كتاب جديد أصدرته "دار مدارك " سنوات النفط في السودان

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 09:01 PM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-09-2013, 08:02 PM

اخبار سودانيزاونلاين


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كتاب جديد أصدرته "دار مدارك " سنوات النفط في السودان

    --

    "سنوات النفط في السودان"، " للكاتب الصحافي السر سيد أحمد
    "سنوات النفط في السودان"، كتاب جديد أصدرته "دار مدارك" للكاتب الصحافي المتخصص في الشؤون النفطية السر سيد أحمد بمقدمة ضافية من الدكتور منصور خالد.
    يتكون الكتاب الى جانب المقدمة من خمسة فصول وخاتمة مدعومة بصور مختارة تغطي مراحل بارزة من تطور الصناعة النفطية من أول بئر قامت بحفرها شركة "شيفرون" وحتى أفتتاح حقل البرصاية كأول حقل نفطي منتج بعد أنفصال جنوب السودان الى جانب مجموعة من الوثائق مثل نص أتفاف فلج الأطاري الذي أبرم لتأمين الصناعة النفطية قبل وأثناء وبعد الأستفتاء على حق تقرير المصير للجنوبيين ونص خطاب باقان أموم كبير مفاوضي جوبا الى رصيفه في الخرطوم أدريس عبد القادر بعدم التصرف في أي من الشؤون النفطية ذات الصلة بالجنوب بعد التاسع من يوليو 2011 اذ سيكون الجنوب دولة مستقلة ذات سيادة وهي تعتزم ممارسة ذلك الحق كما يضم الملحق ثلاث خرائط للصناعة النفطية توضح الأولى مناطق الأمتياز للشركات النفطية على خلفية من التقسيم الولائي/الأداري للسودان قبل الأنفصال والثانية لمواقع عمل الشركات بعد الأنفصال والثالثة لوضع مربعات الأمتياز عقب جولة ترسية العقود الجديدة التي اعلنت في يوليو 2012.
    يغطي الكتاب عصر الصناعة النفطية في السودان منذ دخول شركة "أجب" الأيطالية للتنقيب عن النفط على سواحل البحر الأحمر في خمسينات القرن الماضي، ثم وبتركيز أكبر على دور شركة "شيفرون" الأمريكية التي عثرت على النفط فعلا بكميات تجارية وحتى أنفصال الجنوب وعودة السودان الى التركيز على البحث والتنقيب في المناطق الأخرى من السودان وهو ما تبلور في الجولة الثالثة من ترسية عقود أمتياز جديدة. وخلال هذا الجولة الطويلة يتناول الكتاب تقاطعات الوضع السياسي مع العامل النفطي، وكيف عملت الحركة الشعبية على تعطيل مشروع "شيفرون" لبدء الأنتاج الأمر الذي كان يمكن أن يسهم في أطالة عمر نظام الرئيس الأسبق جعفر النميري، وكيف سعى التجمع الوطني الديمقراطي الى وقف تصدير النفط من باب حربه على الأنقاذ، كما يوثق الكتاب لكيف أسهم أنتاج وتصدير النفط في تأجيج الحرب الأهلية بداية وفي الضغط بأتجاه السلام فيما بعد وكيف أسهم في دفع الجنوب الى الأنفصال، كما يوفر عامل النفط أفضل فرصة لتأسيس علاقات الدولتين على خيار المصلحة المشتركة وتبادل المنافع وتخطي عقود من الشك وعدم الثقة.
    في الكتاب جهد ملحوظ في التوثيق من مصادر أصلية وثانوية تدعمها رحلات ميدانية قام بها المؤلف الى مواقع عديدة ذات صلة بأحداث تتعلق بالصناعة النفطية. وفي الهوامش اشارات واضحة الى لقاءات أجراها المؤلف مع الكثيرمن السياسيين والمهنيين ممن أسهموا في تأسيس الصناعة النفطية السودانية الى جانب رصد لما نشر في وسائل الأعلام السودانية والأجنبية، بل وتلك المتخصصة في الشأن النفطي وأنتهاء ببرقيات ويكيليكس التي تناولت الشأن النفطي السوداني.
    يقول الدكتور منصور خالد في المقدمة التي كتبها: "مؤلف هذا الكتاب باحث وقاف متهمل لا يورد واقعة الا ويتبعها بدليل، و لايصدر حكما الا ويلحقه بأثبات. أحترام الكاتب لعقل قارئه خلة عرفتها عن السر سيد أحمد منذ عقود من الزمان خلون... بأختياره لموضوع النفط، تناول الكاتب مادة شديدة الألتهاب ولهيب النفط لا يتوقف عند أحتراقه لتوليد الحرارة، بل يمتد ليشمل حتى السياسة والأقتصاد.
    في هذا الكتاب اضاءات كاشفة عن دور السياسة في البحث عن النفط في السودان في سني الحرب والسلم، وسعى جادا للأجابة على أسئلة ملحة مثل كيف تم أستغلال عائد النفط السوداني؟ وما هو الدور الذي لعبته الحرب في تنشيط البحث عنه لا كمصدر اضافي للثروة والبناء، بل في المقام الأول كوقود يذكي نيران الحرب؟ وما هي انعكاسات انتاج النفط على علاقات السودان الخارجية؟ ويختتم بالقول "ان الكتاب سفر بذل فيه كاتبه جهدا كبيرا من البحث والأستقصاء، لا سيما وهو موضوع شغل – و لا يزال يشغل – الناس في السودان."
    الصوره
    السر سيداحمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de