رسالة مفتوحة لقادة المعارضة حول المادة 126 بقلم محمد محمود
حوار ممتع مع شادن: اغني على دواب ولا يهمني ترف الحياة
معاناة اللاجئين السودانيين في غانا تجاوزت الحدود؛ دعوة للمنظمات الحقوقية والإنسانية لإنقاذ الوضع
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 05-23-2017, 04:29 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الإمام المهدي و الوهابية

02-15-2017, 07:13 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإمام المهدي و الوهابية

    06:13 AM February, 15 2017

    سودانيز اون لاين
    كمال علي الزين-الدوحة _ قطر
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (.)
    الإمام المهدي و الوهابية ..

    ١

    يزعم الدكتور / أحمد الدعيج .. المؤرخ و النسابة المعروف ، أن الإمام المهدي أدى فريضة الحج و تأثر بعد عودته الى السودان بدعوة الإمام محمد بن عبدالوهاب و أعجب بالمجتمع المكي الذي أعادت الوهابية صياغته و ضبطه عبر القضاء على البدع و المناكير و محاربة المتصوفة و هدم القباب و فرض النقاب على المرأة و منع تدخين الغليون و الارجيلة على نساء مكة و الحجاز و نجد و فرض عقوبة التشهير على المرأة المدخنة عبر اركابها حمار يجوب بها شوارع مكة و هي عقوبة شبيهة بما يعرف بالتجريس في الثقافة المصرية .
    فما هي أوجه الشبه و الاختلاف بين الحركة الوهابية السعودية و الحركة المهدوية السودانية ، دعوةً و دولةً و منهجاً ؟

    في القرن الثاني عشر الهجري .. كانت الجزيرة العربية قد إزدحمت بالاضرحة و المقامات و القباب و تحول الاسلام الى ديانة تعتمد على التوسل و التزلف بالسلف الصالح و زيارتهم من أجل الدعاء و طلب المدد و العون على قضاء حوائج الدنيا و التبرك بهم ..
    و برز الشيخ محمد بن عبدالوهاب بن سليمان التميمي كداعية و مجدد على مذهب احمد بن حَنْبَل مقتدياً بسيرة تقي الدين بن تيمية الدمشقي و الذين اسسوا دعواهم على ضرورة تحول الإيمان الى عمل و عبادات و بذل دنيوي من اجل الآخرة مع الاعتماد على مبدأ انقطاع الوحي و خصوصية الولاية و تعلق العمل الصالح بالفردانية ..
    و في دعوته ما يدعو الى السعي داخل إطار العالم الحسي و مباشرة العلاقة الروحية بين العبد و ربه في إطار هذا العالم الحسي اعتماداً على الاعمال .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-15-2017, 07:30 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: كمال علي الزين)

    14199641_622047077969408_159060858740940113_n.jpg Hosting at Sudaneseonline.com



    قبة الإمام جعفر الصادق بالمدينة المنورة و التي قام الوهابيون بهدمها .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-15-2017, 07:31 AM

Mohamed E. Seliaman

تاريخ التسجيل: 08-15-2005
مجموع المشاركات: 17718

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: كمال علي الزين)

    تحياتي الأخ كمال
    تنسب الموسوعة الميسرة في الأديان و المذاهب والأحزاب المعاصرة* إلى المهدي الآتي:
    1-أقام حدود الشريعة.
    2-سمى الزمان الذي قبله بالجاهلية.
    3-حرم الاشتغال بالرقى والتمائم, وحارب التدخين ومنع زراعة التبغ والاتجار به.
    4-أقام نظاما إسلاميا
    5-كفر المهدي من خالفه أو شك في مهديته ولم يؤمن به.
    6-تميزت دعوته بالإلحاح الشديد على الجهاد والتحريض عليه. .
    ... _____________________ _
    * الموسوعة الميسرة في الأديان و المذاهب والأحزاب المعاصرة المجلد الأول, ط 5 , الناشر دار الندوة
    ________________
    المصدر : هل كانت دعوة الإمام المهدي تكفيرية ؟؟هل كانت دعوة الإمام المهدي تكفيرية ؟؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-15-2017, 07:37 AM

Mohamed E. Seliaman

تاريخ التسجيل: 08-15-2005
مجموع المشاركات: 17718

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: Mohamed E. Seliaman)

    7-أوقف المهدي العمل بالمذاهب الفقهية المختلفة.
    8-دعا إلى ضرورة العودة مباشرة إلى الكتاب والسنة .
    9-حرم الاحتفال بالأعراس والختان
    10-منع البكاء علىالأموات
    11-أفتي بأن متعاطي التنباك يعاقب حتى يتوب أو يموت.
    12-حارب بناء القبور
    13 جعل المتهاون في الصلاة كالتارك لها جزاؤه أن يقتل حدا.
    14-ألغى جميع الطريق الصوفية وأبطل جميع الأوراد وألف وردا راتبا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-16-2017, 08:48 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: Mohamed E. Seliaman)

    (*)

    تحياتي يا محمد

    كما تفضلت , هنالك أوجه شبه بين الدعوتين
    إلا أن إدعاء المهدوية في الحالة السودانية هو أمر مربك بعض الشئ
    حيث ان الحيثيات تعتبر حنبلية تحت لافتة أقرب للشيعية أو الصوفية على أقل تقدير ..

    سأعود
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-16-2017, 11:06 AM

عثمان حسن المتعارض
<aعثمان حسن المتعارض
تاريخ التسجيل: 03-03-2010
مجموع المشاركات: 403

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: كمال علي الزين)

    الرجاء قراءة هذا التقرير لمعرفة خرافات محمد أحمد المهدي
    سمع محمد أحمد المهدي السوداني بما حققته الحركة السنوسية من نجاح فائق ، وانتصار عظيم ، وتوسع كبير في الصحراء الكبرى ، وفي القبائل الليبية ، فرغب بضم هذه الحركة إليه ،
    فأرسل محمد المهدي في عام 1300هـ رسالة إلى محمد المهدي السنوسي مع أحد أتباعه واسمه « الطاهر إسحق » وهو من أهالي البلاد الواقعة غرب دارفور ، وقد جاء في الرسالة
    بتاريخ 5 رجب 1300هـ (13 مايو 1883م) :


    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله الوالي الكريم ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله مع التسليم وبعد : فمن عبد ربه الفقير إليه محمد المهدي بن عبد الله إلى حبيبه في الله محمد المهدي ابن الولي السنوسي ؛ فيا أيها الحبيب
    الواقف على سنّة النبي المرشد المرقي العباد إلى مقام التقريب ، قد كنا يا حبيبي ومن معنا من الأعوان ننتظرك لإقامة الدين قبل حصول المهدية للعبد الذليل ، وقد كاتبناك لما سمعنا باستقامتك ودعايتك
    إلى الله على السنّة النبوية وتأهبك لإحياء الدين بأن نصير إليك ونجتمع معك فلم ترد إلينا المكاتبة وأظن عدم وصولها إليك حتى أني ذاكرت المعنيين فأبوا ذلك لهوان الدين عندهم وتمكن حب الوطن
    والحياة في قلوبهم وقلة توحيدهم حتى بايعوني الضعفاء على الفرار بالدين وإقامته على ما طلب رب العالمين وقنعت نفوس من بايعنا من الحياة لما يرون للدين من الممات ولا زال المساكين الذين
    لم يبالوا في الله بما فاتهم من المحبوب يزدادون وفيما عند الله يرغبون حتى هجمت المهدية الكبرى من الله ورسوله على عبده الحقير ، والله هو الفاعل المختار الذي هو على كل شيء قدير ، فامرني
    رسول الله غ أن أكاتب بها الشرق والغرب من غني أو فقير فصدق بها من أراد الله سعادته وكذب بها الأشقياء ، وصاروا في النكير . مع أن النبي غ قد خلفني بالمهدية مرارًا بالجلوس عل كرسيه وألبسني
    سيفه بحضرة الخلفاء والأولياء والأقطاب والملائكة المقربين والخضر × . وأعلمت أنه لا ينصر عليّ أحد بعد إتيان سيف النصر إليّ من حضرته غ ولا زال التأييد من الله ورسوله يزداد ، وأنت منا على
    بال حتى جاءنا الأخبار فيك من النبي غ ، أنك من الوزراء لي ثم لا زلنا ننتظرك حتى أعلمنا النبي الخضر × بأحوالكم وما أنتم عليه ثم حصلت حضرة عظيمة عين فيها النبي غ خلفاء خلفائه من أصحابي
    فجلس أحد أصحابي على كرسي أبي بكر الصديق ، وأحدهم على كرسي عمر ، وأوقف كرسي عثمان وقال : هذا الكرسي لابن السنوسي إلى أن يأتيكم بقرب أو طول وأجلس أحد أصحابي على كرسي
    عليّ رضوان الله عليهم أجمعين .
    ولا زالت روحانيتك تحضر معنا في بعض الحضرات مع أصحابي الذين هم خلفاء رسول الله غ . واعلم وإن كان لا يخفى عليك أن المهدية كعلم الساعة لا يعلمها على الحقيقة إلا الله كما بينه المحققون ،
    كالسيد أحمد بن إدريس ، فإنه قد قال : ( كتبت في المهدية أربعة عشر نسخة من نسخ أهل الله ) وقال : (سيخرج من جهة لا يعرفونها وعلى حال ينكرونها ) . وكذلك قال محي الدين في بعض تفاسيره إلى
    غير ذلك من أقوال المحققين ولا سيما وأن المهدية لا تدعي لكثرة أعدائها وقوتهم وعلى أنها لما ظهرت أنا بينهم أظهرهم في أشد الضعف والقلة فلولا أنها من الله تعالى ما مكثنا في الدنيا يومًا واحدًا من شدة
    قوتهم وضعفنا وهم محتاطون بنا من كل جانب فألقى الله في قلوبهم الرعب ومدهم بالخيبة . وقد أمرنا النبي غ بالهجرة إلى جبل الغرب يقال له : قدير ، يلصق جبل يقال له : ماسة ، فجمعوا جموعهم إلينا مرارًا
    فقتلهم الله وأحرق جلودهم بالنار . يرى ذلك الخاص والعام علامة لشقاوة من أنكر مهديتي وقد أعلم غ أن من شك في مهديتي كافر وكررها ثلاثًا ومرارًا يقول من أنكر مهديتي ومن خالفني فأبى أمري كافر فمن
    أراد الله له السعادة صدق بمهديتي ومن جعل الله له شكوكًا وشبهًا تصده عن الإيمان بمهديتي ، فيخذله الله في الدنيا قبل الآخرة إلا من أراد الله تعالى له الهداية بعد . فإذا بلغك جوابي هذا ، إما أن تجاهد في جهاتك
    إلى مصر وجهاتها أو تهاجر إلينا ) ( انظر : السودان بين يدي كتشنر وغوردن ، إبراهيم فوزي 1/216 ) . وانظر أيضًا : منشورات المهدية (ص70) .
    وكان رد السنوسي بقوله :
    ( إنني لم أبلغ منزلة الغبار الذي ثار في أنف فرس عثمان ت في إحدى غزواته مع رسول الله غ ولا جواب عندي على هذا الكتاب ) ثم أمر الرسول بالعودة من حيث جاء ( وأوصى ملك واداي بأن لا يحرك
    ساكنًا مع المتمهدي بل إذا جاءه محاربًا يحاربه ) ( انظر : الحركة السنوسية ، ص190 ) .
    ولم يؤمن المهدي السنوسي ولا علماء الحركة السنوسية بمهدية محمد أحمد السوداني وقاوم أتباع الحركة السنوسية في السودان الغربي نفوذ ثورة محمد أحمد السوداني ، ويذكر محمد الطيب الأشهب في
    ( المهدي السنوسي ، ص58 ) أن سلطان برقو أرسل للمهدي السنوسي يستوضحه ماذا يكون موقفه من التعايشي الذي طلب مؤازرته ، فكان رد المهدي : ( إنه إنما يعني بالدعوة إلى إصلاح الدين سلمًا
    ولا حربًا بينما تنفر الملة التي يراد إحياؤها نفورًا عظيمًا بل وتشتد ثورتها ضد الدماء التي يهدرها والجرائم التي يرتكبها في السودان ) .
    وقد قامت الممالك في السودان الغربي ( تشاد ) بمحاربة التعايشي خليفة محمد أحمد السوداني وحدّت من انتشار حركته .
    إن علماء الحركة السنوسية وعلى رأسهم المهدي السنوسي لم يؤمنوا بمهدية محمد أحمد ، وكذلك رفضوا القول بمهدية المهدي السنوسي واعتبره محمد المهدي السنوسي نوعًا من التخريف ويرجع
    ذلك إلى علمهم المتين ، واستيعابهم لكتاب الله والسنة التي بينت حقيقة المهدي المنتظر والتزموا بعقيدة أهل السنة والجماعة التي وضحت هذا المعتقد .
    ......منقول من أعلام وأصنام ...
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 08:38 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: عثمان حسن المتعارض)


    المهدوية فكرة أصيلة في الديانة الإبراهيمية في نسخها الثلاثة أخي عثمان
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 09:49 AM

محمد عبد الله الحسين

تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 2258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الإمام المهدي و الوهابية (Re: كمال علي الزين)

    الأخ كمال
    لم تذكر أي مصادر حسب علمي و حسب ما نشره المؤرخون بأن المهدي سافر خارج السودان للحج أو غيره.
    فإذا كان لديك مصدر مؤكد لذلك أرجو إيراده للأهمية. لأن ما يحيّر حتى الآن من أين استقى محمد المهدي أفكاره الدينية و السياسية و الاستراتيجية المحكمة و قوة بيانه هذه.
    مع شكري و احترامي و تقديري
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de