تنظيمات الهوس الديني ونموذج الإخوان المسلمين (2) بقلم أحمد المصطفى دالي
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 13-12-2017, 11:08 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

عرمان جولة أوربية مع حضور ندوة أمريكا للحركة الشعبية

15-07-2015, 10:59 PM

اخبار سودانيزاونلاين
<aاخبار سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 2727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عرمان جولة أوربية مع حضور ندوة أمريكا للحركة الشعبية

    10:59 PM Jul, 16 2015
    سودانيز اون لاين
    اخبار سودانيزاونلاين-فنكس-اريزونا-الولايات المتحدة
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    فى إطار التواصل المجتمعى لقوى التغيير من المعارضة السياسية والمسلحة فى الولايات المتحدة الأمريكية نظمت الحركة الشعبية لتحرير السودان مكتب أمريكا ندوة سياسية كبرى بقاعة المؤتمرات بفندق بست وسترون أوماها ولاية نبراسكا حضرها جمع غفير من شرائح المجتمع السودانى فى أمريكا تمثلت فى ممثلى القوى السياسية, أعيان الإدارات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى بأمريكا.
    حيث خاطب الحضور الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان القائد ياسر سعيد عرمان عبر مداخله من مقر إقامتة بأوربا, حى الحاضرين مثمناً مجهودات مكتب الحركة الشعبية لتحرير السودان بأمريكا برئاسة الرفيق فليب توتو وتطرق الأمين العام للحركة الشعبية للظرف الدقيق الذى يمر به السودان نتيجة تشبث نظام الخرطوم بالسلطة والإستمرار فى قتل الأبرياء العزل من الشعب السودانى وذلك بإشعال الحروب على نطاق واسع باقاليم السودان وتضييق الخناق على السياسيين بالإعتقالات التعسفية وكبد الحريات الشخصية والرقابة على الصحف وحظر الأنشطة السياسية.
    وطرح عرمان ! السؤال التالى.
    ما المطلوب من الشعب السودانى الأن ؟ وأجاب قائلًا المطلوب هو توحيد المعارضة بشقيه السياسية والمسلحة والعمل بقوه لإسقاط النظام هذا هو الهدف الرئيس.
    وذكر بأن الحركة الشعبية تعمل بكل قوة من أجل تحقيق هذا الهدف وقال أن الجيش الشعبى لتحرير السودان هزم مليشيات النظام وحقق إنتصارات كبيرة بل كبيرة جداً فى جنوب كردفان والنيل الأزرق وأثبت الجيش الشعبى بأن ما سمى بالصيف الحاسم من مليشيات النظام تلقى ضربات موجعة وأن الجيش الشعبى الأن على بعد عشرين كليومتر من مدينة الدمازين بأقليم النيل الأزرق.
    وقال ياسر أن الحركة الشعبية سوف تواصل مع شركائها فى الجبهة الثورية والقوى السياسية المعارضة لتطوير وثيقة نداء السودان وتعمل على توسيع المشاركة وإلحاق الراغبين من قوى التغيير بالوثيفة لنشل السودان من براثن التسلط والديكتاتورية.
    وذكر أن شخصة والوفد المرافق له إلتقوا مع رؤاساء فصائل الجبهة الثورية فى أوربا وأوضح بانه تم تكوين لجان وهى تعمل الأن لأنجاز ما اؤكل إليها من مهام.
    وذكر أيضا بان الحركة الشعبية سوف تعمل من أجل توسيع المشاركة فى منظومة المجتمع المدنى التى يرأسها الأن الدكتور أمين مكى مدنى حتى يشمل قطاعات مختلفة من منظمات المجتمع المدنى السودانى، وأوصى بضرورة إيلا القضايا الإنسانية أولوية لإيصال المعونات لمتضرى الحرب والأهتمام بحقوق الإنسان والحريات العامة والشخصية والعمل مع الشباب والطلاب وإظهار دور المرأة فى المجتمع لتكون شريكة مع الرجل فى جميع مناحى الحياة المختلفة.
    ونبه بشدة ضرورة ترك الخلافات والعمل على توحيد الصف المعارض مهما كان الثمن من أجل هدف وأحد هو إسقاط النظام من خلال إنتفاضة شعبية اول النضال المسلح.
    وأضح الأمين العام للحركة الشعبية بأن الحركة الشعبية موجودة وحاضرة فى كل ولايات السودان بعضويتها فى الجامعات وخارجها وكانت الحركة الشعبية لها دور الريادة فى مسيرات سبتمبر ،حملة أرحل ومقاطعة الإنتخابات التى فشل فيها النظام فشلًا زريعاً وسقط سقوطاً مدوياً.
    وختم ياسر مداخلته قائلاً إن الحركة الشعبية لا تؤمن إلا بالسلام العادل الشامل لكل ولايات السودان ، السلام الذى يؤدى الى وقف الحرب ،حل الأزمة الإنسانية بإيصال المساعدات الغذائية والمعونات للمتضريين فى مناطق الحرب فى دارفور ،جبال النوبة والنيل الأزرق، سلام يحدث تحول ديمقرطى حقيقى من خلال إتاحة الحريات منوهاً بأن الحركة الشعبية والجيش الشعبى لتحرير السودان لا يمكن لها أن تدخل فى مفاوضات قادمه بأسلوب المؤتمر الوطنى القديم وسماها(مفاوضات شراء الوقت )، المفاوضات التى يمكن للحركة الشعبية أن تقدم إليها يجب أن تكون بأسلوب جديد مفاوضات تكون للألية الأفريقية رفيعة المستوى تفويض كامل من الأتحاد الأفريقى (عبر مجلس السلم والأمن) ، معزز من المجتمع الدولى وبسقف زمنى محدد.
    هنا لابدأ من الإشارة الى التحول الكبير للحركة الشعبية فى إطار إلتزاماتها بالمواثيق والمعاهدات الدولية صادقت الحركة الشعبية بقيادة الأمين العام للحركة الشعبية والوفد المرافق له فى الأول من يوليو 2015 فى جنيف على بروتكول حماية الأطفال فى مناطق النزاعات التى تهدف الى تقديم الرعاية والمعونة للأطفال بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة لحماية الأطفال، وفى هذا إمتداد للوثيقة التى تم التوقيع عليها بواسطة القائد عبدالعزيز الحلو نائب رئيس الحركة الشعبية والجيش الشعبى لتحرير السودان ورئيس هيئة الأركان للجيش الشعبى فى أغسطس 2013 الخاصه بمعاهدة حظر الألغام الأرضية فى مناطق النزعات الحروب.
    الندوة الجماهيرية التى أقامتها الحركة الشعبية مكتب أمريكا كان لقاءاً تفاكريًا وحواراً بناءاً لتبادل الرؤى لتحقيق مطالب الشعب السودانى، وكان من ضمن المتحدثين الرئيسين بالنسبة لمحاور الندوة الأربعه .
    الأستاذ أحمد حسين ادم الناشط السياسى المعروف فى المعادلة السودانية الذى ينتمنى لتيار التغيير والتحول الديمقراطى فى السودان والزميل بمعهد التنمية الأفريقى جامعة كورنيل فى مدينة أثيكا بالولايات المتحدة الأمريكية، تحدث عن الراهن السياسى ومستقبل السودان مستهلاً حديثه بأن السودان يمر بمرحلة دقيقة وحساسة وحرجة للغاية والوضع يزداد سوءاً وخاصة بعد اللحظات العصيبة التى عاشها النظام فى جوهانسبيرج ، المحكمة الجنائية الدولية أعادت الملف الى الضؤ من جديد مرة أخرى وأكد أن الجرائم الأنسانية،جرائم الحرب وجرائم الإبادة الجماعية لاتسقط بالتقادم أو العفو.
    وذكر أن منظمات المجتمع المدنى يجب أن تعمل جنبًا الى جنب مع القوى السياسية من أجل إحداث التغيير التحول الديمقراطى فى السودان وضرب مثلاً بالمنظمات الحقوقية فى جنوب أفريقيا التى رفعت قضية ملاحقة البشير لمحاكم الدولة فى جنوب أفريقيا.
    الشاهد فى الأمر وهذا الحديث على لسان أحمد حسين أن الشعوب التى تعرضت لجرائم الإبادة الجماعية فى العالم إنتصرت على الباطل ويجب أن تضيع دماء شهداء الحرية والكرامة فى السودان هدراً مهما كان الثمن ويجب أن يعمل السودانيين بعزيمة لا تلين لنيل الحرية والكرامة، وضرب حسين أمثلة كثيرة لذلك مثل شعب جنوب أفريقبا ،كوسوفو ...الخ.
    كما تحدث عن دور المجتمع الدولى وقال تحكمها مصالح ووصفها بعدم الجدية فى إيقاف الحرب ومنع حدوث الجرائم فى السودان نظام الخرطوم مستمر فى إرتكاب الفظائع وحدد جريمة الإغتصاب الجماعى التى حدثت فى قرية تابت من قبل مليشيات النظام بالتعاون مع القوات الحكومية والإستهداف العنصرى الممنهج من أجهرة النظام الأمنية فى الخرطوم على طلاب دافور العزل الأبرياء الذين قدموا للخرطوم ومدن أخرى من أجل التعليم يتم إستهدافهم وقتلهم بهذه الطريقة البشعة بواسطة أجهرة الأمن الحكومية والمليشيات , هذه الجرائم ليست محصورة فى الخرطوم فقط بل فى مدن أخرى فى السودان طلاب دارفور بجامعة الجزيرة ،جامعة دلنج،جامعة نيالا ،جامعة الفاشر وجامعة بحرى ....الخ كل هذه الممارسات اللأخلاقية تتم بتغطية وإشراف كامل ومباشر من حكومة السودان .
    عليه يجب على المجتمع السودانى أن يوحد الجهود ويتوحد من أجل تغيير هذا النظام وتأسيس وطن معافى يسع الجميع وبناء دولة تقوم على أساس المواطنة وتأكيد مبدأ العدالة المحاسبة وعدم الإفلات من العقاب لمرتكبى هذه الجرائم.
    وطلب احمد حسين من الجبهة الثورية المزيد من العمل لتطوير عملها بشكل أقوى مما هى عليه الأن وأكد على دعمه الكامل للجبهة الثورية من أجل تحقيق الأهداف الكلية التى أسست من أجلها، ويجب أن تكون تحالفات القوى المعارضة تحالفات إستراتيجية وليست تكتيكية، وضرورة القيام بعمل إضافى لتحقيق النصر على هذا النظام الدموى.
    وتساَل حسين لماذا لا تكون لهذه القوى السياسية قيادة سياسية واحده يقودها شخص قيادى واحد وأيضاً لماذا لا تكون لهذه الجيوش (جيوش المعارضة) قيادة موحدة بقائد عسكرى واحد, وطلب من الحضور يجب للقوى المدنية ان تتحرك فى كل الولايات بأمريكا وأن تتحدث بصوت وأحد والعمل سوياً للتأثير على المجتمع الأمريكى وهذا يخدم القضية كثيراً، وفى ختام حديثه شكر مكتب الحركة الشعبية بأمريكا على هذا النشاط الكبير وطلب من المكتب بان يتابع مخرجات هذه الندوة بالتعاون مع القوى السياسية الأخرى ومنظمات المجتمع المدنى لبلورة صيغة يتم تعميمها فى جميع الولايات بأمريكا وأكد بان هذا العمل يدفع القضية بشكل كبير.
    بالإضافة الى تنظيم الندوة بواسطة أمانة الشئون السياسية والتعئبة، كان مكتب الحركة الشعبية حاضراً فى محاور الندوة السياسية من خلال المتحدثيين الرئسيين.
    الرفيق فليب توتو رئيس مكتب الحركة الشعبية بأمريكا تحدث عن تطورات الأزمة السياسية السودانية وماهية الحلول وفقاً لرؤية السودان الجديد، وذكر أن مشكلة السودان تكمن فى أزمة الهوية، السودانيين فشلوا فى إدارة التنوع السودانى والذى ينقسم الى ما نسميه فى رؤية مشروع السودان الجديد(التنوع التاريخى والمعاصر) التنوع التاريخى هذا التنوع يمتد من قبل الاَف السنيين ما عرف بحضارة كويش وكان يشمل مصر والسودان وارض الحبشة وهذه الحضارة كانت موجودة فى هذه المناطق قبل ظهور الاسلام, أما الشق الثانى من التنوع، التنوع المعاصر علمًا بان الدولة السودانية يتكون فى الأصل من أكثر من خمسمائه وثمانون إثنية وهذه الأثنيات تتحدث حولى مائة لغة وهذه المجموعات أسئ لها كثيرًا وتم إختزالها فى ثقافتى العروبة والإسلام وهذه هى المشكلة.
    وجاء مشروع السودان الجديد وأجاب على تسالات كثيرة ، ليس المهم من يحكم السودان ولكن الأهم كيف يحكم السودان؟ ووضع حلٌا لهذه المشكلة بإدارة التنوع وان تكون الحقوق والوجبات فى حكم البلاد على أساس المواطنة وليس على أساس الدين أو العرق أو اللغة او اى معيار اخر لان السودان دولة متعددة الثقافات والديانات واللغات ويجب أن تكون الدولة ديمقراطية تعددية تقوم على اساس المواطنة، لذا حل مشاكل السودان بالضرورة يتم من خلال مشروع رؤية السودان الجديد لانه شخص المشكلة السودانية ووضع حلول لها هذا هو مشروع السودان الجديد بإختصار الذى قام بتغطيتة رئيس مكتب الحركة الشعبية لتحرير السودان بأمريكا.
    المحور الثالث للندوة كان عن تحالفات الحركة الشعبية مع المعارضة السياسية والمسلحة, وتحدث عن هذا المحور السكرتير العام للحركة الشعبية لتحرير السودان مكتب أمريكا زكريا ابراهيم وتناول إعلان كاودا الذى تم فيه تكوين الجبهة الثورية من عدة فصائل الكفاح المسلح, الحركة الشعبية لتحرير السودان بالاضافة الى الحركات المسلحة فى إقليم دارفور.
    وبما أن الحركة الشعبية تنظيم تعمل بالجناح السياسى مع القوى السياسية وهى دائماً تلعب دور رأس الرمح فى الجانب السياسى والعسكرى فى القضية السودانية وبعد الإنتصارات الكبيرة التى تحققت فى مناطق مختلفة بواسطة الوحدات المشتركة للجبهة الثورية بقيادة رئيس هيئة الأركان المشتركة من الجيش الشعبى وحركات دارفور القائد الحلو، تم إنجاز ميثاق الفجر الجديد من مجموعات معارضة متنوعة من الجبهة الثورية،قوى الإجماع الوطنى برئاسة الاستاذ فاروق ابوعيسى واخرين وهذا عمل موازى للجهد العسكرى .
    وتم تطوير ميثاق الفجر الجديد الى وثيقة نداء السودان وهى مسودة ذات رؤية سياسية يمكن لها ان تكون اساس للبناء عليه لانها تحدثت عن قضايا مهمة مثل الهوية ،التعددية الثقافية ،الدينية وتطرقت لنظام الحكم والمواطنة ،فصل الدين عن مؤسسات الدولة ،مهنية وحيادية الأجهزة الأمنية وإحترام المواثيق والمعاهدات الدولية وحقوق الإنسان والعادلة والمحاسبة ....الخ.
    وتحدث فى الندوة كل من ممثل حركة العدل والمساواة السودانية د. محمد الحسن وعرج على ضرورة العمل سويا وذكر فى ذلك العمل الثورى سوف يمضى حتى إنجاز المهمة وتحقيق النصر على هذا النظام وتحقيق العدل والمساواة وتحدث ايضا الرفيق محمد داؤد ممثل حركة كوش الذى حضر الى الندوة برفقة فليب توتو رئيس مكتب الحركة الشعبية عن امتداد الدولة الكوشية والحضارات النوبية فى شمال السودان والتهميش واكد بان الحركة الكوشية سوف تمضى فى درب النضال مع الجبهة الثورية حتى اقتلاع هذا النظام من جذوره، وتحدث كذلك الأستاذ سعيد امون عن نظام الخرطوم الفاسد المخادع النظام البوليسى واصى بضرورة المضى فى عمل التحالفات والوحدة من اجل نظام حكم ديمقراطى فى السودان.
    الكاتب والمؤرخ السودانى الأستاذ سليمان ادم بخيت المستشار بمكتب الحركة الشعبية لتحرير السودان بأمريكا تحدث عن جذور المشكلة فى السودان وسلط الضؤ للمماليك النوبية,والحضارة السنارية شارحاً كيف تم تزيف التاريخ وطمس الحقيقة واختتم حديثة قائلاً لايمكن بناء السودان الجديد التى تنشده كل قوى التغيير إلا على الحقائق التاريخية.
    وتخلل الندوة مداخلات بناءه من جيل الشباب والطلاب والمرأة وكان أمينة شئون المرأة بالحركة الشعبية الرفيقة إكرام كجو قوياً فى مدخلتها وكذلك العم محمد يعقوب أبوه أحد الاعيان من رجالات الإدارة الأهلية. والتحية والتقدير لفرعيات مكتب الحركة الشعبية فى كل من ولايات إلينوى ،أيو ،نبرسكا وكلورادو، وحسن الإدارة والتنظيم لكل من صلاح الدين موسى سكرتير الشئون السياسية والتعئبة بمكتب أمريكا وروضة كومى رئيسة مكتب الحركة الشعبية ولاية نبرسكا والأمين العام بالولاية يوسف خليل وكل الأعضاء التنفييذين بولاية نبراسكا.
    مكتب الحركة الشعبية لتحرير السودان بأمريكا سوف يواصل فى تنفيذ برنامجها الصيفى الخاص بالأنشطة خلال الفترة المقبله عبر أمانة الشئون السياسية والتعئبة والبرامج المصاحبة الأخرى بالأمانات المختصة بقية تطوير العمل الثورى المعارض من خلال الإتصال بكل قوى التغيير ومنظمات المجتمع المدنى فى أمريكا وخلق جسر تواصل مستمر للمعارضة الهدف الأساس من هذا العمل هو إسقاط النظام وبناء دولة ديمقراطية حرة تحترم حقوق الإنسان،التحية لشهداء الثورة ،التحية لقيادة الحركة الشعبية والجيش الشعبى لتحرير السودان بقيادة الفريق مالك عقار اير عاجل الشفاء لجرحنا أنها ثورة حتى النصر والتحرير.
    زكريا ابراهيم
    السكرتارية العامة
    الحركة الشعبية لتحرير السودان
    مكتب أمريكا يوليو2015 ،،،،
    أحدث المقالات


  • عندما يكذب.. ثم يكذب النظام!! بقلم أحمد قارديا 07-15-15, 11:38 AM, أحمد قارديا خميس
  • باي حال عدت يا بشير !!! بقلم صفيه جعفر صالح 07-15-15, 11:33 AM, صفيه جعفر صالح
  • مراجعة لازمة لتأمين سلام السودان بقلم نورالدين مدني 07-15-15, 11:29 AM, نور الدين مدني
  • العيب فى بيت الجالوص أم فى ذهنية الرزيقي؟! بقلم حيدر احمد خيرالله 07-15-15, 11:26 AM, حيدر احمد خيرالله
  • “ غبقة “ ا لشرق وعموديتي كتابها بقلم عواطف عبداللطيف 07-15-15, 11:24 AM, عواطف عبداللطيف
  • الفن أصدق : دولة حوار الملوص و قصور الجالوص! بقلم فيصل الباقر 07-15-15, 10:56 AM, فيصل الباقر
  • لمجابهه التطرف والارهاب -ايها المسلمون : انقلوا كعبتكم وقبلتكم لدبى او ابو ظبى بقلم جاك عطالله 07-15-15, 10:52 AM, جاك عطالله
  • أمبدة لتجفيف أمدرمان بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 07-15-15, 10:49 AM, سيد عبد القادر قنات
  • أم كوزكين علي عبد الناصر! بقلم محمد رفعت الدومي 07-15-15, 10:46 AM, محمد رفعت الدومي
  • فضل القوت وإهدار الطعام بقلم نورالدين مدني 07-15-15, 10:44 AM, نور الدين مدني
  • أضاعت الانقاذ فرصتها الأخيرة ....... لماذا ؟؟؟؟؟ بقلم : صلاح الباشا 07-15-15, 10:42 AM, صلاح الباشا
  • يواصلان المكر و التدليس!الرئيس و الحبيس بقلم عثمان محمد حسن 07-15-15, 09:28 AM, عثمان محمد حسن
  • ضياع قضية الهامش السوداني بين الامام المتذبذب وعراب المركز/عبدالرحيم خميس 07-15-15, 09:26 AM, عبدالرحيم خميس
  • نقاط ثمينة وهدف رائع بقلم كمال الهِدي 07-15-15, 09:07 AM, كمال الهدي
  • عاصفة اندثار المشروع الوطني بقلم سميح خلف 07-15-15, 09:04 AM, سميح خلف
  • التحصيل غير القانوني يكسب!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 07-15-15, 08:59 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • ازمة الهويه وتعقيداتها في السودان بقلم فاروق عثمان كاتب وباحث سوداني 07-15-15, 08:56 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • تهديدات حماس والافق السياسي والامني بقلم سميح خلف 07-15-15, 08:53 AM, سميح خلف
  • "صوت المرأة" (الاتحاد النسائي) في عامها الستين (يوليو 1955): بقلم عبد الله علي إبراهيم 07-15-15, 08:26 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • (هُس) !! بقلم صلاح الدين عووضة 07-15-15, 08:22 AM, صلاح الدين عووضة
  • يا غندور.. حذار من الخديعة بقلم الطيب مصطفى 07-15-15, 08:16 AM, الطيب مصطفى
  • ( نتحصن كلنا) بقلم الطاهر ساتي 07-15-15, 08:08 AM, الطاهر ساتي


  • ياسر و الزين، خلاف في قضية الحرية بقلم بدوي تاجو المحامي 07-15-15, 10:47 PM, بدوي تاجو
  • إمبراطورية الجهاز الاستثماري قبيلة الفساد بقلم حيدر احمد خيرالله 07-15-15, 10:44 PM, حيدر احمد خيرالله
  • صناعة الإعاقة السياسية والإجتماعية في السودان: التمكين والتهميش من منظور مناهج دراسات ا 07-15-15, 10:42 PM, ناصف بشير الأمين
  • على أي أرضية سياسية، وأخلاقية، يتوطد الترابي لتوحيد السودانيين؟ بقلم صلاح شعيب 07-15-15, 10:39 PM, صلاح شعيب
  • سيلفي (شوفوني).. بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 07-15-15, 10:36 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de