منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 09-22-2017, 01:04 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

{ مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل

09-10-2017, 07:10 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


{ مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل

    07:10 PM September, 10 2017 سودانيز اون لاين
    دفع الله ود الأصيل-
    مكتبتى
    رابط مختصر®مطبـــــــات نواعــــم£]
    http://www.sudanelite.com/vb/showthread.php/21030-%D9%85%D8%B7%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%B9%D9%85http://www.sudanelite.com/vb/showthread.php/21030-%D9%85%D8%B7%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%B9%D9%85
    @ إما تگون من صنعهن ، أو نصبت لهن@( عندما تبكي النساء بسبب ، و بلا سبب](1)® لمح الصبي عيني أمه مغروقتين بدمع سخين. فدفعه الفضول لسؤالها ببراءة :¶ - لماذا تبكين يا أماه ما السبب أخبريني ما بك ، عسى ما شر ؟!!© أجابته بهدوء ،و دمعةٌ فاضحةٌ عنيدةٌ تتزحلق بجسدها المائي على وجنتيها:¶ - لا عليك يا بني، فذاك لحثيات تراب حثاها أبي على وجهي قدبماً فوأدني و أنا جارية ثغيىة،لا أعي شيئا؛¶ - ثم لجرح دنياي الذي لا يندمل، إنه غائر في جسدي المنهوك ؛ و الذي كان بعفل فاعلٍ ، هو أبوك؛¶- ثم جاء دورك أنت(يا جنا حشايا )، لتنكأه فتخرج من بين صلبي و ترائبي، لترى نور دنياك !! ¶ قال لها الصبي: أنا أفهم شيئاً من هذا. ¶ نظرت إليه ملياً بكل تحنانٍ ، ثم أ ردفت:أجل يا بني و لا يزال ليلك طفلاً يحبو على أن تفقه شيئاً¶ ثمّ أدار ظهره بسؤاله على أبيه : لِمَ تبكي النساء يا أبتاه؟! ما السبب- ؟!¶ - جاوبه أبوه متبسماً : هكذا طبع كل النساء يا ولدي يبكين لسبب ، و ربما بدون سبب و أيضاً، فلا تشغل با بني، بالگ بهگذا مسائل عابرة.¶ ثم كبرںصغير وترعرع حتى صار راشاداً. ثم لجأ بمسألتهالمؤرقة إلى حكيمٍ وقورٍ ، لعله مفتي ديار في قاع المدينة .- هل لك أن تفتني با شيخنا في ما يُبكي النساء ، كل النساء!؟¶-أسهب له الشيخ و أطتب بجواب شاف و مفصل: بأنه منذ يوم أن خُلِقت حواء جُعلَ لها كتفان أسفنجيان لتمتص صدمات الآخرين؛ ¶ -ثم نُصبت على صدرها نافورتان مترعتان لبناً خالصاً من بين فرث و دم؛ لكنه سائغ للشاربين. ¶- ثم مُدَّتْ لها يدان مفرودتان لكي تبذل العطاء بغير حساب لكل من حولها؛ كما جُعِلتْ لها عزيمةٌ خرافيةٌ لتقاوم عسر مخاضات حملك و فصالك في ثلاثين شهراً ؛ ثم لتغالب هجران فلذات الأكباد من أبناء و أحفاد حين يشبون عن طوقهم و يدقشون البنادر وينفعون أ و لا ينفعون؛¶- كذلك زُودت بهامة لينة طيعة، لتنحني بها لعواتي الأزمات كلما هبت عاصفةٌ من هوج الرياح؛@ كما حباها الخالق فوق كل هذا و ذاك بمخزون لا ينضب من فيض الحنان، وعينين تزرفان الدمع هتوناً، گما صوابع الشموع، لعهلا تكفكف من بعض لوعاتها ، و أيضاً لكي لتغسل بها رواسب كل أوجاعها ، لگي تواصل العناء في سبيل البقاء من أجل العطاءبلا ثمن و لا حتى عبارات الثناء. و لعل هذه تكون هي نقطة ضعفها الأقوى.¶- لذلكك فلتستوصوا بدموع نساء العالمين خيراً، يا معاشر الذكور، حتى كانت بلا سببٍ يذكر. ألم ترَ يا صغيري لمَّا قطعوا منك حبلك السُرِّي يوم خروجك من رحم أمك إلى خضم هذه الدنيا؛ ثم تركواله أثراً بعد عينٍفي بطنك ، لعلك ںتذكيرك به دور عظيماً لمخلوقةٍ كم تفانت لتسقيك عبره من شريان حياتها ، و ومن بين فرثٍ و دمٍ لبناً خالصاً سائغاً للشاربين ؟!¶- فيارب ، إني أرفع أكف ضراعتي إليك بالدعاء،و بقدرما خفق قلبي و تنبض عروقي بالحياة بأن تهيئَ لأمهاتنا و سائر أمهات المؤمنين‚ متكأَ في فسيح جنة نعيمك التي وضعتها لنا تحت أقدامهن، اللهم آمين.ود الأصيل

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 09-13-2017, 07:05 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 09-13-2017, 07:08 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2017, 08:01 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    لعمري إنكم ، ساتدتي ، الأروع مرورا و أمتع حضورا . ثم أما بعد،
    (2)
    // فلماذا نعيب نساءنا و العيب فينا //

    []فماذنب من تولد ببشرة ناعمة
    و رنة صوت رخيمة ، أو من تنُشَّأ في
    الحلية و هي في الخصام غير مبينة!؟
    and كم نعيب نساءنا و العيب فينا! و ما لنسائنا عيب سوانا! فماذا فعلنا لنعمر جسور الثقة و نعيد وصل ما انقطع.؟

    and لم نفعل شيئا، بل مشينا خلف أسلافنا الأميين ، لا ، بل نخن أضل سبيلا، نتبعهم في ذلك كوقع الحافر على الحافر مع أن أدوارنا موزعة بعناية ربانية فائقة، من حيث إن ( كلٌّ لما يسر له) و كان هذا كافياً ليجمع بين شطرين خلقا أصلاً كتوأمين سياميين ربنا يستحيل فصلهما إلا بتدخل جراحي مضمون الفشل.

    and و لكنها فرصة لمراجعة الذات. خاصة و لا يزال هنالك أناسٌ ممن لا هم لديه ،سوى إسقاط هوية نصفه الحلو الآخر و التعالي عليه.

    and هذا ، علما بأن الميل لبطر الحق و ازدراء الناس و الانتقاص من أقدارهم يعتبر نقيصة في العقول ، و ليست من دين الحق في أي شيء؛ و هي قاعدة بنا عن السير قدماً في ركب االأمم لا أقول النامية و لا حتى النائمة على درب التنمية. و إنما فقط تلكم الجديرة بالعيش و لو بنصف ف كرامة و حتى و لو على قرضة.

    @ دعني أقول قولي هذا ، و أنا و أنت و الدنيا أماني سندسية.
    ٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪(((+++)))٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪
    ∆ و أما إذا سألگ السائلون عني:-
    - فالحاله : ود الأصيل متواجد حالياً و في أگثر من رگن هنا.
    - رقم العضوية: لست رقما صعبا ، ليتعذر تجاوزي ، و إنما زول ساي من سواد الناس ( الغبش أبان مسوحن موية)
    - الدولة: مُنْزَلِقٌ فُوْقَ جِدَارِ الْخَاطِرَةِ
    - السيرة الذاتيه: (نبذة خاطفة):
    ∆ بما أننا ظللنا هائمين ، على حافة جدار الخاطرة، فإن شُعُورِي حيالَ كل مَنْ يَقْرَأُنِي أنه يظل مني و أنا منه، على مقربةِ ما بين مِرْآتَيْ رهانٍ، بل هي مرآةٌ واحدة ٌ.. قسمتها عصا الترحال نصفَينِ، لِتَعْكَسَ لي، عن بعدٍ سحيقٍ عبر أثير الأسافير، تفاصيلَ فسيفساء َبواطن أمري.. گأقرب ما توهمني ، فتوحي به إلي أضغاث أحلامي ، و تهاويم بعض ظني ، حد تشابك بنات أفكاري و تشابه أبقاري.
    ¶ هذا ، و إن لواعج الشوق و الحنين لو عجزت أن ترتق فتقاً أحدثه البعاد ما بين ضفتي نَهَرِ ، فحتما سوف لن تفشل أن تضعنا ضمن مزاجية أن نسترق السمع لما يدور من همس رحيق البنفسج على الضفة الأخرى. حيث:{بسمة السن بالسن.. و نظرة العين بالعين، و البادئ أطعم}.
    - الجنس: ذكر بامتياز ، و لكن مناصر بشدة لحقوق النواعم المشروعة.
    - العمل: مَنْ شَغَلَ بَالَه بِمَا لَا يَعْنِيْهِ مَاتَ هَمَّا
    ® ود الأصيل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2017, 05:18 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { قال منتهى التفاني قال ...!!!}

    (3}
    يلا سامحونا ي جماعة بس عشان ما تقولو خرمنا من النص ؛
    طبعن قلنا فوق إنو أفخاخ النواعم إما تگون من صنعهن،ة أو قد تنصب لهن أحيانا.
    قام ود سعدابي علق قال:
    []منتهى التفانى.
    +++++(((((((((()))))))+++++
    [] قلنالو: بالله مش كدا ،،، طيب هاكم ، سلسلة من حلبات رياضة شد الحبل و قضم الأظافر.

    and دا ، عشان بس نآمن إنو ما بين (هو و هي) من رباط، لا يعدو كونه كشأن فرس و بغلة رهان موثوقين لعربة واحدة ،
    فإما يكسبان الرهان معا؛ أو يخسران سويا. و لا فكاك لأحدهما للخروج من حلبة السباق، إلا بقفزة طائشة و غير موفقة
    في جنح الظلام، إلى خلف العربة. شايف أصلي كيف؟! و لدينا هنا شوية إستگشات سريعة لزوم إحماء الوطيس.

    [] 1) حيث جلس هذا يقرأ لزوجته الجريدة من العمود الأخير من صفحة {أضفلمعلوماتك}:
    هل تعلمين أن المراة ترغي دشليون و خرتمية كلمة في الثانية! بينما الرجل لا يتكلم علا في المليان فقط؟!

    []ردت عليه بغيظ و تريقة : معاك حق، و دا طبعن ، لأنو الشطار ما بفهمو علا بالتكرار. رد عليها قائلاً:
    قلتي شنووو؟! قالتلو: أها شايف گيف يا نبيه؟ يعني لازم أعيد الكلام لزوم فهمك المتثاقل، أليس گذاگ؟!
    *******{{{∆}}}*****
    [] 2) و لما سأل رجل امراته: لشنو خلقوكن طاعمات كدي و لكن بعقول بس وزن الريشة؟! فأجابت:
    طبعن حلوات عسل بس عشان تنزلقو فينا . ثم ناقصات عقل و دين، فأيوة نعم؛ دي حكمة ربانية . و لكنكم حمقى؛
    متل أبو الدقيق مع ألسنة اللهب. بحيث نسقطكم( والطير يسقط حيث يلتقط. الحُبُّ بضم الحاء) بكل سهولة
    و يسر بحبائلنا، في أوحال الغرام؛ و نغتسكم في بحور (ريدتنا و محبتنا ، و ليالي هوانا. ي ناس معزتنا
    الما بنريد غيرم ؛ رحلو خلونا ، حليلم). أها شايف كيف، ي ود أمي؟!!!!!

    []3) و هنا آخر ، جاءها ضاحكاً مستبشراً و ساخراً مزهواً بعضلاته كما الطاؤوس بجمال ريشه المزركش،
    قال: شوفي يا بت الشيخ ، أنا محلل لي شرعاً و عرفاً و أي حاجة ، بأن أظفر بأربع منكن؛ بينما لا تعشمن مننا
    معاشر الرجال إلا بدلقون راجل واحد فقط!!
    © لگنها أجابته بكل دهاء : يلا ، ضحكتني خالس الغالي تمر السوق، الكان قسمو ما بحوق، طيب هاك دي:
    ألا تعلم لماذا؟! ذلك لأننا لآلئ مصونات و نفائس الدر و سحر البيان في أحشائنا قابع؛ و سلع غالية لا يقتنينا
    سوى سعيد حظ واحد فقط لا غير، بينما أنت سقط متاع و حق مشاع لكل من هبت و دبت.
    هذا و إن عدتم عدنا، و لا نامت أعين(الأغبياء).

    ∆ هذا طلعن، مع احتفاظ العبد لله بتعليقي لنفسي شخصياً ، لأني شايف الحاجة دقست شوية في الحتة الأخيرة دي.
    لكون الشيء العادي المبتذل نستطيع اقتناءه بمفردنا، و أما النادر فيصعب اقتناؤه إلا بوجود شريكة أو شريكاات أخريات.

    [] 4) و دي كمان بهنا، واحده بقى حبت تغير جو مع بعلها. و كان اليوم دا يوم جمعة و اللمة مجتمعة ؛ والواطة مغيمة ،
    و في آخر لمعة. فقامت العصير كدا ظبطت ليك شاي مدنكل مقنن و بلقيمات گمان ، مع شوية غنج و حركات هشك بشك مشروعة.
    المهم طلعت كراسي (الكامبنغ) في السطوح بعدما وزعت الشفع و طلقت ليك بخور التيمان داگا المو هو خمج؛ دا گولو ، عشان تنفرد
    بأبو العيال في جلسة گدا رومانسية متعوب عليها. أها قعدوا ليك سوا متل حسن و نعيمة ، الحنك في الحنك، و الجو آخر رواقة و مبسوطين
    و الوليدت ينططو في أمان الله و صاحبنا شايفاه (سارح مالو ؟! مشغول بجريدة). فا فجأة گدا! جاتا ليك اتلفاتة عفوية؛ لقت ليك الزول دا
    جاري فيها نور طويل و قاعد يقلب فيها بنظره يمين شمال و يعاين فيها يتأمل . فزولتك انبسطت للطيش، لامن لعابا سال؛ و قالت في نفسها:
    أكيد ح يغازلني هسي، و ح يسمعني ليك من خشمو نوع الحديث الدقاقة داك البخدر الأعصاب و يروب موية العيون، لامن ينعسني و يدوخني
    أقع في الواطة دي .فقامت تغرود و تسبل في عويناتا و بدأ (قلبهآ يدق يدق) بقوة دفع حصانية و بسرعة ضوئية ، و لكن يبدو إنو الفيل أخيراً،
    و بعد محاض عسير و دعم شديد ولد فأراً ميتاً ؛ ثم قال لها بعلها : تصدقي يا بت الشيخ.....؟ فشهقت: آاااي يا ود أمي و يا شريك همي،
    و يا المسيح دمي؛ مالك ، اللهم اجعلو خير إن شاء الله يا رب؟ قول أنا كلي أضنين سامعاك و طلع الجواك.
    [] فقام قال ليها، بگل هدوء وعفوية: تصدقي ي بت الشيخ مع فقعة الشمش دي، أول مرة مما عرسنا
    ألاحظ إنو عندك جلحات عراض قدر دا .؟!!!!]
    © هذا ، و دمتم، دمتم ، دمتم سالمين،،،،،،

    ود الأصيل/
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2017, 02:07 PM

محمد عبد الله الحسين

تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 2721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    مرحبا بسيد االقرطاس و القلم الأساتذ و الاخ دفع الله
    نرحب بك ضمن كوكبة المنتدى و انت تملك ناصية البيان و التعبير.‏
    و نتمنى لك التوفيق بيننا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2017, 07:12 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: محمد عبد الله الحسين)

    و في حضرة جنابگم يطيب الجلوس، و يظل ليلنا طفلا يحبو. و القومة ليگ الوريف و رفيق دربنا الشفيف/ محمد عبدالله ، رغم إننا نفعل ما بوسعنا في محاولات بائسة يائسة للهروب من شبح الگهولة بوضعنا بروفايل بالخنفس، و (تحرمني منگ) ، و الشارلستون 46 بوصة، نگتناه من قعر شنطة الأرشيف. طبعن ، دا گان زمن الناس حنان، و ربع الرطل بملا القزازة يرسفا، و مصران العرنون، طولو سبع ياردات. و { ياريت تعود أيامنا.. و نگمل المشوار}.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2017, 07:30 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { البعوس السم .. بضوقو}
    [} و من نصب فخا لأخية علق فيه{]
    {4}
    © قبال تمش بعيد نذكر بإنو زي ما قالو:

    {البعوس السم بضوقو}

    #فمنذ زمن و لا يكف صديقنا المثقف
    و زوجته المثقفاتية عن السخرية و التنظير في شأن جارهما البسيط و على نياته و زوجته الغشيمة و شبه الأمية، التي تكاد أينما توجه لا تأتي بخير، فهي لا تحسن صنع شيء سوى التبعل على طريقة الحلب و الصر ( يعني زولة كسرة و ملاح سااااه)، فقررا نصحه، فاستمالته لضربها بأختها ، تكون واحدة گدا مثقفة تليق له ، تعرف كيف تصنع منه طفلاً معجزة مدللاً بين كل ليلة وصبيحتها.

    # الشاهد: تمت كافة الترتبيات الازمة؛ و في اثناء مراسم الزفة، و بينما گانت أم العيال منهمكة كعادتها بإعداد بعلها لخرجة ككل خرجاته الهامة، و هي خالية الذهن تماماً عن وجهته و أهدافه هذه المرة بالذات، إذا بها تستعين بطرف ثوبها و ريق بزاقها، لتلميع حذائه ، و هي جاثية برگبتيها عند قدميه، بمنتهى التفاني.

    # كان مشهداً أنسانياً مؤثراً، لدرجة حز في نفس عريس الغفلة حتى أعاده إلى صواب رشده ، گوخزة دبوس إبرة، ليدرك نفسه قبل وقوع الفأس في الرأس، فيبدل رأيه مائة و ثمانين درجة؛ ثم نكص صاحبنا عن تلك الزيجة المهببة في آخر لحظة الصفر ، و قبيل قولة (تيت) و هي في طربقه إلى صالة الزفة .

    # مما وضع جاره الوزير في حرج لا يحسد عليه، فقرر هو بدوره أن يكمل سيناريو الورطة فيعقد قرانه على الأستاذة لنفسه موقعاً بذلك زوجته (و شريگته في المؤامرة) في شر صنائعها، و محققاً لمضمون المثل القائل:" يا حافر حفر السوء ، وسع مراقدك فيهن".

    ود الأصيل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2017, 05:48 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {برضو التركيز مطلوب}
    {5}
    //التركيز مطلوب ي جماعة //
    { و ذلك تحسباً لأيَّةِ مطبات ناعمةٍ فعلاً، قد لا نلقي لها بالا؛
    و لكنها ممكن تفوت قطار فارس الأحلام } فعلى سبيل المثال:-
    س / ليش البنات الصايعات { لا مؤاخذة بعني} بعرسن و يبورن المؤدبات؟!
    ج / لأنو الناس كلما شافو واحدةً ماشةً على حل شعرها قالو: ربنا يسترا .
    و ربما ياخدو خطوة عملية في ذاك الاتجاه.
    - علا لامن يشوفو واحدة محتشمة يقولو:" ربنا يخليها لأهلا"
    and فلرب نافعة ضارة و العكس صحيح .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2017, 10:06 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { العين دي ما بملاها علا التراب}

    { 6}🚺

    // ما يملأ العين إلا التراب//

    { دي من مطبات عمك واطس أب؛
    يعني ممگن نترجنا : (الشمار شنو، و گدي}

    😂😂😂

    ® ففي إحدى المدن تم افتتاح مول جديد لبيع (الزوجات) حيث يمكن للراغبين
    الذهاب مباشرتن، لاختيار شريكات حيواتهم بآخر مزاج و على كيف كيفك و گدا.
    ثم إن من بين الإرشادات التي وضعت في مدخل المول، حول نظام و أسلوب عمل
    دتخل ساحة المتجر: أن للرجل فرصة الدخول مرة واحدة للمتجر ذي الطوابق الستة.
    و يمكن الانتقاء من أحد الطوابق أو الذهاب إلى الطابق التالي،أعلى منه ، و لكن
    لا يمكن النزول إلى أسفل.( يعني لو تاوقت بجاي علا تخفس بغادي )

    🚹 فا عمنا دا المطلش دا دخل ( الهايبر)
    لاختيار زوجة له إن شاء الله تكون (سكن هاند)

    ¶ فوجد في مدخل الطابق الأول مگتوباً عبارة :
    - النساء هنا لديهن عمل ، و مؤمنات بالله .

    ¶ و في مدخل الطابق الثاني عبارة :
    - النساء هنا لديهن عمل ، ومؤمنات بالله ،
    و يحببن اهل الزوج .

    ¶ و في مدخل الطابق الثالث عبارة :
    - النساء هنا غِيْدٌ حِسَانٌ لديهن عمل ، و مؤمنات
    بالله ، ويذبنَ حباً في بعلولتِهِنً و آباء أهل بعولتهنَّ ،


    ¶ و كان أخونا طماعا: واااو و لكن سأستمر بالصعود' .

    ¶ وصل إلى الطابق الرابع ، ليجد عبارة :

    - النساء هنا لديهن عمل ، و مؤمنات بالله ، و يحببن أهل
    الزوج، و جسناوات ، ويساعدن أزواجهن في الصرف.

    فكان الراجل في حيرة من أمره، و قال في نفسه :
    - ' يا إلهي ، هذه عروضٌ مغرية بدرجة لا تُقَاوَم؛
    إذن، سأوافق ' . و لكنه ل ، بل ساستمر بالصعود .

    ¶ و في مدخل الطابق الخامس وجد عبارة :
    - النساء هنا لديهن عمل ، ومؤمنات بالله، ويحببن
    أهل الزوج ، و جميلات لامن غلت و مستعدات لمساعدة
    بُعُولَتِهِنَّ في السراء و الضراء و بالذات في الصرف و بعيدن،
    برضو رومانسيات للطيش . و ما أن وطأت قدماه ذلك الطابق ،
    گاد يگسر گرونة هناگ إلا أنه استمر بالصعود طمعا بالمزيد.

    ¶ إلى أن صعد بشق الأنفس إلى مدخل الطابق السادس ؛ ليجد مگتوباً عليه
    و بالبنط العريض عبارة إنو :عزيزنا العميل، أنـت الـزائـر رقـم ٤,٥٦٦,٧٨٩
    and فلقد انتهى عرضنا و ليست هنا أية بضاعة في هذا الطابق ، لأن هذا
    الطابق تم تصميمه خصيصاً لأمثالگ، كدليل و برهان على أنكم معاشر
    الرجال أعينكم طائرة و شرفانة بحيثُ لا يشبعها إلا التراب؛ و إن
    إرضاؤكم يُعْتَبَرُ رابعاً لثلاثة مستحيلات
    گالغول والعنقاء و الخل الوفي.

    ∆ فشكراً جميلاً ، لتعفيركم أرض 'معرضنا بغبار النور من
    نقر نعليگم . فقط ،انتبه لخطواتك الجاية و أنت منكشح مارق
    (مدينا عرض أكتافينگ) متخارج .نتمنى لكِ حظاً أوفر.
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    {بالله دي مي ياها ظاطا حكاية الزول داك الكان بعافر المخ من عضز المشاش؛
    لامن انزلق منو إتبلع براه على ح ين غرةٍ منه، قال متحسراً:أخخخ، ما في النصيب؟!}
    و لا كمان داك الكان نايم و حلمان إنو في زول مادي ليهو 9 جنيهات بالقديم ،علا لاكين
    لأنو هو طماع ، قعد يفاصل فيهو يتمهن عشرة ، لحدت ما فجأتن صحا من تعسيلته
    فلم يجد شيئاً سوى سرابٍ بقيعةٍ يحسبه الظمآن مأءً؛ فوجدالوهم عنده فسخر منه.
    ¶ أرسلوها إلى كـل أخواتنا النساء 🚺
    من ذوات الدم الحار و الضحكات المجلجلة.
    و بالله بس أوعة زول يجيب سيرتي. فالذمة
    زي ما قلنا على عمك ، الواطساب.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2017, 06:34 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {7}@ حب عذري من أول رعشة.. و كدي@
    @ صاحبنا دا واقف في شباك تذاكر الميناء البري.
    جات شابة طاعمة طعومة لامن ترمي في الشوگ؛ طلبت منو
    يكطع ليها معاه تذگرة لي عطبرة ، تفاديا للمدافرة. زولك قال: خلاس
    دا الحب من أول نظرة ظاطو البقولو عليهو. فطوالي طلب تذكرتين سوا نزام
    الورگ لصق مع الورگ. و مشى دنقر رمى دقار سفتو ؛ و اشترى مناديل معطرة،
    و مجلة سيدتي الجميلة؛ و جهز صبارة تلج (لزوم الكسير).و جا ركب مستنيها بالمقعد
    و مخلي ليها الجواني فاضي لزوم الحنك، عشان ما يديها فرفة تتنفس.
    ∆ و هي لسة تحت ناداها: أرح البص ما يفوتك. قالت ليه بگل عفوية: ياخوي
    كتر خيرك و ياكا بومروة ، ما بتقصر ، لگن مانيأنا المسافرة معاك ، هي
    حبوبتي دي كبيرة و عمياء ليسة،أها عليك الله ما تتوصى عليها. أصلك ما
    تفگها من إيدك ، علا تسلما لوليداتا في يدينم.
    @ يلا زولك سقط في يده و قعد يضرب كفاً بكف؛
    يا زولة كلام شنو دا؟ ! يعني خليتونا دفقنا تمباكنا على
    الرهاب ساااه؟! و بعدين لوح التلج الساقط دا أنا وين
    أودبهو هسي؟!! أها بالله في حب قصدي {مطب}
    ياخوانا أنعم من كدا؟!ود الأصيل

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 09-13-2017, 06:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-13-2017, 06:46 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { التسوي كريت.. تلقا في جلدا}
    {8}
    /التسويهو كريت تلقاه في جلدا/
    and على أيام البرينسات الجماعة ركبوا مترصين متقابلين رجال و نساوين ،
    وشابين و شابات؛ الركبين في الركبين و الأنفاس جوة المنافس. أول ما غلقت
    و الكمساري ركب فوق قليمة صفيحة مكمودة في النص. و بدأ يفرطق بأصابعينو
    يخلس. أخونا دا لابس نظارات سود ندي انطباع إنو من أعضاء المافية الخطيرين.
    و مقابل ليه واحدة الظاهر عاجباها روحا، في وشو طوالي؛ شكلو كدا زي المحنك
    ليها ، جار فبها نور طوييل. لامن زولتك اتعقدت منو. قامت هبت ليك فيهو
    نبز و شتيمة. زي ما بقولو: ختت ليه مع الكلب.

    and و يلا عاد باقي الخشامة و الشرانة يعجبوك ما بقصرو ،
    قامو ليك عليهو يلاكدو و يلعنو في خاشو: يخسي عليك يا راجل يا معفن ،
    يا خايب و عايب يا ما عندك عرض و لا نخوة؛ دي هسي ما زي أختك ياخ.
    and و هو زولك و لا گانو هنا. لحاااادت ما البرينسة جات في خور الكبجاب
    و داخلين على القماير، وقعت في حفرة. و الجماعة ديل لامن روسينم ضربن في
    السقف د، و العمتو أتفرتقت ؛ و الطاقيتو طارت و النسوان ديل التوبا انفر. قام
    صاحبنا المتهم البريء شايفنو ليك مصنقع و فارد يدينو يطلب مساعدة الناس
    يفتشو ليه نظارتو طارت وين. ليتبين إنو الراجل كان أعمى
    و لا جايب خبر أصلا للكان للخاصل.

    and هنا الجماعة طوالي انقلبو بسحرهم على
    الساحرة ديك القبيل كانت السبب، يلا، ذلوها ذلة الكلبة
    الأكلت الدريش. عشان تعرف بس نحن انطباعيين كيف!!؟

    ودَّ الأَصيل

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-13-2017, 05:48 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    اقتباس المشاكسة الأصلية كتبت
    بواسطة/ أبو عبير مشاهدة المشاركة:

    * الله ما أجمل هذه المطبات الناعمة
    كن بحر زاخر الدر في أعشائه كان
    لك الود.
    ٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪(((+++)))٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪
    {9}
    و لعمري إن وجودنا بجوار أسوار حدائق جمالكم
    الخلفية الوارفة الغناء ، أيها الوريف/ أبو عبير لبمثابة حافز قوي كفيل جدن ل{شوشوة} عصبنا السابع، لنبوح بالمزيد؛ و لمدنا بوقود حيوي يدفعا دفعا رباعيا للإبحار سحيقا في تيارات مياهكم الدافئة.

    //مطبات... نواعم π√
    ® في شيء من قبيل ذلك ما سمعته و شاهدته منذ مدة في (بيت الهنا) على قناة الشروق. ذاك البرنامج الفنتازي لأبعد الحدود حيث البون شاسع و شاسع جداً بين هندام مذيعاته و ديكوره المجلوب له خسيساً كدعاية ترويجية لمحلات ناس يا بلاش و المحاميد و ابو الفاضل (بلا لازمة).

    © الشاهد و المهم أنك أمام بُعد المشرقين بينه و بين أقرب درب سيل لعتب استديوهات القناة الواقعة في الضاحيةالشرقية لعاصمة اللاءات التلاتة. حيث الخيران و الطمل جايب التماسيح حايمة في الشوارع و حيث يذهب متاع الناس جُفاء و لا يبقي إلا غثاء السيل و فضلات آدمية محمولة بحراً.

    [} و گمان قالو الأيامات دي جابت ليها ظاهرة ( مياه سطحية). الشمار دا سامعو هسي حار في نشرة الموقف على النيل الأزرق. يعني خلونا گدي نخلص من معمعة ( إسهالات مائية). ياخ غايتو بس ربگ بجيبو قوي.
    ∆ يا زول ، و نحنا مالنا ، نرجع لبيت الهنا؛ و حتى شارة المقدمة للبرنامج يبدو مستوردة أو بالاحرى ملطوشة من إحدى القنوات العربية.

    @ أما ضيافته و ضيوفه فحدث و لا حرج. إذ انبرى أحدهم والذي بدا و كأنه أخسَّاوي اجتماعي أو (نفسنجاني) وجعل (يعقد) أكثر مما يحلحل في واحدة من (أشوَك) قضايا الأحوال الشخسية، أي الطلاق و الذي كان في حديثه تحامل شديد و سافر ضد المرأة المطلقة أو المعلقة ، فكان مصراً على زجها في قفص اتهام افتراضي و معلب جاهز على مقاسها، باعتبارها أسُ المصائب و هي المسعولة عن نقض غزلها بيديها و فركشة عش زوجيتها و (على أهلها و نفسها جنت براقش).

    ¶ فهي إما أن تكون امرأة عاقر و فاشلة في الإنجاب؛ أو تكون على النقيض تماماً متلاحقة الإنجاب بكثافة و كأنها كلبة(ترميهم الحول بي زول)؛ أو أنها لا تنجب إلا إناثاً (مكملة بيهن أسامي زهور الخميلة) ,

    and ثم حتى و إن هي مرت بسلام عبر كل تلك المطبات الناعمة، فهي أيضا ، ربما تكون فظة غليظة القلب مع حماتها أم بعلها، حتى ينفضو من حولها. و هكذا يعني باها ظاطا حگاية : (أكان قمتي طلقانة و كان قعدتي أو حتى انبطحتي تتمرغي في الدغنة ، برضو طلقانة!) فااا شايف جنس كيف؟!
    ******{{{{{∆}}}}}*******
    إلى أن ختم سيدنا ( المحلل) وصاياه العشرة بواحدة ذهبية وأخيرة، لتوجيه عناية من يهمهن الأمر من المتزوجات حديثاً ، باللجوء إلى ما سماه:(مركز الإرشاد الزواجي)و دون أن يرشد الناس إلى اين يقع هذا المركز المزعوم ، و ما هي حلوله المحتملة و المقترحة لمن تريد حلاً!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-14-2017, 08:22 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { تحية للنخبة في شخص ود تهامي }
    {10}
    تحية ل"نخبة النُّخَبِ"في شخص رفيق
    دربنا الحبوب/ البشير ود التهامي/

    ¶ بادئَ ذي بدء فإن الله درك
    أيها الأرباب الهمام يا مدهش الألق.
    هنيئاً لي أيما هناء بمعيتك هنا وبقرب أنفاسك مني
    كأفراس الرهان الجوامح نتجاثى بالركب و نتحاذي
    بالمناكب و الأقدام على قارعة مضمار التلاقي،
    كنفوس مجندة. و لولا خواء كنانة سهامي من
    قنا مع ضيق ذات الجهد لاستخلصتك
    ذواقةً حصرياً لثرثراتي.

    ¶ و لكن لا بأس بشيء من قبيل جهد المقل
    و متل ما قالوا: بليلة مباشر و لا ضبيحة مكاشر.

    ¶ عزائيهنا ، أنني تكبدتُ عناء الغوص عميقاً
    في مجاهل قيعان محيط الإبداع الهادئ لأظفر بصيد
    سمين و محار في أحشائه الدر قابع؛ أو أنني تساميت
    شاهقاً لأناطح عنانات السماء، ثم لأعود بقبس مستمد
    من نجيم أحمر رأيته بازغاً في الآفاق.
    وجدتك قدراً تنحني لي من عليائك برطب جَنيّ.

    ¶ و أقول قدراً و ليس مصادفة لأن هيهات
    لصدفة و ما ينبغي لها أن تصنع قلماً رشيقاً سمهري
    القامة و رجلاً أنيق السمت مثلك يا من تملك ناصيةً
    لجرأة الرأي و رصين العبارة ، و تحسن التخيُّر لنطف
    مدادك، و تعرف كيف و أين وعلى أيَ مسمعٍ أذن
    صاغيةٍ تلقي عفو خواطرك على غير عواهنها.
    °°°°°}}}}}{{{{°°°°°
    كن كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-14-2017, 10:42 AM

مني عمسيب
<aمني عمسيب
تاريخ التسجيل: 08-22-2012
مجموع المشاركات: 13733

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)


    حباب الاصيل ود الاصيل ..

    يشهد الله لاحفا لاجفا يا اصيل اسمك براهو برحمن لي قلبي .

    اضافة حقيقية شغلتنا هموم الوطن عن لوحات الجمال الكتابية دي !

    ولومك علي اقنع لي من كم رد لمتابعة هذا الابداع لانه من حقي برضو .

    ودمت ودام هذا الابداع والتنوع الزاهي .

    ولك وافر الشكر ولي عودة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-14-2017, 12:18 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: مني عمسيب)

    @ مرحتين حباب بت عمسيب .
    و بل الأحري أن ذكر هذا ال (حمد العمسيب)،
    و الذي هو اسمٌ لجدي السابع ، قد أثار لتوه غبارالنور في
    بُطَيْنِ قلبي المنشطر. في ا لتوارد الخواطر. إذاّ ، لقد جاء أخيراً
    دور إحدى (القِوَى الناعمة) ، و لكأني بك تتقدمين رهطاً من سبعين
    ألف مُرَحِبٍ من الماجدات و الأماجد .كم هي حاجتي لنَفَرٌ منكم صُنَّاعٌ للحياة..
    تتسللون لِوَاذاً.. بلا قرع نعلين إلى أروقة نفسي و سرادقٍ عزائي..تنتشلونني
    من بين براثن عزلة ذاتي الأمارة بالسوء. و تُشْعِلون قبساً من النار
    تحت رماد (دمنةٍ) ظلت خامدةً في سراديب جوف وجودي..
    # أعيش في ظُلْمَة وأنا صباحي.. كَساحِرٍ يلفني كل الغموض ..
    كَلُغْزٍ مُحيِّّرٍ و حائِرٍ ،كفراش حزين ، كم يبهرني شعاع الشموس..
    و تشجيني طلعات البدور.. و يشملني في معيتكم عذب الأمنيات. فكم أنا حالمٌ
    في معيتكم بصنع المعجزات ، يحصنني شعاعي الضئيل . يتلبسني قرين التجليات
    مع المس من جنوني النصيح. و كم أنتم قادرون على فك طلاسمي و قلبكياني عقباً على
    رأس أضغاث حلمي .. كم تحيلون هواجسي القاتمة اًملاً فرائحياً.. لكي تأخذوني لنلوذ معـاً
    بالفراربعيداً كي نُلْقِي أشطان شباك صيدناً في لجج محيطــاتٍ هادئـةٍ لنجاوز المدى ، و نتولى
    مراقصة الموج سوياً.. إلى حيـن بزوغ الشفـق مفعماً بلونه الكستنائــي و محتفيــاً بأنجم السماء
    و منتشيـاً بأهازيـج الأمسيـات، قبل أن نعود معاً إلى سوابـق رشدنـا؛ حاملين سنابل حنطـة
    و قوارير من مسكٍ و صباعاتٍ من شموعٍ.. و متوشحين تواشيـحَ من أزلاهير إكليل
    الجبل.فيكون لخطواتنا معاً وقع أقدام حافية على معالم طين معتق بعبقريالرباب.
    ترافقنا النسمات الباردة معبقة برحيق الأقحواان. و ]تصبح لنا بصمة
    دامغة و توقيعٌ مُعْتَمَدٌ نرصعه على جبين أفقنا الفضفاض ،
    كما المفعول المطلق و التيه و العدم.
    # هلمَّ ،إذاً، لِتَبُثُّوا دفأ وقودكم الحيوي عند شواهد قبري المندثر. هلمَّ لكي أتنشق
    نخب وُدَّكم ملء أضلعي.. هلمَّ لتستنهضوا قِوَىً كامنةً فيرماد رفاتي المحمولة جواً
    (في فؤادٍ نازفٍ مازال نصفه مشلولاً). من بعد بياتٍ شتوي كان سرمدي التَّمَدُّد.. تُرَى
    من تكونون أيُّ هؤلاء؟ لا بد أنكم خَلْقٌ جديدٌ و بوحٌ شَفِيْفٌ..رحَّالون بين فَضَاءَات الأمكنة.؛
    و حمَّالُونَ لأوجه كل الكنايات الممكنة. و لكأنكم أسراب طير خُضْرْ . تحلق في قبة فضائي
    الأسفيري المفتوح على مصراعيه، لمن أعرف و من لا أعرف.أما أنا، فسوف أظلُّ رغم
    الداء و الأعداء أبوء لهذه الحياة الدنيا بخالص ودي و هي تقلدني عناقيدَ الأماني . و لكن
    هيهياتَ أن أنحرَ هدوء أعصابي بنصلِ عذاباتي. و لن أستكين ضحيةً للِّهاث خلف بريق
    العدم؛ و لن تُعكرَ سكون خلوتي بشذراتٍ من غبار حظي النحيل. سوفتظل تظلني
    غمامات العشم . فلا يجهدنَّ أحدٌ نفسه لاختراع شذى عطرٍ بديلٍ كي ينسيه
    رائحة إبطيه؛ و سوف لن يحك جلدك مثل ظفرك! و هي عين الحقيقة
    و لا مجال بيني و بنكم لمن يريق لعابه هَدَراً على سرابات
    بقيعةٍ ربما يحسبها الظمآن ماءً.......!

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 09-14-2017, 12:49 PM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 09-20-2017, 10:32 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-15-2017, 06:54 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { مطبات سهلة ممتنعة}
    {11}
    إذن، فلنواصل مع:-
    { مطبات سهلة ممتنعة}

    ¶ إننا نقرع هنا باباً ظل مؤصداً بشمع أحمر من قديم جداً؛ منذ أيام (فرعون و قلة عقله)، و الذي قيل إنه ما سن بدعة (ختانه الفرعوني) المشؤوم سوى ل(عاهة) في نفسه المعاقة و ظنه السيء ببنات جنس أمنا حواء؛
    ¶ و لكن ثمة غبار كثيف ظل يحثوه إبليس و قبيله على عقولنا.
    ¶ و لعل فتحنا قنينة عطر غير مألوف و نبشنا في ( سلة مهملات) المسكوت و متغاضي عنه بيننا عمداً كذكوريين بامتياز ليجبرنا على التنويه إلى حملات مدنا العالي القاضية بهضم حقوق شقائق الرجال؛
    ¶ و يا لسخرية المفارقة لعل ذلك يأتي على نقيض حال نظيراتهن في بلاد الفرنجة و اللائي تطرفن بعيداً و تجاوزن الخطوط الحمر في انتزاع حقوقهن حتى سلبن معها كثيراً مما هو ليس حقاً لهن أصالاً.

    ¶ هذا، مع ملاحظة أنه: كم من (نواعم) وقعن في شراك (مطبات) كثيرة نصبنها أو نصبت لهن؟!ك(الجميلة والوحش والضحية و الجلاد).
    ¶ لنستعدعي هنا طرفاً من حديث لنا شائك سبق و أطلقناه فيما يشبه حجراً ألقينا به في لجة بركة آسنة، و تجاوزنا حواجز الوقف على نقطة تفايش (لا تقربوا الصلاة...) إلى معابر تعليله ب (... و أنتم سكارى). و قرعنا بذلك ناقوس خطر محتوم ، جراء أزمة كارثية ظلت تعانيها كثيرٌ من(شقائق النعمان) منذ أزمنة غابرة في مجتمعات كانت تحكمها أعرافٌ صارمة تعود بنا إلى قصة امرأة العزيز و صويحباتها، و التي يقال إنها ما دفعها للتحرش بنبي الله يوسف عليه السلام و مراودته عن نفسه، سوى لفراغ عاطفي عريض كانت تعيشه في عقر بيتها و لهجر و إهمال في بطن فراشها.
    ¶ هنا قطعت حديثي كمن نسيت شيئاً لأضيفه: الزواج رباط ما هو بالهزل والحفاظ على حميميته بين زوجين{ بين معكوفتين}، إنما يتطلب صبراً و طولة بال ، طو تنازلات، حتي يظل زورق ألحاننا مبحراً دونما حاجة لأشرعة؛ و بأقل ما يعكر صفوه و ذلك بإعمالو لو قيراط من عقلانية؛
    ¶ ¶ هذا ، علما أيضا، بأن هناك رواسب في الذهنية الجمعية للرجل الشرقي ؛ أو بالأحرى هناك عقد شديدة نعانؤها. من قبيل توجسنا خيفة من أنه إذا لبى البعل لبعلته طلباً و عاملها برقة و لين باذخ، فلكأنما صار عرضة لطلوعها فوق رأسه لتسلبه عصمة فحولته و تلبسه سواراً في معصمها و تمسك بزمام أمره نن من مناخيره.

    ¶ لذلك نجد البعير يطلق هديراً لمجرد طرد هوائه الساخن ؛ ثم رويداً رويداً تذبل المشاعر لتوءد لديه. و من جهة الزوجة فحدث و لاحرج: حزمة الوصايا الذهبية البتبرعن بها أمهاتها و كل من لهن صلة قربى أو جوار أو صداقة إن وجدن ثغرة لحشر الأنف؛ شكل معاول للهدم، لا للبناء؛ كقولهن:أول تبادي ،الراجل أشكميه و لازم تتغدي بيه قبال ما يتعشى بيك؛ و أهم شئ تحتحتيه ، تعدميه الملينة الحمرا، و أهم حاجة تحققي معاه في مل هينة و قاسية، لامن تكطعيه النفس: مارق وين و مساهر مع منو؟ و أهم حاجة وأهم شيء ...و القائمة تطول)؛
    ¶ بينما الشرع الحنيف وضع لنا شرعة و منهاج حياة زوجية معفاة سليمة، بأن تطيع الزوجة بعلها فبالطاعة يزيد الحب و يكبر المقام؛
    ¶ و هناك وصية لعله حري بنا أن تأملها جيداً: {كوني له أرضا يكن لك سماء} ؛ فيا للروعة ، و هل هناك التصاقٌ أشد مما بين فراش و لحاف؟!!!

    ¶ علا لاكبن الزمن دا انقلبت المعايير عقبا علي عقب رأس؛ فأصبحت المرأة هي التي تحكم زوجها و توريهو الويل و نجوم الضهر وتصر ليه العين الحمراء وتضوقو المكشن برا بصل عشان ما يطلع ليها في الكفر. و هذا مشروع مسبق لإفشال و هدم عشٍ قبل بنائه و وأد للمودة في مهدها ما بين رأسين مفروض على واسدة واحدة.
    °°°°{{{{∆}}}}••••
    كن كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها

    ……………
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-16-2017, 01:22 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {12}
    ∆ مطبات نواعم ∆

    { قد تبدو إسفنجية رخوة.. و لكنها خرافية ممتنعة}
    ¶ و كأنما كلاً من العروسين جاي داخل على الكوشة كدا ، و هو متحرف لقتال أو متحيز إلى فئة ممن يتشددون إليه .
    ¶ و هذا مما يحيل بيت الزوجية إلى حلبة صراع ديكة.هنالك حيث تضيع الرومانسية شمار في مرقة ليلة (القبض على عروسة).

    ¶ لعله تحضرني في هذا السياق، صور بائسة من حياتنا أيام صغار في الضهاري ، (اعتذر عنها سلفاً لرقاق النفوس). فكنا نسمع عن فلانة (المسترجلة) يتم حجزها، فخطبتها لابن عمها فلان بن فلان ،بينما هي سارحة في الخلاء تدرع في ضراعها شوتالاً و تحمل على كتفها كرباجاً أو عصا تهش بها على غنمها، و ربما لها فيها مآرب أخرى.

    ¶ ففي يوم القيلة (الدخلة) و بينما يبدأ عريسها التعيس بتسبيل عينيه في محاولة للتودد إليها بهمسات رومانسة دقاااااقة ، إذا بها تنتفض كما البغلة و تنتل يدها المفتولة و عروقها المشرطنة و هي تنهره قائلة: هوووووي آآجنَيْ هووووي فك الأيد دي، إت ظنيت أهلك ما محدسنك! و لا شنو؟! دي أيداً يا خوي شاربة اللبن و ماكلة اللبا؛ أها نعلك قايل زولاً هليفيت و هوين متلك إت بقدر يلويها!

    ¶ علا، تجي بهناك تلقى صورة أسوأ ، حيث العرسان ليسوا بأقل حماقةو وحشية و إرهاباً. تلقى أخونا البطل عامل فيها و لا ناس حيدر قطامة، ما ليه سوى شغل شاغل واحد، ألا و هو: فض ثم تمزيق غشاء تاك اللكارة المختومة بشمع أحمر، لعبور ( خط بارليف) بأي طريقة، و عنوة و اقتداراً.

    ¶ ؤاه لدرجة يحكى أن أحدهم ذات مرة و فور انفضاض سامر الحفلة خطف (حمامته مكسورة الجناح) على عجل وطار بها إلى لكوندة على كرنيش النيل بود مدني، ليذيقها هناك ليس شهراً من العسل؛ وإنما لينزل عليها حمماً و يصب جاماً من ويلات (حش) البصل.
    ¶ المهم أنه قبل الذهاب إلى هناك كانت أخت له (يقال لها تام زينو) تساعده في إعداد عدته ؛ بينما هو يتخلى لها عن كل متقلاته و يتمولص من كل حجباته ؛ و يتحرر من كل أشيائه ليذهب مغاضباً و شبه عار كيوم و لدته أمه؛ و خالاته بهناك يزغرتن و يوصن فيه: الحجبات خلهن (آ باشري) فيهن ريحة الملايكة و بيحفظنك من شواطين المرة ، آآ جنا حشاي! فيرد متعجلاً: لا لا يا يمة و يا خالة، طب ماني دايرن الليلة ! هو تحين جنس المرافسة المتلهمنها دي معاها ملايكة آآزولة إنتي ظنيت ما عندك شغلة!!
    ¶ فالشاهد فب المسألة، إنو ااجنا أبو ضراع { عفيت منو} ، بكون سوا الشغلانة ، و أنجز المهمة فأنهاها في سويعات قلائل ، ثم بنهاية اليوم أنتظر على قاىعة الطريق للواري السوق الجاببلية نو قبيلك، لتقله عائداً أدراجه مع أهله ، وهو مفعم بنشوة الانتصار لدرجة أنه كان يلوح لهم بخرقة بيضاء يشوبها احمرار ، لا بل إنها غارقة في حمام الدمٍ عدييييل!! ، دليلاً على أنه توفق في( ضبح الكديسة) و إراقة دمائها بتلك الطريقة السادية و بسرعة فائقة.

    ¶ آآآسف جداً للإطالة ، ثم للإمعان في الطلاسم القروية، على أمل أن أجد من يفهمني.
    °°°°°°{{{{{{∆}}}}}°°°°°°
    كن كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-17-2017, 09:28 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (13)
    ∆ بهلول في إسطمبول ∆

    ¶ في زاوية تراثياتنا وكنوز محبتنا..
    من داخل بيوت الأعراس و الختان، ذكرنا برضو كمان ،
    عندنا العريس دايماً تعيس حظ و مهزوم لأنو داخل معركة
    محسومة من أساسها لصالح الخصم(ة)، أعني العروس ،
    و التي يتم أدخالها معسكر مغلق تجري لها فيه بروفات مكثفة،
    كفيلة لتمكينها من كسب جولتها، يوم( ضبح الكديسة).

    ¶ و و في اغاني السيرة للبنوت في دكاكينيات تعليمة العروس،
    استعداداُ لساعة الصفر يوم يكون العريس في وضع لا يحسد عليه أشبه
    ما يكون ل(بهلول في إسطنبول). و برضو يجي صلاح ابن البادية، من باب
    خفظ ماء الوجه يغني: (رقصت ليهو مسك حجباتا،
    و جاب القونين بي بساطة)
    ¶ و هناك إستكشات من المقالب لا حصر لها أذكر منها ،
    على سبيل المثال أن يوضع داخل قطية (بيت قش دائري ليهو قنبور
    و بورة و بنية و عضاضة) ثم تدخل عليه العروس في صحبة ثلاث
    من قريناتها كي يبدأ جولة مضنية في البحث عنها في الظلام
    و بعينيه معصوبتين (كأنه إرهابي سجين في غوانتنامو)؛
    ¶ لدرجة أن أحدهم ذات مرة قبض التيبار(زير الموية)
    بدل العروسة ؛ فأخذه بالأحضان و هو يردد: أحيييي أنا يا الساقطة،
    إلى أن فقعه في بطنه و يلا دففففق ليك الموية دي؛ ترررررررع
    ليك الواطة و بوظ الدنيا كلها خلااها طمبوج.

    ¶ و لكن هناك موقف آخر مغاير لعل فيه مواساةً
    للعريس و حقناً لبعض ماء وجههه: حين يصطف له
    الأقران من الشبان و هو يمسك بيده كرباجاً (سوط عنج)
    ليلهب ظهورهم العارية، كنوع من المشاركة.

    ¶لكن ظاهرة ثالثة ليست بعيدة تماما عن السياق،
    تتمثل في ليلة أحلك سواداً في حياة الصبي هي يوم طهوره
    (مثلما حدث لي شخصياً) يوم أن أتوا بي في جمهرة من أهل البلد و
    البلدين ل(أتشتح) عارياً قدام الطهار(تمرجي متقاعد عادةً) ليقطع
    حشفتي بسكين ميتة قبل أن يكمد فيها مسحوق أسود من بوبينة حجر بطارية،
    لمداواة الجرح{ نظان كمدة بالرمدة}. ثم يمسكني گوكاب( حربة) كي أتبختر بها
    كمشية أبي دجانة (رضي الله عنه)، و التي وجب علي أن أغرزها في الأرض
    ثلاثة مرات حتى أثبت رباطة جأشي و صبري على الشدائد! يعني حاجة
    كدا تخلي الواحد يتمنى حال الحناكيش باعتباره ترفاً يشتهى.
    هذا مع تأسفنا الشديد للإطالة، أو أية بذاءة
    غير متعمدة، إن وجدت(If any)



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-17-2017, 07:00 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {14}
    و كيدهم أيضاً لا يخلو من دهاء!!!
    يحكى أحد أبهاتنا المشايخ المشهود لهم بالورع، عن نفسه و قال: كانت لي زيجة غير معلنة كنت أتممتها على حين غرة منبعلتي القديمة والتي بدأت الظنون تساورها في أمري و لكن
    دون دليل دامغ..وجعلت تشدوثاق الرقابة علي ليل نهار و تحاصرني بالشمشمات لأتفه سبب..و بدوري جعلت اتفنن فيطرق الإفلات من قبضتها تارة بالمنطق لإقناعها بأن ما تتوهمه محض هواجس و ربما أضغاث أحلام..و تارة باللف والدوران و أخرى باصطناع التزمر..إلى أن جاء اليو الذي خشيت على أعصابي أنتفلت و لم يبق أمامي سوى حيلة واحدة أسأل ربي أن يتولانا بمغفرته. في ذلك اليوم حبكت مع (قرصانتي) الجديدة خطة ما تخرش المية ثم أفرغتها فيدماغها و أشركتها في تنفيذها و بدهاءتحسد عليه.. ففي ساعة الصفر، وحسب الخطة المرسومة وأثناء تواجدي بالمسجد (حيث أعطيالناس درساً) حضرت زوجتي الجديدة إلى منزلي القديم متخفية في ثوب امرأة صاحبة مشكلة و جاءت لتستفتي لدى (أبونا)
    الشيخ في أمر يقض مضجعها.
    *****(((((+++)))))*****
    @ يستطرد الشيخ قائلاً: فما كان من اهل بيتي القديم
    و أم عيالي المصون إلا أن رحبت بضيفتها بأريحيتها المعهودة فأكرمت مثواها و هيأت لها متكئاً للانتظار، ريثما يعود العبد لله من صلاته. و عندما سمعت سيدة بيتنا قرع نعليَّ قادماً و نحنحتي عند الباب كعادتي أسرعت لتنبيهي بأن: لدينا ضيفة (غريبة) في الصالون ورافقتني إلى هناك (درءاً للخلوة ، و كدا). ناولتها عمامتي و جلست لأستمع ل( سيناريو )قصة تلك الغريبة المستفتية (المسكينة) ، و التي تلخصت في أن لها زوجاً تهيم بحبه للنخاع؛ و لكنها بدأت تشك في أن أموره تسير على غير ما يرام؛ و أن سحابة صيفه ربما وجدت أرضاً أخرى توشك أن ترحل لتمطر فوقها.و أن (الفأر بدأ فعلاً ينقز في عبها) و كلما تفاتحه في الأمر أو أحيانا توشك على مسك يده في جراب الدقيق. يفلت و يصر على الإنكار و إقناعها بأن ما تتوهمه لا يعدو كونه أضغاث أحلام نومٍ أو صحيان ، هذا إن لم يكن ذاك ( رجساً من عمل الشيطان، فاجتنبوه). إذ إنه لا يروق لإبليس أبداً رؤية قلبين بيناتم وئام. و بالتالي لا بد لها من رقية شرعية أو حجامة.
    *****(((((+++)))))*****
    هنا اعتدلت في جلستي و قلت في وقار المولانات: اسمعي يا بنيتي، إياك إياك أن تشكي و لو مرة واحدة في نوايا زوجك هذا! بل صدقيه. و إني محذرك من آفة النساء في زماننا هذا زمان فتن يضائل بعضها بعضاً..فالواحدة منهن ما أن ترى بعلها يحف شواربه أو يقلم أظافره و يتطيب بعطر من دهن العودو هو ذاهب في أحدى خرجاته لتفقد أحوال الرعية مثلاً ، إلا و الفار يلعب في عبها و تكتر النقة.. يا بنيتي إحنا ليه ماشين بعيد، كدي عايني عليك الله لعمتك الحاجة القدامك دي كي تأخذي منها العبرة على أن كل زيجة سعيدة هي هدف مباشر لسهام اللعين إبليس و أنا عارفو هسة دي هو مصنقر معشش في مخها..موهومة عدييييل بأني متزوج عليها. و كلما قدمت ليها الأدلة تقتنع طب في أمان الله؛ ولاكين مما أفوت أديها ضهري تاني يجيها الوسواس و تعود للمناكفة.. و أنا يا بنتي بجعلك ظاطو شاهدة على حالتنا هسة دي وبقول ليها قدامك:يا مرة لو كان عندي أي زوجة خارج الغرفة الإحناجواها دي فهي طالق من عصمتي بالتلاتة!هنا وماأن سمعت الزوجة القديمة هذا الكلام الدقاق، حتى قفزت من مكانها وجثت على ركبتيها عند قدمي بعلها المتهمو قبلت كلتا يديه و رأسه و هي تتأسف و تعلن انعتاقها التام من حبائل الوهم و همزات الشياطين و تطوي صفحات الخلاف مع بعلها إلى غير رجعة!!
    *****(((((+++)))))*****
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-17-2017, 07:18 PM

محمد نور عودو
<aمحمد نور عودو
تاريخ التسجيل: 01-08-2013
مجموع المشاركات: 4992

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    مرحب بيك يا دفع الله في منبر سودانيزاونلاين وانت اضافة جديدة ومفيد لهذا المنبر ونتمني إقامة طيبة في دارك ووسط اهلك وقضاء امتع الاوقات
    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-17-2017, 08:22 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: محمد نور عودو)

    @ و عليكم السلام أخوي المبجل/ محمد نور عودو، و نبارك لكم لأنفسنا شرف انضمامنا لرگابگم جنديا نفرا و ( غرا)تعلمجيا جديدا بين صفوفگم ، علنا ننهل من كل مفيد على صفحات منتداكم الدسم و لمتگم العامرة .
    و لعلگ تگون أول مُحْتَفٍ بوجودنا بين ظهرانيكم؟! فحينما تقرع نعلا كل قادم بلاط نخبة النُّخَبِ ، فلا بد و أن تُدَقُ له طبول االعز و ترن الطنابير و ترفرف البيارق، و تنشد الأطيار لحن الخلود؛ فتعانق النسمات خصل النخيل، تهللاً ، بقدوم نجم أُحَيْمِرَ بازغاً لتوي في سمائكم الدنيا ، و بكلتا يديَّ قنديلٌ و شمعدانٌ ، و باقاتٌ من أزاهيرَ إكليل الجبل. فقد تنادينا خِفافاً و سعينا سعياً للِّحاق بركبكم و البشر مبسمناً.. لنصافحكم و الألفة مِلْأَ أكفنا. لنجاذبكم طرفي الحديث المباح من أروع معانينا. ندوزنُ حروفانا قولاً ليِّناً و همسَ رحيق بنفسجٍ لطيفاً، و بوحاً شفيفاً بأعذب قوافينا. بين نوبات مدٍّ و جزْرٍ و أخذٍ و ردٍ ، و سنضرب أكباد الإبل في ربوع بلادي . و سنمخر عباب خضمٍ بلا مرسى و محيطٍ بلا شطآن ؛ و نغوص في بئرٍ بلا أشطان و نفيس الدُّرِّ في قيعانه قابعٌ، و نخوض غمار آفاق معمعة بلا هوادةٍ : مجاديفنا سنان أقلامنا؛ أشرعتنا قراطيس صحافنا الغراءَ و وقودنا الحيوي دواةٌ و ممحاةٌ. فألف ألف مرحباً بكل من يؤمم صوبنا ، لينزل ساحتنا و يشرفنا فيدخل دارنا مؤمناً و للمؤمنين و المؤمنات الأحياء منهم، و منهن و الأموات. فيا زائرنا أيها القلم الأنيق و النشوان و دافئ .. يا طارقاً دَوْمَاً برفقٍ على نوافذ البوح و التصافي .. كلما عانقت عيني قسمات حرفك الراقص على تقاسيم أوتار القوافي .. فكم نسعد بلقيـاكم ذات وصـــلٍ ، كـــــلما عَزَّتْ على الوَصْلِ المرافئ ، فطوبي لمن رام في دنياه نبــــــلاً.،،،و ســـــــعى لمُرَاِمـــــه مَسْعَاةَ ودٍ ، تحدو مواكبها بُشرى المـراحب و العـوافي. و ســـــــوف نبـــــقى ما حَيِيْنَا بدار دنيــــــا رفاقاً لا نخــــــونُ و لا نجـــــافي و نصونُ عهدكم في عمق قلبٍ يُسْقَى من رحيق الود، و يذوبُ في نظم القوافي.
    *******************
    ود الأصيـــــل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-20-2017, 10:07 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)


    أبا إيثار كتب:
    أستاذي الجليل / كل حروف الود و ما نحتمل من كرب
    القادم فتح الباب وجدها أمامه إندهش بادرها بالسؤال ماذا
    تنتظرين ؟؟ قالت : أنتظر أن أشيلك يشيلك الشال أبوي!؟ .
    كم أنت نضير ما تحمل
    **********(((+ {15}+)))***********
    تسلم أبــا إيثـــار،
    أضحكتني حتى سال لعابي .
    فلا أضحك الله لك سناً و لا أشبع لك بطناً ،
    إلا بالحلال و كما توقعتك تماماُ أن تكون أول مقبل
    على المداخلة للأخذ و ارد معي.. عموماً تشكرات كتيرات،
    فمرور موكبكم من هنا بحد ذاته عيدية.. و لكن لا بد لكل سيف
    من نبوة و لكل حصان من كبوة!دعنا إذاً، نتابع هذه السجالات
    بين فرسي رهان جموحان موثوقان بعربة سباق واحدة ليقوما
    بسحبها في مضمارٍ واحد ، بحيث ربما نرى من سيغلب أخيراً
    كي يضحك كثييراً؟ّ و لكن، في نظري، إن طبيعة ما يربط
    بينهما لا تقبل حسماً نهائياً ، عدا حلاً واحداً يكون وسطاً،
    بحيث يظل مصير كل منهما مرهونا بصنوه إما
    يكسبان معاً أو يخسران معاً بنهاية المطاف.
    ***********************
    كن كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-20-2017, 05:10 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    الصياد النبيه و صاحبة البلاط الملكي
    {16}

    ∆ كان أحـد المـلـوك
    شغوفاً بأكل السمك،
    فجاءه ذات يومٍ صيادٌ نبيه
    و معه سمكه كبيرة، وضعها بضاعة
    مزجاة بين يدي جلالة السلطان، و الذي
    أعجب بها اينا إعجاب، فأمر له بألف ألف درهم.

    ¶ لم يرق ذلك لمليكة العرش فقالت : بئس ما صنعت. فقال الملك و لمَ ؟ فقالت:كان أحرى بك أن تغذق مثل هذا العطاءعلى أي من سدنة عرشك أوحاشيتك فقال: لقد صدقت، و لكن ليس من شيم الملوك النكوص في هباتهم كما ترجع الكلاب في قيئها، و قد انتهى الأمر .
    .
    ¶ فقالت له زوجته:أنا أكفيك أمره بذكائي قال: و كيف ذلك ؟ قالت : تدعو الصياد ، و تسأله عما إذا هذه السمكه ذكرهيأم أنثى؟فإن قال ذكر، فقل إنما طلبت أنثى ، و إن قال: أنثى قل إنما طلبت ذكراً.
    ¶ ثم نودي علىالصياد ليعود و كان ذا فطنة وحيلة واسعة ، فساله الملك عن(نوع) السمكة فقال:هذه خنثى(خمس ضكر)، فليست بذكر ولا أثنى ضحك الملك من خفة دمه و ضاعف له المجعول.
    ¶ مما أثار حنق الملكة عليه و مضى الصياد إلى الخازن، و قبض منه ثمانية آلاف درهم ، وضعها بجرابه، و لما هم بالخروج، سقط من الجراب درهم واحد ، فوضع الصياد الجراب عن عاتقه، و انحنى الرجل ثم جثا على ركبتيه على الدرهم ليأخذهو الملك و زوجته يراقبانه من على شرفة القصر. نواصل بعد الفاصل!!!
    ***********
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-20-2017, 05:24 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    الصياد النبيه و صاحبة البلاط الملكي
    ***********

    …………{17}………….
    ∆ ...قالت الملكة للملك:
    أرأيت نذالة هذا الطفيلي
    و شدة حرصه!؟ لقد سقط منه
    درهمٌ واحدٌ ، فألقى من عن كاهله
    ألفي ألف درهم ، و انحنى على الدرهم
    واحدٍ ليأخذه، و لم يسهل على قلبه أن يتركه،
    فيلتقطه.سيارةٌ من حاشية الملك ، فغضب
    الملك منه و قال لزوجته صدقت.
    ¶ ثم أمر باستدعاء الصيادو قال له :
    يا ساقط الهمة، لست بإنسان ، وضعت كل
    هذا المال عن عنقك، لأجل أن تظفر بسقط متاعٍ
    لا تزيد قيمته عن قطعة نقدٍ!؟ فطن الصياد و قال :أطال الله بقاء الملك، إنني لم أرفع هذا الدرهم لعِظَمقدره عندي، و إنما رفعته عن الأرض، لكونه عملةً و على وجهها صورتكم، و على الوجه الآخر اسم سموكم ، فخشيتُ ان يأتي أحٌد سواي على حين غرة، فيدنسه بقدميه، فيكون ذلك استخفافاً مني باسم مولاي و مولاتي الملكة ،فتؤاخذني عليه فيكون ذلك سبباً كافياً لسقوطي من عين اعتباركم و تحدُّري لأسفل درك من ويلات سخطكم.

    ¶ هنا بلغ تعجب الملك و استحسانه لمنطق ذلك الصياد، مما ذكره أن أمر له بأربعة آلاف ألف درهم . فعـاد هذا الأخير أدراجه بأضعاف مضاعفة من العطايا، و أمر الملك منادياً، لينادي لأن يا أيها الناس لا يتدبرنٌّ أحد أمره فطًّ برأي النساء ، فإنه من يعتد برأيهن ،و يأتمر بأمرهن ، فهو أكبر خاسرٍ لثـــلاثة أضـــعاف مـــاله!!
    ****************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-21-2017, 05:50 AM

محمد عبد الله الحسين

تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 2721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    الاستاذ دفع الله
    تحية صباحية طازجة

    متعك الله بالصحة كما متعتنا بالإبداع و اللغة الساحرة الساخرة الجزلة ‏و الأفكار المتنوعة و أنت تقفز بنا من فكرة إلى أخرى في سخرية حينا و ‏في..
    .... مواجهات فكرية احيانا مع النفس و ما رسخ في العقل و الوجدان و السلوك من معتقدات و قيم و أفكار و تابوهات طبعت السلوك و الطبع نفسه.‏
    واصل الكتابة .............فنحن متابعون............. رغم الانشغال..‏

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-21-2017, 10:24 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: محمد عبد الله الحسين)

    (18)
    أستاذي المبجل / محمد عبد الله الحسين
    أولاً على سلامة العودة و جلاة الطلة ع يدية.
    ثانياً: لقد ألجمتني لساني و عقرت عقَّرت أحرفي بعاطر ثنائك
    و ثالثاً ، حسبنا شرفاً و متعةً أن الوقوف في محراب الجمال جمال،
    تماماًكما هو التشبة بخصال الرجال. ووصف البهجة بالكلمات محال يتقال.
    تسلم با غالي، و لعل هذا من رفيع ذوقك و فضاءات إصغاء تفردها في سكون
    لقراءة كلامي المطلق على عواهنه هكذا كالأفق و مفرداتي الجوفاء كما العدم و أحرفي
    المهملة هكذا بلا نقاط. كثيراًما كتبت كلاماً من هذا القبيـل فيه حشو كتيـــر بعنوان (ثرثرة
    من فوق جدران الصمت "، ظننت بادي الرأي أنها ثرثرة في المليان. و لكن تبين لي لاحقاً
    أن أحداً لم يقرأها، عدا قارئاً واحداً هو صديقٌ لي لدودٌ، و شاعرٌ فحطْحُلٌ و ناقدٌ ذواقةٌ أنيق،
    و الذي ما لبثَ أن فرغ من قراءتي بشق الأنفس حتى علق عليها بقوله: "لا شك أ ن هذا كلام
    رائع و منحوت من قريحة حُبْلَة بالمعاني النادرة"لاكين"يقطع دراعي لو فهمت منو أي حاجة"..
    و لعله لم ينتبه لحسن صنيعه بي حين قال ذلك. لكون مقاصدي لم تكمن أصلاً في أن يكون
    لفضفضاتي تلك معنى مصبوباً يستحق الوقوف عنده مَلِيَّاً.ولا تتطلب فهماً محدداً،
    بقدرما هي ثرثرة من أجل الفضفضة و تفريغ الفشافيش ليس إلا. إذاً، فلا تتعجب مني
    يا صديقي، فكلنا نفعل شيئاً ما من هذا عبرحياتنا اليوميةالمستكينة للتثائب للنخاع..ربما ليس
    لغرض أكثر من مجرد طرد رائحة خلوف الفم عن أولئك الناذرين لله صوما الَّا يكلموا جناً و لا أنساياً!
    أرحب بك مجدداً أستاذي والآن دعني أدعوك إلى مزيد من ثرثراتٍسوف أنحتها لك من ذاكرة جرابي الخاوي
    لتجدها معتقة برائحة ذاخرة بالشجون لماضٍ تولى و لا أظنك عمرنا المديد بإذن الله يسعفنا لطي كل صفحاته
    و قد مُزجت بعرق مستحلب من سواعد الرجال مع السواقي النايحة عز الليل حنين الدنيا ممزوج في بكاها
    @ و بما أن كلَّاً يبكي على ليلاه. فدعنا نبكي على اللي في بالي وف يبالك.
    و لكن، محال يتقال كلام متل القالوه ناس و ردي و تجاني سعيد: فيا "وطناً و كت نشتاقلو
    بنرحل ليه من غير زاد".. في يوم تقاسمنا الليل نفترشالأرض و نلتحف السماء، ملتصقين كجمرتين
    في حُضْنٍ مسرةٍ يفوح منها عطر بالعنبر .كان الليل وردياً بلون ردائك الذي تقلص كما العرجون القديم.
    تناقص من رقعة كانت تسع مليون ميل. نتمايل برقصة البجع على نغم جنائزي لا أعيه إذ أسمع وشواشه مع
    وقع قدميك كما يستبين بريحٍ عشرجٌ زجلُ . مرقنا همَّلناك و رحنا نهيم كما المجرات عبر الكونو المارة حولنــا
    شهب تتهاوي كما الفُقَّاع من فرط ما ثَمِلُوا. قلبي على و طني، و بينهما حجاب من غشاوات الاغتراب..ساعداي
    خاتمان علي خاصرة الوطن الطري كعجينة حنطة،و مشذبة جوانحه كما أشواك التمرهندي..كم أخشي على بلدي
    الاندثار إلي حفنة تراب. و لا أخشى في هواه طعنة طاعن .قلتها هامساً..ثم انحنيت لأطبع على خدك و شماً بلون
    مسمار القرنفل..و حلمت أن أسلافي بعانخي و تهراقا ينصباني إماماً للمصلين في محرابك..و كفكفت عبراتي ،
    ثم فرشت دربك بمنديلي المبلل بدمع العاشقين ..حتي لم اعد أعرف أي قلب ذاك الذي كان ينْبِضُبين صدرينا!
    نظراتك تفتت قسمات وجهي إلي دوائر من بخار..أنفاسك ترقى إلي أعلي منمراقي خيالي جراء الانبهار
    هفافة بحيث تهش منابت شاربي حين تمر عليه شذرات الغبار..الليل يمنح الدنيا همساً ليَمُرَّ مراً
    كبساط ريح و يجعل البوح نشوى و السهر حُمَّى و الهجود عبادة و النجوم نيامٌ تتعثر
    على آثارها قدميَّ بقارعة الطريق. .فيندلق الرحيق!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-21-2017, 10:26 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 349

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: { مطبات نواعم} بقلم / دفع الله ود الأصيل (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {19}
    يا حافر حفر السو ، وسع مراقدك فيهن
    على أن مطبات و حُفر بنات حواء
    يكون مرقدها أخشنَ و ليس أنعمَ ، بل
    هي أشدُّ و أَأْلمُ، و بالتالي يكون كيدهن أعظمَ
    عندما يوقعن في حبائلها ضحايا يكنَّ من بنات
    جلدتهنَّ.ولك أن تتمعنَ في المطب التالي لتنظر
    إلى أي مدى و كيف تكون الأمورمع براعة
    الصنعة!! و حذاقة الخدعة!!!
    *******^^^^^*******
    @ إذ يُحكى أنه كانت لدى إحداهنَّ ربيبةٌ يتمية الأبوين،
    نشأت و ترعرعت في حضنها و في كنف و حمى زوجها؛
    إلى أن تربربت و طغت أ نوثتها و شبت عن طوقها. فإذا برجلٍ
    ممن يرضون دينه و خلقه يأتي لخطبة ودها و طلب يدها.

    ¶ و ما أن تزوجها راح يحسن لها العشرة و يعدق عليها بالنفقة
    و يبسط لها جناح الرحمة لتعيش معه في رغدٍ و سباتٍ و نباتٍ.
    و لكن للمفارقة ، و قبل أن يتغشاها فينجب منهاصبياناً و بناتاً،
    كانت الغيرة قد بدأت تنهش في قلب مربيتها، التي كانت في
    الإثناء قد فتقت لها نوارةُ زهرةٍ من بستانها أي: فتاةٌ من
    رجمها و من صلب بعلها. و هي عاكفةٌ على تربيتها ؛
    و منكبةٌ على مشروعٍ طموحٍ لتسمينها
    و (تلحيقها للسوق العرس).
    ¶ حتى إذا طفح الكيل بأنوثتها، بأن:بزغ لها
    في صدرها (قرنان)، و أحْمرتْ لها وجنتان، و ضَمَرَ
    لها خصرٌ و استدار لها كفلٌ و تهدَّل منكبان، إذا بزوج
    صويحبتها و ربيبة أمها تزوغ خلفها عيناه الاثنتان.
    و ذهب يخطب ودها و يطلب القرب منها.
    ¶ فسرعان ما قبلت أمها التي يبدو أنها كانت
    حابكة خطة مسبقة لذلك بحيث لن يخر منها الماء.
    زوجته إياها بشريطة أن يجعل عصمة تلك الربيبة في
    يدها. و قبل أن يدخل بها دخلت الأم على الربيبة
    لتعلن فصلها عن(زوج بنتها).
    ¶ تجرعت المسكينة هزيمة جولةٍ، و إن قررت
    أن لا تستسلم أبداً لخسران معركةٍ، بل حربٍ ضروسٍ
    أشعلوها ضدها في غير ما معترك. إذ ذهبت هي الأخرى تُجري
    مياهاً عَكِرةً كثيفةً من تحت جسر غريمتها لى حين غرة منه ا، فراحت
    تغري زوج مربيتها ، غير آبهة بكهولته،و الذي ما إن رآها بذاك الغنج حتى
    طمع بها و لهث فسال لعابه عليها و سرعان ما تزوجها في بادئ الأمر
    عرفياً و خلسةً من وراء ظهر الحاجَّة بغلته القديمة و أم عياله ،
    و لكن العروس الجديدة أصرت على إعلان زواجها منه
    و بشريطة أن يضع عصمة تلك الأخيرة في يدها.
    ¶لتعلن تطليقها منه و هو على فراش موته،
    لتفوز بميراثه من دونها. الأمر الذي أسال بدوره لعاب
    طليقها الأول و زوج غربمتها ، لدرجة أن قرر إعادة ما انقطع
    سابقاً من مياهه معها إلى صفاء نبعها . و من ثمة إرجاعها
    في مسماها. و لكن كان ذلك بشرط منها: أن يُملِّكها عصمة
    ضرتها(الثانية) في يدها لتتولى تطليقها.لتفوز بالرجلين
    و تكسب بذلك الرهانين، و تكسر الدوش في يد الضرتين
    فترد إليهم بدل الصاع صاعين. هذا و (البادئ كان أظلمَ)!!!!!
    حــــــاشية:
    ¶ فعلن" و لا يحيق المكر السيء إلا بأهله"
    ¶ طيب رايكم شنو برضو كمان، في مثلنا البقول
    {بالبلد ي}:®البعوس السم لازم يضوقو د€؟!
    ¶ ® برضك ، لو أخدنا الرواية من جانب مشرق آخر.
    لتجلت لنا العبرة في أن: < القناعة كنز لا يفنى>.
    © في ما يمكن استنباطه من مثلنا البلدي البقول:
    < قردن يونسك ، و لا غزالن جافل>. و يقابله مثل
    خليجي بقول برصو: < جود عليك مجنونك ؛
    لا يجيك أجن منه>.
    ترجمة المفردات الصعبة :
    - جود = أمسك

    *************^^^andandand^^^*************
    فَمَنْزِلِيَ الفَضَاءً و سًقْفُ بًيْتِي** ‏سَمَاءُ الله أو كٌتًلُ السَّحَابِ
    فأَنْـتَ إذا أردْتَ دخـلتَ بَيْتِي *** عَلَيَّ مُسَلِّمـاً من غَيْـرِ بـابِ
    لأني لَمْ أجِدْ مصـراعَ بابٍ*** يَكُوْنُ من السَّحَـابِ إلى الترابِ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de