ملاريا جديدة تهدد ملايين البشر! بقلم فيصل الدابي/المحامي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-12-2018, 09:40 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة فيصل الدابي المحامي
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-11-2014, 12:57 PM

فيصل الدابي المحامي
<aفيصل الدابي المحامي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 383

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ملاريا جديدة تهدد ملايين البشر! بقلم فيصل الدابي/المحامي

    ورد في موقع الجزيرة نت الخبر التالي:
    كشفت دراسة أجريت أخيرا أن أنواعا من الطفيليات المسببة للملاريا التي تصيب القردة باتت خطرا على حياة البشر أيضا إذا لم يتلق المصاب علاجا سريعا.
    ومن المقرر أن تنشر هذه الدراسة -التي أجراها فريق من العلماء في جامعة ساراواك الماليزية- في مجلة الأمراض السريرية المعدية التي يقوم عليها فريق طبي دولي.
    ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن الأستاذ بالبير سنغ من الجامعة الماليزية قوله إن "ازدياد النشاط السياحي في جنوب شرق آسيا قد يؤدي للكشف عن المزيد من هذه الحالات في المستقبل".
    ورغم أن هذا النوع الجديد من المرض يتركز في ماليزيا فإن الباحثين يحذرون من تفشيه في البلدان الأوروبية بسبب النشاط السياحي. وكان يعتقد أن بلازموديوم كنولسكي -وهو أحد أنواع الطفيليات المسببة للملاريا- يصيب القردة فقط، غير أن هذه الدراسة خرجت بنتائج جديدة تؤكد أن البشر هم أيضا في دائرة الخطر. وتشير التقديرات إلى أن الملاريا تفتك بأكثر من مليون شخص في العالم سنويا وتسببها طفيليات تدخل إلى الدورة الدموية عبر البعوض المصاب بالمرض. المصدر : يو بي آي (انتهى الخبر) !

    تعليق أول:

    هناك سودانيون كثيرون في ماليزيا ، ونخشى أن ينقلوا ملاريا القرود إلى السودان! غايتو الله يستر. ذات يوم كتبت قصتي الحقيقية مع الملاريا القديمة البنعرفا (مش الملاريا الجديدة بتاعت القرود دي) وكانت بعنوان ملاريا مغتربة ولا بأس من إعادة نشرها ويحلكم الحله بله من الملاريا القديمة والملاريا الجديدة:
    مـــلاريا مغتــــربة!
    منذ أن خلقه الله في جمهورية حيرانستان غير الديمقراطية، كان "محتار" يعاني من الملاريا الخبيثة بشكل دائم وهو لا يذكر على وجه التحديد متى بدأت العلاقة الأزلية بينه وبين أنثى الأنوفليس الراعي الرسمي والناقل الحصري لمرض الملاريا ، ربما لدغته تلك الأنثى الأفريقية بسم الملاريا وهو ما زال جنيناً في بطن أمه وربما أصابته بفيروسها المشاكس في لحظة ولادته ومن ثم أقامت بصفة دائمة في شرايينه وأوردته وتخندقت وتمترست في كرويات دمه الحمراء وراحت تمارس هوايتها المفضلة في التهام كرويات دمه البيضاء من وقت لآخر كلما سنحت لها الفرصة بل أن الملاريا كانت تهاجم دماغ "محتار" أحياناً وتجتاح خلاياه الرمادية بعنف ، لكم طارت الملاريا في رأس "محتار" وأصابته بالجنون الدائم أو المتقطع أو العاهة العقلية في كل المواسم الخريفية!
    ولعل ملاريا حيرانستان التي تستوطن في دم "محتار" وتقيم فيه إقامة دائمة هي من أعجب ملاريات العالم على الإطلاق ، فعلى سبيل المثال لا الحصر وصف المتنبيء ملارياه التي الزمته الفراش بالحياء لأنها كانت لا تزوره إلا في الظلام أم الملاريا الحيرانستانية فهي عديمة الحياء بل وفاجرة بكل تأكيد لأنها كانت تزور "محتار" صباحاً وظهراً وعصراً وليلاً بل أنها كانت لا تعفيه من زياراتها الثقيلة حتى في الجمع والعطلات الرسمية وغير الرسمية ويبدو أنها قد بلغت في علاقتها الأزلية مع "محتار" أقصى درجات الإخلاص حيث قامت بزيارته حتى في ليلة زفافه وأجبرته على قضاء عدة أيام من شهر العسل في المستشفيات والعيادات الصحية البائسة! لكم بكى "محتار" حينما قتلت الملاريا أصغر إخوته! لكم ضحك "محتار" في سره حينما زار الموقع الالكتروني للصليب الأحمر وقرأ تحذيرات دول الغرب لمواطنيها من زيارة حيرانستان خوفاً على صحتهم الغالية من إرهاب أنثى الأنوفليس التي تعتبر القاتل رقم واحد للبشر على مستوى العالم!
    قبل عشرة سنوات بالتمام والكمال ، غادر "محتار" حيرانستان ولم يعد إليها مطلقاً ، ولدهشته العارمة فقد انقطعت عنه انتفاضات الملاريا انقطاعاً نهائياً ولم يصب بالحمى قطّ طوال فترة اغترابه خارج حيرانستان ، لقد ارتاح "محتار" من سماع طنطات أنثى الأنوفليس التي تثقب الآذان ومن ويلات لدغاتها اللعينة التي تفتك بالأبدان ، وذات يوم ذهب "محتار" إلى مستشفى الدم بغرض التبرع بدمه تلبية لطلب صديق كان محتاجاً لنقل دم بغرض إجراء عملية جراحية لأحد أطفاله ، وهناك فؤجي "محتار" مفاجأة العمر حينما رفض الممرض تبرعه بالدم بحجة أن دمه ملوث بفيروس الملاريا ، خرج "محتار" من مستشفى الدم وهو يتساءل بحيرة : هل الملاريا المغتربة صنف جديد من أصناف الملاريات المهذبة؟! كيف تمكنت الملاريا المهاجرة من الروغان من كل الفحوصات الطبية في حيرانستان ودولة الاغتراب على حد سواء؟! كيف اغتربت ملاريا حيرانستان وهاجرت دون الحصول على جواز سفر أو تأشيرة؟ كيف تمكنت من الإقامة في دمه بدون كفيل أو كفالة ولماذا لم تصبه بأي نوع من أنواع الحمى طوال فترة اغترابه؟! كيف تمكنت الملاريا من الاختباء في دمه بأدب جم كل هذه السنوات ولم تشعره حتى بوجودها؟! هل هذا التواجد الفيروسي الصامت هو أحدث نوع من تكتيكات الدهاء المرضي؟! لم يجد "محتار" أي رد لأسئلته الحائرة ولكنه أيقن أن الملاريا أشد مكراً وأكثر خبثاً من أي مرض مر على خيال بشر أو طاف بذهن إنسان وأن أنثى الانوفليس هي أخطر أنثى على وجه الأرض لأنها نجحت في الارتباط به بعلاقة عاطفية مزمنة وأنها سوف لن تفارق جسمه لا بالسياسة ولا بالقوة الجبرية ولن تخرج من دمه حتى لو هاجر إلى بلاد الإسكيمو وستظل مقيمة في جسده إلى حين خروج روحه إلى بارئها!

    تعليق أخير:

    إذا كانت الملاريا القديمة عملت فينا كده ، امال الملاريا الجديدة (بتاعت القرود دي) تعمل فينا ايه؟! اللهم نجنا من شر الملاريات القديمة والجديدة ، آمين ، يارب العالمين.

    فيصل الدابي/المحامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de