منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-22-2017, 07:32 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

(حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الشرطة

03-07-2017, 04:31 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


(حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الشرطة

    04:31 PM March, 07 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر



    (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الشرطة التغيير الثلاثاء, 7 مارس, 2017 (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الشرطة
    التغيير : شندى – ادم حامد

    سيدة اربعينية، تعيش مع زوجها وابنائهم الثمانية، تحولت إلى حديث المجالس فى مدينة (شندى) بعد طردها من منزلها وملاحقات حكومة السودان المستمرة لها ولافراد اسرتها ابتداءً من اعلى الهرم (معتمد المحلية) وإنتهاءً باصغر افراد الشرطة والامن الذين داهموا منزلها مراراً بحثاَ عن ممنوعات فشلوا فى العثور عليها فى كل غزواتهم.

    والقصة هى ان شرطة (أمن المجتمع) ومن خلفها معتمد (شندى) تترسخ عندهم قناعة ان منزل (حياة الرحيمة تيه كافى) مصنعُ لإنتاج الخمور، ولهذا السبب تم إقتحام منزلها ثلاث مرات فى مارس 2016، وفى كل المرات خرجوا (صفر اليدين) ومع ذلك دونوا بلاغات جنائية ضد (حياة الرحيمة) وتم إيداعها السجن، واقتيدت شقيقاتها معها وتم التحقيق معهن.

    وقبل مثولها امام القاضى والفصل فى الدعوى اصدر معتمد محلية (شندى) قراراً بإغلاق منزلها الكائن فى قرية (التراجمة) يوم (15 مايو 2016)، وفى (17 يوليو 2016) تم تنفيذ القرار وإخلاء المنزل من ساكنيه.

    والمفارقة ان المتهمة مثلت بعد يوم واحد من إخلائها منزلها – بالقوة – امام القاضى (عمار العبيد يعقوب) والذى قضى بشطب الدعوى الجنائية فى مواجهتها وإطلاق سراحها، لعدم وجود اى دليل على التهمة.

    مايعنى أنها برئية من التهمة التى كانت سبباً فى طردها من منزلها.

    وتروى (حياة الرحيمة) ماحدث فى ذلك اليوم وهى تغالب دموعها : “هاجمت منزلنا ثلاثة سيارات مكتظة بافراد الشرطة ومعهم موظفى المحلية .. اخرجونابصورة مذلة امام ملأ من الناس الى اللاشئ .. الى العراء وفى غياب زوجى الذى يعمل فى السكة حديد”.

    وبعد طردهم من منزلهم تقول إنهم لجواء الى مسكن مهجور يتبع للسكة الحديد الا ان لعنة رئيس اللجنة الشعبية للحي لم تفارقهم حيث طلب منهم مغادرة المنطقة نهائياً ومنعهم من إستغلال المنزل.
    وعن ماحدث بعد ذلك تواصل (حياة الرحيمة) سرد روايتها (للتغيير الإلكترونية) “انتقلت الاسرة من التراجمة الى منطقة بير شاقوق واستأجرنا منزل .. ساءت اوضاعنا المعيشية وترك بعض الاطفال مدارسهم، ومازال حطام الاثاثات الذي تعرض لتلف واضح اثناء التجول يملأ فناءالمنزل المستأجر” .

    وامتدت لعنة الحكومة إلى زوجها هو الآخر. ففى (26 يوليو 2016) – وبعد اسبوع واحد من طرد افراد اسرته من منزلهم – تم فصل عامل اليومية إسماعيل ناصر موسى من السكة حديد بإعلان مكتوب بخط اليد (مرفق). وللاسرة مايثبت ان الامر تم بإيعاز من مسؤولين.
    ولمثل هذه القصص جانبها الخفى دائماً، ففى مطلع العام (2016) دخل احد النافذين فى المنطقة فى تفاوض مع (حياة) وعرض عليها شراء منزلها وإلا فإنه سيقوم بنزعه لانها لاتملك اوراقاً ثبوتية، لكنها رفضت بيعه وابرزت اوراق ملكيتها للمنزل امام اللجنة الشعبية والشرطة.

    وتعيش (حياة الرحيمة) وأسرتها على أمل اخير متبقى، وهو أن تعيد إليها (المحكمة الدستورية) فى الخرطوم منزلها. فقد تقدم بالنيابة عنها المحامى (سمير على) بطعن ضد قرار إخلاء المنزل.

    وقال المحامى سمير، فى حديث (للتغيير الإلكترونية) ان المادة (29) من قانون الاجراءات القانونية والتي استند اليها مدير شرطة (امن المجتمع) ليس لها علاقة بسلطته التنفيذية “هذا امر قضائي لايصدر الا بواسطة القضاء”. واضاف سمير “قدمنا الطعن الدستوري وتم تسديد المبلغ الخاص بالطعن في المحكمة الدستورية وننتظر النظر في القضية” .

    وإلى حين انتظار قرار المحكمة الذى تأمل (حياة) وأسرتها ان يعيدهم إلى منزلهم. يظل المنزل الذى تبلغ مساحته (الف متر) مغلقاً وقد كتب عليه بخط ردئ وباللون الاحمر عبارة “ممنوع الدخول منذ 19/7/2016 .. الشرطة” ليظل شاهداً على أقصى حالات التعسف وإستخدام السلطة وفى مواجهة أسرة كفل لها القانون الحق فى السكن.

    *قرار السكة حديد بفصل زوجها إسماعيل ناصر موسى دون اى ذكر لاسباب الفصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2017, 09:37 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الش (Re: زهير عثمان حمد)

    صورة المنزل
    "http://www.up-00.com/"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2017, 08:01 AM

عادل ابراهيم احمد
<aعادل ابراهيم احمد
تاريخ التسجيل: 06-30-2014
مجموع المشاركات: 1845

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الش (Re: زهير عثمان حمد)

    مرحبا أخي زهير و صبحك الله بالخير..

    يسعدني أن اتداخل معك وابين لك وللقراء المحترمين الحقيقة وأنا من ابناء هذه القرية .. ومتابع للأمر تماما ..

    للاسف معظم معلومات هذا المقال لمراسل التغيير غير صحيحة ..

    هذه السيدة فتحت منزلها لصناعة الخمور وتوزيعها لكافة قرى شمال شندي شرقا وغربا بلا وازع من ضمير .. مما أدى لحدوث لحدوث جرائم عدة ليس آخرها جرائم القتل الآخيرة ..

    كل ذلك بسبب تغييب العقل ..


    الأهالي رفضوا وجود هذه السيدة بينهم ووجود زوجها الذي يعمل بالسكة الحديد .. وبيتها بمحطة التراجمة ..

    في محطة التراجمة موظفين وعمال كانوا ولا زالوا و سيظلوا من كل القبائل السودانية يعاملهم الاهالي بكل تقدير ..

    ومحاولة الكاتب تشبيه الامر واستدرار التعاطف من ناحية عنصرية هو تدليس وتغبيش للحقيقة ..

    لم يحاربهم أحد لانهم من قومية محددة ولكن لسلوكهم الخاطيء ونشرهم للرذيلة ..

    احترامي لك وللقراء

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2017, 08:16 AM

يوسف الطيب احمد إدريس
<aيوسف الطيب احمد إدريس
تاريخ التسجيل: 03-03-2014
مجموع المشاركات: 767

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الش (Re: عادل ابراهيم احمد)

    سلام للكل
    الأخ عادل إبراهيم حمد

    انت قلت (هذه السيدة) يعني الأم لوحدها هي المنتجة للخمر،
    طيب ما ذنب الأطفال وأخواتها وزوجها ؟ \
    وهل إخلاء المنزل بالقوة وترحيلهم هي العقوبة في هذه الحالة ؟
    وهل هي الوحيدة البتنتج الخمر في السودان؟
    وهل ما ينتج الخمر في السودان بقفلو بيتو وبطردو منو وبقلعو منو ؟
    كان بالقانون الوضعي كان بالشريعة إخلاء البيت وطردهم وترحيلهم ما هو صحيح وللأسف فيه شبهة عنصرية واضحة ما دايرة ليها اتنين تلاتة
    الأم بتصنع خمر ، طيب دا حرام وممنوع بالقانون يسوقو الأم يدخلوها السجن ويخلو البيت فاتح الأطفال يمشو مدافهم ويرجعو بيتهم ، زوجها يمشي شغله ويرجع بيتو لقوه شادي خمرة يسوقو يلحقوها مرتو؟
    طيب هي ذنبها سوت الخمرة ؟ الناس البسكرو ديل هي بتجبرهم ؟ ولا بشربو بإرادتهم ؟ وليه ما سألوهم هم وخلوها هي ؟ الناس حقو تراجع نفسها أول قبل تغلط الأم دي
    مع كامل إدانتي لصناعة الخمر وشربها وتوزيعها وكل الجرائم الاجتماعية الأخرى .
    وتقبل تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2017, 08:32 PM

جمال ود القوز
<aجمال ود القوز
تاريخ التسجيل: 01-25-2013
مجموع المشاركات: 3168

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الش (Re: يوسف الطيب احمد إدريس)

    الأم بتصنع خمر يدخلوها السجن ويخلو البيت فاتح ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2017, 01:40 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حياة الرحيمة) … قصة منزل مغلق “بأمر” الش (Re: جمال ود القوز)

    رواية أخري للقصة

    ” خرطوم بوست” تروي قصة مصادرة السلطات السودانية لمنزل في شندي بحجة صنع الخمور رغم تبرئة القضاء لصاحبته
    2017-03-04 السلطات السودانية, بيع الخمور, شندي, مصادرة منزل
    شندي : خاص: “خرطوم بوست”

    تجلس حليمة كافي على “كرسي” متوسدة جمرة الأسى، تغالب الدموع، وتردد بصوت هامس “ظلمونا كثيراًُ والله العظيم.. نحن أبرياء” وحينما تتفحص في عيناها المحمرتين لا تجد أمامك غير إسكاتها عن الحديث، لأن كلامها المنطوق يفسد عليك إكتشاف حجم المأساة والظلم المرتسمين على وجهها المهزوم.

    ورغم ملاحقات شرطة النظام العام بمدنية شندي شمالي السودان، المستمرة، لم تكن تتوقع، أن يصل عقاب وجود عبوة فارغة بها رائحة الخمور المحلية الصنع ، يصل إل إغلاق منزلها بالقوة الجبرية، لتأوى أولادها الـ8 في العراء وتصبح مشردة، بعد أن أفنت سنوات عمرها في تأسيس المنزل الذي أشترت أرضه بحر مالها –كما تروي لـ”خرطوم بوست”.


    حليمة التي صادرت شرطة النظام العام منزلها في شندي
    وتقول كافي “باتوا يلاحقوني من وقت لآخر بتهمة صناعة الخمور، ولم يجدوا شيئاً في كل الحالات ولكن في مرة وجدوا عبوة بلاستيكية فارغة بها رائحة خمور ولكنها لم تكن تخصنا .. وجدتها أختي في الطريق وأتت بها للاستفادة منها في نقل الماء”.

    وتابعت في مقابلة مع الصحيفة، : “اقتادوا بناتي في إحدى المرات، وحكموا عليهن بالسجن 3 أشهر، على ذمة هذه العبوة الفارغة”.

    وأردفت: “في آخر مرة القوا القبض علي، وقدموني للمحاكمة وبرأني القاضي من التهم، لكن تفاجأت بقرار من مدير النظام العام ومعتمد شندي بإغلاق المنزل ونفذته قوة شرطية ومعها وكيل نيابة في يوم 19 يوليو من العام 2016”.

    وعقوبة حليمة كافي، لم تتوقف بإغلاق المنزل بينما أمتدت يد سلطات النظام العام لفصل زوجها إسماعيل ناصر موسى، من عمله بمحطة التراجمة السكة حديد شندي لذات السبب، وأصبحت الأسرة التي يتجاوز عددها 10 أفراد على رحمة “ملاليم” تجنيهم الأم “كافي” من بيع الشاي على طاولة وضعتها في أحدى جنبات سوق شندي.


    أصحاب المنزل ممنوعون من الدخول إليه بأمر الشرطة
    والمنزل الواقع في منطقة التراجمة، شمالي شندي، سكنته الطيور والخفافيش لأن تحذيرات باللون الأحمر كتبتها شرطة النظام العام على جنباته الأربعة، تمنع دخول الناس إليه، بينما الأسرة التي ظلت مشردة طلية الأشهر الماضية، لجأت لإيجار منزل داخل مدينة شندي بواقع 600 جنيه في الشهر،و لا يدرون إن كانوا يستطيعون دفعها أم لا؟، نسبة لضيق الحال، تقول الأم كافي.



    عقوبة حليمة كافي، لم تتوقف على إغلاق المنزل لتفصل السلطات زوجها إسماعيل ناصر موسى، من عمله بمحطة التراجمة

    وأضافت :”ظلمنا وتعرضنا إلى خسائر كبيرة بعد ان فقدنا كل الأثاث ولكن لمن نشتكي؟”.

    ورغم كثرة ضحايا النظام العام وحملاته التي ظلت محل رفض واستنكار مستمرين من قبل الحقوقيين الا أن ما ترويه كافي يجعلك تفكر جلياً لايجاد مخرج دستوري لممارساته التي أقل أن توصف بأنها انتهاكاً سافراً لحقوق الانسان.

    وبذات العقلية يفكر “سمير علي مكين” المحامي، الذي أعلن تضامنه إبتداءً مع “كافي” قبل أن يتعهد بتصعيد القضية لأعلى درجات التقاضي ويمني نفسه بالتأسيس لسابقة دستورية تحمي ضحايا بالجملة لشرطة النظام العام يئنون تحت وطأة الظلم.

    ليعلن عن تقدمه بطعن لدى المحكمة الدستورية، لحرمان الاسرة من التمتع بحق ملكيتها للمنزل، بجانب عدم وجود سلطة قانونية لمسؤول النظام العام “التنفيذي” لإغلاق المنزل باعتبار أن مثل هذا التصرف يمثل عقوبة، والعقوبة لا تصدر إلا بواسطة قاضي المحكمة بعد ثبوت الجريمة، منوهاً إلى أن الاغلاق تم عقب صدور قرار قضائي بتبرئةكافي.

    وبحسب رأي سمير الذي كان يتحدث لـ”خرطوم بوست”، فإن جريمة صنع الخمور البلدية وإن تم إثباتها قضائيا لا تصل عقوبتها الى حد إغلاق منزل أسرة وتشريدها للعيش في العراء وان تكررت، بينما يحق مصادرة الادوات والحبس، “وقال الاغلاق إنتهاك حق دستوري للأسرة”.

    محامي كافي: جريمة صنع الخمور البلدية وان تم إثباتها قضائيا لا تصل عقوبتها الى حد إغلاق منزل أسرة وتشريدها للعيش في العراء وان تكررت

    مشيراً إلى أن رئيس أمن المجتمع في حيثيات قرار الاغلاق ذكر بأنه استند إلى المادة 29 من قانون الإجراءات الجنائية، وقال ” هذه المادة ليس لها علاقة بأحكام وإنما تتحدث عن اختصاص مكان الجريمة”.

    وأفاد أنه بناءاً على هذه الحيثيات تقدم بطعن للمحكمة الدستورية وقُبل النظر فيه ولم يشتطب ايجازياً، معتبراً أن قبول المحكمة للنظر في الطعن وتحصليها الرسوم المطلوبة خطوة متقدمة في مسار القضية التي وصفها بالعادلة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de