تأمُلات ما علاقة وزير الاستثمار بأمانة الراعي الطيب؟ ! ! كمال الهدي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 09:16 PM الصفحة الرئيسية

تأمُلات مكتبة بقلم كمال الهدي
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-02-2014, 02:58 PM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 574

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تأمُلات ما علاقة وزير الاستثمار بأمانة الراعي الطيب؟ ! ! كمال الهدي

    [email protected]

    · طلبت في مقال سابق حول أمانة الراعي السوداني الطيب يوسف الزين من كافة السودانيين وأولهم المقيمين بالمملكة العربية السعودية السعي لتكريم هذا الرجل العفيف الشريف.
    · وقلت في ذلك المقال أن مطالبتي تقتصر على السودانيين الغبش العاديين وليس لها علاقة بالجهات الرسمية لأن حكومتنا عودتنا على الاحتفاء فقط باللصوص وآكلي مال السحت.
    · لكن يبدو أن الجماعة أرادوا ركوب الموجة واستغلال الحادثة التي أفرحت الكثير من السودانيين لخدمة أغراض دنيئة.
    · فقد طالعت صباح اليوم خبراً يقول أن عدداً كبيراً من أفراد الجالية السودانية التقوا بالراعي الطيب.
    · وأضاف الخبر أن مبلغاً مالياً مقدراً سوف يُقدم للطيب في حضور وزير الاستثمار السوداني.
    · وفي التو واللحظة قفز لذهني السؤال الذي عنونت به مقال اليوم: ما علاقة وزير الاستثمار السوداني بأمانة الراعي الطيب؟!
    · لو كان في الأمر سرقة أو إهدار مال عام أو محاباة لأحد أصحاب الحظوة أو تنصل عن عهد لما استغربت لورود اسم أي وزير سوداني.
    · أما أن يرتبط الموضوع بأمانة سوداني أصيل ود بلد يخاف الله وينأى بنفسه عن الحرام، فغريب والله أن يرد اسم أي وزير سوداني في حكومتنا الحالية.
    · ولم يشأ سفير السودان بالمملكة بالطبع أن يفوت الفرصة التي يظن أنها جاءتهم على طبق من ذهب لصرف الأنظار عن مشاكل حكومته مع السعودية متوهماً أن أمانة الراعي الطيب يمكن أن تكون سبباً في رضا السعوديين عنهم، متناسياً أن ( الكيمان ) عند غالبية أخوتنا العرب صارت مفروزة تماماً.
    · خرج سفير السودان على الجمع ليقول : " إن ما فعله الراعي ليس بمستغرب على أخلاق أي مسلم، وأن هذا الفعل نفخر به من الراعي وهذا ما يجسده في الشعب السوداني، وعلى الرغم من حاجته لكن إيمانه وخوفه من الله كان رادعاً بأن لا يخون الأمانة، وهذا ما يجب أن يتمسك به أي مسلم وأن كل شخص سيسأل عن ماله من أين اكتسبه وعن عمره في ما أفناه."
    · قال سعادة السفير أن ما فعله الراعي ليس بمستغرب على أخلاق أي مسلم، وفات عليه هنا أن يسأل نفسه سؤالاً منطقياً: علام الاحتفال بالرجل إذاً طالما أن ما أتى به ليس بمستغرب على أخلاق المسلم؟!.
    · الواقع يا سعادة السفير أننا كسودانيين فرحنا بهذا التصرف لأن عهدكم بدل أحوالنا كثيراً وجعل الكثير من مسلمي هذا البلد يفكرون فقط في حساباتهم المصرفية ضاربين بعرض الحائط أخلاق وتعاليم ديننا السمحة والسبب معلوم وهو ما ينطبق عليه قول الشعار " إذا كان رب البيت بالدف ضارباً فشيمة أهل البيت الرقص والطرب."
    · قال السفير أن مخافة الراعي الطيب من ربه منعته من خيانة الأمانة، وهنا نسأل السفير: ما الذي يردع أهل حكومتك التي أرسلت مبعوثاً لها في السعودية عن ارتكاب كل قبيح؟!
    · غريب والله يا سفير السودان لدى المملكة أن تكونوا على علم بأن المولى عز وجل سيسأل العبد عن ماله من أين اكتسبه وعن عمره في ما أفناه!!
    · وبماذا يا تُرى سيجيب يومها وزير الاستثمار المدعو لتكريم الراعي الطيب وبقية الكوكبة من وزراء حكومتكم؟!
    · هل سيتجرأ أحدهم بذكر مصدر أمواله أمام العالم ببواطن الأمور جل شأنه؟ وهل سيقولون أنهم أفنوا أعمارهم في إهدار ثروات هذا الشعب المسكين وتعذيبه وتشريده وقتله وإنهاكه بالجوع والمرض؟!
    · مؤسف والله أن يتصرف راع بسيط بهذا النبل ويحسن صورتنا كثيراً أمام الآخرين، ثم تأتوا أنتم بهذه السرعة محاولين تشويه هذه الصورة الجميلة.
    · حتى الفرح المعنوي تستكثرونه علينا يا سعادة السفير، بعد أن تركنا لكم الجمل بما حمل؟!
    · لك الله يا الطيب الأمين وأنصحك بألا تقبل من هؤلاء أي هدية فقد اعتادوا أن يخربوا حتى بين المرء وخالقه.
    · أي تبرع تقدمه لك أي جهة حكومية لن يختلف يا عزيزي الطيب عن المال الذي أراد ذلك الرجل أن يمنحك إياه في مقابل أحدى النعاج.
    · وقد رفضت يومها بشدة أن تخون الأمانة وتستلم ما ليس لك فيه حق، فأرجو أن تقدم درساً جديداً وتقول لوزير الاستثمار الذي سيتكبد مشاق الحضور إلى هناك على نفقة الحكومة التي تصرف أموالاً عزيزة على أهل السودان فيما لا يجدي ولا ينفع.. أرجو أن تقول للوزير " الكثير من فقراء بلدي أحق به منى فأعيدوا الأمانة لأهلها واحتذوا بي عندما حافظت على أمانة كفيلي."
    · أما أن تأتيك أي مبالغ أو تكريم من أهلك البسيطين المغلوب على أمرهم مثلك فهذا حلال طيب لأن كلاً منهم لا شك سيقدم قدر استطاعته ومن حر ماله.
    · نقاط أخيرة:
    · نفى مدرب الهلال النابي بالأمس التصريحات المنقولة عنه التي قلل فيها من شأن لاعبي الهلال، لكن فات على الرجل أنه أكثر من الثرثرة في الآونة الأخيرة.
    · لعلمك يا النابي فإن أهم سمات صحافتنا الرياضية أنها تضيف الكثير جداً من التوابل على أي تصريح وفي بعض الأحيان ( يشتلون) التصريح كاملاً.
    · وأن أردت يا نابي أن تتجنب كل هذا فعليك بالوصفة التي التزم به مدرب منتخبنا الأسبق الانجليزي قسطنطين وهي الكف عن التصريحات تماماً وعدم التحدث إلا عبر الأجهزة المرئية والمسموعة.
    · ظني أن هذه الوصفة ستجنبك وفريقك الكثير من الآثار السلبية في هذه المرحلة والفريق مقبل على خوض أول لقاءاته الأفريقية.
    · أخوتنا في المريخ يتخبطون، ويحاولون إيجاد أعذار واهية للخروج المبكر.
    · فبعض كتابهم يعزون الخروج لعدم وجود ( مدلك) للفريق.
    · ورئيس النادي ينسب الخروج جزئياً لبرمجة دورينا اللا ممتاز، وكأن ناديه يشارك لأول مرة في هذه البطولة.
    · معلوم أن اتحادنا سيء في كل شيء، وأن توقيت بدء التنافس المحلي غير مناسب، لكن كل ذلك كان معلوماً بالنسبة لكم عندما كنتم تفرحون بعبارات من شاكلة "المريخ العالمي".
    · مشكلة المريخ في رئيسه وجوقته وإعلامه المضلل.
    · تركوا كل شيء الآن ويحاولون إيهام جماهير النادي بجدل بيزنطي حول بقاء كروجر أم ذهابه.
    · ألم يذهب كروجر من قبل مرتين ثم أعدتموه من جديد! فهل يوجد تخبط أكثر من هذا؟!
    · رئيسكم وإعلامكم هما حجر الزاوية في حل مشاكل النادي وأي شيء غير ذلك لن يكون أكثر من بيع للوهم.
    · والخروج المبكر كان نتيجة طبيعية للأخطاء التي ظلت تتكرر كل عام.
    · كرة القدم السودانية عموما تعاني، ونقاط ضعفها تفوق نقاط قوتها بمئات المرات، ولذلك لا أرى سبباً لكل هذه المحاولات المستميتة للتبرير، إلا إذا كان البعض يخافون على مصالحهم الخاصة.
    · اقترب موعد لقاء الهلال بالملعب المالي وكل العشم في أن يتقدم الأزرق في المنافسة ولا يخرج باكراً أيضاً.
    · ولتحقيق ذلك لابد من القيام بعمل كبير فكفاكم حديثاً يا النابي ومجلس الهلال وعليكم بالعمل الجاد، وإلا فستشربون من نفس الكأس التي شرب منها المريخ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de