الجبهة الوطنية العريضة الذكرى الـ (52) لثورة إكتوبر المجيدة

نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-11-2018, 01:19 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-10-2016, 04:10 PM

بيانات سودانيزاونلاين
<aبيانات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1933

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الجبهة الوطنية العريضة الذكرى الـ (52) لثورة إكتوبر المجيدة

    04:10 PM October, 21 2016

    سودانيز اون لاين
    بيانات سودانيزاونلاين-فنكس-اريزونا-الولايات المتحدة
    مكتبتى
    رابط مختصر



    تمر اليوم الذكرى الـ (52) لثورة إكتوبر المجيدة التى ضمخت بدماء ابناء وبنات الشعب السودانى، ففى مثل هذا اليوم من العام 1964م خرجت الجماهير فى المدن والقرى، رافعةً هتافها فى وجه النظام الانقلابى الذى أسس لاولى الشموليات والديكتاتوريات العسكرية، فقد كانت بلادنا تنعم بالديمقراطية والتعددية السياسية، فى وقت لم تنل فيه أغلب بلدان العالم استقلالها من الاستعمار باشكاله المختلفة.

    فقد سطا الفريق عبود على الحكم فى 17 نوفمبر 1958وأطاح بالنظام الديمقراطى وحل الاحزاب وصادر الصحافة وكمم الافواه وجعل نهار السودانيين ليلاً، اتسع نطاق الحرب فى جنوب البلاد، وتدهورت علاقة السودان بمحيطه الخارجى نتيجة للسياسات التى اتبعها الانقلابيون.

    وتصدت جموع شعبنا لنظام عبود ومجلسه العسكرى البغيض فهبت جموع الطلاب والعمال والزراع والنقابات والاحزاب والهيئات والإتحادات والمثقفين والمراة، وتم اعمال سلاحى الاضراب والعصيان المدنى اللذين استمرا حتى تم اسقاط النظام وتم الافراج عن المعتقلين السياسيين والغاء القوانيين المقيدة للحريات وذلك بصمود الشعب حتى سقط النظام وسلم الراية لحكومة إنتقالية أعقبتها الإنتخابات الديمقراطية، وبذات الطريقة تصدت لنظام النميرى من بعده.

    جماهير شعبنا الأبية

    إن الجبهة الوطنية العريضة اذ تتقدم للشعب السودان قاطبه مهنئتاً بحلول ذكرى اكتوبر المجيدة، فانها فى ذات الوقت تستنهض همة الجماهير التى تعانى من حكم ديكتاتورى اشد اذى على الشعب والدولة والمستقبل، فقد فقدت بلادنا جزءاً عزيزا بفعل سياسته، وهو النظام الذى اورد الشعب موادر الهلاك بدخوله فى حروب عبثية ضد ابناء وبنات الشعب السودان فى مناطق مختلفة، حتى بعد إنفصال الجنوب عن الدولة الام، فقد شهدت بلادنا حرباً لا تزال مستعرة فى جنوب كردفان ودارفور والنيل الازرق، كما شهدت الحياة الاقتصادية والإجتماعية تدهوراً فى المدن والقرى والارياف والبوادى، جراء السياسيات التى اتبعها النظام الفاسد، فقد قامت عصابة النظام بنهب وسرقة ثروة الشعب السودانى فى البترول والغاز والذهب وعوائد الصادرات خدمة لمحاسيبها وعملائها، وفقدت بذلك البلاد رأسمالها وحقها فى تدوير تلك العوائد فى الداخل، وقامت العصابة ببيع مؤسسات الدولة ومصانعها وممتلكاتها لذات المحاسيب ورجالات النظام من عضوية الحزب الحاكم، كما فقدت العملة السودانية قيمتها بما يعادل عشرات الالاف، وتدهور الوضع الاقتصادى والانتاج الزراعى والصناعى، وإنكمشت حركة التجارة الداخلية والخارجية ووصل حجم الديون الى (42) مليار دولار ومازال النظام فى مسعاه الخائب يحاول أن يسوق للشعب مشروعاً فاشلاً باسم الدين والدين منه براء.

    جماهير شبعنا الابية

    وفى إطار الحريات قمع النظام الاحزاب والمجتمعين المدنى والاهلى وكمم الافواه مستخدماً أبشع الوسائل لتثبيت حكمه وبوسائل تنتمى الى القرون الوسطى، فاعمل آلة قتله وقام بترويع المواطنيين ومصادرة حقهم فى الحرية، وحق الشعب فى التظاهر السلمى الذى نصت عليه كل الدساتير التى اختطها بيديه الآثمتين، وكما كانت مواجهة الشعب لنظام عبود فى يوم 21 اكتوبر 1964 قاوم الشعب السودانى النظام الحالى ولا يزال حيث واجهته الجماهير فى اكثر من معركة بصدور عارية قابلها النظام المجرم بفوهات البنادق حين وجهت الى صدور الشباب فى اكثر من مذبحة واستشهد جراء ذلك الالاف.

    أن الجبهة الوطنية العريضة تترحم على شهداء اكتوبر وابريل وما تلاها من شهداء فى سبتمبر مرورا بشهداء دارفور والعيلفون وجنوب كردفان والنيل الازرق وبورتسودان وآمرى وكجبار وشهداء الجامعات، كما تؤكد وقوفها مع أمهات الشهداء وذويهم، وتجدد إلتزامها القوى بالدعوة لمحاكمة كل المجرمين القتلة فى كل العهود وتقديمهم الى العدالة من خلال المحاكم الخاصة التى تدعو لها الجبهة الوطنية العريضة عقب إسقاط نظام القتلة.

    جماهير شعبنا الأبية

    إن الجبهة الوطنية العريضة التى كان ميلادها فى يوم 21 اكتوبر من العام 2010م تدعو الى التأمل فى الموقف السياسي الذى تعيشه بلادنا فقد إستمر النظام الحالى فى التنكيل بالمعارضين إعتقالاً وتشريداً وتعذيباً، ومازال سادراً فى غيه، بل طرح رئيس العصابة مشروع الكذوب وأسماه حوار الوثبة الذى تلقفته بعض التنظيمات الآمبية مصدقة إن مثل هذا النظام البائيس يمكنه أن يصل بالتنازلات حد تفكيك نفسه لصالح دولة الوطن!

    اننا فى الجبهة الوطنية العريضة نرى وبشكل قاطع أن اى حوار مع هذا النظام الفاشى جريمة فى حق الشعب والوطن، وإن ما يسمى بالحوار مع النظام وهو أمل كاذب مُضلل يراد به إطالة عمره، وهو نظام عصابة يجيد فنون المراوغة ولا يتورع بالتضحية بأعز ما تملك بلادنا فى سبيل إستمراره فى الحكم.

    إن الجبهة الوطنية العريضة تؤكد على مبادئها الأساسية التى قامت عليها وهى، العمل من أجل إسقاط النظام وعدم التحاور معه مطلقاً، والتسريع بالقائه فى مزبلة التاريخ مثله مثل نظام الفريق عبود الذى نحتفى بذكرى إسقاطه كل عام فى هذا التاريخ، ولثقتنا فى قدرة جماهير شعبنا ندرك أن النظام ساقط لا محالة وواجب قوى المعارضة الان هو الوحدة من أجل تسريع إسقاطه ومحاسبة رموزه من المجرمين والمفسدين، وإقامة نظام حكم ديمقراطى تعددى فيدرالي يقسم فيه السودان إلى ستة أقاليم كل إقليم يحكم نفسه ودولة تحترم فيها حقوق الانسان والمواطنة، دون إستخدام للعرق والدين فى السياسية.

    أبناء وبنات السودان الأوفياء

    أن الجبهة الوطنية العريضة ترى فى مظاهر التفرقة التى طالت بنية المجتمع والسياسة فى بلادنا من خلال الصراعات السياسية حينا والقبلية حينا اخر، انها نتاج لسياسات النظام الذى يريد أن يضرب كل حزب باخر وكل قبيلة باخرى، ويخرج رجالاته الى الملأ بوصفهم أصحاب الجودية ودعاة السلم الإجتماعى، ثم يستغلون إمكانيات الدولة لإستقطاب اعضاء ذلك الحزب اوتلك جزءاً من تلك القبيلة، ومن هنا ندعو نحن فى الجبهة الوطنية العريضة الى اليقظة وتحكيم العقل فى كل شأن يرتبط بعلاقات المجتمع السودانى الراسخة وتدعو الى ضرورة محاصرة أحابيل النظام وكشفها وتعريتها وفضح آلاعيبه القديمة من خلال فرق تسد لان نسيجنا الإجتماعى هو خط الدفاع الاخير عن الوطن، كما تدعو جماهير شعبنا الى الخروج لإسقاط النظام وأن لا تعود الا وقد خر النظام صريعاً.

    ان الجبهة الوطنية العريضة تشيد بموقف اطباء السودان فى اعلان الاضراب عن العمل واجبار النظام الرضوخ الى شروطهم ومطالبهم، واذ تحى وقفتهم البطولية فى مواجهة نظام العسف والظلم فانها تدعو كافة فئات الشعب السودانى من مهنيين وعمال ومزارعين الى العمل على انتزاع حقوقهم عنوة واقتدار.

    عاش نضال الشعب السودانى على طريق الحرية والديمقراطية

    عاشت ذكرى شهداء ثورة 21 اكتوبر المجيدة

    الجبهة الوطنية العريضة

    21/ إكتوبر/2016م





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 21 أكتوبر 2016

    اخبار و بيانات

  • الجبهة السودانية للتغيير : تحي نضال الشعب السوداني
  • الحزب الإتِحادى الُموًحَد : ثورة أكتوبر- وجوب العودة الظافرة
  • دعوة لمظاهرة كبري ببلجيكا
  • نائبة رئيس حزب الأمة القومي الدكتورة مريم الصادق المهدي في حوار مع (المجهر السياسي) (2-2)
  • الأمم المتحدة: العهدان الدوليان لحقوق الإنسان حجر أساس الحوكمة السليمة
  • رئيس حزب حركة الإصلاح الآن د. غازي صلاح: وجود(140) حزباً بالسودان فوضى
  • رئيس حزب حركة الإصلاح الآن د. غازي صلاح: وجود(140) حزباً بالسودان فوضى
  • وزير الخارجية البروفسير إبراهيم غندور: اتفقنا مع أمريكا على تاريخ لرفع الحصار عن قطع الغيار
  • خرائط بمقررات «الإنجليزية» بمصر تثبت سودانية حلايب
  • الحزب الشيوعى السودانى: الأطباء المستقيلون تيار تخريبي هدفه المشاركة في النظام
  • الاتصالات السودانية : (29.468.544) مليون يستخدمون الهاتف السيار


اراء و مقالات

  • قنابل الكيماوي فى دارفور وانكار الحكومة السودانية .. !! بقلم محمد سليمان
  • عصا مهدي ابراهيم وفتية تراكس وأكتوبر!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • خير وبركة!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • المساواة ثابتة في القرآن بقلم الطيب مصطفى
  • العولمة من الصخب الى الافول بقلم حيدر الجراح/مركز الامام الشيرازي للدراسات والبحوث
  • بداية التدهور وتاريخ الإنحطاط العربى فى الحقبه الراهنه ( 3 ) بقلم ياسر قطيه

    المنبر العام

  • يا سلام! الفنانة القديرة أمال النور تغني مع رفيقتها الأمريكية I feel like going on - واشنطن دي سي
  • الولايات المتحدة تطلب رسيماً من جوبا الكف عن دعم حركات المتمردين السودانيين
  • كراسة لأكتوبر .. شجن العقد الخامس .. في ذكري الراحل المقيم (21) أُكتوبر العظيم .. هاشم صديق
  • إييييييييييييييك زمممممممممممن يا أصلي
  • لماذا نحتفي و نقدس اكتوبر باكثر من ابريل؟!
  • الأزمة السعودية المصرية الإيرانية...(فيديو خطير)
  • مين طفي النور بعد ابريل 1985 الثورة الثانية
  • اكتوبر الحزين يا طفلنا الذى جرّحه العدا ( بوست توثيقي لكل اناشيد ثورة اكتوبر )
  • بت مزة
  • عفوا يا أكتوبر الحزين يا طفلنا الذي جرّحه العِدا
  • ابداع بلا حدد للفتاة السودانية African girl
  • كيف خطب ماسايوشي سون ودّ الأمير محمد بن سلمان؟.. قصة صندوق استثمار قيمته 100 مليار دولار
  • مؤتمر الحركة الإتحادية بأمريكا الشمالية 22-23 أكتوبر بمدينة دينفر ولاية كلورادو !!!!
  • فيديو يوتيوب به المبدع ابو داؤود,كوكبة من المبدعين قسمة, خليل اسماعيل عبدالرحمن عبدالله و.....
  • مبروووووك زميل المنبر (التوزير)(صور)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de