منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 14-12-2017, 08:32 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشاعر يحي فضل الله(Yahya Fadlalla)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

نص شعري لسعدي يوسف

14-01-2003, 11:47 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 11408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نص شعري لسعدي يوسف

    [email protected] MSN Home | My MSN | Hotmail | Search | Shopping | Money | People & Chat




    Search the Web



    Home Inbox Compose Contacts Options Help


    [email protected] Free Newsletters | MSN Featured Offers | Find Message


    Save Address(es) Block This is not Junk Mail Previous Next | Close

    From :
    Osman Hamdan

    Reply-To :
    [email protected]

    To :
    intifadah

    Subject :
    http://www.assafir.com/iso/today/weekly_culture/45.html

    Date :
    Mon, 13 Jan 2003 21:42:05 +0100

    Reply Reply All Forward Put in Folder...InboxSent MessagesDraftsTrash Can Printer Friendly Version

    قصيدتان
    سعدي يوسف




    عرسُ بنات آوى
    أمظفّرُ النّواب
    ماذا سوف نفعلُ، يا رفيقَ العمرِ؟
    عرسُ بنات آوى... أنتَ تعرفهُ قديماً:
    نحن نجلسُ في المساءِ الرطبِ تحت سقيفة القصبِ؛
    الوسائد والحشايا من نديفِ الصوفِ
    والشايُ الذي ما ذقتُ طعماً، مثله، من بعدُ،
    والناسُ...
    الظلامُ يجيءُ، مثل كلامنا، متمهّلاً
    والنخلُ أزرقُ
    والدخانُ من المواقد كالشميمِ،
    كأن هذا الكون يبدأُ...
    ..........
    ..........
    ..........
    فجأةً، تتناثر الضحكاتُ، بين النخل والحَلْفاءِ:
    عرسُ بناتِ آوى!
    
    أمظفّر النواب
    ليس اليوم كالأمسِ (الحقيقةُ مثل حُلم الطفل)
    نحن اليومِ ندخلُ فندقاً للعرسِ
    (عرس بنات آوى)
    أنت تقرأ في صحائفهم قوائمهم
    فتقرأ:
    يمرّونِ بالدّهنا خفافاً عِيابُهم
    ويخرجنَ من دارينَ بُجْرَ الحقائبِ
    على حينِ ألهى الناسَ جُلُّ أمورهم
    فنَدْلاً زُرَيقُ المالَ ندلَ الثعالبِ
    
    أمظفّرُ النواب
    دعنا نتفقْ...
    أنا سوف أذهبُ نائباً عنكَ
    (الشآمُ بعيدةٌ)
    والفندقُ السرّيُّ أبعدُ...
    سوف أبصقُ في وجوه بنات آوى
    سوف أبصقُ في صحائفهم
    وأبصقُ في قوائمهم
    وأُعلنُ أننا أهل العراقِ
    ودوحةُ النّسبِ
    وأُعلنُ أننا الأعلَونَ تحت سقيفةِ القصبِ...
    لم يتغير شيء
    لم يتغير شيء
    ما زال أبي يكدح بين النخل وماء المدرسة،
    الناس يقولون...
    ولكني أعرف نفسي خيرا حتى من نفسي؛
    مثلا:
    أنا أعرف ما لا تعرفه الصحف المأجورة،
    أو أني أعرف أن أتأمل في الشاطئ
    أعني أني أعرف أن أتأمل في ذرات الرمل
    وفي ما يقذفه البحر، قواقع أو عشبا
    أو أسماكا ميتة،
    ..........
    ..........
    ..........
    لم يتغير شيء:
    مأواي هو الغرفة، مفردة، في أحياء الفقراء
    وقوتي الخبزة والعدس...
    الأمر، إذاً، أبسط من أن يخفى
    أبسط من أن يخشى،
    أرجوك...
    ..........
    ..........
    ..........
    ستقول (لك الحق تماما) إن العالم غير العالم
    إن منارة كارل ماركس مطفأة...
    إن الشركات العظمى، عابرة الأقوام، مخيمة
    حسناً!
    ما شأني أنا في هذا؟
    أنا ما زلت فقيرا،
    ما زلت فقيرا، مثل أبي، أكدح، بين النخلة والماء.
    ==^==^=============================================================
    This email was sent to: [email protected]

    EASY UNSUBSCRIBE click here: http://topica.com/u/?bUrKf1.bVSovK.b3NhbWFl
    Or send an email to: [email protected]

    TOPICA - Start your own email discussion group. FREE!
    http://www.topica.com/partner/tag02/create/index2.html
    ==^==^=============================================================


    Reply Reply All Forward Put in Folder...InboxSent MessagesDraftsTrash Can Previous Next | Close



    MSN - More Useful Everyday
    MSN Home | My MSN | Hotmail | Search | Shopping | Money | People & Chat


    © 2002 Microsoft Corporation. All rights reserved. TERMS OF USE Advertise TRUSTe Approved Privacy Statement GetNetWise

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2003, 00:35 AM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ظهيرة لسعدي يوسف (Re: osama elkhawad)

    ظهيرة
    نص شعري لسعدي يوسف

    بين ان نشتهي
    او نتمشي معا
    ساحة للتردد او للتأمل
    او للملال
    فكري انت
    هل نستطيع التحدث في مطعم؟
    ام نراود نهرا فنغمس راحاتنا فيه؟
    ام نكتفي بالتنفس؟
    ام ننطفئ في الظلال؟
    غير اني
    سابقي اذا ما رأيتك
    مضطربا
    خجلا
    ممسكا اول الخيط
    منتظرا في الظلال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2003, 01:02 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 15447

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نص شعري لسعدي يوسف (Re: osama elkhawad)

    الناصع كحد الغبينة..اسامة الخواض
    معزة واحترام..
    مع قناعتي ان قراءة قصائد سعدى يوسف تحتاج كثيف التأمل، الا اني اشكرك على هذا الاختيار/التداعي واستميحك عذرا وانثر نصين قصيرين لسعدي يوسف مشاركة في هذه الاحتفالية النقية..

    ظـهــــــيرة..


    الآن
    وقد أسدلت ستائري الخشب
    (الشمس مروعة)
    أنا أشتاق اليك..
    منفضـتي امتلأت من مزق الاوراق
    و من ضربات الجاز
    ومن سدادات البيرة
    أشتاق اليــك
    لا لحديثك
    لا للثوب الـمتغضن دوما من جهة
    لا لتفاهات صديقاتك
    لا لـمتاعبك العملية
    ...............
    ...............
    ...............
    أشـتاق اليـك
    اليــك
    فقــط

    حــياد صـعـب

    سـأقول اذا جئت مساءا:اهـلا
    سـأقوم الى البار
    أمزج كأسا لك
    كأسا اخر لي
    وسـأختار الكرسي بعيدا
    لن ألمس حتى أريكتـك
    لك أن تهـدأ انفاسك
    أن تـمتلكي دنـياك
    ووحـدتك
    لك أن تحتفظي بالكأس طويلا
    قرب الـمنفضة الـملأى بالأعـقاب
    ............
    ............
    ............
    الـكرسي بعـيد
    والنـهر بعيد
    وأريكتك الـجـسر

    ودمت
    محمد النور كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2003, 05:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 31-12-2002
مجموع المشاركات: 11408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نص شعري لسعدي يوسف (Re: osama elkhawad)

    كبر أشكرك على هذا التشبيه الشاعري حين يقترن الحب بالكراهية انت شاعر مطبوع كما يقول القدماء قي وصف الشاعرية.احترم جدا احتفالكما أنت و صديقي يحي فضل الله بسعدي يوسف.أنا اعتبره واحد من اصولي المشائين.فهو من المشائين العظام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2003, 07:25 AM

عشة بت فاطنة
<aعشة بت فاطنة
تاريخ التسجيل: 06-01-2003
مجموع المشاركات: 4572

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نص شعري لسعدي يوسف (Re: osama elkhawad)

    سعيدة انا لاستهل يومي بهذا البوست في حضرة سعدي يوسف والنواب وضيافة الخواض وضيوفه الرائعين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2003, 07:21 PM

mustafa mudathir
<amustafa mudathir
تاريخ التسجيل: 11-10-2002
مجموع المشاركات: 3439

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نص شعري لسعدي يوسف (Re: osama elkhawad)

    والظلام يجئ مثل كلامنا متمهلا.....
    ما سمعت اعذب من هذا منذ قال درويش:
    والهواء يرى و يؤكل مثل حب التين
    و بعدين يا أسامة هنالك ملامح لفقر أحبه في هاتين
    القصيدتين وحضور مجيد للمكان
    اختيار بطعم الكأس الثالث
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-01-2003, 08:22 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Zahira (Re: osama elkhawad)

    ظهيرة سعدي يوسف

    بين ان نشتهي
    وان نتمشي معا
    ساحة للتردد
    او للتأمل
    او للملال
    دائما ما يقذف الشاعر العراقي الكبير سعدي يوسف بقارئ قصيدته نحو ذلك الغامض المفضوح او الفاضح الغامض انها تلك المتاهات الممتعة في سراديب القصيدة التي تتشابك فيها العلاقات و يتجادل فيها الداخل و الخارج وتحتشد فيها التفاصيل و التساؤلات
    هذه القصيدة لسعدي يوسف من ضمن طريقته و اسلوبه في كتابة القصيدة القصيرة المكثفة هي قصيدة لم املك تجاهها حين قرأتها من ضمن قصائد عديدة له لم املك الا ان احرض ذاكرتي علي حفظها كان ذلك في نهاية الثمانينات في عصر يوم ممطر من ايام سكني بالجميعاب ذلك البيت الاليف الذي منحني الفة من الاصدقاء في ايام العزوبية و ظللني بالمحبة حين اصبحت في مقام من سجنوا في سجن الاسرة العذب بيتي في الجميعاب بيت روائي التفاصيل تلك التفاصيل التي تتراوح بين فوضي العزوبية و عذوبة ان تكون زوجا و ابا
    صادفتني قصيدة سعدي يوسف في ذلك العصر الممطر فحفظتها عن ظهر قلب تري هل لازال للقلب ظهر؟
    بالمناسبة وانا استعد للهجرة الي كندا تعرضت لعملية رسم قلب هذه الجملةـ رسم قلب ـ اتأملها بكثافة شعرية مع انهاـ الجملةـ صارمة ومحددة و مشروطة بذلك الخوف الازلي من مغبة الاقتراب من الموت لا سيما و قد ترسخ لدينا ان الموت يبدأ دائما من القلب ما علينا قرأت تلك القصيدة لسعتني هزتني , بدلت ما كان يعتريني وقتها من احاسيس و مشاعر , كنت وحدي لكنهاـ القصيدة زحمتني بالتألف مع كل العالم الذي حولي , اكاد اجزم انني اصبحت كائنا اخر غير الذي كنته قبل قراءة القصيدة اليس ذلك مدهشا؟ ان تغير قصيدة كياني؟ لم اقرأقصيدة اخري من ديوان سعدي يوسف وقفت عندها قرأتها مرة اخري و كأنني اتحسس ملامحي , ملامحي الداخلية تلك التي ضجت بالشفيف من التأملات
    بين ان نشتهي
    و ان نتمشي معا
    ساحة للتردد
    او للتأمل
    او للملال
    فكري انت
    هل نستطيع التحدث في مطعم؟
    ام نراود نهر فنغمس راحاتنا فيه؟
    ام نكتفي بالتنفس؟
    ام ننطفئ في الظلال؟
    غير اني سابقي
    اذا ما رأيتك
    مضطربا
    خجلا
    ممسكا اول الخيط
    منتظرا في الظلال
    هذه هي القصيدة التي ازعم انني تغيرت و اصابني ذلك المس من الطرب حين قرأتها هي قصيدة قصيرة جدا و لكنها كثيفة المعاني و ما اصابني بنوع من تلك المتعة هو عنوان القصيدة لان العنوان هنا بالذات يلقي بظلال من التأمل علي النص يرتبط العنوان بذلك الجدل الشفيف و التلقائي مع هذا النص المتأمرعلي التبلد و المحرض علي التأمل
    كان عنوان هذه القصيدةـ ظهيرةـ هكذا ظهيرة بدون الف ولام وهي ظهيرة محتشدة بالقول الشعري النقي هي ظهيرة تفضح تساؤلات العاشق
    فكري انت
    هل نستطيع التحدث في مطعم؟
    ام نراود نهرا فنغمس راحاتنا فيه؟
    ام نكتفي بالتنفس؟
    ام ننطفئ في الظلال؟
    هزني الشاعر سعدي يوسف بهذه التلقائية العذبة في اجتراحه الشعري لهذه التساؤلات و خرجت في ذلك العصر الممطر و انا امرن ذاكرتي علي حفظ هذا النص الشعري الجميل
    خرجت من البيت و خطواتي تتحسس شوارع و ازقة الجميعاب بتسكع شعري حميم و كنت احاول تفكيك هذا النص الشعري محاولا الدخول الي تلك الظهير ظهيرة سعدي يوسف كنت اتسأل هل بالامكان ان تمتعني العلائق في هذا النص الشعري لو تخلي النص عن هذا العنوان ـ ظهيرة؟؟؟
    لا اظن ذلك و هذه جدارة هذا الشاعر الشفيف الكثيف و الذي يملك قدرة ان يختزل عالما كامل التفاصيل في قصيدة قصيرة جدا و دعوني اكثف خاتمة هذه القصيدة فهي خاتمة تراهن علي الامتاع
    غير اني سابقي
    اذا ما رأيتك
    مضطربا
    خجلا
    ممسكا اول الخيط
    منتظرا في الظلال
    تري اي ظهيرة تلك التي يمسك فيها شاعر كبير مثل سعدي يوسف باول الخيط و ينتظر في الظلال؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de