اعلان ارشفة المنبر الحالى يوم الاربعاء الموافق 18 اكتوبر 2017
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-18-2017, 06:33 PM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

(مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟)

10-08-2017, 07:10 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


(مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟)

    07:10 PM October, 08 2017 سودانيز اون لاين
    محمد المرتضى حامد-
    مكتبتى
    رابط مختصرلدى هبوط الطائرة على مدرج ذلك المسمى مطارا منيت النفس بعطلة تعيد لها توازنها الذي هتكته صروف الدهر ورزاياه، فكل ما يدور حولك بين الصحو والمنام يهد الحيل فيغدو الخاطر كقطع بلور مكسور يدمي روحك كلما حاولت لملمته في زمن عز فيه الحب والحبيب، أحداث تترى وتنُذُر بقرب قيام الساعة أصابتنا برهاب مهجّن ، يضيف إلى مأساتك الخاصة ما فعله بالوطن أولئك الذين قيض لهم تولي أمرنا في زمن الكوليرا المشبوه هذا.. تطل من النافذة فتعرف أنك في مطار لبلد إستثنائي ، مطار ليس ككل المطارات ، يغيب عن ساحته أي ناقل معروف من تلك الأسماء التي زيَّنته قبل نصف قرن أويزيد ، فقد حلت محل اللوفتهانزا والبريتيش منذ أن كانت BOAC، والملكيه الهولنديه والسويسريه والفرنسيه وغيرها، طائرات تحمل أسماءا تناسبها تماما، تقف كيفما اتفق ، لاتتخطى طموحاتها ارتفاعات نوارس البحر وأعلى سقف أحلامها مطارات الجوار ، تقف إلى جوارها طائرات ال UN كزبون مستدام ، وهذه الأخيرة لا تكثر إلا في بلاد دخلت غرف الإنعاش .. قبل توقف الطائر (الميمون) انتصب نصف المسافرين على أرجلهم لينتزعوا حقائبهم ووقارهم وجهلهم من أرفف الطائرة يشجعهم في سلوكهم ذاك عويل أطفال في تناوب كورالي لم ينقطع طوال رحلة العذاب مع صياح الزوجات بأن يتم إنزال حقائبهن أولا فتشعر لوهلة أنك ضمن مشهد في أحد الأفلام المملة.. نساء أعددن للسفر عدته من حناء ومصوغات ذهبية مختلفة الأحجام والأوزان فتغدو الواحدة منهن كفترينة متحركة تستهدف من مظهرها إثبات الحالة الإغترابية لمن يهمهن الأمر في الوطن المهزوم شبرا شبرا، وسبب حشد تلك المصوغات مع الإسراف في الماكياج قد يكون توكيدا للمقولة القديمة WOMEN DRESS TO PLEASE MEN AND DISPLEASE WOMEN . ما علينا، الرجال يعملون في إصرار غريب على انتزاع الحقائب عن الأرفف حيث لم تحل صيحات المضيفات المستنكرة الغاضبة أن يبقوا على مقاعدهم ريثما تتوقف الطائرة ، فتقرأ في ملامح المضيفة ما يتردد في داخلها بكل وضوح فهي قد عوقبت سلفا باختيارها لهذه الرحلة ..

    (عدل بواسطة محمد المرتضى حامد on 10-08-2017, 08:04 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:12 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    لا أظنني أضيف جديدا إذا قلت أننا هبطنا في أسوأ مطار في العالم بدءا من حافلة نقلتنا إلى المبنى الذي يبدأ بمدخل خَرِب يذكرك ببرقة ثهمد امرئ القيس مستدعيا البكاء على الطلول، وليس انتهاءا بما يجري في الداخل، يقف على جانبي المدخل أناس يرتدون ملابس مدنية بلون اللامبالاة يبحلقون في وجوه القادمين ولاتدري من هم، يحتفظون بقسمات غير مرحبة وغير مريحة ، تتجاوزهم وتدلف إلى صالة وصول أقرب إلى أن تكون مخزنا كبيرا للأسى أو مغارة ورد وصفها في رواية لأغاثا كريستي، لكن دعنا نتفق أنها أقرب ما تكون فرنا لحرق النفايات ، مبنى يخلو من أدنى متطلبات المرفق العام سيما إذا كان ذلك المرفق هو ثغر البلد وواجهته ونافذته التي يطل منها إلى العالم. لاتتوفر في ذلك المبنى الكئيب أدنى مظاهر المطارات التي نعرف ولا نعرف، هو في الواقع أقرب ما يكون إلى (الجمالونات) المهجورة التي يتم فيها تبادل المخدرات بالمال بين العصابات في أفلام الآكشن الهوليودية.
    يستقبلك العاملون في الجوازات ولسان حالهم يقول : على رسلك يا عبدالله ، فبينك وبين الخروج (تستطيل حوائط ليل وينهض ألف باب) ، يضعون الأختام في جوازك في أدب وهدوء وعلى بعد مترين منهم تلتقيك طاولة أخرى عليها نفر يفحصون نفس الجواز يجاورهم جهاز فحص بالأشعة (سكانر) يتيم يفحص حقائب القادمين، جهاز واحد لاشريك له ، تتساءل سرا مع محمود درويش : هل مر المحارب من هنا؟ .. تغادر أولئك الموظفين الطيبين الذين خلت وجوههم من أي مشروع ابتسامه مرحبة وتتجه إلى حيث انتظار الحقائب وهنا الجزء المقيت في كل مراحل السفر .. هنا تعرف جيدا ماذا كان وعد سليمان للهدهد. تدخل إلى صالة يقف فيها ألف منكوب حتى تصل إلى (السير) الناقل للحقائب ، تسعى للحصول على عربة تحمل عليها الحقائب المتوقعة ، وهذه كالعنقاء والخل الوفي، تسأل أحد المحظوظين عن مصدر التي حازها فيفيدك أن عليك جلبها من خارج المطار فتعمل بنصحه وتخرج إلى ساحة كأنها غشاها طيران التحالف ، لاتعرف أين تجد مبتغاك.. تفرح حد النشوة حين تجد واحدة في منطقة مظلمة بين السيارات والركام لكن ثِق أنها لن تكون في حال تؤدي معه وظيفتها سيما بعد تحميلها بالحقائب فمعظمها ، على ما يبدو، صنع محليا ورغم ذلك تؤوب إلى صالة الوصول بالغنيمة في إيفوريا بائنة بحصولك على تلك الرولزرويس .
    ..تنتظر بصبر أيوبي خراساني الملمس تحرك (سير العفش) المهترئ، نعم، (حزام متحرك) أظنه، وليس كل الظن إثم، صنع من بقايا إطارات سيارات قديمه أو شئ نحو ذلك ، يتقافز عليه الأطفال لأنهم بحسهم الغريزي والمكتسب ولامبالاة ذويهم عرفوا أنه ، كوعد عرقوب، لن يتحرك قريبا وأنه سيبقى ساكنا لساعات طوال كأحلام المخدرين، حزام يتخذه بعض من أنهكهم السفر الطويل مجلسا ومتكأ وهو ليس بأفضل حال منهم حتى لاتدري من منهم يتكئ على الآخر.

    صالة الوصول مبنى بإضاءة خافتة – لزوم الرومانسيه – إضاءة لاتكفي للتعرف على من حولك لكنها كافية لتكشف عيون الحبيبة وعمق الوجع المقيم فيها. هنا عليك بالصبر والدعاء، عليك أن تنسى كل ما يتصل بالذوق والجمال في حدوده الدنيا وأن تنسى إنسانيتك واحتياجاتك الطبيعية ، فمسألة المراحيض ، على سبيل المثال، شئ آخر ، والأفضل ألا تزرها كي تحتفظ في جوفك بمحتوياته رغم أنها تعلن عن نفسها بسبب رائحتها (النفاثة) النفاذه.. تقف إلى جانب حزام الحقائب لما يزيد على الساعة بانتظار أن تُبَث فيه الروح، لحظات كفيلة بتبديد ألف ميجاوات من الحنين للأهل والصحاب والتراب، شعور مصحوب بوجل من تلاشي حنين مزمن تمليه قوى خفية تمسك بتلابيب الخاطر و (تقبقب) الروح حتى تحار في ماهية ما تقمصك وأنت تمر بذات الوجع في كل مرة. شعور متناقض يجتاحك ثم ينحسر مد إحساسك الطيب تجاه الأرض والناس بسبب فداحة فاتورة اللقيا والثمن العالي اليهزم جيوش اشتياقك رغم أن لقاء الأحباب أقرب إليك من حبل الوتين. .لكن ما يلبث أن يرتد إليك ما تكن للأرض والأهل من مشاعرعند أول عناق. عجيب أمر ذلك البلد، تخرج منه ولايخرج منك حتى يواريك ثراه ..
    تمر ساعة من الونسات المؤقته المتبادله والتذمر المشترك الممزوج بالسخريه من المشهد ومن الذات، تسمع صافرة تعلن أن (السير) سيتحرك ، تنتظر في جَلَد مريب حقيبتك دون إنذار مسبق ، تمر من أمامك حقيبة حُزمت بالحبال كتب عليها إسم صاحبها بطريقة تكشف لك أنه لم يخطط للعودة ولكنها أسعار زيت الخليج (واهب اللؤلؤ والمحار والردى) على رواية السيَّاب..، تمر أمامك عدة مرات في كل مرة تمد لسانها إليك في امتحان لصبرك أو بادرة تسرية من الحزام من باب (القحه ولا صمة الخشم)..
    بعد إحساسك بالدوار وفقد السوائل بسبب التعرق والوقوف لساعات كحرس القصر تصل الحقيبة وهي في الواقع "وصية" أرسلت معك ، فنحن من أمة لايتورع أهلها أن يرسلوا معك حقيبة زنة 20 كم ، الواحد منهم يسألك عما إذا كنت (شايل معاك حاجه) ؟ فترد شايل همومي وما قد يكون ضروريا لعطلتي، فيفيدك أنه سيرسل معك (شيئا بسيطا) فتومئ موافقا بحسبان أنه سيرسل دواءا أو مظروفا فتعرف أنها حقيبة بالغة راشدة في كامل وزنها الإجتماعي وشحنتها المعتبره شرعا ، تسأل نفسك سرا : أيظن صاحبها بأن حقيبتك وأغراضك سترسلهم بالأيميل أو الواتساب أو ترفعهم على الآي كلاود لتتلقاهم في البلد؟؟
    تصبر وبعد أن ينفد الصبر تصبر تارة أخرى..تبرز الحقيبة الأسطورة ضاحكة بسبب فتحات مستحدثة كنتيجة لل (هاندلنق) بين المطارات.. تفرح على اجتماع الشمل فالله على كل شئ قدير، فرحة كالشهقة الناقصه بسبب ما لحق الحقيبة من جراح، تنزل حقيبتك من على العربة وتتجه إلى المخرج وأنت لاتدري ما الذي ضاع منها، سرعان ما يعاجلك شخص يتطوع لوضع الحقيبه أو دفع العربة وقبل أن تشكره أنك لاتحتاج المساعده يبادرك بطلب (الحلاوه) فتندهش كيف سافر المصطلح إلى الخرطوم عكس تيار النيل!!
    وأنت تهم بمغادرة (الهنقر) الحزين يعيدك بعض الموظفين وهم جلوس ممدي الأرجل إلى قسم الجمارك بزعم أن حقيبتك تحتاج فحصا ، بينما البلد يعج بكافة أنواع السلاح الثقيل (قطاع خاص) فتعود إلى طاولة الجمارك بعد مناورة بالعربة لا يقدر عليها إلا فطاحيل الميكانيكا والحواة.
    تغادر المبنى لتتنفس بعض التراب المغربل في الخارج حيث تصادف كل أنواع البشر والمهن والحرف ، الكل يريد ألا تفوته الفرصة لينل منك ما لايستحق ، يأتيك من يستقبلك فيخرج من باطن الأرض جيش ليرفع الحقيبه الأسطورة إلى السيارة ويبادرك الناطق الرسمي باسم ذلك الجيش بأن تدفع (الفيها النصيب).. تتجه إلى خارج المطار و تسأل مرافقك عن الراعي فيجيبك أنه (في الحج) ، رحم الله ابن الخطاب فالبلد كلها نوق عثرن بالشام وما من مجيب . تندهش أن بلدا بهذا الحال أنى لولاته أن يفكروا في مجرد السفر خارج الحدود غض النظر عن مقاصدهم ، ويلوب في الخاطر سؤال: أتراهم غادروا من نفس (المطار) أم من منفذ آخر؟ تجري سيارتك في الشوارع التي لاعلاقة لها بالشوارع في مدينة حزينة تحتشد بأكوام أوساخ وحرائق صغيرة أشعلها البعض للتخلص من القمامة المختلطة بمياه الأمطار الخضراء جراء مساهمة الطحالب المعطونة بسفهِ السلطة مع جبال أنقاض تجاور مبان مطلية بأصباغ الفجيعة هي في حقيقتها قلاعا تمثل هزيمة أمة وتعبِّر بصدق عن ماتبخر من رجاء في وطن بطعم الوطن.. مبان كتب عنها أحد الزائرين الأجانب أنه لا يعرف ما إذا كانت تحت الإنشاء أم أنها جاهزة للهدم..
    تمر من إشارات المرور التي لايحترمها جل السائقين فتحار في كيفية نيلهم إجازات سوق تلك المركبات ، يمرون على إشارات المرور المضيئة بكل ألوان الطيف دون تردد ، فمن أمِن العقوبة أساء الأدب ، سرعان ما تتجاوزك سيارات من كل الأنواع سيما رباعية الدفع تلك التي لاتحمل لوحات ، نعم، تتجول في كل مكان وزمان دون لوحات هي وعدد لايستهان به من الدراجات النارية في غياب تام لأدنى أصول الأمن والسلامة والإنضباط مع إعلان صريح للكافة ألا سلطة إلا لسائقيها وإلا كيف نبرر تلك الظاهرة؟؟، بعض تلك السيارات مطلي بطلاء مموه بما يوحي أنها تتبع جهة (نظامية) ما، وعلى ذكر (نظامية) هذه ، في وجعستان أصبح للكلمات معنى غير الوارد في المعجم ، فالنظام والأمن لهما مدلول مختلف عما هو متعارف عليه. تتجاوزك من جهة اليمين سيارة كآخر موديل من المرسيدس مسرعة بين الحفر والخيران والجداول المكشوفة التي تعج بالناموس ونبات العُشَر في توأمة مجيدة بين شتوتجارت ووسخستان، يتهادى على يسار الشارع لوري بدفورد (سفنجه) نزع منه كل ما يتعلق بالإضاءة ومعايير السلامة والراجح أنه جيء به من متحف الشركة وتخريبه عمدا ليتماهى مع محيطه، عليه شحنة برسيم تعانق السماء مع هامش للتوزيع من البضاعة على الشوارع، فالناس شركاء في ثلاث النار والماء والكلأ وزدنا عليها (الزباله) .على يمينك حافلة تجري بالعذاب ولوري (أوستن) 1968 (أبيض ضميرك) ، رضي الطيب عبدالله أم أبى، يتهادى بشحنة خراف بعضها ملَت الدرب وكرهت المسير كما غنى سيد خليفه، وأخرى تتفرج بعيون ناعسات على سيدة القرى وتبكي النهاية. . تمر من خلال طرق لايأبه الناس بأدنى حقوقها ، بشر يسيرون وسط الطريق وعلى أطرافه بلا هدى ولا هدف ولا غاية ، يجرجرون أذيال خيبة مزمنة معها ما تبقى من أجسادهم وأسمائهم وأسمالهم بأسلوب العرض البطئ فتدرك أن (الزومبي) ليس خرافة.
    تبلغ الحي ويدهشك غياب الكلاب التي لم يبق منها سوى من خانتها قواها على الرحيل، وبالسؤال يجيبك مرافقك أنه في ظل ما آلت إليه أسعار اللحوم إختفت حتى العظام عن أكوام القمامة . بصعوبة تمر السيارة من خلال الأزقة لتصل منزلك، ففي ذلك الحي (الراغي) اقتطع الكثير من القاطنين عدة أمتار على حساب الشارع وأقاموا عليها سياجا لتخزين سياراتهم أو زرعوا فيها نباتات أنانيتهم المروية بسبات المسؤولين من أهل الكهف، فهولاء أيضا لهم قضاياهم وهمومهم الخاصة بجمع ما أمكن من غنائم التمكين والتزاوج وكنز المال، أما أصحاب الدكاكين فقد صادروا مساحات إضافيه من الشارع عرضوا عليها بضاعتهم فلم يعد بالإمكان المرور بيسر في تلك الطرقات المنكوبة ، أضف إلى ذلك المشهد ما خلّفه البعض من مواد بناء في منتصف الطريق قبل أن تتكفل الأمطار ومستنقعات الطحالب بإكمال اللوحة التراجيديه. هنا يغمرني حنين إلى نقيق الضفادع وكرنفالات البعوض الملوِّن للمساءات بسيمفونيات الخلود ، لن يجادلني أحد أن بحيرة البجع من تأليف نيرون ولتشايكوفسكي الحريق وحسن العزاء.. كيف حدث هذا؟ سؤال يعلم الجميع إجابته ولكن تخفيه ذاتك عن ذاتك خجلا وانكسارا فجميعنا شريك في الجريمة وكما قال مظفر النواب : لا أستثني أحدا..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:14 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تخرج في اليوم التالي لأداء الواجبات الإجتماعية التي لاتحتمل التأجيل بتعزية الحزانى ممن فقدوا أحبابهم بأسباب تتعدد. في الطريق تتوقف حركة السير ليمر رتل من العربات مظللة الزجاج تسبقها صافرات (السارينا) فيقال لك أنه موكب أحد المسؤولين ، تظن أن فيه مهاتير أو ناصر أو تشرشل أو نكروما أو ديجول أو أنجيلا ميركل أو لي كوان يو وحبيبنا مانديلا، أو أي ممن صنعوا أوطانا تناطح السحاب ، فتعرف أنه أحد مسؤولي (الهوت دوغ) ، موكب كل سيارة فيه تزيد قيمتها على المليارين من الجنيهات المنتزعة من دماء الشعب قطرة قطرة والأطفال يفترشون الأرض لتلقي العلم في العراء ، وبعضهم أسلم الروح لغياب أدنى مستلزمات الشفاء.. تلتفت إلى مقالب النفايات والزمان فتجد طوابير المشردين تنبش فيها ليوفروا قوت يومهم، .. تعيد السؤال لرفيقك: هل أنت جاد في قولك أن ولاة الأمر في عرفات وهل هم مطمئنون أن الله سيتقبل منهم؟.
    في سرادق العزاء تسمع عن كل شئ ، تنطلق ألسن الناس بلا كوابح، يتحدث بعض المعزين بصوت جهير عن ما دار بين بعض (شيوخ البذاءة) من معارك وما تبودل على الملأ من ساقط أقوال نقلتها وسائط التواصل الإجتماعي التي لولا طرائفها لمات الوالي كمدا كما سمعنا. قالوا إن الأمر لن يمر كسحابة صيف ، لكن آخر يرى أن ليس في الأمر عجب ، فما جرى هو الأصل وأن الجميع يتبادل فاحش القول سرا ولن يُحاسب القائل والقاتل لأسباب لاتخفى حتى على تلاميذ مرحلة الأساس، بأسهم بينهم شديد والقاسم المشترك هو العيش التكافلي كما في قصة التمساح والطائر الذي يتغذى على بقايا اللحم في أسنان التمساح فيشبع من تنظيف أسنان الأخير وهكذا تسير الأمور في ألمستان. إنه تحالف السلطة والمال ، تصاهرتا فانصهر الشعب وتبخر أي أمل في أي زاوية من النفس بغد جميل. في ناحية أخرى من السرادق تعلو الأصوات ولغط حول أسباب خسارة الفريق الفلاني وأن ذلك مرجعه إلى تولي الدخلاء مصير الرياضة فكل شئ في خذلانستان يشترى بالمال بما في ذلك رئاسة الأندية والألقاب الأكاديمية فأصبح السواد الأعظم من سكان البلد من حملة الدكتوراة ودرجة الأستاذية حتى تخال أنك في وادي السيليكون أو معهد ماسيوسيتش للتكنولجيا قبل أن يعيدك إلى صوابك من يقف للتبول في مجرى مواز للطريق وغير بعيد عن جار قرر التخلص من بقايا الأضحية عند باب بيتك.. فتتجاوز عن إساءته عملا بوصية (الدين) ولإدراكك أنها الفردانية الشرسه التي انتظمت البلاد نسجا على نول عشيقة لويس ، أنا ومن بعدي الطوفان. ينصحك مرافقك أن دعه، فلديك ما يكفيك من حروب وليس هناك ما يستدعي المزيد منها . يقول حمزاتوف: شيئان في الدنيا يستحقان المنازعات الكبيرة وطن حنون وامرأة رائعة ، أما بقية المنازعات فهي من اختصاص الديكة..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:17 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تغادر العزاء لمعاودة المرضى والزمنى وأداء طقوس الوداع الأخير لمن زرتهم ودعوت لهم بالشفاء جهرا ورددت سرا: أنتم السابقون ونحن اللاحقون، تتجه لتهنئة من تزوجوا في غيابك ثم من صادفت احتفالهم معبرا لهم عن فرحك بإنجازهم ، تبارك لهم شجاعتهم وجرأتهم مرددا بينك وبينك سؤالا يتعارض مع تسونامي حالة الحب والغيبوبة التي تسبق عقد القران: ما ذا أعددتم لقادم الأيام الكوالح المسهدات؟ وهل مهدتم الأرض لأبرياء في الطريق؟ تغشى صالات (الأفراح) فقط لتؤدي التزامات إجتماعية ، تلك المناسبات التي لم تعد لحظات لاحتفاء من القلوب المضرجة بالفرح كما عهدناها في الأيام الخضر بقدر ما هي سويعات من النفاق المكلف ، تلتقي العروسين و(أولياء أمورهم) الذين أفنوا مدخرات العمر لتحترق في ساعتين من التنافس في المظاهر الخادعة والزار الدائري، تمر بين الطاولات لاتكاد تميز بين البنات فجميعهن بلمسة (ميدوزا) أصبحن بلون واحد وملامح مشتركة ولولا الفوضى في كل شئ لظننت أنك في حفل بشانغهاي، تلاشى لون بناتنا الأسمر الجميل دون سابق إنذار والوجوه اشتعلت قمحا ودقيقا وأشياء أخرى، تحرص على مصافحة أهل (الفرح) المؤقت فقط لتسجل في دفتر الحضور كمراوغة خفية للعتاب ، هنا لا تسمع من كلمات المجاملة حرفا فالكل مشغول مع المغنية وهي تعوي:
    (انا جيتك ياخاينه وانتي صاحيه ولا نايمه ... لو انتي مرتو الاولى أنا ببقليهو التانيه .. مغرزة .... جب جب جب..)
    ... تحث الخطى مغادرا ذلك المفاعل النووي الهيستيري الخطير عائدا إلى حيث أتيت درءا لما يمكن أن يصيبك بسبب الضجيج المنضّب والمظاهر التي تتضاد مع عموم الحال مدفوعا بقلق على راحلتك في الخارج والتي يندر ألا تكون قد تعرضت لاختفاء بعض أجزائها ، تصلها وصدى العواء يلاحقك (خالتو الشمشاره لافحة توبا لشمارا ....كان ما عجبتا الحالة تقعد تربي عيالا ...وبرضو عروسنا حلوه حلا...الصفقة... الصفقة .. الصف.. الص).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:18 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تتلقى دعوة من صديق قديم لكوب شاي في ذلك الفندق الأنيق الفاحش الغلاء فتلحظ بنظرة سريعة أن معظم الرواد من فئة لاتخطئ العين أنهم من مستحدثي النعمة ، بفرض أن المال في يد البعض نعمة، يتبدى ذلك جليا في طريقة التزيي ومواضيع الحديث والقهقات العالية السمجة منزوعة الذوق مع أحذية (تحلل) عنها أهلها تحت الطاولات مؤقتا بغرض (التهوية) وعمائم وضعت على الأكتاف وثمة نفر بذلوا جهدا للتفرنج في مظهر يبعث على شعور يتراوح بين الرثاء والبكاء، كل المشهد يولد فيك إحساسا باليتم. من السماعات تخرج مقطوعات صولو الساكس المعروفة لكيني جي ، خجلى تكاد تتوارى، تجول بناظريك حول المبنى والحضور فتحسب لوهلة أنك أمام لوحة سورياليه لدالي أو في مشهد من مسرح العبث فلا تدري هل ما ترى كونشيرتو لعوضية مفكات أم أنه ديسباسيتو بالكوارع.. تسأل محدثك كيف يديرون هذه الفوضى وكيف يتم التخطيط للغد في هذا البلد وما إذا كان هناك أدنى إحساس بأن الجميع في خطر عظيم وفي اتجاه واحد نحو الهاوية؟ يرد بابتسامة ساخرة وحزينة في آن، فالبلد جميعه غدا ضربا من مسرح اللامعقول، بلد لاشك أنه يدار ب ( ست الودع أرمي الودع لي كشكشي..)، ولأنك تحسب أن محدثك من العالمين ببواطن الأمور تسأله عن المآلات فيبادرك بالنصح أن تنسى هنا كل شئ تعرفه عن الخارج لأن وجعستان في كوكب آخر وأن عليك تغيير (السوفتوير بتاع بره) بمجرد دخولك أجواء البلد. الشئ الآخر أن عليك بالصبر حتى يعجز الصبر عن صبرك ، ثم بعد نفاد صبرك تصبر مرة أخرى حتى تذهل كل مرضعة عما أرضعت فجل من ترى تشجيهم رائعة العميد (فارِق لاتلم ...أنا أهوى الألم.. )..
    تؤدي الجمعة في المسجد القريب بتوقيت انقطاع التيارمستمعا لخطبة عن تهجد ابن قتاده كدواء لمزمن الأمراض وكيف تكون جهنم في فقه ابن معديكرب وما كان يردده أبو حنيفه في صلاة الميت ودعاء المتوفى عنها زوجها وما يجب أن ترتدي من ثياب في عدتها وكيف يكون عذاب القبر وفصيلة المامبا المكلفة بمعاقري الخمر والكوبرا المخصصة للمتبرجات ، وكيف انطفأت (لمبات) حصن خيبر وكيف انتهت موقعة الأحزاب بالدفاع بالنظر، وعن رأي الحنفية في غسل الميت وما يفضله ابن حنبل من كفن وكم يلزم الأرملة من حزن طويل التيلة ، ثم يذرف الدمع الهتون على القمرين النيرين ، خطيبنا تحدث في كل شئ عدا موقعة الرغيف وفساد الذين استباحوا ما تبقى من البلد ولا ذِكر للحاويات التي تهربها قبيلة هوازن أو المال العام الذي استباحه بنو قينقاع يا أخا العرب، ولا السرطان والكوليرا وفشل السد والكٌلي الذي انتظم مضارب بني هلال. يختم خطيبنا بالدعاء الدائري على أهل الكفر والإلحاد والغرب الذي أراد بالبلد سوءا فنحن مستهدفون لتمسكنا بديننا لكنها ابتلاءات فما لدنيا قد عملنا والأفضل أن ننساها ونعد النفس للآخرة ، فتسأل نفسك : ما لهذا الرجل ؟ يا رعاك الله أتظننا أحياءا ؟ أولم تسمع قوى الشعب العامل تردد مع (الخُدير) وهو يحتضر : أنا ماني حي!!
    بلد تنصب فيه المحاكم السريعة لجلد الحرائر بجنحة ارتداء البناطيل و(تتحلل) فيه جيوش اللصوص ممن نهبوا بلدا بحاله فذهبوا بما غنموا دون أن نسمع عن مجرد لوم أو تقريع لهم عن ما جنت أياديهم . بلد يأكل اللهب من أطرافه والساسة من فؤاده وتجتاحه الحرائق والمآزق من كل اتجاه والخطباء والساسة يدعون على الكفر نهارا جهارا ويسألون ترمب المدفع الرزام الدقاتو من حظرك في السر أن يرضى عنهم ليلا.. وأنت تغادر المسجد يسبقك الإمام إلى سيارته الفارهة وبجواره رفاق اللحى المعطره يتضاحكون متكرشون حتى تلاشت الرقاب وفي المقعد الخلفي لل (برادو) تتوهط بطيختان ضخمتان فتعرف من عناهم بالقمرين النيرين مع بعض صناديق التفاح اللبناني الذي باركه ميشيل عون وحلويات شامية بخاتم جيش النصرة فالمؤمن حلوي . الخميس كان مباركا وكذا ستكون الجمعة مثنى وثلاث ورباع حتى ليلة السبت و (يا حلوة العينين يا أنت..).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:22 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تمضي أيامك سراعا قبل أن تستوعب ما يجري فتحمل ما تبقى من حقيبتك المحشوة بتقرحات الروح وجسد غادرته بهجته وملَّته مهجته لتتقاذفك مطارات الدنيا ، وأنت بصالة المغادرة تعيد شريط أحداث انقضت في لمح البصر ، حزينا ترتل ما تيسر من سورة الحزن وتغرق في حال لخّصه القائل:


    مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريحُ ؟ 
    سَـلاماً أيـُّها الوَطـَنُ الجَريحُ ! 
    تـَشابَكَت النـِّصالُ عليكَ تَهوي 
    وأنتَ بكلِّ مُنعـَطـَفٍ تـَصيحُ 
    وَضَجَّ المَـوتُ في أهليـكَ حتى 
    كأنْ أشـلاؤهـُم وَرَقٌ وَريـحُ ! 
    سَـلاماً أيـُّها الوَطـَنُ الجَريحُ 
    وَيا ذا المُسـتـَباحُ المُستـَبيحُ 
    تـَعـَثـَّرَ أهلـُه ُبَعضٌ ببَعض ٍ 
    ذ َبيحٌ غاصَ في دَمِه ِ ذ َبيـحُ ! 
    وأدري..كبـرياؤكَ لا تـُدانَى 
    يـَطيحُ الخافِقـان ِوَلا تـَطيحُ 
    لذا سَتَظلُّ تـَنزفُ دونَ جَدوى 
    ويَشرَبُ نَزفـَكَ الزَّمَنُ القبيحُ ! 
    سَـلاماً أيُّـها الوَطـَنُ الجَريحُ !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 07:32 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تغيب عن ما حولك تائها وأنت تواجه بوابة المغادرة متمنيا على الله أن يأتي مندوب الناقل ليعلن أن الرحلة ألغيت وأننا سنعود إلى بيوتنا وأحبابنا وأحزاننا وأفراحنا وحتى من زرع الوجع فينا ، لكن (الأماني إذ نشتهيها ... تعلقنا من سراويلنا في الهواء) فسرعان ما تأخذنا الحافلات إلي طائرة لها أثر التابوت في النفس..
    تقلع طائرتك فتلقي نظرة أخيرة على النيل من النافذة دامعا ..
    وتقول سلام ..
    وتعيد سلام ..
    على ..نيل بلادنا ..
    وشباب بلادنا ..
    ونخيل بلادنا ..
    وحتى يعرض مسرح الوطن تراجيديا أخرى حين ميسرة ، أو ريثما نعود بلا وثائق ولاحقائب ولا أشواق في صندوق ضمن ال (كارقو) يتلقى المرسل إليهم العزاء مسرعين به إلى حيث لا سلطة ولا مال ولا تعب ولا نصب ولا لغوب ..

    (اللهم إني سجين قبري بدني..
    هلم يا اسرافيل وانفخ في صوري..
    من أجلي حتى توقظني)
    - مولانا جلال الدين الرومي -

    (عدل بواسطة محمد المرتضى حامد on 10-09-2017, 09:37 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 00:49 AM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 8440

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    وصلت النضم حدو ..
    على الرغم من الكلمات النازفة ..
    فيا لها من لغة فارهة ..
    وعلى الرغم من واقعيتها الفاضحة ..
    فيا له من فؤاد يبكي حبا ..
    على وطن بدا شاحبا نافرا عن مسوح نضارته ..
    وإن في القلب هو هو ذاك الخميل الذي ما قبلنا لأزهاره الذبول..
    بقيت أغني عليك غناوي الحسرة والأسف الطويل ..
    عشان أجيب ليك الفرح رضيان مشيت بالمستحيل..
    ومعاكي في آخر المدى سبتيني يا هجعت مواعيدي القبيل ..
    بعتيني لى حكم الأسى بعتيني للحزن النبيل..
    ياخي اقول ليك :
    حلو الكلام في خشم سيدو

    ومن قبل ..
    لك التحية.

    (عدل بواسطة محمد على طه الملك on 10-09-2017, 00:52 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 07:17 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 11-28-2006
مجموع المشاركات: 16011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد على طه الملك)

    استاذ ود حامد ياخ السلام ربط ربط يشهد الله . ذكرتنا المثل البقول الحلة بصل و المضيفة k L m البت الذهبية تناولك البقنية الهولندية الباردة والبسمة الحورية تطوي ليك مسافة الساعات ال 7 زي الحلم . والله يا ود حامد أمس جيت فايت بي جم مشروع كذب مطار السودان الجديد . ياخ ما يفضل ليك إلا تغني بعدك الفريق
    أصبح خلا ء .
    مطار وهم . مطار عبارة عن يافطة و ست شاي و حوض بر سيم . وين راحت يا
    ود حامد قروش ال انترناشونال اير بورت ؟
    المدينة الرياضية خليها .
    التي دبليو أي كانت تنزل بنات كلفورنيا وتقوم . هسع نفس الناس بس القايم .
    جروح ما ليها حد ولا ليها عد . أصناف من الوجع . و الدوبال .

    (عدل بواسطة Osman Musa on 10-09-2017, 12:36 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 07:57 AM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 01-31-2005
مجموع المشاركات: 28974

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: Osman Musa)

    مولانا الملك


    Quote: وصلت النضم حدو ..
    على الرغم من الكلمات النازفة ..
    فيا لها من لغة فارهة ..
    وعلى الرغم من واقعيتها الفاضحة ..
    فيا له من فؤاد يبكي حبا ..
    على وطن بدا شاحبا نافرا عن مسوح نضارته ..
    وإن في القلب هو هو ذاك الخميل الذي ما قبلنا لأزهاره الذبول..
    بقيت أغني عليك غناوي الحسرة والأسف الطويل ..
    عشان أجيب ليك الفرح رضيان مشيت بالمستحيل..
    ومعاكي في آخر المدى سبتيني يا هجعت مواعيدي القبيل ..
    بعتيني لى حكم الأسى بعتيني للحزن النبيل..
    ياخي اقول ليك :
    حلو الكلام في خشم سيدو


    لا فض فوك يا سليل الفراديس

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 08:27 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: الطيب شيقوق)

    مولانا الملك..
    لك الشكر على كلامك وليته جاء في غير هذا المقام الحزين ، لكننا جميعنا في الهم شرق..
    لم أغب عن البلد كثيرا ولم يغب عني ساعة ،ولا تسعد ولا تتعذب روحي إلا فيه..
    أكثر ما يحزنني لامبالاتنا بوطن ليس لنا غيره..
    محبتي يا سيدي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 08:31 AM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)




    مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريحُ ؟
    سَـلاماً أيـُّها الوَطـَنُ الجَريحُ !
    تـَشابَكَت النـِّصالُ عليكَ تَهوي
    وأنتَ بكلِّ مُنعـَطـَفٍ تـَصيحُ
    وَضَجَّ المَـوتُ في أهليـكَ حتى
    كأنْ أشـلاؤهـُم وَرَقٌ وَريـحُ !
    سَـلاماً أيـُّها الوَطـَنُ الجَريحُ
    وَيا ذا المُسـتـَباحُ المُستـَبيحُ
    تـَعـَثـَّرَ أهلـُه ُبَعضٌ ببَعض ٍ
    ذ َبيحٌ غاصَ في دَمِه ِ ذ َبيـحُ !
    وأدري..كبـرياؤكَ لا تـُدانَى
    يـَطيحُ الخافِقـان ِوَلا تـَطيحُ
    لذا سَتَظلُّ تـَنزفُ دونَ جَدوى
    ويَشرَبُ نَزفـَكَ الزَّمَنُ القبيحُ !
    سَـلاماً أيُّـها الوَطـَنُ الجَريحُ !
    ....


    سلاما أيها الوطن الجريح..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 01:30 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: nour tawir)

    نعم أستاذه نور:
    الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد كتب قصيدة مؤلمه تذكرني
    بأشعار مظفر النواب وفي هذه القصيدة وفي ذات المقام وبقدر مستوى الألم
    قال مظفر شعرا ظللنا نردده في ثمانينيات القرن المنصرم منه :

    :وطني علمني أن أقرأ كل الأشياء

    وطني علمني .. علمني أن حروف التاريخ مزورة

    حين تكون بدون دماء

    وطني علمني أن التاريخ البشري

    بدون الحب

    عويلاً ونكاحاً في الصحراء

    وطني ... هل أنت بلاد الأعداء؟

    هل أنت بقية داحس والغبراء؟

    وطني أنقذني من رائحة الجوع البشري مخيف

    أنقذني من مدن يصبح فيها الناس

    مداخن للخوف وللزبل

    مخيف

    من مدن ترقد في الماء الآسن كالجاموس الوطني

    وتجتر الجيف


    مودتي يا نور..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 08:37 AM

عباس محمد عبد العزيز
<aعباس محمد عبد العزيز
تاريخ التسجيل: 01-09-2017
مجموع المشاركات: 250

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: الطيب شيقوق)


    محمد المرتضى
    تحية وسلام يغشاك
    والتحية لمولانا الملك ومولانا شيخ العرب
    والتحية موصلة لعثمان موسى ذلك القامة فى السفر والترحال

    محمد المرتضى مولانا الملك عمل ليك ختمة جميلة لحديثك الموجع عن الوطن والغربة
    والله العظيم حاسى بيك
    الله فى عون ابناء الوطن
    لنا عودة بالمهلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 09:05 AM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 8440

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عباس محمد عبد العزيز)

    يا محمد ياخي أنت عملت physical checkup لحال الوطن بمؤهلات نطاسي حاذق ..
    ومهارات راوي يقدح في الخاطر فلاشات الدهشة ..
    فلا تجد معها ابلغ من الصمت ..
    والصمت في حرم البلاغة خشوع ..
    لك وللإخوة ود شيقوق وعباس وزوار البوست عاطر التحايا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 12:31 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد على طه الملك)

    (والله يا ود حامد أمس جيت فايت بي جم مشروع كذب مطار السودان الجديد . ياخ
    ما يفضل ليك إلا تغني بعدك الفريق أصبح خلا ء .)

    يا عثمان..
    شوف..
    لا أتمنى أن يتم إنجاز أي مشروع بهذا الحجم إلا في ظل
    حكومة تتبنى الشفافية وأن يتم اختيار الشركات التي تتنافس على المشروع وفقا لمعايير الجودة وحسب ،
    تكفيك سوابق السدود والجسور التي أكلتها الفئران والمستشفيات التي انهارت قبل اكتمالها وطريق الغرب
    ومئات المشاريع التي تفرز مناقصاتها وعروض المتناقصين فيها في بيوت بعينها..
    ما عايزين نسمع عبارة (خلوها مستوره) مرة أخرى.
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 12:40 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 03-14-2004
مجموع المشاركات: 14018

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    هذه "مناحة" كاملة الدسم في حق شعب عملاق يتقدمه أقزام
    لكن العزاء أن قد قال صادق الوعد:


    Quote: أنا زعيم بأن الإسلام هو قبلة العالم منذ اليوم.. وأن القرآن هو قانونه.. وأن السودان، إذ يقدم ذلك القانون في صورته العملية،
    المحققة للتوفيق بين حاجة الجماعة إلى الأمن، وحاجة الفرد إلى الحرية الفردية المطلقة، هو مركز دائرة الوجود على هذا الكوكب..
    ولا يهولن أحدا هذا القول، لكون السودان جاهلا، خاملا، صغيرا،
    فإن عناية الله قد حفظت على أهله من أصايل الطبائع ما سيجعلهم نقطة التقاء أسباب الأرض، بأسباب السماء..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 03:38 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عبدالله عثمان)

    أخي عبدالله..

    أتمناها ألا تكون مناحة ..
    فقط بكاءا جوار حبيب مريض
    سيشفى يوما ذلك البلد
    وسينهض ..

    فقط بعد أن نتغير لنغير هذا اللحن النشاز ونصحو من هذا الكابوس اللعين..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 12:46 PM

نعمات عماد
<aنعمات عماد
تاريخ التسجيل: 03-08-2014
مجموع المشاركات: 5701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تحياتي مولانا محمد المرتضى و ضيوفك الكرام

    وصف دقيق و مشحون بالأسى كأنه فيلم تسجيلي حزين .

    الخوف على الناس الما شافت البلد من 20 - 30 سنة ح

    يتحملوا الحزن ده كلو كيف ؟

    مافي خيار غير التفاؤل و النحت في الصخر عسى و لعل

    يستجيب القدر و تتنزل رحمة الله .

    ادام الله عليك الصحة و العافية و الأمل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 02:41 PM

عمر أبوعاقلة
<aعمر أبوعاقلة
تاريخ التسجيل: 04-11-2016
مجموع المشاركات: 581

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: نعمات عماد)

    بكيت ما شاء لك البكاء أيها المأزوم
    وطن ما باقي فيهو وطن

    أكثر ما يحيرني أيها الباكي:
    تسأل الناس الجوه عن كيف حالكم
    يقولوا ليك والله عايشين في نعمة
    كفاكم تعالوا ساي وأنا أرد في غيظ:
    سمح بجي

    عوداً حميداً لأحضان الوطن
    ومودة لا تغيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2017, 03:24 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عمر أبوعاقلة)

    (أكثر ما يحيرني أيها الباكي:
    تسأل الناس الجوه عن كيف حالكم
    يقولوا ليك والله عايشين في نعمة
    كفاكم تعالوا ساي وأنا أرد في غيظ:
    سمح بجي)


    هل تعلم أن هناك جيل بحاله لم يعرف غير هذه الحكومه ولم ير وجوها
    سوى تلك التي تجلده عيونه صباح مساء ؟ حتى حسب ذلك الجيل أن
    هؤلاء الأفراد بعض من ظواهر الطبيعه ..وزراء ومستشارون وولاة من طول
    بقائهم الكريه أصيبت الكراسي بالبواسير..لذا لا يرى أو يحس البعض
    بأن هناك خللا يا عمر..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 05:55 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: نعمات عماد)

    (الخوف على الناس الما شافت البلد من 20 - 30 سنة ح

    يتحملوا الحزن ده كلو كيف ؟

    مافي خيار غير التفاؤل و النحت في الصخر عسى و لعل

    يستجيب القدر و تتنزل رحمة الله . )




    عزيزتنا د. اعتماد..
    لامن أسمع إنو في سوداني/ه غاب عن البلد بضع سنوات ، دعك عن ٢٠ و ٣٠ ، ينتابني
    خوف عظيم..بخاف عديل.. ومع أن للناس ظروفها لكن الغياب الطويل ما كويس..لا أريد
    استخدام كلمات قاسيه ولا جلب أمثله وأقوال مأثوره في هذه الجزئية وأنت بوعيك تغنيني
    عن الإسترسال..لكن في نهايات مشاعري أجد أني حزين لهم ..حزين بحق لأنهم فقدوا لردح
    من الزمان التمتع بالبلد ، أما الذين يبررون هروبهم عنه لسنوات تطول بسبب ما آل إليه من حال فأنا
    أراهم غير مصيبين لأن البلد كوالدينا وأطفالنا يحتاجنا أكثر ما يكون في أوقات المرض ..لن
    نتركه يهذي بالحمى وننسحب.. نمشي وين؟ و وين بنهرب منو وين؟
    هذا بلدنا والعيب فينا وليس فيه.

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 09:36 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عباس محمد عبد العزيز)

    شكرا يا عباس..
    كان الله في عون أبناء الوطن لكن هم الأولى بالتصدي لما يحدث..
    كلنا أبناء تلك الدار وليس لنا غيرها ولا أظن أننا ننتظر من ينظفها نيابة عنا..
    لعلك لحظت من الكتاب أني أشركت الجميع في الذي حدث ، فالذين
    حكمونا لم يأتوا من كوكب آخر أو من فراغ بل جاءوا من تفريطنا ومن مجمل
    الطيف السياسي والإجتماعي وبعد ذلك تركناهم يمرحون لثلاث عقود ..
    أنظر للتفاصيل اليوميه في حركتنا وسلوكنا وأنانيتنا ولا مبالاتنا ، أترى مع
    كل هذا يمكننا بناء بلد يلحق بركب السعاده وقوافل المتقدمين..

    مودتي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2017, 03:40 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: الطيب شيقوق)

    أيوا يا شيقوق..
    مولانا الملك تزين كلماته كل المساحات التي يغشاها،
    أنظر كيف يغريني بأني قلت ما يجب أن يقال رغم تواضع المقام والمقال..
    هؤلاء علمونا كيف تكون الأشياء لكننا لم نكن على قدر الرسالة..

    والعشم..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 09:49 AM

azhary awad elkareem

تاريخ التسجيل: 09-26-2007
مجموع المشاركات: 1332

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    لا أجد تعليقاً أنسب من قصة الرجل صاحب المظلمة وبتاع العرضحالات.. الذى وبعد أن إنتهى الكاتب من صياغة العريضة طلب منه أن يقرأها له.. وبعد أن قام العرضحالجى بقراءتها ما كان من الرجل إلا أن أجهش بالبكاء.. وعند سؤاله أجاب بأنه لم يكن يعلم بأنه مظلوم لهذه الدرجة.. نعيش وسط كل هذه الدمامل التى وصفتها فى مقالك التحفة ولكننا لم نرها بهذا السؤ إلا اليوم.. كأنك ذلك الطفل، ودة طبعاً القياس مع الفارق وأنت الأعلم، الذى فاجأ قومه حينما هتف أنظروا إلى مليكنا العريان.. لقد تصالحنا مع الفوضى ومع الوساخة ومع الحفر ومع دولة اللا قانون حتى بتنا لا نراها .. ويأتى مقال مثل مقالك فيعيدنا إلى واقعنا الأليم...... عزيزى ود المرتضى.. هل إنتهى زمن المعجزات.. أرجو ألا تكون إجابتك هى النفى حتى لا تزيد فواجعنا فاجعة أخرى.. فنحن ننتظر معجزة لتنتشلنا مما نحن فيه، وعلى هذا الأمل نعيش.. لك المحبة والتحايا والأمل فى أن نلتقيك فى سانحة أخرى هنا أو هناك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 06:17 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: azhary awad elkareem)



    الآخ الفاضل محمد المرتضى حامد...

    تأثرت بما كتبت كثيرا..
    و كل الذى سيطر على ذهنى لحظة القراءة هو أن السودان هو البلد الوحيد فى العالم الذى يخسر مبدعيه دون أن يرجف له جفن..
    و من شدة التأثر لم أجد ما أكتبه..
    فنقلت التحية الى البلد..
    و لكننى اراك تجاهلت دخولى..
    و لم تعرنى أى أهتمام..
    و على العموم يآه دا المنبر..
    بيطّلع ليك العضم فى الفشفاش !
    أتمنى أن تواصل الكتابة عن تلك الايام فى السودان..
    فهى عملية جراحية دقيقة نشعر بعد قراءتها بالشفاء التام ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 06:34 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: nour tawir)


    (الآخ الفاضل محمد المرتضى حامد...

    تأثرت بما كتبت كثيرا..
    و كل الذى سيطر على ذهنى لحظة القراءة هو أن السودان هو البلد الوحيد فى العالم الذى يخسر مبدعيه دون أن يرجف له جفن..
    و من شدة التأثر لم أجد ما أكتبه..
    فنقلت التحية الى البلد..
    و لكننى اراك تجاهلت دخولى..
    و لم تعرنى أى أهتمام..
    و على العموم يآه دا المنبر..
    بيطّلع ليك العضم فى الفشفاش !
    أتمنى أن تواصل الكتابة عن تلك الايام فى السودان..
    فهى عملية جراحية دقيقة نشعر بعد قراءتها بالشفاء التام ..)


    مرحبا أستاذه نور..
    بالطبع لم أتاجهل دخولك ولاينبغي لي ، وهذا ليس من طبعي، فقد رددت على مداخلتك أعلاه
    لكن ربما لم تدققي النظر بسبب طول الكتابه والموضوع فهو مرهق للقارئ أو
    ربما لم يظهر ردي عندك لأسباب فنيه ، وهذا لا أرجحه، وكان ردي كما يلي:

    (نعم أستاذه نور:
    الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد كتب قصيدة مؤلمه تذكرني
    بأشعار مظفر النواب وفي هذه القصيدة وفي ذات المقام وبقدر مستوى الألم
    قال مظفر شعرا ظللنا نردده في ثمانينيات القرن المنصرم منه :

    :وطني علمني أن أقرأ كل الأشياء

    وطني علمني .. علمني أن حروف التاريخ مزورة

    حين تكون بدون دماء

    وطني علمني أن التاريخ البشري

    بدون الحب

    عويلاً ونكاحاً في الصحراء

    وطني ... هل أنت بلاد الأعداء؟

    هل أنت بقية داحس والغبراء؟

    وطني أنقذني من رائحة الجوع البشري مخيف

    أنقذني من مدن يصبح فيها الناس

    مداخن للخوف وللزبل

    مخيف

    من مدن ترقد في الماء الآسن كالجاموس الوطني

    وتجتر الجيف


    مودتي يا نور.).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 07:44 PM

عمر مصطفى مضوي
<aعمر مصطفى مضوي
تاريخ التسجيل: 02-04-2012
مجموع المشاركات: 219

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    انا كمان يامولانا كنت هناك ورايت الوطن يلهث من التعب . والقوم عنه في شغل فاكهون . لايوجد من بينهم من تحدثه نفسه لينزل بئر المسولية والنخوة فيملأ خفه ثم يروي ظمأه . المطار حدث ولا حرج من القبح الذي يستوطنه . الشوارع والبيوت وحتى الانفس يسكنها الخراب . بعض الاشياء تحتاج فقط لمن بنفسه بعض جمال وقليل من الذوق ليستقيم وضعها ولكن القوم اصحاب نفوس بائسة ، خالية ' عاطلة . يصدون عن سبيل الفطرة السوية وعن سراط الانسانية المستقيم . انهم كالجراد المنتشر الذي لم يبق ولم يذر تجدهم في كا ناحية من نواحي مدن الفساد واقبيته . اسال عنهم اين وجد المال والنساء النفاق والكذب . في صالة المغادرة وانا عائد لغربتي ماكنت ادري من يغادر من . اتفحص الوجوه المشدوهة . اري الوطن يغادر عيونهم ويختفي شئيا فشئيا . ومع ذلك هم فرحون انهم ذاهبون الى ضفاف اخرى قد تكون ارحم . والى مدن صامتة كأنها القبور ومع ذاك ترى السعادة على وجوهم . تذهب تحملك غيمة من الامنيات الجميلة ثم يخالف الواقع البئيس توقعاتك فتعود خاطرا مكسورا ، واحلام قد سفأتها رياح الظلم والغبن ،

    (عدل بواسطة عمر مصطفى مضوي on 10-10-2017, 08:07 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2017, 06:53 AM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 01-31-2005
مجموع المشاركات: 28974

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عمر مصطفى مضوي)

    يا عزيزي المرتضى

    الكنجالات الممكن تصلح العوج دا كلووووووووووو صارت تذهب لجيوب دبلوماسيي التمكين الذين لا يجيدون ابسط قواعد تحنّك المزز و لا حتى اختيار المكان المناسب لشراب البقنية

    يا ريت - يا اخوي - لو بقت في مطارنا . بشتنة مطارنا دا لا شغالة بيهو الاوبزيرفر و لا الاكونومست و لا النيوزويك

    كدى امشي أعمل إسكانغ سريع للصحف دي وشوف شو الحكي عن حصاناتنا الدبلومسية

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2017, 04:55 PM

معاوية الزبير
<aمعاوية الزبير
تاريخ التسجيل: 02-07-2003
مجموع المشاركات: 6578

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: الطيب شيقوق)

    يا زول نعلك انت طيب بعد الكتابة دي
    كل ما نقول وصلت حدك "يمتد تاني سطر جديد" ونحتار نقيف
    مررت بالبوست عدة مرات ولم أكمل قراءته وما قدرت أعلق عليه
    عارف ليه؟
    لأنو بيشعرني بالخجل من انشغالي ببوستات شخصية عن هم البلد
    أظن من حق الوطن أن يلعننا ويبعدنا عنه نصف عمرنا بالتمام والكمال
    حتى الآن
    انقطاع التواصل معك متعب
    مودتي يا حبيب

    (عدل بواسطة معاوية الزبير on 10-11-2017, 04:57 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2017, 10:06 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: معاوية الزبير)

    معاويه يا عزيز..
    أخوك لم يأت بجديد ولم يضف ما يدهش ..الملايين شاهدوا كل تلك (البانوراما) لكن
    ربما في وسط المشغوليات ومعارك الرغيف وبعض من الماء النظيف والشلهته لم
    تتح لهم ظروفهم تسجيل تلك المشاهدات..
    ليس المهم نقل الصوره وإنما العمل على تغيير ذلك المشهد وإلا فالنتيجة معروفه ..
    البوستات الشخصيه التي تحدثت عنها لم أمر بها لكن أنت أدرى مني بأن كل
    أمر يحدث بالبلد (شخصي)..بكل ما تعني الكلمه..
    مودتي وأرجو أن تكون بلغت العافيه يا بركه.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2017, 09:32 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: الطيب شيقوق)

    (الكنجالات الممكن تصلح العوج دا كلووووووووووو صارت تذهب لجيوب دبلوماسيي
    التمكين الذين لا يجيدون ابسط قواعد تحنّك المزز و لا حتى اختيار المكان المناسب لشراب البقنية )

    هسه يا شيقا (الكنجالات) و (تحنك) و (المزز) ديل مش محتاجات قاموس ؟
    يبدو لي أنك استعملت اللغه المناسبه والمكمله لمضمون البوست ..
    دبلوماسيه؟
    يا الطيب قول كلام تاني..
    هذا ما كشفه الإعلام ولأن الحادثه وقعت في مكان عام وفي دوله بها شفافيه لكن ما لم يعرفه
    الناس تشيب له الولدان..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2017, 12:07 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: عمر مصطفى مضوي)

    بعض الاشياء تحتاج فقط لمن بنفسه بعض جمال وقليل من الذوق ليستقيم وضعها ولكن القوم اصحاب
    نفوس بائسة ، خالية ' عاطلة . يصدون عن سبيل الفطرة السوية وعن سراط الانسانية المستقيم .)

    كنت أشاهد أحد منسوبيهم (سابقا) يتحدث في إحدى القنوات، التي انتشرت كالفطر وجلها لايضيف
    جديدا للمشاهد حتى اعتزلها معظم روادها، قال ذلك الضيف : إن تاريخ ما يسمى بالإسلاميين، وهو يعني
    (المتأسلمين) ، لم يعرف الثقافه والفنون على الإطلاق وأنهم عندما كانوا يخططوا لأي فعاليه سياسيه في
    زمن الطلب وأيام الجامعه كانوا يستعينوا ببعض من كانت لهم بهم علاقه من أهل اليسار وأشار تحديدا
    إلى إسم بشرى الفاضل وذلك بسبب الفقر المدقع لهولاء في قطاع الثقافه بشكل عام.. من ثم لايمكنك
    توقع أي جميل في أي من جوانب الحياه من نفر افتقدوا أي مسحة جمال في دواخلهم كفاقد الشئ..
    وقد تبدى ذلك جليا في منظر العاصمة اليوم وهي المدينة الوحيده في الكرة الأرضيه التي تتمنى أن تعود
    لها صورتها التي كانت عليها قبل نصف قرن..
    دعك عن المدن ، فقط أنظر لمظهرهم هم ولمظهر مسؤولينا منذ نصف قرن لتكتمل الصوره..

    يا عمر أبواب الأحزان لاتنتهي ..ياخ لم يجف مداد هذا البوست حتى جانا الخبر الأكيد
    إنو نيويورك اترشّت وحتى أصبحت وسائط الإعلام العالميه تتساءل عن سبب هذا (الهوس)..



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2017, 05:59 PM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 05-20-2003
مجموع المشاركات: 19951

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    تحايا سامقات أستاذنا النحرير محمد المرتضى

    إفترشت لي موطئا في هذه المساحة ... كلما إمتدت أصابعي للقطاف ،،، تسارعت نظراتي ( للمتاوقة )

    دمتم أبدا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2017, 04:52 AM

يحي قباني
<aيحي قباني
تاريخ التسجيل: 08-20-2012
مجموع المشاركات: 10982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: ابو جهينة)

    مولانا الجميل ...

    كتر خيرك اول شي على الكتابة الباذخة في رثاء الحال ...

    و كتر خير تاني انك بتكتب في زمن اصبح فيهو حال المنبر كحال البلد الذي وصفته ...

    و كتر خيرك تالت لأنك ( قنّعتني تماما) من اَي أمل باقي في دواخلي ...

    سحبنا خط ... و حنقضى ما تبقى من العمر نغني مع الشفيع و ود القرشي ،،،
    الذكريات .. صادقة و جميلة .. مهما تجافينا بنقول حليلها ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2017, 10:20 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 4849

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: يحي قباني)



    شكراً لك يا مولاي على الكتابة الفارهة،
    التي يضوع منها حبّ حقيقي للوطن،


    وحقيقةً مهما أراد المتلقي لهذا العمل الإبداعيّ الوطني الجميل،
    أن يعبر عن شعوره إزاءه،
    يجد نفسه عاجزاً،

    ليتك وأنت تحمل هذه الروح المتفائلة،
    تواصل اندياحك في اتجاه وصف آليّات التغيير الممكن،
    نحو الوطن الذي نحبّه!
    لاحقاً!


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2017, 11:32 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: يحي قباني)



    (و كتر خير تاني انك بتكتب في زمن اصبح فيهو حال المنبر كحال البلد الذي وصفته ...
    و كتر خيرك تالت لأنك ( قنّعتني تماما) من اَي أمل باقي في دواخلي ... سحبنا خط ...
    و حنقضى ما تبقى من العمر نغني مع الشفيع و ود القرشي ،،، الذكريات .. صادقة و جميلة
    .. مهما تجافينا بنقول حليلها ..)

    يحيى الودود..
    خط شنو البتسحبو ، إنت قايلا هندسه؟ يا ريت لو الروح ليها خطوط بتنسحب والمهج ليها زوايا بتترسم..
    كنت عايز أختصر الرد عليك بإهدائك أغنية شيخنا الجاغريو (حاولت انساك) بصوت العميد..
    وأعيد لك التساؤل التاريخي ( وريني كيف الحي بيودع روحو ؟؟) ..
    كثر أمثالك يا باشمهندس خرجوا مغاضبين ، فقد كتب الراحل الحردلو (ملعون ابوك بلد) لكن
    السودان الأرض والأهل والذكريات والتاريخ وملايين الطيبين لاعلاقة لهم بأخطائنا وجرائم البعض ،
    ولاتزر وازرة وزر أخرى ، وأنا من المؤمنين بأنه في مرضه الحالي يحتاجنا أكثر من أي وقت مضى،
    وكما قال أحدهم (الوطن ليس فندقا نغادره حين تسوء الخدمه) وأنت يا قباني بقيت خارجه لأكثر
    من ربع قرن وهو داخلك ولم ولن تستطيع منه فكاكا، وبمعرفتي القريبه بك أبشرك ، إلا القبر ،
    بعد عمر طويل، وأقرب دليل أنك هنا وفي كافة تفاصيل الوطن..

    قال مظفر (كلنا قد تاب يوما ثم ألفى نفسه قد تاب عما تاب)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2017, 09:11 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: ابو جهينة)

    الريس أبو جهينه..
    كثيرا ما أشيح بوجهي عن ما يسئ دواخلي وأعلم جيدا أن هذا الكلام يسئ
    دواخل كل الغيورين على بلد ثُوي في ترابه عظام أجدادهم العظام..
    آعلم جيدا أنني لم آت فعلا حسنا لأن الفاعلين (نحن) وقد ظللت ردحا
    أغالب النفس وأتراجع عن الكتابه كمن يراوغ الذات..لكن القوم أترعوا كأس صبر
    العباد وصبري..كان لازم نكتب عسى ولعل أن نثوب إلى رشدنا ..
    يسغربني كثيرا ألا يعرف هؤلاء الذين اغتصبوا السلطة في بلادنا وحاشيتهم
    أن حيواتهم مهما طالت فهي قصيره وأن هناك ثواب وعقاب وحتى بمعايير الدني
    كانت ثمة فرصة أن يقدموا لبلادهم ما قد يجعلهم مقبولين بين أهلهم ..
    يا أبا جهينه، الخطر الذي حاق بالبلاد عظيم ، ولأن الدمار تسبب فيه من رفع شعار الإسلام كانت
    النتيجه ردة كبيره وتنام غير مسبوق في حالات الإلحاد بين الشباب اليائس
    تطبيقا لقانون نيوتن الثالث..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-17-2017, 10:16 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 08-14-2006
مجموع المشاركات: 10053

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)

    أخي صلاح فقير..
    لك الشكر على المشاركه..
    لا أدعي معرفة بشؤون إدارة الدوله باعتبار أن ذلك أمر جماعي يتطلب جهد المتخصصين
    سيما في ظل التطورات التي شهدها ويشهدها العالم الذي نحن منه وفيه ، فقد ولى زمن أن
    تقوم فيه زمرة عساكر بتولي أمور دوله ومعها بعض من طلاب الجامعات يقودهم شيخ ثيوقراطي
    ليدعوا أن معهم خاتم سليمان أو عصا موسى. لذا الديمقراطيه هي البداية حتى يكون الإنسان المناسب
    في المكان المناسب بعيدا عن الولاء وقريبا من الكفاءة..
    الديمقراطيه والشفافيه والعدل وتنفيذ القانون رأسيا وأفقيا هي أولى الأولويات في إصلاح حال أي بلد
    وأي (بيت)..

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-18-2017, 08:28 AM

بلال زكريا
<aبلال زكريا
تاريخ التسجيل: 11-17-2015
مجموع المشاركات: 318

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مَتى مِن طول ِنـَزْفِكَ تَستـَريح؟ (Re: محمد المرتضى حامد)



    أُحييك - يا أُستاذ ،،،
    عليّ طيفّ خواطرك،،
    ( متي من طولِ نَزفِكّ تستريح )،،
    ولن ( يستريحّ)-
    أن كَأَنَّ ذلك أنت - أو الوطنّ ،،
    فالنزفِ يُعادله ( الوارفرين )
    و- بين ( الجلطة )- و( النزيف)- ،،
    عليه- أن يُصاقُرّ المعَملّ لقياس،،
    ال (INR)-
    و ليُحافظّ علي مستوي (2.5)..
    كنت هناك في نفس الفترة تقريباً،،
    ولمست ما فاضت به أناملك - لمساً واقعياً ،،
    إذا أوَقفتّ - أي شخص يقود عربته،-
    أو - بص الوالي- او حافلة او امجاد ،
    او رقشة - وسألت الرُكاب عن وجهتهم ؟ فستجد انهم يا ماشين مستشفي
    يزوروا مريض ،،
    يا- ماشين المقابر يدفنوا ميت ،،
    يا ماشين مكان لسرادق عزاء ،
    وفي جلساتنا الخاصة - مع أصدقائنا الذين
    بقوا بالبلد - تشعر بعدم إكتراثهم لما هو حاصلّ - ليس لعجزٍ أو ضعفٍّ ،،
    ولكنّ ليأسٍ وإحباط،
    حكيّ لي صديق أنهم لبوا دعوة من مسئول بالولاية كانت بنادي الشرطة - ،
    وذكر لهم ان إدارة نادي الشرطة ترغب في ضمّ مدرسةعبيد حاج الامين ببري المحس لمبني النادي-
    وهي تقع الي الجنوب منه -
    علي ان تعوض إدارة النادي الأهالي ببناء مدرسة جديدة من عدة طوابق !
    وإستحسن المسئول الفكرة،،
    وأصبح يتغزلّ فيها و-بأنو احسن ليكم،،
    وده حايكون مبني فخم وضخم،
    تدخلّ صديقي وقال للمسئول -
    لكن سعادتك الارض أقيمّ من المبني ،،
    ونحنا بننظر للمستقبلّ،والأجيال القادمة ،
    وإذا كان المبني المتعدد الطوابق كويس - خليهم يبنوه في نادي الشرطة ويخلواّ لينا أرض المدرسة ،
    الكلام ما عجب المسئول،،
    وقال ليهو - إنتوا يا ناس بري
    ( متجدعين في الحيشان والميادين )،
    وما شايفين الناس تعبانين كيف ؟
    صديقي ردّ عليه :-
    لكن يا سعادتك هل الأصوب ان ترفعوا الناس لي مستوي ناس بري؟
    ولا- تنزلوا ناس بري لي مستواهم؟
    هذا فهم من يملك القرار ،!!
    يعملون بلا فكرّ ويبحثون عن الحلول الساهلة.!! '
    يتمسكون بوظائفهم، ولا يتخلون عنها
    الا بالموت، او بالنقل لوظيفة مماثلة ،
    ولقد رأينا مقطع الوزير الذي ظلّ يبكي وينتحِبّ عندما نحوه من منصبه ،
    امس شاهدت مقطع محزن لمواطني الخرطوم تلاتة- ولقد صادرت الولاية قطعة ارض كانت مُخصصة- لأكثر من ٢٠ عاماً ،،
    كمركز طبي للحيّ بشهادة بحث معتمدة ،،
    ولقد مُنِحتّ بتخصيص استثماري جديدلشركة خاصة ،،
    وأيضاً بشهادة بحث معتمدة ،،،
    ولسداد مديونية مستحقة لهذه الاخيرة،،
    في ذمة الولاية ، !!ً
    الولاية أعادت التجارة البكماء -
    لاستثمارٍ أعور لكن له (جيبين )-كبيرين ،
    و- ينظر بعينٍ واحدة -،،


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de