كلمة الميدان:السودان ليس ورثة للمؤتمر الوطني يقسمه كما يشاء

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 04:12 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-09-2013, 04:04 PM

جريدة الميدان
<aجريدة الميدان
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 292

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كلمة الميدان:السودان ليس ورثة للمؤتمر الوطني يقسمه كما يشاء

    السودان ليس ورثة

    للمؤتمر الوطني يقسمه كما يشاء

    صرح رئيس حزب الوفد المصري السيد البدوي في 8 سبتمبر 2013 بأن مسؤولين بدولة السودان:(إنهم على استعداد للتنازل لمصرعن أراضي كثيرة أضعاف أضعاف حلايب وشلاتين في إطار إستمرار ودوام علاقة الود المتبادلة بين الطرفين).

    لا نستبعد أن يفعل حزب المؤتمر الوطني الحاكم ذلك. فليست هذه هي المرة الأولى التي يستبيح فيها المؤتمر الوطني أراضي السودان وبيعها أو تأجيرها لدولة أجنبية. أنه تفريط في سيادة البلاد. ولا يمتلك الحزب الحاكم حق التصرف فيه، بل يعتبر خيانة في حق الشعب ويندرج في قائمة الخيانة العظمى.

    شعب السودان لن ينسى ولن تنمحي من ذاكرته كيف(مرمط) نظام الإنقاذ كرامته في الوحل وفرط في استقلال البلاد ورهن قراره بيد الإدارة الأمريكية. في29 أبريل من العام2005 نشرت صحيفة(لوس أنجلوس تايمز الأمريكية) رغم أن السودان آوى بن لادن إلا أنه مزود مفتاحي للمخابرات الأمريكية(CIA). فالمخابرات السودانية أعتقلت مشتبهين من القاعدة للتحقيق معهم بواسطة عملاء امريكيين. واستحوذت وكالة الاستخبارات السودانية على أدلة مدهشة وقدمتها إلى المخابرات الأمريكية الداخلية(FBI) اكتشفتها لدى مداهمتها لمنازل إرهابيين مشتبهين ومن بين الأدلة جوازات سفر مزورة. السودان أبعد متطرفين وسلمهم لمخابرات عربية لها علاقات وثيقة مع المخابرات الأمريكية(CIA). وللسودان الفضل في إحباط هجمات ضد أهداف أمريكية – ضمن أشياء أخرى- واعتقال متطرفين أجانب كانوا يعبرون السودان إلى بلدان أخرى. كذلك أعطانا السودان معلومات دقيقة ومهمة ومفيدة وراهنة بشرط أن يبقى ذلك في طي الكتمان. وأقر بأن المخابرات السودانية قد تصبح في قمة صفوف شراكات المخابرات الأمريكية المركزية (CIA).

    الآن يتأكد ذات الدور للسياسة الأمريكية في السودان وإنها ترد الجميل لنظام الإنقاذ بدعمه للبقاء في الحكم. وتعمل على تجميع أكبر قوى لمساندته ومن بينها أحزاب تدعي المعارضة وأخرى في طائفة الإسلام السياسي.

    الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي الراهن يؤكد أن المخابرات الأمريكية لا تستطيع أن تفرض كلمتها وإرادتها ومخططها على شعب السودان. قد تفعل ذلك مع بعض أحزاب المعارضة عبر الإغراء والإغواء والسياسيين ذوي الأصل الانتهازي. ولهذا نؤكد أن شعب السودان يستطيع استرداد حلايب وشلاتين وكل شبر انتزع من أرض الوطن. وسيعيد للسودان استقلاله وحريته ولشعب السودان كرامته. فإرادة الشعوب فوق إرادة كل القوى الإستعمارية وعملائها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de