ناسف الموقع مغلق للصيانة مؤقتا
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-24-2017, 02:44 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الكونُ في مكانٍ آخرٍ

02-27-2017, 06:24 AM

بله محمد الفاضل
<aبله محمد الفاضل
تاريخ التسجيل: 11-27-2007
مجموع المشاركات: 8516

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الكونُ في مكانٍ آخرٍ

    06:24 AM February, 27 2017

    سودانيز اون لاين
    بله محمد الفاضل-جدة
    مكتبتى
    رابط مختصر




    .........

    1
    أشفقتُ على حُرُوفٍ مُتنافِرةٍ
    حتى اِجتمعتْ لِاسمِكِ
    فأشفقتُ عليّ.

    2
    تُنفِقُ عُمرَكَ
    وأنتَ تفِرُّ مِنهُ
    فأيُّ ثُمالةٍ لحتفِكَ
    تدّخِرُها؟

    3
    تسألُنِي أسئِلتِي عليكَ
    أما من إجابةٍ؟

    4
    سأصِفُ لكِ دربَ قلبِي:
    في المِرآةِ أمامِكِ
    حين يتزيَّنُ بِكِ شُغلُها
    تطِيرُ إلى المساءاتِ الصَّاخِبةِ بِاِنعِكاساتِكِ عليها
    .
    إذ يُمرِّرُ الوقتُ بِألسِنةِ الكشفِ
    حُرُوفَ تثنى الوسنِ بِعينيكِ
    ربما الشِّفاهُ تنبسُّ باليواقيتِ
    ربما قُبلةٌ
    .
    حسناً أدِيرِي رأسِي
    المرايا
    تصاويرَ المِدادِ المُقبِلِ...
    .
    في المدى العُلوِيِّ
    حيث قلبُكِ يُهندِمُ المساءَ بِرحِيقِهِ
    هو الدّربُ
    طيّهُ مُنعطفاتٍ بِلا حدِّ.

    5
    اِرتكبتُ في سِرَّي
    حوادِثَ
    لو مشتْ على لهبٍ
    لحدَّثتكِ بما أعطبَ الحِضنُ
    شرّدَ العِناقَ في العدمِ.
    منذ ألتقِيتُ براكِينَ قلبِكِ
    أُبعثِرُ أناشِيدَ الهوى
    في حلقِ الرِّياحِ.
    إذن كيف سيُرِيقُنِي الشَّجنُ
    وقد جندلتنيّ الظُّنُونُ؟
    في سِرَّي حربٌ عسسُها الكلِماتُ
    ساحتُها المسافةُ بين نبضينِ
    وأنتِ تقبعِينَ بِنُقطةِ تجمهُرِ الحنِينِ.

    6
    سكبتِ الحُدُوسُ سُحُبَها السَّابِحةَ
    على سماءِ رُوحٍ من الجنُوب
    بينما حنِينُ القلبِ
    أبقى من الجِراحِ النُّدُوب
    لِيُنبِّتَ عليها زهرَ الغدِ
    وتستحِثُّ الطُّيُوب

    7
    هناك
    إلى حيث كُلُّ شيءٍ أعدّهُ مطبخُ الخيالِ
    ركضَ صمتِي.

    8
    قلبُكِ كِتابٌ مُشرَعُ
    تُعبئهُ بالمُوسِيقى
    تمحُوهُ بالعطشِ.

    9
    كان على رونقِ رقصتِها
    وهو يُعانِقُ السّحابَ
    أن يتنحَّى قليلاً
    لِنجمتينِ تحرُسانَ الغيمَ
    الذي انبرى من شواطِئِهِ
    نحو خصرِها الطّويلِ..!!

    10
    اِرتطمتِ الجِراحُ بِخاطِرِكَ
    لما اِستبدلتَ بيتَ التّربِيتِ على أدقِّ اِرتِعاشٍ
    بِبابِ البُهرجِ المُخلَّعِ
    وأهتدِيتَ لِلشَّجرِ المخدُوشِ
    بِاِنصِرافِ الماءِ
    لِترتبِطَ رجفتُكَ التَّالِيةُ بِالغِبارِ..!!

    11
    تلويحاتُ الحنِينِ
    إلى: محمد زين الشفيع
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    "... ليس ثمة من بُعدٍ، سوى ذاكَ الذي لا تملِكُ الرُّوحُ أن تقطعَهُ؟ وعندما تقطعُ الرُّوحَ تلك المسافةَ، تصبِحُ هذه المسافةُ نغماً في الرُّوحِ"
    جبران خليل جبران - حديقة النبي
    كما ترى يا أنا
    ويواصِلُ جُبرانُ: المسافةُ تكُونُ في النِّسيانِ.
    "انتهى قوله"
    وبالطبعِ فإننا لا ننسى من نُحِبُ، ولا نبكي أو نفتقِدُ الرُّوحَ ﻷنها تبقى بقاءَ الكونِ والنّسلِ.
    "انتهى قولي"

    12
    الكونُ في مكانٍ آخرٍ
    مُجدداً إلى: محمد زين الشفيع

    غَفلتُ مُجدداً إلى هلعيّ من اللُّغةِ
    والرُّؤى كثيفةٌ يا أنا
    لا تهدأُ
    تتهاطلُ عني
    بين رؤىً ورؤىً
    فاقترحتُ ونفذتُ
    الإغفالَ والتّبديدَ
    فإذا بهما جِناحانِ
    لوأدِ الرُّؤى بالسّهوِ
    والرُّؤى يا أنا
    حصادُ القلقِ الكونيِّ
    وليس بي إلا الكونَ
    يحكُّ قلبيّ بالأحزانِ
    ليس بي إلا الكونَ...

    13
    واتّخذنيّ لعبةً يلهُو بها
    فقلبيّ صلصالُ اِبتِسامتِهِ ويديهِ، ولدي...
    27/2/2016م

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de