السودان: استمرار تعليق أنشطة اللجنة الدولية يفضي إلى آثار إنسانية فادحة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-12-2018, 02:30 PM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-05-2014, 11:41 AM

اخبار سودانيزاونلاين
<aاخبار سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 3086

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السودان: استمرار تعليق أنشطة اللجنة الدولية يفضي إلى آثار إنسانية فادحة

    اللجنة الدولية للصليب الأحمر
    19, avenue de la Paix
    1202 Genève
    Suisse
    Tél. : +41 22 730 3443
    Fax : +41 22 734 8280
    E-mail : [email protected]
    http://www.cicr.org

    اللجنة الدولية للصليب الأحمر - البيان الصحفي 80/2014
    19 مايو 2014


    الخرطوم/جنيف (اللجنة الدولية للصليب الأحمر)- تأسف اللجنة الدولية للصليب الأحمر لعدم السماح لها باستئناف عملها في السودان، حيث أفضى تعليق أنشطتها لأكثر من ثلاثة أشهر إلى عواقب وخيمة ألقت بظلالها على السكان السودانيين في المناطق المتضررة من النزاع المسلح الذي اشتدت وطأته خلال الأشهر الماضية وتسببت في نزوح أعداد ضخمة في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان. وكان نحو مليون ونصف المليون شخص في البلاد قد تلقوا العام الماضي مساعدات من اللجنة الدولية.
    ويقول مدير عمليات اللجنة الدولية في شرق أفريقيا السيد "إيريك ماركلي" الذي يعمل في مقر المنظمة الرئيسي في جنيف: " نشعر بقلق متزايد إزاء الوضع الإنساني في بعض المناطق من البلاد، وندعو السلطات السودانية إلى رفع التعليق المفروض على أنشطتنا – حتى وإن كان بشكل مؤقت لحين الانتهاء من المناقشات الدائرة – كي يتسنى لنا تلبية الاحتياجات الإنسانية للأفراد المستفيدين من برامج اللجنة الدولية".
    وكانت اللجنة الدولية قد علّقت أنشطتها في السودان في الأول من شهر شباط/فبراير من العام الجاري استجابة لطلب رسمي من مفوضية العون الإنساني وهي الهيئة الحكومية المسؤولة عن العلاقات مع المنظمات الإنسانية. واستندت المفوضية علي اسباب تقنية لدعم طلبها، في حين طلبت الحكومة السودانية من اللجنة الدولية إعادة النظر في الاتفاق القانوني الذي يحدد الوضع القانوني والدبلوماسي للمنظمة في البلاد ويعود تاريخه إلى عام 1984.
    وقد أبدت اللجنة الدولية بصفة دائمة استعدادها للتفاوض مرة أخرى بشأن الاتفاق الخاص بوجودها وعملها الإنساني في البلاد؛ وبعد عدة أسابيع من المفاوضات البناءة، حدث بعض التأجيل مما أدى إلى إحراز تقدم ضئيل في المفاوضات . وعقّب السيد "ماركلي" على ذلك بقوله: "مازلنا على استعداد للاجتماع مع السلطات السودانية من أجل استكمال المفاوضات واستئناف أنشطتنا"، ثم أضاف قائلاً: "ولكن الآن وبعد تعليق أنشطة اللجنة الدولية الإنسانية لمدة 15 أسبوعاً، لم يعد أمام المنظمة أي بديل سوى تقليص حجم بعثتها في السودان بشكل كبير. ونشعر بأسف بالغ لاضطرارنا إلى الاستغناء عن خدمات 195 موظفاً من موظفينا السودانيين البالغ عددهم 650 شخصاً، ولكن ليس أمامنا خيار آخر".
    وقد توخت اللجنة الدولية دائماً وأبداً الشفافية الكاملة في عملها في السودان بما يتفق وبدقة مع مهمتها في البلاد. ولابد من إعمال مبادئ الاستقلال وعدم التحيز والحياد والتمسك بها من أجل حماية ومساعدة ضحايا النزاعات المسلحة، مما يتطلب حواراً مع كافة أطراف النزاع وتقديم المساعدة لجميع الأشخاص المحتاجين إليها دون تحيز، في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة وتلك الواقعة تحت سيطرة جماعات المعارضة المسلحة على حد سواء. وتحدد اتفاقيات جنيف وبروتوكولاها الإضافيان مهمة اللجنة الدولية، والسودان طرف في تلك المعاهدات إلى جانب 194 دولة أخرى.
    وقد يسرت اللجنة الدولية على مدى العامين الماضيين من خلال دورها كوسيط محايد الإفراج عن أكثر من 200 شخص، من بينهم أسرى حرب من جنوب السودان وأفراد من القوات المسلحة السودانية ومدنيون – منهم مواطنون صينيون وأتراك – كانوا في قبضة جماعات المعارضة المسلحة.
    وتلقى خلال العام الماضي ما يربو على 426000 مواطن سوداني ممن يعيشون في المناطق المتضررة من النزاع مساعدات غذائية من اللجنة الدولية، وحصل أكثر من 325000 نسمة على أدوات زراعية وبذور. ودعمت اللجنة الدولية أيضاً حملات لتحصين أكثر من مليون رأس من الماشية في مجتمعات البدو الرحل في دارفور التي تأثرت سبل كسب عيشها المعتمدة على الثروة الحيوانية بسبب النزاع الدائر.
    وزادت فرص حصول أكثر من 708000 شخص على المياه النظيفة في دارفور وهي منطقة تشح فيها المياه. وزار ما يربو على 72500 مريض مرافق صحية تدعمها اللجنة الدولية في العام الماضي، وتلقى أكثر من 1400 شخص أصيبوا بجروح في اشتباكات مسلحة علاجاً بفضل المستلزمات الطبية التي قدمتها اللجنة الدولية. وحصل أكثر من 6100 شخص من المعاقين بدنياً في جميع أنحاء السودان على خدمات من مراكز تركيب الأطراف الاصطناعية والعلاج الطبيعي التي تدعمها اللجنة الدولية، وذلك بعد أن فقد كثيرون منهم أطرافهم من جراء القتال.

    للمزيد من المعلومات، يرجي الاتصال
    بالسيد عادل شريف، اللجنة الدولية، الخرطوم (للغة العربية)،الهاتف: +249 1 83 476 464
    أو +249 912 137 764
    أو بالسيد Maurice Grundbacher، اللجنة الدولية الخرطوم (للغة الإنجليزية)، الهاتف: +249 1 83 476 464
    أو +249 912 158 671
    أو بالسيد Jean-Yves Clémenzo، اللجنة الدولية، جنيف، الهاتف: 41227302271+ أو 41792173217+
    أو بالسيد Wolde-Gabriel Saugeron، اللجنة الدولية، جنيف، الهاتف: +41 22 730 31 49
    أو +41 79 244 64 05

    أو زيارة موقعنا على شبكة الإنترنت:
    www.cicr.org
    ولمشاهدة وتنزيل آخر أخبار اللجنة الدولية المصورة بالفيديو بالنوعية الصالحة للبث، يُرجى زيارة موقع الأخبار بالفيديو:
    www.icrcvideonewsroom.org

    وللاطلاع على ما تفعله اللجنة الدولية لوضع حد للاعتداءات على المرضى والعاملين في مجال الرعاية الصحية، يُرجى زيارة الموقع التالي:
    www.healthcareindanger.org

    ويمكنكم متابعة أخبار اللجنة الدولية على صفحتي "فيسبوك" و"تويتر" التاليتين:
    facebook.com/icrc و twitter.com/icrc_ar
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de