نقيب أطباء السودان الدكتور احمد الشيخ: نناشد المستثمرين العرب بان لا يشتروا ممتلكات الشعب السوداني

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-12-2018, 07:58 PM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-02-2014, 02:53 PM

اخبار سودانيزاونلاين
<aاخبار سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 3086

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نقيب أطباء السودان الدكتور احمد الشيخ: نناشد المستثمرين العرب بان لا يشتروا ممتلكات الشعب السوداني

    في حواره مع سيتيزن (1-2)

    نقيب أطباء السودان الدكتور احمد الشيخ :الاوضاع الصحية منهارة

    نناشد المستثمرين العرب بان لا يشتروا ممتلكات الشعب السوداني لأنها سوف تعود لهذه الشعب،.

    وصف الدكتور احمد عبد الله الشيخ نقيب لجنة اطباء السودان ظاهرة الاطباء المزيفين بالبلاد الذيت تم القاء القبض عليهم مؤخرا بانها ظاهارة خطيرة ناتجة من غياب المتاعبة فوضي وقصور الجهات المعنية وحذر من امراض وبائية وقال في حواره مع صحيفة سيتيزن ان جرحي مظاهرات سبتمبر الماضي خطيرة وان بعضهم بحاجة الي علاج بالخارج بسبب الاصابات القاتلة التي كانت في الراس والصدر والعنق درس الشيخ بجامعة (سقد) بجمهورية الميجر الشعبية حيث نال الدبلوم العالي والماجستير وعمل بها جراحا ومن ثم عمل مدرس مساعد تدريس في قسم التشريح وقدم الشيخ عدد من الاوراق العليمة برفقة استاذه الجامعي البروفيسور تشيلوك الذي تعبر من اكبر علماء علم التشريح والانسجة والتطور عمل الشيخ ايضا مساعد باحث بجامعة هارفد الامريكية مرافقة لاستاذه تشيلوك ،دكتور الشيخ وهو حفيد لرائد تعليم المراة بالسودان الشيخ بابكر بدري دكتور الشيخ ايضا حفيد السفير محمد عثمان ميرغني شكاك الذي يعتبر اول سوداني جامعي تخرج من جامعة بيروت سنة 1927 قسم الاقتصاد والمحاسبة:وعمل الشيخ بمستشفي الكرخ بالعراق قبل حضوره للسودان والعمل بمستشفي امدرمان التعليمي التي قدم استقالته منها غاضبا عندما تم نزع حوادث امدرمان مطلع التسعينات ويعمل الشيخ حاليا طبيبا بعيادته بامدرمان بجانب اختياره نقيبا لاطباء السودان فضلا عن عضويته في جمعية العلماء في التشريح والانسجة وشارك في مؤتمرات علمية عديدة بالخارج معا الي تفاصيل الحوار؟

    حوار:حسين سعد

    اولا حدثنا عن الحركة النقابية السودانية؟

    الحركة النقابية السودانية منذ نشأتها عام 1949، و حتى حلها حكوميا في سنة 1989 ظلت حريصة علي أن تتمسك بالخدمات الطبية للمريض السوداني وحل المعضلات التي توجها عضويتها وذلك يتم التمسك بها وباستقلاليتها. والحركة النقابية بعيد جدا عن الأحزاب السياسية ومن حق اي طبيب ان ينتمي الي نقابة أطباء السودان حتى ولو كان له انتماء حزبي، فرض عليهم بان يأتوا بالرول الأبيض وعمله مع حزبه يكون إطار حزبه، إما في النقابة يجب إن يلتزم بدستور النقابة. ومنذ إن حلت نقابة الأطباء لم يوجد لأطباء السودان مرجع نقابي تمثلهم كنقابة حيث تم تشكيل لجنة استرداد نقابة الأطباء، وبعد ذلك عندما حدث اضطراب النواب الأطباء تكون جسم باسم لجنة نواب الأطباء وبعد ذلك في الخرطوم سمية جسم مطلبي اخر باسم لجنة أخصائيين هؤلاء جميعا انصهروا في نقابة أطباء السودان و ذلك بعد انتخابات نزيه جدا حدثت بالتوقيعات نسبة لأسباب لوجستيه و أسباب امنية لا نستطيع أن نجمعهم في مكان واحد ولذلك أخذت شرعيتها.سيما وان فروعنا في خارج الوطن مثل بريطانيا و ايرلندا ظلت تعمل كنقابة معترف وهي تمثلنا في الخارج. ومعروف ان اي نقابة اطباء غير منتخبة غير معترف بها وقوانين عديدة تنص علي ذلك منها قانون اتحاد الأطباء العرب،والقوانين العالمية لكن الغريب هو تعين حزب المؤتمر الوطني الحزب الحاكم لاتحاد اطباء السودان وقد تحصلنا علي هذا الخطاب الرسمي الصادر من القطاع الصحي للمؤتمر الوطني بتاريخ 2-6-2004

    ما هو واقع الخدمات الصحية في السودان؟

    واقع الخدمات الصحية في السودان واقع متردي للغايه، وهناك نقص كبير جدا في توفير الإمكانيات الطبية الحديثة للطبيب و الكوادر الطبية المساعدة لمعالجة المرضي، جاءت سياسة حديثة اسمها أيلولة المستشفيات لولاية الخرطوم هذه المستشفيات هي (مستشفي الخرطوم التعليمي ومستشفي امدرمان التعليمي و مستشفي الخرطوم بحري التعليمي) هذه المستشفيات مرجعية وملك الشعب السوداني و إداريا و تتبع لوزارة الصحة الاتحادية لأنها تقوم بتدريب كل الموارد الطبية (أطباء، مساعدين قابلات ممرضين

    لكن هناك مستشفيات ومراكز طرفية شيدتها الحكومة؟

    صحيح الحكومة قامت بتشيد بعض المراكز الصحية الطرفية لكن هذه المراكز هي عبارة عن مباني فقط وقد رايت احدي تلك المراكز بمنطقة الفتح بامدرمان يديره مساعد حكيم ويفتقر لأبسط الخدمات الطبية وأصبح وباء على الخدمات الطبية، حيث رأيت المشرفين والقائمين علي المركز يقومون بتعقيم الحقن ذات الاستعمال الواحد بغليها مره أخري وإعطائها للمرضي مرة أخري وهذا خطر يساعد في نقل الأمراض الخطيرة و الفتاكة مثل ( الايدز والكبد الوبائي) بحيث انه لايجوز أن تستخدم الحقنة أكثر من مرة للمريض.

    المستشفيات الطرفية يجب أن تبني ولكن ليس علي حساب المستشفيات المرجعية، وهنالك المستشفيات المرجعية التي ارادت الحكومة بيعها مثل مستشفي العيون والذي يعرف قديما بمستشفي (النهر) ولهذه المستشفي تاريخ محبب للسودانيين، إذ استشهد فيه المناضل عبد الفضيل الماظ في ثورة 1924 . وهو أول مستشفي لطب العيون في أفريقيا والوطن العربي حيث كان يعالج المرضي القادمين من الدول العربية و الإفريقية الشقيقة إلي هذه المبني. فأرادوا بيعة هنا وقفت نقابة أطباء السودان وقفات احتجاجية كثيرة لمنع ذلك. الان مستشفي العيون يتم تجفيفه وذلك بنقل الاستشاريين والاخصائين إلي مستشفيات بعضها يتبع لمستشفيات وزير الصحة الولائى، وبعضها يتبع إلي مراكز متفرقة في ولاية الخرطوم، مع ان المعاهد و المستشفيات المرجعية في كل دول العالم حتى المتقدمة منها في الولايات المتحدة في بريطانيا وفي أوروبا تكون كل الوحدات بالقرب من بعضها. لأنه ما يسمي بالتشخيص المقارب فقد يأتي مريض يعتقد ذويه انه مصاب في الإذن ثم يشخص بعد ذلك بأنة يحتاج إلي علاج في جراحة المخ والجهاز العصبي فيتم تحوليه بأسرع وقت إلي تلك الشعبية، ولكن عندما تنقل وتفرق ذلك الأقسام في مناطق عدة، فالمواصلات (صعبة) الطرق (معقدة)فقد لايصل ذلك المريض أن يصل إلي الجهة المفترض أن يصل إليها وقد يتوفي المريض في الطريق.وقد حصلت عدت وفيات للأطفال عندما أغلق مستشفي جعفر ابن عوف ذهب كثيرون بأولادهم إلي مستشفيات متفرقة و لم يجدوا العلاج والضحايا كثر. علما بان مستشفي جعفر ابن عوف للاطفال كان يستقبل يوميا حوالي (800) حالة لذلك نظمت نقابة الاطباء وقفات احتجاجية عديدة مناهضة لقرار الحكومة الخاص باغلاق مستشفي جعفر ابن عوف الذي صنف من أحسن مستشفيات الأطفال في الشرق الأوسط وذلك باعتراف WHO منظمة الصحة العالمية و اليونيسيف التي ترعي حقوق الأطفال.

    وماذا عن العلاج والادوية والتدريب؟

    الشعب بالسوداني لايحتمل كلفة العلاج في كل المستشفيات الخاصة. المستشفيات الخاصة شيدت للمقتدرين حتى يخففوا علي الفقراء مقتدر بأن يذهب للمستشفي العام فهي بنيت للمساعدة شأنها شان المستشفي العسكري لمنتسبي (الجيش) ومستشفي (الشرطة) لمنتسبي الشرطة، فلذلك كانت تلك الوقفات الاحتجاجية ولذلك نحن نناشد إخواننا العرب بان لا يقدموا علي شراء ممتلكات الشعب السوداني لأنها سوف تعود لهذه الشعب،لأنها ليست ملك لفرد سواء كان رئيس أو كان وزير بل هي ملك للشعب السوداني. الان هناك هجوم كبيرعلي مجلس التخصصات الطبية لأنه يؤهل أطباء جيدين وقبل فترة كاد البريطانيون القائمون علي الأمرالطبي إلا يعترفوا بالتدريب بالنسبة للطبيب السوداني. لكن فرعيتنا في بريطانيا وايرلندا وأنا أتقدم لهم بالشكر لأنهم ساهموا مساهمة فعالة لإيقاف ذلك القرار لان هؤلاء الأطباء و الطبيبات يجب أن يتدربوا، و فرعيتنا في انجلترا وايرلندا فرعيتين ساعدوا الكثير من المرضي لان العلاج غالي و مكلف، و اذكر في هذه المجال عميد الأطباء السودان في بريطانيا دكتور احمد عباس وهو من كبارالاخصائين في جراحة المفاصل في انجلترا ، ويقوم بعمليات مجانية للسودانيين. ومثل هذه العمليات في الغرب تكلف مبالغ طائلة. كذلك الدكتور علي نور الجليل، المساعد الأول في جراحة القلب لبروفسير مجدي يعقوب، ساعد الكثير من الأطباء بعد أن طرد من السودان، ولقد ساعد الكثير من المرضي السودانيين أطفال وكبار في السن في جراحة القلب ، هذه هو العمل النقابي الصحيح وهذه هي التربية الطبية الصحيحة للسودانيين في تقديمهم للخدمات الطبية سواء كان في الداخل أو في الخارج .

    شهدت الفترة السابقة هجرة عدد كبير من الأطباء ؟

    الهجرة أسبابها كثيرة منها البيئة الطبية متردية للغاية،مرتب الطبيب ضئيل للغاية, طبيب يعمل لمدة 30 عاما بعد تخرجه راتبه لا يتعدي 100 دولار.وإما أطباء الامتياز بعد تخرجهم يقضون فترة الخدمة الإلزامية ويتقاضون في الشهر مبلغ 50 جنية فقط وهذه لا تكفى للمواصلات.ثم بعد ذلك يجب علي الطبيب أن يبحث عن وظيفة مع إن هذه واجب الدولة فلا يجد وظيفة فيجلس عاطل لمدة عامين أو ثلاث ثم بعد ذلك يتدرب قليلا وعندما يصل لنائب أخصائي يكون راتبه حوالي( 600) جنية فهذه الرواتب لا تكفي والخدمات رديئة للغابة، فلذلك يهاجر الاطباء لكي يستطيع ان يعيش حياة كريمة،وحتى المستشفيات المرجعية تنعدم فيها ابسط المعونات الطبية هنالك موظفين غير أطباء لا يسمحون للمرضي لدخول المستشفي إلا بعد أن يدفع، وفي العام 1987 طلبنا من أبناء وبنات امدرمان و نساء امدرمان أن يشيدوا مبني للحوادث لكي نواكب طب القرن 21، فتبرع أهل الخير حتى الأطفال الذين لم يستطع أن يوفروا من مصاريف فطورهم 5 جنية عليهم بان يأتوا بجلد الأضحى وبني الخيرين ذلك الصرح و أنا شخصيا سافرت علي حسابي إلي ألمانيا وطلبت من وزير الثقافة انذاك مستر مون يمم، بعد أن اعطيته نبذة تاريخية عن مستشفي امدرمان وكان ذلك بحضور السفيرين المرحوم عصام حسن، و السفير الرشيد خضر, وأعطونا 20 منحه للأطباء للتخصص و 20 منحه لسسترات ،واسرة ومعدات طبية ورحلاتها سودان لاين كمساهمه منها في تطوير مستشفي امدرمان التعليمي،ولكن عام1989 طلبوا مننا تسليم هذه المبني إلي الحكومة وجعلوه مستشفي خاص، مع ان وزارة الصحة لم نطلب منها إلا الإذن بالبناء عام and#1640;and#1639;و and#1640;and#1640; وكان ذلك في عهد زميلي وأستاذي الدكتور حسين ابوصالح، كان وزير للصحة طلبنا منه فقط أذن للبناء وقام أهل امدرمان وشيدوا هذه الصرح ليكون أنموذجا للمستشفيات في المناطق الأخرى في السودان. العون الذاتي مهم لتكملة النقص إذا الحكومة أو ميزانية الدولة لا تسمح ولكن أن تأتي حكومة أخري عام and#1640;and#1641; وتجعله قسم خاص وتسميه جناح خاص والخدمات تقدم بالقروش ليس مجانا! ولا اعرف اين ذهبت المعدات التي جلبناها من ألمانيا وقد قمنا بتسليم ذلك المبني آنذاك للعميد دومنيك كاسيانو بخيت، الذي كان وقتها مسؤولا عن الخدمات الطبية في مجلس قيادة الثورة كان هذه الصرح يمكن أن يكون أنموذجا لكل مستشفيات الدولة في كل الولايات لكل أهل ولاية ليشاركوا الدولة في تكملة علاج المرضي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de