أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 11:52 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-02-2017, 03:28 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 20413

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي

    03:28 PM February, 19 2017 سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصربيان صحفي العلمانيون والبول على السراويل !!خطبة ومقالة لم أزد على ذلك فإذا بالعلمانيين يعقدون الاجتماعات ويكتبون سيلا من المقالات ( تجاوزت الآن 37 مقالة عن داعشية الجزولي المفتراة ) بالرصد الدقيق والتحليل العميق لسطورها وهرائها ، ونزل إلى الملعب لاعبوهم الكبار_ وكلهم صغار ليس لهم إلا الصغار _ يضعون الخطط ويطلقون الحملات ( الجزولي مكانه الدفاع لا الهجوم ) ، ما كنت أظن نفسي مخيفاً لهذه الدرجة وما كنت أظن العلمانيين بهذا الهزال !!، أبشروا بما يسؤوكم فوالله لقد أريتموني من نفسي قوة ومن أنفسكم هلعا !! يحدثونك عن الحريات وهم يغلقون حسابي ( مجرد حساب على الفيس ) بكثرة التبليغات ، هكذا يفعلون وهم مواطنون لا حكاما ومعارضون لا سلطة فبالله عليكم لو كانت السلطة بأيديهم ماذا سيفعلون بنا ؟! العلمانيون هم الشمولية تمشي على قدمين وهم المتسلطون ( ديمقراطيا) أعانوا الانقلاب على مرسي في القاهرة وحرموه في الخرطوم، حاصروا النهضة في تونس بالتهويش والترهيب حتى أصبحت حزبا ثانيا في السلطة وهي الأولى، باركوا مؤامرة دحلان على حماس وهي المنتخبة .قوم لا خلاق لهم ولا أخلاق ، بدلا من نصح فتاة الواقي الذكري لصدها عن غيها في التهكم بالصلاة حتى يغلقوا للفتنة باباً راحوا يسودون الصحف بداعشيتي المفتراة هل رأيتم داعشيا يرد بمقالة ويذهب إلى القضاء إن داعش تقتل لا تخطب وتقصفكم بالرواجم لا تسوقكم إلى المحاكم !!، نحن ميداننا الفكر وسلاحنا القلم والمنبر سنعد 10 ألف شاب في دورات فكرية عميقة ومدارسات معمقة عن كيفية نقض العلمانية وبيان بطلانها عقلا ونقلا ومنطقا وواقعا يتولون حماية شعبنا من خطلكم وحفظ مستقبل أبنائنا وبلادنا من ضلالكم العفن ومنهجكم النتن ببرنامج ثقافي سياسي إجتماعي، عميق الفكر رصين العبارة لطيف الصياغة معتدل الطرح طويل النفس ويمشون في الناس بالحسنى نخاطب به شعبنا المؤمن والموضوعيين منكم أما الغلاة منكم والمفترون الطغاة فليس لهم من العبارة إلا أغلظها ومن الكلام إلا أشده لسانا كسيف الحجاج يمزق باطلكم وقلما كرمح ابن أبي وقاص لا يخطئ هدفه يفقع عين الباطل ويعمق الألم أيها ال############ان من بني علمان سواء كنت إماما للتكفير أو التفجير فهذا السب والشتم والافتراء لن يحلكم فنحن ماضون في سلخكم بالفكر وذبحكم بالقلم ولننظر من الذي سيتألم ؟!ولا نامت أعين الجبناء.19/2/2017د.محمد علي الجزولي المنسق العام لتيار الأمة الواحدة

    (عدل بواسطة زهير عثمان حمد on 19-02-2017, 03:29 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-02-2017, 03:33 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 20413

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي (Re: زهير عثمان حمد)


    هل يعقل أن تكون هذه لغة رجل دين يعتلي المنبر لكي يحدث الناس عن دينهم وحقوقهم ورب العزة القائل عن نبيه ( أنك لعلي خلق عظيم )
    لكم أتهم النبي في صحة عقله وكذبوا بني البشر رسالته لم يسمع عنه لغط أو كلام سيخف كما كتب هذا الداعشي البغيض
    لن نصمت ولن تهدا الاقلام عنك وعنكم
    والاسلام منكم برأ يا قتلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-02-2017, 06:23 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27643

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي (Re: زهير عثمان حمد)

    قال الجزولي أن داعشيته مفتراة!!!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-02-2017, 07:38 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 20413

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي (Re: Yasir Elsharif)

    خطاب الكراهية وأذراء الاخر 1#


    في بيت من بيوت الله رفع أمام المسجد محمد علي الجزولي صوته يهاجم مسلمة من بنات السودان ويكيل السباب لمجموعة مهنية هي شبكة الصحفيين السودانيين وينادي أهل الاسلام برفع قضية ردة عليها ويقول عن شبكة الصحفيين أنهم شيوعيين بل اليوم يهاتر بألفاظ يعف اللسان عن قولها مثل البول في السروايل ويقول بكل فخر (خطبة ومقالة لم أزد على ذلك) أيها الامام والعارف بالله لا أحد يخاف الحق ولا أحد ضد الاسلام أو المسلمين ولكن عندما يكون الخطاب في بيوت الله موجه ضد الاخر الذي نختلف معه ونحرض ضده بالكراهية ووصف من نري أنهم علي تباعد فكري معنا بالعلمانية والتغريب وموالة الغرب هذا لا يليق بك وأيضا تقول بكل سخف أنكم لم تكن تظن أنك مخيف لهذا الحد (ما كنت أظن نفسي مخيفاً لهذه الدرجة وما كنت أظن العلمانيين بهذا الهزال !!)
    أي هزال يا هذا نحمدالله أننا قلوب ذات أيمان سليم أعتقاد قائم علي الايمان بالله ونحكم الله ورسوله فيما شجر بيننا وهذا يعطينا قوة لا يعرفها من يدعي حراسة الدين وقيم الامة من أمثالك
    بالاضافة الي علم شرعي ونظري يعرف قداسة الموالي عز ويعي مقام النبي في أفهامنا كنه الدين ومغالق الظنون بل نحفظ من كتاب الله ما يسر لنا العبادة ونحسن الظن بالموالي عز وجل في كل ما نكابد في دنيانا ونقول أنها أمتحانات لقوة ايماننا وعزائم الصابرين فينا الذين لا يبغبون من أعمالهم غير وجه الله نسعي في الارض للاعمار لا التخريب ولنا في رسول الله أسوة حسنة ولنا في قصة الرسول (ص) مع اليهودي الدائن الذي مد يده علي الرسول وما كان منه الا اللطف وحسن التعامل وبعدها أنبهر هذا اليهودي وأصبح من المسلمين
    أن خلق الاسلام هو كريم الخصال ونبل التعامل لايعرف السب ولا القذف أو رمي الاخرين بالظن أو ما لا نعرف عنهم شيخنا
    أذكر كيف فعلت قبل خطبتك والدعوة لها بكافة الوسائط وكأنها ليلة سياسية في ميدان عام وليس خطبة جمعه في بيت لله لقد أمام جموع المتأسلمين يا لها من أمامة وها هم البؤساء وتوحدوا مع جهلاء وآخرين وتجمهروا لسماع ما تقول وكان همهم الاكبر ضيق الحال وغلاء المعاش وسوء الخدمات والظلم الذي أنتشر ولا فضاء للحريات والفساد المشتري ولكنك كنت الشيخ السياسي الذي يريد أقامة دولة الخلافة فينا ولو كان ذلك بأرقة الدماء وزهق الارواح تركت كل هموم الجماعة وذهبت الي همك الذي من خلاله تريد تحقيق زعامة دينية لاتخدم غير ذاتك وبعض مناصريك وتخوض في الباطل لا تعي خطورة ما فعلت أو تعي وتقتل الحق حتي في دواخلك يالها من كأبة منظر في مساجدنا التي ما كانت يوما الا لذكر الله عزوجل وأقامة شعائره
    يا شيخنا نقول أننا أبناء وطن واحد لا نحمل السلاح ضد أحد بل لنا أقلام تعمل علي الاستنارة و تدعو للحق وتحض الجميع علي الاعمار والتعايش علي قيم الانسانية وما كان عليه السلف الصالح
    أين أنت من كل هذا وانت الذي يتمتع بالمناصب التي منحها له حاكم فاسد يدعي مثلك أنه حاكم أسلامي يحكمنا بالدين والشرع وتقول عنا بكل سذاجة علمانيون وهل نصير العلم ملحد صحح مفاهيمك الان جاءت موجة جديد من العلمانيين مؤمنة بالله لا تشرك به شيئا ومعنية بالعلم في كل تفاسير أمور الحياة والدين والدين الاسلامي دين علم قبل أن يكون شعائر وعقائد وكل أول ما جاء به المولي لرسوله الكريم عبر جبرئيل هو أقرأ أنسيت كل هذا وترمي العلمانية بالشرك والكفر ما أجهلك وانت خطيب جمعة لا تعرف ما يدور حولك ولا تفرق بين الشيوعي والعلماني ولا الملحد وكيف يكون مناط بك مناصحة الشباب وأنت تعلم في قطاع التعليم الجامعي أنها من غرائب الاشياء أن تكون بين الشباب ولا تعرف الاتجاهات الفكرية الجديدة التي تسود بينهم
    نظل نحن أبناء السودان وانت كذلك نحمل أمانة الكلمة ليس لصالح فصيل سياسي أو خصومة فكرية ليس لها معني ولكن الذي يهمنا في الامر هو الوطن وأصلاح معاش الناس وأن نبعد المنابر في المساجد من الصراعات السياسية ونرفع من سنة التناصح بين أبناء السودان المسلمين بالحق والحجة والسجال الذي يبعد عن خطاب الكراهية أو أزدراء الاخر وتظل الصحافة السودانية هي التي تحمل قيم هذه الامة وتدافع عنها وبل تنادي بكل الفضائل ولا نري فيما ذهبت اليه شمائل النور غير راي يمكن الاخذ به أو مناقشته أو رفضه ونعلم أن صلف الاسلام السياسي ببلادنا لا يأخذ براي خارج من جماعة غير جماعته أو من ينتمي اليهم
    لذلك ليس فيما ذهبت اليه شمائل النور بأس بل راي لا غبار عليه وبين أهل البلد الواحد يكون الاختلاف ولا يمكن أن نسوق الاختلاف لمصلحة سياسية أو دعوة دينية أو غرض دينا تعالوا الي كلمة سوا وتتطهروا من كل رجس وأجعل همك أعمار الوطن وأصلاحه بمعايير عصرنا هذا لا بمفاهيم الكتب الصفراء وتاريخ دولة المدينة المنورة التي قامت في ظروف مختلفة عن يومنا هذا ولا يستغلك الخال الرئاسي ومن شايعه من رهط أهل الضلال والسياسية الذين حولوا حياتنا معهم الي جحيم سنوات طوال الماضية التي بلغت أكثر من ربع قرن ونيف
    لن يغفر لكم التاريخ ولا عدالة السماء ما أقتفرتم في حق مسلمة تقوم بدورها ولا في حق كيان مهني جل أعضاء مسلمين وأن كان البعض الشيوعيين فما ذنب الاخرين
    أيها الشيخ النصحية هو دورك والنداء بحقوق المسلمين ورفع راية العقيدة من المنابر هما دور خطيب المنبر وأن المساجدلله لايذكر فيها غيره
    [الجن : 18] وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا
    علم نفسك أن تكون وسطي وتدعو لله وهذا دورك ودعك من السياسية لها رجال أخرون

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-02-2017, 00:03 AM

كمال عباس

تاريخ التسجيل: 06-03-2009
مجموع المشاركات: 14248

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أنظروا ما كتبه الضليل الداعشي الجزولي (Re: زهير عثمان حمد)

    حكومة الإنقاذ تسوق نفسها للغرب وأمريكا بإعتبارها شريكة في محاربة الإرهاب والوكيل المعتمد لمناهضة التطرف ومحاصرة الإرهابيين ! تفعل كل هذا تملقا للغرب وإستجداءا رخيصا لرفع العقوبات ! ولكنها ومن ناحية تحتضن وتفرخ في الإرهاب وترعي الإرهابين -أمثال "شيخ" الجزولي وقادة الرابطة الشرعية للعلماء والدعاء والطيب مصطفي وصحف الإنتباهة والصيحة !! ومادامت حكومة الإنقاذ لاتخشي سوي عين واشنطن الحمراء فيجب كشف تناقض الإنقاذ ولعبها علي كل الحبال ومغازلتها ورعايتها للإرهاب ! المصدر :
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de