تقرير جديد لمشروعي كفاية والقمر الصناعي سنتينل: السودان يطلق العنان لجيش الحرب الإجرامي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 08:07 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-06-2014, 09:09 PM

تقارير سودانيزاونلاين
<aتقارير سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 120

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تقرير جديد لمشروعي كفاية والقمر الصناعي سنتينل: السودان يطلق العنان لجيش الحرب الإجرامي

    النظام يمنح جنجويد الإبادة الجماعية اسما جديدا واسلحة، وضوء اخضر لارتكاب القتل

    صدر اليوم تقرير لمشروعي منظمة كفاية، والقمر الصناعي سنتنيل، والذي يرصد حملات قوات الدعم السريع التي استهدفت المدنيين في مناطق متعددة من السودان. ويقدم التقرير أدلة متكاملة على مسؤولية كبار قادة النظام عن جرائم حرب، وتورطهم الجنائي في جرائم ضد الانسانية، ارتكبتها قوات الدعم السريع. وأشار التقرير إلى أن السودان يشهد الآن موجة من الجرائم الفظيعة بعد أن حلت هذه القوات محل جماعات الجنجويد التي كانت تنشط في السابق.

    التقرير الجديد والذي يحمل عنوان "الجنجويد يعودون للسطح مرة أخرى: جيش جديد من مجرمي الحرب في السودان" جاء نتاج تسعة أشهر من البحث لمؤلفيه إكشايا كومار، وعمر إسماعيل، إذ رصدا حركة قوات الدعم السريع، وربطا، تحليليا، التصريحات العلنية الخاصة للنظام بشأن التنظيم الجديد مع الأدلة التي تم التوفر عليها من المجتمعات المتضررة في مناطق النزاع. ويحدد التقرير مجموعة من جرائم قوات الدعم السريع، والتي تتضمن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، والفظائع الجماعية، وكذلك صيد الافيال غير المشروع عبر الحدود.

    وتقول المؤلفة المشاركة في التقرير أكشايا كومار، وهي أيضا محللة سياسية لشؤون السودان وجنوب السودان إن نهج الإبادة الجماعية قد انتصر في راهن السودان. وتضيف أكشايا أنه منذ عقد من الزمان واجه مقاتلو الجنجويد إدانة دولية بسبب وحشية جرائمهم في دارفور. وتقول إنه "بينما تقلص اهتمام العالم بأزمة دارفور فإن عناصر الجنجويد لا يزالون يقومون بانتهاكات ضد حقوق الإنسان، وهم يمثلون اليوم عناصر قوات الدعم السريع في السودان المدججين بالسلاح، والمرتدين للزي العسكري، فضلا عن توظيف العلم الوطني في حملاتهم مع حصولهم على ترخيص رسمي لارتكاب فعل القتل.

    ويقول المؤلف المشارك عمر إسماعيل، وكبير مستشاري مشروع كفاية، إن دارفور ليست هي الضحية الوحيدة الآن، وأضاف أن البحث الذي اعتمد عليه التقرير يشير إلى أن قوات الدعم السريع تباشر عملها تحت قيادة وسيطرة الحكومة، ولذلك ألحقت أعمال عنف وحشية ضد المدنيين في جنوب وشمال كردفان، وكذلك في الخرطوم".

    وأضاف إسماعيل أنه بينما يتباهى مقاتلو قوات الدعم السريع بتوفرهم على كامل الحصانة فإنهم يمثلون ذراعا من أذرع الحكومة، ورجح أن كبار المسؤولين الحكوميين، بمن فيهم الرئيس البشير، يتحملون المسؤولية عن أفعال هؤلاء المقاتلين الجدد للنظام.

    وقال جون برندرغاست، المؤسس المشارك لمشروع كفاية، إن التقرير الجديد مزج جهد تسعة أشهر من صور الأقمار الصناعية مع البحث والمقابلات المكثفة لرسم صورة حية لقوة الجنجويد القمعية والمتنامية بشكل متزايد، وأضاف برندرغاست أن "ما تحدثه قوات الدعم السريع هو نوع جديد من التهديد للوضع الأمني and#8203;and#8203;الدولي والإقليمي، والقوة العسكرية الجديدة للنظام لا تنتهك الفظائع والانتهاكات ضد المواطنين فحسب وإنما تمارس أيضا في النشاط الإجرامي المتنقل، بما في ذلك الانتهاكات عبر الحدود في مجال حقوق الإنسان.

    وتقول إكشايا كومار إن "الحكومة السودانية واثقة جدا أنها سوف توظف هذه الحملة الجديدة بأقصى حد دون أن تخفي حتى ارتباطها بمقاتليها.." وتضيف: " الحكومة في الواقع تعلن بلا حرج دعمها لهذا الجيش المكون من مجرمي الحرب."

    · اضغط هنا (Click here) لقراءة تلخيص للتقرير الذي اوردته صحيفة نيويورك تايمز، وكذلك قراءة رد السفارة السودانية في واشنطن على المادة.

    · رابط لتحميل التقرير الجديد "الجنجويد يعودون للسطح مرة أخرى:

    http://eno.ug/Jreport

    للمزيد من الاستفسار، أو لتحديد موعد مقابلة مع مؤلفي التقرير، يرجى الاتصال بكريستينا

    ديباسقويل على الرقم: [email protected]

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de