منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان لمن تدق الاجراس نحو ثقافة التعدد و السلام
فنانين وفنانات جنوب السودان يبشرون بالسلام ويصنعون الامل
يبكي نافع ! ويبارك المهدي! وينكئ الشعب الجُرح المتقيح ! بقلم بثينة تروس
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 03-30-2017, 06:56 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي..

12-22-2016, 08:52 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي..

    08:52 AM December, 22 2016

    سودانيز اون لاين
    Yasir Elsharif-Germany
    مكتبتى
    رابط مختصر

    الحرب القادمة على السلفية السعودية

    كتب الصحافي يوري فريدمان مقالة نشرتها مجلة (ذي أتلانتيك) في 29 نوفمبر الماضي وحملت عنوان «الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي»، حيث أشار الى ان الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب وخلافاً للرئيس الحالي باراك اوباما وكذلك الرئيس السابق جورج بوش، قد يتبع سياسة تعتبر أن هناك صراع حضارات بين العالمين الغربي والاسلامي.


    واذ أشار الكاتب الى أن بوش الابن شدد على ان الدين الاسلامي لا علاقة له بايديولوجية الارهابيين، نبّه إلى أن الكثير من الشخصيات التي عيّنها ترامب في مناصب أمنية حساسة انما تعتبر بأن الولايات المتحدة هي في حالة حرب مع «الاسلام الراديكالي» أو «الاسلاموية». وأضاف أن هذه الشخصيات وصفت هذه الحرب على اساس أنها صراع ايديولوجي من أجل «الحفاظ على الحضارة الغربية»، بالتالي يرون أنها شبيهة بالحروب ضد النازية والشيوعية.

    الكاتب تابع بأنه وبحسب عقلية هذه الشخصيات، فإن الحرب لا تنحصر ضد «سنة أو شيعة»، حيث يعتبرون أن داعش وإيران هما وجهان لعملة واحدة، على حد قوله. ولفت الى أن ترامب قد ذهب أبعد بكثير من العديد من قادة الحزب الجمهوري حيث قال قبل أشهر: «أعتقد أن الاسلام يكرهنا».

    كذلك استشهد الكاتب بما قاله “Steve Bannon” الذي عينه ترامب بمنصب كبير استراتيجيين البيت الابيض، وذلك خلال كلمة ألقاها بالفاتيكان عام 2014 تحدث فيها عن الحرب الجارية ضد ما أسماه «الفاشية الجهادية الاسلامية»، واعتبر أنها أحدث مرحلة فيما أسماه «الصراع الوجودي بين الغرب اليهودي المسيحي من جهة والعالم الاسلامي من جهة».

    وقال الكاتب أن هذه الشخصيات التي عينها ترامب انما تعتبر أن سياسات اوباما خاطئة للأنه «لا يفهم جوهر التهديد الجهادي»، مضيفاً أن ذلك على سبيل المثال دفع مايكال فلين الى التاكيد على أهمية مصطلح «الاسلام الراديكالي». ونبّه الى أن هذه الكلمات والمصطلحات ترمي للإشارة إلى أن الكثير من قادة الجماعات مثل داعش والقاعدة هم فعلاً «عقائديون وأتباع المدرسة السلفية» بحسب تعبيره. بالتالي وبحسب شخصيات مثل فلين فإن النظر الى هؤلاء على أساس أنهم مجرد دمويين لا يؤمنون بشيء ويجب قصفهم سيؤدي إلى استبدالهم بعقائديين آخرين، مما يعني أن الحرب لن تنتهي (وفقاً لعقلية معاوني ترامب).

    وأشار الكاتب الى أن فلين كان قد توصّل الى هذه القناعات بعد ان استجوب عدداً من المشتبه بضلوعهم في الارهاب في العراق وأفغانستان عندما كان ضابط استخبارات في قيادة العمليات الخاصة المشتركة. وذكّر بما قاله فلين خلال مقابلة في شهر اكتوبر الماضي حيث تكلّم حينها كيف أنه توصّل الى استنتاج بأن تنظيم القاعدة لا يتكّون من أشخاص بل هو عبارة عن عقيدة تستند على «نمذوج معيّن من الاسلام» على حد تعبيره.

    ولفت الكاتب الى أن التحالفات الأميركية قد تتغير أيضاً، اذ يريد ترامب التعاون مع روسيا في محاربة داعش، بينما أشاد كل من فلين و “Mike Pompeo” وهو الشخص الذي ختاره ترامب لتولي منصب مدير «-“CIA بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي و يريدان دعم مثل هذه الاصوات في المنطقة.

    وبينما اعتبر الكاتب أن ترامب ومستشاريه ليسوا مستعدين كما إدارة بوش لما أسماه «بناء الدول والترويج للديمقراطية في الخارج»، حذّر بنفس الوقت من أنهم يؤيدون سياسة استعراض القوة التي اتبعها بوش. واستشهد بما سبق وأن كتبه فلين عن ضرورة حرمان من أسماهم «الجماعات الجهادية» من الملاذات الآمنة وان يتم وضع الدول التي توفر هذه الملاذات أمام خيار: إما ان تقضي على العناصر الراديكالية وإلا قد تكون معرضة لهجوم مباشرر(من قبل اميركا نفسها).

    وفي الختام، قال الكاتب إنه وحتى اذا لم تتغير السياسات الاميركية في مكافحة الارهاب بشكل دراماتيكي خلال رئاسة ترامب، فمن المرجح أن يتغير الخطاب. ورجّح أن يصف المسؤولون الاميركيون الحرب على الارهاب بأنها صراع ملحمي من أجل الحفاظ على الحضارة الغربية.

    ـــــــــــــــــ
    المصدر مجلة الحجاز عدد ديسمبر 2016
    ــ
    عن مجلة ذي أتلانتيك The Atlantic
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 11:45 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    المقال الأصلي للمهتمين، من المجلة الأمريكية..



                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 11:48 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    حلقة من برنامج "السلطة الخامسة" للإعلامي يسري فودة في قناة الـ DW الألمانية بتاريخ 21 ديسمبر بعنوان:

    مقعد بين الإرهاب والسياسة وأحلام الناس

    موضوع له علاقة بالحرب القادمة على الإسلام الراديكالي



                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 01:27 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    مسائية الـ DW الألمانية ليوم أمس الأربعاء 21 ديسمبر

    سباق مع الزمن في البحث عن منفذ هجوم برلين


                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 03:21 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    أحييك اخي المفضال ياسر الشريف على تنويري بالمقالة. ولي رأي ساورده بعد قليل.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 01:39 PM

امير الامين حسن

تاريخ التسجيل: 02-08-2013
مجموع المشاركات: 226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 05:51 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: امير الامين حسن)

    سلام وشكرا يا أمير على إثراء البوست بوضع هذا الرابط..

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 06:28 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    من موقع DW الألماني
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    تاريخ 22.12.2016
    عناصر إسلاموية متطرفة تتحدى دولة القانون
    صنفت سلطات الأمن -في نوفمبر2016- أنيس العامري، المشتبه بتنفيذه الاعتداء بالشاحنة -في ديسمبر 2016- على سوق عيد ميلاد في برلين، عنصراً خطِراً. وتضع مجموعة العناصر المهددة للسلم ألمانيا أمام تحديات أمنية جمة.

    Deutschland Bundesverfassungsgericht Urteil BKA-Gesetz (picture-alliance/dpa/U. Deck)
    [المحكمة الدستورية الألمانية ـ حكم قانون مكتب المباحث الجنائية الاتحادي]
    في سبتمبر/ أيلول 2016 أعلن وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير أن عدد العناصر الخطيرة المهددة للسلم في ألمانيا "ارتفع بشكل لم يسبق له مثيل"، وأشار إلى أن الأمر يرتبط بما يفوق 520 شخصا.
    وتصنف سلطات الأمن الألمانية حاليا 549 شخصا كعناصر خطيرة مهددة للأمن. وهذا الوصف يُطلق على الأشخاص الذين "يُفترض طبقا لحقائق معينة أنهم قادرون على ارتكاب أعمال جنائية كبيرة لأسباب سياسية". ويضاف إليهم 369 شخصا آخرين تصفهم الولايات الاتحادية الألمانية بأنهم "عناصر بارزة"، يعني أنهم قادرون على دعم جنايات لدوافع سياسية.
    خطر داهم من كل الزوايا
    وينطلق خطر الإرهاب من وجهتين، كما أوضح وزير الداخلية: من أولئك الذين يتم تهريبهم من الخارج إلى أوروبا لتنفيذ أعمال إرهابية. ومن أولئك العناصر الذين يتحركون في ألمانيا بمفردهم، ويصعب التعرف عليهم، لأنه قلما تكون لهم اتصالات مع أشخاص آخرين. لكن المجموعتين تشكلان خطرا، وتهديدهما "اليوم واقعي للأسف"، كما جاء على لسان وزير الداخلية دي ميزيير.
    كما أن جهاز الاستخبارات الألماني يصنف مجموعتين إضافيتين في تقريره لعام 2015 تجندان عناصر خطرة مثل العائدين من مناطق الحروب، وأولئك الذين مُنعوا من السفر إلى مناطق النزاعات في الشرق الأوسط. كما أن التقرير يعتبر أن المخاطر الإرهابية متصلة أيضا بحركة الهجرة إلى أوروبا، إذ "يمكن في زمن الهجرة إلى ألمانيا أن يختبئ عناصر ومناصرون لمنظمات إرهابية بين أفواج اللاجئين".

    Deutschland Sven Lau Islamist Wuppertal (picture-alliance/dpa/Bildfunk/M. Becker)
    سفين لاو، داعية إسلامي بارز في ألمانيا
    متاهات فكرية
    ويفيد تقرير الاستخبارات الألمانية أن الخطورة تكمن أيضا في أن الحركات السلفية الموجودة في ألمانيا بخلاف ما هو عليه الحال في البلدان الإسلامية لا تبالي بالتقاليد الإسلامية، أي أن العناصر القائدة لهذه الحركات يمكن أن تؤثر على صبغتها الدينية بحسب مزاجها الفكري. وهذا في خضم عدم وجود مرجعيات دينية في أوروبا، ليبقى المجال مفتوحا لتفسيرات شخصية بحسب الحاجة الشخصية للعناصر القائدة لتلك المجموعات لتبقى مرنة وقابلة للتكيف مع توقعات الأشخاص المجندين.
    تشخيص اجتماعي معقد
    تجنيد أعضاء جدد يتم بنجاح، كما يقول خبير الشؤون السياسية وعلم الاجتماع مارتن كال من معهد بحوث السلم والسياسة الأمنية التابع لجامعة هامبورغ. لأن دائرة المجندين للقتال يشمل أشخاصا لهم سيرة ذاتية متباينة، ويتعلق الأمر بشباب مسلمين من الذكور. وفيما يخص الوسط الاجتماعي الذي ينحدرون منه، فهو من مستوى ضعيف، "إلا أنه لا يمكن الجزم بأن الأشخاص من أوساط اجتماعية فقيرة وغير متعلمة هي المؤهلة للتجنيد، بل يوجد أيضا عناصر من أوساط اجتماعية مرموقة".
    عوامل التطرف
    وتشير شرطة الجنايات الألمانية في دراسة صادرة في أكتوبر/ تشرين الأول 2016 إلى بعض الظواهر المرتبطة بعوامل التطرف. فسلطات الأمن الألمانية تتوفر على بيانات 572 شخصا سافروا منذ 2014 إلى سوريا والعراق. هؤلاء الأشخاص يُعرفون بتواصلهم مع بعض المساجد، كما يترددون على مواقع إلكترونية تدعو إلى المشاركة في الجهاد، كما أن خُمس مجموع هؤلاء الأشخاص تصبح لديهم قناعات متطرفة في أوساطهم العائلية.
    وتشعر سلطات الأمن الألمانية بالقلق من بعض المنظمات مثل التنظيم المحظور "الدين الحَقّ". ويقول تقرير المخابرات الألمانية لعام 2015 بأن هذا التنظيم تعاون مع مجموعات تدعو إلى الجهاد.
    ليس هناك حل سهل
    دوافع التطرف ومحطاته إلى حين استخدام العنف متنوعة. وهي تتنوع مع كل سيرة ذاتية سقطت في التطرف، وبالتالي "لا توجد وصفة جاهزة للعلاج"، كما يقول خبير الشؤون السياسية مارتن كال. وتوجد حاليا على مستوى دولي موجة عنف تشجع سلسلة من الأشخاص على التعاطف مع عناصر تدعو إلى الجهاد أو ينضمون إليهم. وإقناع هؤلاء الأشخاص بالعدول عن مخططاتهم وإلغاء تصوراتهم الفكرية يُعد مهمة معقدة تتطلب الوقت، "ولا توجد حلول سهلة لمعالجة بعض المشاكل، ولا يمكن قطع وعود بذلك لا من جانب العلوم ولا السياسة".
    كيرستن كنيب/ م.أ.م
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 06:32 PM

صلاح أبو زيد

تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    وبينما اعتبر الكاتب أن ترامب ومستشاريه ليسوا مستعدين كما إدارة بوش لما أسماه «بناء الدول والترويج للديمقراطية في الخارج»، حذّر بنفس الوقت من أنهم يؤيدون سياسة استعراض القوة التي اتبعها بوش. واستشهد بما سبق وأن كتبه فلين عن ضرورة حرمان من أسماهم «الجماعات الجهادية» من الملاذات الآمنة وان يتم وضع الدول التي توفر هذه الملاذات أمام خيار: إما ان تقضي على العناصر الراديكالية وإلا قد تكون معرضة لهجوم مباشرر(من قبل اميركا نفسها).


    الفترة الجاية حيكون فيها تغيير في مفاتيح الحرب و دا البيؤدي لتغيير سياسة الإدارة الأمريكية، تغيير مفاتييح الحرب سقوط حلب في يد الدولة المركزية، والموصل إذا تم القضاء تماما على داعش فيها و في الرقة في سوريا. الملاذات الآمنة كانت و مازالت جزء من اللعبة بتاعة الموازنة القوى،اسع واضحة في حرب سوريا، عند تغيير الحال في مفاتيح المعركة حلب و الموصل، فلا حاجة لملاذات آمنة، بسبب أن موازنة القوى البدير على الحرب نفسها ح تتغير،غالبا بقايا داعش حيسهل ليهم الهروب الى افريقيا منطقة القرن الأفريقي و السودان، مقدمات السيناريو دا أساسا بادي و شغال بادارة قطر وتركيا و صفقات مع أمراء وفقراء الحرب زي البشير مثلا، هنالك اخبار عن أن نظام الكيزان قابض ثمن على تسهيلات دخول السوريين والمنظمات الخيرية القطرية تتدفع لانشاء المدارس و والمساكن و الأعمال الإستثمارية، و المجمعات ريعها ماشي لنظام البشير، فالعايدين حيتسربوا ، أتوقع ، عبر بند اللأجئين السوريين للسودان، كل الجنسيات المجاورة لسوريا ، طبعا الجوازات الأوراق الثبوتية ما صعبة في جو الحرب. وجودهم في افريقيا ما فارق كبير، أيا كانت النتيجة بالنسبة للدول اللي في يدها خيوط اللعب، وهناك بيجي دور إما ان تقضي على العناصر الراديكالية ، ودا صعب لأن زي دول القرن الإفريقي غالبا تكون واقعة تحت سيطرة الراديكال، المنطقة أساسا معدة عبر مصانع جامعة أفريقيا العالمية، وغيرها ودي انتاجها بيغطى داخل و خارج السودان، المشروع ناس حسن مكي، لاحظ دايما بيكرر حكاية العايدين من داعش، بصورة غريبة، المشروع دا كان بيمول من السعودية و الكويت ، واسع قطر . للأسف زي موديل الإتعمل في الموصل، إذا تم في أفريقيا ، خاصة المنطقة الاشرت ليها ممكن يكون أسواء من نموذج بتاع الموصل.

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 06:33 PM

صلاح أبو زيد

تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: صلاح أبو زيد)

    آسف جدا نسيت اسلم عليك واشكرك لتقبل مداخلتى
    لك العتبى
    تحياتي
    صلاح أبوزيد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 06:43 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: صلاح أبو زيد)

    سلام يا صلاح أبو زيد وشكرا لك على التحليل المكرب..

    داعش من جهة والتنظيم العالمي للأخوان المسلمين سيكون لهما محاولات الاستثمار في السودان.. بس السودان يختلف عن العراق وسوريا وليبيا..

    هناك وثائقي باسم "موسم الهجرة إلى السودان" أرجو أن تشاهده إن لم تكن قد شاهدته يا صلاح. وهو يعود إلى بداية عام 2016.





                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-22-2016, 06:33 PM

عبدالعزيز الفاضلابى
<aعبدالعزيز الفاضلابى
تاريخ التسجيل: 07-02-2008
مجموع المشاركات: 7625

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    سلام يا ياسر
    العنوان غير موفَّق ,, الاسلام واحد
    مافى حاجة اسمها اسلام سياسى واسلام راديكالى واسلام شيوعى هذه تسميات موضوعة بعناية ويجرى العمل على تثبيتها لترسخ
    فى اذهان الناس الغرض منها الفرقة والفتنة وتشكيك الناس فى دينهم فلا تبتلعوا الطعم ,,
    تقول لى فلان عمل وعمل وعمل ,, ماعندى مشكلة لان الانسان هو من يخالف تعاليم دينه او قانونه وليس العكس فعندما يخالف الانسان دينه فلا يحاكم الدين انما يحاكم الفرد او الجماعة لمخالفتها الدين ,, جيوش بلدان اوروبية وغربية ارتكبت جرائم وغزت دولا تحت تبريرات قوانينها العلمانية فهل قلنا على قوانينهم القوانين العلمانية الراديكالية؟
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن، ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن، ولايشرب الخمر حين يشربها وهو مؤمن.
    فإذا كان لايفعل كل ذلك حال كمال ايمانه فمن الجائز ان نستنتج انه لايقتل حين يقتل وهو مؤمن ,, ولما كان الاسلام مدخلا للايمان فيمكن القول انه لايفعل كل ذلك وقد ولج الباب .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-23-2016, 08:15 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: عبدالعزيز الفاضلابى)

    سلام يا الفاضلابي
    وأشكرك على المداخلة لأنها تعطيني الفرصة للتوضيح.

    Quote: العنوان غير موفَّق ,, الاسلام واحد

    في تقديري أن هذا التقرير منك هو الغير صحيح. هناك إسلامان يا صديقي!! وهذا بحسب آيات القرآن وأوامره. هناك إسلام الجهاد والولاء والبراء وقتال الكفار إذا رفضوا الدخول في الإسلام ورفضوا دفع الجزية، إذا كانوا أهل كتاب. وهناك إسلام الإسماح وحرية المعتقد. إسلام الجهاد والولاء والبراء وقتال الكفار هو الإسلام الذي طبق منذ هجرة النبي عليه الصلاة والسلام إلى المدينة. أما إسلام الإسماح والحرية فهو الذي تمت الدعوة إليه أولا في مكة وثبت أن الناس لم يكونوا في مستواه ولذلك نسخ، بمعنى أرجئ إلى أن يحين حينه بأن تتطور البشرية نحوه. والآن البشرية وصلت إلى مرحلة يتوجب على المسلمين أن يفهموا دينهم في مستوى إسلام الإسماح والحرية، وإلا فسوف يجدون أنفسهم في مواجهة كل العالم الآخر، تماما كما تفعل داعش وطالبان وبوكو حرام والإنقاذ.

    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-24-2016, 03:28 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    أرجو أن تقرأ هذا البوست يا الفاضلابي

    Re: ايها الاسلاميونRe: ايها الاسلاميون


    إسلام دولة الشريعة، اليوم، هو الإسلام هو الذي يطلق عليه الإسلام الراديكالي وهو إرهابي بامتياز، ولن يجد من العالم سوى الحرب والمواجهة، كما هو الحال مع داعش، ولن تقف المسألة عند داعش وإنما تذهب إلى أبعد من ذلك، إلى السعودية وإلى إيران والسودان وباكستان إلخ...
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-24-2016, 09:32 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    نظام البشير وجد نفسه مرغما على تسليم الإرهابيين المطلوبين دوليا.. بالأمس سلم ...يا إلى تونسنظام البشير وجد نفسه مرغما على تسليم الإرهابيين المطلوبين دوليا.. بالأمس سلم ...يا إلى تونس

    تونس تتسلم من السودان معز الفزانى أهم قيادات ''داعش'' وأحد مدبري عملية بادرو الارهابية


    Vendredi 23 Decembre 2016
    بــاب نــات - أكد المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس والناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي، أن تونس تسلمت اليوم الجمعة من السلطات السودانية ، المدعو معز الفزاني المورط في قضايا إرهابية، وذلك بناء على بطاقات الجلب الوطنية والدولية ومناشير التفتيش الصادرة في حقه.


    وأضاف السليطي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن الفزانى يعد من أهم قيادات التنظيم الارهابي "داعش"، وكان حلقة الوصل التى يمر بها أغلب العناصر الارهابية التى يتم توجيههم إما الى سوريا أو لتلقى تدريبات عسكرية في ليبيا ، ثم العودة الى تونس للقيام بعمليات اغتيال وهجمات إرهابية تستهدف أمن البلاد.
    كما تورط الفزانى ، وفق المصدر ذاته ، في التخطيط لعملية متحف باردو الارهابية (18 مارس 2015)، و محاولة تفجير روضة الحبيب بورقيبة بالمنستير (30 أكتوبر 2013).
    وقد أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ به ، وعهدت الى الوحدات المختصة في الجرائم الارهابية بمواصة التحقيقات .
    تجدر الاشارة الى أن تقارير صحفية ذكرت أنه تم القبض على معز الفزانى مؤخرا في السودان بمساعدة ايطاليا التى أدانته بتهمة القيام بأنشطة ارهابية فوق أراضيها ، مبينة أن زعيم تنظيم داعش الارهابي أبو بكر البغدادى كلفه بضرورة مغادرة ليبيا نحو إيطاليا للاشراف على خلية ارهابية هناك استعدادا لتنفيذ بعض المخططات ، ولكن تم إلقاء القبض عليه بمساعدة عناصر قامت بعد ذلك بنقل معلومات عنه للمخابرات الإيطالية والليبية والسودانية ما سهل عملية الإطاحة به.
    كما أفادت التقارير الصحفية بأن الفزاني كشف خلال التحقيق معه عن أسماء خطيرة شاركت معه في المخططات الارهابية سواء في تونس أو ليبيا أو مناطق أخرى.

    ــــ
    باب نيت
    bab.net
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-24-2016, 10:04 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    مسائية DW: بعد اعتداء برلين... جهود ألمانية مكثفة للتصدي للإرهاب



    Quote: 23.12.2016
    إقرار تغييرات قانونية وسياسية هو جانب واحد من جهود مكافحة الإرهاب التي باتت ملحة في ألمانيا بعد اعتداء برلين. ومن المتوقع أن تتسع دائرة التغييرات لتطال وثيرة ترحيل من رفضت طلبات لجوئهم إلى دول صنفتها الحكومة الاتحادية على أنها آمنة مثل تونس والمغرب والجزائر. ولكن ما هي الآليات التي يمكن اتباعها مستقبلا، وما هي القوانين التي سيتم تغييرها؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2016, 09:24 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2016, 09:05 PM

صلاح أبو زيد

تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)


    الأخ ياسر الشريف
    تحياتي
    بعيد عن موضوع البوست
    إستشارة و إستئذان

    يتعلق بندوات الجمهوريين عن كتاب نقد التفكير الديني لدكتور العظم ، قمت بتسجيلها في وتحويلها لفيديو ليسهل رفعها في اي صفحة على الأنترنت و إمكانية التحكم في الفيديو على عكس ما هو جاري في الصفحة بموقع الفكرة، الأصل طبعا موجود كما هو في موقع الفكرة.
    ودا بهدف استخدام شخصي و عام في المستقبل خاصة في سودانيز اون لاين انا رفعتهم في صفحتي في اليو توب بديت بالندوة الأولى في انتظار ردك لإكمال البقية
    ارجو أن لا يكون في هذا أي تغول أو إضرار ،
    ملحق نموذج ح احذفو لاحقا مع المداخلة دي

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2016, 09:45 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: صلاح أبو زيد)

    الأخ الكريم / صلاح أبو زيد

    تحية المودة والتقدير

    وشكرا لك على هذا العمل الكبير بتحويل ندوات الجمهوريين عن كتاب نقد الفكر الديني للدكتور الراحل صادق جلال العظم، عليه رحمة الله، إلى يوتيوب. ومواد اليوتيوب كما لاحظت أنت تعطي فرصة أكبر للانتشار.

    بالله تصور أن هذه جلسات داخلية للجمهوريين قبل أكثر من أربعين سنة، وقد كنت حاضرا بعض هذه الجلسات في وقتها.. الله يرحم الدكتور العظم الذي رحل قبل أيام هنا في ألمانيا.

    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2016, 00:37 AM

صلاح أبو زيد

تاريخ التسجيل: 01-29-2011
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    الأخ العزيز د. ياسر

    فعلا أول من لفت نظري للندوات هو الأخ عبد الله عثمان، بهرني الجهد الكبيرالقام بيهو ثلاثة من الجمهوريين ودراسة مركزة فيها عرض و تحليل و نقد و التوثيق، شاهدت الكتير من الدراسات و الندوات الاتناولت الكتاب جميعها اتقاصرت عن مستوى هذه الندوات.

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2016, 00:52 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: صلاح أبو زيد)

    ملحق نموذج ح احذفو لاحقا مع المداخلة دي

    لا داعي للحذف.. خليهو يكون إعلان عن الشرائح، عسى أن يستفيد منه أحد الذين يمرون من هنا..

    مع تحياتي مجددا يا أخي صلاح

    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2016, 01:50 AM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11910

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    عزيزي الأخ ياسر الشَّريف
    تحيَّاتي

    في رأيي وقناعتي الشَّخصيَّة أنَّ الإسلام دين أيديولجي مُنذ اللحظة الأولى لقيامه في مكَّة، وهذه الأديولوجيَّة تتميّز: بالعنف، بالدَّمويَّة والإقصائيَّة. وفي ظنِّي فإنَّه يتوجَّب علينا التَّفريق بين: الإسلام والمُسلمين. الإسلام دينٌ إرهابيٌ بلا أدنى شك، أمَّا المُسلمون فهم من يختلفون ويتفاوتون بين الإرهابي وغير الإرهابي والمُتسامح بكل الدَّرجات التي تقع بين هذه المراتب الثَّلاث.

    آيات الإسماح التي تتكلَّم عنها يا عزيزي يجب أن تُقرأ في سياقها التَّاريخي، لنعرف أنَّها: إمَّا منسوخةٌ بالكامل، وإمَّا مُرتبطةٌ بمرحلة التَّمكين؛ إذ أنَّ اللحظة الوحيدة التي يكون فيها الإسلام قابلًا للتداول الديمقراطي الحُر هو فقط عندما يكون الإسلام مُسيطرًا على زمام العمليَّة الديمقراطيَّة (السيادة)، وهي التي تتطلَّبُ أولًا إقصاء وقمع الأصوات الأخرى. راجع الآيات والسُّور المكيَّة جيدًا يا عزيزي، سوف تكتشف أنَّها تمتاز بالتَّهديد والوعيد والتَّخويف. ركَّزت السُّور المكيَّة على مُحاولات إقناع القريشيين بالإسلام، تارةً بالتَّخويف بالنَّار، وتارةً بتذكيرهم بما حدث للأقوام السَّابقة عندما كذَّبوا رُسولهم، وتارةً بالتَّرغيب بالجنَّة وما فيها من نعيم. هذا بالإضافة إلى ذكر المساجلات الكلاميَّة مع الرَّافضين للإسلام.

    الإسلام -كأي ديانة أُخرى- ليس شرًا مُطلقًا بالضَّرورة، ولكن لا يُمكننا إنكار العلاقة الوثيقة بين الإرهاب الذي يُعاني منه العالم اليوم، وبين الإسلام: نصوصًا وتاريخًا ومواقف. ومُحاولات الاعتماد على الجوانب الجيدة في الإسلام لإيهام النَّفس أو الآخرين بأنَّ الإسلام دين سلام ومحبَّة، والتَّدليس على الآيات التي هي سبب هذا الإرهاب: تارةً بادعاء ضرورة حبسها في سياق تاريخي، وتارةً باللجوء إلى لُعبة التأويل، هو بالتَّحديد ما يحول دون إجراء إصلاحات ضروريَّة ومُلحة في الإسلام، وهو ما لا يُساعد على حل المُشكلة.

    الإسلام دينٌ إرهابي، وعلى المُسلمين غير الإرهابيين أن يتداركوا الأمر بشكل أكثر مسؤوليَّة، ويُناقشوا جوهر المُشكلة، وإلَّا فإنَّ القادم سوف يكون كارثيًا.

    مودتي

    (عدل بواسطة هشام آدم on 12-28-2016, 01:54 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-29-2016, 07:53 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: هشام آدم)

    الأخ هشام آدم
    تحياتي وشكرا لك. وأنا أحترم رأيك وقناعتك الشخصية ولكني أختلف معك.
    قولك
    في رأيي وقناعتي الشَّخصيَّة أنَّ الإسلام دين أيديولجي مُنذ اللحظة الأولى لقيامه في مكَّة، وهذه الأديولوجيَّة تتميّز: بالعنف، بالدَّمويَّة والإقصائيَّة.
    هل لك أن تورد لنا أمثلة للعنف والدموية في الفترة المكية؟؟ وأنا أستطيع أن آتيك بنموذج واحد فقط للمقاومة السلمية على سبيل المثال. "صبرا آل ياسر فإن موعدكم الجنة"..
    قولك:
    راجع الآيات والسُّور المكيَّة جيدًا يا عزيزي، سوف تكتشف أنَّها تمتاز بالتَّهديد والوعيد والتَّخويف. ركَّزت السُّور المكيَّة على مُحاولات إقناع القريشيين بالإسلام، تارةً بالتَّخويف بالنَّار، وتارةً بتذكيرهم بما حدث للأقوام السَّابقة عندما كذَّبوا رُسولهم، وتارةً بالتَّرغيب بالجنَّة وما فيها من نعيم. هذا بالإضافة إلى ذكر المساجلات الكلاميَّة مع الرَّافضين للإسلام.
    التخويف بالنار وعذابها في الآخرة لا يعتبر عنفا، خاصة أن المشركين لا يؤمنون بالآخرة والبعث والحياة بعد الموت أساسا. المسيحية، مع أنها ديانة بعيدة عن العنف في أصلها، إلا أنها استخدمت أسلوب التخويف من عذاب الآخرة. جاء في انجيل متى 12:
    41 يُرْسِلُ ابْنُ الإِنْسَانِ مَلاَئِكَتَهُ فَيَجْمَعُونَ مِنْ مَلَكُوتِهِ جَمِيعَ الْمَعَاثِرِ وَفَاعِلِي الإِثْمِ،
    42 وَيَطْرَحُونَهُمْ فِي أَتُونِ النَّارِ. هُنَاكَ يَكُونُ الْبُكَاءُ وَصَرِيرُ الأَسْنَانِ.
    قولك:

    الإسلام دينٌ إرهابي، وعلى المُسلمين غير الإرهابيين أن يتداركوا الأمر بشكل أكثر مسؤوليَّة، ويُناقشوا جوهر المُشكلة، وإلَّا فإنَّ القادم سوف يكون كارثيًا.
    نعم، نموذج الإسلام الذي انتصر وحكم منذ عهد المدينة، يعتبر، بمقاييس اليوم، دينا إرهابيا. ولذلك كل دعاة الشريعة في يومنا هذا قد أخرجوا لنا نماذج السعودية وإيران وحكم الإنقاذ في السودان وطالبان في أفغانستان والآن داعش. وإذا لم يتفطن المسلمون لهذا المأزق فإن القادم سوف يكون كارثيا بالفعل.

    ولك مني وافر المودة
    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2016, 05:14 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    وتلك التي فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ زنزانةٍ، .....عيد ميلاد سعيدوتلك التي فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَىٰ زنزانةٍ، .....عيد ميلاد سعيد



    19.05.2012
    مرسي: من حقك أن ترتد ومن حقنا قتلك إن أعلنت إنك مرتد

    ــــــــــــــــــ
    الحرب القادمة على "الإسلام الراديكالي" عليها أن تستهدف هذا القانون في الدول التي تنص قوانينها عليه: السودان، إيران، السعودية، موريتانيا إلخ...


                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2016, 05:06 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)



    ترك الإسلام.. حق أم جريمة؟؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2016, 09:23 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11910

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)


    الأخ ياسر الشَّريف
    تحيِّاتي لك

    هل لك أن تورد لنا أمثلة للعنف والدموية في الفترة المكية؟؟ وأنا أستطيع أن آتيك بنموذج واحد فقط للمقاومة السلمية على سبيل المثال. "صبرا آل ياسر فإن موعدكم الجنة" التخويف بالنار وعذابها في الآخرة لا يعتبر عنفا، خاصة أن المشركين لا يؤمنون بالآخرة والبعث والحياة بعد الموت أساسا.
    يا عزيزي عندما يستكين الضَّعيف لا تُسمَّى مُقاومة؛ بل يُسمَّى خنوعًا، فعندما لا تمتلك وسائل القوة؛ فإنَّ الوضع الطَّبيعي هو الخنوع واللجوء إلى الصبر، فلا حيلة غير ذلك. أمَّا عن عن الفترة المكيَّة فنوايا محمَّد في تلك الفترة واضحة وبيّنة، ومن ذلك قوله لقريش: "والذي نفسي بيده لقد جئتكم بالذَّبح" وكذلك سعيه الحثيث في الإساءة إلى مُقدّسات الآخرين عبر شتم آلهتهم وإعابتها، وتسفيه أحلام وعقول القوم، وتضليل آبائهم، وهو ما أدى إلى نقمة القريشيين على محمَّد وعلى دعوته؛ لاسيما وأنَّ العرب -يا عزيزي- عرفوا من قالوا بنفس دعوته (الدعوة إلى التَّوحيد) وعرفوا رجالًا ادعوا النُّبوة أيضًا، وعرفوا أصحاب ديانات أُخرى، فما نقلت لنا كُتب السيرة والتُّراث صراعًا واحدًا بين قريش (أو أي قبيلةٍ عربيَّة) مع رجلٍ من هؤلاء أو حتَّى مع قبيلةٍ أُخرى بسبب الاختلاف على الدين أو المُعتقد؛ فلماذا برأيكَ هاجموا محمَّدًا ودعوته دونًا عن البقيَّة؟ محمَّد لم يأت بشيءٍ جديدٍ يا عزيزي، فقريشٌ كانت تعرف التَّوحيد، وكانت تُقر بوحدانيَّة الخالق، وليس صحيحًا قولكَ بأنَّهم لم يكونوا يُؤمنون بالآخرة والبعث والحياة بعد الموت؛ تلك طائفةٌ منهم كانت تُسمَّى الدَّهريَّة، وهم المُلحدين، ولكَ أن تعرف أنَّهم أيضًا كانوا يعيشون بين أظهرهم دون خوف من قتلٍ أو إقصاءٍ أو تمييز. العُنف -يا عزيزي- قد يكون لفظيًا كما في حالات الشَّتم التي اشتكى منها القريشيون، والإرهاب ليس بالضرورة أن يكون عملًا، لأنَّ الأصل في الإرهاب هو التَّرهيب والتَّخويف، وتخويف محمَّد لقريش بالنَّار وعذاب النَّار، وإصرارهم على تذكيرهم بما حدث للأقوام السَّابقين لمَّا كذَّبوا الرُّسول هو نوعٌ من التَّخويف والإرهاب، ودأب محمَّد على عقد حِلف حربي أو عسكري مع القبائل كان مُخططًا إرهابيًا، لأنَّه بلا شك لا يُريد إقامة هذا الحِلف من أجل وقف التَّصحُّر في مكَّة. وأنتَ تعلم أنَّ بيعة العقبة الثَّانية كانت بيعةً على الدَّم والحرب.

    المسيحية، مع أنها ديانة بعيدة عن العنف في أصلها، إلا أنها استخدمت أسلوب التخويف من عذاب الآخرة
    ما ينطبق على الإسلام ينطبق على غيره من الأديان. الأفكار -يا عزيزي- تكسب قوَّتها وقبولها لدى النَّاس بقدرتها الذَّاتيَّة على الإقناع، وليس بالتَّرهيب أو حتَّى التَّرغيب. ولكن طرح فكرةٍ مع تخويف الآخرين بعقوبةٍ لمن لم يُؤمن بها، لهو ضربٌ من السُّخرية من العقول.

    نعم، نموذج الإسلام الذي انتصر وحكم منذ عهد المدينة، يعتبر، بمقاييس اليوم، دينا إرهابيا. ولذلك كل دعاة الشريعة في يومنا هذا قد أخرجوا لنا نماذج السعودية وإيران وحكم الإنقاذ في السودان وطالبان في أفغانستان والآن داعش. وإذا لم يتفطن المسلمون لهذا المأزق فإن القادم سوف يكون كارثيا بالفعل
    الآيات التي شرعنت للإرهاب الذي بدأ فعليًا وعمليًا في المدينة ما زالت موجودةً حتَّى اليوم في القرآن يا عزيزي، ولا يُمكنكَ أن تلوم الإرهابي لأنَّه يُطبّق ما هو مذكورٌ في الكتاب الذي يُؤمن يقينًا أنَّه كلام الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه. يجب أن تضع التَّسلسل التَّاريخي في حُسبانكَ يا عزيزي، فما تعتقد أنَّها آيات إسماحٍ وصفحٍ تم نسخها زمانيًا بالآيات اللاحقة التي جاءت في المدينة، ومن البديهي أنَّ اللاحق ينسخ السَّابق، وليس العكس. وليس في القرآن آيةٌ تدل على ما ذهبَ إليه الأستاذ محمود محمَّد طه من إمكانيَّة تفعيل الآيات المكيَّة بعد نسخها بالآيات المدنيَّة، وتم ختم القرآن والرسالة والآيات المدنيَّة فاعلةٌ ومُستمرة {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}

    مودتي







                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2017, 11:17 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: هشام آدم)

    سلام يا عزيزي هشام
    وعام سعيد علينا وعليكم، وإن شاء الله السنة الجديدة تؤرخ نهاية الإرهاب الديني وغيره من صور الإرهاب.

    قولك:
    يا عزيزي عندما يستكين الضَّعيف لا تُسمَّى مُقاومة؛ بل يُسمَّى خنوعًا، فعندما لا تمتلك وسائل القوة؛ فإنَّ الوضع الطَّبيعي هو الخنوع واللجوء إلى الصبر، فلا حيلة غير ذلك.
    أنت هنا تخلط يا صديقي.. المقاومة بالصبر على الأذى وعلى القتل شجاعة، أما الخنوع فهو جبن. فمن يصبر تحت التعذيب ليس خانعا.. النبي عليه السلام في الطائف عندما كان يحصبه الناس بالحجارة كان صابرا وكان شجاعا ولم يكن خانعا. المسيح عليه السلام عندما كان يحمل صليبه وهو تحت الضرب والاستهزاء والأذى لم يكن خانعا وإنما كان صابرا وشجاعا.. الأستاذ محمود عندما نفض التراب عن قدميه وصعد إلى المشنقة لم يكن خانعا وإنما شجاعا وحرا وواثقا من نفسه..
    قولك:
    أمَّا عن عن الفترة المكيَّة فنوايا محمَّد في تلك الفترة واضحة وبيّنة، ومن ذلك قوله لقريش: "والذي نفسي بيده لقد جئتكم بالذَّبح"
    هذه العبارة لا تشبه الفترة المكية وإنما تشبه الفترة المدنية التي بدأت بعد الهجرة. وبعد أن أذن للنبي عليه السلام بقتال الذين يقاتلونه "إذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير" ..
    قولك:
    وكذلك سعيه الحثيث في الإساءة إلى مُقدّسات الآخرين عبر شتم آلهتهم وإعابتها، وتسفيه أحلام وعقول القوم، وتضليل آبائهم، وهو ما أدى إلى نقمة القريشيين على محمَّد وعلى دعوته؛ لاسيما وأنَّ العرب -يا عزيزي- عرفوا من قالوا بنفس دعوته (الدعوة إلى التَّوحيد) وعرفوا رجالًا ادعوا النُّبوة أيضًا، وعرفوا أصحاب ديانات أُخرى، فما نقلت لنا كُتب السيرة والتُّراث صراعًا واحدًا بين قريش (أو أي قبيلةٍ عربيَّة) مع رجلٍ من هؤلاء أو حتَّى مع قبيلةٍ أُخرى بسبب الاختلاف على الدين أو المُعتقد؛ فلماذا برأيكَ هاجموا محمَّدًا ودعوته دونًا عن البقيَّة؟
    لماذا هاجم القرشيون ومشركو مكة النبي الكريم كشفت عنه عبارة واحدة قالوها وهي: "إن محمدا يفسد علينا غلماننا"، وقد أوضح الأستاذ محمود ذلك في كتاب "الثورة الثقافية" :

    و إستمر القرآن على هذا النهج ، يدعو إلى القوة ، و يمنع العنف ، مدى ثلاث عشرة سنة ، يبتغي التغيير عن طريق الإقناع .. و كان المجتمع مجتمعاً عبودياً .. و قد جاءت دعوة القرآن إلى التحرير ، و إلى المساواة بين الناس .. فهي تقول: "ليس لعربي فضل على أعجمي إلا بالتقوى" .. و تقول: "كلكم لآدم و آدم من تراب .. إن أكرمكم عند الله أتقاكم" وهي تدعو إلى التوحيد ، و تقول للناس قولوا "لا إله إلا الله" .. و معنى هذه هو القول للمستضعفين و المسترقين .. للعبيد من أمثال بلال و صهيب .. يا بلال !! أنت و سيدك إلهكم واحد !! و أن عندك الفرصة في أن تكون خيراً منه ، إن كنت أتقى الله منه .. "أن أكرمكم عند الله أتقاكم" .. و لما شعر الأقوياء علي العهد الجاهلي ، و أصحاب الإمتياز ، و ملاك العبيد ، أن هذه الدعوة ستقوض نفوذهم ، و تحرر عبيدهم ، و تهدم القاعدة الإقتصادية عندهم ، وتغير ميزان القيم في مجتمعهم ، قاوموها .. و كعادة دهاء أصحاب النفوذ ، قاوموها بدعوى الدفاع عن آلهة الأجداد ، و دين الآباء .. و قالوا: إن هذا الداعية الجديد يسب آلهتنا ، و يسفه أحلام آبائنا .. و ليست هذه هي الأسباب الحقيقية .. فقد كانت آلهتهم أصناماً من الحجر .. و كانوا هم ، على التحقيق ، أذكى من أن يدافعوا عن هذه الأحجار ، و لكن الأحجار كانت ، في الواقع رمز نفوذهم ، و سيادتهم ، و إمتيازهم على العرب .. فهم إذن إنما كانوا يدافعون عن مصالحهم المادية .. و تفلت ألسنتهم ، الفينة بعد الفينة ، بالسبب الحقيقي لعداوتهم للدعوة الجديدة .. قالوا مرة مثلاً: "أن محمداً يفسد علينا غلماننا" .. لقد قوومت الدعوة الجديدة إلى التغيير ، إذن ، بدوافع من الحرص على الإبقاء على الامتياز المتوارث .. و لم تنجح حيلة من الحيل في إقناع أعدائها بالتنازل عن إمتلاك رقاب البشر .. و لم يبق إذن إلا أن تلجأ القوة إلى العنف .. و شئ آخر ، فإنه ، حتى المستضعفين ، لم تستطع الدعوة الجديدة أن تكسبهم إلى جانبها ، و ما ذاك إلا لأنهم قد سقطوا فريسة لتضليل أصحاب النفوذ الذين كانوا يستغلون جهلهم ، و يحركون عاطفتهم إذ يتحدثون عن ميراث الآباء ، و الأجداد ، و هم لا يهمهم من ذلك إلا إستمرار نفوذهم .. يقول تعالى في الحكاية عنهم: "أم آتيناهم كتاباً من قبله فهم به مستمسكون؟؟ * بل قالوا: إنا وجدنا آباءنا على أمة ، و إنا على آثارهم مهتدون * و كذلك ، ما أرسلنا ، من قبلك ، في قرية ، من نذير ، إلا قال مترفوها: إنا وجدنا آباءنا على أمة ، و إنا على آثارهم مقتدون * قل: أو لو جئتكم بأهدى مما وجدتم عليه آباءكم؟؟ قالوا: إنا بما أرسلتم به كافرون" ..

    قولك:
    محمَّد لم يأت بشيءٍ جديدٍ يا عزيزي، فقريشٌ كانت تعرف التَّوحيد، وكانت تُقر بوحدانيَّة الخالق، وليس صحيحًا قولكَ بأنَّهم لم يكونوا يُؤمنون بالآخرة والبعث والحياة بعد الموت؛ تلك طائفةٌ منهم كانت تُسمَّى الدَّهريَّة، وهم المُلحدين، ولكَ أن تعرف أنَّهم أيضًا كانوا يعيشون بين أظهرهم دون خوف من قتلٍ أو إقصاءٍ أو تمييز. العُنف -يا عزيزي- قد يكون لفظيًا كما في حالات الشَّتم التي اشتكى منها القريشيون،
    نعم كات قريش من هم بقايا الديانة الإبراهيمية التوحيدية بدليل الكعبة نفسها التي بناها إبراهيم عليه السلام، ولكن أصاب تلك الديانة التحريف ولذلك امتلأت الكعبة بالأصنام..

    قولك:
    والإرهاب ليس بالضرورة أن يكون عملًا، لأنَّ الأصل في الإرهاب هو التَّرهيب والتَّخويف، وتخويف محمَّد لقريش بالنَّار وعذاب النَّار، وإصرارهم على تذكيرهم بما حدث للأقوام السَّابقين لمَّا كذَّبوا الرُّسول هو نوعٌ من التَّخويف والإرهاب، ودأب محمَّد على عقد حِلف حربي أو عسكري مع القبائل كان مُخططًا إرهابيًا، لأنَّه بلا شك لا يُريد إقامة هذا الحِلف من أجل وقف التَّصحُّر في مكَّة. وأنتَ تعلم أنَّ بيعة العقبة الثَّانية كانت بيعةً على الدَّم والحرب.
    الترغيب بالجنة والتخويف من النار كان شائعا في ذلك الزمان، وهو ما يسمى بحكم الوقت. أما الأحلاف العسكرية والحروب فقد جاءت في عهد المدينة وكذلك الغزوات والفتوحات.
    قولك:

    الأفكار -يا عزيزي- تكسب قوَّتها وقبولها لدى النَّاس بقدرتها الذَّاتيَّة على الإقناع، وليس بالتَّرهيب أو حتَّى التَّرغيب. ولكن طرح فكرةٍ مع تخويف الآخرين بعقوبةٍ لمن لم يُؤمن بها، لهو ضربٌ من السُّخرية من العقول.
    كلامك تمام ولكن البشرية توصلت إلى هذا الأمر مؤخرا جدا. ولذلك قال الأستاذ محمود بأن الدين ينبغي أن يكون مقنعا للعقول ولا يطالب بالإذعان والسمع والطاعة كما كان الشأن في الماضي.
    قولك:
    الآيات التي شرعنت للإرهاب الذي بدأ فعليًا وعمليًا في المدينة ما زالت موجودةً حتَّى اليوم في القرآن يا عزيزي، ولا يُمكنكَ أن تلوم الإرهابي لأنَّه يُطبّق ما هو مذكورٌ في الكتاب الذي يُؤمن يقينًا أنَّه كلام الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.
    الحرب ونشر الدين بالسيف هو لغة لم يكن المجتمع وقتذاك يفهم غيرها. وصحيح أن آيات الجهاد والقتال موجودة في القرآن اليوم وهذا هو جوهر المأزق والتحدي الذي يواجه المسلمين اليوم. ولن يخرجهم من هذا المأزق سوى القول بتطوير التشريع ونسخ ما كان محكما وترك العمل به، وهو ما قاله الأستاذ محمود وراهن عليه بأنه واجه الموت في سبيل التدليل على صحة ما يقول.
    قولك:
    يجب أن تضع التَّسلسل التَّاريخي في حُسبانكَ يا عزيزي، فما تعتقد أنَّها آيات إسماحٍ وصفحٍ تم نسخها زمانيًا بالآيات اللاحقة التي جاءت في المدينة، ومن البديهي أنَّ اللاحق ينسخ السَّابق، وليس العكس. وليس في القرآن آيةٌ تدل على ما ذهبَ إليه الأستاذ محمود محمَّد طه من إمكانيَّة تفعيل الآيات المكيَّة بعد نسخها بالآيات المدنيَّة، وتم ختم القرآن والرسالة والآيات المدنيَّة فاعلةٌ ومُستمرة {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}
    طبعا النقطة دي جرى توضيحها هنا في هذا المنبر كثيرا ولكن لا بأس من الإعادة.
    الأستاذ محمود يقول أن النسخ لا يعني الإلغاء وإنما يعني الإرجاء وذلك لحكمة ختم نبوة الوحي. وإذا كان النسخ يعني إلغاء آيات الإسماح فلماذا تركت في المصحف؟؟ أما إمكانية تفعيل آيات الإسماح فستكون هي الضرورة التي يضطر إليها المسلمون وإلا سوف يواجهون كل العالم في حرب، وهذا موضوع البوست هنا. وعن آية "اليوم أكملت لكم دينكم.. الآية" يقول الأستاذ محمود أن الذي كمل هو الإنزال أما البيان والتطبيق فلم يكتمل بدليل قوله تعالى "ثم إن علينا بيانه" والأستاذ محمود يقول أن بيان القرآن لا يكمل وهو على الله، يلهم به عباده الذين يختارهم..

    مع فائق المودة
    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2017, 10:10 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11910

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    مرحبًا عزيزي ياسر الشَّريف
    تحيِّاتي وكل عام وأنتَ وأسرتكَ وكل مَن تُحب بألف خير


    أنت هنا تخلط يا صديقي.. المقاومة بالصبر على الأذى وعلى القتل شجاعة، أما الخنوع فهو جبن. فمن يصبر تحت التعذيب ليس خانعا.. النبي عليه السلام في الطائف عندما كان يحصبه الناس بالحجارة كان صابرا وكان شجاعا ولم يكن خانعا
    إنَّما أردتُ الإشارة إلى أنَّه لم يكن من سبيل للرد، فما كان أمامه إلَّا الصبر. على أنَّه تجدر بنا الإشارة إلى أنَّ صبر مُحمَّد وأصحاب لم يكن من نوع الصَّبر الذي يعني العفو، وإنَّما كان صبرًا موقوتًا إلى أجل، فعندما نقرأ قوله {وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُم بِهِ ۖ وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرِينَ} فهذا الصَّبر بالتَّحديد ما يُمكن أن يُعتبر شجاعة، لأنَّه يعني العفو عند المقدرة، أمَّا مثل قوله: {فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ} فهو صبر المغلوب على أمر إلى أن تأتي ساعة التمكين، وهو كقول عامتنا: "اصبر لي بس" فهو ليس أمرًا بالصبر، وإنَّما بالانتظار؛ فهو وعيدٌ لا محالة.

    هذه العبارة لا تشبه الفترة المكية وإنما تشبه الفترة المدنية التي بدأت بعد الهجرة
    هذه هي المُشكلة: أنَّكَ لا تُريد التَّصديق بأنَّ محمَّدًا كان يُضمر العُنف والشدة حتى وهو في مكَّة. الثَّابت يا عزيزي أنَّ جُملة (لقد جئتكم بالذبح) قيلت في مكَّة، وهو حديث صحيح أورده البُخاري في صحيحه تحت باب اسمه (باب ما لقي النبي وأصحابه من المشركين بمكة)

    وبعد أن أذن للنبي عليه السلام بقتال الذين يقاتلونه "إذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير"
    بمُناسبة ذكر هذه الآية، هل تستطيع أن تذكر لي ما المقصود بعبارة {لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ} إذا كانت هذه الآية هي أوَّل آية بها إذن مُباشر وصريح بالقتال، ولم يكن هنالك "قتالٌ" قبل هذه الآية؟ ما هي المعركة أو الحرب التي كان "يُقاتل" فيها المسلمون قبل هذه الآية إذا عرفنا أنَّ أول معركة حقيقيَّة بين المُسلمين والمشركين كانت في بدر؟

    لماذا هاجم القرشيون ومشركو مكة النبي الكريم كشفت عنه عبارة واحدة قالوها وهي: "إن محمدا يفسد علينا غلماننا"
    سبب الصراع بين محمَّد والقريشيين هو طبيعة الدعوة المحمَّدية والتي كانت تتجاوز حدود فكرة التبليغ والتبشير إلى التطاول وإساءة مقدسات الآخرين، وهذا ما نجده في كتب السيرة يا عزيزي ومن ذلك:
    "فلمَّا بادئ رسول الله (ص) قومه بالإسلام، وصدع به كما أمره الله، لم يبعد منه قومه، ولم يردّوا عليه -فيما بلغني- حتى ذكر آلهتهم وعابها؛ فلما فعل ذلك أعظموه وناكره، وأجمعوا خلافه وعدواته."(ابن هشام. السيرة النبوية. علق عليها وخرَّج أحاديثها وصنع فهارسها: أستاذ دكتور عمر عبد السلام تدمري. طبعة دار الكتاب العربي. بيروت-لبنان. الطبعة الثالثة 1990. الجزء الأول ص296)
    "مشى رجال من أشراف قريش إلى أبي طالب (..) فقالوا يا أبا طالب، إنَّ ابن أخيك قد سب آلهتنا، وعاب ديننا، وسفه أحلامنا، وضلّل آباءنا؛ فإمَّا أن تكفّه عنَّا، وإمَّا أن تخلي بيننا وبينه، فإنك على مثل ما نحن عليه من خلافه، فنكفيكه."(ابن هشام. السيرة النبوية. علق عليها وخرَّج أحاديثها وصنع فهارسها: أستاذ دكتور عمر عبد السلام تدمري. طبعة دار الكتاب العربي. بيروت-لبنان. الطبعة الثالثة 1990. الجزء الأول ص297-298)
    وهذه الفكرة نجدها تتكرر في كل المحاورات التي دارت بين محمد وبين القريشيين


    نعم كات قريش من هم بقايا الديانة الإبراهيمية التوحيدية بدليل الكعبة نفسها التي بناها إبراهيم عليه السلام، ولكن أصاب تلك الديانة التحريف ولذلك امتلأت الكعبة بالأصنام
    برأيكَ .. لماذا لم يسمح محمَّد للوثنيين بإقامة دينهم بعد فتح مكة؛ لاسيما وأنَّه كان قد وعدهم بذلك وهم ما يزال في مكة {لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ} ألم يكن بإمكانه أن يأمرهم بإزاحة أصنامهم من داخل وحول الكعبة، وعبادتها خارج حدود الحرم المكي مثلًا؟ هل خالف محمَّد آية {لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ} المكيَّة، أم أنَّ الآية منسوخة بلا رجعة؟


    الترغيب بالجنة والتخويف من النار كان شائعا في ذلك الزمان، وهو ما يسمى بحكم الوقت. أما الأحلاف العسكرية والحروب فقد جاءت في عهد المدينة وكذلك الغزوات والفتوحات
    أنا أتكلَّم عن الفكرة من حيث المبدأ يا عزيزي، فخطأ الآخرين ليس مُسوغًا لخطئكَ أيضًا، فإذا كان المنبر هنا مثلًا مليئًا بالشخصنة واغتيال الشخصيات، فهذا ليس مسوغًا لك لممارسة نفس الفعل؛ طالما أنَّ قيمك ومبادئك الأخلاقيَّة تتنافى مع هذه الأفعال. أنا هنا أناقش الفكرة من حيث المبدأ: فكرة الترهيب والتخويف سواء بالنار أو التهديد بعقاب مشابه لما حدث للآخرين هو ضد فكرة "حرية التدين" لأنه ليس من المنطق أبدًا أن يكون قبول فكرتك مبنيًا على الخوف. أليس كذلك؟ أنا أطرح فكرتي، وإذا كانت منطقيَّة ومقنعة، فسوف يقتنع بها من يشاء دون أن ألجأ إلى تخويفه من مغبة رفضه للفكرة، أو دون إغرائه بما سوف يتحصّل عليه إن هو قبل بالفكرة. أمَّا بالنسبة للتحالفات العسكريَّة، فلعلك تعرف جيدًا أنها كانت في الفترة المكيَّة، وأساسًا لولا نجاح محمد في عقد تحالف عسكري مع الأوس والخزرج لما حدثت الهجرة إلى المدينة أصلًا

    ولذلك قال الأستاذ محمود بأن الدين ينبغي أن يكون مقنعا للعقول ولا يطالب بالإذعان والسمع والطاعة كما كان الشأن في الماضي.
    ولكن آيات الترغيب والترهيب مازلت جزءًا من السور المكيَّة التي يُريد الأستاذ محمود محمَّد طه أن يُعيد تفعيلها، فماذا نفعل بهذه الآيات في عصر قبول الدين بالعقل والمنطق؟


    الحرب ونشر الدين بالسيف هو لغة لم يكن المجتمع وقتذاك يفهم غيرها
    أي ديانةٍ هذه التي انتشرت في الجزيرة العربية بالحروب ولغة السيف يا عزيزي؟ ودعنا نتذكر دين مسلمة بن حبيب الحنفي الذي فاق عدد أتباعه الأربعين ألف مقاتل؛ ناهيكَ عن النساء والأطفال والشيوخ. فهل نشر مسلمة بن حبيب دينه بالحروب والسيف؟ وماذا عن طُليحة الأسدي الذي اتبعه كل قومه من بني أسد، وكذلك عدد غفير من قبيلة طيء وغطفان؟ هل نشر دينه وكسب ولاء الجميع بالحروب والسيف أيضًا؟

    وصحيح أن آيات الجهاد والقتال موجودة في القرآن اليوم وهذا هو جوهر المأزق والتحدي الذي يواجه المسلمين اليوم. ولن يخرجهم من هذا المأزق سوى القول بتطوير التشريع ونسخ ما كان محكما وترك العمل به
    من يملك آلية النسخ هذه يا عزيزي؟ نحن؟ نحن الذين ننسخ الآيات؟ كنتُ أعتقد أنَّ النسخ عملية تختص بالإله نفسه، فهو الذي ينسخ ما يشاء ويُثبت، وليس نحن البشر.

    الأستاذ محمود يقول أن النسخ لا يعني الإلغاء وإنما يعني الإرجاء وذلك لحكمة ختم نبوة الوحي. وإذا كان النسخ يعني إلغاء آيات الإسماح فلماذا تركت في المصحف؟؟ أما إمكانية تفعيل آيات الإسماح فستكون هي الضرورة التي يضطر إليها المسلمون وإلا سوف يواجهون كل العالم في حرب، وهذا موضوع البوست هنا.
    أعلم رأي الأستاذ محمود محمد طه حول موضوع النسخ، ولكني لا أتفق معه حولها. فالنسخ لا يعني الإرجاء أبدًا، فهذا مما يُخالف اللغة العربية، ففي اللغة لا يأتي النسخ بمعنى الإرجاء ومعاجم اللغة العربية تقول إن النسخ يعني الاكتتاب، فنقول: "نسخ فلانٌ الكتاب" أي كتبه، أو النسخ بمعنى الإزالة فنقول: "نسخ النهارُ الليلَ" وفي معاجم اللغة العربية لن تجد نسخ بمعنى "أرجأ" أمَّا عن سؤالك عن بقاء الآيات المنسوخة، فالفكرة من النسخ يا عزيزي ليس نسخ الآيات، وإنما نسخ الأحكام الموجودة في الآيات، والنسخ نفسه على أنواع، فمنه ما بقي حرفه، ومنه ما أُزيل حرفه أيضًا، المهم هو معرفة "الحُكم" الناسخ من "الحُكم" المنسوخ


    وعن آية "اليوم أكملت لكم دينكم.. الآية" يقول الأستاذ محمود أن الذي كمل هو الإنزال أما البيان والتطبيق فلم يكتمل بدليل قوله تعالى "ثم إن علينا بيانه" والأستاذ محمود يقول أن بيان القرآن لا يكمل وهو على الله، يلهم به عباده الذين يختارهم..
    من الصعب يا عزيزي أن تقرأ شيئًا وتفهم شيئًا آخر. الآية واضحةٌ جدًا، وطالما أنَّ القرآن نفسه يصف نفسه بأنَّه واضح ومُبين، فإنَّ المعنى الظاهري هو المعنى الذي يُؤخذ به، أمَّا بالنسبة لموضوع البيان، فلا يُمكن يا عزيزي أن تضع آيتين مُختلفتين في سياقين مُختلفين وكأنهما مُكملتين لبعضيهما، آية {ثم إن علينا بيانه} جاء في سياق آخر تمامًا، علمًا بأنَّ مسألة التبيين هذه مخصوص للرسول وليس لأحدٍ آخر، فتلك واحدة من مهام الرسالة ولهذا نقرأ قوله {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ}

    تحيِّاتي لك ومودتي

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 03:49 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    ماكان محمد بن عبد الله جباناً بل شجاعاً وهي خصلة تضاف إلى مكارم اخلاقه. لقد اذاه أعداؤه من قريش وتمادوا في غمزه والاساءة إليه حتى أخرجوه من طوره في حادثة الحرم الشريف حين تحرشوا به فخرجت من فمه عبارة" اتسمعون يامعشر قريش ، أمّا والذي نفسي بيده لقد جئتكم بالذبح".التي قالها في سياق صدّ العدوان الذي جابهته به جماعة من أشرار قريش تكأكأوا عليه وهو فرد اعزل يطوف بالكعبة. غمزوه فسكت عنهم ثم اذوه ثانية فتجنبهم فلما مر بهم للمرة الثالثة كرّروا فعلتهم ففاض كيل الحليم الشجاع وخرجت من فمه تلك العبارة يردعهم بها ويخيفهم ليخلوا سبيله.

    لقد اذى اشرار قريش محمداً وأساءوا معاملته واضطهدوا أتباعه وأصحابه وهو صابر محتسب يدعوهم إلى دينه بالتي هي أحسن وهم معرضون يصدون عن سبيله حتى اتفقوا وتآمروا على قتله فلم يجد سبيلا للنجاة بحياته سوى الهجرة ليلا هو وابوبكر الصديق إلى المدينة. لتبدأ بذلك مرحلة جديدة من الصراع والحرب المكشوفة التي اضطر إليها محمد اضطرارًا. لقد دفعت عداوة قريش محمداً الى سكة الحرب دفعاً وهي سكة لم يختارها طوعاً.

    لقد نشأت في بيت مسلم يحب أهله محمداً النبي اليتيم الصادق الأمين كما يحبه ويجلّه عامة مسلمي وطني الذين ينشدون له صفوة الغناء كمالم يفعلوا لأحد سواه لأنه نبي الرحمة للعالمين.

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-02-2017, 03:53 AM)
    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-02-2017, 04:02 AM)
    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-02-2017, 04:08 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 01:44 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11910

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    الأخ عثمان محمَّد صالح
    تحيِّاتي

    بعيدًا جدًا من الخطاب العاطفي أعلاه، وقريبًا جدًا من الواقع والوقائع. لستُ مجنونًا لأُعادي أو أكره رجلًا ميتًا، ناهيكَ عن أنَّ يكون قد مرَّ على موته أكثر من 1400 عام. لستُ مجنونًا لكي تكون لي عواطف أو انفعالات من أي نوع تجاه شخصٍ لم أره ولم أتلقي به، ولا أعرفه أصلًا. أقول هذا ردًا على خطابك العاطفي أعلاه والذي يخصك ويعنيكَ وحدك. أنا هنا أُناقش قضيَّة "تاريخيَّة" وقد يكون لكلٍ منا رؤيته ووجهة نظره المُختلفة في قراءة هذا التَّاريخ. ثمَّة مقولةٌ منسوبةٌ إلى يسوع النَّاصري تقول: "من فضلة القلب يتكلَّم الفم" وهي شبيه جدًا بالمثل العربي القائل: "كُل إناءٍ بما فيه ينضح." نعم! قد ينفعل كل "إنسان" ويغضب، فيفض كيله (على حد تعبيرك) ولكن لحظات الانفعال هذه قد تُخرج ما هو مخبوءٌ في الدَّواخل، ومكنونٌ في الصدر؛ فإن كان خيرًا فخير، وإلَّا فهو غير ذلك. لا أعتقد أنَّ أحدنا مهما بلغ به غضبه، وطاش حِلمه قد يصل إلى مرحلة التَّهديد بالذبح حالفًا بالله؛ ناهيكَ عن أن يكون نبيًا، من المُفترض أنَّه أعلمنا بالله.

    عمومًا؛ هذه ليست قضيتي؛ فمسألة تعذيب وإيذاء المُسلمين في مكة معروفةٌ، ومكرورةٌ، وقرأنا عنها مُنذ أن كُنَّا صغارًا. قضيتي هنا عن منابع هذا العداء، الذي كاله القريشيون على المُسلمين، ليس فقط بوضع التَّعدديَّة الديني!ة التي كانت في مكة قبل الإسلام في الاعتبار وحسب؛ بل وبوضع الحياة الدينيَّة في مُجملها في جزيرة العرب قبل الإسلام؛ إذ لم ينقل إلينا الرُّواة والأخباريون روايةً واحدةً عن حربٍ دينيَّةٍ بين قبيلتين أو عن صراعٍ بين رجلٍ وقبيلته يصل إلى مرحلة مُحاولة القتل بسبب الدين أو المعتقد. فلماذا مُحمَّدٌ بالذات؟ ولماذا الإسلام بالذات دونًا عن بقيَّة الأديان التي عرفتها العرب.

    من ناحيتي أنا؛ فقد أوضحتُ من خلال كُتب السيرة نفسها، أسباب ومنابع هذا الخلاف، الذي يُعتبر سابقةً غريبةً، وفريدةً من نوعها لدى العرب. وهي أنَّ هذه الشَّخصيَّة التَّاريخيَّة (محمَّد) تعدت على اتفاقٍ وعُرفٍ كان سائدًا وهو عدم الإساءة إلى المُعتقدات الأخرى، وعدم الإساءات إلى مُقدّسات الغير، والشَّحصنة: (يسب آلهتنا، ويُسفه أحلامنا، ويُضلل آباءنا). هل لديكَ أنتَ مُسوغات أُخرى، وتحليل آخر لهذا المُنتج التاريخي بعيدًا عن الخطاب العاطفي؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 03:33 PM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: هشام آدم)

    هشام ادم،ردا على ماذكرته انا عن محبة مسلمي بلدي لنبيهم كتبت لي مايلي:لستُ مجنونًا لأُعادي أو أكره رجلًا ميتًا، ناهيكَ عن أنَّ يكون قد مرَّ على موته أكثر من 1400 عام. لستُ مجنونًا لكي تكون لي عواطف أو انفعالات من أي نوع تجاه شخصٍ لم أره ولم أتلقي به، ولا أعرفه. انتهى المقتبس.هذه الفقرة تتضمن تسريبا متذاكيا لسباب ضمني يشمل المسلمين المعاصرين قاطبة بسبب مايكنونه لنبيهم من مشاعر المحبة.(قل لي كيف يمكن للمرء ان يؤمن بنبي اذا لم يحبه حتى وان لم يره إلا من خلال المرويات المتداولة عنه؟! ). تصف المسلمين جميعا بالجنون ومع ذلك تتحامل على محمد بن عبد الله في فترة دعوته للإسلام في مكة وهو يقاسي الأمرين وتصنفه كعدواني مع انه لم يأت بعشر معيار سبك للمسلمين أعلاه. كل ما فعله محمد وآثار عليه حفيظة الشرفاء والسادة الذين خافوا على مكانتهم وامتيازاتهم من الخطر الذي يمثله الدين الجديد الآخذ في الانتشار يين فئات المستضعفين الأمر الذي كان ينذر بانقلاب اجتماعية ، بثورة اجتماعية - كل ما قام به محمد واوغر عليه صدور علية القوم هو انه دعاهم إلى التوحيد ونبذ عبادة الأصنام التي لاتنفع ولاتضر.

    بهذا امل ان اكون قد اجبت على ماطرحته علي من أسئلة.

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-02-2017, 04:19 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 04:36 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11910

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    الأخ عثمان محمَّد صالح
    ها قد عُدتَ إلى الخطاب العاطفي مرَّةً أُخرى. نفس الكلام الذي كان يُكتب في سيناريوهات المسلسلات الدينيَّة القديمة (!)

    أولًا فيما يتعلَّق بمسألة خوف القريشيين على "مكانتهم" ربَّما تتذكر تلك المحاورة التي حدثت بين محمَّدٍ وبين قومه، عندما كانوا يُطالبونه بالتَّوقف عن شتم آلهاتهم ومُقدّساتهم، وهو يُصر على مُطالبتهم أن يقولوا كلمةً واحدةً. ومحمَّد لم يترك لي أو لكَ عبء معرفة سبب طلبه ذلك، فكلمة "لا إله إلَّا الله" التي كان يُريدها منهم، لم يكن يُريدها لتُخرجهم من الظُّلمات إلى النُّور، أو لتُدخلهم الجنَّة، ولكن فقط "لتدين لهم بها العرب، وتدفع لهم بها الأعاجم الجزية" فمحمَّدٌ عرض عليهم ما تظنُ أنَّهم كانوا خائفين على ضياعه بسبب دعوته.

    ثانيًا فيما يتعلَّق بمسألة التَّوحيد، ونبذ عبادة الأصنام، فلعلكَ تعلم أنَّها ليست بدعةً مُحمَّديَّة، فالتَّوحيد كان معروفًا قبل مجيء مُحمَّد بقرونٍ طويلةٍ جدًا، ونفس دعواه دعا بها الأحناف الذين كانوا بين ظهرانيهم أيضًا، فهو لم يأت بجديد. ولكن ما أظن أنَّك تجهله، هو أنَّ الوثنيَّة نوعٌ من التَّوحيد، وهذا ليس كلامي، ولكن كلام القرآن نفسه. فقسمٌ كبيرٌ من القريشيين كانوا يُؤمنون بوحدانيَّة الله، وبأنَّه خالق هذا العالم: {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ} وما هو أغرب من ذلك أنَّهم لم يجحدوا عبادته، فيصرفوها لغيره؛ بل كانت الطُّقوس التي يُؤدونها للأصنام (في جوهرها) عبادةً لله الواحد: {مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَىٰ}

    فهم لم يكونوا يعبدون الأصنام نفسها اعتقادًا بها أنَّها تضر وتنفع كما تعتقد؛ بل كانت عبادتهم أقرب لعبادة بعض المُتصوّفة، الذين يتوسلون بالموتى، والصَّالحين، ويتخذون منهم شفعاء عند الله، اعتقادًا منهم بأنَّهم أقل قدرًا من أن يُخاطبوا الله مُباشرةً، وهم المُذنبون، والمُسيئون، فيجعلون الأولياء الصَّالحين واسطةً بينهم وبين الله.

    ما حدث أنَّ قريشًا كانوا كالمُتصوّفة الآن، بينما كان مُحمَّد كالسَّلفيين والوهابيين الذين يُكفّرونهم

    مُحمَّد أراد لهم أن يعبدوا الله بالطريقة التي يراها هو، اعتمادًا على زعمٍ، وادعاءٍ سبقه إليه العشرات من قبل. فطالبوه بأن يُثبت لهم صدق نبوته، بجلب مُعجزاتٍ: كمُعجزات الأنبياء، حتَّى يُصدقوه:
    {وَقَالُوا لَن نُّؤْمِنَ لَكَ حَتَّىٰ تَفْجُرَ لَنَا مِنَ الْأَرْضِ يَنبُوعًا}
    {أَوْ تَكُونَ لَكَ جَنَّةٌ مِّن نَّخِيلٍ وَعِنَبٍ فَتُفَجِّرَ الْأَنْهَارَ خِلَالَهَا تَفْجِيرًا}
    {أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا أَوْ تَأْتِيَ بِاللَّهِ وَالْمَلَائِكَةِ قَبِيلًا}
    {أَوْ يَكُونَ لَكَ بَيْتٌ مِّن زُخْرُفٍ أَوْ تَرْقَىٰ فِي السَّمَاءِ وَلَن نُّؤْمِنَ لِرُقِيِّكَ حَتَّىٰ تُنَزِّلَ عَلَيْنَا كِتَابًا نَّقْرَؤُهُ}

    فما كان جوابه لمطالبهم العقلانيَّة جدًا، لأنَّه ليس من العقل تصديق كل من ادعى النُّبوة، أن قال لهم:
    {سُبْحَانَ رَبِّي هَلْ كُنتُ إِلَّا بَشَرًا رَّسُولًا}
    وكأنَّهم كانوا يُطالبونه بأن يفعل شيئًا مُخالفًا لما يفعله الأنبياء، وكأن الرسول ليس بمقدوره أن يفعل شيئًا مما ذكروه(!)

    الأنبياء الذين سمعت قريش عنهم، كانوا يُفجّرون الأرض عيونًا وينابيع، وكانوا يُحييون الموتى، ويُشفون المرضى، ومنهم من كان يتحكّم بالريح، والجن والجبال، فهل يعجز آخر الأنبياء، وأفضلهم، أن يفعل شيئًا مماثلًا؟

    تلك كانت الفكرة العقليَّة البسيطة التي رفض بها أهل قريش تصديق ادعاء مُحمَّد. ولكنَّه كان يتوقع منهم أن يُؤمن به هكذا: بدون دليل، ولا إثبات. ربما اعتمادًا على صلات القربى والدَّم، وحميَّةً قبليَّة، ولكن شيئًا من ذلك لم يحدث.

    مُحمَّد أراد أن يفرض دينه على مُجتمعٍٍ كان فيه الوثنيون والنصارى واليهود والدهريون يعيشون في سلام تام. لأنَّ الإسلام لا يستطيع أن يكون مُجرَّد دينٍ بين بقيَّة أديان المُجتمع. لا! يجب أن يكون المُسيطر، والمُهيمن والمُتحكم، وأن تكون بقيَّة الأديان تحت إمرة وحُكم الإسلام، وحُكم مُحمَّد.

    رفضت قريشً إغراءات مُحمَّد لهم بسيادة العرب، وأخذ الجزية من الأعاجم، حفاظًا على المُجتمع العلماني التَّعددي، الذي تدعو إليه أنتَ الآن يا عثمان محمَّد صالح.
    (!)

    (عدل بواسطة هشام آدم on 01-02-2017, 04:45 PM)
    (عدل بواسطة هشام آدم on 01-02-2017, 05:00 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2017, 11:34 PM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: هشام آدم)

    هشام ادم،

    قبل ان نتقدم في المناقشة دعنا نلخص ماتوصلنا اليه حتى الآن :

    اخفاقك في إثبات صفة العنف والدموية عن إسلام المرحلة المكية. وهو اخفاق فادح وباهظ الكلفة وذلك لانه ينسف فرضيتك الزاعمة بان للاسلام منذ نشأته الاولى جوهرا واحدا إرهابيا. ولقد استندت لتدعيم ذلك على ايراد ماقال به محمد بن عبد الله في حادثة الحرم للقوم الذي تحرشوا به من قريش أثناء طوافه بالكعبة. ولو كنت حريصا على تنوير القاريء وعدم خمه لكان حريا بك الاتكتفي بانتزاع العبارة التي قال بها محمد بل كان من الواجب عليك سرد الواقعة بحذافيرها ليقف القاريء على السياق الذي قيلت فيه العبارة. ولكنك لم تفعل ذلك جريا وراء التحامل على محمد. وعندما وجدت ان حجتك هذه واهنة تملصت منها وتشبثت بأمر ثان لإيصلح ان يكون دليلا على عنف محمد ودمويته في مكة وهو موقف قريش المعادي للإسلام.

    لاتملك ماتدلل به على ان محمدا قد مارس العنف في الدعوة إلى الاسلام حتى أكرهته قريش على الهجرة الى يثرب.

    ساواصل.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2017, 00:23 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    ريثما أعود أترككم مع مكتوب نشره في( 10-31-2015, 10:02 PM ) في موقع شبكة الإلحاد العربي من يسمي نفسه أمير الملحدين، ماشاء الله. من قلة الاسماء ؟!، عاشت الاسامي(وجه باسم). يقول هذا الأمير ماقال به هشام عن عداوة قريش لدعوة محمد.

    ياهشام الفكرة مأخوذة !!!
    ------------------

    امير الملحدين


    افتراضي سبب عداوة قريش لمحمدلطالما سمعنا في قصص اسلامية على المعانات والتعذيب الدي تعرض له محمد واصحابه من القريش بسبب دعوته للاسلام وسبب عدابهم فقط لانهم قالوا لا اله الى الله فما هو ياترى سبب كل هذا الحقد لمحمد ولدعوته ؟من المعروف ان مكة كانت تمتلك موقع استراتيجي مهم مما جعلها قبلة يتوافد عليها العرب من كل جهة لاهداف تجارية وللشعر ، كما كانت تستقطب مجموعة متنوعة من اديان كالمسيحية واليهودية و الدهريين وصائبة والاحناف والوثينة فقد عاشه العرب بكل تسامح مع كل هدا الترات وتنوع الديني وتقافي السؤال المطروح هنا لماذا ياترى رغم كل هذا التعدد الهائل من اديان والتقافات داخل مكة قامة قريش بمعادات محمد ومنعته من نشر دينه ؟غالبا ما نسمع في كتبنا الاسلامية ان سبب معادات قريش لمحمد كان هو الدعوة للاسلام العجيب في امر ان قريش لم تعادي محمد لهدا السبب بتاتا بل العكس هو الصحيح ، فقد كان محمد هوا من يعادي قريش، فمن خلال السيرة النبوية نجد ان محمد قد خرج عن ماعهده قومة من احترام مقدسات الغير بكل ماتحمله من تنوع ، فبادر محمد بسب الهتهم و اصحابها وسخرية منهم ،وقد حاولت قريش اتناءه على عمله مرارا وتكرارا ولكنه استمر على ماهو عليه من تسفيه الهتهم ، فقريش لم تكن تنهى محمد على دعوته بل كانت تطالبه فقط بان يحترم اديانهم والا يسبها الى انه استمرفي تسفيه عقولهم من دون احترام لكبيرهم او قريب او وجيه، فدعا محمد أبا الحكم بن هشام قائلا: (يا أبا الحكم هلُّم إلى الله ورسوله، إنِّي أدعوك إلى الله. فقال: يا محمد هل أنتَ مُنتهٍ عن سب آلهتنا؟ هل تُريد إلَّا أن تشهد أن قد بلَّغت؟ فنحن نشهد أن قد بلَّغت) لاحظوا كيف قد نهى ابا الحكم محمد عن الكف على سب الهتهم وان دعوته هي التبليغ وقد شهد له بدالك بانه قد بلغ ،ومكان من محمد الى ان يلقب ابا الحكم بابي جهل وهدا لقب فيه اساءة كبيرة ومسبة .فرغم ذلك هذا لم يمنع قريش من ارسال وفود من كبار وحكماء القبائل لتشاور مع محمد اعطيني اليوم شخص واحد يسب اسلام ويرسل الشيوخ والعلماء المسلمون له وفد لتشاور معه ونهيه عن سب اسلام ،مستحيل سب اسلام وسوف تطير رقبتك ...من هنا نرى الرقي الفكري لقريش التي مارست الديمقراطية في احلا اشكالها محترمة حتى من سبهم ،المهم نرجع الى ماقاله وفد قريش لمحمد لنرى ادا كانت قريش فعلا مخطئة كما يدعي المسلمون(يا محمَّد-;- إنَّا قد بعثنا إليكَ لنعذر فيك. وإنَّا والله ما نعلم رجلًا من العرب أدخل على قومه ما أدخلت على قومك، ولقد شتمت الآباء، وعبت الدين، وسفهت الأحلام، وشتمت الآلهة، وفرَّقت الجماعة، فما بقي أمر قبيحٌ إلَّا جئتهُ فيما بيننا وبينك)محمدٌ فعل كل ذلك، وهاهم سادة قريش يجتمعون له بكل أفعاله هذه التي خالف عليها العرب، فما الذي سيُقررونه فيه؟ هل سيُقررون نفيه أو قتله؟ فلنُكمل ما قاله، لنعرف أي قومٍ كانت قريشٌ الكافرة:(فإن كنتَ إنَّما جئتَ بهذا الحديث تطلب به مالًا، جمعنا لكَ من أموالنا حتى تكون أكثرنا مالًا. وإن كنتَ إنَّما تطلب به شرفًا، سودناك علينا. وإن كنتَ تريد مُلكًا ملَّكناك علينا)قريش لم تطالب محمد بوقف دعوته بل عرضة عليه المال والجاه والملك فقط من اجل شيئ واحد هو احترام معتقداتهمفكل ماتعرض له بعد دالك محمد ومناصروه لم يكن سوى ردة فعل طبيعية من قريش لدفاع عن شرفهم بعد ان تطاول محمد عليهم وبدء في تحريض عليهم وتفكيكهم

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-03-2017, 01:01 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2017, 02:02 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    هشام آدم،

    شأنه شأن كل داعية لدين جديد٬ كان محمد مؤمناً بامتلاكه الحقيقة المطلقة ذات المصدر الرباني. كان مؤمناً بنبوّته واصطفاء ربه إياه بشيراً ونذيراً للعالمين. كان صادقاً في ظنه أنه يتلقى الوحي بواسطة جبرائيل وأن من واجبه إذاعة البلاغ الالهي لاخراج الناس من الظلمات الى النور.

    ولقد مرّت علاقة محمد المتوترة بقريش مذ جهر بنبوّته بأطوار وتقلبات جرّبت فيها قريش شتى صنوف الأذى والتعذيب له ولاهله ولاتباعه. وعندما اشتد به الكرب والبلاء ضعف محمد مرتين احداهما في الحادثة التي اشرت اليها في الفقرة الأولى من مداخلتك حيث حاول أن يغري قريش بالملك والسؤدد على العرب اذا ما نطقوا بالشهادة فلم يستيجبوا ذلك أنهم كانوا يدافعون عن مصالحهم المادية ومكانتهم بين القبائل العربية المتحالفة معهم على حماية طريق القوافل الممتد من اليمن إلى بلاد الشام وأن يحتفظوا بسدانة الكعبة التي كانت مركزاً لأوثان القبائل الحليفة لقريش والتي كانت دعوة محمد لنبذ الاصنام تهددها وبالتالي تضع قريش أمام خطر ماحق اذا ماقررت القبائل المحيطة مهاجمتها عقاباً على إيمانها بدعوة محمد.

    ما كان لسادة قريش أن يؤمنوا أو يتسامحوا مع انتشار دين جديد يستهزيء بأوثانهم ويسفّه أحلامهم وبساوي بينهم وبين المستضعفين ويتهدّد المكانة الدينية لقريش بين العرب ولذلك ناصبوه العداء المكشوف الذي استفحل حتى بلغ طور التخطيط الاغتيال كماهو معلوم.

    ألم الضعف بمحمد إزاء قريش للمرة الثانية عندما قرأ لهم سورة النجم ممتدحاً اللات والعزى ومناة فسُرّ المشركون من قوله وخرّوا معه ساجدين. لكن محمد ندم في اليوم التالي وتراجع عماقدّمه من تنازل لقريش.. ويدل سجود قريش مع محمد في هذه الحادثة على أن عظمة النزاع كانت هي الأوثان.

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-03-2017, 02:05 AM)
    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-03-2017, 02:07 AM)
    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-03-2017, 02:17 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2017, 02:29 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    ياهشام ،تجاهلت اشارتك الغربية للمسلسلات الدينية اول مرة فكررتها لي في المداخلة الاخيرة، عن اي مسلسلات تتحدث يازول؟، انا ماكنت وهابي وقاعد في السعودية زيك لاشاهد مسلسلات دينية. صدق او لاتصدق: انا عمري ماكان عندي صحن استقبل بيهو قنوات عربية.

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-03-2017, 03:01 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2017, 02:17 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2017, 05:15 AM

Osman M Salih
<aOsman M Salih
تاريخ التسجيل: 02-18-2004
مجموع المشاركات: 12608

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)

    من المهم تنيه القراء إلى أن الصورة التي رسمتها لمحمد بن عبد الله لاتسري عليه بعد هجرته إلى يثرب. بعد الهجرة إلى يثرب وليس قبلها تنطبق على الإسلام تلك الأوصاف الذي ذكرها هشام آدم.

    (عدل بواسطة Osman M Salih on 01-09-2017, 05:26 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2017, 12:23 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Osman M Salih)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2017, 12:43 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21780

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2017, 12:44 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21780

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2017, 02:12 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    المسلمون مواجهون بتحدي كبير. من يريد أن يثبت أنه ليس إرهابيا عليه أن يعلن أن إسلام الجهاد وقتال المشركين حتى يسلموا، وقتال أهل الكتاب حتى يسلموا أو يعطوا الجزية، وإسلام ملك اليمين وإباحة الرق، إنما هو إسلام من الماضي لا يصلح لإنسانية اليوم. هذا التحدي يواجه دولا مثل السعودية وإيران والسودان. هذا النقاش دار في الكونغرس في يناير 2016.



    طبعا مثل هذه المواد لا تجد الاهتمام من قناة الجزيرة أو العربية، ولكن قنوات الشيعة تنقلها وتسلط عليها الضوء.

    ـــــــــــــــــ
    عضو الكونغرس الأمريكي يدعو السعودية ايقاف دعمها للوهابية
    الاعلام الدولي 676 2016-01-24
    السعودية
    الوهابية
    الكونغرس
    الاسلام



    في نقاش حول الية التعامل مع التطرف الاسلامي العالمي، تحدث عضو الكونغرس الديمقراطي، هانك جونسون، على ضرورة معالجة العوامل السياسية الداخلية التي تساهم في التطرف الإسلامي.

    وقال جونسون، ان الحركة الجهادية العالمية ترتبط ارتباطا وثيقا لتعاليم الوهابية وأن تنظيم القاعدة وداعش هي فرع من فروع الوهابية.

    مضيفا، ان الوهابية بدات مطلع القرن ال18 وترتبط ارتباطا وثيقا الان بالمملكة العربية السعودية.

    وأشار عضو الكونجرس جونسون، إلى أن الوهابية هو الدين الذي ترعاه الدولة في المملكة العربية السعودية والمملكة السعودية الحاكمة تقوم بدعم الوهابية من خلال المساجد التي ترعاها الدولة الرسمية ومن خلال المدارس الدينية في جميع أنحاء العالم، والتي يتم تمويلها إيرادات البلاد من النفط والغاز.

    وخلص إلى أن الخطوط الأيديولوجية الوهابية متقاربة مع فكر ما يسمى الدولة الإسلامية (داعش) وهنالك تطابق بالتعاليم التي ينتهجها كلا الطرفين.

    وقال مايكل موريل، النائب السابق والقائم بأعمال مدير وكالة المخابرات المركزية يجب ان يكون هناك مناقشة مع الحكومة السعودية حول دعمهم للوهابية وكيف ينبغي التعامل معها.

    هانك جونسون احد اعضاء الكونغرس وهو ممثل لمقاطعة جورجيا و ديكالب و غوينتو روكديل ونيوتن.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2017, 06:01 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    بعض السلفيين ينكرون أن تكون داعش قد نشأت على الفكر السلفي الوهابي، ولكن هاهو الشيخ عادل الكلباني إمام الحرم المكي يؤكد أن داعش نبتة سلفية.



                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-14-2017, 01:12 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)



    Frank Gaffney on the Islamic Threa
    16.09.2014
    Noted expert on Middle east affairs Frank Gaffney speaks in Whippany, NJ about the threat of Islam. This took place on August 28th, 2014

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-18-2017, 09:22 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-18-2017, 10:34 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    المهووسون والإرهابيون المسلمون وممارساتهم هي السبب في ردود الفعل الكثيرة التي نشاهدها ويصفها البعض بكراهية الإسلام وما هي إلا كراهية الإسلام الراديكالي التكفيري الاستئصالي.. لاحظوا نوع ما يقوله شوداري في هذا المقطع..

    ABC TV debate "Islam is not a religion of peace" Watch Muslim reactions!

    Quote:
    13.09.2016
    Best seller 'The People vs Muhammad' is now ON SALE at Amazon for up to 17% off the retail price!!! Get your copy today, stocks are limited

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



    Quote: هذه أمريكية من أصل لبناني اسمها نور سمعان قهوجي و غيّرت اسمها إلى بريجيت غابرييل ، مرتبطة بترامب.

    وهذه الشريحة موجودة في موقع يوتيوب منذ زمن ولكن أعيد وضعها بعد فوز ترامب.

    ــــــــــــــــــــــــ

    Quote:
    Brigitte Gabriel gives FANTASTIC answer to Muslim woman claiming all Muslims are portrayed badly »
    18.06.2014
    Finally! For years all we hear is that Islam has been 'hijacked' and that most Muslims are peaceful people:
    And that matters to the 270 million people who have been killed in the name of Allah HOW؟
    They estimate that some 15 to 20 percent of all Muslims are 'radical.' Well here's a real news bulletin that actually has meaning:
    Eighty Percent of All Muslims Are Not Muslims!
    Enter Ms. Brigitte Gabriel. Please see her great website and join in the effort at and http://www.actforamerica.org/http://www.actforamerica.org/ Thanks
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 10:40 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)



    "الهوس الديني يهدد أمن واستقرار الشعوب" عبارة كتبها الجمهوريون في عنوان كتاب




                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-21-2017, 08:34 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    سلامي للجميع

    السلفية الجهادية تريد إقامة خلافة على منهاج النبوة. والشيعة ينتظرون خروج المهدي لإقامة دولة العدل الإلهي. وكلاهما ليس له وسيلة غير القتال، وكلاهما يستند على نصوص.

    طارق السويدان عن الخلافة الأخيرة على منهاج النبوة. لاحظوا أن مخرج الشريحة أدناه يضع ملوك السعودية مع حكام العرب الآخرين ضمن الملك الجبري.








    العريفي في عام 2012 بعد نجاح ثورات الربيع العربي:
    Quote: (اقتراب موعد الخلافة الراشدة الثانية)






    الشيعة:




    Quote: حقائق حول الشهر الأخير قبل ظهور الإمام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه (دولة العدل الالهي)


    ربما لهذا السبب تريد بعض القوى الخارجية تأجيج الحرب الطائفية بين معسكري المسلمين ــ أي بين السنة والشيعة ــ وبين شتى الفصائل وبعضها، فيتم لهم التخلص منهم جميعا. هذه الاستراتيجية قد تضعف المسلمين الراديكاليين ولكنها لن تستطيع أن تجتث هوس الإسلام الراديكالي من جذوره.



    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2017, 04:09 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2017, 04:10 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-18-2017, 01:03 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 22144

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي.. (Re: Yasir Elsharif)

    الأمير خالد الفيصل أمير مكة ومسشتشار الملك: الإسلام السياسي شوَّه صورة المسل...لم الإسلامالأمير خالد الفيصل أمير مكة ومسشتشار الملك: الإسلام السياسي شوَّه صورة المسل...لم الإسلام

    ربنا قال: "إن ربي لطيف لما يشاء". يبدو أن الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي قد جعلت السعودية، ومن قبلها مصر، تتوجهان نحو مقاومة مسألة "تطبيق الشريعة الإسلامية" في الحكم، وهي معنى "الإسلام السياسي".. ومصداقا لهذا التوجه الجديد أرجو التمعن والتأمل في هذه المادة أدناه من صحيفة عاجل الإلكترونية:

    ــــــــــــــــــ
    صحيفة أمريكية وصفته بأهم قادة المعركة الفكرية
    زعيم "الحرب الأيديولوجية" يقود المملكة لتصبح قوة إسلامية عالمية

    السبت - 14 جمادى الأول 1438 - 11 فبراير 2017 - 03:30 صباحا ً


    القاهرة (مصر)- ترجمة دينا مصطفى

    "تغييرات جذرية تتخذها المملكة لتحقيق الأمن والاستقرار المطلوب لشعبها" هكذا علقت صحيفة "هافينغتون بوست" الأميريكية، الجمعة (10 فبراير 2017)، على انتقال المملكة لساحة جديدة في مجال مكافحة التطرف، هي "الحرب الأيديولوجية"، واصفه إياه بأنه "إجراء فريد من نوعه".

    وأكدت الصحيفة الأمريكية أنه لا يخفى على أحد أن المملكة تعمل الآن على إحداث تغير جذري في منظومتها الاقتصادية، ضمن مساعي المملكة الحثيثة لتحقيق الأمن والاستقرار المطلوب لشعبها.

    وألمحت الصحيفة كذلك إلى أن المسؤولين في المملكة لم يألو جهدًا في اتخاذ جميع التدابير اللازمة التي ستساعد على ضمان نجاح خطة التحول الاقتصادي التي وضعتها المملكة.

    وتابعت حديثها، موضحة أن هناك إجراءً فريدًا من نوعه- آخر- اتخذته المملكة ولا يعلم عنه كثير من الناس وهو أن المملكة، فيما يتعلق بسعيها لمكافحة التطرف الذي بات يشكل تهديدًا للأمن والاستقرار الداخلي والإقليمي والعالمي، تمكنت من الانتقال في عملية مكافحة التطرف لساحة جديدة لا يستطيع أحد غيرها أن يقترب منها ويسبر أغوارها، وهي مجابهة إيديولوجيات الجماعات المتطرفة وآرائها المتطرفة بأسلوب علمي.

    وقالت الصحيفة إنها علمت عن طريق بعض التقارير ومن عدة مصادر مختلفة أن وزير العدل السابق والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى هو أهم قادة المعركة الفكرية التي تقودها المملكة ضد إيديولوجيات الجماعات المتطرفة.

    وأضافت في حديثها عن جهود الدكتور محمد العيسى لمكافحة الفكر المتطرف، أنه بالرغم من كثرة الأعباء الواجب عليه القيام بها إلا أنه حريص على أن يتابع بشكل يومي أعمال مركز الحرب الأيديولوجية الذي يعمل على استئصال الفكر المتطرف ونشر الفهم الصحيح للدين الإسلامي.



    وقالت الصحيفة أيضا أن لجنة شؤون العلاقات العامة السعودية الأميركية "سابراك" أعدت تقريرًا تحدثت خلاله عن قيام الدكتور العيسى باستضافة عدد من الممثلين لكافة الطوائف الدينية "واتفق هو والوفد الذي قام الفاتيكان بإرساله لحضور هذا الاجتماع الهام الخاص بالأديان على أهمية احترام وقبول أصحاب الديانات والمذاهب الأخرى".

    ونقل التقرير عن العيسى قوله إن الدين الإسلامي الحنيف حذر من فرض وجهات نظر معينة على الأفراد وأكد أن المسلمين كانوا يعيشون في الماضي في سلام مع أصحاب الديانات الأخرى، وقال العيسى إن ذلك كله هيأ الجو حينها لأن يكون الخطاب الديني خطاب هادئ ومبني على احترام آدمية وكرامة الآخر.

    وأكدت الصحيفة أن تلك الإجراءات التي اتخذها العيسى مؤخرًا تؤكد أن المملكة جادة في الحرب التي بدأت تشنها ضد الفكر الإرهابي المتطرف وأنها جادة أيضاً في مطالبة الجميع باحترام وقبول الآخر.

    ومن جانبها، اهتمت جامعة هارفارد الأمريكية بالتقرير الصادر عن لجنة شؤون العلاقات العامة السعودية الأميركية "سابراك" حيث قامت بإصدار بحث تناول شخصية الدكتور محمد العيسى والدور الهام الذي يقوم به، حيث وصفته بأنه شخصية رئيسية ومحورية في الحرب الإيديولوجية التي تقودها المملكة باعتبارها أهم وأسمى كيان ديني في العالم الإسلامي ضد التطرف الديني، وثمنت الجامعة الأمريكية من حرص العيسى على متابعة عمل مركز الحرب الأيديولوجية بشكل يومي بالرغم من الأعباء الكثيرة الواجب عليه القيام بها.

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de