القيادي بقوي المعارضة مولانا يحيى الحسين النظام فشل في شق المعارضة

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-11-2018, 11:33 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-03-2018, 10:29 PM

اخبار سودانيزاونلاين
<aاخبار سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


القيادي بقوي المعارضة مولانا يحيى الحسين النظام فشل في شق المعارضة

    10:29 PM March, 05 2018

    سودانيز اون لاين
    اخبار سودانيزاونلاين-فنكس-اريزونا-الولايات المتحدة
    مكتبتى
    رابط مختصر






    لا يمكن حكم السودان عبر حزب واحد

    الانقاذ خلقت احزاب هلامية لتفتيت الاحزاب.

    قال الأستاذ يحيى الحسين الامين العام لحزب البعث السوداني إن المعارضة السودانية موحدة أكثر من أي وقت مضى وهناك اصطفاف واسع حول هذه الوحدة ،واضاف مسيرتنا في النضال ضد هذا النظام الغريب قادت الى العودة الى صيغة العمل الجبهوي والتي نأمل ان تتطور في ظل المنظومة العالمية والتي صارت تدعو الى مبادئ هي جوهر الوثائق والعهود الدولية،وأوضح ان نظام الانقاذ اصبح معزولاً ويحتمي بالأجهزة الأمنية والمليشيات وليس له صليح ولا اعتقد أن هناك حزب يسمى المؤتمر الوطني

    حوار – ابراهيم ميرغني



    حدثنا عن الوضع السياسي الراهن في البلاد؟

    اعتقد ان النظام بعد مسيرة طويلة من الاجتهادات والمحاولات من اجل البقاء بالاكراهات المتعددة ومحاولات شق المعارضة والقوى السياسية وصل اسوأ حالاته ويحتمي من الشعب بالاجهزة الامنية ليس الا، ولا يوجد شئ اسمه حزب المؤتمر الوطني. ورغم المعاناة الا ان القوى السياسية قد توحدت لاول مرة في تاريخ السودان الحديث وهناك اصطفاف واسع وكنا في السابق نتحدث عن الحد الادنى الا ان هناك سقفاً اعلى من الاتفاق والوثائق التي انجزتها القوى السياسية طوال هذه المسيرة التي تكشف بوضوح ان التحالف سيكسب المعركة.

    وهو تحالف استراتيجي يهدف اولا الى اسقاط النظام. وثانيا اقامة البديل الديمقراطي. وتفاصيل ذلك البديل الديمقراطي يعبر عن تحالف استراتيجي يمكن ان يكون اساسياً بعمل مشترك مستمر. ونحن دائما نقول ان الحركة السياسية في السودان كانت نشاتها صحيحة لانها كانت تقوم على العمل الجبهوي ويشبه تكوين السودان. لا يمكن حكم السودان عبر حزب واحد عبر برنامج مدعوم من نخبة او طائفة والسودان بتكوينه الواسع والمتنوع الذي يسوده لايمكن ان يحكم الا عن طريق عمل جبهوي. الان في مسيرتنا في النضال ضد هذا النظام الغريب عن السودان ادى النضال الى العودة الى صيغة العمل الجبهوي والتي نأمل ان تتطور في ظل المنظومة العالمية والتي صارت تدعو الى مبادئ هي جوهر الوثائق والعهود الدولية منذ عصبة الامم وحتى الان ,وعلى راسها الاعلان العالمي لحوق الانسان والعهد الدولي للحقوق الاجتماعية والاقتصادية. جوهر تلك المواثيق تتلخص في ثلاثة مبادئ هي الديمقراطية وحقوق الانسان والعدالة الاجتماعية وهي مبادئ ثابتة وبنود ثابتة في كل الاحزاب السياسية واي حزب لا يضمن تلك المبادئ لا يكتب له البقاء. والايمان بتلك المبادئ جعل برامج الاحزاب متقاربة جدا مما يسهل العمل الجبهوي. والاختلاف الذي يؤدي الى خلق اكثر من حزب دائما في مفهوم العدالة الاجتماعية. مثلا هناك احزاب تؤمن بسيطرة الدولة على وسائل الانتاج او ما يسمى حسب وثيقة البديل الديمقراطي دولة الرعاية الاجتماعية وهناك قوى سياسية تؤمن بسياسة السوق الحر وحرية التجارة.

    لكن نحن في السودان لانحتاج لهذا الكم الهائل من الاحزاب بل ان النظام ساعد في خلق احزاب هلامية لتفتيت هذه الاحزاب.

    س2 : تمت الاشارة الى وحدة المعارضة في حديثك هل الاعتقالات ساهمت في تراجع وحدة المعارضة؟

    اعتقد ان تصرفات النظام في مواجهة القوى السياسية اتصفت بالرعونة وهي طبيعة النظام الشمولي لكنها ساهمت في تقوية قوى المعارضة ونحن في وثيقة اعلان خلاص الوطن لم نستغرق وقتا طويلا لانها كانت مسبوقة بعدة مواثيق وقعت عليها قوى المعارضة وهي منقسمة الى قسمين : نداء السودان وفوى الاجماع وكانوا يتبنون وثيقة البديل الديمقراطي.

    س 3 مشاكل إنهيار الخدمات وإرتفاع أسعار الكهرباء وإنفلات وإنعدام الأدوية إلى أين يمضي الوضع الإقتصادي في البلاد ؟



    ج: 3 أكبر دليل على الإنهيار هو ميزانية 2018 والتي يقدر العجز فيها ب 57 مليار جنيه حاولوا تغطيتها بزيادات على الكهرباء وهي غير متوفرة للقطاع الصناعي مثلاً، ثانيا رفع الدولار الجمركي ما ساهم في تجفيف السوق من البضائع ومدخلات إنتاج حقيقية مما أضطر التجار لإعادة تصدير بعض السلع ورفعوا نسبة التجنيب من عائد الصادر للمصدرين من 15% إلى 25%، وعليه إنكمش الإنتاج الزراعي وتعرضت المشروعات الكبري للتدمير كمشروع الجزيرة والسكة حديد وإهمال القطاعات المنتجة وسياسة التمكين التي أدت إلى إهدار الموراد، والكفاءات التي هاجرت خارج السودان، بالإضافة إلى السياسة الأمنية التي إتبعها النظام لحماية نفسه وتحويل كل الموارد للأجهزة الامنية.

    س 4: بخصوص المعتقلين والحريات الصحفية، تمت مصادرة صحيفة الميدان أكثر من 13 مرة وكذلك صحيفة البعث السوداني، كيف تقرأ أوضاع الحريات الصحفية ؟

    نظام الإنقاذ في تعامله مع قضايا الحريات، فقد البوصلة الخاصة به وهذا النظام هو عدو حقيقي لشعب السودان، ويعتقد أن الإعلام هو المعبر عن كل الشعب السوداني، لذا يجب تدجينه وتوظيفه لتمجيد سياسات النظام، والتعامل باليد الباطشة مع الإعلام الحر بالإعتقال ومصادرة الصحف والبلاغات والمحاكم ضد رؤساء التحرير. وطبيعة النظام كما هو معروف هو نظام شمولي إستبدادي باطش بالآخرين، ولا علاقة لذلك بالقوانين والدستور السائد في البلاد والأجهزة القضائية هي أجهزة النظام، لذا لابد أن يذهب النظام بكل ركائزه ولم تعد هذه الأجهزة قومية، كما لابد من النظر في إعادة بناء كافة الأجهزة القومية من شرطة وجيش وأجهزة حربية وخدمة مدنية، ومن المهم إعادة النظر في الدستور الإنتقالي بعد التعديلات الخطيرة التي طالته، خصوصاً صلاحيات جهاز الأمن.

    : ماذا عن تصريحات مدير جهاز الأمن والربط بين الإفراج عن المعتقلين وسلوك أحزابهم ؟

    :أولاً : السلوك الشائن هو الإعتقال نفسه، خاصة إذا إعتقلت شخصا دون توجيه تهمة وعليه السلوك الشائن هو سلوك الشخص الذي يمارس سياسة الإعتقال التحفظي، وأحزاب المعارضة أحزاب لها تأريخ وليست بحاجة لصكوك وشهادات من حسن سير وسلوك، من الذين يمارسون سلوكاً غير سوى، لم يعرف الشعب السوداني في تأريخه من إمتهان لكرامة المرأة وإزدراء للأسر السودانية كما حدث في هذا النظام، ولأول مرة في تأريخ السودان، يعتقل أطفال كرهائن، من أجل القبض على ذويهم، أو القبض على فتيات من أجل القبض على والدهن، ونحن نعتقد أن هذا الحديث، مردود على ما ذكره، والمطالبة الحقيقية، يجب أن تكون رحيل النظام، ولا شئ غير ذلك، والإعتقالات التي تمت هي أوسمة على جباه هولاء المعتقلين، ولا يوجد حزب يتخلي عن أهدافه من أجل إطلاق سراح معتقليه، وحتي معتقلي حزب الأمة القومي، الذين تم إطلاق سراحهم، خرجوا مباشرة وإنضموا لقوى المعارضة، وما زالوا يلعبون دوراً كبيراً في هذه المرحلة وفي المراحل القادمة، ونعلم تماماً لم يحدث أي تقارب بين حزب الأمة القومي ونظام الإنقاذ، وهم ملتزمون بكل ما ورد في وثيقة (إعلان الخلاص الوطني) والتى تعني إحترام حقوق الإنسان، وكفالة الحريات العامة، وتكوين حكومة إنتقالية، والإلتزام ببرنامج إصلاحي شامل، وعقد المؤتمر الدستوري، بمشاركة كافة القوى السياسية والفئوية، والمجتمع المدني، والفصائل المسلحة لإنجاز وحلحلة كافة قضايا الوطن وكتابة دستور البلاد، الدائم، ونحن ملتزمون جميعاً بإقامة نظام جديد، يقيم دولة الوطن ويزيل دولة التمكين.

    كلمة آخيرة :

    أود أن أقول أن النظام يسرب دائماً مقولة من هو البديل؟ هذه العبارة الممجوجة نرد عليها، بأن المسألة ليست إسقاط النظام فقط، بل هي إنجاز مهام ما بعد إسقاط النظام، لأن التخريب الذي حدث يتطلب وحدة الجميع، لإعادة بناء الدولة، وإعادة علاقاتها بالمحيط الإقليمي والدولي، بعد إستتباب السلام في البلاد، وسياسة خارجية متوازنة، بعيداً عن سياسة المحاور والتحالفات، والحرص على الصداقة ومصالح البلاد العليا.



                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de