منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 07-28-2017, 11:05 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مستشار رئيس الجمهورية الأسبق د. عصام صديق في حوار صريح مع (أخبار اليوم): (2-2)

06-20-2017, 09:14 PM

أنور شمبال
<aأنور شمبال
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 75

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
مستشار رئيس الجمهورية الأسبق د. عصام صديق في حوار صريح مع (أخبار اليوم): (2-2)

    09:14 PM June, 20 2017

    سودانيز اون لاين
    أنور شمبال-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    مستشار رئيس الجمهورية الأسبق د. عصام صديق في حوار صريح مع (أخبار اليوم): (2-2)


    كيف السبيل لتنفيذ (600) توصية في عامين؟!
    مؤسساتنا الاقتصادية مشتتة الاهتمامات ولا تكاد تركز
    نسعى لإنشاء شركة مساهمة عامة بمواصفات عالمية لتصنيع الصمغ
    شركة الصمغ العربي المحدودة شركة (لحم رأس) وفكرتها خطأ
    سياسات الحكومة غير مشجعة للاستثمار في الصمغ
    وصف مستشار رئيس الجمهورية للشئون الاقتصادية الأسبق د. عصام صديق رئيس مجلس إدارة شركة دار السافنا لصناعة وتجارة الصمغ العربي المؤسسات الاقتصادية بالدولة بأنها مشتتة الاهتمامات، وغير مركزة على أولويات يمكن أن تنهض بالبلاد، مبينا أن وزراء القطاع الاقتصادي أمامهم (600) توصية مخرجات الحوار الوطني لينفذوها في سنتين.
    وقال في الحلقة الثانية من الحوار الذي أجرته معه (أخبار اليوم) إن سلعة الصمغ العربي ذات الميزة التنموية والمطلوبة عالميا أهملت بسبب عدم التركيز، داعيا إلى إنشاء شركة مساهمة عامة معنية بصناعة الصمغ العربي، تكون مدرجة في البورصات العالمية، وتعتمد في إدارتها على الخبرات العالمية، وبشر بتحول اقتصادي كبير حال زيادة الاهتمام بالسلع التي بها ميزات نسبية كبيرة كالصمغ والدخن، مناديا بسياسات تشجيعية للقطاع الخاص حتى يقوم بمهامه فإلى مضابط الحوار:-
    حاوره بالخرطوم: د. أنور شمبال
    هل اعترفت المؤسسات البحثية العربية بقيمة الصمغ العربي كغذاء ودواء؟
    المؤسسات البحثية العربية هي التي اعترفت بذلك وكل تلك الدراسات منشورة في مجالات عالمية، والصمغ العربي معروف عالميا اليوم بأنه مضاد حيوي.. تبقى على السودان أن يغتنم هذه الفرصة ويسعى لتصنيعه داخل السودان وهي الفائدة المرجوة من هذا القطاع، والسودان ليس لديه ميزة نسبية أفضل في غيره من السلع.
    ألم تكن مؤسساتنا الاقتصادية مستوعبة لهذه القيمة؟
    لا، غير مستوعبة.
    لماذا؟
    لأنها مشغولة بقضايا كثيرة، منها أن الحزبية (وتلتلاتها) لم تترك بها مجالا للتفكير الإيجابي، والأمر الآخر وكما يقول المثل (صاحب بالين كضاب) فتشتت الأفكار في مواردنا الكثيرة والمتنوعة، من زراعة وثروة حيوانية، وبترول، ومعادن ولم يكن هناك تركيز يجعل من هذه الثروات والميزات النسبية محطة انطلاق، وفتح اقتصادي للبلد وهو يحتاج لتركيز وترتيب أولويات.. وبكل أسف إداراتنا تتحدث عن زراعة القمح في مشروع الجزيرة، بدلا عن زراعته في شمال السودان بالتالي نحن متشتتون ولم نركز و"ما فاضين" من السياسة وتسييس كل شئ.
    لكن الحكومة أعلنت مرارا وتكرارا أن (75%) من النشاط التجاري والاقتصادي هو للقطاع الخاص فأين دوركم هنا؟
    سياسات الدولة لا تشجع هذا الاتجاه، ولا تشجع الاستثمار في مجال الصمغ العربي.. تعلم، فمنذ أن جاءت الإنقاذ هناك ما يقارب مليون مؤتمر أو يزيد، وكل يوم مؤتمر وراء مؤتمر وآخرها مؤتمر الحوار الوطني، والذي قدم (600) توصية في المجال الاقتصادي، كيف تنفذ (600) توصية. هذه مشكلة كبيرة جدا، ودليل على أننا نسير بلا هدف، فعندما يكون لديك هدف يكون محددا في اثنين أو ثلاثة فالآن وزراء حكومة الوفاق الوطني هؤلاء ماذا ينفذون وماذا يتركون؟! خاصة فترتهم سنتان ونيف فقط، فهناك عدم تركيز.
    ..؟
    سبحان الله، إن سلعة الصمغ العربي هذه، يمكن لها أن تشغِّل كل العاطلين بالسودان وتصلح الصحة العامة والبيئة لكل العالم فهي سلعة سياسية سيادية لا مثيل لها، ونحن نضيعها.. فطيران دبي يرحل يوميا (100) كيلو فحم وحطب الطلح.. فكيف يسمح بقطع مصدر المضاد الحيوي الأول في العالم.. فماذا تفهم من هذا؟! فالسودان مشتت تشتت أحزابه ولا تركيز.
    يعني المشكلة مشكلة رؤية وسياسات كلية فما الذي يمكن أن يفعله د. عصام صديق عبر شركته ومصنعه الصغير في تقويم الوضع؟
    ما قمنا به من أبحاث في هذا المجال هو من عطائنا والحمد لله نحن في تطور مستمر.. حيث بدأنا بمصنع صغير، أضفنا إليه مصنعا آخر، ونريد ألفي مصنع صغير موزعة على بقاع السودان كافة ليس عصام صديق ودار السافنا، بل من أهل السودان، وإنشاء شركة مساهمة عامة لأن هذا القطاع أصبح قطاعا مهما، واستراتيجيا وهناك شركات عالمية محتكرة لهذه الصناعة، ولمنافستها لابد أن تقوم لدينا مؤسسات كبيرة وقوية.
    عرفنا أن السودانيين يحبون تقليد المشروعات الناجحة، فإذا شخص في "الحِلّة" جاء بركشة غداً كل الحلة ركشات.. فلماذا لم يقلد القطاع الخاص تصنيع الصمغ؟
    نحن بدأنا أول مصنع في 93/1994م، ثم انطلقنا ولكن التقليد في الصناعة، صعب، ولذلك هناك حذر فلم يبدأ التقليد إلا بعد عشر سنوات ففي 2002م قام (12) مصنعا، وعندما اكتشفنا الوظيفة العلاجية وظهرت منتجاتنا في 2006 بالصيدليات وأنتجت قناة الجزيرة فيلما بهذا الخصوص في 2010م نشأت خمس شركات لتصنيع الصمغ العربي للاستخدام الطبي.. والآن هناك أكثر من مائة مصدر للصمغ العربي الخام، من شركة واحدة كانت تصدره، فكل رجال الأعمال دخلوا هذا القطاع فالموضوع يسير بخطى جيدة.
    ما المطلوب من الحكومة؟
    إذا كانت الحكومة تهتم بهذه السلعة فعليها أن تستصحب معها من يروِّجون لهذه السلعة بسفاراتها المختلفة، واستصحاب من يروجون عنها لدى زيارات رئيس الجمهورية الخارجية.. فمثلا الرئيس الأمريكي عندما ذهب إلى اليابان اصطحب معه خبراء في الحديد الصلب، وطلبوا من اليابان شراء الحديد الصلب.. لماذا لم يحدث هذا عندنا ولدينا سلعة مهمة كالصمغ العربي؟! ليس في الصين أو اليابان البعيدة بل في مصر القريبة هذه لم يحدث هذا.
    هل مصر محتاجة لتوسط رئاسة جمهورية والسفارة والتجارة مفتوحة منذ أمد بعيد؟
    هناك تجار شنطة (ساكت)، وليس تسويق السلعة للعلاج.
    بل المصريون الأكثر استخداما للصمغ واستخدامه في التحنيط؟
    هذا اهتمام منذ قبل (4000) سنة، وتلك استخدامات لا تذكر والآن عندما تقدمه لهم كعلاج يرفضونه.
    كم عدد الشركات العاملة في المجال الآن؟
    كثيرة جدا لكنها كغثاء السيل، لم تكن بينها شركة أجرت بحثا في العلاج، أو لديها منتج طبي مسجل بوزارة الصحة، هناك شركة واحدة تعمل كل هذه العمل وهي مستعدة أن تكون واحدة من المساهمين في شركة مساهمة عامة كبيرة.
    يعني أنها شركات تجارية أكثر من أنها صناعية؟
    نعم هي شركات تصدِّر الخام ولم تسهم في نشر ثقافة التصنيع، وبل تحاول الشركات العالمية المحتكرة احتكار التصنيع، ولا ترغب أن يتم تصنيعه محليا بل يصدر السودان الخام، ويظل كسيحا.. بل السودان صار يصدر البرسيم، بدلا من أن يقول لشركة المراعي السعودية أن تأتي بالبقر إلى السودان، وإنشاء مصانع ألياف في السودان من غير أخذ ضرائب تخيل كم من العمالة السودانية سيجدون عمل بها؟.. هذا هو الفهم الضائع.
    يجب أن يكون هم الدولة تشغيل السودانيين، في قطاع الصناعة وقطاع الصناعة الغذائية والعلاجية الصناعة الآمنة.. فكما تمكنت أمريكا أن تجعل القمح مصيدة لكل دول العالم بإمكان السودان أن يجعل من الدخن مصيدة لكل دول العالم.
    كيف يكون ذلك؟
    ثبت علميا أن الدخن غذاء مهم لصحة جسم الإنسان أهم من القمح لأن القمح فيه "بلتين"، والمكونات الدقيقة التي يفقدها الإنسان وتأتي بالأمراض موجودة في الدخن. ويجب المحافظة على بذور الدخن السوداني بقوة السلاح ولا نتركها لتحويرها إطلاقا.
    تقول هذا الكلام ونحن نستورد الدخن من الهند؟
    هذه كارثة بل نحن نستورد قمحا وهو لا قيمة له لدينا.. فهناك باحث تكلم عن القيمة العلاجية للدخن من السودان ومقارنة بالدخن المنتج في الهند، ولكن السؤال أين أبحاثنا نحن لسنا مركزين في ميزانيتنا وثرواتنا.
    كثرة الشركات العاملة في المجال إيجابية أم سلبية؟
    إيجابية تماما.. لأنها فتحت المجال لعدد كبير من المستثمرين للدخول في هذا القطاع الذي يحتم عليهم التنافس والتجويد.
    ماذا فعل مجلس الصمغ العربي؟
    يجب ألا ينظر للمجلس كعصى سحرية، وإنما هو جهة منظمة لهذا القطاع ومروج للسلعة أما العمل فمتروك للقطاع الخاص فقط يهيء له المناخ.
    أنت الآن تدعو لإنشاء شركة مساهمة عامة، وسبق أن كان للسودان شركة واحدة محتكرة للسلعة وهي شركة الصمغ العربي، وتم فك احتكارها وكنت أحد مُثنّي اتجاه فك الاحتكار.. فسِّر لنا الموقفين؟!
    فكرة شركات المساهمة العامة فكرة لا يختلف عليها اثنان، ولكن يأتي التشويش عندما تكون فكرة المشروع خطأ..
    مثلا: شركة مساهمة عامة في المصارف، فالمصارف تجمع الودائع بالدولار، وتشتغل في السوق المحلي، هنا يتآكل رأس المال ولا تأتي بقروش للمساهمين وفكرة مصنع أسمنت ربك ليست ذات جدوى، فصناعة الأسمنت تعتمد على توفر الطاقة الرخيصة، وليست المادة الخام، فكرة شركة الصمغ العربي نفسها هي شركة لتصدير الخام هذه فكرة خطأ ماذا تستفيد من تصدير الخام. هناك شيئان لابد من توفرهما لشركة المساهمة العامة هما الفكرة الجيدة ودراسة الجدوى الناجحة المعتمدة من بيوت خبرة عالمية، ومؤسسات التمويل الكبرى في العالم.. وقبل كل ذلك لابد أن يكون هناك طلب متوفر للسلعة.. والآن هذا متوفر في شركة المساهمة العامة التي تدعو إليها، وهي تهتم بتصنيع السلعة محليا وليس تصديرها خاما.
    ولكن بالإمكان قيام شركة تصنيع بجانب وجود الشركة الأم؟
    شركة الصمغ العربي تقوم على نظام أساسي تسيطر الحكومة على مجلس الإدارة وهي ليست شركة قطاع خاص هي شركة (لحم رأس) الحكومة عليها الإدارة والمساهمون جميعهم قطاع خاص وهذه واحدة من مشكلات هذه الشركة.. فهي غير أنها قامت على فكرة خطأ نظامها الأساسي حر واحتكار الخام هو يعني منع إبداعات التصنيع. فهذه الشركة عندما نشأت في 1969م في نظامها الأساسي إنشاء مصانع، لكنها لم تنشئ صناعة.
    ما مواصفات شركة المساهمة العامة التي تدعو لها؟
    أولا: القطاع الطبي للصمغ العربي بات ينمو بنسبة (7%) سنويا يعني الطلب في تزايد مستمر، ففي السنة الماضية باع هذا القطاع من المنتجات الطبية ما قيمته (35) مليار دولار، وهناك أكثر من خمس شركات أبحاث في العالم تقول إن هذا القطاع سيصل إلى (95) مليار سنويا حتى 2022م ولك أن تتصور كم نحن مستفيدون إذا ما قارناها.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook


اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de