كلمة سودان المهجر بحزب الأمة القومي في ستينية الأميرة / سارة نقدالله

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 09:48 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-12-2013, 06:35 PM

حزب الأمة القومى
<aحزب الأمة القومى
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 120

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كلمة سودان المهجر بحزب الأمة القومي في ستينية الأميرة / سارة نقدالله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    حزب الأمة القومي

    الأمانة العامة

    دائرة سودان المهجر


    يسرنا في دائرة سودان المهجر بحزب الأمة القومي أن نشارك في الإحتفاء بالحبيبةالأميرة سارة عبد الله عبد الرحمن نقد الله تقديراً لعطائها في العمل الوطني والأكاديمي والإنساني الممتد، شاكرين ومقدرين لجميع من بادروا لإقامة هذا الإحتفاء وهذا التكريم وفاءاً وتقديراً لما بذلته من وقت وجهد وعطاء وتضحية وضعتها في مقدمة المجاهدات من نساء السودان.


    إننا نحي الأميرة سارة نقد الله تقديراً وعرفاناً لمجهوداتها كما نحي سلفها الصالح،والتحية العطرة لشيخ المجاهدينالحبيب الأمير عبد الرحمن نقد الله سائلين العلي القدير أن يشفيه شفاءاً لا يغادر سقماً.


    إن أفضل ما يُقدم في هذه المناسبة للأميرة بنت الأمير حفيدة المجاهدين ليس المدح والاشادة فقط بإعتبار أن ذلك من ثقافتنا وأمر لا تحبذه المحتفي بها، لذا فإننا نشعر بالسعادة والفخر والإعتزاز الوطني ونحن بتقدمها كإمرأة سودانية ذات تجربة متفردة . إن مثل هذا التقديم التي نسعي من خلالها عكس قيمة إضافية ذات بعد ومعاني أنفع لتجربة المراة في بلادنا وللأجيال الجديدة لإستلهام تجارب الرائدات من السيدات السودانيات وخاصة التجارب المتميزة مثل تجربة الأميرة سارة نقدالله تلك التجربة التي تعددت مجالاتها لتشمل مجالات العمل السياسي والأكاديمي والمهني والإنساني لذا تستحق التسجيل والإشادة.إن عدم تسجيل عطاء المرأة الأنصارية التاريخي الممتد دفع الكثيرين للجرأة والتجني علىالإرث التاريخي والمتواصل لدور المرأة في مختلف المجالات وإتهامنا باستبعادالمرأة واقصائها من دورها في المجتمع. إن تجربة الأميرة سارة والكثيرات من سيدات كياننا ممن سبقنها أوعاصرنها أو جئن بعدها تؤكد خلاف ما يظل يبثه المغرضون حول تجربة المرأة في حزبنا وكياننا،وهي تجربة بدأت مع بواكير المهدية بدءاً من جهاد رابحة الكنانية وبت الزاكي وسارة الفاضل رحمهنالله ،والقائمة تطول وذلك عطاء مستمر بحمد الله.


    إن الأميرة سارة ظلت ملهمة للمراة السودانية والأفريقية والعربية فهي من النساء اللاتي تصدين للعسف والقهر في كل مرة أطل فيها؛ وفي فترة الانقاذ الحالية استهدفها النظام بالسجن وبالفصل بموجب القرار الجمهوري رقم (6) بدعوي ( الإحالة للصالح العام ) ، ولم يكن القرار إلا إحدي محاولات النظام اليائسة يائسة لاستبعاد تاثيرها على المراة ولكنها لم تستسلم وفاجأت النظام بالعطاء المستمرفي ساحات أخرى وهي تساهم بهمة عالية وعزيمة لا تفتر في المجال الأكاديمي أستاذة جامعية في علم الرياضيات وثائرة تبث روح الأمل والثورة وغرس هذه المعاني بين الشباب والشابات وهذا ما جعل من جامعة ام درمان الأهلية إحدي منارات العلم والثورة المستمرة من أجل تكريس حقوق الانسان والعدل والديمقراطية والحرية وهو ما أهلها لتصبح عضوة فاعلة في الجمعية العربية لحقوق الانسان ممثلة للتجمع الوطني في التسعينات كما امتد عطاءها في مجال الإدارة الجامعية لتصبح نائب عميد كلية العلوم التطبيقية والحاسب بالجامعة الاهلية.لقد كان للأميرة عطاء لا تخطئه العين في مجال التنمية إذ أمتد عطاءها التنموي لتصل معظم مدن السودان من الفاشر الى كسلا و دنقلا والى خارج حدود الوطن، حيث شاركت في برامج الأمم المتحدة للحكم الراشد.إن من يتامل في دورها الوطني وانجازاتها ربما يفترض ان كل ذلك قد تحقق بسهولة ويسر ولكن من يعرفونها حقاً وعايشوا تجربتها يعلمون ما لقيته من عسف ومحاولات قهر صمدت في مواجهتها عبر السنين وهي قائدة ورائدة في مجال العمل السري تدفع ضريبة جهادها تردداً علي السجون وتعرضاً للملاحقة والمتابعة من أجهزة النظام لذا فإن ما يندهش له المرء كيف انها استطاعت ان تواجه وتتخطىكل تلكالمصاعب والعقباتوتحققكل هذه النجاحات، وهو ما جعل كوادر وقيادات حزب الأمة من الجنسين يجمع على منحها مكافأة مستحقة من خلال انتخابها رئيسة للمكتب السياسي لحزب الأمة كأول سيدة سودانية تتولى موقع حزبي رفيع في حزب عريق وعلي مستوي الوطن.


    إن الإحتفاء بالأميرة سارة هو احتفاء بالدور المتجدد للمرأة في حزب الأمة وهو دور يتنامى ويتسع ويعطي النموذج الأمثل لدور المرأة السودانية في العمل السياسي إذ تمكنت المرأة في حزب الأمة بجهادها أن تنتزع حقوقها الدستورية بالحصول علي نسبة 25% من عضوية جميع المؤسسات وفي مستوياتها المختلفة وهي سابقة هي الأول من نوعها ومبادرة يفتخر بها حزب الأمة تبعته فيها بعض الأحزاب.


    فالتحية للحبيبة الأميرة سارة وللمرأة الانصارية والتحية للمرأة السودانية التي تجسد قمة جهادها الأميرة سارة نقد الله .


    والله أكبر ولله الحمد ،،،،،،


    البشري عبد الحميد

    رئيس دائرة سودان المهجر


    16/12/2013م





                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de