الكراكيــــــــــــــــــــب

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
كسلا..يا(علماء السلطان) تحتاج الدواء وليس الدعاء! بقلم بثينة تروس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 09:54 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2015م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-03-2015, 09:41 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الكراكيــــــــــــــــــــب

    08:41 AM Mar, 04 2015
    سودانيز أون لاين
    درديري كباشي -
    مكتبتي في سودانيزاونلاين



    فتح باب الشارع ..مد رأسه للداخل موجها لها الأمر بعبارة واحدة :
    - لموا أثاث البيت بكرة راحلين للبيت الجديد خلاص .. وقفل عائدا دون أن ينتظر منها تعقيبا ..
    اما هي كانت تجلس في كرسي الخشب القصير (بنبر) مقابل عنقريب العدة ( سرير ) تجفف فيه الأواني بعد غسلها . ..
    بدون ما تشعر وجدت نفسها تضحك وتقول في نفسها : حقيقة شر البلية ما يضحك .. قال لموا أثاث البيت .. والله ما في شي مضيعنا ومفقرنا غير فلسفة الراجل دا ..
    وبجولة تفقدية بالنظر فقط عملت مسح على ما يسميه أثاث البيت .. اولا البنبر الذي تجلس عليه الآن .. متهتك وحباله متدلية تستعين عليه بمخدة حتى تستطيع الجلوس .. وأمامها عنقريب العدة فهو أيضا متهتك تتدلى حباله لكن تمت مباصرته بما وقع في أيديهم من حبال او سيور بلاستيك .. فهو في النهار منشفة اواني وفي الليل سرير للبنت الصغيرة بعد ان يفرش لها بلحاف .. وفي الراكوبة (العريشة) نفسها يوجد عنقريبين آخرين ( سريرين من الخشب) .. والراكوبة نفسها وجودها امام الغرفة الوحيدة التي تتوسط الحوش هي بمثابة صالة للمقيل واستقبال الضيوف .. اما الغرفة الوحيدة فيها سريرين من الحديد ودولاب من بابين فقط .. تعلوا رأسه شنطة العرس وكرتونة التلفزيون التي ذهب التلفزيون في ظرف طارئ وبقيت هي لتشهد بأنه كان هنالك تلفزيون لكن هل هي من ضمن قائمة الاثاث التي ذكرها؟ ... اكيد ..مافي شك .. وهنالك عدة كراتين تعلوا رأس الدولاب بها عدة اغراض لاتذكر تفاصيلها .. ..
    طاولات صغيرة ثلاثة أحداهم معاقة تستند على ثلاثة أرجل فقط ... وكذلك ثلاثة كراسي بلاستيك بيضاء اكيد هؤلاء من الاثاث .. ثم تخرج من الغرفة للتتجه بنظرها الى مكان آخر .. المزيرة بها حمالة زير يستند عليها زير قديم تزين الطحالب الجزء الرطب منه .. مغطى بصينية هي في الاصل غطاء لجردل البوهية الذي تستخدمه هي الآن في غسل الاواني ( ايضا من الاثاث شاءت ام ابت )..
    تنهدت زفرة حرى قبل ما تقوم تفتح الباب الذي بدأ احدهم بطرقه . ..
    تفتح الباب جارتها سعاد أخبار التي يقلبونها في بعض الاحيان هي وباقي الجارات بسعاد رادار ..وتدخل فيها سلام بحزن مصطنع ..
    -صحي يا محاسن أختي راحلين وسايبننا ؟
    - بسم الله القال الكلام دا منو ؟
    - الخبر مالي الحلة وطش اضاني كدا .
    - خبر شنو ومتين ملا الحلة كمان ( هي تدري بان جارتها سعاد لقطت العبارة من فم عمر وهو يأمرها بتجهيز الأثاث للرحيل كعادتها في التصنت )..
    فردت لها ببرود في اصرار لجرجرتها في فضح التجسس : بري مافي اي كلام زي كدا . ..
    - اجي كيف الكلام دا وانا سمع اضاني عمر بيقول ليكم جهزوا الاثاث للرحيل يا محاسن ..
    - طيب مالك تقولي الخبر مالي الحلة وأنت لقطتيه بنفسك من عمر وانت الراح تنشريه في الحلة مافي غيرك ..
    - شنو النفس الحار دا ما يمحاسن انتي بقيتي تكرهيني للدرجة دي ؟
    -انا لا اكرهك ولا بحبك انتي بس سيبي تصنتك على الجيران وخليهم يتخذوا قرارتهم براحتهم بدل ما تلفحي كلامهم وتنشريه عند الناس لغاية ما الفكرة تبقى حقيقة ..
    ?- يعني انتو لسع ما عايزين ترحلوا .
    - ياختي انتي مالك نرحل ولا ما نرحل مضايقنك في حاجة ؟ مضيقين عليك بيتك ..؟
    - بالعكس انا جايا عشان اقول ليكم حاتوحشونا ..
    - خلينا نروح اول او ادينا فرصة نفكر كويس بعدين تعالي واسينا وهسع انا ما فاضية ليك عندي شغل كتير ؟
    - يعني بتطرديني من بيتك اقصد الكان بيتك دا ؟
    - افهميها زي ما تفهميها ..
    - هسع انا حالتي قلت اساعدك في ربيط العفش .. ولا وينو هو ذاتوا

    العفش البربطو ( تضحك بسخرية تغيظ) فتك بعافية حاتوحشينا والله ..

    يتبع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2015, 05:15 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    الكراكيب (2)
    خرجت جارة السوء مخلفة الغمة خلفها .. تقول محاسن في نفسها والله انا مفروض عشان المرة دي بالذات اوافق ارحب ولو الى العشوائي ذاتو الله يكفينا شرها
    قليل ويفتح الولدان الباب حضرا من المدرسة تلاحقهما امهما بالاوامر . ..

    -خلاص جيتو يا اولاد ؟ براحة غيروا هدومكم ديل بدون ما تصحوا اختكم نايمة في الاوضة وتعالوا ساعدوني ابوكم قال نلم الاثاث عشان حانرحل بكرة .

    - الاثاث دا شنو يا امي ..؟
    -يعني العفش يا اهبل ..
    - خالد صاحبي في المدرسة قال ابوهم امس خلاص رمى اساس البيت هم فرحانين يعني جدعوا عفشهم ..؟؟

    - يا ولد داك اسمه الاساس بالسين والعفش اسمه الاثاث بالثاء ثور ..
    - والفرق شنو يا امي .
    - الاساس حق البنا يعني لامن يحفروا في الارض ويبنوا داخل الارض داك اسمه الاساس البيتبني عليه البيت .. هسع ما تضيعوا الوقت امشوا غيروا هدومكم والبسوا هدوم البيت .. وانت يا خالد امشي لعمك عبده بتاع الدكان كان عندو كراتين فاضية يديك ليهم .

    - يا امي نحن راحلين وين ؟

    - والله ما عارفة يا ولدي انا وابوك كنا نتناقش بالليل لانه سيد البيت قال ليه لازم تزيدوا الايجار ميتين لانه بته دخلت الجامعة ومحتاجة لمصاريف زيادة اها ابوك اتحمق وقال لازم يفتش لينا بيت تاني بدل الراجل الطماع دا .
    -طيب حا نرحل وين ؟ والمدارس كيف حاتنقلونا ولا ابوي حا يوصلنا بالموتر معاه كل يوم ويرجعنا .

    - يا ولدي كلامك كتر كدا ماله انا لسع المواضيع دي ما ناقشتها مع ابوك..

    يفتح الباب عمر ويدخل محملا باكياس الخيرات على غير العادة .. حيث كان لايأتي الا بصبحة كيس الخبز ..او احيانا كيلوين من الموز او بطيخة في اول الشهر تظهر كما الهلال ثم تختفي في باقي الشهر .... ..

    اما اليوم الاكياس معباة بالكور الصفراء التي ربما تكون برتقال او مانجو .. اضافة الى الموز .. وحتى الخبز ليس النوع المعهود .. انما نوع اسمر شهي من انتاج المخبز الآلي كما يبدو .. ..

    نظرت محاسن له في وجهه وفي الاكياس وبدأت الاسئلة تشع من وجهها مثل البرق دون ان تنطق بكلمة ..
    - عارفك عايزة تقولي الحاجات دي من وين ؟

    - حسع انا تكلمت ؟ اها وقت جبتو براك خير الحاجات دي من وين ؟
    - تتذكري زميلنا عبد الرحمن الحكيت ليك عنه داك ..
    - اها ماله ودخلو شنو بالاكياس دي ؟
    - ما تصبري ياخ خليني اكمل ليك القصة ..
    - والحكاية فيها قصص كمان ..
    - شوفي هنا يا محاسن انا طريقتك دي ما عاجباني مالك نفسك حار كدا الليلة ..

    - يا راجل تفتح الباب نص النهار وبدون اي مقدمات وانت واقف في الباب تقول لي لمو الاثاث ومش عارف شنو عشان حانرحل بكرة هو الكرور والكراكيب دي اسمها اثاث ؟.. لغاية ما سعاد رادار تلقط كلامك وتنشرو في الحلة وانا بعد شوية متأكده انه نسوان الحلة راح ينفتحوا فيني وداع وبكا وانا الوحيدة الما فاهمة حاجة ولا عارفة راحلين وين ... ..

    - معليش انا آسف ما عبد الرحمن كان منتظرني برة في العربية وكنا مستعجلين ..
    - مين عبد الرحمن دا .؟
    - انا من قبيل احاول احكي ليك مين عبد الرحمن دا وانتي ما عايزة تديني فرصة ..
    عبد الرحمن زميلنا دا يا ستي ليك كان زميلنا في المصلحة او هو زميل دراسة وود حلة من زمان حكيت ليك عنه كتير لكن انتي بتنسي .. اها قبل خمسة سنوات اغترب في دول الخليج .. وانا اليوم بالصدفة كنت في مغلق عمنا رشاد داك .. اها هو جا داخل وهاك يا سلام بالحضن والاشواق الكتيره .. وسالني انت وين وعملت شنو سألني عنك وعن الاولاد .. وكنت سبحان الله بسأل عمنا رشاد عن بيت للايجار يتناسب مع دخلنا ..بس من جا عبد الرحمن ودخلنا في سلام حار عمنا رشاد قال لي بس يا عمر مشكلتك اتحلت طالما انت وعبد الرحمن دا اصحاب من زمان ... ..

    - اها واتحلت كيف ..؟
    ?- ما تصبري ما انا جاييك .. شوفي هنا نحن مؤجرين البيت دا بيكم ..
    - بميتين الف في الشهر ..
    - وسيدو قال عايز زيادة كم ..
    - زيادة ميتين ..
    - يعني كلها اربعمائة الف وانا راتبي خمسمائة تفتكري حا نقدر نعيش بالمائة الباقية دي كيف ؟
    - اها خلينا في المهم انا عاوزة اعرف عبد الرحمن دا حل المشكلة كيف ؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2015, 05:22 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    ﺿﻠﻴﺖ ﻫﺮﺏ ﻣﻨﻲ ﺍﻻﻣﻞ ﺟﻨﻴﺖ ..
    ﺟﺎﻓﻨﻲ ﺍﻟﺸﺮﻭﻕ ﺣﻨﻴﺖ ..
    ﻭﻛﻨﺘﻲ ﻣﻌﺎﻱ ﻓﻲ ﻟﻤﺔ ﺩﻟﻴﺐ ﺷﺎﺷﺎﻱ
    ﻭﻓﻲ ﺍﻳﻘﺎﻉ ﺣﺸﻰ ﺍﻟﻤﺮﺩﻭﻡ
    ﻭﻓﻲ ﺟﻴﺪ ﺍﻟﺰﻣﻦ ﺳﻮﻣﻴﺖ
    ﻣﺮﻗﺖ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﻄﺎﺕ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻏﺮﺑﺔ
    ﻭﻣﺎ ﻟﻘﻴﺘﻚ ﺍﻣﻞ ﺷﺎﺭﺩ ...
    ﻣﻊ ﺍﻧﻚ ﻣﻌﺎﻱ ﻓﻲ ﺯﺣﻤﺔ ﺍﻟﻤﺸﻮﺍﺭ
    ﻭﺣﺘﻰ ﻳﻘﻴﻨﻲ ﻋﺎﺩ ﻣﻦ ﺗﺎﻧﻲ
    ﺻﺤﺎﻙ ﻳﻮﻡ ﺣﻨﻴﻦ ﺫﺍﺗﻲ
    ﻧﺠﻤﺔ ﺍﻟﻔﺮﺣﺔ ﻳﺎ ﻋﺎﻳﺪ
    ﺗﻌﺎﻟﻲ ﻣﻌﺎﻱ ..
    ﻣﻦ ﺯﻓﺔ ﻧﻔﺲ ﻣﺴﺪﺍﺭ
    ﻭﻻ ﺟﻠﺴﺖ ﻓﺮﺡ ﻛﺎﻧﺖ
    ﻭﻻﻃﻌﻢ ﺍﻟﺸﻘﺎ ﺍﻟﺮﻭﺡ
    ﺧﻄﺎﻱ ﻫﺎﻧﺖ ...
    ﺍﻧﺖ ﻣﻌﺎﻧﻲ ﺷﺎﻳﻼﻫﺎ ﺍﻟﻘﻮﺍﻓﻲ ﻣﻌﺰﺓ
    ﻓﻲ ﻋﻤﻖ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﺩﻭﺑﻴﺖ ...
    ﻭﻛﺖ ﺿﻠﻴﺖ ﻗﻌﺪﺕ ﺑﺮﺍﻱ
    ﺣﺴﻴﺘﻚ ﺑﺘﻄﻠﻌﻲ ﻣﻦ ﻧﻔﺴﻲ ﻃﻮﺭﻳﺔ ﺿﺎﻣﺔ ﺍﻟﻄﻴﻦ
    ﻣﻦ ﺩﻣﻌﺎﺕ ﻭﺟﻊ ﻃﻮﻝ
    ﻧﺪﻯ ﺍﻟﻌﺮﻕ ﺍﻟﺒﻨﺎﺩﻱ ﺣﻨﻴﻦ
    ﻭﺍﻧﺎﺩﻳﻚ ﻭﺍﻧﺖ ﻓﻲ ﺫﺍﺗﻲ ..
    ﻣﺨﺎﻭﻑ ﺳﻜﺔ ﺁﻫﺎﺗﻲ
    ﻣﺪﺍﻳﻦ ﻗﺮﻳﺔ ﻻﺑﺲ ﺍﻟﻘﻤﺮﺓ ﺷﺎﻣﺔ ﺿﻮ
    ﻳﺤﻦ ﻳﻐﺸﺎﻫﺎ ﻣﺮﺓ ﺷﺮﻭﻕ
    ﻳﺨﺪﺭ ﻣﻦ ﻋﺮﻕ ﺗﺮﺑﺎﻝ ..
    ﻳﺮﺗﺎﺡ ﻓﻲ ﺿﻠﻴﻞ ﻭﺍﺳﻮﻕ ..
    ﻳﻨﺎﺩﻱ ﺗﺮﺍﺏ
    ﻳﻐﺎﺯﻝ ﺧﺪﺭﺓ ﺍﻟﺴﻴﺎﻝ
    ﺗﻄﻞُ ﺷﺮﻭﻕ ..
    ﺗﻜﻮﻥ ﻗﻤﺮ ﺍﻟﺴﻌﺪ ﺿﻮﻳﺖ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2015, 05:33 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    الكراكيب (3)
    اها عبد الرحمن دا بيبني ليه في عمارة فيلا طابقين في حي راقي لكن لسع ما شطبها وكان بيشتري مواد البنا من عم رشاد ..
    - اها وبعدين ..
    - المهم بيته فيه غرفة وحمام سايفون وحوش ديل جاهزات كان ساكن فيهم حارس بعائلته .. اها الحراس ديل خلقوا ليه مشاكل مع الجيران لدرجة انه الجيران فتحوا فيه بلاغ أكثر من مرة وقالوا ليه لو ما قادر تتم عمارتك دي وتسكن فيها يا اما تبيعها او تطلع الناس ديل .. ..
    اها انا وقعت ليه في جرح ..
    - سجمي ما تقول لي عايزنا نشتغل غفرا للعمارة ؟؟
    - انتي ما تاخديها بالفهم دا .. الحياة مصالح مشتركة ..
    - اها آخدة بياتو فهم ..
    - بفهم انه نحن نسكن في العمارة محل الناس ديل بعد ما مرقهم هو بالشرطة .. ونوفر المصالح لبعض ..
    ما يا هو فهمك ؟- يعني نحن حانحرس العمارة حتى كمان بدون راتب مقابل نسكن مجانا ..
    - والله هو قال لي اديكم راتب شهري مايتين الف شوفي النعمة دي كيف نسكن مجانا وناخد كمان راتب ؟؟
    - يا قضيحتك يا محاسن اهلك بعد ما صرفوا عليك وعلموك حا تشتغلي حارسة لعمارة تحت التشييد . يا فرحة امك بيك .
    - ياخي انتي ما تاخدي الموضوع بحساسية كدا كمان والحياة مصالح مشتركة يعني هو محتاج لينا زي ما نحن محتاجين ليه ..
    - اها عبد الرحمن اداك العربون عشان كدا جيت خامي الخيرات دي كلها ؟؟
    - لا لا لا دي حاجة كدا قبل الاتفاق ياخ الراجل دا بس بعد السلام وحكاية الظروف راح قاطع فيني الف درهم اماراتي وبعد اصرار والحاح قبلتها منه ؟
    - ما قصرت عارفاك نفسك ابيه ..
    - اها قلتي شنو موافقة ولا خلينا في عكنا دا مع خالتك سعاد رادار ..
    الا سعاد دي الجبرك على المر شنو قال الامر منه .. ..
    - أها هسع بالدراهم ديل اول حاجة تجيب لينا تلاجة عشان نضوق البارد زينا وزي الناس الزير الحار دا هرى مصارينا .
    - وتلفزيون كمان يا ابوي ..
    - هوي براحة براحة انتو قايلنها ألف درهم ولا الف استرليني المهم كلامك صاح التلاجة اهم شئ هسع الواحد بيجيب اكل اليوم باليوم يعني لو كان عندنا تلاجة كان مليناها لحم وخضار .. ..
    - اهي يقصر الملح يا ابو حسام وخالد ما بتقصر يعني التلاجة هي الكانت مانعاك تجيب اللحم والفواكه ؟؟
    - ياخ انت كمان ما تحكيها شديد ما انت عارفة البير وغطاها . المهم عبد الرحمن وعدني انه راح يدفع لي راتب ستة شهور مقدما يعني جايانا مليون ومائتان الف كمان زيادة ..
    - ما شاء الله المال ما بيحسدوه الا اصحابه . اها يا ابو حسام عايزاك تجيهنا وتحول لينا كراكيبنا دي لاثاث جد جد-
    - ما تقولي لي كمان عايزة غرفة نوم الفايز ولا المحاميد
    - هوي مالي الدرجة دي كمان .. المهم لحافات قدر رجلينا عشان المرة الجاية لامن تقول لينا لموا الاثاث نفهم انت قاصد شنو ؟
    - انت بس حارقاك كلمة الاثاث دي ؟؟
    - ما حارقاني بس غايظاني عدييل كدا لامن تقول لي لمي الاثاث وانت قاصد الكرور القاعدين فيهو دا ؟
    - يا ولية احمدي ربك في ناس بينوموا في الواطاه دي .
    - حامدة وشاكرة وصابرة حصل مرة شكيت ليك ولا قارنت ليك بيتنا ببيوت الناس ..
    الحمد لله يا ام حسام حقك محفوظ بس العين بصيرة واليد قصيرة .
    - والرزق عايز السعي ..
    - هسع انجاز الليلة دا مارزق جابوا لينا السعي عشان تعرفي انا ما مستسلم ..
    - واكبر انجاز فيه اول مرة في تاريخ السودان غفير عندو شهادة جامعية .
    - يا ولية تاني رجعنا للموضوع دا ما قلنا ليك دي ما غفارة دا اسمه تبادل مصالح ..
    تسميه تبادل مصالح ولا تسميه بورصة انت حر لكن في النهاية نحن غفرة حارسين عمارة
    - طيب الغفارة مالا ما رزق حلال ؟
    ياهو قالوا العاجز يغلبك بالله هسع الجاب سيرة حلال وحرام منو؟.
    - طيب اقول ليك شنو ؟ عندك حل تاني ممكن يوفر لينا مصدر دخل زيادة يخلينا نعيش في بيت باربعمائة الف بدون ما نحتاج لحاجات تانية انت ناسية مصاريف المدارس والعلاج واللبس دا غير الاكل والشراب وكله في مائة الف بس ؟
    - ما انا قلت ليك رضيت وموافقة .
    -طيب النقة في شنو ؟
    - ما تخلينا نفش خلقنا ونندب حظنا يمكن ننفس شوية .
    - طيب عليك الله ما تطفشي مننا الرزق الجانا دا ..
    - خلاص ماشي يلا قوم ساعد الاولاد في تربيط العفش دا اقصد الاثاث على بال ما اسوي ليكم الغدا.....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-04-2015, 06:36 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    لكراكيب (4)

    في العصر اجتهد عمر مع زوجته واولاده في تجميع العفش وتعبئته في الكراتين . ..
    جمعت محاسن عدتها والتي معظمها عبارة عن علب معلبات مواد غذائية وجركانات زيت فارغة كانت تجمعها من اخواتها المغتربات عند حضورهن للاجازة بعض منها تكون مليئة بالطيبات والبعض آخر تجمع الفوارغ لاستخدامها لحفظ البهارات وغيرها من مواد المطبخ .. عبت كراتينها مع ما لها من أطباق وكاسات .. هي كانت سعيدة بالتغيير رغم تعاستها بنوع هذا التغيير .. وتمنت لو تكتم الخبر على طريقة رحولها وخاصة من سعاد اخبار . وا شماتة سعاد فيها لو عرفت انهم راحلين كغفراء لعمارة تحت التشييد ..في النهاية صبرت نفسها بانها مالها ومال سعاد تغور في ستين داهية طالما انها لن تراها مرة اخرى في حياتها ... المهم هم راح يسكنوا في عمارة بغض النظر عن شكل هذه العمارة وكما وعد عمر بالتدريج حايكون عندهم عفش جد جد بدل هذه الكراكيب .. ويمكن كمان تقدر تستقبل أخواتها وقريباتها لو كان شكل البيت مهيأ جد .. بدلا ان كانت تتهرب من دعوتهن وتتضايق من زيارتهن في هذا البيت التعيس الذي كل شئ فيه يرمز للبؤس والتعاسة ... .
    وبعد قليل فعلا بدأ وفد النساء في التجمع كما تنبأت محاسن بان سعاد اخبار فشت الخبر في القرى والحضر وبعد ما شاهدن الاثاث مربط بالكراتين بدأت التعليقان ابتندرته اكبرهن سنا حاجة فاطمة .
    - ووب علي يا محاسن يعني الكلام دا صحي ؟؟ قاطعتها سعاد .
    - يعني انا بكذب كمان ومتين كذبت عليكم ..
    - نعم يا حاجة فاطنة نسوي شنو والله ما كان رغبتنا نفارقكم .. لكن تعرفي دائما اصحاب الملك طماعين بعد ما كنا ندفع ليه نص الراتب لسع طمعان في الزيادة ..
    - الله يازاهم يا بتي لا بيراعوا عشرة الجيران ولا بيهمهم شئ بس قروشهم وكروشهم الما بتتملي دي ..
    سعاد تتطلع لباقي الاخبار : اها وعلى وين نويتو اذا الله هون ..( عبارة فيها كثير من التهكم والسخرية ) كانها تقول تريد ان تقول ستهيمون في الشوارع على وجوهكم .
    لكن محاسن من شدة غيظها خطر في بالها كذبة بيضاء ترد بها كرامتها التي مرمطتها سعاد فقالت : بري عبد الرحمن اخوي دا عندو عمارة في حي المغتربين قال لينا اسكنوا فيها هو ما محتاج ليها على لاقل نراقب ليه عملية البنا مرة واحدة ونتفك من طمع اصحاب الاملاك ديل . ..

    سعاد : وانتي متين عندك اخو اسمه عبد الرحمن ؟؟

    - وانتي بتعرفي اخواني من وين ؟ وعارفاهم كلهم عبد الرحمن اخوي اخونا الكبير ود ابونا كان في امريكا من نحن صغار ..

    حاجة فاطمة : الله يخليه ليكم يا بتي والله فكاكم من زلة الايجار وبلاويه . ..
    سعاد : اها والعمارة بتعرفوا تسكنوا فيها ولا حا تاخدو كورسات في حي العمارات .. ؟ تعقبها بضحكتها المستفذة ..

    محاسن : والسكن عايز ليه عرفه والقال ليك منو نحن ما قعد نعرف العمارات وسكنتها .. هي يا سعاد ابلعي لسانك السام دا في حنكك وانا كان رحلت من الحلة دي اول سبب هو انتي نحن البيت دا مش غالبنا ندفع اجاره انا عبد الرحمن اخوي دا قال لي اشتريه ليك وابني ليك فيه اوضة وصالتين وصالون قلت ليه بري ما بسكن في حتة زي دي .. معليش يا حاجة فاطنة ما يكون راس الصوت هبشك .. ..

    - يا بتي انا براي كنت مستكتراكم على السكنة دي انت وعمر ولدي متعلمين وفاهمين مقامكم اكبر من بيت زي دا ..

    - الله يخليك يا حاجة والله كلامك يبرد القلب .. مش زي ناس واحدين كدا ..

    سعاد : والله كان مقامهم اكبر ما عارفاه ....

    حاجة فاطمة : يا سعاد يا بتي الكلام الجارح مافي ليه داعي نحن جايين نودع الناس ديل عشان حا نفقدهم مش جايين نطردهم ونخليهم يحمدوا ربهم لانهم مفارقننا
    جمل عاطفية كثيرة تبادلها النسوة بالتأكيد اضافة لمطعنات جارة السوء سعاد ... و بحلول المغرب بدأ النسوة في الانصراف .. ..

    تعود محاسن بعدها لزوجها عمر : شوف هنا يا راجل انا سعاد غاظتني لامن قلت ليها العمارة الماشين نسكن فيها حقة عبد الرحمن اخوي اضطريت اكذب عشان افش غيظي من مطاعنتها وانت عارف هي ما بتستلم هسع حاترسل راجلها الدلدول يسألك من التفاصيل اوعى تغير كلامي وتصغرنا قدام الناس .. ..

    - يعني عايزاني اكذب ؟ ......تسلم من الكذب يا عمر بن الخطاب ... على الاقل ما تقول له الحقيقة او حتى احسمه بكلام رجال قله انت دخلك شنو عندك معانا حاجة .. انت اصلا من زمان قلت متغاظ منه مرته لافه في الحلة بتوبها تلقط في الاخبار وتفتن في الناس وهو يعاين ليها وخاتي كرسيه جمب الباب واول واحد يتلقى حصتها من الاخبار ..

    - لا لا فهمتك ما عندك مشكلة حا افشك فيهم فشة ما يعلم بها الا الله .

    وقليل من الوقت ويطرق الباب ..

    -محاسن : اها دا هو ماقلت ليك كلامي ما تميتو سمح ..
    وفعلا يفتح الباب واذ بالطارق كما توقعت محاسن تماما هو عبد الله زوج سعاد مراسلها في الاخبار الذكورية حتى تخلطها على ما عندها من معلومات لتصنع بها خبرا جديدا في عكس هوى صاحبها .. واخونا عمر سمع كلام زوجته وصدق توقعها زاد غضبه وغله على الرجل المتراكم عبر السنين فقابله بوجه لا يسر ..

    - عمر : نعم خير في حاجة ؟

    - استغفر الله يا عمر اخوي انا سمعت انكم راحلين فجيت قلت اودعكم لو ما قدرت اخليكم تغيروا رايكم من الرحول ..

    - لا تعال خلينا نغير راينا من الرحول احسن اها مكنتك شنو الراح تخلينا ما نرحل ..

    انا عندي بيتي التاني الفي طرف الحلة داك النص التاني فاضي فيه اوضة وصالون تعالوا ارحلو فيه وانا ممكن اديكم اعفا سنة كاملة من الايجار.. ..
    - متشكرين جدا يا شيخنا ودا مقابل شنو يعني ؟
    ياخي مقابل خدماتكم لينا انت وزوجتك الاستاذة> كم مرة ساعدتونا في مذاكرة الاولاد ونجاحهم دون ما نقدم ليكم اي خدمة .

    ياخي كتر خيرك وفيك الخير لانه ما يحفظ الحق الا اهله وانا اشكرك على الروح الجميلة دي .
    . يا عم حقكم نحن بس كنا مدخرنو ليكم لوقت الحاجة والله ..
    . انا اشكرك جدا يا ابو عاطف وربنا ينجح ليكم اولادكم ونحن ما راح ننسى ليكم المبادرة دي لكن نحن خلاص قررنا ومافي رجعة .

    = طيب ورونا على الاقل ماشين على وين وكيف حليتو مشكلة السكن دي ؟
    = لا بس واحد اخونا عنده بيت تحت التشطيب طلب مننا نسكن فيه لغاية ما تنحل مشكلة السكن .
    هو اخوك انت انا سمعت انه هو اخو الاستاذة ؟..
    = اهااا طيب اخو زوجتي ما يعتبر اخوي ؟
    طبعا .. مافي شك مافي شك ابدا ..
    = طيب ما تتفضل تشرب معانا الشاي .. يا محاسن سوي الشاي .
    = لا بس انا مستعجل كنت عاوز اعرف محل بيتكم وكدا ..
    = متشكرين يا باشا نحن زاتنا لامن نعرف اسم الحي حا نقول ليكم على طول بس عندنا شغل كتيير تربيط عفش وكدا ..
    = عايزين مساعدة ؟ا ..

    لا ناشكرين جدا العملية بسيطة وما مستاهلة ..

    اخيرا غادر الضيف الثقيل وترك عمر واسرته مع همومهم .

    في المساء كان عمر واسرته قد خلصوا من تربيط الاثاث وتجهيزة للرحيل ..
    وتمددوا في الحوش استعدادا ليوم غد يوم مغادرة هذا الحي العتيق او قل كما قال عمر لزوجته غدا سيغادرون البؤس للابد ..

    - انت بالصحي يا عمر راجل سعاد كان عايز شنو اوعى يكون جرجرك في الكلام ..
    - ياخ الراجل دا نحن ظلمناه ساي تتصوري كان عايزنا نرحل في بيتهم التاني بالناصية وايجار سنة كاملة مجان ..
    - يا سلام ؟ معقولة راجل سعاد ابخل اهل الارض عايزنا نسكن في بيته بالمجان.. يا خ دا معذب المؤجرين المعاه لامن رحلوا خلو البيت .. اها مقابل شنو يكون عاوز يجرجرك في الكلام او عى تكون قلت ليه حقيقة الغفارة دي كمان .. ..

    - يا ولية ما تظلمي الناس قال نحن قعد نساعدهم في تعليم اولادهم والمذاكرة عشان نحن ناس متعلمين وكدا ..
    -طيب دا نفع فيهم ما سعاد شايلة حالنا في الحلة وكاشفة اسرارنا كلها حتى اولادهم لامن نشرح ليهم تمسك تجرجهم في الكلام عشان تطلع منهم اخبارانا .المهم انت قلت ليه شنو ..
    -اعتذرت ليه بشدة وقلت ليه نحن عندنا اخونا ادانا بيت ونحن راحلين ما راح نتراجع ..
    - الحمد لله طمنتتني ..
    - يلا خلاص نوموا عشان بكرة ورانا شغل كتيير
    -يلا تصبح على خير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2015, 07:18 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    الكراكيب (5)

    وفي الصباح كانت سيارة شاحنة من ماركة دينا تقل اسرة عمر وكراكيبه كما تسميه زوجته او اثاثه كما يصر هو. ..
    بعد دموع اهل الحارة الصادقة منها والمزيفة ,, وعبارات الوداع المألوفة في هذا المقام من نوع ربنا يعدل الخطوة وربنا يطيب ليكم المقام الجديد .. ..
    بالنسبة لمحاسن كانت تنظر للخلف والسيارة تطوي الطريق مبتعدة بمشاعر متباينة بين الحزن على الفراق لبعض الناس الطيبين مثل الحاجة الطيبة حاجة فاطمة والتي زرفت دموعا صادقة ..وكذلك الخوف من المجهول الذي يقودهم له زوجها هي وصغارها .. ..
    صحيح هو رجل طيب ونواياه سليمة لكنه مندفع ودائما لا يبحث وضع خطواته بعمق وهذا تحديدا ما اخافها من هذه الخطوة .. سيسكنون في عمارة تحت التشطيب بدلا عن الغفراء السابقين .. خطوة ظاهرها رحمة لكن باطنها عذاب لو أخذتها ببعدها الاجتماعي ... ..
    طبعا لا يوجد افضل او اجمل من أن تسكن مجانا في بيت واسع وجميل .. لكن هذه الخطوة ستكون مباركة لو كان السكن وفرته جهة العمل سوى كانت حكومة او قطاع خاص .. لكن .. بس الحمد لله على كل حال .. وصلت هذه المرحلة بعد ان اخذت تنهيدة طويلة قطع هواجسها زوجها ..
    - مالك يا ام العيال بتفكري في شنو مفروض تكوني فرحانة نحن راح ننطلق لحياة جديدة..
    - والله يا عمر ما اكذب عليك قلبي غايتو مقبوض من الخطوة دي حاسة بنفسي ما مرتاحة ليها ..
    - يا ولية احمدي ربك دي نعمة ما كنا نحلم بيها .
    - اقول شنو بس الله يجعلها نعمة ما تكون نقمة ..

    يقاطع الحديث احد الاطفال الذين تكدسوا مع والديهم في كبينة السيارة مع السائق ..
    - يا امي نحن الحلة الراحلين ليها دي اسمها شنو ..
    - انا عارفة اسأل ابوك دا ..
    - يسالني لشنو انا ما قلت ليك راحلين في مخطط
    مخطط جديد ......شنو يعني كمان ما عنده اسم ؟ .
    - مخطط جديد امتداد لحي المغتربين .. انت مستعجلة مالك حاتشوفي الحي كله راقي عمارات وفلل فخمة يا ولية اصبري شوية ..
    - ما يانا صابرين شايفنا قعد نناتل هسع .
    -هوي يا محاسن انا طريقتك دي ما مريحاني .
    - انا الطريقتك دي ما مريحاني .
    - اريحك كيف يعني مفروض اعمل شنو ؟
    -زي خلق الله ما بيعملوا لامن يكونوا راحلين لبيت جديد ..
    - خلق الله بيعملوا شنو لامن يكونوا راحلين لبيت جديد .
    - اولا بيمشوا يشوفوا البيت ويعرفوه محتاج شلنو بوهية ولا ابواب ولا شبابيك ولا مراح ويشوفوا الجيران كيف والبيت نفسه قابل للسكن مش يخموا عفشهم ويرحلوا طوالي ..
    - انا معاك بس دا لامن الناس يكون عندهم خيارات كتييرة وبدايل .. لكن نحن قولي ما نفع معانا كنا حانجيب اربعامئة الف من وين عشان نواصل في البيت الكنا قاعدين فيه دا ..

    - ما انا كنت شغالة في امانة الله انت مرقتني من شغلي وقلت انت راجل البيت انا علي تربية الاولاد وانت توفر لينا الرزق ..

    - تاني فتحتي الكلام دا .. طيب ما هو انا مواصل في عهدي ..
    - مواصل عملت شنو يعني انت عاوز تودينا غفراء لعمارة كل الفرق انه سيدها صاحبك .
    - يا ولية الموضوع دا مش ناقشناه وانتهينا منه وقلنا نحن ما ماشين غفرا نحن ماشين نعمل تبادل مصالح ..
    - ماشي يا اخوي تبادل مصالح تبادل مصالح ..
    - اهو نحن دخلنا حلتنا الجديدة ..
    وفعلا الحي يبدو انه جديد صحيح فيه بعض الفلل الفخمة المكتملة لكن به كثير من القطع الفارغة والمباني غير المكتملة .. ..
    واخيرا تقف الشاحنة امام فيلا تحت التشييد بها حوش ذو سور عالي من الطوب الاحمر . والمباني عبارة عن طابقين مبني بهما الهيكل الاسمنتي المسقوف ولكن الغرف غير مقفلة ..

    نزل عمر مع السائق وفتحوا الباب الكبير ودخلت الشاحنة للداخل وطلب عمر من زوجته واطفاله النزول .. ونزل الحمالون من ظهر الشاحنة وبدأوا في تفريغها من الاثاث داخل الحوش في الزاوية صحيح توجد غرفة مكتملة في زاوية ويبدو من شكلها انها مشروع لدكان مستقبلي . هي الوحيدة الجاهزة والمطلية باللون الاخضر وبها مروحة سقف ولها بلاط من الرخام .. شكل الغرفة كان جميل مما جعل محاسن تهدا قليلا .. وكذلك توجد في الركن حمامات مجهزة جيدا بمعدات الغسل وبها رخام ابيض .. بصورة مختصرة كانت السكنة فعلا افخم وافضل من سكنهم السابق بمراحل .. فقط ينقصها مكان للطبخ .. لكن في الركن الثاني توجد غرفة اخرى معروشة ويبدو انه صاحب العمارة كان سيخصصها للسائق الخاص لانه ملحق بها حمام خاص .. عمر عندما شاهد زوجته وقفت عندها طويلا قال لها رأيك شنو نحول الغرفة هذه لغرفة نوم بعد ما نبيضها ونضربها بوهية ونترك الكبيرة للصالون وتكون غرفة للاولاد .. ..

    - محاسن طيب نطبخ وين ؟
    - ما ممكن نعمل لينا راكوبة للطبخ ..
    - طيب لامن البنايين يكونوا شغالين انا اقعد وين ..
    - ما عليك ما اظن صاحبنا عنده قدرة لمواصلة البناء ..
    - على كل حال هو اقتراح لو عايزاه نخليه هو المطبخ خلينا نجهزه كمان ..
    - لا لا خليه مطبخ احسن ..
    وفي الاركان الاخرى كان يوجد عدة كراكيب وبراميل قديمة محرقة لم ينشغل بها الزوجين اذ انهم كانوا مشغولين بتجهيز السكنة وفرش الاثاث ..
    بعد ما خلصت محاسن من ترتيب الغرفة ورص عدة المطبخ .. أخذت جولة في الحوش وذهبت ناحية الركن الذي به عدد كبير من الكركيب وهي عبارة عن براميل وقدور ضخمة ويبدو عليها اثر الحريق .. شكت محاسن في هذه الادوات وعندما سألت زوجها رد باختصار بانها معدات البنايين ..لم تنقتنع برده لانها لم ترى بنايين يحرقون شيئا له علاقة بالبناء ..
    بالرغم من عدم اقتناعها برد عمر لم تتوقف كثيرا ربما نتنيجة للارهاق وتعب اليوم ..
    دخل المغرب تركهم عمر وخرج ليحضر بعد ساعة وهو يحمل لهم جهاز التلفزيون الجديد وثلاجة جديدة اكتملت سعادتهم وفرحت محاسن كاول مرة من زمن طويل وحست بالتغيير الايجابي الذي طرأ على حياتهم وبوادره المبشرة ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2015, 09:35 AM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 20-05-2003
مجموع المشاركات: 20214

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    تحياتي أخي القاص المبدع درديري

    قرأت الكراكيب الأولى
    ومواصل

    الكراكيب الأولى رجعتْ بي سنوات خلت ، عندما كنت مدرسا بإحدى القرى.
    نفس الكراكيب
    ولكن والحق يقال ، كانت الكراكيب تعد على أصابع اليد ، ولكن النفوس متطايبة والعنقريب كان بيشيل إجتماع كامل.

    متابعة لبقية الكراكيب

    دمتم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2015, 11:42 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: ابو جهينة)

    Quote: قرأت الكراكيب الأولى
    ومواصل

    الكراكيب الأولى رجعتْ بي سنوات خلت ، عندما كنت مدرسا بإحدى القرى.
    نفس الكراكيب
    ولكن والحق يقال ، كانت الكراكيب تعد على أصابع اليد ، ولكن النفوس متطايبة والعنقريب كان بيشيل إجتماع كامل.

    متابعة لبقية الكراكيب

    دمتم


    سلام يا زعيم

    الكركايب هي الجزء المادي أو المتحجر الذي يعكس معاناة غلابى كثر تطحنهم المعاناة ولا يغلي أحد عليه بالا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2015, 08:43 AM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    الكراكيب 6
    الليل مضى نصفه بعد ما اكملوا سهرتهم في التلفزيون والذي حرموا منه فترة طويلة وقبل ما يستسلموا للنوم يقوموا مفزوعين على طرقات عنيفة على باب الحوش الكبير .. يقوم عمر في الاول متسمرا في مكانه ومحاسن والاولاد يحاصرونه ويمسكوا في كتفه مفذوعين ويتطلع الجميع ناحية الباب ..
    ومع تكرر الطرق قام عمر ليفتح الباب تفاجأوا بدخول ضابط شرطة ومعه عدد كبير من العساكر يدخلون ناحية البيت وينتشرون فيه دون انتظار الإذن من عمر ودون اكتراث لدهشته وعيونه المحمرة ..
    محاسن رغم اضطرابها تتمكن من لبس ثوبها وستر نفسها
    عمر يسأل الضابط بغضب وانفعال : في شنو يا جنابو .؟

    الضابط : في شنو ؟ يعني ما عارف .. طيب حتعرف بعد شوية .

    يخرج العساكر من انحاء المنزل وهم يحملون تلك المعدات والادوات التي عليها اثر للحريق .

    الظابط : هسع عرفت في شنو ولا عاوز تتذاكى علينا كمان .

    عمر : سعادتك نحن رحلنا في البيت دا قبل ساعات وما عندنا أي فكرة عن الحاجات دي لاننا لقيناها هنا .

    الظابط : قديمة يا حبيب وسمعناها اكثر من مرة وما تفتكر دي اول مرة نداهم فيها بيت مشبوه .

    عمر : احترم نفسك مشبوه بتاع شنو ؟

    الظابط " حاتقل ادبك كمان .. يلطم عمر في وجهه ويأمر العساكر برفعه في السيارة ويتوجه ناحية محاسن بعد ان ابلغه العساكر في انهم لم يجدوا انتاج جاهز .

    الظابط : يلا ورينا دافناه وين ؟

    محاسن : هو شنو الدافناه وين ؟

    الظابط " يعني عاوزة تعملي فيها زكية يمين انا ممكن اطلب من العساكر يقلبوا البيت دا فوق تحت لكن لو لقيناه ما راح نرحمك احسن تعترفي براك .

    محاسن : اقسم بالله انا ما عارفاك بتتكلم عن شنو ؟

    الظابط : عن شنو ها والله انت الجبتيه لنفسك يلا ارفعوها هي كمان .

    محاسن : لا ما في واحد يلمسني انا بركب براي .. ركبوا معاي اولادي انا ما بخليهم براهم هنا ,

    وتدخل محاسن في موجة بكا هستيري وعمر يخفض راسه للارض لم يستطيع ان ينظر لوجهها ..

    تؤخذ العائلة السعيدة للحظات فقط والتعيسة دائما ناحية مركز الشرطة وقسم مكافحة الخمور البلدية ..

    وفي المركز ياخذ الظابط الزوجين للتحقيق لينتزع منهما اعتراف .

    الظابط : احسن تعترفوا براكم العرقي دافننه وين نحن مراقبين تحركاتكم وعارفين زباينكم كلهم من زمن طويل ..

    بعد تتضح الصورة يخرص الزوجان لا يجدا مبررا .. لكن الخطوة الايجابية التي فعلها عمر هي اتصاله بصديقه صاحب البيت والذي استطاع ان يحضر لهم مسرعا وفي صحبته عقيد في الشرطة استطاعوا ان ينقذوا الموقف ويفسروا الامر لرجال الشرطة قبل ان يزجوا بالزوجين في السجن ..

    الظابط الملازم قائد الحملة محاولا الاعتذار لعمر وزوجته وقال انه وردهم بلاغ كاذب ربما من الساكن القديم الذي كان يصنع ويبيع الخمور البلدية في العمارة .. واراد ان ينتقم على اخراجه منها ..
    محاسن بالطبع لم تسمع الاعتذار ولازالت تنتحب وتفكر في تصرفات هذا الزوج المتهور الاهوج .. كم مرة نبهته بأن يحسب خطواته قبل ما يضع رجله في أي خطوة جديدة ..

    عمر : لام في سره صاحبه لانه لم يشرح له عن سبب مشاكل الحارس القديم مع الجيران ولماذا طالبوه بطرده ..ربما كان توقع مثل هذه الخطوة واستعد لها ..
    عبد الرحمن لام نفسه لانه تعامل مع الامر بانانية واراد ان يحل مشكلته في اقرب وقت واسهل الحلول استغل حاجة صديقه وزميله اسوأ استغلال وها هو الآن يعرضهم لاصعب موقف يمكن يكون قابلهما في حياتهما وكيف يمكن ان يعالج هذا الحرج الآن .. هذه مشكلة لوحدها ..
    محاسن تذكرت جيرانها القدام وشماتة جارتها الحاقدة سعاد لو سمعت بهذا الموقف .. هنا لم تملك نفسها من البكاء بصوت عالي وبحرقة شديدة ..
    عمر اعترف بغلطته بينه وبين نفسه وتهيأ لاي قرار يمكن ان تطلبه محاسن حتى لو كان الطلاق لانه يوقن بأن غلطته هذه المرة لا تغتفر وتنسى بسهولة ..

    تحركوا جميعا في سيارة عبد الرحمن ناحية البيت تحت صمت تام ..
    كل واحد يعد في سيناريو للحوار بينه وبين نفسه لو فتح أي واحد الموضوع كيف سيرد هو ..

    لكن لم يرد احد او يفتح النقاش .

    بعض المواقف يكون الصمت فيها أكثر بلاغة من الكلام .. ..

    بل ربما أرحم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2015, 05:04 PM

درديري كباشي

تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكراكيــــــــــــــــــــب (Re: درديري كباشي)

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de