هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-11-2018, 12:58 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2015م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-12-2014, 08:28 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟

    قد يبدو السؤال غريب ومستنكر لكن لو تأملنا فيها لوجدناه هي كذلك فعلا . ونسبية بمعنى لا يوجد عيب مطلق كما لا يوجد مباح مطلق .. وحتى الاختلاف يتم زمانيا ومكانيا ومجتمعيا .. الكلام الذي يخوضه الرجال مع بعضهم يصبح بعضه عيب في حضور الاطفال ,كذلك النساء فيما بينهن لا يردن البنات أن يستمعن لونستهن .
    أقرب المعنى بمثال درامي . مثلا تجد شلة في الديوان يتونسوا عن مغامراتهم يبتدر أحدهم الحوار ( تعرفوا لامن مشينا رحلة خارجية نزلنا في الفندق .. بعد ما رقدت في السرير عايز أنوم . فجأة حد ضرب باب الغرفة فتحته لقيته بنت جميلية جمال .. يرفع رأسه يكتشف أن أحد الاطفال مركزا لسماع الحديث مع الجميع بتشوق .. يقطع القصة ..حاتم أمشي قول لأمك سوي لينا شاي .. الشاي ما يهودا قدامك يا خال .. طيب قوليها سوي جبنة ..أوفف يذهب الطفل متذمرا من أصرافه )
    ومثال آخر تطرق له أستاذنا الراحل الطيب صالح في رواية موسم الهجرة للشمال وتحديدا في ونسة بنت مجذوب . المرأة الطاعنة في السن والجريئة والتي كان يحب الرجال ونستها المفضوحة .. لكن لو أي واحد من هؤلاء الرجال سمع ذات القصة من أحد محارمه بالبيت أو زوجته لآقام الدنيا ولم يقعدها .. لماذا قبلها من بنت مجذوب وهي أنثى مثلهن .
    أذا من المثالين تجد السن والجنس له دور في تحديد هذه النسبية المرأة كبيرة السن يصبح كلامها مقبول في أمور لا تقبل ممن هن صغيرات السن . وكذلك الاولاد الذكور مع الرجال كبار السن .. وحتى هؤلاء يختلف الحديث الذي يتداوله الشباب اسولبا ومضمونا فيما بينهم وفي حالة حضور كبار السن ..
    وكما قالت العرب لكل مقام مقال .. أيضا لكل مقام أسلوب مختلف لهذا المقال نضرب مثال .. مثلا في ليلة شعرية بقاعة الصداقة لو استعان مقدم الحفل بأبيات من قصيدة أحمد شوقي الشهيرة في مدح دمشق ( ودخلت في ليلين شعرك والدجى وقبلت كالصبح المنور فاك ).. لصفق له الحضور .. لكن تخيلوا لو جاء واحد وقال نفس هذا الكلام في ذات المكان بلغة عامية ( يازول غتيت ليك وشي بشعرها وبستها في ....) قبل ما يكمل كلامه تجد المنظمين والشرطة والامن قد كتفوه وأخذوه الى جهة غير معلومة وبكرة يطلع في الجرايد خبر يقول معتوه يخرب الليلة الشعرية بقاعة الصداقة .. مع أنه هذا المعتوه قال نفس كلام مقدم الحفل لكن بلغة عامية .
    وحتى في السلوك ليس الكلام فقط .. مشهد شاهدته بنفسي لم أقراه في أي مكان كنا بمكة لاداء العمره . حيث تجد حول الحرام عائلات بأكملها تمتهن الشحدة .. أمرأة مع بناتها يلاحقون زوار الحرم والمعتمرين .توجد طفلة صعيره عمرها تقريبا ثلاثة سنوات ذهبت بعيد قليلا من أمها وأخواتها وجلست وبدأت تمد يدها للمارة . وفعلا تعاطف معها الناس وبدأوا يعطوها .أحدى البنات الكبيرات لفتت نظر الام . التي أبتسمت بفرح وفخر للبنية الصغيرة التي شقت طريقها للحياة منذ الآن ( حسب عرفهم ) وبدأت تمتدحها بعبارات يمكن توازي في مجتمعنا كلام الامهات من نوع ( وا حلاتي واحلاتي أنتي تكبري أنشاء الله ) .. وقلت في نفسي في مكان آخر من مجتمعنا طفلة في ذات العمر لو مدت يدها للضيوف .أولا ستلقي نظرة نارية من الآب . وقد تلحقها أمها بقرصة تطير صوابها .. وهذه مقدمات فقط في حضور الضيف لان الذي ينتظرها أعظم .. هو نفس السلوك لماذا هنالك أصبح مبشرا وهنا أصبح جريمة يعاقبها عليها البيت كله . .وهذه نسبية في السلوك أيضا .
    وأيضا النسبية في اللبس .في مسابقات السباحة تجد السباحين يرتدون ملابس قصيرة وضيقة (المايوهات مثلا) في صالات مليئة بالحضور نساء ورجال .. لكن ذات السباح لو ذهب بهذا االلبس في مكان آخر سوق مثلا أو حتى في الشارع العام ستقبض عليه الشرطة ويسجلون ضده عدة بلاغات هذا أن لم يوضع في مصحة للمجانين .وعلى ذلك فقس .. بنات الجمباز والرياضات الاخرى والراقصات وغيرها ..ولاحظوا هذه النسبية ليست قاصرة على المجتمعات الدينية المحافظة يمكن توجد حتى في الغربية .
    عموما هل هذه النسبية تعكس خلل ما نفسي مجتمعي أو ازدواجية في المعايير .. لماذا لم يكن العيب عيبا مطلقا للكبار والصغار النساء والرجال .. في كل زمان ومكان .. وكذلك المباح والمحظور .

    (عدل بواسطة درديري كباشي on 16-12-2014, 02:43 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 08:51 AM

مني عمسيب
<aمني عمسيب
تاريخ التسجيل: 22-08-2012
مجموع المشاركات: 15632

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    الأخ الفاضل \ درديري ..

    لك التحية .. ومشكور علي الموضوع الموضوعي ..

    Quote: ونسبية بمعنى لا يوجد عيب مطلق كما لا يوجد مباح مطلق ..ومجتمعيا .. الكلام الذي يخوضه الرجال مع بعضهم يصبح بعضه عيب في حضور

    ما تسمي بالعيوب اخي درجات وفعلآ غير مطلق تختلف فيه وجهات النظر
    ما يراهو بعض الناس عيب يراهو البعض الاخر غير ذلك وطبعآ دا بتحددو
    مدي الوعي والفهم للناس وبما اننا في مجتمعات متخلفة وبذات من منطلق
    النظرة الدونية للمرأة والعلوي للذكورية ما يتونس به الرجال من مغامرات
    مع النساء ومن تصرفات يمكن ان يبيح بها وعلي الملأ ولكن ان اباحت المرأة بها
    وحتي مع امرأة اللهو عنصرها ممكن تعبرها هي الاخري عيب .. ومن هنا اقول اصبحت
    تربيتنا في حد ذاتها اكبر العيب تربية الفرز والتصنيف والازدواجية وتربية اباحة
    الذكور يفعل ما يشاؤون حتي لو كان عيبآ والاباحة والتشهير به اينما ما سمحت له الظروف
    لقوله حقيقة نحن محتاجين اعادة لصياغة التربية !!!! وسلمت ..

    ولي عودة ..

    (عدل بواسطة مني عمسيب on 16-12-2014, 08:54 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 01:05 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: مني عمسيب)

    شكرا يا استاذة

    على الاثراء والاضافة

    وانا أتفق وأختلف معك ( نسبيا ) هههههههههههههه

    نرجع للتفاصيل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 01:49 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 03-12-2006
مجموع المشاركات: 13931

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    إذن ... ما هو "الفاضح"؟

    (حسب تعريف المادة 152 من القانون الجنائي 1991)






    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 02:38 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    ههههههههههههه

    على طريقة عادل أمام (قول أنت بأاااا)

    انا فهمت قصدك أنه الازدواجية أو النسبية موجودة حتى في قانون نظام عام .. ,وان كان هذا ليس الغرض من فتح البوست والنقاش لكن يحتمل ذلك , وبدليل محاكمة الصحفية لبنى قبل بضع سنوات .للبسها البنطلون في الوقت الذي كان فيه ولازال لبس البنطلون متفشي في المجتمع وفي الجامعات وفي قاعات الافراح ..
    بل أنا شاهدت ما هو أنكأ في الاجازة في حديقه عامة شاهدت مع البنطلون نوع البلوزة القصيرة التي تظهر ( السرة ) والسرة هذه في الشريعة عورة حتى عند الرجال فضلا عن النساء .
    لكن ما قصدته انه شروط ولوائح الاخلاق والتربية عند أفراد المجتمع نفسه .. لماذا فيها نسبية ؟ يعني مثلا أنت تحكي مع أصحابك في ونسة عامة .. وعندما يعرج الحديث لحوار حساس مغامرات جنسية مثلا... تصرف الولد ترسله أو حتى تطرده من مكان الحضور .في حين انه المنطق يقول أذا كان الموضوع الذي دائر غير أخلاقي من الآولى أن يعاب على الجميع بما فيهم الصغار .



    ذن ... ما هو "الفاضح"؟

    (حسب تعريف المادة 152 من القانون الجنائي 1991)



    (عدل بواسطة درديري كباشي on 16-12-2014, 02:44 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 02:58 PM

قصي محمد عبدالله

تاريخ التسجيل: 28-02-2014
مجموع المشاركات: 3140

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    الأحداث الحقيقية التي تحدث داخل المسلسلات والأفلام تعد من الذوق الراقي!
    ولا يعاب أصحابها لأنها - بحسب الفهم - تمثيل وليست حقيقة!!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 03:04 PM

Sameer Kuku
<aSameer Kuku
تاريخ التسجيل: 28-03-2013
مجموع المشاركات: 1591

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    اعتقد انو ده جزء من علم فلسفة الاخلاق Ethics المسمي "النسبية الاخلاقية" moral relativism و تقول:
    ان الاخلاق و المواقف غير ثابتة، تختلف باختلاف الثقافات و الشعوب و الاوضاع.

    سآلتني زميلة في الجامعة قبل سنتين تقريبا عن الفرق بين السودان و امريكا، فرديت:

    You know what, in America، kissing in public is okay but pissing in public is
    punishable, whereas in Sudan the opposite is correct، kissing in public is a crime
    but pissing in public is tolerated

    و هكذا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 03:24 PM

Sameer Kuku
<aSameer Kuku
تاريخ التسجيل: 28-03-2013
مجموع المشاركات: 1591

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: Sameer Kuku)

    برضو من الحاجات الما قدرت افهم وين المنطق و العقل فيهو
    رد فعل النساء و البنات في امريكا.


    تمشي ميامي بيتش تلقي البت لابسة بكيني و ده عادي
    تكون في السكن الجامعي تصادف بت طالعة من الحمامات
    لابسة نفس البكيني تخمخم و تجري منك التقول شافت عفريت



    ،،،، حذقت الصورة لو ممكن تسبب حرج لبعض الناس العاوزين يناقشوا .

    (عدل بواسطة Sameer Kuku on 16-12-2014, 04:53 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 03:27 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: Sameer Kuku)

    سلام بنت عمسيب وشيخنا قصي ودكتور سمير ..
    أكيد عجبتني الردود بفتح أفاق جديدة لم تكن تخطر على بالي ..
    لكن خلونا نبدأ من بنت عمسيب .
    تقول أن مجتمعنا السوداني تحديدا يعاني من الهيمنة الذكورية لذا فيه تلك الازدواجية واضحة .. يعني مثلا لو البنت تأخرت للساعة العاشرة مساءا كل البيت يقوم بزجرها وعقابها أما الولد حر أنه يدخل واحدة صباحا أو حتى يبيت خارج البيت . وهذه حقيقة ,,
    لكن أنا اضيف . أيضا مجتمعنا السوداني فيه ميزة غريبة لم أجدها في شعب آخر . وهو في لغة الحوار أذ يختص النساء بعبارات يعاب على الرجال أستخدامها .. وهي خاصة بالنساء من الطفلة للجدة مثلا ( سجمي كر علي وووب علي أجي يايمة ) وهكذا بدليل أنه خلال هذا الاسبوع كان في فيديو لافي في الفيسبوك لشاب يرتدي طرحة ويقلد النساء وقال فقط ( منو دا أنا دي .. ؟؟ وبري بري بري ) هذا الشاب تلقى كم من الشتائم والسباب ما لم يتلقاه مغتصب الرضيعة ذات السبعة أشهر وقاتلها في ذات الاسبوع واتهم صاحب الفيديو بما اتهم به ..المصريين عندهم ذات الميزة أي كلمات نسائية لكن لا يعيبون على الرجال استخدامها مثل ( يا لهوي وياخراشي وغيرها ) ومنتشرة في أفلامهم ومسلسلاتهم .
    بذات المناسبة المحيرة سألت زميل في العمل سعودي . قلت له هل أنتم في لهجتكم المحلية عندكم كلام خاص بالنساء يعاب على الرجال استخدامه ؟؟ اتضح لا يوجد بدليل أنه حتى لم يفهم سؤالي .
    وميزة أخرى يختص بها النساء دون الرجال .. وهو ممكن للبنت أن ترتدي الزي الرجالي أو شبه الرجالي مثلا البنطلون والقميص والبدلة .. وحتى اللبسة الباكستانية كأن تكون ملونة .. ولكن يستحيل أن يسمح لرجل بأرتداء فستان أو توب نسائي أو اسكيرت .. وبدليل نفس فيديو الشاب الذي كان يرتدي طرحة نسائية أو توب لا ادري وقوبل بتلك الحملة الشعواء.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 03:32 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    يا سمير نحن ألباء تكفينا الاشارة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 03:41 PM

Sameer Kuku
<aSameer Kuku
تاريخ التسجيل: 28-03-2013
مجموع المشاركات: 1591

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    Quote: يا سمير نحن ألباء تكفينا الاشارة

    نشيلو برة يعني و لا شنو؟ و اذا كان الامر كذلك فهل من مثني؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2014, 07:15 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: Sameer Kuku)

    مشكور يا دكتور محرية فيك ومنك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 06:37 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: Sameer Kuku)

    هذه النسبية ايضا تتدرج أفقيا ورأسيا
    أفقيا تحكمها نصوص مثل ( لكل مقام مقال ) يعني مثلا على المستوى الشعبي ما تقعد تنكت وتحكي طرائف في بيت البكا أو في المقابر .. أو في حفلة عرس الناس منتشين رقيص وزغاريد تلفت العريس من كتفه وتشيل معه الفاتحة أو تعزيه في والدته التي توفت قبل شهور . هذين سلوكين غير محكمين بنصوص شرعية يعني لا هو حرام ولا هو حلال . لكنه هو عرف أخلاقي تربوي موروث .. وحتى لو كان صاحب هذا السلوك لا يستطيع أن يتحكم في نفسه .. يسموه في المجتمع (أشتر ) ويعاملوه في شبه عزلة أو على الاقل ( لاموآخذ) .. مثلا العريس يشتكي ( ياخي زولكم الاهبل دا نحن نرقص في نص الحفلة يجي يلفتني ويشيل معاي الفاتحة ؟) يجيه الرد ( ياخ سيبك منه دا زول أشتر ساي ) ..

    وكذلك رأسي عبر الزمن يتطور هذا العيب مثل أذكر نحن صغار في حول العاشرة كان يعد شرب الشاي السادة والقهوة لمن هم في سننا عيب كبير .. وحتى ممكن يكون مادة لغيبة النساء ( شوف عيني أولادها قاعدين جمبها يشربوا في الشاي السادة . يا عيب الشوم ) ثم تطور هذا العيب ليصبح الشاي السادة والقهوة متاح لكن يعاب في حضرة الكبار ..( الليلة ولدك دا خليه يجي البيت حا اقطع لحمه بالحزام .. ليه ماله بسم الله .. لقيته قاعد مع ناس عبد الغفار في الديوان بتاعهم كابين ليه شاي يشرب فيه مع الكبار ) ... ثم تطور آخر ممكن يشربوا الشاي مع الكبار لكن يعاب الجلوس في قهاوي السوق .. وهكذا يندثر العيب ليحل محله المباح مع مرور الزمن . ليظهر عيب آخر ... في التدخين مثلا .. في ألاول كان الاب أذا وجد عقب سجارة مرمي في الحوش يفتح تحقيق ويجمع الاولاد ويدخلهم في موجة رعب .أخيرا يتخارجوا بعد أن يثبتوا أنه في ضيف حضر من خارج البيت .. ثم تطور ليتعاد الاب على رائحة الدخان في فم أولاده .ز لكن يصبح العيب أذا شاهد الابن ماسكا سجارة في يده ويدخن .. ثم يتطور ليصبح (أبوي ما عندك سجاير .. ما عندي لكن خدلك سفة أعدلبها راسك )..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 04:20 AM

عبدالله محمد أحمد

تاريخ التسجيل: 17-12-2005
مجموع المشاركات: 1116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟

    اكيييييييييد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 06:04 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: عبدالله محمد أحمد)

    يوجد نصيين عربيين يبينان أهمية الاخلاق في حياة البشر
    أولا الحديث النبوي الشريف
    (إنما بعثت لاتمم مكارم الأخلاق )
    قالها الرسول صلى الله عليه وسلم لأهل قريش . وهذا من فرط أدبه لقوم كانوا يوأدون البنات تشاؤما خوفا من العار ويرثون النساء كرها .. يتعاملون بالربا يعاقرون الخمور ويخوضون حروبا فيما بينهم لاتفه سبب .. رغم ذلك لم يقل لهم انما بعثت لاجعلكم بشر أو بني آدميين وأعلمكم كيف تتعايشوا مع بعض بدلا عن حياتكم هذه التي تستحي منها الانعام .. انما قال أتيت لاكمل على أخلاقكم الكريمة وفضائلكم بل لخص دور الرسالة كله في هذا الدور .. وليس هذا فحسب بل تحت هذا النص كم هائل من النصوص التي تضبط أخلاق الناس في التعامل فيما بينهم منها على سبيل المثال ( ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا , رحم الله أمرء سمح اذا باع واذا اشترى واذا قضى واذا اقتضى , تبسمك في وجه أخيك صدقة .. الجنة تحت أقدام الامهات .. من غشنا ليس منا .. من ولى قوم وهم له كارهون فاليتبوأ مقعده من النار ... الخ) كم هائل من النصوص النبيوية كلها بنود تصب في مكارم الاخلاق .
    والنص الثاني هو بيت الشعر
    انما الامم الاخلاق ما بقيت ************ فان هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا
    أي تجمع للبشر يربطهم ميثاق أخلاق حتى المجرمون والعصابات والنشالين والحرامية يربطهم ميثاق من الاخلاق يلزمهم تجاه بعضهم البعض حتى وان كان لايلزمهم تجاه الاخرين .
    لذلك الغربيون في علم الادارة ابتكروا لكل مهنة أخلاقها وعرفت بأخلاقيات المهنة code of ethics
    مثلا الاطباء من أخلاقياتهم المهنية . لا يفشوا أسرار المرضى .. لايفتوا في مرض لم يعرفوا تشخيصه ويصفوا أدوية خطأ ..وكذلك المهندسين والمحامين والقضاة وغيرهم .
    وهذه أخلاقيات المهنة أصبحت عرف متوراث في البشر حتى في المهن التي تخالف القانون .
    أذكر مثال طريف :
    أحد الساكرى بعدما تجرع جرعة من زجاجة الخمر البلدية ( العرقي ) رفع رأسه وقال للبائعة (أنت عرقيك دا زدتيه موية ) غضبت منه غضبا شديد وانفعلت وضربت صدرها قائلة (أنا أزيد العرقي موية ؟ أنا أغش ؟ أنا آكل حرام ؟) .. هذا في عرفها الموروث أنه الغش حرام وهذه هي أخلاقيات المهنة التي ورثتها .. ليس فيها أن صناعة العرقي نفسها حرام .
    كذلك النشالون لهم أخلاقيات مهنة . مثلا لو أحدهم شاهد زميلة متربص بزبون ( لقطة ) يصبح من العيب عنده أن يسبقه عليه .. والحرامية زوار الليل لا يسرقون بيوت أقاربهم أو أقرباء زملائهم .. عصابات المافيا تحكمهم أخلاق لا يعصون القانون ويرتكبون أفظع الجرائم . لكن لا يعصون أومر زعيمهم ومستعدون يفدونه بأرواحهم ..
    هذا نموذج يثبت صدق قول الشاعر (فان هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا ) بمعنى أي تجمع أو كيان بشري لهم مواثيق أخلاقية تحفظ تجمعهم فان فقدوها فنوا بل أفنوا بعضهم بعضا ..
    تقاطع هذه الاخلاقيات مع بعضها البعض هو الذي ولد هذه النسبية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 09:20 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    بعض هذه المعايب أو الممنوعات في الاعراف المحلية ولدتها البيئة نفسها ولا علاقة لها بأخلاق أو دين أو شرع .. لكنها أتخذت الطابع الاخلاقي والعيب .. مثلا في قبيلة الطوارق في شمال أفريقيا .. في هذه القبيلة أصبح لزاما على الرجل أن يغطي أنفهه وفمه أي يبرز عينيه فقط بينما النساء سافرات الوجوه .. . تغطية الوجه للرجل نجم عن تنقل الرجال الكثير في الصحراء وتعرضهم للاتربة والغبار . عكس النساء اللاتي هن مستقرات في البيوت .بالتدريج أصبح كشف الرجل لوجهه عيب .. ونجد في قبائل أخرى في الجزيرة العربية كشف المرأة لوجهها عيب حتى لزوجها .. وكان قبل ايام في الاسافير قصة غريبة لامرأة طلبت الطلاق لانه زوجها غافلها وكشف وجهها وهي نائمة بعد زواج دام أكثر من عشرين عاما ..
    ثم تأتي الغرابة أيضا في آداب الضيافة مثلا عند أهلنا في شرق السودان ..أذا صادف الضيف وجود شرب القهوة يصبح من العيب أن تقدم له القهوة المعدة سلفا . أنما التقدير وأدب الضيافة يتطلب أن تعد له قهوة خاصة من مرحلة الصفر .أي من بدأ تحميص البن وسحنه ثم غليه ثم صبه على الجبنة ليقدم للضيف .أي تصرف غير هذا يعد عيبا وتقليلا من مكانة الضيف حتى لو كانوا عشرة ضيوف وصلوا في فترات متباعدة . وحتى لو كان الضيف مستعجلا .
    وأختلاف آخر ولد النسبية في الاخلاق .. هذا الاختلاف أعتقد أنه سوداني بحت لا أحد يشاركنا فيه وأن كان بدأ يندثر . وهو لغرابته يتعلق بنوع الآكل .. عندنا طعام خاص بالنساء يعاب على الرجال تناوله ( على الاقل في العلن ) مثل ( مديدة الحلبة . والنشاء . والموص والحرجل ) .. هذه لانها أطعمة مرتبطة بأحداث نسائية كالنفاس مثلا يقال أن الحلبة مدرة للحيب .. والمواد الثانية تستخدم مثلا لاعداد العروس فهي مختصة بتسمين أماكن معينة في الجسم يعاب على الرجل أصلا الاعتناء بها ..
    فكانت أكثر الاطعمة تعاب على الرجل هي مديدة الحلبة .. وفي حالات عندما يمد الرجل ( بكورة حلبة ) مثلا مع زوجته النفساء وسمع طرقا على الباب .. تجده ينفعل مع الاولاد ( دقيقية دقيقة يا ولد ما تفتح الباب استنى أول دخل كورة الحلبة دي جوة في المطبخ .. ويذهب يغسل قمه ويمحو أي دليل يشير الى أنه تناول الحلبة) .. هذا طبعا في السابق .. تفاجأت في زيارتي الاخيرة للسودان أن مديدة الحلبة أصبحت تباع في الكافتريات .. بل تزين بها لوحات الكافتريات .. وتوجد تناقضات حتى في الاسماء ( الركن الشامي لمديدة الحلبة ) متى كانت مديدة الحلبة شامية .؟
    يقودنا الطعام الى أهتمامات مشابهة وهي الاعتناء بالبشرة او الجسم .. الرجال كان بالكثير يستخدمون الجرسلين وفي فصل الشتاء لانهم الاجساد تتشقق وتدمي في بعض الاحيان .. وكان للنساء موادهم الخاصة وهي عجائن مصنوعة من طحين الزرة ويمكن الترمس وغيرها . لكن طبعا بعد العولمة ظهرت الكريمات المستوردة
    من نيفيا وفير أن لفلي .. وذهب معها العيب .. الفرق فقط مع من استطاع اليه سبيلا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 11:45 AM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 11-08-2014
مجموع المشاركات: 1996

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    Quote: لكن أنا اضيف . أيضا مجتمعنا السوداني فيه ميزة غريبة لم أجدها في شعب آخر . وهو في لغة الحوار أذ يختص النساء بعبارات يعاب على الرجال أستخدامها .. وهي خاصة بالنساء من الطفلة للجدة مثلا ( سجمي كر علي وووب علي أجي يايمة ) وهكذا بدليل أنه خلال هذا الاسبوع كان في فيديو لافي في الفيسبوك لشاب يرتدي طرحة ويقلد النساء وقال فقط ( منو دا أنا دي .. ؟؟ وبري بري بري ) هذا الشاب تلقى كم من الشتائم والسباب ما لم يتلقاه مغتصب الرضيعة ذات السبعة أشهر وقاتلها في ذات الاسبوع واتهم صاحب الفيديو بما اتهم به ..المصريين عندهم ذات الميزة أي كلمات نسائية لكن لا يعيبون على الرجال استخدامها مثل ( يا لهوي وياخراشي وغيرها ) ومنتشرة في أفلامهم ومسلسلاتهم .

    هذه الميزة موجودة في كل مجتمع انساني ناطق
    من ناحية لغوية، هذا التميز موجود وبكل درجاته وبذات اختلافات المظهر والأدب والأخلاق النسبية توجد اختلافات هنا.
    ربما لم تتعمق في تلك المجتمعات بما فيه الكفاية، لاعتبارات "أخلاقية" نسبية سودانية.
    لكن يمكنك النظر في خصائص اللغات فتجد هذا متوفراً
    جداً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 01:06 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: حاتم إبراهيم)

    سلام يا استاذ حاتم
    نشكرك على المداخلة
    انا ذكرت قلت في السودان وفي المصر توجد مفردات خاصة بالنساء يعد استعمال الرجال له عيب أو( خيابة) في السودان ولكن في مصر عادي استخدامها عند الرجال حسب ما نشاهد ونسمع في المسلسلات والافلام ..


    وبديهي هذا ليس حكم مطلق بطبيعة الحال لاني لا أعرف كل لغات العالم وعاداتهم .. لكن عممتها بحكم من أخاطب وسيفهمون قصدي حتما ..

    وحتى اللغة الانجليزية احتكاكنا بها اتحكاك أكاديمي فقط ... ما عشنا في مجتمعات ناطقة بها حتى نفرز أذا كانت هنالك عبارات شعبية خاصة بالنساء دون الرجال .


    وبنفس المنطق

    أنت قلت هذه الميزة موجودة في كل مجتمع انساني ناطق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 01:17 PM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 11-08-2014
مجموع المشاركات: 1996

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    Quote: أنت قلت هذه الميزة موجودة في كل مجتمع انساني ناطق

    بالفعل، هذه الميزة موجودة في كل مجتمع انساني ناطق

    مع احترامي الشديد أستاذ درديري كباشي
    فالأمر متعلق أكثر بحاجة النوع المعين من ناحية الجنس (gender) للتميز عن الآخر.
    واللغة هي وسيط التفاعل الأكثر تأثيراً لذا تجدها الماعون الأنسب لهذه التعبيرات
    عندما ذكرت أنها متوفرة في كل مجتمع انساني ناطق فهذا انطلاقاً من هذه الحقيقة وليس اطلاعاً على اللغات كافة
    رغم أن البحث في الأمر ممكن جداً
    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 01:55 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: حاتم إبراهيم)

    مشكور يا باشمهندس حاتم وشكلك أنت شخص باحث ومطلع

    خلينا نطر الشق الثاني ..

    هل قابلك شعب من الشعوب يخص النساء بنوع معين الغذاء ويعاب على الرجال .. مثل ما ضربت مثال بمديدة الحلبة ورغم أنه هذه العادة اندثرت لكنها كانت ظاهره غريبة وتستحق الوقوف عندها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 02:07 PM

Abdullah Idrees
<aAbdullah Idrees
تاريخ التسجيل: 05-12-2010
مجموع المشاركات: 2427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: حاتم إبراهيم)

    حسب رأيي ، الاخلاق ليست نسبية بينما التربية يمكن ان تكون كذلك ..
    ويبدو انك قد خلطت ما بين الاخلاق و "النفاق الاجتماعي " و العادات و التقاليد واختلاف الثقافات .
    الاخلاق هي عبارة عن مبادءى عامة تحكم السلوك البشري او الفردي و قد استمدها الانسان منذ عصر قديم من الاديان والفلسفات و من خلال الصراع الازلي بين الخير والشر - الصحيح والخطأ. و قد تطورت هذه المبادئ وتشعبت لتوائم متطلبات عصرنا الحاضر . هذه المبادئ مثل الصدق ، النزاهة ، مساعدة ذوي الحاجة ، العطف على المرضى ، عدم ايذاء الآخرين وغيرها هي مبادئ كونية لا يمكن ان تكون نسبية ، لا يوجد مجتمع يمجد عكسها على الاطلاق ، بمعنى لا يمكن ان تجد مجتمعا يمجد الشخص الكذاب .
    لكن بالنسبة للتربية فهي نسبية نعم ، لكن الى أجل ما بمعنى ان اسس التربية في العالم الآن تتجه الى العلمية شيئا فشيئا ويبدو هذا واضحا في المجتمعات المتحضرة الغربية وبعض المجتمعات الشرقية حيث اصبحت سلطة المدرسة ربما مساوية لسلطة الاسرة و تحاول الاثنتان العمل في تناغم وانسجام. نسبية التربية تكمن في الظروف الخاصة بكل مجتمع ، ثقافية ، اقتصادية او حتى ايكولوجية ، سكان البوادي و الغابات مثلا يربون ابناءهم على الشدة والاعتماد على النفس مبكرا لان حياتهم صعبة تكتنفها الكثير من المخاطر بينما لا يحتاج سكان الحضر لذلك فهم يحتاجون لاشياء اخرى مثل التعليم وهكذا. نظرة كل مجتمع للتربية تحددها حاجة المجتمع نفسه لسيادة قيم او افكار او اعمال معينة وهي في حالة تغير مستمر ايضا من جيل الى جيل.
    تحياتي درديري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 02:57 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: Abdullah Idrees)

    سلام يا شيخ عبد الله

    ونشكرك على المداخلة الثرية ..

    وأقول اولا ما هي التربية ؟ التربية تعني زرع الصفات الحميدة في النشأ أي زرع الاخلاق ..
    مثلا عندما تربي الولد على الصدق وتنهاه عن الكذب تكون زرعت فيه خلق حميد ونهيته عن خلق ذميم ..
    لكن عندما تقول للولد ( أياك أن تكذب على ألأكبر منك ؟) هنا تدخلت النسبية بمعنى بطريقة غير مباشرة كأنما قلت له كذب على من هم في سنك ومن هم دونك . وهنا تكون زرعت فيه صفة أن الكذب ليس مذموما في كل الاحوال ومع كل الناس أي نسبية التربية ..
    لكن حتى لو أخذنا الكذب بعيدا عن التربية فهو يباح عند الضرورة . بمعنى لو كنت أنت في موقف يضطرك أن تكذب والا ستهلك فأفعل . وخير مثال لذلك قصة عمار بن ياسر .
    أخبر أبو عبيدة بن محمد بن عمار بن ياسر قال:أخذ المشركون عمارا، فلم يتركوه حتى نال من رسول الله وذكر آلهتهم بخير، فلما أتى النبي قال: ما وراءك؟ قال: شر يا رسول الله. والله ما تركت حتى نلت منك، وذكرت آلهتهم بخير، فقال : "فكيف تجد قلبك"؟ قال: مطمئن بالإيمان. قال: "فإن عادوا فعد".
    هنا الرسول صلى الله عليه وسلم يقول لعمار لو قبضوا عليك وضغطوك لتشرك بالله فأفعل ..طالما ان هذا الفعل لاخالق معتقدك وينجيك من الموت والعذاب .
    هذه أذا نسبية تجعل الكذب جائزا في بعض الظروف .
    بل الكذب في بعض القبائل أصبح نوع من الادب يقيمون له ليالي.. ويجتمع الكذابون ويخوضوا مطارحات أشبه بالمطارحة الشعرية .. وهذا أيضا مثال الى أن الكذب خلق دنئ لكن نسبيا ..وليس مذموم مطلقا .
    كذلك السرقة . في بعض القبائل . .تعد نوع من الفراسة . ونحن تراثنا ملئ بشعر الهمباته .. الذين يتباهون بما نهبوه من الغير شعر وفخرا .
    ولكن ليس هذا ما عنيته من هذا البوست .. ما قصدته أن الاخلاق نفسها ليست سفرا متكاملا مثل ما هي مفترض أن تكون .. لو فرضنا أن الاخلاق كتاب موروث منذ الازل حتى قبل الاديان كما ذكرت ..لكن البشر يتعاملون معه بجزئيات تحكم حياتهم وتحميهم من بعض . مثلا بمثال العصابات والمافيا .. الوفاء والاخلاص خلق مهم واساسي في هذه العصابات ليجعهلها متماسكة وموجودة .. لكن هذا الوفاء والاخلاص يلزمهم هم أي افراد العصابة في التعامل مع بعضهم البعض .. لكن أصلا طبيعة نشاطهم قائمة على الغدر والخيانة مع باقي المجتمع .. يعني مثلا أفراد العصابة يخطفوا شخص ويسألوه أنهم سيتركوه أذا فتح لهم الخزنة مثلا أو اخبرهم محل المفاتيح .. وعندما يفعل يقتلوه .. أي هنا لاوفاء .. لكن هذا الغدر لن يفعلوه فيما بينهم .. أذا هنا صفات الوفاء والاخلاص يتعاملون معها بنسبية ..
    فلذلك قلت صدق الشاعر بقوله ..
    انما الامم الاخلاق ما بقيت .. فأن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا ..
    بمعنى الاخلاق وبمعزل عن التربية هي التي تكفل تماسك الجماعة بغض النظر عن نشاطهم اذا كان أخلاقي أو غير ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 07:04 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5140

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    الأخ الدرديري وضيوفه الكرام،
    السلام عليكم،
    يا درديري فهمت من مداخلتك الأخيرة:
    أنّ النسبية هي من حيث التزام الناس بالأخلاق،
    أما الأخلاق في حدّ ذاتها، فهي فطرة إنسانيّة عامّة ومطلقة!
    إن كنت تعني ذلك، فهو في نظري صحيح جداً!
    نعم، كلّ أمّة تتحدّث عن قيمها ومثلها العليا،
    لكنك إذا اقتربت من هذه القيم والمثل تجدها في النهاية
    هذه القيم الأخلاقية التي نعرفها،
    يكتشفها كلُّ إنسان، وتكتشفها كلّ دولة، من خلال سياقه وسياقها
    التطوّريّ الخاص!


    منّي عمسيب أخبارك!
    تعلمين أنّ فساد الإنقاذ هو في النهاية فساد أخلاقي ،
    فالقول بالنسبية الأخلاقية،
    معناه إضفاء البراءة على هذا النظام،
    وعلى كلّ مسلك إجرامي منحرف!

    وتحياتي!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 09:01 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: صلاح عباس فقير)

    Quote: الأخ الدرديري وضيوفه الكرام،
    السلام عليكم،
    يا درديري فهمت من مداخلتك الأخيرة:
    أنّ النسبية هي من حيث التزام الناس بالأخلاق،
    أما الأخلاق في حدّ ذاتها، فهي فطرة إنسانيّة عامّة ومطلقة!
    إن كنت تعني ذلك، فهو في نظري صحيح جداً!
    نعم، كلّ أمّة تتحدّث عن قيمها ومثلها العليا،
    لكنك إذا اقتربت من هذه القيم والمثل تجدها في النهاية
    هذه القيم الأخلاقية التي نعرفها،
    يكتشفها كلُّ إنسان، وتكتشفها كلّ دولة، من خلال سياقه وسياقها
    التطوّريّ الخاص!


    منّي عمسيب أخبارك!
    تعلمين أنّ فساد الإنقاذ هو في النهاية فساد أخلاقي ،
    فالقول بالنسبية الأخلاقية،
    معناه إضفاء البراءة على هذا النظام،
    وعلى كلّ مسلك إجرامي منحرف!


    سلام يا صلاح
    نشكرك على الطلة واثراء النقاش

    نعم أصلا الاخلاق هي ثوابت لاتتغير منذ أن قتل هابيل قابيل وعجز أن يواري سوءة أخيه .. فالآخلاق رغم أنها ولدت مع الانسان لكنها ليست غريزة مثل ما هي في الحيوان .. بسبب أن الانسان هو المخلوق المكلف لخلافة الله في الارض .. لذلك ربنا الهمه بها وأعطاه الخيارات في أن يختار الاخلاق الحسنة أو يختار ضدها ( فالهمها فجورها وتقواها ) .. وبعد ذلك ( فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ) بعكس الملائكة الذين ليس لديهم ارادة لارتكاب الشر ( لايعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون )

    لكن في الحيوان حتى ما نتوهمه نحن من أخلاق هو غريزة مثل وفاء الكلب والاسد .. قبل اسبوع كان في فيديو منتشر في الفيسبوك لاسد قابل مربيته بالاحضان والحب وكذلك لشاب قبله الاسد بعد فترة بحب .. لكن هذا ليس حكم ... بل أقول أن الاسد لو قابل هذين في ظروف مختلفة اي الشخصين في ظروف مختلفة ستتغلب الغريزة لانها هي الصفة السائدة وسيلتهمهما .. ولا يكون خرق الاخلاق لانه هو اصلا غير محكوم باخلاق أو تربية بل غريزة تدفعه أن يلتهم ما هو امامه طالما هو قابل للاكل .وطالما ما هو جائع .

    لكن الاخلاق مثل الالوان أي لها عناصر رئيسية (مثل الازرق والاحمر والاصفر اضافة للظل والضوء أي الابيض والاسود ) كذلك مثل الشجاعة والكرم والامانة والصدق والوفاء .. لكن بعد ذلك ممكن تتولد اخلاق فرعية بمزيج كل أو مجموعة معينة .. هذه هي الاساسيات التي يتفق عليها كل البشر وبواقع الالهام المذكور في الاية ..
    لكن تتولد الاخلاق الفرعية من تماذج هذه الاخلاق حسب عادات وتقاليد واعراف المجتمع المعني ..

    مثال الاحترام .. هو من قيم الاخلاق الاساسية ..
    لكن نشوف أحترام الصغير للكبير أحترام التلميذ للاستاذ والتي يقابلها عدم الاحترام ..

    بعض المجتمعات ترى الجلوس في حضرة الكبار عدم احترام كذلك التحدث في وجودهم أوالضحك بصوت عالي ,.. ثم تتدرج الى شرب الشاي والتدخين والقهوة .. كلها تصب في عدم الاحترام للكبير .. وقد تضعف لتصل الى مجتمعات ممكن تجلس مع الكبار في جلسات خمر لكن يصبح عدم الاحترام لو أنك شربت قبله أو تناولت كأسك قبل ما يتناول هو كأسه .. لاحظ نحن لازلنا في الاحترام وعدم الاحترام رغم انا دخلنا في حارة ثانية ..

    أذا اساسيات الاخلاق لا خلاف عليها لكن النسبية تأتي في التعريف .. في المثال السابق الاحترام قيمة اخلاقية علية لا احد ينكرها .. لكن تحترم من وكيف تحترمه هنا يأتي الخلاف والنسبية .. نسبية بمعناها الحرفي .. يعني ما يكون أحتراما بالنسبة لنا هو قد يصل لمرحلة قلة الادب في مجتمع آخر رغم انه هو ذات السلوك ...


    ثم عرجت أنت للقول :فالقول بالنسبية الأخلاقية،
    معناه إضفاء البراءة على هذا النظام،
    وعلى كلّ مسلك إجرامي منحرف!

    هذا كسر رقبة للموضوع

    النظام أصلا لايحتاج لتنظير حتى يبرأ فهم قادرين على تفصيل قوانين مثل التحلل والتستر ويطبقوها ويبرؤوا أفرادهم غصبا عني وعنك وعن كل الشعب السوداني .. ولكن تلك أسمها أزدواجية وليست نسبية ..

    انما النسبية مقصود بها أن العيب أي الصفة الاخلاقية السالبة ليست سالبة مثلا في كل الاماكن وكل الاوقات ومع كل الناس .. وضربت مثال بعصابات المافيا .. قلت صفة الغدر والخيانة رغم أنها سالبة وسيئة . لكنها مهمة ويقوم على اساسها عملهم وبدونها لن يكن هنالك وجود لهم .ز رغما عن ذلك هم لهم وفاء واخلاص تجاه بعضهم البعض ..
    أتمنى أكون وصلت قصدي .

    ورغما عن ذلك

    لو تلاحظ عنوان البوست انا وضعته في شكل استفهام بمعنى أني متلقي وليس مقدما أنما أدلي بدلوي أنتظر مداخلتكم كي تساعد في توجيهي وتنويري

    (عدل بواسطة درديري كباشي on 18-12-2014, 09:13 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2014, 11:02 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5140

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    مرحباً أخي الدرديري،
    قلت:
    Quote: انما النسبية مقصود بها أن العيب أي الصفة الاخلاقية السالبة ليست سالبة مثلا في كل الاماكن وكل الاوقات ومع كل الناس ..
    وضربت مثال بعصابات المافيا .. قلت صفة الغدر والخيانة رغم أنها سالبة وسيئة . لكنها مهمة ويقوم على اساسها عملهم
    وبدونها لن يكن هنالك وجود لهم .ز رغما عن ذلك هم لهم وفاء واخلاص تجاه بعضهم البعض ..

    يا أخي أعتقد أنّ الأخلاق الإيجابية إيجابيّة في كلّ مكان وزمان،
    مثلما أن الأخلاق السلبية كذلك سلبية في كلّ مكان وزمان!
    وفاء وإخلاص أفراد المافيا نحو بعضهم البعض: صفات أخلاقية إيجابية!
    وغدرهم وخيانتهم وإجرامهم: صفات أخلاقية سلبية!
    وأفراد المافيا كانوا لا أخلاقيين عموماً، بسببب غلبة الأخلاق السّلبية عليهم،
    وليس لأنهم يخلون من أي خُلقٍ إيجابي!
    بل قد يصل الأمر بالمرء إلى أن يقوم باستغلال الأخلاق الإيجابية، بوعيٍ
    كامل، ليحقق بها أهدافه السّلبيّة!

    عموماً في رأيي: القول بنسبية الأخلاق إذا كان له وجه صحيح،
    فذلك لا يكون في سياق المقارنة بين خلق إيجابي وآخر سلبي،
    فالإيجابي إيجابي والسلبي سلبي، ولن يلتقيا!
    ولكن في سياق النظر للأخلاق الإيجابيّة، لاختيار الخُلق المتناسب
    مع ظرفٍ معيّن وموقفٍ محدد،
    فالأخلاق تتنوّع وتتدرّج،
    وما يُضفي على سلوكٍ معيّن طابع الأخلاقية الكاملة:
    أن يجيء متجاوباً مع الظرف المعيّن والموقف المحدد!
    فوضع السيف في موضع الندى مضرٌّ بالعلا!
    وفي ذلك يُقال: لكلّ مقامٍ مقال!
    ولكن في هذه الحال لا يوصف المتجاوز بسوء الخُلق!
    اللهم إلا إذا كان يقوم بهذ العمل بوعيٍ كامل، تدفعه نحو ذلك
    نيّة شريرة وهذا هو الخبث.

    أيضاً قد يكون للقول بنسبية الأخلاق وجه،
    عند النظر إلى تفاوت الأفراد في رصيد الخُلق الكريم،
    حيث ينفق كلٌّ من سعته،
    هذا يخرج عشر ريالات وذاك يخرج ألفاً!

    ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم:
    (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق)
    (تركتكم على الييضاء، ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك)

    ويقول كانط ما معناه:
    أمران في الوجود، يُثيران اهتمامي:
    السماء المرصّعة بالنجوم، والقانون الأخلاقي في صدري!



    !!!

    (عدل بواسطة صلاح عباس فقير on 19-12-2014, 05:46 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 06:36 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: صلاح عباس فقير)

    سلام يا فقير
    هنا كلمة نسبية هي عكس مطلق
    يعني مثلا لامن تقول السرقة حرام أو عيب أوممنوعة .. هذا حكم مطلق يشمل أي نوع من السرقة سوى كانت مادية أو حتى معنوية .
    متى تصبح نسبية عند أضافة عبارة أخرى تفيد التخصيص .. مثلا نقول سرقة الفقراء حرام أو عيب .. بمعنى هنا هذا أستثناء مبطن يجعل سرقة الاغنياء مباحة ..
    أو اطلاق فتوى غير مباشرة تغري العاملين بنهب مال الدولة . كأن يقول شيخ ( لا يوجد نص صريح في الدين يحرم سرقة المال العام لان الموظف المختلس نفسه له حصة في هذا المال باعتبار أنه واحد من المسلمين الذين يمتلكونه ) مثل هذه الفتوى ستجعل ثروة البلد في غضون سنوات قليلة في أيادي قلة مظهرهم متدين وهم ملتزمون بعباداتهم ويؤمون الناس في الصلاة ... وجود العبارات أو الفتاوي التي تدخل على النصوص او البنود الاخلاقية وتفيد الاستثناء .. هي التي تجعلها نسبية .
    وكذلك الكذب هو منبوذ ومكروه ومعيوب في كل الاعراف وعند كل البشر .. لكن توجد مواقف يحدث فيها استثناء مثل المثال الذي ذكر قصة عمار بن ياسر .. أو كما أعتدنا في مجتمعاتنا ما عرف بالكذبة البيضاء مثل الكذب على الزوجة طالما أن الصدق في هذه الحالة سيؤدي الى خراب البيوت ..
    مثال واحد زميلته في العمل دعته الى خطوبة أختها ومن مكان العمل توجه للحفلة . بعدما يعود بالليل الزوجة تسألة ( وين كنت تأخرت حتى الآن) وهو يعلم أن الصدق في هذه الحالة سيتحول الى وسواس ربما بذات الليلة حملت شنطتها وطلبت الطلاق فهو هنا مضطرا أن يقول ( كان عندنا اجتماع ميزانية مهم مع المدير العام والنقاش طول ونسينا أنفسنا ) .. هذا كذب ما فيه شك .. لكن هل سيدرج ضمن سوء الخلق التي يتربع على قمتها الكذب نفسه ؟ أذا قلت لا .. اذا هذه نسبية .. بمعنى أن الكذب أصبح ليس منبوذا في كل النواحي وكل الظروف.
    هذين نموذجين لنسبية الاخلاق في ذات البنود .. وكذلك هنالك نسبية للاخلاق بصورة عامة في أن الناس يتركوا بعض ويلتزموا ببعض آخر .. كأن تخلص مثلا بنت لعشيقها وتعيش معاه حياة كاملة بالاخلاص والوفاء لكن بدون زواج .. لكنها لا تقترن او لا تستجيب لغيره مهما أغراها بمال أو بأي شئ لتمنحه ليلة واحدة ..يا سلام هذه بنت مخلصة وملتزمة ( لكن ما هو هذا الشئ الذي التزمت به وأخلصت له ؟)
    ومثال آخر الخداع والغش والتحايل هي صفات دنيئة ما في شك ... لكن قد تكون وسائل عمل مهمة في عمل الاستخبارات مثلا أو التجسس أو غيرها بإعتبار أن الحرب خدعة ..و بأعتبار أنه من أجل هدف أسمى تباح المحظورات .. وهذا سلوك معروف ومطبق في كل كتب وتحقيقات الجاسوسية وغيرها ..
    وحتى الهدف ليس بالضرورة أن يكون سامي ممكن يكون مادي .. وكلنا نذكر قصة مزيع أحدى القنوات الاخبارية الذي أوقع وخدع قائد القاعدة في باكستان وكشف شخصيته وموقعه للاستخبارات من أجل حفنة من الدولارات ولصالح جهة أعلامية مفترض أن الصدق والامانة يكون أحد أساسياتها ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 10:21 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5140

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    حيا الله درديري،
    مبدأ الضرورات تبيح المحظورات، مبدأ عام ومطلق!
    وهو مبدأ شرعي، كما هو مبدأ عقلي!
    وقد ورد في الشرع ما يُفيد بتضييق نطاق استخدامه بقدر الإمكان،
    لأنه خلاف القاعدة العامة!
    عموماً أنا مقتنع بأنّ القاعدة الوحيدة التي لا يمكن اختراقها،
    هي قاعدة:
    (أنّ لكلّ قاعدةٍ شواذ)!
    والشذوذ كما هو معلوم لا يخدش القاعدة،
    بل يؤكّدها، لأنّه يكون مستنداً إلى مبرّراتٍ واقعيّة، تمنع من
    تحقيق المقصد الشرعي، أو تؤدي إلى ضررٍ أكبر!

    وتمثيلك بقول بعضهم: لا يوجد نص صريح يحرّم المال العام،
    لعله يقصد أنّ سرقة المال العام شبهة يُدرأُ بها حدّ السرقة،
    أما المال العام نفسه فلا خلاف حول حرمته،
    لكنه جريمة (تعزيرية) وليست حدّيّة!

    وحتى إذا فرضنا أنه ليس جريمة تعزيرية، وهو فرض خاطئ،
    فهذا لا يخدش المبدأ الأخلاقي العام،
    وهو أنّ السرقة عموماً سلوك مرذول!
    ومن المعروف أنّه ليس هناك تطابق بالضرورة بين ما يُعدّ
    جريمة طبقاً لقانون العقوبات، وبين ما يعدّ انتهاكاً
    للخُلق الكريم!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 01:19 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: صلاح عباس فقير)

    سلام يافقير
    السرقة هي السرقة وتعني استيلاء فرد أو جماعة لاملاك غيرهم بغير حق شرعي وبوسائل غير مشروعة . بالتالي سرقة المال سوى كان عام أو خاص هي سرقة نوع التفسيرات هذه هي التي أتت بهذه النسبية .. مثلا سرقة المال العام قلت شبهة تدرأ بها الحدود بمعنى سارق الملك الخاص تقطع يده أما سارق الملك العام يستحق عقوبة تعزيرية . بتبرير أن سارق المال العام هو فرد من المجتمع أي من الذين لهم حق في هذا المال العام . مع أن سرقة المال العام أشد خطرا على المجتمع من سرقة الافراد .. بمثال بسيط نفترض شخص أمين مستودع تبع وزارة الصحة . أختلس الادوية وباعها في السوق .. ولص آخر كسر صيدلية خاصة وسرق منها الادوية . .بهذا الفهم ستقطع يد الثاني ويعاقب تعزيريا الاول . مع أن الاثنين ارتكبوا نفس الذنب .. لكن لو قسنا الموضوع بميزان الضرر .. لوجدنا ضرر الأول أكبر من الثاني . الثاني تضرر من فعله صاحب الصيدلية فقط لانه خسر ماله .أما الثاني ممكن أن يتسبب في وفاة أو تفاقم الحالة الصحية لعدد كبير من البشر .. هو لا يعرفهم ولا هم يعرفون من هو الذي سبب لهم هذا الاسى . رغما عن ذلك العقوبة الاكبر تطال الثاني منهما .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 02:35 PM

دينا خالد
<aدينا خالد
تاريخ التسجيل: 26-06-2006
مجموع المشاركات: 8736

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: درديري كباشي)

    درديرى يا درادر يا بتاع الدرر
    كفانى عبد الله ادريس وعباس فقير شر التداخل فى هذا البوست
    ارجو ان تولى مداخلتيهما العنايه اللازمة وما تتلولو عليهما عشان البوست
    دا يجيب اكله ...
    لا نسبية فى الاخلاق فى اى زمان ومكان وموضوع ...
    لا نسبية فى الترية الصحيحة السوية فى اى زمان ومكان وبنى ادم ...
    فقط اضبط المصطلحات لتجد كل ما ذكر اعلاه صحيحا ...






    ـــــــــــــــــــــــــــ
    فى كلام كتير انت سردته فوق لا علاقة له بكل ما ذكر
    بل يقع فى باب التصرفات والسلوك الشخصى ...
    اما قصة المافيا دى فقد قلبت فيها الهوبة ...
    انت بتسمى اى شىء اخلاق ؟؟؟ يا للهول
    طيب للتسهيل نقصد بالاخلاق الاخلاق الحميدة ....
    ونقصد بالتربية التربية السوية ....
    مش اى تربية ولا اى اخلاق ....
    فترتنا ... امنع الفوضى ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 02:51 PM

طه جعفر
<aطه جعفر
تاريخ التسجيل: 14-09-2009
مجموع المشاركات: 6856

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: دينا خالد)

    الاستاذ درديري
    شكراً
    و الشكر لكرام المتداخلين من أهل العقل
    بالمناسبة الكيزان لا اخلاق لهم و لا نسبية و لا كلية
    ديل مناشير سلوكية طالعة تاكل و نازلة تاكل . الكوز حالة اختلال عقلي و اضطراب نفسي غير معترف بها
    هو في الحقيقة مجرم بلبوس مواطن عادي لذلك لا تنطبق عليهم حسابات المعايير الاخلاقية
    فارجومن جميع المتداخلين استبعاد عنصر الكيزان عن النقاش في الاخلاق.
    اخلاق الكيزان لها عناصر محددة و هي
    انعدام الاتساق و الاستقامة و الجهد لايجاد المبررات الدينية لذلك
    السرقة
    القتل
    الافراط في استخدام القوة ضد العزّل
    التجويع
    و التعذيب
    الاغتصاب
    تجويززواج القاصرات
    الافراض في الممارسة المثلية ( روح طاهرة و جسد نتن و كدا)
    هم مستبدون فقط بالطريقة العادية زيهم و زي نيرون و هتلر و بول بوت وغيرهم من قذافي و حكام خليج و كدا

    (عدل بواسطة طه جعفر on 21-12-2014, 02:04 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-12-2014, 05:44 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: طه جعفر)

    أصلا الكيزان يا شيخ طه عكس نظريات الدنيا كلها وفي كل شئ

    حتى نظرية البقاء للاصلح

    عندهم تقابلها نظرية البقاء للاسوأ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2014, 05:55 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل الأخلاق والتربية مسألة نسبية ؟ (Re: دينا خالد)

    Quote: درديرى يا درادر يا بتاع الدرر
    كفانى عبد الله ادريس وعباس فقير شر التداخل فى هذا البوست
    ارجو ان تولى مداخلتيهما العنايه اللازمة وما تتلولو عليهما عشان البوست
    دا يجيب اكله ...
    لا نسبية فى الاخلاق فى اى زمان ومكان وموضوع ...
    لا نسبية فى الترية الصحيحة السوية فى اى زمان ومكان وبنى ادم ...
    فقط اضبط المصطلحات لتجد كل ما ذكر اعلاه صحيحا ...






    ـــــــــــــــــــــــــــ
    فى كلام كتير انت سردته فوق لا علاقة له بكل ما ذكر
    بل يقع فى باب التصرفات والسلوك الشخصى ...
    اما قصة المافيا دى فقد قلبت فيها الهوبة ...
    انت بتسمى اى شىء اخلاق ؟؟؟ يا للهول
    طيب للتسهيل نقصد بالاخلاق الاخلاق الحميدة ....
    ونقصد بالتربية التربية السوية ....
    مش اى تربية ولا اى اخلاق ....
    فترتنا ... امنع الفوضى ...


    سلام دينا

    نثمن طلتك ما في شك

    ( انت ما بتجيش بالساهل)
    لكن مثل ما انت رجعتيني لمداخلة الاخوين أنا أرجعك لعنوان البوست نفسه
    هو مزود بعلامة استفهام .. بمعنى هو سؤال أنا طرحته لهواجس أو خواطر طرأت .
    أنا ما طرحت مبادئ أو فكرة طلبت اتباعها واستمت في الدفاع عنها ..
    وبعد ذلك كل ما ذكرت من أمثله لتقريب صيغة السؤال ولطرح النقاش..

    ثم رجع لنقاشك
    قلتي لا نسبية للأخلاق عبر الزمان والمكان .. ولكن هذا كلام لا يطابق الواقع .. وحتى لو لم تكن النسبية في أصل البند هنالك نسبية في تفسيره .. عبر الزمان وعبر المكان ..
    مثل ما ضربت مثال هنالك بند أخلاقي وهو الاحترام .. وتحديدا احترام الصغير للكبير .. لكن هذا الاحترام يختلف أفقيا بمعنى من مكان لمكان ومن مجتمع لمجتمع .. في كيفيته .. لا تتحدث في حضرة الكبير لا تسبقه في الأكل والشرب لا ترفع صوتك في حضرته .. لا تجلس قبله والنساء لا تقابله حاسرة الرأس حتى لو كان ابوها . كما أنه يختلف رأسيا أي عبر الزمن كما ذكرت ونحن صغار كان شرب الشاي في حضرة الكبار يعد عيبا .. ثم تطور ليصبح في المقاهي .ثم تطور ليصب الاب لابنائه الشاي ثم تطور ليجتمع الأب والأبناء أمام ست الشاي ..
    ثم أن المبدأ عندما يكون ممارس من كل فئات المجتمع لا يصبح سلوك فردي ..

    انت بتسمى اى شىء اخلاق ؟؟؟ يا للهول

    نعم أنا اسمي أي سلوك بشري أخلاق .. وهذا ليس من عندي . إذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم سمى رسالته كلها أخلاق وقال ( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ) ..
    لان أي تصرف أو سلوك أو كلام إنساني له معايير أخلاقية تحكمه .
    نبداها من الكلام .. علماء الكلام قسموه لقسمين أما خبر أو إنشاء ..
    أذا كان خبر فهو خاضع لمعايير الصدق والكذب وهي معايير أخلاقية ..
    واذا أنشاء فهو أما تعبير او رأي
    التعبير له معايير التهويل والتضخيم والمبالغة والتمويه والتدليس والغش وغيرها كلها معايير أخلاقية سالبة أو موجبة .والرأي يخضع لمعايير التعصب والمحاباة والاعتداد والغرور والتحيز والحياد والعدل وكلها معايير أخلاقية .
    وباقي الأنشطة العملية التجارة والزراعة والقانون والاقتصاد والهندسة .. كلها لها معايير أخلاقية تحكمها.. كما ذكرت سموها أخلاقيات المهنة Code of Ethics وقلت أن المعايير الأخلاقية للمهنة لم تكن ابتكار غربي . انما موجودة حتى في أدبنا الشعبي ... وضربت مثال بست العرقي التي غضبت جدا عندما قال لها الزبون انها تغش العرقي وتزيده موية هي وارثه معيار أخلاقي وملتزمة به علمها أن الغش حرام .
    والمولى عز وجل عندما قال في القرآن الكريم ( قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين ) .. هذه الاية لا تعني مثل ما فسرها البعض انهم يسكنون المساجد وينقطعون للعبادة . أنما تعني أن يراعي المسلم البنود الأخلاقية في كل سلوكه اليومي سوى كان في حديثه وبدليل ( ما ينطق من قول إلا لديه رقيب عتيد ) أو في نشاطه .
    بل السيدة عائشة سمت القرآن كله أخلاق .. عندما سئلت عن أخلاق النبي قالت ( كان خلقه القرآن)


    ------------------------------
    لتصويب الآية

    (عدل بواسطة درديري كباشي on 21-12-2014, 05:02 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de