من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا )..

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
سارة عبد الباقي الخضر ...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك ...دمك دين علينا
هزاع عز الدين جعفر....لك التحية و الانحناء فى الذكرى الخامسة لاستشهادك
د.صلاح مدثر السنهوري....فى الذكرى الخامسة لاستشهدك ارقد مرتاح...ولن نترك السفاح
علم الدين هارون عيسى عبد الرحمن....فى الذكرى الخامسة لاستشهادك تارك فى رقابنا
بابكر النور حمد...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....لن ننساك
وفاء محمد عبد الرحيم عبد الباقي...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....دمك لن يذهب هدراً
محمد آدم على ابراهيم...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....ودعطا لن نتركك ولو طال الزمن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-09-2018, 03:07 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2015م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-10-2015, 08:52 AM

نعمات حمود
<aنعمات حمود
تاريخ التسجيل: 14-07-2008
مجموع المشاركات: 2479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا )..

    07:52 AM Oct, 25 2015
    سودانيز اون لاين
    نعمات حمود-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    من مرافئ الغربة
    شوق الشوق وتعب الجغرافيا
    وكل نبضة في المهاجر كثيرا ماتكون وخذة من الألم والحنين والشوق ...أن تمارس إجترار الذكريات هو أكبر العذاب والألم ...وبرغم اختلاف أسباب التواجد في بلاد المغترب الإ اننا نتوحد جميعا في احساسنا بالغربة ...حب الوطن ...الشوق ...الحنين للشخوص والأمكنة .
    احاسيس كثيرة تصاحبك تلبسك تماما ...الحذر والحيطة ...مخاوف كثيرة تراودك ..فأمان الأوطان لا يعوض ولا تعرف معناه الا وانت خارج الوطن ..عظمة هذه الكلمة تتجسد لديك يوم ان تغادر ارضك وتحط الرحال باخرى ...مهما توفر لديك من مال وامان وامن الا ان شيئا كبيرا يلازمك ، هم داخلي وشعور بانقباض هناك بعيدا بعيدا في اعماقك ..امان الوطن وراحة النفس التي لا تهدا من البحث وراء العديد من الانشغالات الحياتيه ...ايجار الشقة والعربة والضغوط الملازمة هم الاسرة ورسل لي واشتري لي ...حساب الخطوات هو القلق الحقيقي للفتاة المغتربة الواعية بواجباتها المحافظة على عاداتها وتقاليدها ، الحساب والتحسب متلازمتان فانت في حالة من الهواجس والمخاوف حتى انك تفقد كثيرا من متعة الاشياء فالخوف يفسد اللحظات الجميلة ..
    في الغربة الناس يثرثرون عبر الأسافير ويمجدون العوالم الافتراضية التي تعتبر المتنفس الوحيد الرسمي والمعتمد ،وهو الوسيلة الوحيدة التي تذهب وحشتهم وتربطهم ببعض ورغم الحاجة للعلاقات الطيبة الا انها مصابة بالهشاشة والترهلات والهلامية الشكلية وكثيرا ما تقلب عليها المصالح والاهداف المغلفة ..فبمجرد ان يلتقيك احدهم سرعان ما يخرج (البزنس كارد ) ليمنحك مفتاح التعارف الهاتف والإيميل والواتس اب ...الخ وبالتاكيد سيكون هناك احد وسائل الاتصال والتفعيل سريعا ..لتزخم الاسافير بالمهاتفات الليلية وهذا بالتاكيد تعويضا وبحث عن الشئ المفقود الذي نحسه بدواخلنا و لاندركه، انسان الوطن !! فبرغم تواجد العديد من الجنسيات وتوفر كل وسائل الترفيه والمتعة الا ان الجميع يتحسس اهله وبني جنسه ،ففي الشوارع ومراكز التسوق عندما تلمح عيناك جلبابا سودانيا او ثوبا تردد في سرك بابتسامة عريضة (داك سوداني او سودانية )وان شعورا بالراحة يكسو ملامح دواخلك ،
    فحقا ان الازمات في الغربة على كثرتها الا ان ازمة الانسان هي الاكبرفسرعان ماقد تجد كل مقومات الحياة من ماكل ومشرب وملبس الا ان الانسان ..الانسان الملائم لك ولاحتياجاتك للانس والمؤانسة معه ...الانسان الصنو في الابعاد الفكرية والنفسية هي الأزمة الحقيقية التي يعيشها انسان الغربة ...الغربة التي يعتبرها الكثيرون هي ستر وغطاء لكثير من العيوب والحوجة الا انها حقا تعري الانسان على حقيقته التي قد تفضحك كثيرا ..دون ان تعي ذلك فالكريم يتجلى والجبان واصحاب المروة وغيرها فانا اعتبرها هي المقياس الحقيقي والمحك لاختبار معادن الناس واختبارنا انفسنا بالتعرف لقدراتنا في استدراك كثير من الامور ...وكثيرون هم من يسقطون من اول محك و اول ازمة وكثيرا مانخدع في البعض ونتوهم فيهم الكثير ولكن عند اللفة تبين عتاقة الخيل فكم من سوداني مر بازمة جعلته يحجب حتى السلام ورده لابناء وطنه وكم من فتاة اختارت منزلا بعيدا مع اجناس اخرى هربا من بنات بلدها وكم من رجال تخاذلوا في مد يدالعون لاخوانهم وبالمقابل كم من رجل نصبته الظروف سفيرا لشعبه ووطنة وكم وكم وكم !!وتستمر غربتنا ونستمر نغني (غربتنا ماهنتنا ياحلوين وهناك الهم بدل واحد يبين همين )ونمارس انهزاماتنا وانكساراتنا وبعضنا يعود بخيباته ...
    اااخ ياوطني العزيز كم احبك بكل تفاصيلك النادرة ليتك تحس بهذه النبضات المتسارعة كلما سجلت خيبة من خيبات ابنائك ...احبك كثيرا فبالله عليك بادلني المحبة ....
    وخذة :
    وشاح امي المثقل بوجع الاغتراب يمنحني الضوء والمحبة والسلام).)
    وعلى الود نلتقي
    نعمات حمود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-10-2015, 10:10 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا (Re: نعمات حمود)

    سلام أستاذة نعمات
    نحييك على البوست الذي يشبهنا و هبشنا في أوتار كانت حساسة وكادت تتبلد .
    لأنه الغربة بعد أن كانت رغبة في تكوين الذات تحولت الى مخارجة من الواقع .
    لكن السودانييون أستطاعوا أن يتكيفوا مع مواقعهم الجديدة ومحاولة سودنتها بقدر الأمكان .
    فكادت تتلاشى آثار الغربة فقط ينقصها التراب والنيل خاصة في مرافئ الغربة الشهيرة بالكثافة العالية للسودانيين .. مثلا توجد أحياء في الرياض بها أسواق مثل غبيرة أو الناصرية .. لو تجولت فيها تحس بأنك في سعد قشرة أو سوق ليبيا .. نفس السودانيين والشلليات أمام المحلات .. العراريق والسروايل والثياب السودانية وعبق البخور والصندل.. واكياس التمباك .. والكسرة والويكة والكمونية .. والحرجل والطلح .. أذ دخلت احد المساجد ذات صلاة ما تجد الجلاليب والعراريق مصطفة يندر بينها شماغ أو قطرة ..
    والمناسبات والأعراس فقط تنقصها السيرة والدلوكة في الشوارع حتى تكون طبق الأصل لما هو قائم في السودان .
    هذه الظاهره كلها تنم عن المقاومة المضنية لأثر الغربة في الكيان أو الوجدان السوداني .
    السودانيين أكثر البشر مقاومة للاستلاب هذا في تقديري الخاص .. ممكن واحد نوبي حلفاوي أو محسي يكون مختفي في جزر المالديف أو أمريكا اللاتينية عشرات السنين ولا زال محتفظا بلكنته النوبية ولغته كما هي رغم اجادته للغات الأخرى.
    من الطرائف يحكي مهندس في أمريكا قال ذهب به عمله يوما لنواحي الشمال في الاسكا حيث القطب والثلج الكثيف وقبائل الاسكيمو .. وقال ها هو أخيرا وجد نفسه في مكان يستحيل يكون وصله سوداني .. لكن بعد قليل أرخى السمع لصوت موسيقى مألوفة .. وأخيرا تأكد أنها أغنية لعثمان حسين تبع الصوت .. وجده صادر من أحد الكهوف الجليدية . دخل فأذا بالزول يتوسد زراعه راقدا ويستمع بكل شوق ووجد لعثمان حسين من جهاز كاسيت قربه . لا غيرته الظروف ولا بدل احساسه الزمن .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-10-2015, 10:35 AM

نعمات حمود
<aنعمات حمود
تاريخ التسجيل: 14-07-2008
مجموع المشاركات: 2479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا (Re: درديري كباشي)

    درديري كباشي سعدت بيك وبمرورك وكلامك
    وفعلا بالامارات هناك دوار الساعة بالشارقة سوق التياب السودانية والخياط السوداني والمطاعم كلما اشتد بي الحنين بلبس عباءتي واتمشى واتسوق بهناك مرات كثيرة بسلم وبتعرف وبقابلني كم شاب ممكن يشاغلني (كما يحدث بالبلد )وبرجع في راحة نفسية
    ومن اطرف المواقف قبل ايام كانت برفقتي بنت اختي نعمة عثمان (من النيل الازرق مقدمة برامج )وجاتني بزيارة بالمكتب وكانو على علم بحضورها
    تفاجات بحديث الاوفس بوي بالسوداني (عايزة موية باردة واللا حارة )وشاي سادة والاا جبنة وما ادراك بلاضحك
    وبعد قليل كان الجميع يتحدثون السودانية معها وتفاجات باندهاش وضحكنا جميعا
    السودان هو الارض والانسان كما يقولون
    الناس الطيبة والعلاقات الحلوة والضحكة الصادقة مهما كانت الظروف

    غفر الله لنا غربتنا وسامحني واياكم

    ومني محبتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-10-2015, 10:42 AM

مني عمسيب
<aمني عمسيب
تاريخ التسجيل: 22-08-2012
مجموع المشاركات: 15425

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا (Re: نعمات حمود)

    الحبيبة .. نعمات ..

    لك التحية والتقدير ..

    Quote: من مرافئ الغربة (شوق الشوق

    وصدقآ لي كلامك بجيك راجعة .


    ولك حبي وللوطن الحبيب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-10-2015, 05:25 AM

نعمات حمود
<aنعمات حمود
تاريخ التسجيل: 14-07-2008
مجموع المشاركات: 2479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من مرافئ الغربة (شوق الشوق وتعب الجغرافيا (Re: مني عمسيب)

    بت عمسيب الجميلة رفيقة الدرب
    اسعد دوما بمجيئك هنا ....في الانتظار
    وفي مرافئئ الغربة كثيف الشوق والحنين لكل الذي كان منا


    الوطن الارض والانسان
    امي واهلي وناسي


    وتبقى الامور تجري بقدر .....

    ومني محبتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de