نداء واشنطن إلى أهل وأصدقاء السودان في ا َلمهاجر
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 21-01-2018, 10:45 PM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

احتفال منتدى توتي بلندن بذكرى الاستقلال

03-01-2018, 07:47 AM

محمد علي ـ لندن
<aمحمد علي ـ لندن
تاريخ التسجيل: 16-11-2014
مجموع المشاركات: 83

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


احتفال منتدى توتي بلندن بذكرى الاستقلال

    07:47 AM January, 03 2018

    سودانيز اون لاين
    محمد علي ـ لندن-لندن-UK
    مكتبتى
    رابط مختصر





    بمناسبة ذكرى الاستقلال الذي يعد ثاني استقلال للسودان، أقامت السيدة سهير شريف حفلاً ثقافياً وفنياً في منتدى توتي في لندن وذلك في يوم الاثنين الموافق الأول من يناير العام 2018م. وقد حضره عدد كبير من السودانيات والسودانيين الذين قضوا ساعات جميلة مع المحاضرة التاريخية لمسيرة الاستقلال ثم تلاها الحفل الفني الذي صدح فيه الفنانان حمدي وبابو بالأغاني الوطنية والعاطفية.

    قدم الأستاذ سليمان ضرار محاضرة عن مسيرة النضال حتى الوصول إلى الاستقلال فذكر: إن بالسودان أقدم حضارة في تاريخ البشرية والتي عرفت بالحضارة النوبية وامتدت من السودان لتشمل مصر وفلسطين وسوريا، ثم انقسمت إلى ثلاث ممالك هي مملكة النوبه في الشمال وعاصمتها فرس، ومملكة المقرة في الوسط وعاصمتها دنقلا، ومملكة علوة في الجنوب وعاصمتها سوبا. وقال إنه بعد دخول العرب إلى السودان قام تحالف بين بقايا الأمويين الذين يسمون الفونج بقيادة عمارة دنقس وزعيم عرب القواسمه الشيخ عبدالل جماع في العام 1504م، قاما بتكوين تحالف قضوا به على مملكة علوة ودمروا عاصمتها سوبا، ومن هنا بدأت سلطنة سنار التي حكمت لمدة 316 عاماً. وانتهت سلطنة سنار بعد أن غزت جيوش الخديوي محمد علي باشا السودان بقيادة ابنه البرنس اسماعيل في العام 1821م، الذي سار بمحازاة النيل، وسار الدفتردار غرب النيل حيث قضى على مملكة كردفان. ومن الملفت أن جيش اسماعيل أو الدفتردار لم يكن فيه ولا جندي مصري واحد بل كانوا كلهم من المغرب العربي. وفي العام 1883م، قامت الثورة المهدية بقيادة الإمام محمد أحمد المهدي الذي استطاع تحرير السودان في يوم 26 يناير من العام 1885م وذلك بتحرير العاصمة الخرطوم وقتل الحكمدار غردون باشا، وهذا يعتبر الاستقلال الأول للسودان. استمرت الثورة المهدية في حكم السودان بقيادة الخليفة عبدالله لمدة 14 عاماً، ثم جاء الغزو الانجليزي المصري ودحر السودانيين في معركة كرري في الثاني من شهر سبتمبر العام 1898م. وبدأ عهد جديد في السودان عرف بالاستعمار الثنائي (بريطانيا ومصر). واستمر حتى العام 1956م. وكان من أهداف الإدارة البريطانية تدريب السودانيين ليحكموا أنفسهم بمعايير غربية حديثة. وكونت بريطانيا في السودان المجلس الاستشاري العام 1943م من الأعيان وزعماء القبائل، ثم كونت الجمعية التشريعية من العام 1948م إلى العام 1953م وكان رئيسها السيد محمد صالح الشنقيطي، وقد مهدت الجمعية لقيام انتخابات وقيام أول برلمان سوداني وتكوين أول حكومة وطنية، وتقرير مصير السودان عن طريق الجمعية التأسيسية.

    بعد الانتخابات العام 1954م، والتي كان الحزب الوطني الاتحادي يشكل فيها الأعلبية وبعده حزب الأمة، اجتمع البرلمان الذي كان برئاسة السيد بابكر عوض الله، في 19 ديسمبر العام 1955م، وأعلن في الاجتماع استقلال السودان من داخل البرلمان إذ ﻭﻗﻒ ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ / ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺩﺑﻜﻪ " ﺣﺰﺏ ﺍﻷﻣﺔ " ﻣﻦ ﺩﻭﺍﺋﺮ ﻧﻴﺎﻻ ﺣﻴﺚ ﻗﺎﻝ:
    " ﻧﺤﻦ ﺃﻋﻀﺎﺀ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻥ ، ﻧﻌﻠﻦ ﺑﺈﺳﻢ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﺍﻥ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻗﺪ ﺃﺻﺒﺢ ﺩﻭﻟﺔ ﺣﺮﺓ ﻣﺴﺘﻘﻠﺔ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﺓ ، ﻭﻧﺮﺟﻮ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﻟﻴﻜﻢ ﺃﻥ ﺗﻄﻠﺒﻮﺍ ﻣﻦ ﺩﻭﻟﺘﻲ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﻓﻮﺭﺍً ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻹﻋﻼﻥ.
    ﺛﻢ ﻭﻗﻒ ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ / ﻣﺸﺎﻭﺭ ﺟﻤﻌﺔ ﺳﻬﻞ " ﻭﻃﻨﻲ ﺍﺗﺤﺎﺩﻱ " ﻭﺛﻨﻰ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﺡ ﻭﺍﺻﻔﺎً ﺇﻳﺎﻩ ﺑﺎﻟﺘﺎﺭﻳﺨﻲ.
    نتيجة لذلك ﺃﻋﻠﻦ ﺍﻟﺰﻋﻴﻢ ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺍﻷﺯﻫﺮﻱ ﺍﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻣﻦ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻥ ﻓﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺠﻠﺴﺔ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺨﻴﺔ ﺍﻟﺨﺎﻟﺪﺓ.
    ﻭحق وقتها أن يقال ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻧﺮﻓﻊ ﺭﺍﻳﺔ ﺍﺳﺘﻘﻼﻟﻨﺎ فقد جاء الاستقلال لنضال عدد كبير من السودانيين من كل أرجاء السودان من دارفور وكردفان وجبال النوبة وجنوب السودان وأقصى شمال السودان ووسطه وشرقه.
    وتم إعلان الاستقلال في الفاتح من شهر يناير العام 1956م وقام بانزال علمي المستعمرين كل من السيد اسماعيل الأزهري رئيس الوزراء والسيد محمد أحمد محجوب ممثلاً لحزب الأمه، وهذا الاستقلال يعد ثاني استقلال للسودان كما سبق وذكرنا. وقد صممت علم السودان السيده السريره مكي الصوفي واختير وحيد القرن رمزاً للسودان ثم تغير لصقر الجديان.

    جاء الاستقلال بموافقة كل الأحزاب السياسية ومباركة السيدين علي الميرغني والإمام عبدالرحمن المهدي، وكان قبل ذلك هناك جدل حول الاتحاد مع مصر أو الاستقلال التام. كان حزبا الوطني الاتحادي والشعب الديمقراطي يشكلان الجبهة الاتحادية مع مصر، وعلى الجانب الآخر كانت هناك الجبهة الاستقلالية التي تطالب بالاستقلال التام برعاية الإمام عبدالرحمن المهدي وتكونت من حزب الأمة والحزب الشيوعي والحزب الجمهوري والحزب الجمهوري الاشتراكي.

    لقد قام السياسيون بدور في استقلال السودان ولكن يجب أن لا ننسى دور قوة دفاع السودان في تحقيق الاستقلال فقد كانت بريطانيا وعدت الشعوب التي تشارك معها في الحرب العالمية الثانية ضد دول المحور وهي ايطاليا وألمانيا واليابان وغيرها، ستعطيها حق تقرير المصير الشيء الذي تم.

    واستعرض المؤرخ ضرار في الندوة كل الحركات الوطنية العسكرية والسياسية التي قامت ضد الاستعمار في فترة حكمه، ونوردها هنا توثيقاً لتاريخنا:

    ﺍﻷﺣﺪﺍﺙ ﺑﺎﻟﺘﻔﺼﻴﻞ لتاﺭﻳﺦ ﺍﻟﻜﻔﺎﺡ
    م1899
    ﺃﻭلى ﺍﻟﺤﺮﻛﺎﺕ ﺍﻟﺪﻳﻨﻴﺔ ﻓﻲ ﻗﺮﻳﺔ ﺍﻟﺸﻜﺎﺑﺔ ﻗﺎﻡ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺨﻠﻴﻔﺔ ﺷﺮﻳﻒ ﻭﺍﺑﻨﺎﺀ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ الفاضل وبشرى وعبدالرحمن وتم إعدام الثلاثة الأوائل وجرح الإمام عبدالرحمن الذي نقله الأمير نقدالله وإدريس شقدي لتخبئته في جزيرة الفيل.
    م 1900
    ﻇﻬﺮﺕ ﺣﺮﻛﺔ ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﻓﻘﺒﺾ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻧﻔﻲ ﺇﻟﻰ ﻭﺍﺩﻱ ﺣﻠﻔﺎ
    1900م
    ﺗﻤﺮﺩ ﺟﻨﻮﺩ ﺍﻟﻜﺘﻴﺒﺔ 14 ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻭﺍﻋﺘﻘﻠﻮﺍ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻀﺒﺎﻁ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﻴﻦ
    م 1902
    ﺛﺎﺭ ﺍﻟﻔﻜﻲ ﻣﺤﻤﺪ ﻓﻲ ﺟﻨﻮﺏ ﺩﺍﺭﻓﻮﺭ ﻭﻫﻮ ﻣﻦ ﻗﺒﻴﻠﺔ ﺍﻟﺒﺮﻧﻮ ﻭﻗﺪ ﺍﻋﺘﻘﻞ ﺛﻢ ﺍﻋﺪﻡ
    م 1902
    ﺛﺎﺭ ﺩﻳﻨﻜﺎ ﺃﻗﺎﺭ ﻗﺮﺏ ﺭﻣﺒﻴﻚ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﻣﻴﺎﻧﻖ ﻣﺎﻳﺘﺎﻧﻖ ﻭﻫﺎﺟﻤﻮﺍ ﺟﻴﺶ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﻗﺘﻠﻮﺍ ﻗﺎﺋﺪﻩ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻲ
    م 1903
    ﺛﺎﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻷﻣﻴﻦ ﺍﻟﺠﻌﻠﻲ – ﻭﻗﺪ ﺍﻋﺘﻘﻠﺘﻪ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﺃﻋﺪﻣﺘﻪ
    م 1904
    ﺛﺎﺭ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﺩ ﺁﺩﻡ ﺍﻟﺪﻧﻘﻼﻭﻱ ﻓﻲ ﺳﻨﺎﺭ ثم ﺍﻋﺘﻘﻞ واﻋﺪﻡ
    م 1904
    ﺍﻣﺘﻨﻊ ﺳﻜﺎﻥ ﺟﺒﻞ ﺷﺎﺕ ﻭﺟﺒﻞ ﺍﻟﺪﺍﻳﺮ ﻋﻦ ﺩﻓﻊ ﺍﻟﻀﺮﺍﺋﺐ
    م 1906
    ﺛﺎﺭ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻭﺩ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ ﻣﻮﺳﻰ ﻭﺍﺣﻤﺪ ﺍﻟﺒﺮﻗﺎﻭﻱ ﻭﻗﺪ ﺍﻋﺘﻘﻼ ﻭﻧﻔﻴﺎ
    م 1906
    ﺣﻮﺍﺩﺙ ﺗﻠﻮﺩﻱ ﻓﻘﺪ ﺛﺎﺭ ﺍﻷﻫﺎﻟﻲ ﻭﻗﺘﻠﻮﺍ ﺍﻟﻤﺄﻣﻮﺭ ﻭ 45 ﻣﻦ ﺟﻨﻮﺩ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ
    م 1908
    ﺍﻧﺪﻟﻌﺖ ﺣﺮﻛﺔ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻘﺎﺩﺭ ﻭﺩ ﺣﺒﻮﺑﺔ ﺑﻘﺮﻳﺔ ﺍﻟﺤﻼﻭﻳﻦ ﻭﻗﺪ ﺍﻋﺘﻘﻠﺘﻪ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺍﺳﺘﺒﺴﻞ ﻓﻴﻬﺎ، ﻭﻧﻔﺬ ﻓﻴﻪ ﺣﻜﻢ ﺍﻹﻋﺪﺍﻡ ﺷﻨﻘﺎً
    م 1909
    ﺛﺎﺭ ﺩﻳﻨﻜﺎ ﺃﺗﻮﻥ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﺃﺷﻮﻝ ﻭﻗﺪ ﺃﺭﺳﻠﺖ ﻟﻬﻢ ﺣﻤﻠﺔ ﺧﺮﺑﺖ ﻭﺩﻣﺮﺕ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻭﻗﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺃﺷﻮﻝ
    م 1915
    ﺃﻋﻠﻦ ﺃﺣﻤﺪ ﻋﻤﺮ ﺍﻟﻔﻼﺗﻲ ﺑﺪﺍﺭﻓﻮﺭ ﺩﻋﻮﺗﻪ ﺑﺘﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻣﻦ ﺍﻷﺟﺎﻧﺐ ﺑﻌﺪﻫﺎ ﺍﻋﺘﻘﻞ ﻓﺎﻋﺪﻡ
    م 1916
    ﺇﺣﺪﻯ ﺍﻟﻤﻌﺎﺭﻙ ﺍﻹﻗﻠﻴﻤﻴﺔ ﺍﻟﺤﺎﻣﻴﺔ ﻭﻗﺪ ﺩﺍﺭﺕ ﺑﻴﻦ ﺟﻴﻮﺵ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﻋﻠﻲ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﻭﺟﻴﺶ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﻋﻠﻰ ﺃﺛﺮﻫﺎ ﺍﺣﺘﻠﺖ ﻣﻠﻴﻂ
    ﻣﺎﻳﻮ 1916 ﻡ 22
    ﺍﻧﻬﺰﻡ ﺟﻴﺶ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﻋﻠﻲ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﺗﺤﺖ ﻭﺍﺑﻞ ﺍﻟﺴﻼﺡ ﺍﻟﻨﺎﺭﻱ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ
    ﻣﺎﻳﻮ 1916 ﻡ 23
    ﺍﺣﺘﻠﺖ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻐﺎﺯﻳﺔ " ﺍﻟﻔﺎﺷﺮ
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1916 ﻡ
    ﻟﺠﺄ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﻋﻠﻲ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﺇﻟﻰ ﺟﺒﻞ ﻣﺮﺓ ﻭﺃﻋﺎﺩ ﺗﺸﻜﻴﻞ ﺟﻴﺸﻪ، ﻭﻗﺎﺩ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﻏﻴﺮ ﻣﺘﻜﺎﻓﺌﺔ ﻭﻗﺪ ﺗﻢ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻓﻴﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣﺔ
    م 1916
    ﺃﺻﺒﺤﺖ ﺩﺍﺭﻓﻮﺭ ﺟﺰﺀا ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ
    م ﺛﺎﺭ ﺩﻳﻨﻜﺎ ﺃﺗﻮﻥ ﻟﻠﻤﺮﺓ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﻣﻠﻮﺍﻝ ﻣﺎﻳﺘﺎﻧﻖ ﻓﻬﺰﻣﻮﺍ 1917
    م1919
    ﺻﺪﺭﺕ ﻣﺠﻠﺔ " ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺓ " برئاسة السيد حسين شريف ﻭﺗﺤﻤﻞ ﻓﻲ ﺃﺣﺸﺎﺋﻬﺎ ﺑﻮﺍﻛﻴﺮ ﺍﻟﺘﻌﺒﻴﺮ ﻋﻦ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﺍﻟﻘﻮﻣﻲ
    م 1920
    ﺃﺳﺴﺖ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﻭﻫﻲ ﺃﻭﻝ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺳﻴﺎﺳﻲ ﺣﺪﻳﺚ ﻭﻣﻦ ﺧﻤﺴﺔ ﺃﺷﺨﺎﺹ ﻫﻢ -: ﻋﺒﻴﺪ ﺣﺎﺝ ﺍﻷﻣﻴﻦ – ﺗﻮﻓﻴﻖ ﺻﺎﻟﺢ ﺟﺒﺮﻳﻞ – ﻣﺤﻲ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺟﻤﺎﻝ ﺃﺑﻮ ﺳﻴﻒ – ﻭﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺑﺪﺭﻱ – ﻭﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ابن أمير سكان أم درمان الأمير سليمان ﻛﺸﻪ الذي استشهد في معركة كرري واسمه مسجل في بوابة عبدالقيوم مع الشهداء الخالدين.
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1920 ﻡ
    ﻭﺯﻉ ﻣﻨﺸﻮﺭ ﻭﻃﻨﻲ ﺑﺎﻟﺒﺮﻳﺪ ﺇﻟﻰ ﻛﻞ ﺍﻟﺰﻋﻤﺎﺀ ﻭﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺪﻧﻴﺔ
    م 1921
    ﺃﻋﻠﻦ " ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺴﺤﻴﻨﻲ " ﺑﻨﻴﺎﻻ ﻟﻠﺤﻜﻮﻣﺔ ﺇﺣﺘﺠﺎﺟﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻀﺮﺍﺋﺐ ، ﻓﻬﺠﻢ ﻋﻠﻰ ﻣﺮﻛﺰ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﻓﻘﺘﻞ ﺍﻟﻤﻔﺘﺶ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻲ ، ﻭﻗﺪ ﺃﺭﺳﻠﺖ ﻟﻪ ﻗﻮﺓ ﺍﻋﺘﻘﻠﺘﻪ ﻭﺗﻢ ﺇﻋﺪﺍﻣﻪ ﻓﻲ ﺳﺎﺣﺔ ﺍﻟﺴﻮﻕ
    1922 م أطلق المؤرخ صالح ضرار شعار السودان للسودانيين الذي تبناه حزب الأمة
    م 1922
    ﺃﺭﺳﻞ " ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ " ﻣﻘﺎﻻً ﻳﻨﺎﺩﻱ ﻓﻴﻪ ﺑﺈﻧﺼﺎﻑ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﻭﻳﻄﺎﻟﺐ
    ﺑﺎﻟﺤﻜﻢ ﺍﻟﺬﺍﺗﻲ
    1922
    ﺃﺻﺒﺤﺖ ﺩﺍﺭﻓﻮﺭ ﺭﺳﻤﻴﺎً ﺿﻤﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺍﻟﺤﺎﻟﻲ
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1922 ﻡ
    ﻧﺸﺮﺕ ﺟﺮﻳﺪﺓ ﺍﻷﻫﺮﺍﻡ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﻳﺔ ﻣﻘﺎﻻً ﻧﺎﻗﺪﺍً ﻟﻠﺴﻴﺎﺳﺔ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﺑﺈﺳﻢ ﻋﺒﻴﺪ ﺣﺎﺝ ﺍﻷﻣﻴﻦ
    م1923
    ﻧﺎﺩﻱ ﻋﺒﻴﺪ ﺣﺎﺝ ﺍﻷﻣﻴﻦ ﺑﺘﻐﻴﻴﺮ ﺇﺗﺠﺎﻫﺎﺕ ﻭﺳﻴﺎﺳﺎﺕ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻹﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ
    10 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﻛﻮﻧﺖ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ / ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ – ﻭﻋﺒﻴﺪ ﺣﺎﺝ ﺍﻷﻣﻴﻦ
    20 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﻗﺎﻡ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨوﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴوﻦ ﺑﺄﻭﻝ ﺗﻈﺎﻫﺮﻩ ﻟﻬﻢ ﻓﻲ ﺗﺎﺭﻳﺨﻬﻢ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ
    22 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﺃﺻﺪﺭ ﺍﻟﺤﺎﻛﻢ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺃﻣﺮﺍً ﺑﻤﻨﻊ ﺍﻟﺘﺠﻤﻌﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻈﺎﻫﺮﺍﺕ ﺗﺤﺖ ﺍﻟﻤﺎﺩﺓ 7 ﻣﻦ ﻗﺎﻧﻮﻥ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ
    3 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﺃﺭﺳﻞ ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ ﺑﺮﻗﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺴﺘﺮ ﻣﺎﻛﺪﻭﻧﺎﻟﺪ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻲ ﻭﺍﻟﺼﺤﺎﻓﺔ ﻳﺤﺘﺞ ﺑﺸﺪﺓ ﻋﻠﻰ ﺑﻴﺎﻧﺎﺕ ﺍﻟﻤﺴﺌﻮﻟﻴﻦ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﻴﻦ ﺑﺤﻘﻮﻕ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ
    4 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﺷﺮﻋﺖ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﻓﻲ ﺇﺗﺨﺎﺫ ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﻦ ﺍﻹﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﻟﻠﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﺛﻢ ﻗﺒﻀﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ ﻭﺣﻜﻤﺖ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﺛﻼﺙ ﺳﻨﻮﺍﺕ
    27 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1924 ﻡ
    ﻗﺎﺩ ﺻﺎﻟﺢ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻘﺎﺩﺭ ﻣﻈﺎﻫﺮﺓ ﺷﻌﺒﻴﺔ ﻭﻋﻨﺪ ﻭﺻﻮﻝ ﺍﻟﻘﻄﺎﺭ ﻟﺒﻮﺭﺗﺴﻮﺩﺍﻥ ﻭﻛﺎﻥ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻘﻄﺎﺭ ﻳﺤﻤﻞ ﺛﻼﺙ ﻣﻦ ﻗﺎﺩﺓ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﻷﺑﻴﺾ
    ﺍﻋﺘﻘﺎﻝ ﻋﺒﻴﺪ ﺣﺎﺝ ﺍﻷﻣﻴﻦ ﻭﺑﻘﻴﺔ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﻷﺑﻴﺾ 1924م 30
    7 ﺃﻏﺴﻄﺲ 1924 ﻡ
    ﺍﻧﺪﻟﻌﺖ ﻣﻈﺎﻫﺮﺓ ﻛﺒﺮﻯ ﻗﺎﺩﻫﺎ " ﻋﻠﻲ ﻣﻼﺳﻲ " ﻟﻮﺩﺍﻉ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﺻﺎﻟﺢ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻘﺎﺩﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺮﺭ ﺇﺭﺳﺎﻟﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ
    ﺃﻏﺴﻄﺲ 1924 ﻡ 9
    ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ ﺍﻟﺴﺎﺩﺳﺔ ﻭﻧﺼﻒ ﺻﺒﺎﺣﺎً ﺧﺮﺝ ﻃﻼﺏ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﺤﺮﺑﻴﺔ ﻭﺗﻮﺟﻬﻮﺍ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺰﻝ ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ ﻭﺃﺩﻭﺍ ﺍﻟﺘﺤﻴﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ لزوجته ﺛﻢ ﺇﻟﻰ ﺳﺠﻦ ﻛﻮﺑﺮ ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﻋﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ معتقلاً فيه.
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1924 ﻡ 27
    ثارت ﺍﻟﻜﺘﻴﺒﺔ 11 ﻭﻗﺎﺩﻫﺎ ﺍﻟﻤﻼﺯﻣﻴﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻔﻀﻴﻞ ﺍﻟﻤﺎﻅ – ﻭﺛﺎﺑﺖ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ – ﻭﺣﺴﻦ ﻓﻀﻞ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ – ﻭﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻣﺤﻤﺪ – ﻭﻋﻠﻲ ﺃﻟﺒﻨﺎ – ﻭﺍﻟﺴﻴﺪ ﻓﺮﺝ
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1924 ﻡ 28
    ﺍﺳﺘﺸﻬﺪ ﺍﻟﺒﻄﻞ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻔﻀﻴﻞ ﺍﻟﻤﺎﻅ ﻭﺣﻜﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻵﺧﺮين ﺑﺎﻹﻋﺪﺍﻡ ﺭﻣﻴﺎً ﺑﺎﻟﺮﺻﺎﺹ
    ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ 1925 ﻡ 25
    ﺷﻜﻠﺖ ﻣﺤﻜﻤﺔ ﻛﺒﺮﻯ ﻟﻘﺎﺩﺓ ﺍﻟﻠﻮﺍﺀ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﺣﻜﻤﺖ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﺑﺎﻟﺴﺠﻦ ﻟﻔﺘﺮﺍﺕ ﻣﺘﻔﺎﻭﺗﺔ
    م 1925
    ﻛﻮﻥ ﺍﻟﺨﺮيجون ﻧﺎﺩﻱ ﻟﻄﺮﺡ ﻗﻀﺎﻳﺎﻫﻢ ﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﻭﺍﻷﺩﺑﻴﺔ
    م 1926
    ﻇﻬﺮ ﺗﺄﻳﻴﺪ ﺿﺒﺎﻁ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﻟﻠﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻭﺍﺿﺢ
    م 1928
    ﻓﺼﻞ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﻜﺒﺎﺷﻲ ﻭﻫﻮ ﺃﺣﺪ ﻃﻼﺏ ﻗﺴﻢ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ ﺑﻜﻠﻴﺔ ﻏﺮﺩﻭﻥ ﻟﻨﺸﺮﺓ ﻗﺼﻴﺪﺓ ﺛﻮﺭﻳﺔ ﻓﻲ ﺇﺣﺪﻯ ﺍﻟﺼﺤﻒ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ
    م 1928
    ﺇﺗﺤﺪ ﺍﻟﺨﺮيجون ﻣﻊ زعماء ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻟﻀﺮﺏ ﻣﺨﻄﻄﺎﺕ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ
    ﺃﻃﻠﻖ ﺳﺮﺍﺡ ﻗﺎﺩﺓ ﺛﻮﺭﺓ 1924 م م1929

    م1931
    ﺇﺿﺮﺍﺏ ﻛﻠﻴﺔ ﻏﺮﺩﻭﻥ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ بسبب خفض مرتبات الخريجين
    حيث قرر الاستعمار إضعاف نفوذ المثقفين، وبذلك انخفضت الجهود السياسية إلا أحزاب كلية غردون 1931م بقيادة مكي المنا ويوسف بدري وعبدالرحمن أحمد عيسى والسيد الصديق المهدي نتيجة لتخفيض مرتبات الخريجين من «8» جنيهات إلى «5» جنيهات مما دعا الحكومة للتراجع عن القرار
    1934م وﺻﻔﺖ ﺍﻟﻤﺨﺎﺑﺮﺍﺕ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﺑﺰﻋﻴﻢ ﺍﻟﺨﺮيجين
    م1935
    ﺭﻓﻌﺖ ﺍﻟﺮﻗﺎﺑﺔ ﻋﻦ ﺍﻟﺼﺤﻒ ﻓﻜﺎﻧﺖ ﻓﺮﺻﺔ ﻟﻠﺘﻌﺒﻴﺮ ﺍﻟﺤﺮ ﺑﻮﺿﻮﺡ
    م ﺗﺄﺳﻴﺲ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺍﻟﺨﺮيجين 1938
    ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ 1938 ﻡ
    ﺇﻧﻌﻘﺎﺩ ﺍﻟﺪﻭﺭﺓ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻟﻤﺆﺗﻤﺮ ﺍﻟﺨﺮيجين ﺑﺤﻀﻮﺭ 1180 ﻋﻀﻮﺍً ﻭﺍﻧﺘﺨﺐ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺍﻷﺯﻫﺮﻱ ﺳﻜﺮﺗﻴﺮﺍً
    م1939
    ﺍﻟﺪﻭﺭﺓ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻟﻠﻤﺆﺗﻤﺮ ﻭﺟﺪﺩ ﺇﻧﺘﺨﺎﺏ ﺍﻟﺰﻋﻴﻢ ﺍﻷﺯﻫﺮﻱ
    م1940
    ﺍﻟﺪﻭﺭﺓ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻟﻠﻤﺆﺗﻤﺮ ﻭﺍﻧﺘﺨﺐ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺣﻤﺎﺩ ﺗﻮﻓﻴﻖ ﺳﻜﺮﺗﻴﺮﺍً ﻭﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺧﻀﺮ ﺃﺣﻤﺪ ﻧﺎﺋﺒﺎً ﻟﻪ
    ﺇﺣﺘﻠﺖ ﺇﻳﻄﺎﻟﻴﺎ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻛﺴﻼ م1940
    ﺷﺎﺭﻛﺖ ﻗﻮﺓ ﺩﻓﺎﻉ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻓﻲ ﻃﺮﺩ ﺍﻹﻳﻄﺎﻟﻴﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻳﻮﻟﻴﻮ 1940 ﻡ
    ﺃﺑﺮﻳﻞ 1942 ﻡ
    ﻗﺎﻣﺖ ﻗﻮﺓ ﺩﻓﺎﻉ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺑﺪﻭﺭ ﺣﺎﺳﻢ ﻓﻲ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﻛﺮﻥ
    ﻣﺎﺭﺱ 1941 ﻡ
    ﺗﻘﺪﻡ ﺃﻋﻀﺎﺀ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺍﻟﺨﺮيجين ﺑﻤﺬﻛﺮﺓ ﻃﺎﻟﺒﻮﺍ ﻓﻴﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﺼﺪﺭ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺘاﻦ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﺑﻴﺎﻧﺎً ﻣﺸﺘﺮﻛﺎً ﺑﻤﻨﺢ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺣﻖ ﺗﻘﺮﻳﺮ ﺍﻟﻤﺼﻴﺮ
    1942 م انشق مؤتمر الخريجين فذهب ابراهيم احمد لحزب الأمة والأزهري للسيد علي
    1943م
    للمفارقة، فإن أول حزب سياسي سوداني سطع نجمه كان اسمه حزب (الأشقاء)، والذي تأسس على يد (10) من الاتحاديين والذين عرفوا حينها بالعشرة الكرام، ولعل أبرز من أسسوا هذا الحزب هم الأخوان “يحيى الفضليي و”محمود الفضلي”، بجانب الشقيقين، “حسن محمد يس” و”أحمد محمد يس”، بالإضافة إلى قيادات أخرى أبرزهم “عبد الرحيم شداد”، “حسن عوض الله”، “محمد عبد الحليم العتباني”، “إبراهيم جبريل” و”الريح العيدروس” ودكتور حسن عبداللطيف وشقيقه الأستاذ عبدالمنعم عبداللطيف. وساهم حزب (الأشقاء) والذي تحول اسمه فيما بعد إلى الحزب (الوطني الاتحادي)، ثم (الاتحادي الديمقراطي)، في إرساء قيم الممارسة السياسية الديمقراطية لأول مرة بالسودان، خاصة وأنه أول حزب سياسي سوداني حكم البلاد بعد نيل السودان استقلاله بمساعدة مادية ومعنوية من الشقيقة مصر..
    م1944
    ﺗﺄﺳﻴﺲ ﺣﺰﺏ ﺍﻟﻘﻮﻣﻴﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﻫﺎﻣﺶ ﺣﺰﺏ ﺍﻷﻣﺔ
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﻳﻴﻦ تم تكوين حزب الاتحاديين 1953م ﺃﻛﺘﻮﺑﺮ 1944 ﻡ
    ﻋﺼﻴﺎﻥ ﻭﺗﻤﺮﺩ ﻗﻮﺓ ﺩﻓﺎﻉ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻋﻨﺪ ﺗﺴﺮﻳﺤﻬﻢ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺣﺰﺏ ﺍﻷﻣﺔ ﺭﺳﻤﻴﺎً . م1945
    م1945
    ﺗﺄﺳﻴﺲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻱ ﺑﻘﻴﺎﺩﺓ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ / ﻣﺤﻤﻮﺩ ﻣﺤﻤﺪ ﻃﻪ الذي ﻧﺎﺩﻯ ﺑﺎﻻﺳﺘﻘﻼﻝ
    . م1945
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺍﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻄﻼﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ
    م1945م 1946
    ﺷﻬﺪ ﺃﻭﻝ ﻧﺸﺎﻁ ﻃﻼﺑﻲ ﻭﺫﻟﻚ ﺑﺘﻌﻠﻴﻖ ﻣﻨﺸﻮﺭﺍﺕ ﻣﻌﺎﺩﻳﺔ ﻟﻠﻮﺟﻮﺩ ﺍﻻﺳﺘﻌﻤﺎﺭﻱ
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺃﻭﻝ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺷﻴﻮﻋﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺑﺈﺳﻢ ﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻟﻠﺘﺤﺮﺭ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ " ﺣﺴﺘﻮ " .
    ﻳﻮﻧﻴﻮ 1946 ﻡ
    ﺇﺿﺮﺍﺏ ﻣﺰﺍﺭﻋﻲ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ
    ﻳﻮﻧﻴﻮ 1946 ﻡ
    ﺃﺧﺬ ﺍﻟﻄﻼﺏ ﻓﻲ ﺇﺫﻛﺎﺀ ﻧﺎﺭ ﺍﻟﻤﺪ ﺍﻟﺜﻮﺭﻱ
    ﺃﻭﺍﺧﺮ 1946 ﻡ
    ﺧﺮﺝ ﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻜﺔ ﺣﺪﻳﺪ ﺑﻤﻈﺎﻫﺮﺓ ﻣﻄﺎﻟﺒﻴﻦ ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﺑﻬﻢ ﻛﻬﻴﺌﺔ ، ﻭﻛﺎﻥ ﻫﺬﺍ ﺃﻭﻝ ﻣﻮﻛﺐ ﻋﻤﺎﻟﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ
    8 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1947 ﻡ
    م ﺗﺄﺳﻴﺲ ﺇﺗﺤﺎﺩ ﻧﻘﺎﺑﺎﺕ ﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ 1948
    ﺃﻋﻠﻨﺖ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺔ ﻋﻦ ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻌﻴﺔ م1948
    ﻣﺎﺭﺱ 1948 ﻡ
    ﺩﺧﻞ ﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻜﺔ الحديد ﻓﻲ ﺇﺿﺮﺍﺏ ﻣﻔﺘﻮﺡ
    ﺍﻧﻔﺠﺮﺕ ﺣﺮﻛﺔ ﺷﻌﺒﻴﺔ ﻋﺎﺭﻣﺔ ﺿﺪ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻌﻴﺔ ﺻﻴﻒ 1948 ﻡ
    ﺗﺄﺳﻴﺲ ﻧﻘﺎﺑﺔ ﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻜﻚ ﺍﻟﺤﺪﻳﺪ م1949
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺃﻧﺼﺎﺭ ﺍﻟﺴﻼﻡ م1950
    م1951
    ﺗﺄﺳﻴﺲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻱ ﺍﻹﺷﺘﺮﺍﻛﻲ ورئيسه ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺑﺪﺭﻱ وسكرتيره محمد خير البدوي
    مايو 1951م ﺣﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺗﺮﺳﻞ ﻣﺴﻮﺩﺓ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺍﻟﺬﺍﺗﻲ ﺇﻟﻰ ﺣﻜﻮﻣﺘﻲ ﻣﺼﺮ ﻭﺑﺮﻳﻄﺎنيا
    15 ﻳﻮﻧﻴﻮ 1951 ﻡ
    ﺇﺿﺮﺍﺏ شرطة ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺍﻟﻤﺜﻠﺜﺔ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ
    . ﺃﻏﺴﻄﺲ 1951 ﻡ
    ﻧﻈﻢ ﺍﺗﺤﺎﺩ ﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺃﺣﺪ ﺍﻧﺠﺢ ﺍﻹﺿﺮﺍﺑﺎﺕ ﻓﻲ ﺗﺎﺭﻳﺨﻪ
    ﺃﺑﺮﻳﻞ 1952 ﻡ 18
    ﻧﻔﺬ ﺍﻟﻌﻤﺎﻝ ﺃﻭﻝ ﺇﺿﺮﺍﺏ ﻋﺎﻡ ﻋﺮﻑ ﺑﺈﺿﺮﺍﺏ "ﺍﻟﺤﺮﻳﺎﺕ"
    ﺗﻜﻮﻳﻦ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﻱ ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1952 ﻡ
    م1952
    ﺫﻫﺒﺖ ﻛﻞ ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻣﺼﺮ ﻟﺒﺤﺚ ﻗﻀﻴﺔ ﺍﻻﺳﺘﻘﻼﻝ
    10 ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ 1953 ﻡ
    ﺗﻢ ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺻﻴﻐﺔ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ
    ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ 1953 ﻡ 12
    ﻭﻗﻌﺖ ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻭﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺍﻟﺬﺍﺗﻲ
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1953 ﻡ
    ﺃﻭﻝ ﺍﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﻓﻲ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻓﺎﺯ ﻋﻠﻰ ﺇﺛﺮﻫﺎ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﻱ
    1 ﻳﻨﺎﻳﺮ 1954 ﻡ
    ﺇﻧﻌﻘﺪ ﺃﻭﻝ ﻣﺠﻠﺲ ﻧﻮﺍﺏ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ
    ﻳﻨﺎﻳﺮ 1954 ﻡ 15
    ﺭُﺷﺢ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺑﺎﺑﻜﺮ ﻋﻮﺽ ﺍﻟﻠﻪ " ﻭﻓﺎﺯ ﺑﺎﻟﺘﺰﻛﻴﺔ " ﻛﺄﻭﻝ ﺭﺋﻴﺲ ﻟﻤﺠﻠﺲ
    ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ
    16 ﻳﻨﺎﻳﺮ 1954 ﻡ
    ﺍﻧﺘﺨﺐ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺍﻷﺯﻫﺮﻱ ﻛﺄﻭﻝ ﺭﺋﻴﺲ ﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﻃﻨﻴﺔ ﺳﻮﺩﺍﻧﻴﺔ
    ﺃﻏﺴﻄﺲ 1955 ﻡ 16
    ﺃﺭﺳﻞ ﺍﻟﺴﻴﺪ / ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﻳﻮﺳﻒ ﺭﺋﻴﺲ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﻧﺔ ﺧﻄﺎﺑﺎً ﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ ﻳﺨﻄﺮﻩ ﺑﺈﺗﻤﺎﻡ ﺍﻟﺴﻮﺩﻧﺔ
    ﻧﻮﻓﻤﺒﺮ 1955 ﻡ 9
    ﺇﺟﻼﺀ ﺁﺧﺮ ﺟﻨﺪﻱ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ.

    وعن دور قوة دفاع السودان في تحقيق الاستقلال ذكر المؤرخ ضرار:
    عند قيام الحرب العالمية الثانية شارك السودانيون فيها مع الجيوش البريطانية في ليبيا وإرتريا، وقامت الشاعرات والشعراء بتحميس المقاتلين السودانيين وتمجيد أعمالهم بالأغاني الوطنية وهنا نذكر النشيد الذي أصبح رمزا للاستقلال وشاعره

    الصاغ محمود أبوبكر الذي ولد عام 1918 بمدينة بور حيث كان يعمل والده ضابطا بالجيش برتبة يوزباشى وكان مامورا لتلك المنطقه وهو ينتمي لاسره حلنقيه بكسلا درس بعطبره ثم الابيض ثم كليه غردون العليا وتخرج عام 1933 التحق بالمدرسه الحربيه وتخرج عام 1940 الدفعه الرابعه براءة الحاكم العام ،اشترك في الحرب العالميه الثانيه في الكفره واسترجاع كسلا وعمل في الطوبجيه المدفعيه وترجم المراجع الانجليزيه الى العربيه عندالسودنه رحل عن الدنيا عام 1971
    وهو شاعر القصيده (صه يا كنار) التي اضحت شعار الخريجين في كفاحهم ضد المستعمر
    واشهر قصائده المغناه (الزاهي في خدرك ) التي تغنى بها الفنان الراحل احمد المصطفي وكذلك غنى له خضر بشير (ايه مولاي ايه) وتقيم أسرته في امدرمان وكذلك للشاعر قصائد عدة في ديوان تحت الطبع
    ونغتنم هذه المناسبة لنسلط الضوء على جنود مجهولين كان لهم دور أساسي واسهام واضح في نيل السودان لاستقلاله. فعندما اندلعت الحرب العالمية الثانية أعلن الحلفاء ومن ضمنهم بريطانيا التي كان السودان تابعاً لها (تحت رعاية وزارة الخارجية البريطانية) لم يكن السودان يعتبر مستعمرة بل تحت الانتداب حتى يستطيع أن يحكم نفسه بنفسه ، أعلنت هذه الدول أن الشعوب التي تشارك معها في القتال ضد
    هتلر وموسليني واليابان (دول المحور) سوف تمُنح حق تقرير المصير. وكانت هذه فرصة لفصيل مناضل من الشباب السوداني الذى كان يتحين الفرص لتعلم السلاح والإنتظام فى العمل العسكري، فإذا أوفت بريطانيا وغادرت البلاد فهذا هو المطلوب وإذا لم توف بوعدها تكون تلك الجماعة المسلحة قد تدربت وحملت السلاح وبعد ذلك تنحو إلى أخذ الاستقلال عن طريق العمل العسكري. فانخرط عدد من أبناء السودان متطوعين للذهاب للحرب حتى ينال السودان حق تقرير المصير ومن ثَم الاستقلال. ومن أوائل الذين تطوعوا للذهاب إلى الحرب، الشاعر الصاغ محمود أبوبكر الملقب بالنسر، وكان وقتها يعمل سكرتيراً لمدير عام السكة الحديد البريطاني في عطبره، فاستقال للتطوع من وظيفته التي كانت وظيفة كبيرة آنذاك، وقد التقى الشاعر بعد تطوعه للذهاب إلى الحرب بصديقه نقيب المحامين الأسبق الأستاذ عقيل أحمد عقيل (الملقب بـ كنار) وأخبره بقصة تطوعه، فما كان من عقيل إلا أن داعب الشاعر محمود أبوبكر بقصيدة مقللاً من صدقية الإنجليز في الوفاء بوعدهم، ومطلع القصيدة:
    يا نسر دع عنك أوهاماً تجئ بها فإنها محض إغراء وتكذيب
    وهنا جادت قريحة الشاعر محمود أبوبكر بقصيدة (صه يا كنار والكنار هو لقب الأستاذ عقيل) الشهيرة رداً على صديقه عقيل والتي أصبحت رمزاً وشعاراً لاستقلال السودان وأصبحت }مارسييز{ الحركة الوطنية، وصادف أن التقى الشاعر في القطار المسافر إلى حلفا، بالموسيقار اسماعيل عبدالمعين الذي كان مسافراً إلى مصر فقام بتلحين القصيدة التي مطلعها:
    صهَ يا كنار وضع يمينك في يدي ودعِ المزاح لذي الطلاقة والدد
    صه غير مأمورٍ وهات هواتناً د يِمَاً تهش على أَصِيد الأغيد
    لقد حارب محمود أبوبكر من أجل السودان بسيفه وقلمه، وهناك عدد من الضباط والجنود الذين تطوعوا لقتال الطليان والألمان ومنهم
    واللواء أحمد أبوبكر الذي كان قائداً للقوات الخاصة المكونة من
    قبائل البجا ثم قائدا للقيادة الشرقية في القضارف. وهو والد طارق أحمد أبوبكر، ومن الجنود الذين تطوعوا في الشرق تكونت الفرقة الشرقية التي كان قوامها من قبيلتي البني عامر والحباب والماريا والبلين والسبدرات وغيرهم من الناطقين بالتيجري، والذين جعلوا (الشوتال) (السكين المعقوفة) شعاراً لفرقتهم، وقد أبلوا بلاءً حسناً في المعارك التي خاضوها ضد الطليان خاصة معركة كرن حتى أشادت بهم الفنانة عائشة الفلاتية
    وغنت لهم أغنية (يجوا عائدين). إن الاستقلال لم يأت به الساسة الذين أعلنوه من داخل البرلمان وحدهم ولكنه جاء أيضاً بتضحيات وبجهود
    ودماء جنود مجهولين هؤلاء بعض منهم.
    وبعد المحاضرة فتح الباب للاسئلة والمداخلات حيث شارك فيها عدد من الحضور. ثم بدأ الفاصل الترفيهي من الاحتفال وشدا فيه كل من د. حمدي والأستاذ بابو بأجمل الأغاني الوطنية والعاطفية، وانتهى الاحتفال قبيل منتصف الليل بقليل حيث خرج الجمهور بعد أن قضى ساعات جميلة ذكرتهم بأيامهم السعيدة وذكريات السودان التي لا تنسى.



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de