العنوان الجديد للمنبر العام
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-21-2017, 08:39 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

استشاري نفسي: الوزير (المعفي) يحتاج للبكاء والابتعاد عن الشامتين!

05-08-2017, 02:37 PM

صحيفة المجهر السياسي
<aصحيفة المجهر السياسي
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 232

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


استشاري نفسي: الوزير (المعفي) يحتاج للبكاء والابتعاد عن الشامتين!

    03:37 PM May, 08 2017

    سودانيز اون لاين
    صحيفة المجهر السياسي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    الحكومة الجديدة.. (سهر السياسيين ولا نومهم)
    انتعاش سوق الدجالين والوداعيات وأطفال الإعلام
    تقرير- أمير الشعراني
    ربما تأسياً بنظرة الشاعر الساخر "بيرم التونسي" (لمجالس الحكومة) حيث كتب قصيدته الشهيرة في المجلس البلدي وقال: (قد أوقعَ القلبَ في الأشجانِ والكَمَدِ.. هوى حبيبٍ يُسَمّى المجلس البلدي.. أمشي وأكتمُ أنفاسي مخافة أنْ.. يعدّهـا عاملٌ للمجلسِ البلـدي.. ما شَردَ النومَ عن جفني القريحِ سوى.. طيف الخيالِ خيال المجلسِ البلدي.. إذا الرغيفُ أتى، فالنصف آكُلُهُ.. والنصفُ أتركُه للمجلس البلدي)!
    ربما تأسياً بنظرة الشاعر، تهمس مجالس الخرطوم السياسية والاجتماعية، بتدهور الحالة النفسية لمسؤول دولة كثير التسفار، دخل في نوبة توتر وترقب شديدة، في انتظار التشكيل الوزاري لحكومة الحوار الوطني (عريضة المنكبين).
    وقال مقربون من الوزير، إن الرجل ظل طوال اليومين الماضيين وحتى مثول الصحيفة للطبع، يرد على المكالمات الواردة لهاتفه (الآيفون6) بغضب وزهد، خوفاً من ضياع مكالمة مهمة ينتظرها بشوق، و(أضان حاله) يقول: (أنا حارس التلفون لو مرّة جرسو يرن)!
    من جهتها رصدت مصادرنا، اتصال الوزير على نافذين في الحزب الذي بعثه مندوباً في (مجلس بيرم التونسي) للاطمئنان على أن هاتفه مسجل لديهم، وأرسل رسالة شكر وامتنان من حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) لوزراء وقيادات عليا بالدولة، شكرهم فيها على ثقتهم الغالية، مؤكداً أن كل ما تحقق من إنجازات عظيمة، كان بفضل متابعتهم وخططهم الإستراتيجية، ودعواتهم الصالحات.
    وختم الوزير رسالته، بتجديد الولاء والطاعة والاستعداد لخدمة (الوطن والمواطن)، في أية وزارة أو هيئة عامة، وبالعدم سفارة أوروبية، (ما بطالة معاهو)!
    انطبقت الحالة النفسية الحرجة للمسؤول (الشفقان)، على (جرسة) الزوجة الجديدة لوزير ولائي نصف شهير، يممّت وجهها شطر ولاية سنار بحثاً عن فكي (كارب) بمنطقة (مايرنو) يضمن لزوجها مقعداً في الحكومة الجديدة!
    وعلى ذمة الراوي، فإن أكثر ما يؤلم زوجة الوزير (الفارعة) لسان ضرتها السليط التي وصفتها يوم زفافها بـ(الكُج وأم كراعاً ناشفة)، ورمت زوجها الفرحان، بنظرة بائسة ووعدته بالفقر والمسغبة وفقدان (سوائل السلطة والجاه).
    علمياً، أرجع اختصاصي الطب النفسي الدكتور "نصر الدين أحمد إدريس"، تدهور الحالة النفسية للسياسيين إبان التعديلات الوزارية، لأسباب ثلاثة. الأول: أن بعض الوزراء لا يأتي لكرسي الوزارة من وظائف عامة أو خاصة، بل تأتي بهم الترضيات السياسية. والسبب الثاني، يتعلق بالفهم الخاطئ للوظائف السياسية، فالعمل السياسي طبيعته (تطوعية)، وليس وظيفة يعتمد عليها الشخص للعيش. والسبب الثالث، للمعالجات والترضيات التي تتم للوزراء المعفيين.
    وقال الدكتور "نصر الدين" إن هذه الأسباب مجتمعة تشكل ضغوطاً نفسية مركّبة، وتحدياً نفسياً يواجه الوزراء الذين سيتمّ إعفاؤهم في التعامل مع الواقع الجديد.
    وحسب اختصاصي الطب النفسي، البروفيسور "علي بلدو"، فإن الإقالة والمعاش والتقاعد، والتغييرات الوزارية التي يمكن أن تؤدي بالبعض إلى خارج منظومة الحكم، ورغم أنها من سنّة الحياة وتواصل الأجيال، نجد أن التكوين النفسي لوزرائنا (هش)، ويفتقدون، لدرجة كبيرة، فنيات وأبجديات التعامل مع السلطة والجاه، عندما كانوا فيها وعندما يقترب زوالها، وعندما (تزول حقاً).
    وأكد "بلدو" أن نبأ الإقالة يعدّ من أصعب الصدمات النفسية، خاصة في بلاد مثل السودان، يتشبث فيها الوزراء بالاستوزار زمناً طويلاً، وقبل حدوث هذه الإقالة، يحدث ما يسمى بـ(الحيل النفسية)، أو محاولة استباق أو وقف هذه الإقالة، وتندرج في هذه الظاهرة العديد من الظواهر الأخرى، مثل اللجوء إلى الله والتضرع خفيةً وسمعاً، وبذل النذور والاستعانة بالقوى السحرية و(ستات الودع)، وضاربي الرمل وحارقي البخور، والدجالين وبعض (أطفال الإعلام)، الذين يشتعل سوقهم في مثل هذه الأيام.
    وقال البروفيسور "بلدو" إن الوزراء الذين يتوقعون الإعفاء والراغبين في الوزارة، يعيشون حالة من التوتر والقلق الشديدين، ويصبحون نهباً للشائعات، ويحرصون على متابعة نشرات الأخبار والإطلاع على الصحف، وينطبق عليهم قول الراحل "مصطفى سيد أحمد": (راجي منك بس إشارة.. كلمة تديني البشارة)!
    وعن مرحلة ما بعد الإقالة، قال البروفيسور "علي بلدو": (إن الوزير المُقال يمر بخمس مراحل نفسية. أولها: الإنكار، ثم مرحلة المفاوضات، التي يستعين فيها بالعشيرة والأهل والأجاويد، وتلي ذلك مرحلة الصدمة النفسية الحادة، ويكون لدى الوزير رغبة في النواح والبكاء والعصبية الحادة. وهذه المرحلة خطيرة، لأن الوزير "بيكون ما فارقة معاهو"، ويمكن أن يبوح بأسرار تمس الدولة وأمنها القومي، ويكون شعاره في هذه المرحلة قول أبي فراس الحمداني: "معللتي بالوصلِ والموتُ دونهُ.. إذا مِتّ ظَمْآناً فَلا نَزَل القَطْرُ")، وهنا ينصح "بلدو" بحفظ الوزير بعيداً عن متناول الإعلام، خاصة أطفال الصحافة الذين لا يجيدون استخدام (الجرعات)! والمرحلة الرابعة كما يقول "بلدو"، هي مرحلة الكآبة، وقد تمتد لشهور، يلجأ خلالها الوزير إلى السفر خارج البلاد، ليبعد عن (الشماتة والتشفي). وفي هذه المرحلة، يشعر بظلم ذوي القربى والأبعدين على (كرسي سواء)! والمرحلة الخامسة والأخيرة، هي الاستبصار والقناعة والرضا بالمقسوم والبحث عن عمل آخر، مثله مثل خلق الله من العطالى، وإن كان (يتاوره) الحنين إلى ما مضى من أيام زاهرات في مقعد الوزير الوثير الذي كان. وحذر البروفيسور "علي بلدو"، من ما وصفه بـ(إدمان الاستوزار)، وهو نوع جديد من المرض السياسي، ظهر في سنوات السودان الأخيرة، يصيب الشخص بـ(القرْيَفَة) للوزارة.
    وختم استشاري الطب النفسي قوله إن هؤلاء يمكن معالجتهم سلوكياً ونفسياً، وخير بلسم لهم التفكير بالمأثرة الشهيرة: (لو دامت لغيرك، لما آلت إليك).. وإياك أعني فاسمعي يا وزارة!


    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 08 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • لجنة برلمانية : أوضاع مزرية للسودانيين في مصر
  • المعدنين ينتقدون بطء تحركات الخارجية لاسترداد ممتلكاتهم
  • تأثر النشاط الاقتصادي بوادي حلفا سلباً تكدّس شاحنات مصرية بأرقين بعد فرض تأشيرة الدخول
  • السجن يهدد مزارعين بمشروع الجزيرة
  • وصل الجزائر للمشاركة في اجتماعات دول الجوارالليبي غندور: الحركات السودانية في ليبيا تُهدد الأمن ال


اراء و مقالات

  • إنتخاب إيمانويل ماكرون والقضية السودانية بقلم عادل عبد العاطي
  • تشكيل الحكومة الجديدة على طريقة بص السيرة بقلم حسن احمد الحسن
  • كشكي، كشكي، وزارتي، وزارتي بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • إنقطاع الغاز سبب تأخير كيكة الحكومة بقلم عمرالشريف
  • الهلال أم الوطن؟! بقلم كمال الهِدي
  • إيران - صراع العقارب في مسخرة الإنتخابات في نظام ولاية الفقيه بقلم علي نريماني- كاتب ومحلل إيراني
  • الرئيس عباس بين ترامب وحماس بقلم فادي قدري أبو بكر
  • الدفع بالموبايل ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • ماذا هُناك..؟ بقلم عبد الله الشيخ
  • إطلاق النار في الاتجاه الخطأ ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • افعلها يا عطا!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين قذارة السياسة ونظافتها عند يوسف لبس بقلم الطيب مصطفى
  • عندما انقلبتم ألم تكونوا بشراً؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • حكومة حوار الطرشان حلم أم اوهام بقلم الطيب محمد جاده
  • نبوءة صدقت بقلم عثمان الطاهر المجمر طه
  • إضراب الأسرى مسؤولية دولية ورقابة أممية الحرية والكرامة 16 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أنسنة الإجراءات! بقلم د.أنور شمبال
  • متناقضات مملكة محمد السادس !! بقلم محمد بوبكر
  • الساحة الخضراء تزدهي بالسر قدور ... ؟ !! - - بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • سلسلة الأغبياء في حوش الخواء (الجالية بين نداءت السفهاء تترنح )
  • النظام التوافقي ... في ذات عبقريه =D :) .
  • إستيراد المصريين لللحوم البرازيلية واثارها السلبية فيديوهات
  • التراشق بين وزير الدفاع السعودي ووزير الدفاع الإيراني خطير
  • “لا توجد أزمة لاجئين تقلقني الآن أكثر من جنوب السودان.”
  • مجلة "شعراء ومسادير" ،، حياة البادية وإرثها الثقافي.
  • شاركت بورقة عن(الاثار العثمانية والتنوع الثقافي في السودان)في مؤتمر بتركيا عن (الاسلام بافريقيا)
  • شباب (الاسلاميين) يعلنون الجهاد على صلاح غريبة
  • سمعة المغتربين "تهتز" !.
  • تعالوا كدى نتخيل السودان مقسم لى خمسة دول
  • وداعاً اللواء طبيب محمد سعيد الحسن تركاي ... الطبيب الإنسان
  • السعودية ترسل وفد للتأكد سلامة الاسماك المصرية
  • الدعم السريع فخر السودان: الشردة عيب وشينة - فيديو
  • هـــل يفعلهـــا المـــريخ .... ويســـجـل موقفـــاً للتاريــخ ؟
  • عبد الواحد يعترف بان تسجيل (سورة دارفور) بصوته
  • الشباب الأماراتي يعيش البهجة ... متصوع : رقصة شعبية تنتشر بكثافة ....!!!!
  • ألا يزال السودان جسرا بين العروبة والإفريقية؟ د. الشفيع خضر سعيد
  • اعادة الاخلاق
  • كعكة الحيكومة ان قصرت يتموها زلابية . خخخخخخخخخخ !
  • أمانة صاحب رقشة... 38 مليون جنيه عبارة عن رواتب معلمات قام بتسلميها للشرطة
  • دور العمل في تحوّل القرد إلى إنسان: المصدر منقول بشيء من التصرف من The Venus project
  • طوكر ترفض أستيعاب عشرات الطلاب بالمرحلة الثانوية لاغرب سبب
  • محمد بن زايد يزور مصابي القوات المسلحة السودانية و الإماراتية
  • روايات بوليسية
  • الأستاذ محمود محمد طه: موقع الفكرة الجمهورية في ثوب جديد: دعوة لإبداء ملاحظات
  • عريس الشجرة
  • نصيب السودان من مياة النيل قسمة ضِيزَى
  • "ليست كل القصة" ..اصدارة جديدة للصحافي والكاتب المبدع هاشم كرار **
  • صحي الدستور لا يسمح بتولي الرئاسة لمن هم دون الاربعين؟
  • "محمد ناصر" يرد علي السيسي لتدمير السودان ...!!
  • الهجرة الى الله !!!!
  • عييييييك ود الباوقة بقى هندى
  • السودان: أزمة بين وزارة العدل والنائب العام عقب إدانة وكيل نيابة بالسكر
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de