منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 06-29-2017, 00:36 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توجدصور

04-28-2010, 09:45 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توجدصور

    المكان: النادي الأدبي بالرياض - السعودية
    الزمان: مساء الثلاثاء 27 أبريل 2010م من الثامنة والنصف
    إلى العاشرة والنصف


    عبر تنسيق ثقافي مستمر وفعال بين الجمعية السودانية
    للثقافة والآداب والفنون وجمعية الصحفيين السودانيين

    أٌقيمت مساء أمس تظاهرة شعرية سودانية سعودية حضرهــا
    جمهور سوداني سعودي كبير من النساء والرجال أحتضنتهم
    قاعة المحاضرات الفخيمة بالنادي الأدبي بالرياض .. كان
    مهرجان الشعر والدهشة:

    1)الشاعر: عالم عباس محمد نور
    2)الشاعر: حمد العسعوس


    أدار الأمسية وفاءاً بكل متطلبات المناسبة الشاعر
    الدكتور/ عبدالله الوشمي - رئيس النادي الأدبي بالرياض،
    فأوجز وأجاد في كل مرة ..

    بدأ بكلمة ترحيبية أنيقة بالحضور وبالشاعر عالم عباس
    وزميله الشاعر حمد العسوس فارسا الليلة .. كما أعطى
    الحضور فكرة سريعة عن الانشطة الثقافة الثرة التي
    أنتظمت بالنادي في الآونة الأخيرة تضمنت عددا من الأنشطة
    الثقافية السودانية/اليمنية/الألمانية الأسبانية ..
    وتناولت الشعر/الروية/ القصة/ التشكيل الخ .

    ومضى د. الوشمي:
    اليوم للشعر .. وأذكر الحضور أننا هنا في هذا النادي
    نقف على مقربة من الأعشى وأمرؤ القيس والمرقش ..

    ثم قدم الشاعر عالم عباس ليبتدر الأمسية
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-28-2010, 10:26 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    عالم عباس محمد نور:

    رحب بالحضور .. وقال:

    في رياض الشعر وفي حضرة هؤلاء الأعشى وأمرؤ القيس والمرقش ..
    وحضوركم أنتم يجب التواضع .. نحن في مكان يتنفس الشعر بشكل
    مختلف .. نحن من التخوم العربية .. ولكن

    نحن أيضاً نقول الشعر كما يجب أن يكون ثم قرأ:


    سأسكب شمسك في قدحي
    أتأمل رَغْوَ صفائِكْ.
    حتى إذا انبجس النور بين الحبيبات
    أشعل بهْوَ سمائكْ.
    واضطرب الودْقُ
    واحتدمَ العشقُ
    وانعتقَ السُكْرُ في خمر مائكْ،
    سيمطر سقُفُ بهائك
    مَنَّ السكينةِ،
    سلوى الطمأْنينة البِكْرِ،
    تنشطرَ الكأسُ نصفين،
    يَلْصِفُ بلُّورُها من ضيائكْ.

    نِصْفٌ، فأسمو به للمعارجِ،
    صوب علاك،
    خدينَ الملائكْ.
    ونصفٌ،
    فأهبط ريثاً،
    به نحو طيني،
    باحثاً عن يقيني،
    أفتش حواء آدم في الجوف
    بين حنايا حنيني!

    أتمرّغُ في طينة الله،
    انتظر اللهَ
    كي ينفخ الروحَ فيها،
    فأحيا،
    فأصفو،
    أطير،ُ
    وأسمو،
    إلى حيث لا أنتِ إلاَّ أنا،
    فلا الطينُ روحٌ،
    ولا الروحُ طينْ!

    سموْتُ ببعضي إذن،
    كالحباب على حافّة الكأس،
    ضحّاكةً في الأثير،
    و نضّاحةً بالعبير.
    وبعضي
    رسبْتُ، كما يتراكم عَكَرٌ،
    يلمُّ بقاياه في القاع
    في طين آدم،
    في قبضةٍ من ترابْ.
    أُخَبِّئُ روحي
    فيسري، كما الحلم،
    في بُهْرةٍ من ضباب
    كما زورقٍ في العُباب،
    كما فكرة، لمعت في الغياب،
    كما العطر، فاح وغاب،
    كما السطر،
    مختبئاً في كتاب!
    فينمو صفاءٌ مريبٌ
    تخلَّل بعضي وبعضي
    ليفصل بين السمو،
    سموِّ سمائك،
    وينزل بين الترَسًّبِِ
    منفلتاً من هوائك،
    ضوءٌ يسيل،
    كمائك في الماء
    ما انفك ضوءٌ يسيل،
    حبيس إنائكْ.

    ونورٌ تجمّد كالثلج،
    بين الإناء وبين الأثير،
    في الفضاء الوثير.
    هنالك، حيث أكون إزائك
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-28-2010, 12:06 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    ثم جاء دور الشاعر السعودي حمد العسعوس .. حيا النادي الأدبي
    والحضور وقال:

    الشعر كائن له نزوات يريد كل شيء ولا يشبع من شيء.. الشعر
    لا يمنحك الحياة ولكنه يجعلك جدير بها
    .. ثم قرأ من ديوانه (رسائل
    الفصل الأخير) الذي وقعه مساء أمس بالنادي الأدبي بالرياض
    قصيدة: احتمالات القصيدة:

    كلما ..
    جلجل الرعدُ .. أو دمدما
    كلما
    وقع البرق .. قلتُ:
    هما
    كلما ..
    قلتُ:
    جادت مدامعها ..؟!
    يعتريني الظمأ..!

    كلما ..
    أنذرت بالهطول ..؟
    كلما .. في ربيع الهوى – أذنت بالدخول..؟
    كلما..
    أوشكت أن تنادمني ..؟
    تُحرقُ الشمسُ حلم السما ..!

    كلما..
    رددَ الفجر أصداءَها ..؟
    كلما ..
    مزق الطلقُ أحشاءَها ..؟
    كلما ..
    قُلتُ:
    حانت تباشيرها..؟!
    يرفض الليلُ أن أحلما..؟

    كلما . أثمرت..؟
    جفَ – عندي – الثمر ..!
    كلما .. أقفرت ..!
    رخ - عندي – المطر..!
    كلما .. قُلتُ:
    دانت مواسمُها ..؟!
    .. أفقدُ الموسما ..!

    كلما..
    بدأت رحلة الكلمات..؟
    يتوارى الكلام ..!
    أسرعت نحوها الخطوات..؟
    يعتريها الظلام..!
    كلما .. قُلتُ: قد أهتدى نحو أحيائها
    بالنجوم..؟
    تُطفيءُ الأنجما..!

    كلما جئتها أكتُبها..؟
    ينتهي ورقي..!
    كلما رُحتُ أخطُبها ...؟
    تنتهي طُرقي..!
    كلما .. قُلتُ:
    دانت ملامحها..؟!
    قادني للضياع العمى..!

    كلما اقتادني صوتُها..؟
    قطعتُ – إليه – الدروب البعيدة
    كلما .. قُلتُ:
    أدركتُها..؟
    تناءت .. وشحت – عليّ – القصيدة..!!
    كلما .. قلتُ
    جاءت .. أبت..؟!
    وأتت ...كلما
    كل .. ما
    (ك .. ل ..م ...ا..)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2010, 08:20 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    بدأت الليلة في وقتها المحدد الثامنة والنصف .. جئنا لنرى
    ونسمع السودان عبر عالم عباس .. قدمته المنصة كضيف رئيسي
    على الرياض والنادي الأدبي في أمسيته هذه، شاركه حمــــذ
    العسعوس، كان حمد العسعوس حاضراً واستطاع أن يضيف للأمسية
    إبداعاً وألقاً بإختياراته الشعرية الموفقة قال:

    يحتاج الشاعر للحضور والحماس فبدون حرارة لا تنضج المعاني
    يجي الشعر من لحظة تثوير داخلي.

    الوقت يمضي سريعاً وأعداد الجمهور السوداني تتزايد في
    القاعة ومجريات الأمسية تقفز من أعلى إلى أعمق .. وعالم
    يرقب تلهف الحضور لسماع القصيد بأيد تفرك ذاتها إنتظارا
    وعيون زوغتها الغربة والهزائم .. فقرأ: :


    أوراق سرية من وقائع ما بعد حرب البسوس
    (كما كشفها حفيد المُهَلْهِلُ بن ربيعة)
    شعر: عالم عباس محمد نور


    فلمّا وقفتُ أجادِلَهُمْ بالزَّبورِ التي بينهم،
    حذّروني، وهاجوا وماجوا، ومن بعد ما خَلَصُوا في الحديثِ نَجِيّاً،
    ركبوا رأسهم، ثم عاجوا فقالوا: "لنا دينُنا"!
    قلتُ: "لي دينِ".
    قالوا: "صبَأْتَ"، وقالوا:" خَسِئْتَ"، وقالوا وقالوا..
    فقلت لهم: " قد كَذَبْتُمْ على الله"! قالوا: " ومن أنْتَ حتى تُحدّثُنا عنهُ؟"
    عندئذٍ، شلَّني الرعبُ حين هوى فوق رأسي السؤالْ!
    فلمّا أفَقْتُ، إذا هُمْ يقولون: "إنّا اخترَعْناهُ،
    هذا الذي هِمْتَ في حبِّه عاكِفاً، وإنّا صنعْناهُ من حُلْيِنا وهوانا،
    وأنّا ابْتَدعْناهُ، فَهْوَ لنا دونكم"!
    قُلْتُ : "مهلاً، إذَنْ قد كَفَرْتُمْ!"
    فقالوا: " فنحْنُ الذين نُكَفِّرُ لا أنْتَ، نحنُ لدينا الكتابُ وأمُّ الكتاب!
    نُصوصُ القداسةِ صُغْنا عباراتها سُوَراً، وضربنا عليها الحجاب!
    واحْتَكَمْنا لآياتِها كي نسُودَ عليكم، فنجْعَلُكم تحت أقدامنا،
    ثُمَّ نحنُ احْتَكَرْنا تفاصيلَها، فَنُفَسِّرَ كيف نشاء.
    فإنْ ما تناقَضَ الآنَ بعضُ الذي لا نُريدْ، وما قدْ أردْنا، نسَخْنَا،
    وصًغْنا الذي نشْتَهِي من جديد!
    وأنَّا لَنُنْقِصُ في مّتْنِهِ ما نشاءُ، وأنّا نُزيد!".
    "ثُمَّ منْ أنْتَ حتّى تُنازعَنا أمرنا، وما أنتَ منّا، ولا من قريشٍ، ولا مِن تَميم،
    ولاَ في القريتينِ عظيم"!
    وهَبُّوا غِضاباً إلى السيفِ، قالوا: "وما أنْتَ، ما أنْتَ؟ "
    إنّما أنتَ ذَيْلٌ لنا، كلْبُنا قابِعٌ بالوصيد"!
    قلتُ: "افْتَريْتُم على الله"!
    قالوا: " افْتَريْنا، فماذا إذن! ألهذا أتيتَ تجادلُنا كيْ تسودَ وأنتَ الحقودُ الحسود؟
    نحن نسلُ ثمود، ونحنُ أحبّاءُ هذا الإلهِ وأبناؤهُ نحن، قبل اليهود"!

    غير أني طفِقْتُ أجادلُهم بالتي هيَ أحْسَنُ حتى أساءوا،
    فقلْتُ "اجْعلوا ما لقيْصَر يمْضي لقيصر،
    وما كان للهِ، لله، عَلَّ الذي بيننا اثْنانِ: دُنْيا ودينٌْ،
    فَيَتّضِحُ الفَرْقُ، كي يَسْهُلَ الرّتْقُ، في ثوبِ هذا النِّزاع العقيم"!

    فما قُلْتُ ذلك حتى انْبَرَوا، آخذينَ خناقي،
    فشدّوا وَثاقي، وكانوا يقولون:
    " نحنُ الذين تنادَوا، ومَنْ "قيصرُوا" اللهَ نحنُ، ونحنُ نُؤلِّه قيصرَ كيف نشاءُ وأكثر!
    فما كان لله يمضي لقيصر!
    حَكَمْنا.
    وإنّا ، على ما نشاءُ تصير الأمور"!
    فقُلْتُ: " ولكنكم تزعمون بأنّا سواءً، ولا فضْلَ إلاَّ بتقوى"؟
    فقالوا: " صدقْتَ، فأنتم سواءٌ، ونحن سواءٌ، وشتّانَ بين السوائين"!

    قُلْتُ: " فقد كان يجْمَعُنا الدينُ".
    قالوا: " لقد كان، فالآنَ فرَّقنا الدينُ"!
    قلتُ: " فهذا أوان الفراقِ إذنْ؟
    فليكُنْ!
    فماذا فعلتم بهذا الوطن؟
    وهذا البِناءُ، وضعنا مداميكَه، والأساس معاً.
    وما زال في الوُسْعِ تشييده شامِخاً،
    كما قد بدأنا، ولكن ْ معاً!
    صحيحٌ،على كتفنا كان عبءُ البناءِ الكبير.
    والدماءُ التي تتَدَفَّقُ في ساحة الحربِ، كانت دمانا،
    ولا بأسَ أن كانَ أغلبنا في الضَّحايا،
    وقود المعارك، والجند، والهالكين!
    ويوم حملْتُم لواءَ القيادة، ما نازع النّفْسَ شكٌّ يمسُّ جدارتَكم حولها،
    يوم ذاك، إذا كان حقاًً يقال!
    وقد كان ما بيننا الدينُ، والشرْعُ،
    صدقُ المقالِ،وحُسْنُ الفِعالِ، ونُبْلُ الخِصال.
    والعدلُ كان هو الفيصلُ الحقُّ، والحَكَمُ القسطُ، يوم النِّزال!

    فما بالكم هؤلاء نكَصْتُمْ،
    وآثَرْتُم الظلمَ، والحَيْفَ، جُرْتم؟
    ما عقَدْتُمْ، نَقَضْتُمْ
    ما رَتَقْتُم، فَتَقْتُمْ!
    وها ما بنيْتُم هدمْتُمْ، وما زِلْتُمُ تفعلون:!!

    بَني أُمَّ،
    هذه الأرضُ، كتفاً بكتفٍ،
    وكفّاً بكَفٍّ، شقَقْنا ثَراها، لنصنَعَ هذا الوطنْ.
    سقَيْنا عُروقَ الرِّمالِ العَرَقْ،
    سكبْنا الدموعَ، ليالي الأرَقْ!
    صَبَغْنا النّجوعَ النَّجيعَ،
    وسالت دمانا على كلِّ شقٍ، نشُقُّ الطُّرقْ،
    فَكُنّا بنيها بِحقّْ!
    فها أيْنَعَتْ،
    وحان القِطافْ،
    فما بالكم تفْترون علينا، وعن حقنا تمنعونا،
    ونُمنَعَ حتى الكفاف؟
    ونعطَشُ و النيلُ جارٍ لديكم،
    وأنتم ترونا ظِماءً نموتُ، بقُرْب الضِّفاف!
    ففيمَ نخافُ، وكيف نخافُ، وممَّ نخافْ؟
    هو الظلمُ نخشى، وحَيْفَ القريبِ،
    ونعجب كيف يرقُّ الغريبُ ويقسو الحبيب؟
    سهِرنا عليكم زماناً،
    وما ضَرَّنا لو تناموا ونصحو!
    وقفنا الهجيرَ، نُظَللُّكم كي تسوسوا،
    وذقْنا المراراتِ، كي تنعُموا بالعَسَلْ.
    رعيناكمُ في المُقَلْ.
    فكيف بني أُمَّ هُنَّا عليكم فأقصيتمونا،
    وآذيتمونا،
    فما بالكم تكْفرونَ العشير؟
    وبالأمس كُنّا لكم إخوةً، قبل هذي الفِتَنْ!
    وكنتم زعمْتُم أبانا أباكم،
    ومن ثديِ أمٍّ رضعْنا،
    نذرنا نموتُ وفاءً لهذا التُرابْ!
    لماذا عبثتُم بأحلامنا
    فغَدَتْ في السراب؟

    لِمَ الآنَ صِرْتُم علينا؟
    وصار لكم انتماءٌ جديدٌ،وعِرْقٌ، وسِنْخٌ،
    سِوى ما عهِدْنا؟
    أَلسْنا أتينا، كما النيل أزرقُ،
    جئتُمْ، كما النيل أبيضُ،
    ثُمّ التقيْنا على مَقْرَنٍ بَيِّنٍ،
    وامتزاجٍ أصيل؟
    ألسْنا مضيْنا معاً، نَهَراً واحداً،
    واكتَسَبْنا معاً لوننا النيلَ،
    هذا الجميلُ الذي لا شبيهَ لهُ غيرُهُ،
    ذاتُه فيهِ،
    نيلٌ ولا يُشْبهَ النيلَ،
    ماءٌ وليس بماءْ!
    فكيف تريدونه يَتَحَدَّرُ عكسَ المَصَبِّ،
    وأنْ يتَفرَّقَ أزرقَ، أبيضَ،
    كيف تريدون للدم أنْ يتنكرَ من حمرتهْ،
    فيصبح ماءً، مجرّد ماء!
    ويستبدل الطينُ من سُمرتهْ،
    فيغدو هباءً،
    وأن يتعَرَّى،
    ويستَشْعرَ العارَ في سُمرَتهْ؟
    أتسمحُ كيف بهذا الهُراء!
    وأيُّ الغرورُ اعتراكَ،
    فصِرْتَ كما الثورُ في هيجتهْ،
    صرتَ تُحطِّمُ تلك العلائقَ،
    تُشعِلُ فينا الحرائقَ، تفتننا،
    وتفرّق بين الخليل وبين الخليل.

    آ الآن تطلب مني أدافعُ عنكَ،
    أصُدُّ الغُزاةَ وأفنى لتبقى!
    وها أنت كالسوس تنْخرُ في سامقات الشجر؟
    ودأبكَ الدهْرَ تمضي،
    تقَتِّلُ فينا، وتذبحُ منا،
    وتسحلُ، تنهبُ، تسبي وتهتِكُ عِرْضَ أخيك!

    آ الآن صرْتُ ابنَ شدّاد،
    والأمسَ كنتَ تعيّرني باسم أمي،
    فتصرخُ يا ابن زبيبةْ)!
    آ الآن يا عَبْسُ، صرتم تنادوا عليَّ،
    وقد كنتُ أُطْرَدُ، تُلْقى عليّ َفتاتَ الموائدْ!
    أما زلتُمُ آلُ عبْسٍ تظنون أن العصا
    والقيودَ تُطوِّعني لأُواجِهَ أعداءكم،
    فَأَكِرَّ عليهم، كما تشتهون؟

    بَنِي أُمَّ، لا.
    واجهوا من دعوتم،
    بأقوالكم، وبأفعالكم، وأكاذيبكم،
    فهذا حصاد الذي تزرعون!
    وإني ليعجبني أن تذوقوا من السم ما تطبخون،
    وأن تصطلوا بالجحيم التي توقدون!

    فإنْ كان لابد أن اتْبَعَكْ!
    فسأمضي معك!
    وأرقُبُ كيف تسير إلى مصرعكْ،
    وأشْمَتُ فيك، إذا حاصروك، وساقوك قسْراً،
    إلى حيثُ يُقْضَى عليك،
    ومن خاض تلك الخطايا معك،
    إلى مضجعك!
    وأرصد كيف التكبُّرُ والعنجهيّة والغطرسةْ،
    وكل الضّغائنِ والحقدِ، تلك التي وسمَتْ عهدكم،
    والهوان الذي سُمْتُمونا،
    ومُرَّ المآسي ونار الكوارث،
    ثُمّ نرى، كيف تُسْقَوْنَ منها، جزاءً وفاقا،
    وكأساً بكأسٍ،
    وقسطاً بقسطٍ،
    وعدلاً بعدل!

    كُنَّا لكم شجراً في الهجير،
    فكنتم فؤوساً!
    وكُنّا لكم حضن أمٍّ رءومٍ،
    فلمّا ملكتُم قطعتُمْ رؤوسا،
    رعيناكُمُ صبْيَةً،
    ثُمَّ لما شَبَبْتُم عن الطوقِ،
    كبَّلْتمونا!
    وكُنّا نجوع لنطعِمَكم،
    فلمّا بشمْتُم، بصَقْتُم علينا.

    قُضِيَ الأمرُ،
    لاتَ مناص، فليس بِوُسْعِ أَحَدْ،
    أنْ يُعيدَ الحليبَ إلى الضرْعِ،
    بعد الخروج!
    ولا أنْ يُعيدَ الجنينَ إلى رَحِمِ الأمِّ،
    ليس بوُسْع أحد،
    أن يُعيد الرصاص إلى فوَّهات البنادق،
    ما من أحد،
    يعيدُ السهامَ التي انطلَقَتْ،
    بعد نبْضِ القسيِّ،
    وإن أخطِأِتْ قَصْدَها، أو أَصابَتْ!
    وهل مِنْ أحدْ،
    يستعيد الحياة لمن قد قتلْتُم،
    وأحرقْتُمُ ودفنتُمْ؟
    انتهى للأبد،
    فليس بوُسع أحدْ،
    بعد جُرْحِ الكلام،
    أن يعيدَ لنا الابتسام.
    كذبتُم، وخُنتم، وما زلتُمُ تكذبون!
    جرحتُمْ،
    وأوغَلْتُمُ في الجراح، فليس بوسْع أحد،
    أن يُعلِّمَنا كيف ننْسى!
    غفرنا، وقد نغفر الآن،
    أمّا لننْسى، فهذا محالٌ،
    - فيا للأسى- ليس ننسى!!

    وَجَبَ الآن أن نتوقّفَ حتى تَرَوا،
    أيَّ جُرْمٍ جرمْتُم،
    وما تُجْرِمون!
    وكيف اسْتَلَلْتُمْ سكاكينَكم، في برودٍ مخيفٍ،
    تحُزّوُنَ أوصال هذا الوطنْ!
    تفنَّنْتُمُ في البشاعة والموبقات،
    وصِرْتُم تُديرون فَنَّ الفظائعِ، بالحَمْدِ والبَسْمَلَةْ!
    تأكلون الحرام،
    تُحِلُّون مال اليتيم، وتغتصبون،
    كما تسفكون الدماء، وما فوق ذلك،
    بالحمد والبسملة!
    وبالهمْهَماتِ، وبالتمْتَماتِ،
    وبالسَّبْحَلاتِ، وبالحَوْقََلةْ!
    أيُّ شعْبٍ تظنُّونه غارِقاً في البَلّهْ!
    أيُّ ربٍّ تخونون،
    مَنْ تخدعون؟
    وأيَّ إلَهٍ تظنُّونَه غافِلا.!

    قُضِيَ الأمْرُ،
    حلَّ عِقابُ الإله الصمد!
    فليس بوُسْع أحدْ،
    أن يعلِّمَنا كيف ننسى!
    أثرُ الفأس، في الرأس،
    والدم ما زال طَلاًّ،
    وما زِلْتُ مثلَ المُهَلْهِلِ، مثلَ أبي، صارخاًُ:
    (لا صُلح حتى تردوا كليباً)!!

    وينهضُ شيخٌ يثورُ على الحلْمِ،
    يُلقي زَكانَتَهُ جانِباً، ثُمَّ يمضي إلى السيف،
    بالرغم عنه، ويهذي:
    ( كل شيءٍ مصيره للزوال،/قد تجنّبْتُ وائلاً كي يفيقوا/،
    لا صلحَ حتى نملأُ البيد من رؤوس الرجال،/ أبى وائلٌ عليَّ اعتزالي/،
    ليس قولي يراد، لكن فعالي/شاب رأسي وأنكرتني العوالي/،
    طال ليلي على الليالي الطوال/، لم أكن من جناتها،
    علم الله وإني بحرِّها اليوم صال)!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2010, 09:57 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    center>Picture033sudan1sudan-1.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    يظهر في الصورة من اليمين:
    د. محمد حسن - الشاعر محمد جميل - الشاعر عالم عباس
    الدكتور عبدالله الوشمي رئيس نادي الرياض الأدبي -مقدم الندوة
    الشاعر نصار الحاج
    الصورة أعلاه بعد إنتهاء الندوة مباشرة وخارج القاعة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2010, 10:08 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Picture033sudan1sudan-2.JPG Hosting at Sudaneseonline.com



    وأخرى خارج القاعة أيضاً تكشف كيف أن الشعر يوسع الرئات
    ويطلق إبتسامات الطمأنينة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2010, 12:05 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Pictureb1MMarail28.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    ماريل ناصر ومعتز حاتم .. لم يرق لهما الشعر ولكنهما
    إحتفلا بعالم عباس بطريقتهما أستعراضا وجريا وتمثيلا
    في فناء النادي الأدبي الذي يرحب بجميع ضيوفه ويتـرك
    لهم الخيار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2010, 12:31 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)




    sudansudansudansudan-2-.jpg Hosting at Sudaneseonline.com



    هكذا رحبت به الشارقة ودولة الإمارات قبل عام من الآن
    وجاء أبوظبي وزلزلها شعراً :



    الشاعر عالم عباس يضيء ليلاتنا :
    الشِعر بُســتان الوجــدان.



    الزمان : ( 24 ـ 29 ) أبريل 2009 م
    المكان : الشارقة ـ أبو ظبي
    (1)
    نعلمُ أن نفسك عاصفةٌ هوجاء تفرح وتحزن وتتأسى وتشتجر في دواخلها من ضروب الفِكَر وأزمات الواقع ، ولكنا نستفتحُ من روحكَ الغلابة تمشي في كل دروب الشِعر ، حواريه وأزقته ، وبيوته وبساتينه ، ولك : ( من كل روضة عينة ) ( ومن كل عينة زهرة ) لم نكُن في حضرتك سيدي الشاعر عالم عباس ، إلا كأباريق المَسيد.. تستمع وتستمتِع و تَطربْ .
    أتذكر يوم كتبت :
    لعلّ الحريق الذي شَبَّ في جسدي ،
    لم يكُنْ جذوةً من فؤادي ،
    وليس الرمادُ الذي قد تَبقّى ،
    رمادي ،
    لعلّ اللهبْ ،
    نفحةٌ من غضبْ !
    و هذا الدُخان الذي تسامقْ كالرُمح ،
    سارت به الريح عاريةً في السُحُبْ ،
    مناراً و ناراً ،
    عموداً من الضوء ،
    ساريةً للشُّهُبْ .
    لعلّ الجياد الشَموسة ،
    والتي تركُض الآن في الأفق ،
    حقاً جيادي ،
    وأنَّ البلادَ ، بلادي !
    (2)
    يا من علمنا شِعرك كيف يكون الوجدان مرآةً مورقة ، وكيف تحس النفسُ بآلام الورقة الصفراء تسقُط عن الشجر . أو تلمُس شجن المحبة أو دفاتر الأحزان والأفراح في دنيانا المُتقلبة . أو نتعرف بعُمقٍ أن بعض أهلنا يقطنون الصحارى على ضفاف منفى وطنٍ آخر . شمسٌ وريح سمومٍ مُحرِقة . وبشر فقدوا الملامح . وجبة عجفاء تتسلل إلى البطون الجائعة والموت يؤاخي الطفولةَ يُمسك يدها ويذهب كل يوم بزرافات من ملائكة الرحمة . نأمل أن يستعيد الوطن عافيته بإذن مولى رحيم .
    من وطنك وعجين آلامه وأفراحه ، جاء شِعرك مُخضباً بتنوع المشاعر الإنسانية ونقشاً في الوجدان . يُسهم شِعركَ في وعينا . يرِقق مشاعرنا لنُحس بالآخر من أبناء وبنات شعبنا الذين تناثروا في الوطن شرقه وغربه وجنوبه وشماله و وسطه ، يتقلبون في نعماء الفقر ويتعففون . يتفاوتون في تقاسم تلك النعمة . مَّن ذَا الذي يُلملم شملهم غير الأمل ، فبستانُ الشعر يُنقى الدواخل ، ويرفع سقف الفأل .
    أين نحن من تلك الأفرع التي صعدت سماء الشِعر عندكَ تنهل من ضوء الشمس في الأعالي. بيننا وبينك بحر من رمال المحبة المُتحَرِكة ، فقد رفعت اسم وطنِكَ عالياً خفاقاً وأنت تصعد منصات الشِعر في بلاد لا تعرف عنا الكثير وتعرف أنا وطن المُعضِلاتِ .
    قامتك في المحبة تُهامِسُ السُحُبْ . أمسكتَ أنتَ باللغة العربية ونهلت من بركتها القُرآنية ، ونثرت وُدَّكَ حلوى ولُعباً لطفلة الشِعر فأحبتك . تأوي لفراش نومِكَ و تُلامس جسدك في اليقظةِ و في المنام . تعودَتْ حنين أشواقكَ . اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ . فصرت شاعراً ، ونمت النفس الزكية فيكَ تطلُب الأعالي ، وها هي الأعالي تُفاخر بمجيئك إلى حيثُ أهلكَ وأحبائكَ . حلّقتَ باللغة الشِعرية وأوجدت لها بيتاً فسيحاً وحديقةً وارفةً ناعمة الحشايا بأزاهيرها والفَرَاش الطروب يطَّوفها كل حين .
    إن سحر الشعر عندك لا ينقلب عليك لتَمكُنكَ من الصنعة ، فأنتَ تُطوِع الخاطر وخيال الشِعر لمَجْمَر اللغة وتُصقله . تنسرب من بين يديكَ الألفاظ والمعاني كأسماك البحر الصغيرة الملونة تُراوِغ الأمكنة الفسيحة ، تنجو من المخاطر ، وأنتَ تُحيط ببحر اللغة ، تحُُفها من شطآنها . تمتد الألفاظ والمعاني بما تُبسط لها من فضاءٍ فتتجول ، وتُقيم فسيفساء كسائها بدناً للشِعر .
    هذا "عالِم" الذي أجلسه منُبر الشِعر أول جلوسه عند الذكر الحكيم في مُبتدأ أيامه الأولى ، فقرأه قراءة ناهل من بئر اللغة العربية التي لا تنضب ، فهي زاد من أراد أن يُمتِّع نَفسه بحلاوة جرسها ، فالموسيقى القرآنية تجري كجريان الشِعر في انحداره الطروب حين تتكسر أمواجه مُنداحة الدوائر ونحن نقرأ :
    َوالْعَادِيَاتِ ضَبْحاً{1} فَالْمُورِيَاتِ قَدْحاً{2} فَالْمُغِيرَاتِ صُبْحاً{3} فَأَثَرْنَ بِهِ نَقْعاً{4} فَوَسَطْنَ بِهِ جَمْعا {5}
    صدق المُهيمِنُ ، صاحب الوقت و واهب البصر والبصيرة .
    أهلاً بك شاعرنا في بيت من بيوت الثقافة في وطننا الثاني دولة الإمارات المتحدة و وجهها الوضاء . وفي النادي الاجتماعي السوداني بأبو ظبي .نتمنى أن يتطَّيب الحضور من عطر شِعرك ونُفرِد لأنفُسنا مساحة أكبر للصفاء وللفرحْ .
    (3)
    ـ عالم عباس محمد نور من أبرز شعراء السودان .
    ـ رئيس اتحاد الكتاب السودانيين .
    ـ تخرج الشاعر عام 1972 م من جامعة أم درمان الإسلامية .
    ـ فاز عام 1972 م بجائزة الشعر التي نظّمها المجلس القومي لرعاية الآداب والفنون بالسودان.
    ـ نال جائزة الشعر الأولى للشعراء الشباب في السودان عام 1973 م
    ـ نال وسام الآداب و الفنون في السودان عام 1979 م أي قبل ثلاثين عاماً .

    (4)
    للشاعر عدة دواوين منها : ـ
    ـ إيقاعات شعرية للزمن الجامِح
    ـ ماريا نبوي
    ـ أشجار الأسئلة الكُبرى
    ـ منك المعاني ومنا النشيد
    ـ قمر المعشوق وشمس العاشق
    ـ الرقص على إيقاع المردوم .
    ـ في انتظار الكتابة
    أهلاً بكَ سيدي بين أهلكَ وأضيافكَ الكرام و ضيفاتُك الفضليات، فخير بلسمٍ لشفاء النفوس : الجلوس معك عند دوحة الشعر .
    ألف أهلاً وألف مرحباً بك .

    عبد الله الشقليني
    24/04/2009 م

    *

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 04-30-2010, 04:27 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2010, 04:34 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    شكراً أستاذ / محمد غبد الجليل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 07:38 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    أستاذنا عبدالله الشقليني - تحياتي،

    قرأت مساهمتك عن ليلة عالم في الأمارات .. يا سلام .. لم أتمالك
    نفسي نقلتها بصورتها وحواشيها لمنتدى آخر ليقرأ الناس .. وهنا
    في الرياض رغم مغادرة عالم فجر الجمعة ولكني لم أورد بعد شيئاً
    يذكر من تفاصيل ما حدث .. بالكتابة والصور .. سوف أفعل ..
    سيتم فتح خيط عن ليلته مع الجمعية السودانية للثقافة والآداب
    والفنون التي تحدث فيها عالم عن الوطن .. عن إتحاد الكتاب
    السودانيين وقرأ الشعر .. وسمع الشعراء والشاعرات واسمعهم رأيه
    الصريح بأفق عبارته الواسع .. استمع في تلك الأمسية لـ:
    عصام عيسى رجب
    نجاة عثمان محمد سعيد
    نصار الحاج
    محمد جميل أحمد
    عبدالله داش
    كما استمع قراءات من:
    نازك عثمان
    شيراز محمد عبدالحي

    ثم للغناء المعافى
    من الفنان قرشى وفرقته الرائعة

    كنت أقدم لهذا اليوم بكلمة واحدة
    كان كل شيء كالقمر ولا وقت للثرثرة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 08:21 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    CAReaster_pnk10_PF.jpg Hosting at Sudaneseonline.com



    بوح النبات الذي ينطق بالعشق
    هدية لكل من يقرأ
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 12:31 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    قال الأستاذ: عبدالله الشقليني:

    بوح النبات الذي ينطق بالعشق
    هدية لكل من يقرأ


    تحياتي لك أخي الأستاذ الشقليني، الأمسية الشعرية موضوع
    البوست لامست العصب، وإن على جناح بوح الفن
    تداخل الأستاذ الصحفي معاوية يس معلقا على قصيدة حرب
    البسوس بما أكتنزته من معان مباشرة ومضمرة كنموذج
    ناضح يكشف إرتقاء الشعر في السودان بجسارة سافرة
    وقال أن الشعر في المملكة لا زال بحاجة للخطو إلى
    أعمق في تناول القضاياالكبرى .. علق عليه مدير الندوة
    د. عبدالله الوشمي: بأن شعراء المملكة غاصوا وربما لم تتح
    لك فرصة كافية لقراءة ما كتبوا.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 05:40 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: بوح النبات الذي ينطق بالعشق
    هدية لكل من يقرأ

    تحياتي لك أخي الأستاذ الشقليني، الأمسية الشعرية موضوع
    البوست لامست العصب، وإن على جناح بوح الفن
    تداخل الأستاذ الصحفي معاوية يس معلقا على قصيدة حرب
    البسوس بما أكتنزته من معان مباشرة ومضمرة كنموذج
    ناضح يكشف إرتقاء الشعر في السودان بجسارة سافرة
    وقال أن الشعر في المملكة لا زال بحاجة للخطو إلى
    أعمق في تناول القضاياالكبرى .. علق عليه مدير الندوة
    د. عبدالله الوشمي: بأن شعراء المملكة غاصوا وربما لم تتح
    لك فرصة كافية لقراءة ما كتبوا.



    28062008.JPG Hosting at Sudaneseonline.com




    الحبيب الأستاذ / محمد عبد الجليل
    تحية مُجددة لكَ
    ولأضيافك الكرام وضيفاتك الفضليات إن حضرنّ هذا المهرجان .
    قصيدة الشاعر الباسق " عالم عباس محمد نور " عن حرب البسوس ،
    لم تكن قصيدة ، بل ملحمة يتعين أن تكون مُعلقة تُثير النقع ، ويتطاير الشرر
    من حوافر خيلها وهي تضرب حجارة الطريق .

    لقد خصني الشاعر بها منذ العام 2006 م ، وصدمتني ضخامة اللوحة الفنية
    والحفر المعماري في اللغة ودقة التوصيف والموسيقى الداخلية التي تستدعي
    كل تُراث العربية وتجمع ثماره اليانعات في قصعة لضيف .
    لم أستطع وإلى اليوم أن أسبح في مائها ، وهي في كل يوم تتحقق نبوءاتها ، فالشعر
    المنطلق من لؤلؤة الوجدان يكسر حواجز المستقبل ويهد حصون الزمان ويدمر حوائطه .

    سيأتي اليومٌ الذي نتزر فيه للسباحة في بحيرة هذا العمل الباهر ،
    فقد تخطى صاحبه مرئيات النقد ، وسبقها بمراحل .
    لقد أعاد " الشاعر عالم " للغة العربية رونقها وجزالتها وحلاوة جرسها ...
    شكراً لك سيدي ، أن أثرت فينا هذا الشجن .

    أرجو إن أفسح وقتك أن تُطلّ علينا برؤى من كانوا هناك أيضاً ،
    فليلكم المنير بأنجمه وأقماره وشموسه الباهرات .

    .

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 05-01-2010, 05:41 PM)
    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 05-01-2010, 05:43 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2010, 06:40 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    الاستاذ/ عبدالله الشقليني - تحياتي لك، وأنت تضيء هذا الخيط بإبداعك
    كما أضاء عالم عباس فضاء الرياض الثقافي بكلام جديد شديد حلو .. دوزن
    إضطراب الشعور .. وهسع أنا فرحان بما التقط قلمي من عالم إبان وجوده
    في منتديات الرياض .. سأوفر كل شيء في هذا الخيط والخيط الآخر الذي
    ابتدرته بعنوان عالم عباس في ضيافة الجمعية السودانية للثقافة والآداب
    والفنون التسجيل القلمي والصورة التي تكشف أن الرهان على الكلمة لا
    يخلف وعدا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 08:24 AM

طارق ميرغني
<aطارق ميرغني
تاريخ التسجيل: 12-25-2006
مجموع المشاركات: 8763

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    اخي محمد

    من اجمل الليالي الشعرية التي احضرها بمدينة الرياض

    وكانت ليلة ليلاء رغم قصرها
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 01:28 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: طارق ميرغني)

    Quote: من اجمل الليالي الشعرية التي احضرها بمدينة الرياض

    وكانت ليلة ليلاء رغم قصرها


    الأخ - طارق ميرغني - تحياتي،

    كنا بحاجة لتلك الأمسية .. شكراً لنادي الرياض الأدبي وهو يراهن
    على الثقافة ويستضيف المبدعين من كل البلدان .. وكان ذاك
    المساء للشعر .. للسودان عبر أحد أهم رموزه عالم عباس محمد نور
    أناخ قصائده للوطن في ذلك المساء .. اليس وهو القائل:

    دعني أنيخ لك القصائد في محطات الزمان
    فأطلق إساري مُر كما تهوى لدي،
    إذ ابتسمت قوى تكاد الجن ترهبها
    وإن ولى زمان المعجزات
    إني إذا ما الليل خان
    وأضاع طيفك في خضم عبابه - وهتفت بإسمك
    ما استجبت أصيح، ينبلج الصباح
    خذني إليك
    إن أصلي مرة أخرى لتأخذني لديك
    حتى إذا صادفت برقاً عند بسمتك التي
    ضن الزمان بها عليّ
    سأذوب محترقا سعيدا في توهجها المقدس
    كالكواكب في السديم
    لتظل نار البعث تخلق من رمادي عاشقاً
    صهرته كالعشاق بالأشواق حتى ضاء في الليل البهيم
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-01-2010, 04:42 PM

فضيلي جماع
<aفضيلي جماع
تاريخ التسجيل: 01-02-2004
مجموع المشاركات: 6268

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    الأخ الأديب محمد عبد الجليل وبقية العقد السوداني الفريد من أعضاء وعضوات الجمعية الأدبية السودانية بالرياض.. أحسنتم إذ استضفتم في رحابكم قامة شعرية سودانية سامقة - الشاعر عالم عباس. في هذا الجفاف والتصحر الذين يعيشهما الواقع السوداني الكئيب نحتاج أكثر ما نحتاج لرنين الشعر ليعيد للأمة شيئا مما افتقدته من تاريخ ناصع ويستشرف مستقبلا يركل بثقة واقتدار بؤس حاضر لا يشرفنا أن نكون من صانعيه.
    تحياتي للشعراء الذين شاركوا وأخص الأستاذ عبدالله العسوس والشاعر نصار الحاج والشاعر عبد الله داش والشاعرة نجاة وإبنتنا الأديبة بنت الأديب شيراز محمد عبد الحي .... وعفوا لمن أسقطتهم ذاكرتي دون قصد!
    إقرأوا عني السلام لتوأم شعري ،أخي وصديقي عالم عباس ، فهو ريحانة الشعر أينما رحل وأقام. كنت معه على الهاتف قبل اسبوعين للتعزية في فقد صغرى شقيقاته..شكرا لكم أن انتزعتموه من أحزانه.

    فضيلي جماع - جامعة نزوى ، سلطنة عمان
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2010, 12:28 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: فضيلي جماع)

    أستاذنا - فضيلي جماع تحياتي لك،

    نعم أشعل حضور عالم الحيوية في سوح الرياض بأمسيتين
    شعريتين الأولى بنادي الرياض الأدبي والثانية بمنتدى
    الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون امتدت
    من التاسعة مساءا حتى الثالثة من فجر اليوم التالي
    تحاياك ستصل أعضاء الجمعية فرداً فرداً .. نأمل أن
    نراك في الرياض قريبا فالجمعية تتشرف ونادي الرياض
    الأدبى ظل يحتفى بشعراء وأدباء السودان لهم الشكر
    والتحية .. وتقبل تحياتي والزملاء بالجمعية.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2010, 12:33 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Picturealimmeyasamali.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    الشاعر نصار الحاج/عم علي/الأستاذ/ معاوية ياسين/ الشاعر عالم عباس/محمد عبدالجليل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2010, 12:40 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Picturealimwashmi3.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    الشاعر محمد جميل / الشاعر عالم عباس / الشاعر الدكتور عبدالله الوشمي رئيس نادي الرياض الأدبي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-03-2010, 05:56 AM

فضيلي جماع
<aفضيلي جماع
تاريخ التسجيل: 01-02-2004
مجموع المشاركات: 6268

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: تحاياك ستصل أعضاء الجمعية فرداً فرداً .. نأمل أن نراك في الرياض قريبا، فالجمعية تتشرف ونادي الرياض
    الأدبى ظل يحتفى بشعراء وأدباء السودان لهم الشكر والتحية.. وتقبل تحياتي والزملاء بالجمعية.

    أخي الأديب محمد عبدالجليل ، يسعدني كثيرا أن أكون بين ظهرانيكم في الرياض في وقت نتفق عليه. كنت على وشك زيارة الرياض والمنطقة الشرقية قبل عامين. لكن لأسباب خارجة عن إرادتي لم تتم الزيارة. (أرجو مراجعة بريدك الداخلي - الماسينجر). إن وجود أي شاعر أو كاتب بين قرائه ، والتواصل معهم أمر هو في نظري بمثابة واجب لا يشكر عليه. إنني أكتب محاولاتي من وحي ما أعيشه مع الناس وما يمنحونيه، لذا فإن سفري إلى هولندا وألمانيا والدوحة وأبوظبي والشارقة وغيرها في السنوات السابقة تلبية لدعوات من إخوة وأخوات أفاضل في تلك البلاد ما كان تفضلا على أحد بقدرما هو إسداء لدين قرائي ومحبي محاولاتي الشعرية على شخصي الضعيف، وكذلك لأني في حواري الحي مع الجمهور أتعلم وأضيف لما قد أكتبه مستقبلا. أكرر.. يسعدني كثيرا زيارة الرياض واللقاء بجمهور الشعر والأدب من جاليتنا العزيزة هناك. قد لا أشجيكم مثلما فعل توأم شعري عالم عباس وآخرون ، لكني قد أضيف لجهدهم طوبة في بناء صرح وجداني معافى لأمتنا ولأجيالنا القادمة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-03-2010, 08:23 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: فضيلي جماع)

    كتب الإستاذ فضيلي جماع:

    إن وجود أي شاعر أو كاتب بين قرائه ، والتواصل معهم أمر هو في نظري
    بمثابة واجب لا يشكر عليه. إنني أكتب محاولاتي من وحي ما أعيشه مع الناس
    وما يمنحونيه، لذا فإن سفري إلى هولندا وألمانيا والدوحة وأبوظبي
    والشارقة وغيرها في السنوات السابقة تلبية لدعوات من إخوة وأخوات أفاضل
    في تلك البلاد ما كان تفضلا على أحد بقدرما هو إسداء لدين قرائي ومحبي
    محاولاتي الشعرية على شخصي الضعيف، وكذلك لأني في حواري الحي مع الجمهور
    أتعلم وأضيف لما قد أكتبه مستقبلا. أكرر.. يسعدني كثيرا زيارة الرياض
    واللقاء بجمهور الشعر والأدب من جاليتنا العزيزة هناك. قد لا أشجيكم مثلما
    فعل توأم شعري عالم عباس وآخرون ، لكني قد أضيف لجهدهم طوبة في بناء
    صرح وجداني معافى لأمتنا ولأجيالنا القادمة.
    ------------------------------------------------------------------
    أستاذنا فضيلي .. تحياتي .. أذكر أيضا قبل عامين كما ورد في مداخلتك،
    وفي أحد إجتماعات الملتقى الثقافي السوداني بالمملكة (الرياض) ..
    وأثناء حوار حول إعداد البرنامج الثقافي للملتقى أن أقترح المستشار
    القانوني البشرى عبدالحميد دعوة الأستاذ/ فضيلي جماع لزيارة الرياض
    للمشاركة في الفعاليات الثقافية للملتقى في إطار برنامجه الثقافي
    وقد وضع المقترح على رأس ألبرنامج الذي أجيز في تلك الدورة، وعندما
    قرأت قولك (كنت على وشك زيارة الرياض والمنطقة الشرقية) أستعدت ما
    أجيز ولم ينجز قبل عامين ككثير من آمالنا وخططنا التي ندعها تذهب مع
    الريح .. وعلى كل حال سيتم وضع هذا المقترح حالا على أجندة أعمال
    الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون وأيضاً على أجندة أعمال
    الملتقى الثقافي في دورته الجديدة ونسعد بأن نراك في الرياض قريباً
    ليسعد النطق إن لم يسعد الحال وتقبل تحياتي.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2010, 01:08 PM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: فضيلي جماع)

    عالم عباس :
    شاعر متفرد بامتياز في ترتيب مفرداته وإيحاءاته الشعرية ـ جمله "المفردة" مربكة ـ وأظن "لا يجوز قراءة عالم عباس إلا في قصيدة" ـ لا أدري تماماً أين يصدح عالم في الشاعر وأين ينتهي عنده المفكر ـ "بقيامة واحدة" في "حرب البسوس" حررنا من القيود وحشرنا في الموصوفات بلا تفصيل ـ كأنما "هو".. نحن منه ـ مربك ومحير ومختلف حتى في جرأته وتعدداته الدلالية واختزال إشاراته اللغوية ـ لا شيء "يعدله" ـ خاسر من لم يحضر عالم عباس ـ أوجعني تماماً أن فاتت علي (ليلته مع الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون) ـ وعاتب يا محمد عبدالجليل .. بالأخص على من أعتب.. (مجرد عشم)..

    (عدل بواسطة صلاح هاشم السعيد on 05-02-2010, 01:22 PM)
    (عدل بواسطة صلاح هاشم السعيد on 05-02-2010, 01:29 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-03-2010, 08:53 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    الاخ - صلاح هاشم السعيد - تحياتي

    والله آسف جداً أن فاتتك الفعالية الاخيرة والعهد ألا تفوتك
    القادمات أبداً فمثلك يضيف .. نحنا الخسرانين أن لم تصلك
    الرسالة.

    آمل أن تواصل في تفاصيل ليلة النادي الأدبي التي شهدتها
    فقد ضاقت مساحات حرفي .. وإلينا بالمزيد:


    Quote: شاعر متفرد بامتياز في ترتيب مفرداته وإيحاءاته
    الشعرية ـ جمله "المفردة" مربكة ـ وأظن "لا يجوز قراءة
    عالم عباس إلا في قصيدة" ـ لا أدري تماماً أين يصدح عالم
    في الشاعر وأين ينتهي عنده المفكر ـ "بقيامة واحدة" في
    "حرب البسوس" حررنا من القيود وحشرنا في الموصوفات بلا
    تفصيل ـ كأنما "هو".. نحن منه ـ مربك ومحير ومختلف حتى
    في جرأته وتعدداته الدلالية واختزال إشاراته اللغوية ـ
    لا شيء "يعدله"
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2010, 06:23 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Picture033sudan1sudan-3.JPG Hosting at Sudaneseonline.com
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2010, 09:40 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2010, 12:25 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    شكرا يا صلاح وأنت تقرؤني حرب البسوس من جديد
    بفهم جديد أعمق .. واصل ريثما أعود
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2010, 01:51 PM

محمد جميل أحمد
<aمحمد جميل أحمد
تاريخ التسجيل: 03-21-2007
مجموع المشاركات: 1022

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    عزيزي محمد عبد الجليل ... تحياتي
    شكرا على هذا التوثيق الجميل للحظات عشناها بكل معنى الإبداع ونأمل باستمرار أن تظل متجددة وعاكسة لحياة في وطن نسكنه ونرحل به أينما ذهبنا
    مودتي
    محمد جميل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2010, 07:21 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: محمد جميل أحمد)


    حباً في عالم عباس

    قد يبذل الشعر جهداً كي يغادر محطة "الموت" ـ
    وكأن الشعر بعد (وقائع ما بعد حرب البسوس) لن يظل كالسابق ـ
    مسالك الشعر عند عالم عباس لا تعرف حدوداً ـ كأنما "الفتح" لغته، إيحاءاته ما ورائية تنقال "إشارة" ـ وعد لانطلاقة "ما" للتفكير بتجاوزات الألفاظ "الأكثر خفاء" كعلائق خلخلة في (بنائية النص) وإيحاءاته الدلالية كـ(خاصية) صدام "جارحة" وليست تدويناً بالصفح في كل الأحوال، لكن المهم "جرد الحساب" والاستقدام "المر" والفريد للنص القرآني في بناء حداثي "مقاوم" خارج المدرك المعتاد لمفردات اللغة.
    اعترف بغيابي عن (وقائع ما بعد حرب البسوس) إلا من وقائع ليلة الثلاثاء ما قبل الأخير ـ بالرغم من أن "وقعتها" تجاوزت الأربع سنوات ـ وأدعي جازماً بأن عالم عباس نسخة أصيلة (فردية وفريدة) لا قبلية ولا بعدية. وأتفق تماماً مع قول : الشقليني :
    (قصيدة الشاعر الباسق " عالم عباس محمد نور " عن حرب البسوس ،
    لم تكن قصيدة ، بل ملحمة يتعين أن تكون مُعلقة تُثير النقع ، ويتطاير الشرر
    من حوافر خيلها وهي تضرب حجارة الطريق .).
    أيضاً قوله: (لم أستطع وإلى اليوم أن أسبح في مائها..)
    لكن صادقاً، أخشى أن تربك "البعض" كما أربكتني احتمالات التأويل في "وقائع ما بعد حرب البسوس" للوهلة الأولي، وأنا من دار صباح ومن ولاد البحر "تحديداً"، وذلك حين قولها:
    ونُمنَعَ حتى الكفاف؟
    ونعطَشُ و النيلُ جارٍ لديكم،
    وأنتم ترونا ظِماءً نموتُ، بقُرْب الضِّفاف!
    ففيمَ نخافُ، وكيف نخافُ، وممَّ نخافْ؟
    هو الظلمُ نخشى، وحَيْفَ القريبِ،
    ونعجب كيف يرقُّ الغريبُ ويقسو الحبيب؟
    ثم الاشارات التي كما نراها "ليست مقصدية" ـ لكنها محيرة ومربكة "جداً":
    "ثُمَّ منْ أنْتَ حتّى تُنازعَنا أمرنا، وما أنتَ منّا، ولا من قريشٍ، ولا مِن تَميم،
    ولاَ في القريتينِ عظيم"!
    وهَبُّوا غِضاباً إلى السيفِ، قالوا: "وما أنْتَ، ما أنْتَ؟ "
    إنّما أنتَ ذَيْلٌ لنا، كلْبُنا قابِعٌ بالوصيد"!
    ثم قوله:
    فقُلْتُ: " ولكنكم تزعمون بأنّا سواءً، ولا فضْلَ إلاَّ بتقوى"؟
    فقالوا: " صدقْتَ، فأنتم سواءٌ، ونحن سواءٌ، وشتّانَ بين السوائين"!
    المؤكد "من جانبي" : أن عالم عباس بحجمه وحنكته وتجربته الفكرية والإنسانية الطويلة وتعدد استماتاته في إخراج الحيوات الممزقة إلى سيرتها الشعرية. "شخص مثله" "لم ولن" يطاولنا الاقتصاص على جناية الكلام في مملكة النظام والمفاهيم الدعية ـ خصوصاً وهو الأمير المتوج في إتحاد الكتاب السودانيين ويدرك "سؤ المنقلب" ومبلغ تهميشنا وتغييبنا واستبعادنا، ولا تخفى عليه شخوصنا "التي يتحدث باسمها" ويفهمهاويعلم "تماماً" أن خيباتنا وانكساراتنا من صلب هزائمه ـ لذا "أظنه": أن رأى إثبات رأيه في مطلع القصيدة، في "ترتيب" واضح لاحتواء توجسنا وسؤ ظننا وحماقة تفاسيرنا "التأويلية" ـ ويبدو هذا في قوله:
    فماذا فعلتم بهذا الوطن؟
    وهذا البِناءُ، وضعنا مداميكَه، والأساس معاً.
    وما زال في الوُسْعِ تشييده شامِخاً،
    كما قد بدأنا، ولكن ْ معاً!
    إلى أن يقول:
    يوم ذاك، إذا كان حقاًً يقال!
    وقد كان ما بيننا الدينُ، والشرْعُ،
    صدقُ المقالِ،وحُسْنُ الفِعالِ، ونُبْلُ الخِصال.
    والعدلُ كان هو الفيصلُ الحقُّ، والحَكَمُ القسطُ، يوم النِّزال!
    كذلك الصور والمعاني الجلية التي أوردها في قوله:
    أَلسْنا أتينا، كما النيل أزرقُ،
    جئتُمْ، كما النيل أبيضُ،
    ثُمّ التقيْنا على مَقْرَنٍ بَيِّنٍ،
    وامتزاجٍ أصيل؟
    ألسْنا مضيْنا معاً، نَهَراً واحداً،
    واكتَسَبْنا معاً لوننا النيلَ،
    هذا الجميلُ الذي لا شبيهَ لهُ غيرُهُ،
    ذاتُه فيهِ،
    نيلٌ ولا يُشْبهَ النيلَ،
    ماءٌ وليس بماءْ!
    فكيف تريدونه يَتَحَدَّرُ عكسَ المَصَبِّ،
    وأنْ يتَفرَّقَ أزرقَ، أبيضَ،
    كيف تريدون للدم أنْ يتنكرَ من حمرتهْ،
    فيصبح ماءً، مجرّد ماء
    ويستبدل الطينُ من سُمرتهْ،
    فيغدو هباءً،
    وأن يتعَرَّى،
    ويستَشْعرَ العارَ في سُمرَتهْ؟
    أتسمحُ كيف بهذا الهُراء!
    وأيُّ الغرورُ اعتراكَ،
    فصِرْتَ كما الثورُ في هيجتهْ،
    صرتَ تُحطِّمُ تلك العلائقَ،
    تُشعِلُ فينا الحرائقَ، تفتننا،
    وتفرّق بين الخليل وبين الخليل.
    على كل حال: رغم احتمالات التأويل في (وقائع ما بعد حرب البسوس) إلا أنها تظل لحظة استثنائية في ملحمة الشعر السوداني "العاصف، المقاوم" السابق واللاحق. لحظة "مجروحة" ومتمردة على الإفادة المعلنة للشعر والخصائص المستنسخة لمعالجات "الأجاويد" وخارجة "قهراً" على المصادر الرسمية للكلام. كأنما "هي" وقفة انعتاق تنظر "إلينا" وخلفها بغضب وتتكتم عليها حدة الشفافة المعلنة "بإسراف" دون تقاض عن التنكيل بالحياة وببلاغة تعارض تماماً "اللملمة" وإيثار سلامة المرور بين حطام العلاقات المهملة في وقائع ما بعد الحرب ـ
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 09:12 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    الاخ - صلاح هاشم السعيد - تحياتي لك،

    وشكراً على الافادات الأدبية الضافية، وأنا بين الإستغراق
    الممتع في التعليقات التي وردات كحواشي أصبحت متونــا
    صلبة على ما ابتدرته عن أمسية عالم في النادي الأدبي

    وجدت نفسي آتي لاٌٌقرأ وأعيد القراءة دون تعليق وانا
    مبسوووط .. وأنسخ بعض ما تكتبون لاضعه في منتديات أخرى
    مع الاحتفاظ طبعاً (بحقكم كمبدعين) فوحدها الثقافة ستعيد
    دوزنة الأشياء والوطن والناس.. شكرا عميقا يا صلاح
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2010, 06:02 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: الاخ - صلاح هاشم السعيد - تحياتي لك،

    وشكراً على الافادات الأدبية الضافية، وأنا بين الإستغراق
    الممتع في التعليقات التي وردات كحواشي أصبحت متونــا
    صلبة على ما ابتدرته عن أمسية عالم في النادي الأدبي

    وجدت نفسي آتي لاٌٌقرأ وأعيد القراءة دون تعليق وانا
    مبسوووط .. وأنسخ بعض ما تكتبون لاضعه في منتديات أخرى
    مع الاحتفاظ طبعاً (بحقكم كمبدعين) فوحدها الثقافة ستعيد
    دوزنة الأشياء والوطن والناس.. شكرا عميقا يا صلاح


    الأخ/ محمد عبدالجليل :
    شكراً كثيراً ...
    حقيقة ما زلت أنتظر أدباء وشعراء ومثقفي المنتدى ..
    ولا أدري أين يتجادلون .!!..
    الحديث هنا عن شاعر بحجم: عالم عباس ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2010, 11:59 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: محمد جميل أحمد)

    Quote: نسكنه ونرحل به أينما ذهبنا


    الاخ محمد جميل - تحياتي،

    في إنتظارك لتأتي مع الاستأذ صلاح السعيد
    لمزيد من الإضاءات حول ما أبدع عالم

    كن قريبا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2010, 04:55 PM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 05-22-2003
مجموع المشاركات: 666

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    شكرا أستاذ محمد عبد الجليل على هذا التوثيق الرائع...

    عالم هو أمير شعراء السودان، تأخذك
    كلماته العذبة الرقيقة الحالمة الرصينة المفعمة بالأمل الوثاب
    أخذاً!

    شاعرٌي عالم عباس لك كل المحبة والإعجاب وأنت تجوب الأرض
    لتصل الناس لتقول لهم الشعر. كم سعدنا بك في الدوحة وفي أمدرمان
    أيام دار إشراقة وأحبابنا الشعراء عبد المنعم وعبد القادر الكتيابي
    وراديو أف أم والندوات والقراءات الشعرية
    وإفتقاد البعض، كم نفتقد تلك الأيام يا صديقي...
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2010, 06:48 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالأله زمراوي)

    كتب عبدالإله زمراوي:

    عالم هو أمير شعراء السودان، تأخذك
    كلماته العذبة الرقيقة الحالمة الرصينة المفعمة بالأمل الوثاب
    أخذاً!

    شاعرٌي عالم عباس لك كل المحبة والإعجاب وأنت تجوب الأرض
    لتصل الناس لتقول لهم الشعر. كم سعدنا بك في الدوحة وفي أمدرمان
    أيام دار إشراقة وأحبابنا الشعراء عبد المنعم وعبد القادر الكتيابي
    وراديو أف أم والندوات والقراءات الشعرية
    وإفتقاد البعض، كم نفتقد تلك الأيام يا صديقي...

    ===========================================================
    الأخ الأستاذ/ عبدالله زمراوي - تحياتي،

    وكم فرحنا في الرياض بحضور عالم ممثلا للشعر السوداني في أدبي
    الرياض .. ثم محاوراً في فضاءات الشعر والثقافة في أمسية
    الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون في جلسة مفعمة
    بالإنسجام وعلى الطريقة السودانية تم فيها تناول دور الثقافة
    في إنسجام الوطن، مسيرة إتحاد الكتاب، وغير ذلك مما جعل
    الوطن حاضراً وعالم يقرأ الشعر الذي يكثف عقود السودان الأخيرة
    في قصيدة قامت فكرتها على وضع النقاط في نصابها دون إخلال
    بمتطلبات الشعر من تضمين وإيحاءات ورموز.

    (عدل بواسطة Mohamed Abdelgaleel on 05-09-2010, 08:35 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2010, 11:58 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Pictureb1MMarail2.JPG Hosting at Sudaneseonline.com
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2010, 06:55 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: حقيقة ما زلت أنتظر أدباء وشعراء ومثقفي المنتدى ..
    ولا أدري أين يتجادلون .!!..
    الحديث هنا عن شاعر بحجم: عالم عباس ..


    الاخ الأستاذ/ صلاح هاشم السعيد - تحياتي،

    الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون أقرت
    (حلقة نقاش أدبي/ثقافي) دورية كأحد أهم برامج عملــها
    ويبدو أن واقع حياة الإغتراب واهتزازات الوطـــن
    تربك الأولويات .. وبإذن الله ستكون حضورا في أول
    لقاء للجمعية لتنشيط العمل الثقافي في الأيام المقبلة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2010, 07:48 AM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 05-22-2003
مجموع المشاركات: 666

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: كتب عبدالله زمراوي:


    عبد الإله،،
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2010, 08:44 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالأله زمراوي)

    الاخ - عبد الإله زمراوي - تحياتي،

    وحتى عندما يقلب قلمي الحروف جزافاً تضيف وترفع الخيط
    معذرة يا صديقي .. إليك بما كتب عالم:

    فلمّا وقفتُ أجادِلَهُمْ بالزَّبورِ التي بينهم، حذّروني،
    وهاجوا وماجوا، ومن بعد ما خَلَصُوا في الحديثِ نَجِيّاً،
    ركبوا رأسهم، ثم عاجوا فقالوا: "لنا دينُنا"!
    قلتُ: "لي دينِ".
    قالوا: "صبَأْتَ"، وقالوا:" خَسِئْتَ"، وقالوا وقالوا..
    فقلت لهم: " قد كَذَبْتُمْ على الله"! قالوا: "
    ومن أنْتَ حتى تُحدّثُنا عنهُ؟"
    عندئذٍ، شلَّني الرعبُ حين هوى فوق رأسي السؤالْ!
    فلمّا أفَقْتُ، إذا هُمْ يقولون: "إنّا اخترَعْناهُ،
    هذا الذي هِمْتَ في حبِّه عاكِفاً، وإنّا صنعْناهُ من حُلْيِنا
    وهوانا، وأنّا ابْتَدعْناهُ، فَهْوَ لنا دونكم"!
    قُلْتُ : "مهلاً، إذَنْ قد كَفَرْتُمْ!"
    فقالوا: " فنحْنُ الذين نُكَفِّرُ لا أنْتَ، نحنُ لدينا الكتابُ وأمُّ الكتاب!
    نُصوصُ القداسةِ صُغْنا عباراتها سُوَراً، وضربنا عليها الحجاب!
    واحْتَكَمْنا لآياتِها كي نسُودَ عليكم، فنجْعَلُكم تحت أقدامنا،
    ثُمَّ نحنُ احْتَكَرْنا تفاصيلَها، فَنُفَسِّرَ كيف نشاء.
    فإنْ ما تناقَضَ الآنَ بعضُ الذي لا نُريدْ، وما قدْ أردْنا،
    نسَخْنَا،
    وصًغْنا الذي نشْتَهِي من جديد!
    وأنَّا لَنُنْقِصُ في مّتْنِهِ ما نشاءُ، وأنّا نُزيد!".
    "ثُمَّ منْ أنْتَ حتّى تُنازعَنا أمرنا، وما أنتَ منّا،
    ولا من قريشٍ، ولا مِن تَميم،
    ولاَ في القريتينِ عظيم"!
    وهَبُّوا غِضاباً إلى السيفِ، قالوا: "وما أنْتَ،
    ما أنْتَ؟ "
    إنّما أنتَ ذَيْلٌ لنا، كلْبُنا قابِعٌ بالوصيد"!
    قلتُ: "افْتَريْتُم على الله"!
    قالوا: " افْتَريْنا، فماذا إذن!
    ألهذا أتيتَ تجادلُنا كيْ تسودَ وأنتَ الحقودُ الحسود؟
    نحن نسلُ ثمود، ونحنُ أحبّاءُ هذا الإلهِ وأبناؤهُ نحن، قبل اليهود"!

    غير أني طفِقْتُ أجادلُهم بالتي هيَ أحْسَنُ حتى أساءوا،
    فقلْتُ "اجْعلوا ما لقيْصَر يمْضي لقيصر،
    وما كان للهِ، لله، عَلَّ الذي بيننا اثْنانِ: دُنْيا ودينٌْ،
    فَيَتّضِحُ الفَرْقُ، كي يَسْهُلَ الرّتْقُ، في ثوبِ هذا النِّزاع العقيم"!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 08:36 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    يوم ذاك، إذا كان حقاًً يقال!
    وقد كان ما بيننا الدينُ، والشرْعُ،
    صدقُ المقالِ،وحُسْنُ الفِعالِ، ونُبْلُ الخِصال.
    والعدلُ كان هو الفيصلُ الحقُّ، والحَكَمُ القسطُ، يوم النِّزال!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 01:50 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)




    ( عَبقْ البقيع ) للشاعر عالم عباس : فتحٌ في المديح النبوي



    إنها فتحٌ في شِعر المديح النبوي .

    يقولون لا نعرف أنفُسنا ، ولا نعرف شُعراءنا وهم يرتقون المَجد في العلا و إلى القمم . بسلاسة يقودون اللغة وقد استعصت على الأعاجم والمُستعربين والمستشرقين من فخامة قاموسها وفتنة جرسها وهو يراوح جوَّالاً بين الأمصار والأرياف والبوادي والحَضر. جَلَستْ اللغة عندهم وتشكلت بساتينها ، وتقاطر الندى يلعق أكمام وردها .كل الذي تعوّد الناس عليه تجده يجاور الغريب بلا نشاز. غطس الحصى في الرمل وتشققت الحجارة و نَبع الينابيع يصيحُ تَفَجُراً :

    هُنا السنابل مُذهبة الألوان بقمحها ترقُص من فرحٍ فمنْ يصنعُ لنا اليوم وليمة ؟

    دعانا الشاعر ( عالِم عباس ) لرحلة صفاء لفحته نسائمها وهو على راحلة مأمون سرجها ، معروف مآلها . تهتز هيَّ ثم تستقر أنى تشاء . الشهر كان شهر صوم منذ عامٍ مضى . على مزامير الزمن الماضي طرِب النبي داؤود وأطْرَب. في الماضي الوسيط لبِس الشعر لغة الموسيقى وشاحاً وأسفرت المعاني عن الجِيد المُرصع بالنعيم . قيثارة الزمن الماضي طوت الشعر في حضنها، ومن الصدور خرج هو صداحاً من ثِقل أحمال الوجدان و دفق العواطف .

    في دروب السيرة النبوية وقفات مع الشعر ونحن نقول بخلاف ما يُعْرَف : أبلغ الشِعر أصدقه محبةً .
    ذاك كعب بن زهير بن أبي سلمى، شققنا صدره وأنطقناه فقال:

    عبرتُ الفيافي ورياح سمُوم الصحارى مُتلثِماً لا تعرفني المضارب . تشتمّ الذئاب ريحي فتعوي ،وأنا في غرق إلهامي أفقتُ مُستبشراً عند مجلس العُلا ،
    حيثُ النبي وأصحابه . طرقتُ وأُذن لي ودخلت مُتلثماً أطلب الأمان فأمِنت. استقبلتني الطلعة النورانية ،ولو كنت رأيتها من قبل لنعُمت بالإسلام دينا ، وبمحمد بهي المراتب خير صحُبة في الدُنا ، وبإشراق محبته نوراً و هادياً . بدأتُ أنشد :



    بَانَتْ سُعَادُ فَقَلْبِي الْيَوْمَ مَتْبُولُ .. مُتَيّمٌ إثْرَهَا لَمْ يُفْدَ مَكْبُولُ
    وَمَا سُعَادُ غَدَاةَ الْبَيْنِ إذْ رَحَلُوا .. إلّا أَغَنّ غَضِيضُ الطّرْفِ مَكْحُولُ
    هَيْفَاءُ مُقْبِلَةٌ عَجْزَاءُ مُدْبِـرَةٌ .. لَا يُشْتَكَى قِصَرٌ مِنْهَا وَلَا طُولُ
    تَجْلُو عَوَارِضَ ذِي ظَلْمٍ إذَا ابْتَسَمَتْ .. كَأَنّهُ مَنْهَلٌ بِالرّوْحِ مَعْلُولُ
    شُجّتْ بِذِي شَيَمٍ مِنْ مَاءِ مَحْنِيَةٍ .. صَافٍ بِأَبْطَحَ أَضْحَى وَهُوَ مَشْمُولُ
    .........................................................

    ثم اتكأتُ على مِسند الشِعر حتى دنوت :


    إنّ الرّسُولَ لَنُورٌ يُسْتَضَاءُ بِهِ .. مُهَنّدٌ مِنْ سُيُوفِ اللّهِ مَسْلُولُ
    فِي عُصْبَةٍ مِنْ قُرَيْشٍ قَالَ قَائِلُهُمْ .. بِبَطْنِ مَكّةَ لَمّا أَسْلَمُوا زُولُوا
    زَالُوا فَمَا زَالَ أَنْكَاسٌ وَلَا كُشَفٌ .. عِنْدَ اللّقَاءِ وَلَا مِيلٌ مَعَازِيلُ
    ......................................................

    وما أن بلغت : إن الرسول لنور يستضاءُ به ... ، حتى نهضتْ النفس الباهرة من مجلسها ، وخلع النبيُ الأكرم عليَّ بُردته وألبَسَنِيها عفوا وسماحاً، فسُميتْ قصيدتي من ساعتها : البُردة .
    للتاريخ رنينٌ يأتيك من حفريات الزمن الماضي . أسفار أبطاله كُتبت بمحبة وأحرُف من نورِ أفعالهم . ( عبق البقيع ) : بوح من الطيب يأتيك من مراقد من استحلبوا الحليب من ضُروع العُسرة . نصروا الرسالة فخَلُدتْ ، وأغدق ربُهم على أرواحهم المنَّ والسلوى .

    جاء الشاعر ( عالم عباس ) و مشت عينيه فسيح المكان بأرض البقيع . ومن عَبقه سرى وجدانه بقشعريرة أنبتت لطائفها شِعراً . طرق المصطفى باب محبته الواجِدة ومن سُحبه المُكتَنـِزة أمطر. فكَّت خاطرة الشِعر ضفائرها عند مجلسه وتبخترت لُغة باهرة في المديح النبوي هزت عُروش ممالك الشِعر القديم وفاحت رياحينها. و بُردة النبي ، ومن عبق مِسك صاحبها الأصيل تمايلت أعطافها نشوى حين كتب الشاعر :



    عبق البقيع

    مِنْ نحْوِ طابَةَ كُلُّ الريحِ ريحُ صَبَا ...
    وكلُّ نَشْرِ خُزاماهَا زَهَا و رَبَا
    و رَفّ في الضوءِ مِنْ عطرٍ يَضُوعُ بِه..
    عِطْراً مضيئاً كَأنْفاس الرُّبَى رَطِبَا
    كُلُّ النواضِرِ منْ زهرائِها انْكَسفَتْ...
    كل البدور توارَى نورُهَا و خََبا
    فذا العقيقُ عقيقٌ من سَنَا شُهُبٍ..
    منْ مَِّنةِ الله، قدْ أعْطى وقد وهبا
    فالتُّرْبُ مِْسكٌ ومن عَبَقِِ البَّقيعِ نَدَىً ...
    و النخلُ يَرْشَحُ طِيباً من أريجِ قُبَا
    سما بروحيَ مِنْ ريحانها سببٌ...
    إلى المعارج لَمَّا عَزَّ مُنْسَرَبَا
    هنا الأرضُ من نفحاتِ الله عابقةٌ ...
    هنا السماواتُ قَدْ مَدَّتْ لنا طُنُبَا
    تسري السكينةُ في أوصالنا بَرَدا ...
    ويخفقُ القلبُ من جّرائِها خَبَبَا
    .....................................


    أو حين يقول :

    صَلّى عليكَ إلَهِي قَدْرَ ما وسِعْت ...
    آيُ الكتابِ معانٍ أثْقَلَتْ كُتُبَا
    يا ربِّ صَلِّ على المحبوبِ سيِّدِنَا...
    كما تكونُ صلاة، غَيْدَقَاً سَكِبَا
    سَحّاً سَكُوباً، دوَاماً دُلَّحَاً غَدِقَاً...
    غَيْثَاً غِيَاثَاً، مديداً، دَيْمَةً سُحُبَا
    ..........................


    للقلب أن يطرُق الأضلُعِ من فرحٍ فهُنالكَ من ضاقت نفسه وما وسعتها رغوة كؤوس الصفاء وقد طفحت شعراً ، عميقة جذوره في بطون الأمم . لله درُك أيها الشاعر الذي رقصت أنجُمه مُتلألئة في سماء العتمة وهو المُتيمُ جالس في طيب الثرى ، نَحَرَ الفؤادَ فَعَظُمتْ الذبائح في بهو البقيع الذي تَعرُشه السماء وتَفرُش بساطه الأرض ، وإنك لنازعتَ كعباً بُردته .

    عبدالله الشقليني
    17/05/2007 م


    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 03:09 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)



    طُرفة و مُداخلة ثم مبحث في اللُغــة



    بيننا وبين الأديب الشاعر عالم عباس ، خيط روح متلألئ .
    من يُمسِك به يغتسل من نوره ويتجمَّل .
    بدأ الأمر مداخلة ثم أخرى .. ثم أخرى ، ورأيت نورها الذي يستحِق أن يقرأه الجميع في مداخلة منفردة .
    أستأذن في النقل من المتداخلين :
    ( شخصي والدكتورة بيان والأديب الرائع عالم عباس ) ،
    وعلى مائدة الأديب ، يغرف المرء وتغشاه سكرات الثقافة الفارعـة :
    ننقل لكم المداخلات بحذافيرها ، كما وردت في
    البوست المسمى:
    (الأديب مُحسن خالد : بقي القليل من مسبحة العُمر)
    إليكم النصوص :
    ـــــــــ
    كتب الشقليني :
    الأديب الشاعر عالم عباس

    على رمل الدنيا ، وقُرب شواطئ الفرح ، يبتني الأطفال
    بيوتاً من عجينة . يقوم بناؤها ..ثم تهدمه الأرجل الناعمة لتبتنيه الأيدي مرة أخرى من جديد ، من بعد غضب . تنخفض أصول الصناعة عندما لا يكون البناء مثل سابقه . الأمواج تُضرب الشاطئ ، وصوتها يسري وتلتف بريح باردة تُضاحِككْ .
    بمثل تلك المشاهد يصفو الذهن ، وكذلك عندما نقرأ لكْ .
    أسرفت أنتَ اليوم معنا هُنا . وهبت القراء كثير أريحية ، وبيان من الفِكَرْ يدعونا للتأمُلْ .
    مُحسن خالد من مواليد 1973 م . إن جلست معه ، ستُفرط
    في تذوق حلاوة حديثه ، ولا يحُدّكَ غير خطوط الأطباء الحمراء .
    يوقفونك عند حواجز الحِمية . تعود أدراجك وفي حسرة تُفارِق ، وأنت في حاجة للقاء لا يتلوه فراق .
    ــــــــــــــ
    كتب الأديب عالم عباس :

    العزيز (بيكاسو)

    متأرجحاً بينك وأخيك حبيبنا السفير، وأنتما تناقشان وتتحاوران حول ذات الأمر في بوستين متكاملين، حبذا لو اجتمعا في بوست واحد( و لو من باب الاستطراد)!
    هنالك يدور حوار رفيع بينك و بين الدكتورة بيان، وسفيرنا جمال( المديدة حرقته)!
    تعلمت منكم ، أحبابي الثلاثة، فن القص والحكاوي، وأدب الحوار الراقيين، فطابت(ذائقتي!- كيتاً على د. بيان)!
    النماذج المقدمة، وبالذات قصة وقصيدة عبد المنعم الجزولي من النماذج الرائعة التي اجتذبتني!
    أنا من المؤمنين بإبداع محسن خالد، وذخيرته المعرفية متنوعة وكثيرة، ولقد تدرب على الكتابة الإبداعية فانصقلت أدواته، على غضاضة سنه، وليس هذا إلا ما يزيده فخراً
    الغريب أن أعظم الأدباء و الفنانين، كان أرفع إنتاجهم وهم صغار يفّع، نذكر رامبو، التجاني يوسف بشير، أسكار وايلد، وغيرهم موسيقيون وشعراء.
    ليحفظ الله محسن خالد، فهو مشروع روائي عظيم، حتى وإن رآه البعض مثل البرتو مورافيا أو حتى بودلير!
    حاكموا الإبداع بشروطه، وحاكموا الأخلاق بشروطها
    وضع الندى في موضع السيف بالعلا، مضر، كوضع السيف في موضع الندى!
    أيها العزيز:
    وهكذا تراني معك هنا وبعض عقلي هناك!
    مستمتعاً بكل ما يجري من تحاور، فهو يؤكد ما سبق وقلته، وفي ذات السياق
    واصلوا هنا وهناك، واجعلونا نلهث بين صفاك ومروة السفير.
    لكم جميعا محبتي.
    ــــــــــــــ
    كتبت الدكتورة بيان :

    نبيع الموية في حارة السقاين .. كيتا ليك يا عالم
    اقتباس :
    { الذَّوْقُ : مصـ. -: الحاسّةُ التي تُميَّزُ بها خواصّ الأجسام الطَّعْمِيَّة بوساطة الجهاز الحسّيّ في الفم، ومركزه اللّسان. -: هو في الأدب والفنّ، حاسةٌ معنويّة يصدر عنها انبساطُ النّفْس أو انقباضُها لدى النّظر في أثر من آثار العاطفة أو الفكر؛ يتمتّعُ هذا الرّجُلُ بذوْق فنّيّ ج أَذْوَاقٌ.
    ذَوْقٌ - [ذ و ق]. (مص. ذَاقَ). 1. "حَاسَّةُ الذَّوْقِ" : حَاسَّةُ اللِّسَانِ وَبِهَا قُوَّةٌ تُدْرِكُ خَوَاصَّ الأَجْسَامِ الطَّعْمِيَّةَ. 2."لَهُ ذَوْقٌ أَدَبِيٌّ رَفِيعٌ" : حَاسَّةٌ مَعْنَوِيَّةٌ تَجْعَلُ النَّفْسَ أوِ الشُّعُورَ يَتَأَثَّرُ عِنْدَ اسْتِقْبَالِهِ لأِثَرٍ فَنِّيٍّ أوْ أَدَبِيٍّ. "ذَوْقٌ سَلِيمٌ".
    (ذاقَهُ): ذَوْقَاً وذَواقَاً ومَذاقاً ومَذاقَةً اخْتَبَرَ طَعْمَهُ وأذَقْتُه أنا
    (وذاقَ) القوسَ جَذَبَ وتَرَها اخْتباراً
    وما ذاقَ (ذَواقاً) شيئاً
    (وأذاقَ) زيدٌ بعدَكَ كَرَماً صار كريماً

    (وتَذَوَّقهُ) ذاقَه مرةً بعدَ مرةٍ
    (وتَذاوَقَوا) الرِّماحَ تَناوَلوها }

    هل هناك اي ذائقة غير الاية كل نفس ذائقة الموت..؟
    لسان العرب
    ـــــــــــ
    كتب الأديب عالم عباس :


    العزيزة الدكتورة بيان
    التحية والاحترام لك ولكل المتداخلين في هذا "البوست" الجميل، وبخاصة، الشقليني وجمال، وأمثالي من الغاوين!
    من واقع ذات المحبة، وجدت نفسي أن علي، أخلاقياً، الاستجابة، وعسى أن يكون فيما سأورده ذات فائدة

    كتبت د. بيان تقول:


    ( لا استخدم كلمة ذائقة السائدة الان بين "المسقفين"لانها اسم فاعل ولا يمكن استخدامها فى مكان ذوق..)
    وكتب عالم عباس:

    (تعلمت منكم ، أحبابي الثلاثة، فن القص والحكاوي، وأدب الحوار الراقيين، فطابت(ذائقتي!- كيتاً على د. بيان! )
    وكتبت الدكتورة بيان:

    (كيتا ليك يا عالم .. نبيع الموية فى حارة السقاين
    اقتباس:

    الذَّوْقُ : مصـ. -: الحاسّةُ التي تُميَّزُ بها خواصّ الأجسام الطَّعْمِيَّة بوساطة الجهاز الحسّيّ في الفم، ومركزه اللّسان. -: هو في الأدب والفنّ، حاسةٌ معنويّة يصدر عنها انبساطُ النّفْس أو انقباضُها لدى النّظر في أثر من آثار العاطفة أو الفكر؛ يتمتّعُ هذا الرّجُلُ بذوْق فنّيّ ج أَذْوَاقٌ.
    ذَوْقٌ – [ذ و ق]. (مص. ذَاقَ). 1. "حَاسَّةُ الذَّوْقِ" : حَاسَّةُ اللِّسَانِ وَبِهَا قُوَّةٌ تُدْرِكُ خَوَاصَّ الأَجْسَامِ الطَّعْمِيَّةَ. 2."لَهُ ذَوْقٌ أَدَبِيٌّ رَفِيعٌ" : حَاسَّةٌ مَعْنَوِيَّةٌ تَجْعَلُ النَّفْسَ أوِ الشُّعُورَ يَتَأَثَّرُ عِنْدَ اسْتِقْبَالِهِ لأِثَرٍ فَنِّيٍّ أوْ أَدَبِيٍّ. "ذَوْقٌ سَلِيمٌ".
    (ذاقَهُ): ذَوْقَاً وذَواقَاً ومَذاقاً ومَذاقَةً اخْتَبَرَ طَعْمَهُ وأذَقْتُه أنا
    (وذاقَ) القوسَ جَذَبَ وتَرَها اخْتباراً
    وما ذاقَ (ذَواقاً) شيئاً
    (وأذاقَ) زيدٌ بعدَكَ كَرَماً صار كريماً
    (وتَذَوَّقهُ) ذاقَه مرةً بعدَ مرةٍ
    (وتَذاوَقَوا) الرِّماحَ تَناوَلوها

    هل هناك أي ذائقة غير الاية كل نفس ذائقة الموت..؟

    لسان العرب)

    انتهى كلام الدكتورة بيان.

    لا أدري أن كانت تنتظر مني إجابة أم لا، لكن واقع الأمر أنني ما قلت قولي السابق إلا مداعباً وليس أكثر!
    ثم وجدت أن ثمة فائدة، ولو قليلة لو استجبت لاستدراج الدكتورة فأوضحت الأمر قليلاً، مع أني (لست من حارة السقايين، وإنما أجيء، مثلك طلباً للسقيا) (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً) (وفوق كل ذي علم عليم)!

    1- ابتداءً، لا أحب أن أخطّئ العبارات التي لا تروق لي، فقط أتجنبها، ولي بغيرها عنها متسع! وربما أنا مثلك أفضل عبارة (الذوق) على عبارة ( الذائقة)، ولكن من قال إن عبارة الذائقة، في ذات الموضع الذي درج " المسقفين"، كما تسخر منهم عزيزتنا بيان، عبارة خطأ؟ ومن قال إن (الذائقة) ، لأنها اسم فاعل لا يمكن استخدامها مكان (ذوق)؟ وأنا وهي نقول، رأيته بناظري، وبناظريّ، بالتثنية، أليس الناظر( أو الناظرة) اسم فاعل؟ وماذا تقولين في "وعيت قوله بإذني الواعية(وتعيها إذن واعية)، فماذا يحدث إذا حذفنا الأذن واستغنينا عنها وجئنا بصفتها؟ كأن نقول استوعبتها بواعيتي، فما الخطأ في هذا ؟

    2- أهلنا متصوفة السودان يقرؤون بردة البوصيري، ويشطرونها، وهم يستخدمون في هذا الوضع، ليس، اسم الفاعل فحسب، بل اسم الفعّال، وهو أقوى من اسم الفاعل في هذا الموضع، فيقولون في قصيدة "وأمّارتي بالسوء ما اتعظت"، يعنون نفسي الأمارة، فاستغنوا عنها بالحذف!. إن لغتنا المدهشة هذه غنية بالإمكانات ومرنة، وصالحة للكثير من أنواع التعبير والسياق فتجد الفاعل بمعنى المفعول والمفعول بمعنى الفاعل، وتتنوع أساليب التعبير في أنساق عديدة ، ولعل من الواجب الحذر ، قبل أن نخطِئ لفظاً ما أو عبارة، أن نستوثق مما إذا كان ثمة وجه ما يسوغها، وألاَّ نرفضها، لمجرد أن (ذائقتنا) ما استساغتها! وشخصياً لا أميل إلى تخطئة لفظ، إلا إذا أعياني التأويل، وتبين لي الخطأ الجلي، بما لا يمكن تأويله عندي (ربما لقلة علمي فحسب)!

    3- ما ورد في لسان العرب أكثر مما ذكرت، ولسان العرب(على الأقل النسخة التي لدي) لم يرد فيه أن ( . "حَاسَّةُ الذَّوْقِ" : حَاسَّةُ اللِّسَانِ وَبِهَا قُوَّةٌ تُدْرِكُ خَوَاصَّ الأَجْسَامِ الطَّعْمِيَّةَ. 2."لَهُ ذَوْقٌ أَدَبِيٌّ رَفِيعٌ" : حَاسَّةٌ مَعْنَوِيَّةٌ تَجْعَلُ النَّفْسَ أوِ الشُّعُورَ يَتَأَثَّرُ عِنْدَ اسْتِقْبَالِهِ لأِثَرٍ فَنِّيٍّ أوْ أَدَبِيٍّ. "ذَوْقٌ سَلِيمٌ". ولعل ذلك من مصدر آخر غير لسان العرب، فأعيدي النظر ستجدين الكثير، ولكن الصحيح أيضاً أنك لن تجدي فيه كلمة ذائقة بهذا اللفظ فيه غير ما ذكرته أنتِ، مع وجود عبارات أخرى، وتحديداً، كما جاء في القرآن (فأذاقهم الله لباس الجوع والخوف..) أو (فذاقوا وبال أمرهم)، وكما جاء في اللسان، "وهذا من المجاز أن يستعمل الذوق وهو ما يتعلق بالأجسام في المعاني كقوله تعالى ( ذق إنك أنت العزيز الكريم) " ... إلى آخر ما جاء باللسان

    4- والآن أعود إليك بالقول الفصل في هذا الشأن:
     جاء في محيط المحيط للبستاني في مادة ذاق: ( الذائقة قوةٌ منبثة في العصبة البسيطة على السطح الظاهر من اللسان من شانها إدراك ما يرد عليه من الطعوم بواسطة الرطوبة اللعابية* الذوق مصدرٌ وقوة الذائقة وهو من الحواس الخمس الظاهرة، وهو في الأصل تعرف الطعم ثم كثر حتى جعل عبارة عن كل تجربة.)
     جاء في الهادي إلى لغة العرب لحسن الكرمي في مادة ذائقة (الذائقة هي التي تذوق، وهي اسم لقوة منبثة على السطح الظاهر من اللسان من شأنها إدراك ما يرد عليه من الطعوم، ويقال لها القوة الذائقة، وهي من الحواس الخمس و الأصل فيها تعرف الطعوم ثم جعلت عامة لكل تجربة.
     جاء في نفس المرجع السابق للكرمي في مادة ذوق( الذوق هو عمل الذي يذوق، أي تعرف الطعام أو القوة الذائقة. والذوق ملكة يدرك بها لطائف الكلام أو الفكر، ومنه قولهم: فلان حسن الذوق في الشعر أو صاحب ذوق في اختيار العبارات، ويقال: فلان له ذوق سليم، وفي الإنكليزية good sense والذوق العقلي قوة تميز بها الأشياء من حيث حسنها وقبحها، فالحسن منها سار والقبيح مؤلم، مثل common sense أو sense ). انتهى كلامه

    وهكذا أيتها العزيزة، فأن ما أوردناها من عبارة مداعبة، قادنا إلى قضية مهمة، وطوفت بنا في سياحة لغوية، أظنها طيبة. ما كانت لتتيسر لولا مناكفتك الحلوة و المثمرة، ولعلنا نحتاج أن نتمعن ونتدارس لغتنا بروح أكثر تفتحا، فاللغة كائن حي ينمو بصورة أفضل في مناخ من الحرية والفن، وقبل هذا وذاك نحن الذين نصنع اللغة! قال طالب نجيب لأحد الشعراء: لقد بحثت عن هذه الكلمة التي قلتها في كل القواميس ولكني لم أجدها! قال الشاعر المعتز بنفسه: نعم، صدقت يا بني، أنها ليست في القاموس" نحن نقولها أولاً ثم بعد ذلك تذهب إلى القاموس! " راجعي النصوص التي أوردتينها عن عبد الحي و اللغة"!
    (كفاية، مُشْ؟)
    ممكن بعد كده نرجع لموضوع محسن خالد؟!!
    ـــــــــــ
    كتب الشقليني :
    أديبنا الرائع
    عالم عباس
    عندما كتب الشاعر نوري الجراح :

    على الطَّرف الآخر مِن النَّهر
    انتهى الزَّمنُ . الرُّخامُ يَهيمُ .والشُّعاعُ ينفذُ من الكَتِفِ
    الظَّهيرةُ رُمّانٌ يهذي
    والنَّهارُ المحمومُ يتهاوى تحت تاجِ المّدخلِ
    وإذ يَنهضُ الملكُ من رَقدَتِهِ ،
    يَطوفُ به النّيام بباقاتِ النَّرجِسِ

    وقرأت لك ، علمت أن
    سيدنا على محراب الأدب والشِعر
    قد التفّت من حول عُنقه حبال الإغراء ، ودسائسنا على البلور
    قد حان قِطاف ما أثمرت . اختارتنا عُيونك وانتَبَهْت .
    ملكٌ أنت تنهض ، تمدنا نحن في بَهو الثمالة بباقات النَّرجِسِ .
    أفلحنا إذ صادتك شبَاكٌ ، خُيوطها لا تناسب المَغنَم .
    أفلحت سودانيات أن تَمُدَّ السِماط ، واسترخت أطباقك اللُغوية
    عندنا واستطعمنا من يد كبير الطهاة .


    http://sudaniyat.org/archive2/viewtopic.php?t=3127&highlight=

    من أرشيف " سودان راي "



    *

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2010, 08:43 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    *


    لعلنا قد عرفنا كم كان شاعرنا عالم ، ضارب الجذور
    في تراث أهل السودان وشعوبه وتراث اللغة العربية ،
    ويحق لنا أن نفخر :

    نقطف مما كتبت الدكتورة : بيان :
    Quote: نبيع الموية في حارة السقاين .. كيتا ليك يا عالم
    اقتباس :
    { الذَّوْقُ : مصـ. -: الحاسّةُ التي تُميَّزُ بها خواصّ الأجسام الطَّعْمِيَّة بوساطة الجهاز الحسّيّ في الفم، ومركزه اللّسان. -: هو في الأدب والفنّ، حاسةٌ معنويّة يصدر عنها انبساطُ النّفْس أو انقباضُها لدى النّظر في أثر من آثار العاطفة أو الفكر؛ يتمتّعُ هذا الرّجُلُ بذوْق فنّيّ ج أَذْوَاقٌ.
    ذَوْقٌ - [ذ و ق]. (مص. ذَاقَ). 1. "حَاسَّةُ الذَّوْقِ" : حَاسَّةُ اللِّسَانِ وَبِهَا قُوَّةٌ تُدْرِكُ خَوَاصَّ الأَجْسَامِ الطَّعْمِيَّةَ. 2."لَهُ ذَوْقٌ أَدَبِيٌّ رَفِيعٌ" : حَاسَّةٌ مَعْنَوِيَّةٌ تَجْعَلُ النَّفْسَ أوِ الشُّعُورَ يَتَأَثَّرُ عِنْدَ اسْتِقْبَالِهِ لأِثَرٍ فَنِّيٍّ أوْ أَدَبِيٍّ. "ذَوْقٌ سَلِيمٌ".
    (ذاقَهُ): ذَوْقَاً وذَواقَاً ومَذاقاً ومَذاقَةً اخْتَبَرَ طَعْمَهُ وأذَقْتُه أنا
    (وذاقَ) القوسَ جَذَبَ وتَرَها اخْتباراً
    وما ذاقَ (ذَواقاً) شيئاً
    (وأذاقَ) زيدٌ بعدَكَ كَرَماً صار كريماً

    (وتَذَوَّقهُ) ذاقَه مرةً بعدَ مرةٍ
    (وتَذاوَقَوا) الرِّماحَ تَناوَلوها }

    هل هناك اي ذائقة غير الاية كل نفس ذائقة الموت..؟
    لسان العرب


    ونقطف من رد الشاعر : عالم عباس:
    Quote: أدري أن كانت تنتظر مني إجابة أم لا، لكن واقع الأمر أنني ما قلت قولي السابق إلا مداعباً وليس أكثر!
    ثم وجدت أن ثمة فائدة، ولو قليلة لو استجبت لاستدراج الدكتورة فأوضحت الأمر قليلاً، مع أني (لست من حارة السقايين، وإنما أجيء، مثلك طلباً للسقيا) (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً) (وفوق كل ذي علم عليم)!

    1- ابتداءً، لا أحب أن أخطّئ العبارات التي لا تروق لي، فقط أتجنبها، ولي بغيرها عنها متسع! وربما أنا مثلك أفضل عبارة (الذوق) على عبارة ( الذائقة)، ولكن من قال إن عبارة الذائقة، في ذات الموضع الذي درج " المسقفين"، كما تسخر منهم عزيزتنا بيان، عبارة خطأ؟ ومن قال إن (الذائقة) ، لأنها اسم فاعل لا يمكن استخدامها مكان (ذوق)؟ وأنا وهي نقول، رأيته بناظري، وبناظريّ، بالتثنية، أليس الناظر( أو الناظرة) اسم فاعل؟ وماذا تقولين في "وعيت قوله بإذني الواعية(وتعيها إذن واعية)، فماذا يحدث إذا حذفنا الأذن واستغنينا عنها وجئنا بصفتها؟ كأن نقول استوعبتها بواعيتي، فما الخطأ في هذا ؟

    2- أهلنا متصوفة السودان يقرؤون بردة البوصيري، ويشطرونها، وهم يستخدمون في هذا الوضع، ليس، اسم الفاعل فحسب، بل اسم الفعّال، وهو أقوى من اسم الفاعل في هذا الموضع، فيقولون في قصيدة "وأمّارتي بالسوء ما اتعظت"، يعنون نفسي الأمارة، فاستغنوا عنها بالحذف!. إن لغتنا المدهشة هذه غنية بالإمكانات ومرنة، وصالحة للكثير من أنواع التعبير والسياق فتجد الفاعل بمعنى المفعول والمفعول بمعنى الفاعل، وتتنوع أساليب التعبير في أنساق عديدة ، ولعل من الواجب الحذر ، قبل أن نخطِئ لفظاً ما أو عبارة، أن نستوثق مما إذا كان ثمة وجه ما يسوغها، وألاَّ نرفضها، لمجرد أن (ذائقتنا) ما استساغتها! وشخصياً لا أميل إلى تخطئة لفظ، إلا إذا أعياني التأويل، وتبين لي الخطأ الجلي، بما لا يمكن تأويله عندي (ربما لقلة علمي فحسب)!

    3- ما ورد في لسان العرب أكثر مما ذكرت، ولسان العرب(على الأقل النسخة التي لدي) لم يرد فيه أن ( . "حَاسَّةُ الذَّوْقِ" : حَاسَّةُ اللِّسَانِ وَبِهَا قُوَّةٌ تُدْرِكُ خَوَاصَّ الأَجْسَامِ الطَّعْمِيَّةَ. 2."لَهُ ذَوْقٌ أَدَبِيٌّ رَفِيعٌ" : حَاسَّةٌ مَعْنَوِيَّةٌ تَجْعَلُ النَّفْسَ أوِ الشُّعُورَ يَتَأَثَّرُ عِنْدَ اسْتِقْبَالِهِ لأِثَرٍ فَنِّيٍّ أوْ أَدَبِيٍّ. "ذَوْقٌ سَلِيمٌ". ولعل ذلك من مصدر آخر غير لسان العرب، فأعيدي النظر ستجدين الكثير، ولكن الصحيح أيضاً أنك لن تجدي فيه كلمة ذائقة بهذا اللفظ فيه غير ما ذكرته أنتِ، مع وجود عبارات أخرى، وتحديداً، كما جاء في القرآن (فأذاقهم الله لباس الجوع والخوف..) أو (فذاقوا وبال أمرهم)، وكما جاء في اللسان، "وهذا من المجاز أن يستعمل الذوق وهو ما يتعلق بالأجسام في المعاني كقوله تعالى ( ذق إنك أنت العزيز الكريم) " ... إلى آخر ما جاء باللسان

    4- والآن أعود إليك بالقول الفصل في هذا الشأن:
     جاء في محيط المحيط للبستاني في مادة ذاق: ( الذائقة قوةٌ منبثة في العصبة البسيطة على السطح الظاهر من اللسان من شانها إدراك ما يرد عليه من الطعوم بواسطة الرطوبة اللعابية* الذوق مصدرٌ وقوة الذائقة وهو من الحواس الخمس الظاهرة، وهو في الأصل تعرف الطعم ثم كثر حتى جعل عبارة عن كل تجربة.)
     جاء في الهادي إلى لغة العرب لحسن الكرمي في مادة ذائقة (الذائقة هي التي تذوق، وهي اسم لقوة منبثة على السطح الظاهر من اللسان من شأنها إدراك ما يرد عليه من الطعوم، ويقال لها القوة الذائقة، وهي من الحواس الخمس و الأصل فيها تعرف الطعوم ثم جعلت عامة لكل تجربة.
     جاء في نفس المرجع السابق للكرمي في مادة ذوق( الذوق هو عمل الذي يذوق، أي تعرف الطعام أو القوة الذائقة. والذوق ملكة يدرك بها لطائف الكلام أو الفكر، ومنه قولهم: فلان حسن الذوق في الشعر أو صاحب ذوق في اختيار العبارات، ويقال: فلان له ذوق سليم، وفي الإنكليزية good sense والذوق العقلي قوة تميز بها الأشياء من حيث حسنها وقبحها، فالحسن منها سار والقبيح مؤلم، مثل common sense أو sense ). انتهى كلامه

    وهكذا أيتها العزيزة، فأن ما أوردناها من عبارة مداعبة، قادنا إلى قضية مهمة، وطوفت بنا في سياحة لغوية، أظنها طيبة. ما كانت لتتيسر لولا مناكفتك الحلوة و المثمرة، ولعلنا نحتاج أن نتمعن ونتدارس لغتنا بروح أكثر تفتحا، فاللغة كائن حي ينمو بصورة أفضل في مناخ من الحرية والفن، وقبل هذا وذاك نحن الذين نصنع اللغة! قال طالب نجيب لأحد الشعراء: لقد بحثت عن هذه الكلمة التي قلتها في كل القواميس ولكني لم أجدها! قال الشاعر المعتز بنفسه: نعم، صدقت يا بني، أنها ليست في القاموس" نحن نقولها أولاً ثم بعد ذلك تذهب إلى القاموس! " راجعي النصوص التي أوردتينها عن عبد الحي و اللغة"!
    (كفاية، مُشْ؟)



    *

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 05-12-2010, 08:46 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 03:18 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)




    كتب الشاعر عالم عباس :



    العزيز بيكاسو:
    لم أشأ أن أستأذن في الدخول
    دخول المعبد لا يحتاج إلى استئذان
    قرأت التحذير الذي على الباب
    لم أهتم به، (طالما أنا أدخل طاهراً، لم ينتقض وضوءي بعد! )
    قلت هذه الأوامر والرجاءات خداع، لا يهمني
    وضعت إيماني حيث يجب أن يكون، ودخلت، بقلب العاشق، لا بقلب المؤمن!
    العاشق لا ينشغل بشيءٍ غير حبيبه
    المؤمن يتصارع في قلبه الشيطان، ويشغله!
    لم أفكر في لحظة صفاء(فأنا مشغول القلب)!
    هنا، في هذا المقام، تذكرت أنني يوماً كتبت صلواتي وطفقت أنشد:
    هاكم كلمي، وكان ذلك منذ نحو اً من ثلاثين عاماً أو يزيدون:!
    لعلها تزيد من لحظة صفائك حين أهديها إليك
    وإلى عصمت العالم
    وإلى خالد الحاج

    قلت:
    والليل في الرمق الأخير

    مستيقظٌ يا شِعْرَ نصفِ الليل ،
    ممتلئٌ بذاك الشيئ ، فلتَقْدِمْ،
    فقلبي موقنٌ ، كلّي لسانٌ لاهجٌ، أذُنٌ ، يقينُ.
    للشوق أشرعةٌ تعربد في الخلايا،
    ألفُ عين ٍترقب الطيفَ المراوغَ و العَصِيَّ ، فهل يزورُ ؟
    زورا زعمْتَ الشعر ينقذُ ، ما يضلّ وما يقودُ إلى المهالكِ غيرُ هذا الشعر،
    قَدْكَ، وذُقْ عذابك دونه ،فذَّاً ستُحْشَرُ - تلك ما جلبت يمينكَ -
    ضمن مَنْ عشقوُا ورقّوا، ثم ذابوا، ثم شفّوا، ثم صاروا كالأثير،
    غَدَوْا هباءاً في شعاع العشق، صاروا هالةً وتوضأوا.
    في حضرة المحبوب بالجمر النقيّ تيممّوا، بالصبر والحرمان صلوا .
    ثم صاروا ،حينما رضي الحبيب، ملائكا.

    سبحان من يُحْيِي العظام الرَّمّ، من يحيي المواتَ،
    كأنّ غصناً في العراء أمَضَّّه المَحْلُ المداوِمُ،
    نال من إيراقِهِ، والنسْغُ جَفّا.
    أحينما رضي الحبيب وقال " كُنْ "، الله أكبرُ، كيف
    أينع، كيف أمْرَعَ ،كيف أثمَرَ، صار للصحراء دوحا.

    سبحان من يحيي الموات كأنَّ أرضاً تتلظَّى شَبَقَاً، تشكو البِلَى،
    من ألف عامٍ تتشهّى قطرةً ، والغيمُ لا تحفل بها، وتمدّّ ألسنها وتركض،
    حين تسخر من تلهُّفِهَا الكسيرِ .

    هذا أوانُ مخاضها، الله أكبر، كيف حين أذِنْتَ هرْوَلَتِ السحائبُ نحوها،
    وهْيَ ارْتوَتْ بالماء، واهتزَّتْ، رَبَتْ، في كل صوبٍ انبتت زوجاً بهيجا.

    سبحان ربُّك أودعَ السرّ الكظيمَ، وخصّني بالحبّّ فيك، فباسمه ناديتُ
    فاستقبلْتُ وجْهَكَ في المنام يمدُّني بالصحو، ثم يدوزن الإيقاع في نبضي،
    ويفتح كوّة الأحلام، تختلِجُ الرؤى، فأهيمُ في وسَنٍ تيقّظَ في أناةِ.

    متفيِّئاً ما اكْتَنَّ من آلائه، سبحانه، وأنا أصلّي العشق،والنجماتُ تركَعُ،
    ثم تهمس في السجود، وتختفي، لتذوبَ في عُمْقِ العبادة والصلاةِ.
    وها أنا باقٍ ، ومحرابي سناً، والليل في الرمق الأخيرِ.

    سبّحتُ باسمك والسكونُ يَضِجُّ من حولي، وتمعن في التعبد،
    والصلاة الكائناتُ!
    إني أحسّ كأنها تتخطّفُ الدعواتِ من شفتِي، تردّدُها عليَّّ، فتستجمُّ فرائصي التَّعْبَى،
    وتسكنني السكينةُ والسلامُ.

    لله كيف بلوْتُ حبك ناضجاً، ثم انْصَهَرْتُ.
    تجمّرَتْ بالوجد أعصابي، تجوهَرَ قلبي العاني، فشعّ
    الحب بين تخومه فارتجّ حصنُ تهافتي المفضوحِ، في نور الحبيب.

    ها زنبقاتُ الفجر في خَفَرٍ تطلّّ حييَّةً، إن السماء، بروجها ونجومها تدنو
    لتلثم ما أذِنْتَ بأن يهلّ، أقلّ ومضِ السرِّّ عندك في الجمال، لتسقط الأوصافُ دون جلاله،
    وتردد الكلماتُ تهليلا، وتكبيرا، وترتعد المعاني في أواني اللفظ حتى الإنفجار.

    هَبْنِي سُرَىً، أ فهل ترى، أو هل أرى من أيِّ عطفك قد أذنْتَ لنا بهذا القدر أن نهواك ؟
    أيَّ رضا، أفأْتَ به علينا ؟
    هل ستمنحنا اقتدارَ الشكر والتمجيدِ ما يرْقَى لبعض رضاك في روض القبول ؟

    الليل في الرمق الأخير.
    الليلُ يشهق شهقةً، والفجر يقفزُ من فروج النافذاتِ.

    سبحان ربك فالق الإصباحِ، كيف الفجرُ يورقُ عبر قلبي كالزنابق،
    والضلوعُ تهشّ للبشرى، ويغمر هذه الأكوان ضرئي؟
    من أنا ؟


    سبحانه، هذا أنا!
    فاعجبْ، وآمِنْ ، وتَيَقّنْ، ثم قل سبحانه.
    سبحانه أكذا أنا ؟
    من بعد قولك " كن " ، فكُنْتُ؟
    أكذا استحلْتُ شعاعةً، وارتاح عنّي ثقلي الأرضيُّ،
    كيف أضيئُ ، كيف أضيئُ، كيف أضيئ؟
    كيف، وما اشتعلْتُ؟
    وكيف كيف اشْتَفَّ روحي وانطلَقْتُ ؟؟
    عُدْ بِي، كفاي سُرَىً، وخذني في القبول لديكَ،
    يكفيني، ابْتَعَدْتُ،
    لبَّيْكَ من هذا الدنوِّ، كفى اقتراباً،
    قاب قوسين إذا زدْتُ احترَقْتُ!
    كيف أفْنََى فيك يا حِبّي، وأنِّي،
    كلما صرتُ رماداً،
    مسّني سرّك وهْنَاً، فانْتَفَضْتُ،
    كيف أفنى يا حبيبي،
    وأنا منك ابتدأت .


    ورددنا عليه :


    بين العِشق والصفاء
    شاعرنا الفخيم
    عالم عباس بيننا !
    عبر بورده .. ولم نزل في خيمة عِطره نستظِل .
    يُهدينا من زلزاله الصامت ..
    قال لنا سطَّره منذ زمان العِشق الأول !
    كم مضى يا تُرى منذ قُمت بنَحت إبريقك النوراني العاشق ؟
    أي ثلاثين ونيّف ؟
    لقد شرب نصَّك من بدء الخليقة ، منذ الكلمة الأولى ، بل قبل أن كانت في قُدس الأقداس حُلماً خلاّقاً .. يتلهى في مجده .
    من دنان اللغة العاشقة شربنا من عِطر بنانك هذا الكم الثري ، ومن هذا الزلزال الصامت ..
    نعم كيف ندعوك إلى خلوة صفاء وأنت في اهتزازك عاشقٌ ؟
    كالصمت الكوني عند الليل.. ، نرى الأنجم تتلألأ ساحرة ، والشُهب تُنبهُكَ إلى البُرهـة .
    نهلنا مما كان في ماضيك عاشقاً تهُزه المَحبة ، ولم نزل ننظر كلماتك الشاعرة : كقطف الشفاه عند التلاقي ..تشتَم أنفاس الحبيب ، وتُقايض الطَّوى ثَمناً !!
    عرَّجت بنا لدواخلنا من جديد ، بنصِك .
    تفرقت بنا الأهواء بين صفاء النفس في بُرهة ذات زمان ،
    وبين ارتجاج العِشق في حضرة صاحب الوقت .
    نعم نحتاج دناً من ماء العِشق الزُلال ، لنُجاور نصَّكَ وننهَل .
    شكراً لحديقتك الوارفة .. تركتها لنا ، والندى يَعلَق بثمارها ..
    سنُعيد القراءة العاشقة في حُضورها البهي مرة أُخرى ..
    لا تكفي قراءة النهر من الشط .

    عبدالله الشقليني
    26/06/2006 م


    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 05-10-2010, 03:36 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 03:43 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)



    كتب الشاعر : عالم عباس محمد نور :


    وثْباً نحو القمم الألف!!!


    (1)
    هذا الجَسَدُ، و هذا الجِسْرُ، وهذا الجوهَرْ.
    هذا الجَسَدُ، الجِسْرُ،الأرضُ، الأُنْثَى
    المِرْآةُ، المَرْأةْ.
    مزرعةُ الله الأولى، قنطَرَةٌ,
    تعْبُرُ ما قد كان إلى ما سوف يكونْ
    عَقْدُ قرانِ النشأةِ و الصيْرورَةِ
    رُوحِ القُدْسِ النُّورانيِّ
    بصلصالِ الحَمَإ المسنونْ.
    امتَزَجَا، اخْتَلَجَا،
    هاجا، ماجا،
    في جوفِ الصَّدَفِ الكَوْنِيِّ،
    الحافظِ سِرِّ الله المكنونْ,
    سِرّ الله الأعظَمِ,
    هذا النورِ الرّعَّاشِ الطينْ!

    (2)
    يا آدمَ هذا العَصْر،
    مِنْ عَرْشِكَ يا جبروتَ المخلوقِ الخالِقِ
    يا جبّارَ النَّشْوَةِ,
    يا نَزَّاعَ الشَّهْوَةِ,
    يا وَقَّادَ الجُرْأةِ,
    يا آدمَ هذا العصْر,
    مِنْ أضلاعك خَلَقَ اللهُ المرْأةَ.

    (3)
    هذا جسدي
    قنطرةٌ أخْرَى،
    شمْسٌ، رِدَّةْ.
    رِدَّةُ هذا النورِ إلى الأصلِ الطينْ!
    حُمَّى جسدي يشْعِلُ مِقْبَاسَ الرَّعْشةِ
    مِنْ حُمَّاكِ و قدْ أخَذَتْكِ الرَّعْدَة,
    كان العَرَقُ المُتَقَطِّرُ من نهديكِ
    لآلئَ طَلٍّ، تَتَجَمَّعُ مثلَ الدَّمعِ
    عَلَى كِمِّ الورْدَةْ.
    و النَفَسُ اللاَّهِثُ في إيقاعٍ
    يَتَسارَعُ خَفْقاً,
    كجناحَيْ رُخٍّ عملاقٍ عجلانْ
    يهوي بي لقرارٍ مَثْقوبٍ,
    لا قاعَ لَهُ، لا جدرانَ ولا شُطْآنْ.

    (4)
    يعلو صدرُكِ يرفَعُنِي,
    نحو القمَمِ العصماءِ الفاتنةِ الوَحْشَةْ،
    اجْثُمُ في قمتِهَا وَحْدِي,
    رَبُّ الأربابِ “ زيوسُ “ على جبل الأولمبْ!

    (5)
    نَحْلَةُ وَلَهِي الجامحِ تَشْتَارُ جَنَاكِ
    تَمْتَصُّ رحيقَكِ,
    في صَبْرِ النحلِ الظَّامِئِ,
    و الواثِقِ بالإمكانْ.
    بالصبرِ المُتَمَكِّنِ،
    و الممتلِئِ بذاكَ الشيْءِ المُبْهَمِ
    و الريَّانْ
    صَبْرِ الحُلُمِ النَّافِذِ
    و الكامِنِ منذ التكوينِ الأوَّلِ
    و المُتَجَذِّرِ في أعماقِ النَّحْلِ
    المخْبُوءِ بأرْدانِ الرَّيْحَانْ.

    (6)
    وعلٌ برّيٌّ ها أنذا أرْعَى مَرْجَكِ
    أتَمَرَّغُ في أدْغالِكِ,
    حُرّاً أمْضِي في أحراشِكِ
    أسْعَى بين النَّحْرِ و بين الصدرْ.
    أرْكُضُ بين الصدر وبين الخصرْ.
    أصْعُدُ من حيث الخِصْرِ العاري
    و إلى حيث النَّحْرِ النادي
    أقْتاتُ الرمَّانْ,
    الرمَّان المُتَهَدِّلِ بِكْراً,
    عنقودَيْنِ رشيقَيْنِ,
    عصفورَيْنِ حبيسَيْنِ، طليقَيْن,
    يفِرَّانِ، و يرتعِدانِ، و يرتجِفَانْ.
    ينتفِضَانِ، يرِفّانِ، يعودانْ,
    يفرّانِ بلمسَةِ رفْقٍ حانيَةٍ
    مِنْ شفَتَيْ إنسانْ.
    أمْتَصُّ رحِيقَك,ِ
    أرْشُفُ ريقَكِ,
    أتلَمَّظُ شفتيكِ,
    لساني ألْفُ لسانٍ و لسانْ.
    مغمورٌ بالدهشاتِ،
    و مسحورٌ بالصمْتِ،
    و منْجَذِبٌ في ملكوتِ الحُسْن،
    و مُنْبَهِرٌ بالألوانْ!

    (7)
    و أنْتِ ترْفُلينَ نحو مضجَعِي،
    مليكةً في مِهْرجانْ,
    على جبينها تاجٌ مُرَصَّعٌ
    لآلئاً من عَرَقٍ، و ألَقٍ،
    جُمانْ.
    و في يمينها يهْتَزُّ صَوْلَجانْ.
    تأوَّدَتْ قامَتُها، غُصَيْنَ بانْ.
    بصدرها الباذِخِ و الشامِخِ,
    و المُهْتزِّ كِبَراً، تَعَالِياً
    وعنفوانْ.
    قمقمان، قِمّتانْ.
    قمَّةٌ من بَهْرَجٍ و عسجَدٍ,
    و قمّةٌ زَبَرْجَدٌ و كهرمانْ.
    تَصَنْدَلَ المكانُ من
    حضورِها الطاغي,
    و مِنْ أريجِ مِسْكِهَا تَعَتَّقَ الزمانْ.
    ثَمِلْتُ،
    ليس من نبيذِ ثغْرِهَا، و ذُقْتُهُ,
    و مِتُّ و احْتَرَقْتُ،
    بين خصرها وصدرها ونحرها،
    علوْتُ, بَلْ هبَطْتُ، بل علوْتُ,
    ثُمَّ طِرْتُ, صِرْتُ
    ريشةً، هباءةً، و صخرةً,
    و حِمَمَاً تفورُ،
    زَبَداً، حديقَةً
    صاعِقَةً
    بُرْكانْ
    عنادِلاً، عناقداً
    و "بُرْتُكانْ" !

    (8)
    يا أنَّةَ التوَجُّسِ الراهبِ
    و التمَنُّعِ الراغبِ
    و التمزُّقِ الرهيبْ.
    يا آهَةَ الأسى التوّاقِ
    و التعلُّقِ الجامحِ
    و التوازُنِ العجيبْ.
    يا صرخةَ التمرُّدِ المحرومِ
    و التوتُّرِ المكظومِ
    و التولِّهِ الجديبْ.
    أنْتِ على يَدَيَّ طينةٌ عجينةٌ
    في مَيْعَةِ الصِّبَا
    يلْهُو بها الخزّافُ
    في إسماحَةِ الحبيبْ.
    في براءة الدَّهشة، صانِعاً دُمْيَتَهُ،
    و غافلاً، و ليس ثَمَّ من رقيبْ.
    مُنْتَشِياً بها فلا يحسّ غيرَهَا
    و غارِقاً جذلانَ في انشغاله الدؤوبْ.
    حتى إذا دنا،
    ما كَلَّ أو وَنَى,
    لكِنَّهُ، إذْ خانَهُ
    في الوجد برقُهُ الكذوبْ
    هوى، مُجَرَّحاً، منهزماً,
    و في الفؤادِ من جراحِهِ
    نُدُوبْ!
    و في قميصِهِ مِنْ قُبُلٍ
    ثُقُوبْ !!

    (9)
    بهرةٌ و ائتِلاقْ
    صُدْفةٌ و اتِّفاقْ
    صَوْلةُ الجهرِ في السِّرِّ،
    و السرُّ في الجهرِ،
    في نغمٍ مُفْعَمٍ، و اتِّساقْ.
    حتى إذا ما دنا النحرُ للنحر،
    و التأَمَ الثَّغْرُ بالثغر،
    و الْتَحَمَ الصدرُ بالصدرِ،
    و التصقَ الخصرُ بالخصرِ،
    و التفَّتِ الساقُ بالساقْ،
    فيا له مِنْ تلاقٍ,
    و يا له مِنْ مَساقْ!!


    (10)
    غاب في وجْدِهِ الضَّارِعِ يغفو،
    فمالَهُ مِنْ فَوَاقْ.
    و مضى للسماواتِ روحٌ
    مُجَنٌَّّح، مشتاقْ.
    مُمْتَحَنُ الصبْرِ، يكْبُو,
    مُعَذَّبُ التَّوْقِ، يهفُو
    سكرانُ، لا يصحو
    ومدنِفٌ ما أفاق .
    و انْتَهَى حيثُ مُنْتَهَى كُلِّ روحٍ
    مُحَرَّراً مِنْ وَثَاقْ.
    و على الأرضِ بَعْدُ رمادٌ
    و آهةٌ، و شظايا
    و بقايا جَسَدٍ واحِدٍ
    مِنْ حبيبَيْنِ ما يستفيقانِ
    مِنْ ضرامِ العِناقْ !!


    (أكتوبر-97)
    ــــــــــــــ

    كتبنا تعليقاً على القصيدة :



    أستاذنا الشاعر الفخيم :
    عالم عباس

    دخلت الآن معبدك .
    أرتدي الآن خُفاً من جلد الماعز وإزاراً من الصوف الخَشِن.
    نظرت أول الكلام ووجدت مفتاحك المُذهب هدية لنا جميعاً ،
    وقبله تركت الباب مشرعاً بكَرَمك لمن يصبر على مُشاهدة كونك الذي
    صنعت .. ولا أظنها صِنعة ، بل غفوة ساحر نام ، وفي النوم كتب .
    كَثَفَّت العصور إلى بُرهة كأننا ننظر نجماً كان قد تفجر منذ مليوني عام ،
    ثم نقل الضوء الحدث مُتأخراً عنا . خيوطه المُلونة تقول :
    تلكَ نِصال الحفر والنقش على لوحات الدهشة .

    يقولون منذ 3300 عام الميلاد خَلق الإنسان الكتابة ،
    نهضت هي لولبياً حتى مست أفق الشعر وعوالمه المفتوحة على الكون ،
    ماضيه و الحاضر والمستقبل . أمسك الشُعراء شُعلة السِباق ، وحَلَّقوا بنا
    السماوات العُلا ..
    الصمت حتى نفرغ من لوثة الحدث .
    هذا وهج القراءة الأولى .
    شكراً لك سيدي ،لتنعم هانئاً فأنت من مملكة النور .
    بعيوننا شهدنا البذخ الناعم ،
    و عند الجلوس لموائد الكِبار تزوغ الأعين
    في نقش الأطباق قبل أن يسيل اللُعاب مما بها .
    ولنا عودة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 03:55 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)




    الحفاوة بديوان ( في انتظار الكتابة ) للشاعر : عالم عباس .


    (1)

    حريٌّ بمملكة الشِعر العربي أن تحتفي بالشاعر عالم عباس محمد نور ، كما احتفت به دار نلسُن للنشر ببيروت حين نشرت ديوانه الشعري ( في انتظار الكتابة ) .
    أي كتاب رفعت به سيدي لُغتك إلى أرجوحة الشِعر المُعلقة أطرافها في بروج الكون تنظر أستار الكعبة منذ المُعلقات ؟. قد لا نُحسن نحن معرفة قدر ما لدينا من الشعراء ، وقد نمجدهم أيما تمجيد ونتعالى إلى سماء الشِعر العربي وأفراس راكبيه والصهيل الذي يضرب الآفاق و يملأ السماء ، لكن شاعراً مخضرماً مثل ( شوقي أبو شقرا ) لن يمُر عليه الأمر كما نحسب . قرأ الباهر دواوينه ، وفي غُرتها ما دلفت به ( دار نلسُن ) وهو ديوان عالم عباس الأخير . جلس الشاعر الفخم ( أبوشقرا ) لمنضدة المنصة وهو يقدم شاعرنا الباسق / عالم عباس محمد نور في ليلة الشعر حين توقيع ديوانه الشعري ضمن فعاليات معرض بيروت للكتاب ( 25) في لثالث من ديسمبر 2008 م :


    (2)

    كلمة الشاعر ( شوقي أبو شقرا ) في أمسية الشاعر عالم عباس محمد نور-
    بيروت 3/12/2008م :
    الشاعر الذي نحتفي به في هذه الأمسية يحمل قصيدته الليّنة القوام والنار معها وإذ يفعل وإذ يلعب بالنار يتشكّل عنده الرمز والدور ويقترب هكذا من شخص آخر، من رمز آخر له عبئه وله ناره وهو حامل الهوى الذي صوّره وميّزه الشعر العربي باكراً، وكلاهما كائنان في الانبهار الدائم والحرقة الكاوية وكلاهما يسبحان في ارتفاع عن سطح الواقع وكذلك عن سطح العادات والتقاليد أو أكثر.
    وكلاهما في جسد يهزل أو يسمن أو ينوء ويتوكأ على الحلم والمشاعر الملتهبة. وفيما الفارق مع الأول أنه يستخفه الطرب فيطرب في دنيا أوراقه وفي معانيه وفي ذاته على الأقل، فإن الثاني يتعب، فهو تعب، ويكاد ينهدم في برديه من فرط الشوق والحنين إلى النقطة والهدف، إلى حيث يلمع ويتهاوى في لحظة الانفعال أو يتماسك في لحظة الوعي. ولا شك في كل حال، أن حال كلا الحاملين هي القريض والحب وأن هذين هما ما ينفع المرء وأيضاً صناعة الشعر إياها التي تشمل غيرها من الصناعات، جلي وناعمة وفاتنة.
    وهو ذا عالم نور الشاعر الأصيل بالصفتين وسائر الملامح الفنية والإنسانية قادماً من السودان بحبره وأدواته وقصائده في ديوان جديد له صدر عن دار نلسن في بيروت. هذا الديوان ترحب به وتأنس المدينة، ترحب بالأسلوب المتين لدى صاحبه، حيث كل شيء يتلاقى في إطار صارم من البيان والبلاغة وحيث الشاعر يرحل إلى جهات عدة وإلى أغراض مثيرة له وترافقه الغنائية والإيقاع الخاص واللغة التي في طوع له تنساب موزونة في أغلب الأحيان. وينتفض الشاعر في هذه الأثناء ليكون رسولاً إلى القارئ ومَن حواليه، رسول غايات تزهو بأبعادها، قائمة على نصوص في جلبابها الثمين وعلى ما يزول وعلى ما يبقى، فالشاعر يأسف ويغضب ويرثي ويحزن ويشقى ويقلق ويشتاق، وكل ذلك في بوتقة الفصاحة، وفي إطلالة على منبع تراثي. ولا يغيب الكشف فهي قصائد تنداح على مساحتها وتغرق في نوع من الروحانية التي تعشش في الثنايا وتمضي قُدماً، وإذا القصائد من عالم نور، طريفة، هادرة متناغمة السياق والسرد المتوافر، عاملة على النزول من عليائها إلى ما يختبئ في الكيان من تساؤلات ومن معالم مفتوحة على الوحي ويحيط به القلم، ولاسيما شعراً واختراقاً لأي ظرف ولأي ليل حالك.
    وعالم نور يتقدم في وطنه في بيئة من الأهل والأصحاب والأصدقاء والشعراء والأدباء، والآن في بيئة لبنانية تعوّدت أن تحضن التجارب جمعاء، وأن تكون مرتاحة حيثما تكون، في منابرها في بيوتها، في أبراجها المتاحة لمن يرغب. ولذلك نجد هذه المدينة لأنها جرّبت ما جرّبت وصنعت ما صنعت في الشعر والنثر، تطالع عالم نور من باب الإلفة والشاعر هنا له أن يكون من يكون وأن يكون شكله شديد الصلة بالقواعد وحيث الحرية في وسعها أن تجري حرة كلياً، فلا يستطيع أن يكون إلا كما هو، وإلا أن يكون في ملء عباءته، ذلك القدير على أن يفرحنا في هيئته الشائقة، في بلادنا أولاً إذ هنا يحلو التجوال في التراث وخارجه وأن يبحث عن لون في أملاكه. وأقول إن عالم نور أصالة وأصناف وأنه لمن سعادتي أن أكون ممهداً له وأن يطربنا دائماً عبر قصيدته التي تكرج في مجالها سليمة، كما يكرج الحجل، والعبرة أنه عميق وحالم وأنه في أي من خطواته، يسحب أرنب الشعر من وكره، ويرينا أن اللعبة تتم بأصولها معه، وأن الحمامة ليست في القبعة وأن الحقيقي يكمن في ما يفعل وما يكتب وما ينظم، وأن القيمة متداخلة فيه. ويرينا أيضاً أنه يفلت العصفور من القفص من عقاله، وأيضاً أنه يسكن مرتبة عالية في الشعر العربي، وأن السودان راقية الكلمة، وأن هناك شعراً وشعراء وهم حاضرون في بلاطهم ومطارحهم وفي أمكنتهم الطيبة بادئ بدء، وأنهم على غرار عالم نور يعكفون على الجديد وعلى إطلاق ما في أنفسهم من القوة والثورة والطراوة والأفاس الحرّى.
    ومن ثم هناك موجة مرتبطة بما قبل، وبما بعد، ومن يقرأ عالم نور يبصر أولئك من خلاله، من حركاته وسكناته، وكيف يجوز للشاعر ما يجوز من البقاء داخل القيود، أو أن يتركها بعيداً ولا يقربها إلا للحاجة الطاعنة فيه أو للتغيير التعبيري المتطلب الخيار، في لآخر الحكاية.
    وعالم نور نموذج آت متفقاً مع الجميع وله نتاج سابق، والجميل في ما نقول أنه ينتعش في تجربته وأنه يسوقها راضية مرضية، وأنه يملك التقنية البيانية، وأنه يملك السليقة وهذه تدوم وتجاور الشاعر في كل يوم وكل وقت، وأنه يملك النغم الذي يحيي والذي يسرّ، وهو ضيفنا في هذه الساعة ونحن في فوران ثقافي وحملة نار وحيث الشعلة في الهواء تهبّ من مرقد العنزة. وأخيراً يملك في متاعه سحراً سودانياً هو جدير به، وهذا السحر كما يتبين لنا لا ينقلب أبداً على الساحر.
    شـوقي أبي شقرا
    بيروت في 3/12/2008

    (3)

    مقاطع من أشعار الديوان :
    من قصيدته ( في انتظار الكتابة ) :
    (1) في انتظار الكتابة
    جلستُ على خنجرٍ صَدِئٍ ،
    سَمّمَتْه الكآبةْ .
    (2) حديد القصيد
    لا يفلُّ القصيدَ الحديدُ ، ولا النارُ
    إنَّ القصيدَ عنيد !
    شمسُ الكلام
    ما يفلُ القصيدَ إلا الصمت ،
    لا الموتُ ،
    فأشْرِق بشمسِ الكلام ،
    وإما اكتويتَ بجمر التجاهُل
    غرِّدْ ،
    وإما احترقتَ بجمر الحروف العصيَّة
    أورِقْ
    وإما انفجرتَ فأبرِقْ ،
    وإن طرتَ حَلِّقْ ،
    .....
    *
    من قصيدة ( استَمْطِرُ الشعر ) :
    استَمْطِرُ الشعر ، لا يستجيب سوى الدمع ،
    يسقي السهوب اليباب .
    استَقْطِرُ الدمع لا يستجيب سوى الشِّعْر ،
    يروي سطور الغياب .
    استَنْطِقُ اللفظ ، لا يستجيب سوى الصمت ،
    صمتٌ يُشَتِّتُ شمل القصيد ،
    يبعثر من دمه في كتاب !
    وما الشعرُ إن رَقَّ ،
    كالشعر إن عَقَّ ،
    هل يستوي الصخرُ ، صخرٌ هوى فوق صخرِ،
    و ماءٌ ترقرقَ ، كالطلِّ سال ، وكالثلجِ ذابْ؟
    .....
    *
    ومن قصيدة ( ...لكني أعرف أنثى ... ) :
    .. لكني أعرف أنثى ،
    ألغت كل الحواءات بذاكرتي ،
    وأقامت في قلبي
    محرقةً كُبرى ،
    ألقت فيها كل الليلاوات ،
    اللبناوات ،
    الميّات ،
    البلقسيات
    الخنساوات ،
    صلبت " كليوباترا " في الطرقات
    أشعلت النيران وألقت فيها
    وتخَلَّتْ
    كل نساء التاريخ .
    كل نساء الأرض ،
    الشمس ،
    القمر ،
    وكل نساء المريخ .
    واندفعت تضحكُ في هستيريا ،
    بين الأطلال .
    أنثى كانت ابنة " نيرون "
    إبّان طفولتها ،
    كانت تحمل حطب النار
    إلى والدها ، وتصب الزيتْ.
    وحين احترقت روما ،
    كانت تطرق باب النسوة ،
    بيتاً بيتا .
    .....
    *
    ونقطف من أزهار قصائده زهرة :
    لعلّ الحريق الذي شَبَّ في جسدي ،
    لم يكن جذوةً من فؤادي ،
    وليس الرمادُ الذي قد تَبقّى ،
    رمادي ،
    لعل اللهبْ ،
    نفحة من غضبْ!
    وهذا الدخان الذي تسامق كالرمح ،
    سارت به الريح عاريةً في السُحُبْ ،
    مناراً و ناراً ،
    عموداً من الضوء ،
    ساريةً للشُّهُبْ ،
    لعل الجياد الشَموسة ،
    والتي تركض الآن في الأفق ،
    حقاً جيادي ،
    وأنَّ البلاد ، بلادي !
    ....

    (4)

    رفعت الهاتف النقال ذات مساء ، وكان في الطرف الآخر من بيروت الشاعر السفير / جمال محمد إبراهيم . حياني قليلاً ثم قال :
    ـ معنا في بيروت سجادة باهرة لا ثَلمة فيها ، يريد صانعها أن يتحدث إليك .
    وتحدث الشاعر عالم عباس محمد نور :
    صوت رخيم عطوف ، بالغٌ في الرقة مبلغاً خشيت من رقته أن تذوب خطوط الهاتف من وَجدٍ . حكى لي أيامه ، وحفاوة بيروت به ، وإنها لجمرة ثقافة مُتقدة ، تعرف قيمة الفوارس مما تحمله الريح من أصوات صهيل جيادهم . وأقمنا وطننا في الخاطر وفي كل لمحةٍ ونفس ، و وقفنا موقفنا من اللغة وبيانها وفسيفساء وردها وأغانينا الموشاة باللغة التي أمسكنا مِقودها مُستعربين ، وتروضت فرحة بنا . وكان الخير معنا وأفلحنا أن نكون كما نودُ .
    لن نتقدم الشاعر السبعيني ( شوقي أبو شقرا ) وهو يتوج مارداً من مردة القصيد ، حمل سيفه العُنابي قلمه ، وفي بلد الأرز كانت محطته . بُهت الكون اللاهب في بيروت أن السودان عصي على أن يكون في ذيل الأمم .
    لغة ( شوقي ) جزلة رصينة استظلت من غيم عاشق للغة ، يستدر غريبها ليُذيبه في ما نعرف من المُتداول فلا نتوه ، ونجد الفخامة حيث قرأنا .إن سحر الشعر عند عالم لا ينقلب عليه لتَمكُنه من الصنعة ، فهو يُطوع الخاطر وخيال الشِعر لمَجْمَر اللغة . تنسرب من بين يديه المعاني كأسماك البحر الصغيرة تُراوِغ الأمكنة الفسيحة وتنجو من المخاطر ، وهو يُحيط ببحر اللغة ، يحُفها من شطآنها فلا فكاك من قبضة قلبه . تمتد المعاني بما يُبسط لها من فضاء فتتجول ، وتُقيم زُخرف كسائها بدناً للشِعر .
    هذا "عالِم" الذي أجلسه منُبر الشِعر أول جلوسه عند الذكر الحكيم في مُبتدأ أيامه الأولى ، فقرأه قراءة ناهل من بئر اللغة العربية التي لا تنضب ، فهي زاد من أراد أن يُمتِّع نَفسه بحلاوة جرسها ، فالموسيقى القرآنية تجري مَجرى الشِعر حين تتكسر أمواجها الطروب مُنداحة الدوائر.
    إن الشعر منطقة عميقة في بحر النفس البشرية . هنالك حيث الأصداف حُبلى باللآلئ المُطرزة في عقود على الجيد الحسن الذي يعرف كيف تزرع اللغة فسائلها في الوجدان . شاعرنا الذي أطرب الشاعر السبعيني ( أبو شقرا ) ، لهو كنـز لم نعرف نحن كل حجارته الكريمة بعد . صور تذوب لها القلوب الصلدة ، ويتبعثر العشق كالماء يتشقق من الصخر . ما أطعم القصيد بين يديه ، وما أغض طرف حين يُسامر اللغة ، فتُعطيه ما يُحب ، وتستخرج له مفاتنها دون حياء .

    عبد الله الشقليني
    04/04/2009 م



    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 04:04 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)




    سيداتي سادتي
    أحباء هذا الملف :

    أ اكتفيتُم أم هل ترجون المزيد ؟







                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2010, 04:21 PM

معتصم دفع الله
<aمعتصم دفع الله
تاريخ التسجيل: 12-18-2003
مجموع المشاركات: 12722

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    إزيك يا جنرال ..

    لقاء عالم عباس من اللحظات الجميلة القليلة التي تصادفك في صحراء نجد ..
    لقد عطر هذا الأديب الشاعر دواخلنا وأشجانا بشعره الجميل ..
    لا أخفيك محبتي لهذا العالم عباس فبيننا الكثير من المودة ..
    حين يكتب عالم تنصت الحروف في حضرته لذلك يأتينا ما يكتبه جميلاً ..

    والشكر لكل من وقف على إنجاح هذه الليلة ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 05:25 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: معتصم دفع الله)

    Quote: أ اكتفيتُم أم هل ترجون المزيد ؟


    الاخ الاستاذ/عبدالله الشقليني،

    صحارى بلادي عطاش ..

    الا تسمع الكلام اليفلع ..
    وبعد ما لبنت عاوزين يقسموها.. ليعلم كل أناس
    إقليمهم رهبة .. أكتب ودع عالم يشعر وأبوشقرا
    ينبش جديد حديد المعانى لتزهر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 02:29 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)


    الحبيب الأستاذ / محمد عبد الجليل

    تحيات زاكيات
    الشِعر يُعلو ولا يُعلى عليه ،

    وللشعراء أنوف عالية ، وجباه وضيئة ،
    وثمار لغتهم : دم يغذي شرايين الوجدان

    ونواصل برفقة أضيافك ،
    وباسقات عالم عباس مكنوزة في جياد النخيل الباسقات .



    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 02:39 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    .


    في العام ( 2005 ) كتب الشاعر والروائي الدبلوماسي " جمال محمد إبراهيم "
    في مدونة " سودانايل :
    ننقلها لكم جميعاً :


    وهل يسقط متاع لعاشق . . ؟
    إلى عالم عباس في سوحه . .

    بقلم : السفير/جمال محمد ابراهيم


    1-

    على جانب التل خاب زرعنا . .

    إذ لم يكن ما لاحَ في الأفقِِ ، غيرُ سراب هازيء بنا

    وزمرٌ من الضفادع المخادعةْ ،

    نقيقها يكون عادةً بشارة الخريفِ

    لا بشارة التجديفِ . .

    لكنْ . . . !

    وآهِ مِن خديعةِ الأماكنْ . .

    ها نحنُ أسفل التلِ ، يغمرنا مطرُ الذئابْ ،

    و عويلُ الدمِ بالنزيفِ . .

    و نواح جائعٍ ، يبحث عن قصيدةٍ . .

    هاربةٍ ، و عن رغيفِ . .

    2-

    أين تموت القصيدةَ ، يموت وطنْ . .

    فيصبح قطن الجزيرةِ محض كفنْ

    ليولد قحط و تنفد حنطة . .

    لأن المياه التي قد روته ، مشبعة بمذابحِ خطِ الإستواءْ

    ملونة بدماءِ النوارسْ . .

    مسقية بالفواجعْ . . متروسة بالجماجم ، مثخنة بالوباءْ ،

    فكيف نصوغ الوطنْ ،

    و السحاب الذي جاء للتل ، هطله مرتهنْ . . ؟

    3-

    أسفل التلِِ . .

    تسكن ألويةَ من ذئابْ ،

    تخبيء أنيابها في الترابْ ،

    فهل يا ترى ، ينبت القمحُ بين الأسنةِ ،

    أو تكون سنابله كسوةً للحرابْ . . ؟

    4-

    حيث تحط قافيةً في قصيدِكْ ،

    يأتي الدمُ صافياً من وريدِكْ ،

    حيث تُغني للوطنْ ،

    يزهر النبضُ ، مزدحماً بالشجنْ

    وتشرق في التلِ شمسُ عيدِكْ

    ثم عند وادي أزومْ . .

    تستفيق النجومْ ،

    و تسكن هادئة في نشيدِكْ . .

    الخرطوم مارس 2005




    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 03:13 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    كتب الشاعر عالم عباس في أرشيف مدونة :
    " سودان رأي "


    على تخوم سلطنة تيراب




    كلبس

    رمادُ الحريقِ الذي في دمي،
    وجَمْرُ النشيد الذي في فمي
    و النحيبُ،
    نحيبُ الجنائِزِ
    و النادباتِ النَّوائِحِ
    في وهْجِها المَلْحَمِي.
    و الدراما،
    (دراما الدمار)،
    دراما الكوارثِ، يا ابْنَ الكوارِثِ،
    في طَعْمِهَا العَلْقَمِي.
    فمن أين يا طِفْلُ هذا الدَّمارُ اللَّعيِنْ؟
    و من أين هذا الخرابُ المَكِينْ
    يَسُدُّ السبيلَ على السالكين،
    فيغْدُونَ هَلْكَى،
    مع الهالكينْ؟!

    كبكابية

    أيْنَعَتْ بِذْرةُ الحِقْدِ حقلاً
    سقَتْهَا الدِّماءْ
    فما بالُ تلك السنابلُ حُبْلَى،
    وما بالُ قَمْحِ القنابِلِ
    تَتْرَى؟
    وما بالُ هذا النشيجِ العُوَاءِ
    تَنَزَّى،
    على طَلَلِ الموتِ،
    يطْفَحُ فوق الأديمْ ؟
    وقد طال حتى السَّديمْ
    على نارِ هذا الهشيمِ الرجيمْ،
    وتلك الجحيمْ !!

    كتم


    هو البُومُ في غابة الموتِ يَنْعَقُ،
    وانْشَقَّتِ الأرضُ،
    تَنْشُرُ ثوْبَ الخطايا.
    فما تحْمِلُ الرِّيحُ إلاَّ النُّواحَ
    وبعضَ الشَّظايا.
    و إلاَّ الرمادْ !
    و أَزْرَى بِنا العارُ،
    صِرْنا عَرايَا !
    فيا صاحِبِي في الرَّزَايا،
    رمادٌ كأطْلالِ سُعْدَى، رمادْ !
    رمادٌ كأنقاضِ عادْ !
    بقايا،
    كآثارِ ذاتِ العِمادْ!
    رمادٌ، رمادٌ، رمادْ!!!

    كرنوي

    طَفَحَتْ،
    ثُمَّ لاحَتْ و فاحَتْ،
    "لو انَّ الخطايا تفوحْ " !
    و قَدْ أعْوَلَتْْ،
    ثُمَّ باحَتْ و ناحَتْ،
    و حَقٌّ لها أنْ تنوحْ!
    ومِنْ قَبْلُ كانت ذُرَىً
    ثُمَّ راحتْ،
    وقَدْ غيّبَتْها السُّفوحْ !!!!




    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 03:38 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    .






    الشاعر عالم عباس يلقي قصيدة


    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 03:42 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    .








    الشاعر : عالم عباس يلقي القصيدة (2)







    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 03:44 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    .








    الشاعر : عالم عباس يلقي القصيدة (3)







    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2010, 03:50 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    .







    Quote:

    سيداتي سادتي
    أحباء هذا الملف :

    أ اكتفيتُم أم هل ترجون المزيد ؟



    أي السوابح نركب صهوتها ؟
    الريح والليل والأنجم رفقاء يستحلبون الإلهام والسحر .
    من يغفل الحيطة عند ولوج كهوف الثقافة ،
    تُسرقه شياطينها . ينسى النفس ،
    ويسترخِص النفائس
    ويدخل هوى جديداً ، وتسكر الألباب .






    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2010, 06:19 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: الاخ الأستاذ/ صلاح هاشم السعيد - تحياتي،

    الجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون أقرت
    (حلقة نقاش أدبي/ثقافي) دورية كأحد أهم برامج عملــها
    ويبدو أن واقع حياة الإغتراب واهتزازات الوطـــن
    تربك الأولويات .. وبإذن الله ستكون حضورا في أول
    لقاء للجمعية لتنشيط العمل الثقافي في الأيام المقبلة.



    التحية للجمعية السودانية للثقافة والآداب والفنون :
    وهي تسعى جاهدة لتفعيل الحراك الثقافي ـ
    وكما قلت : الاغتراب يربك الأولويات ـ
    ولك أنت التحية ولكل من أسهم هنا ـ
    جوالي : 0547490263
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2010, 08:42 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    كتب الأستاذ / عبدالله الشقليني:

    الشِعر يُعلو ولا يُعلى عليه ،

    وللشعراء أنوف عالية ، وجباه وضيئة ،
    وثمار لغتهم : دم يغذي شرايين الوجدان

    ==============================

    تحياتي لك أخي عبدالله الشقليني، إن لم
    تتح فرصة المشاركة بالكتابة إلى حين
    فمتابعة شديدة بقلب مهموم لكنو متفائل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2010, 12:54 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    وكتب أيضا:

    أي السوابح نركب صهوتها ؟
    الريح والليل والأنجم رفقاء يستحلبون الإلهام والسحر .
    من يغفل الحيطة عند ولوج كهوف الثقافة ،
    تُسرقه شياطينها . ينسى النفس ،
    ويسترخِص النفائس
    ويدخل هوى جديداً ، وتسكر الألباب
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2010, 10:17 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    كبكابية

    أيْنَعَتْ بِذْرةُ الحِقْدِ حقلاً
    سقَتْهَا الدِّماءْ
    فما بالُ تلك السنابلُ حُبْلَى،
    وما بالُ قَمْحِ القنابِلِ
    تَتْرَى؟
    وما بالُ هذا النشيجِ العُوَاءِ
    تَنَزَّى،
    على طَلَلِ الموتِ،
    يطْفَحُ فوق الأديمْ ؟
    وقد طال حتى السَّديمْ
    على نارِ هذا الهشيمِ الرجيمْ،
    وتلك الجحيمْ !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2010, 10:36 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    الأعزاء - الشقليني/صلاح السعيد/زمراوي - تحياتي لكم،

    تفاجأت عصر أمس بمتابعة الأستاذ عالم عباس وبأنه قد قرأ
    محتويات هذا الخيط كلمة كلمة .. ويبلغكم السلام والتحايا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2010, 02:33 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)


    تحياتي للجميع
    سنعود بلقاءات عالم والنثير العميق في تناول الشأن الثقافي ،
    وتحية للشاعر الباسق ، ونأمل أن نفي بحقه في بعث الشعر من منابت البيئة
    ومن منابت اللغة الفصيحة .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2010, 06:44 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    الأخ الأستاذ/ عبدالله الشقليني - تحياتي،
    سنكون في إنتظار عودتك
    ====================================

    فـديـتـك أنــت يـــا قــدرى الـعـتى
    مـــا بـارح الـشـوق الـمـبرح مـهـجتى
    ما زالـت النيران تـلفح مـمعنات في iiالحريق
    فاسـكُـنْ - فديـتـك - فـــي دمـــي
    عَرْبِدْ كـما شـاء الـهوى لـك كـله قلبي فداك
    فاعـبث بــه واسـفك دمـاه او الـقه لـلجمر
    يكفي مـا أرتـآه الأمـس مـن تـنور وجـدك
    حـيـث لا حـر الـجـحيم كـحـره، كــلا
    ولا مـا ذاقـه(سـيزيف) مـن عـبث الـعذاب
    هـو لا - ولا كـعذاب (تنتالوس) في الألم الرهيب
    نــهــر مــــن الــدمـع الـصـبـيب
    والــقــلـب يــخــفـق لا مــجـيـب
    أوجـــــس - فــديــتـك _ خــيـفـةً
    امّـا تـرانى أعبر الـفلوات مصطليا بنار هواك
    مـمـتطيا جـواد الـصـبر زقـومـا عـلكتُ
    لـعـلنى ألـقـاك تـنـسيني تـباريح الـطريق
    يـاكـم عـبـرتُ لـك الـسـباريت الـمهولة
    غير ذكرك واليقين بأن أراك سواهما ما اخترتُ زاد
    لـكـأن طـيـفك حـين بـئر الـيأس تـغريني
    وتدنيني وتـنسج لـي أحـابيل الـهزيمة والبعاد
    يـمتدّ يـمسك مـن يـديّ يـجرني شوقا إلـيه
    لـكأن روحـك هـوَّمتْ فـوقي كـمعجزة المسيح
    تُـجْلىِ الـعَمَى عـن باصريَّ تقيم أقدامي الكسيحة
    تـنـفـخ الـــروح الـقـوية فــي دمــي
    فـيـطـيـرُ بـي جــسـدي الــمـوات
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2010, 07:06 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    أبـــــرق بـبـسـمـتـك الـــتــى..
    وهى الـتى لـو راءهـا مـوسى لـقال لأهـله
    آنـسـت نــارا فـامـكثوا . وهـي الـتى..
    لــو أشـرقـت مــا اخـتـار أهـل الأرض
    شــمـسـا غــيـرهـا. وهــي الــتـي
    مــن أجلـها قــد أطـفـئتْ نـارُ الـمجوس
    أبـــــرق بــبـسـمـتـك الـــتــي
    فــالـمـوت خــيــم فــي الـنـفـوس
    هــيـا احـيـها وابــرق بـبـسمتك الـتـي
    نـحيا عـليها فـي زمان الـقحط والدم والهزائم
    وهـي الـتـي إمـا نـجوع نـمد أيـدينا لـها.
    فـنـحسها كـالمنّ والـسلوى ومـائدة الـسماء
    يــزفـهــا عـــبـــقُ الــنـسـائـمْ
    وهـي الـتي إمّا تـحيق بـنا مرارات ُ الهزيمة
    ونـرتاح فـي أفـيائها. ونعود مـن عـرصاتها
    أقـــــــــوى عــــزيـــمـــة
    إنا تعلمنا ببسمتك التعالي عن مهاوي الضعف فينا
    فـــــابــــــتــــــســـــم
    إنـــا تـعـلـمـنا بـبـسـمتك الـسـمـو
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2010, 06:31 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Pictureb1MMarail26.JPG Hosting at Sudaneseonline.com
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2010, 07:34 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: الأعزاء - الشقليني/صلاح السعيد/زمراوي - تحياتي لكم،

    تفاجأت عصر أمس بمتابعة الأستاذ عالم عباس وبأنه قد قرأ
    محتويات هذا الخيط كلمة كلمة .. ويبلغكم السلام والتحايا


    الأخ: محمد عبدالجليل :
    حضور الشاعر : عالم عباس أربك حساباتي ..
    وكنت قد قررت عدم العودة ..
    بقدر الإمكان أحاول عدم الانزلاق ..
    والله ما ضرنا إلا الخلط ما بين الفكر ومفاهيم الفروسية..
    حقيقة ما استحضره الأخ/ عبدالله الشقليني ـ من كتابات وحوارات سابقة بينه وبين الشاعر عالم عباس والدكتورة : بيان ـ من البوست الرفيع والمسمى:
    (الأديب مُحسن خالد : بقي القليل من مسبحة العُمر)
    أمر يحسب له ويستحق الإشادة ـ ويحسب له أيضاً ـ العناية الفائقة باللغة ومفرداتها ـ
    لكن ما زلت أنتظر : قراءة في مشروع عالم عباس الشعري ـ
    معليش : حالياً عمك مشغول شوية بلقمة العيش ـ
    لي عودة...
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2010, 08:21 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    الأخذ الأستاذ / صلاح هاشم السعيد - تحياتي لك..

    لولا المشقة لكتب الناس كلهم .. مثلك أعاني هذه الأيام
    بين وعثاء أكل العيش والمصران وحر الصيف .. وزعلان من
    نفسي لتقصيري الشديد في متابعة هذه الخيط ورفده بالتعليق
    كما ينبغي .. وشكرا لك والشقليني وبقية العقد لم تقصروا
    أبداً .. ما لم أقله اعلاه أن أستاذ عالم قال لي في آخر
    مكالمة قبل أن يغادر للوطن أنه آسف لأنه كان يريد أن
    يلاقيك وأنه لم يقرأ الخيط إلا وقد تبقت لسفره سويعات ..

    في إنتظارك في أي سانحة تجدها لتضيف فهذا خير وأبقى
    (وقد بقي القليل من مسبحة العمر).

    تحياتي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2010, 02:38 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)




    الشاعر عالم عباس في السوداني الثقافية (1/2)
    ( للجندرية والأحباء )


    على أجنحة ترِفُ بالأحلام :

    هناك موعدٌ للريح وللكلمات حين تتفجر ،
    وللأخيلة حين تتلصص بين الأغصان لمردة الشعر يتحابون
    ويقتسمون ما بين البرق والرؤية ،
    ما بين الندى وسطح وُريقة خضراء في مُقتبَل الإشراق ذات صباح .
    تكلم الشاعر من قلبه واستودع صحيفة السودان الدولية بعض أسراره ،
    وهو المُتعفِف من حبائل الغلظة .
    هو من الذين يَخفون الخير في بطون النفوس ،
    وهو من الكاظمين الغيظ ،
    ومن العافين عنِ الناس .

    بحديثه تطيب الخواطر .

    نعُمت سيدي بطيب المقام أنَّا حللتْ .

    عبد الله الشقليني
    04/07/2007 م
    ـــــــــــــ

    وهُنا من يريد الوصال :


    Quote:
    حاوره الصحافي : أحمد عوض في السوداني الثقافي (1/2)

    الأستاذ الأديب عالم عباس محمد نور رجل يمشي على غيمة أحلامنا ويثقف ثوابت الواقع بأناقة الصوفي المتواضع، ليترك فينا عذاباته البنفسجية التي نحتفي بها.. وحين يقرأ الشعر لا تكاد تسمعه لكنك تراه يحرك أساك وأشجانك في نسق حميمئ وترى نفسك ضمن كائناته الشعرية فتبكي مثلها وتفرح وتتألم كما يتألمون،، له العديد من الإصدارات الشعرية والفكرية العميقة الجريئة له ستة اصدارات شعرية (ايقاعات الزمن الجامح، منك المعاني ومنا النشيد، ماريا وامبوي، اشجار الأسئلة الكبرى، اراق شوق للخرطوم، من شمس المعشوق الى قمر العاشق) كما له ثلاثة اصدارات تحت الطبع (الرقص على ايقاع المردوم، في انتظار الكتابة، البرمكي الحريف في الكلكة)، هذه مقابلة أجراها معه الزميل أحمد عوض وأراد لها أن تنشر هنا.



    حاوره: أحمد عوض



    قال أفلاطون في فلسفة السماع ان لدينا لسانا واحدا وأذنين لنسمع أكثر فهل أضافت أذن عالم عباس المليئة بالأحاجي والمعتقد والتراث في إثراء تجربته الشعرية؟



    الآذان هي نافذة المرء وإطلالته على الحياة، فإن كنت لا تسمع، ابتداءً فلن تتكلم! ربما لهذا نرى أن الأصم هو في الغالب أبكم، لا يبين. وبعيداً عن الفلسفة وأفلاطون، فما ننتجه ينبع من المعين الذي منه ننهل. الأحاجي والقصص والأساطير، وما ابتدعه إنسان بيئتنا في تفسيره للحياة والتعامل معها، يندرج تحت هذا، الدين والخرافات والأحاجي والقصص، ثم ما تعلمناه في الخلاوى والمدارس وفي أحضان الجدات في ليالي الطفولة وسحرها الغامض. أنا ابن بيئة تعتمد على السماع والمشافهة والتلقين، ورغم أن البيئة التي نشأت فيها بيئة تعليمية على نحو ما (بيئة خلوة) إلا ان المشافهة والسماع والتلقين هي وسيلة التعلم، ذلك أن الكتابة خصصت لهدف أسمى، أسمى بكثير من مجرد التسجيل للحكايات والأقاصيص، الكتابة خصصت لحفظ الدين والسيرة، وأحيطت الكلمة المكتوبة بهالة من التقديس والإجلال، فلا يدون إلا ما يخدم تلك الأهداف النبيلة!



    هل الحداثة في شعر عالم بالضرورة القطيعة التامة مع تقليدية الفكرة والبناء؟



    جوبهت مؤخراً بأسئلة شبيهة بهذه، ولعل الكثيرين غيري، ممن يكتبون الشعر واجهوها، ذات مرة كتبت للأديب العزيز عبد الله الشقليني حول هذا الأمر فقلت: (صحيح أن الشعر فن، أو صناعة كما قالت العرب، وهم محقون، والصناعة عمل ودربة، ومهارة، وكل مهارة وفن لا بد له من قواعد وأسس ومعايير يحتكم إليها. الخروج عن هذه المعايير، ضرب من الجهل، والغلو، خاصة لمن لا يدركها ويعرفها ويسبر غورها. لو كان ثمة من خروج، فلا بد أن يكون عن علم وإحاطة، وإلا فهو مضلة ومهلكة، وأكثره عبث، على أحسن الأحوال!


    وهكذا أجد نفسي بين أمرين، بين تيار محافظ أفضل حالاته أن يبقى الأمر على ما هو عليه، وله تراث ماضيه يغنيه عن أي تحول في الحاضر يبدل أو يغير مما ألفه. وبين تيار متمرد جامح، كافر بكل ماضيه، يحمله أوزار فشله، وأزمته المعاصرة، همه أن ينطلق حراً، يحطم كل صنم، دون أن يعطي لنفسه فرصة غربلة تراثه، ليتعرف عليه أولاً ثم لينتقي أفضل ما فيه يعينه على المضي قدماً عن بصيرة، وفهم ومنهج!


    ما أبحث عنه ليس طريقاً ثالثاً، أو نظرية جديدة. كلا التيارين على صواب وعلى خطأ!، همي اصطحاب أجمل ما في التراث، والنظر بعمق إلى مصادر قوته وجذوته المتقدة، دون أن ينصرف نظري نحو الرماد والركام الهائل، ودون أن يعيقني ما جعله يفقد جذوته واتقاده، ويقعد به عن الانطلاق، فالحضارات أيضاً كالبشر، تشيخ، وتذوى، ولكن حتى الشيوخ الفانين لديهم من الحكمة والتجربة، ما لو أدركها الأحفاد لعاشوا حياة أفضل، وارتكبوا أخطاءهم الجديدة دون الحاجة لتكرار تجربة الشيوخ ذاتها واستنساخها، فقط لأنهم لم يمهلوا أنفسهم ويصبروا بما يكفي للاستفادة من تلكم التجربة الثرة!


    لا شيء عندي ثابت في عالم الشعر، بل متحرك دائب موار، اكتشف كل يوم جديدا، وأقرأ في القديم كثيراً، ويتبين لي جهلي صباح كل شمس، حتى أنني أراني أزداد كل يومٍ علماً بفداحة جهلي!


    رغم (اركونية) عالم في احتفائه باللغة العربية في منهجه الشعري إلا أنني أرى حدية في نقده لمفاهيم العقل العروبي المتبنى داخل السودان أهي ازدواجية المبدع؟ وهل من المستطاع الاستمرار في هذا المنهج لإعادة كتابة تاريخ السودان؟


    احتفائي باللغة العربية هو احتفاء بلغة أم، واللغة التي نشأت وتربيت عليها فهي لغة ديني ومعتقدي، ومناط عزي وفخري. وهي ليست لغة عرق، ولكن لغة عقيدة ولغة رسالة كونية، فأنا لست عربياً إلا بهذا المقدار، وما أجله من مقدار! غير أن بعض (المستعربين) في السودان جعلوا الأمر أمر أعراق وسلالة ونسب، وأرادوا أن يسموا السودان كله بهذا الميسم، فقسموا السودان وأثاروا دعوة الجاهلية المنتنة، مع أن أكثرهم بل جلهم هجين، بل حتى اللغة لا يحسنونها، ومع هذا يتحكمون ويقصون ويتسيدون دون واعز من علم أو ضمير أو أخلاق، لخلق امتياز وصفوية طاردة حاقدة ناقمة! أنا ضد طبقية العرق أو اللغة، وأنا أعتز بسودانيتي بكل ما يمور في عرقي من دماء أعراق عديدة، من بينها الدماء العربية، أياً كانت نسبتها، ولكن لا تعطيني امتيازاً على أحد، وخاصة في السودان الذي، أكثر أهلها أصالة، تقل نسبة أعراقهم العربية كثيراً، فمن يجرؤ على نفيهم؟


    وأما عن تاريخ السودان فإنه لم يكتب بعد حتى تعاد كتابته، بعض المؤرخين كتبوا بما يتوافق مع أهوائهم، ومع ما يعرفون، وكتبوا بشكل انتقائي، لتكريس حالات وحوادث بعينها وظفوها لأغراضهم، وأهملوا ما لا يخدم مطامعهم، أو ما ظنوا بأنه لا يعنيهم. أكثر تاريخ السودان (مما نعرف) كتبه المستعمرون ومن ربوهم لخدمة مآربهم. بعض من هؤلاء عمل عملاً جليلاً، قدر ما وسعه، وبعضهم عرف الكثير وكتمه لأن نشره يصطدم بمصالح نافذين بإمكانهم أن يقمعوه وينكلون به، ومنهم أهلوه وذووه! وشعار بعض هؤلاء التقية و(ليس كل ما يعرف يكتب)! وهكذا حين ننظر ما كُتِبَ نجد أمراً عجباً، بل نجد كذباً صريحاً وتدليساً، ونرى تحاملاً! يبدو أننا نحتاج إلى جهد علمي حقيقي وحملة مدبرة بتجرد وعلم وموضوعية لنكتب تاريخ السودان، ومن قبل مؤسسات علمية تمتاز بالشفافية والقدرة. ما نقرؤه لا يمثل إلا القليل جداً من تاريخ السودان، ولقد أبانت لنا محنة دارفور السائدة الآن، كم نحن نجهل تاريخنا، وعن الجنوب والشرق فحدث ولا حرج، عن جهل مطبق!


    عندما حوكم نزار قباني أخلاقيا انتصر بقوله أنا عندما ذهبت إلى قارئة الفنجان كنت ابحث عن حبيبتي القدس.. عالم عباس في مواجهة لأقلام كان بعضها فاجر الخصومة والآخر فاقع الولاء عن ماذا كان يبحث عالم داخل هذه المعاركة اللامتناهية؟


    نحن أبناء الأقاليم والمناطق المهمشة، ثمة صورة نمطية لنا في أذهان إخوتنا من بعض أهل المركز (وأركز على بعض هذه)، وهي في الغالب صورة سالبة، فإذا أتيحت لك فرصة تصحيحها يتكالب عليك نفرٌ يسلقونك بألسنة حداد، إذ إن ذلك تمرداً يلحق الضرر بامتيازات هي خالصة لهم من دونك! أنا أدرك ذلك منذ وقت طويل، وكثيراً ما دخلت في مساجلات متنوعة مع إخوة كرام تعلمت منهم الكثير واثروا تجربتي، ولعلهم بالمثل ازدادوا تفهماً. حين نشر لي صديقنا الأستاذ كمال الجزولي في صحيفة الصحافة (أوائل عام 2000)، ورقة كنت أعددتها لسمنار علمي حول ثقافة المركز وثقافة الهامش - يوليو 1998 كانت الفكرة هي التنبيه إلى أخطاء توارثناها ونتعامل معها كمسلمات دون إدراك أو فهم عميق، وقراءة لتحولات ومتغيرات كثيرة تستدعى وقفة وتصحيحا، مع وعي متزايد وظلم ماحق، وأنه قد آن الأوان للكلام بصراحة حول المسكوت عنه، والتفكير بصوت عال، وبشكل جماعي حول موروثاتنا الثقافية وفي الجانب الحساس منها. الورقة إذن مطروحة في منبر علمي يؤخذ كلامها ويرد في المكان المناسب، ويجب أن تناقش ببرود علمي هادئ ومستنير! ما حدث أنني لم أشترك في السمنار المعني، لسبب ما،! وبعد عامين رأى أهميتها صديقنا كمال الجزولي فاستأذن في نشرها تعميماً للفائدة. الورقة أثارت لغطاً كثيراً وحراكاً ثقافياً مهماً، في نظري. أسعدني وآلمني أيضاً الهجوم الضاري الذي أصابني، وسعدت بالذين تولوا الدفاع عن أطروحتي، وأبانوا لي معلومات مهمة كنت أجهلها، وتعلمت منها الكثير. لم أردّ على أحد، ولم اعلق على ما قد قيل، قدحاً أو مدحاً، سعادتي كانت في أن رسالتي وصلت كأوضح ما تكون، وأن السكون والركود قد بدأ يتحرك، وان الناس صاروا يدركون ويفكرون بصوت عال. كان الهجوم وإلقاء التهم، والتجريح الشخصي دليل نجاح في لمس المواضع الحساسة والعصب الحي، وفتح الجراح التي رُمت على فساد، وأن الخطر الذي كان كامناً بدأ الناس يرونه رأي العين! ولم تمض غير خمس سنوات أو نحوها منذ كتابتها حتى بدت تتجسد، تباعاً كل ما حذرت منه، كان يمكن تفادي معظم الأضرار التي حدثت لو عقل أهل الحل والعقد ما حذرت منه وصرخت به أنا (النذير العريان)!


    ے هل اكتفى عالم باعترافات الواقع الراهن السوداني بنبوءاته بعجز المركز في تسويق الوجه الخطاء للثقافة السودانية؟


    لقد كفاني الدكتور منصور خالد منذ وقت مبكر القول حين أبان في كتابه القيم (النخبة السودانية وإدمان الفشل).. الجزء الأول ص 68 [ إن اقتراب حكام السودان من هذا الأمر، منذ الاستقلال كان مشوباً بكثير من الاستهانة وغير قليل من العنجهية، ليس فقط إزاء أهل الجنوب بل إزاء رجال من ذوي الأصول الجنوبية. أو الأصول غير العربية الأخرى إلا أنهم أهل شمال بكل المقاييس، وما جاءت إدانة هؤلاء الرجال من أهل الشمال إلا لأن طرحهم لقضايا أهلهم وذويهم - كان ذلك على الصعيد الوطني والإقليمي - كان طرحاً لم يألفه المهيمنون على حكم السودان من أهل الشمال النيلي الذين لم يجدوا في قاموس النعوت شيئاً يصفون به أولئك الرواد غير العنصرية.. جاءت هذه المحاولات ممن حسبوا أن الحديث عن القوميات المتعددة في السودان أو الحديث عن احترام الخصائص الثقافية لهذه القوميات خيانة لوطن].



    فلعلني أكتفي بكلام العالم منصور خالد، فما زال حال المركز كما هو، لم يتعلم شيئاً، ودارفور ما تزال شاهدة تصرخ كأبلغ دليل على ما نقول ونزعم! هي قراءة لمقدمات تعقبها نتائج، هي ليست تنبؤات ولا تخرصات، ولكن القوم أصموا آذانهم وأعموا أبصارهم، وهم يمرون عليها مصبحين!



    بالنسبة لعالم المثقف الموضوعي أيهما أكثر مدعاة للترميم السلام الاجتماعي أم السلام الثقافي؟



    كلاهما مهم، ويتلازمان، ربما تعني أيهما يسبق الآخر، ولذا فلعل الإدراك يأتي أولاً، والإدراك حالة ثقافية معرفية، على أن الإدراك دونما عمل عجز، والسلام الاجتماعي لا يأتي دون إدراك، وإلا فذلكم خبط عشواء، فالسلام الاجتماعي خطة ومنهج.


    حوار تم في العام 2007 م

    ونقلناه في مدونة سودان راي :
    http://sudaniyat.org/archive3/showthread.php?t=6087

    *

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 05-18-2010, 02:39 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2010, 06:29 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    ايها العائد ان عدت الي درجيل يوما

    ورايت الخيل يحجلن كما كن علي عهد دروتي

    فيثرن الأفق نقعا

    والصبايا يتبارين بنسج (الجرتق)

    المضفور في صدر الخيول

    ويرصعن جبين الخيل بالودع المتوأم

    يخضبن الغرر

    ويلمعن الدروع

    والتهاليل كما المهدي يدنو من قدير

    او كتاج الدين في يوم دروتي

    او كتيراب علي شاطئ شندي

    كما كرري كما شيكان او يوم سواكن

    عندما يقتحم القلب الحماس

    ثم اذ يغلي النحاس

    .................
    ................
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2010, 11:02 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    الوقت يا وطني يزلزله انتظارك في محطات التطلع

    هاهنا المرسى، وسيفك من يقين

    ولأنت أقوى

    رغم جرحك إذ صعدت مدارج الألف الرحيب

    لتحلب الغيم الضنين
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2010, 03:27 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    *



    هذا هو صديقنا الشاعر ، يصدقنا الوعد ،
    يلملم أوراده للجلوس والسباحة في بحر ورق العمر وقصص الطفولة الأولى وعوالم الروائي " إبراهيم إسحاق "
    كان النثير بقامة الشِعر ، وخيلاء الزمن من الطفولة وألقها إلى الرُبى ،
    وأطياف الزمن البهي :
    ماذا أهدانا الشاعر " عالم عباس محمد نور "
    هذا هو النص :


    إلى: عمر الصديق، جارسيا، الشقليني،أبو العز، بندرشاه، الطيب بشير، خالد الحاج، المجدلية وإشراق



    إبراهيم إسحاق إبراهيم
    شوقار الخريف الّليِّن



    (1)
    (.. يا منجوهة، يا عايبة، يا فتّاشة تقول منخاس. زي السحاب حايمة، ما بتقعدي في الوطا.. لمّن داهو عرب الخلا شافو ولادتك...( ابراهيم اسحاق" الحلول عند القيزان )

    أبو الشمقمق:

    لم يكن حدثا عاديا لتلامذة السنة الأولى بمدرسة الفاشر الأهلية الوسطى من شهر أغسطس عام 1960م. ففي عصر ذلك اليوم كان عليهم للمرة الأولى حضور الجمعية الأدبية بالمدرسة، تلك كانت من الأمور المدهشة لنا والتي كنا نتوق إليها بشغف واستغراب، فهنالك الكشافة بزيها وطوابيرها، ودراسة اللغة الإنجليزية، والتعرف على أمبو وبمبو (وأيام سيتنق آب Sitting up وأيام استاندنق داون) Standing down !!.
    في الساحة الشرقية أمام فصل السنة الأولى شمال مكتب المدرسين الشرقي كان الأستاذ محمد عبدالكريم، المشرف على الجمعية، جالسا على كرسي غير بعيد. أما نحن، فقد جلسنا على الأرض، أكثر من ستين تلميذا من مختلف الفصول وأمامنا منضدة أحد الأساتذة جلس عليها الطيب عبد المجيد، طالب بالسنة الرابعة. رئيس الجمعية، وعلى يمينه هارون أبو بكر من نفس الصف، سكرتيرا. كانت كلمة سكرتير جديدة علينا ولم نستوعبها، وفي الخلف، من جهة اليمين كانت السبورة منصوبة وعليها التاريخ الهجري والميلادي، ثم في منتصف السطر التالي كلمة واحدة هي البرنامج)! لم نتعرف على معناها بعد. ثم الأرقام, (كل رقم في سطر)،1- القرآن الكريم 2- الوقائع 3- نشيد من تلاميذ السنة الأولى 4- كلمة المشرف 5- أبو الشمقمق 6- حكم وأمثال 7- قصة قصيرة 8- نشيد 9- …10- الختام.
    ... كلمة عن أبي الشمقمق يلقيها الطالب إبراهيم اسحق، هكذا قدمه رئيس الجمعية. انفجر التلاميذ ضاحكين عند سماعهم أبا الشمقمق فهو غريب الجرس, هل هو قرد أم لعبة، أم خرافة من الخرافات؟ لم نتوقف عن الضحك والهرج إلا بعد أن زجرنا الأستاذ. صعد الطالب إبراهيم اسحق، وكان ضئيل الحجم مثلنا، لا ينبئ أنه في السنة الرابعة. صعد إلى حيث جلس على الكرسي وبدأ يقرأ من ورقته التي أعدها يحدثنا عن أبي الشمقمق وحكاياه. منذ تلك الأمسية صار لقبه عندنا هو أبو الشمقمق. ما رأينا إبراهيم ألا تذكرنا أبا الشمقمق!!.
    عندما يتحدث تلميذ بالمدرسة المتوسطة في نحو الرابعة عشر من عمره عن أبي الشمقمق، فسيستطيع المتأمل أن يسبر أغوار ثقافة هذا التلميذ و اهتماماته منذ تلك السن المبكرة، ولأنباه حدسه من أية بيئة ثقافية خلفها معرفة وافية بالتراث العربي تنشّأ هذا الفتى، ذلك أنه وحتى اليوم فإن قلة من المهتمين هي التي تعرف عن مروان بن محمد (ابي الشمقمق)، ربما عبر معاصريه من أمثال أبي العتاهية وأبي نواس وبشار بن برد. أقول لا بد من بيئة ثقافية تسمح لمثل تلك البذرة أن تزدهر وتنمو، فكيف كانت بيئته الثقافية آنئذ؟

    المشهد الثقافي للفاشر عام 1960

    على بعد بضع وسبعين كيلومترا جنوب شرق الفاشر، تقع قرية ودعة الوادعة عند المصب الأخير لوادي ساق النعام حيث أقام الأهالي سدا يروضون به الوادي في رحلته الأخيرة يسقون به زراعتهم. الوادي والسد جعلهما إبراهيم بعدئذ مسرحا لروايته الأولى (حدث في قرية). بين الخلوة والمدرسة الصغرى انتقل إلى مدرسة الفاشر الأولية المزدوجة، لعام واحد، قادماً من مدرسة قريته الصغرى ( (Sub grade امتحن بعدها و قبل بمدرسة الفاشر الأهلية الوسطى.
    من المشهور عن الفاشر أنها مدينة العلم وحاضرة سلطنة الفور حتى سقوطها، وحتى عندما قهرها الاحتلال (1916 – 1956)، فما زالت مدارسها القرآنية تمارس دورها العلمي دون تدخل يذكر. وعندما شيدت بعض المدارس مثل المدرسة الأولية المزدوجة وبعدها المدرسة الأولية الشمالية، فإن المدارس الصغرى كان منتشرة حتى في القرى، إضافة إلى الخلاوى التي كانت لا تقتصر على تحفيظ القرآن فحسب، وإنما تعلم أيضاً الحساب وبعض علوم الفقه. كانت هنالك خلاوى مشهودة مثل خلوة الإمام عبد الماجد، وخلوة الفكي سليمان وخلوة الفكي عبدالمجيد نور الدين والفكي عبدالله البنجاوي وخلوة حي التجانية ، وخلوة الفكي حميدة وخلوة الفكي بشير وخلوة جامع الفيزان،و بعض المدارس الصغرى، وكثير غيرها. كان هنالك معهد الفاشر العلمي العريق، حيث يلتحق الكثير من طلابها بعدئذٍ بالأزهر الشريف وجامعات مصر، والمدرسة الأهلية الوسطى والتي بناها الأهالي عام 1945م والمدرسة الأميرية الوسطى، إضافة إلى مدرسة كمبوني و التي بدأت في كنيسة الفاشر لبعض الوقت ثم لم تستمر طويلاً. وفي عام 1960 تم افتتاح مدرسة الفاشر الثانوية.
    كانت في المدينة مكتبات عامرة تأتيها الكتب مباشرة من بيروت والقاهرة ، مثل مكتبة حسين عبود ومكتبة عبدالله الكتبي ومكتبة النهضة ومكتبة الجماهير وفيها كانت كتب مارون عبود وجبران خليل جبران، ميخائيل نعيمة، وكتب دار العودة ودواوين أيليا أبو ماضي، والياس فرحات، ونزار قباني. كانت هنالك مجلة الآداب والطليعة والحوادث وكانت تأتي من مصر مجلات الهلال والمختار من ريدرز دايجست و المصور وآخر ساعة والاثنين وروزاليوسف وصباح الخير، وروايات إحسان عبدالقدوس، والسباعي، ونجيب محفوظ. تتنافس في ذلك مكتبة النهضة ومكتبة الجماهير الثقافية. كانت مكتبة الشيخ الصالح عبدالله الكتبي (والد المذيع المعروف محمد الكبير الكتبي)، المعروفة بتخصصها في كتب علوم الدين والفقه واللغة العربية، يقصدها طلاب المعهد العلمي وشيوخها وعلماؤها. وكان ثمة أنواع أخرى من الكتب من منشورات مصطفى البابي الحلبي وغيرهم، والتي تباع في أكشاك ومحلات عديدة، مثل قرة العيون ومفرح القلب المحزون والحصن الحصين وأبو زيد الهلالي، وعنترة، ومتن العشماوي و ابن الجزري، وفصوص الحكم، والأجرومية و السيرة النبوية، وبعض دواوين الشعر، ذات الطبعات الرخيصة و الورق الأصفر، وبعض الكتب ذات الخط المغربي و الرموز الغريبة، منتشرة عند بعض الباعة القادمين من غرب افريقيا. كانت الأندية الرياضية، المريخ و الهلال والأهلي والاستبالية، تقوم إضافة لنشاطها الرياضي بنشاط ثقافي و مسرحي يقوم بها الرياضيون من الطلاب و التجار و أصحاب الحرف، وخاصة ابناء الفاشر الذين يدرسون في حنتوب وبورسودان وخورطقت ووادي سيدنا، حيث كانت إجازاتهم مهرجانات ثقافية ورياضية عامرة وبهيجة. كانت الأندية رياضية وثقافية بحق، وكان الطلاب الذين يدرسون في مصر( الأزهر ودار العلوم و عين شمس)، يقيمون المحاضرات الثقافية و يحركون النشاط السياسي في المدينة وقتذاك. كان هنالك نادي الفاشر والذي بناه الأهالي أيضا ويحوي ملعبا للتنس ومسرحا ضخما وسيعا على الجانب الشمالي منه، أما الجزء الجنوبي فيضم مباني الأنشطة الاجتماعية والثقافية الأخرى، كالمكتبة وأماكن للعب الورق وتنس الطاولة والدومينو والطاولة ..الخ، كما كان هنالك نادٍ للعمال، جنوب شرق السوق الجديد. كان، كأنه شرط لازم أن يضم كل نادٍ مكتبةً مسؤولٌ عنها أمين من إدارة النادي. كان بالمدينة ملعبان للاسكواش. وملاعب للتنس في معسكر الجيش و بعض المدارس والأندية، وملاعب للسلة وكان هنالك نادٍ للصبيان، إضافة إلى دار ضخمة للسينما، حلت محل سينما نصار المتجولة. كانت هنالك المظاهرات التي يسيرها طلاب المدرسة الثانوية في كل عام يقام في نقعة الفاشر احتفال بثورة نوفمبر، فتطاردهم الشرطة، ويحتمون ببيوت الأهالي فلا تجرؤ الشرطة على ملاحقتهم.
    كان ذلكم هو مشهد المدينة بعد أربعة أعوام من استقلال السودان حيث شارك أهلها بحرق العلم الإنجليزي للمرة الأولى ، ذلك الحدث المشهود الذي سارت به الركبان .

    رواية حدث في قرية:

    تم قبول إبراهيم اسحق بمدرسة الأحفاد الثانوية بأم درمان فانقطعت أخباره عنا، بعدها تخرج من معهد المعلمين العالي (كلية التربية بجامعة الخرطوم) أستاذا للغة الإنجليزية وخلال دراسته بالاحفاد تفتقت عبقريته في الكتابة، فلقد كانت مدرسة الأحفاد غنية بحق. فمن أساتذتها، عبدالله الشيخ البشير، ويوسف بدري، عبد الله البنا، علي عبد الله يعقوب، موسى المبارك، محمد الجاك عامر وعلماء مرموقون عديدون. وكان طلابها يشاركون في المناشط الثقافية والصحف بشكل لافت في حين كان أقرانهم في الأهلية أم درمان ومدارس الخرطوم أقل مشاركة آنذاك في المناحي الثقافية العامة، و أكثر عناية بالمقررات المدرسية، هكذا حدثني ابراهيم.
    ونحن في سنواتنا الأولى في الجامعة نشرت رواية (حدث في قرية) عام 1969م في طباعة ببروتيه أنيقة ضمن عدة أعمال قام بها القطاع المسؤول عن الثقافة والنشر بإحدى وزارات الحكومة في نهايات العهد الديمقراطي الثاني ضمن أعمال قليلة مختارة.
    وإذن فلم تكن مصادفة أن يتم اختيار رواية حدث في قرية ضمن تلك الأعمال القليلة التي انتخبت، ليتم نشرها وطباعتها في بيروت، ذلك أن اللجنة كانت تضم أدباء مرموقين ممن لهم إسهام مشهود ورؤية نقدية بصيرة، كالمرحوم عبدالله حامد الأمين والدكتور عبدالله علي إبراهيم أمد الله في عمره وآخرين، ولا بد أنهم أدركوا التمايز والجدة والمقدرة الفنية العالية في تلك الرواية عندما أجازوها للنشر، رغم لغتها غير المعتادة والتي قد تبدو عسيرة لأول وهلة.

    الصدمة:

    عندما صارت الرواية في أيدينا نحن ابناء دارفور، كنا أقل الناس احتفاءً بها، و للأمانة، فإنه يمكن القول بأنها كانت صدمة للكثيرين منا، و تبرأ بعضنا منها كأنها معرَّة! لم ننتبه إلى فنياتها و لا إلى غناها ولا إلى لغتها المدهشة. لا، بل أكثر ما أثار حنقنا، تحديداً، هي لغة الحوار فيها. ذلك أن اللغة العربية الدارجة في دارفور، وتحديدا في بعض البيئات التي لم تتلق حظا من التعليم، كان مما نشَّؤُونا على النفور منها نفوراً سافرا،ً لذا فقد كان استفزازاً مباشرا لناً أن نراها موثقةً في كتاب ! لم ينشأ هذا الحنق وهذا الغيظ من غير مسوّغ، و لفهم الأسباب، ينبغي إدراك ما يلي:
    دارفور تضم داخلها عشرات القبائل، وأغلب هذه القبائل لا تتحدث العربية، وإنما لها رطانتها التي تميزها و لسانها غير العربي. و لأن أغلبها تدين بالإسلام، فقد كانت العربية هي لغة الدين و العلم و التواصل بين القبائل، و لقد شجع سلاطين دارفور تعليم اللغة و جلب العلماء من مختلف الأمصار، و بالخصوص، المغرب العربي، فصارت الفاشر العاصمة الحضارية لتلك السلطنة حيث ازدهرت فيها المساجد و مؤسسات التعليم فبلغت شاوا بعيداً، و لأن العربية هي لغة القرآن و الحضارة و الثقافة السائدة الغالبة، فقد عني بالإهتمام بها عناية فائقة. و يتعجب المرء إذا تيسر له أن يرى عن كثب، كيف تتحايل و تخترع هذه القبائل من الوسائل المدهشة في سبيل اتقان هذه اللغة، وخاصة فيما يتعلق بالقرآن وحفظه، إلى درجة أن يخبرك تلميذ منهم، على سبيل المثال، كم مرة وردت في القرآن لفظ "أن"َّ وكم لفظ "إن"، وما هي الآيات التي تبدأ بلفظ" و لقد"، وفي أي السور، وكم مرة ورد لفظ الجلالة مجرورا، وذلك عبر رموز يكتبونها في أسفل اللوح يسمونها حبالاً! و مع ذلك فستجد أن في لسانهم بعض عجمة، وأن بعض مخارج الحروف عسيرة عليهم وتحتاج بعضها إلى دربة. ولأن مدينة الفاشر هي عاصمة الثقافة فكان الحرص على سلامة اللغة يتم تعهدها وسط الطلاب و التلاميذ، الذين يفدون من كل أنحاء السلطنة ومن مختلف القبائل قادمين برطاناتهم وأساليب نطقهم، مما يستوجب قدراً ضرورياً من الصرامة حتى تستقيم ألسنتهم، سيما وأن أكثر القادمين من القرى، تتراطن و لا يتم استعمال العربية إلا عند أداء المناسك أو التعامل مع القبائل الأخرى. لذا فقد نشأت في الفاشر لغة هي أقرب للفصاحة ، يحرص المعلمون على أن يتجنب التلاميذ لغة العامة، وخاصة لهجة وطريقة أهل القرى، سكان القيزان أو (القوَّازة) كما يسميهم أهل الفاشر، لذا كان مصدراً للسخرية كل من يتحدث بعبارات (القوازة) باعتباره شخصٌ جاهلٌ غير متحضر. تغذي هذه النزعة الوالدة في المنزل، والأب، والمدرس والأخ الأكبر، بل والشارع داخل المدينة. ومع الزمن فقد نشأ حاجز من النفور ضد تلك اللهجة الدارجة في أوساط المتعلمين من ابناء الفاشر، أعماهم عن تفحصها وإدراك غناها و مقدرتها الفائقة على التعبير. فإذا أضفنا إلى ما تقدم، المكانة السامية التي تحتلها الكلمة المطبوعة في وجدان أهل الفاشر باعتبارها اصفى و انقى صور التعبير، فذلك ما قد استقر في الوجدان في بيئة تجل الكتاب، وتعنى به غاية العناية، و إذن فلم يكن من اليسير تقبل تلك الصدمة دفعة واحدة، بأن نرى ما تربينا على ازدرائه مطبوعاً في كتاب!!. بدا لنا أن هذا الكتاب (الرواية) يفضح كل ما جهدنا أن نحاربه و نتعالى عليه! كأننا كنا نريد أن نقول إن هذا الكتاب يسيء إلينا ونحن لا نتحدث هكذا!!

    الذائقة الرفيعة

    غيرأن فتىً نابهاً من ابناء دارفور، حباه الله ذائقةً رفيعة وناضجة، رأى في الرواية عند صدورها، فتحاً جديداً في الروايات. انتبه إليها بحسه الناقد و تبين له مكمن الجمال و الابداع فيها فاحتفى بها أي احتفاء، وجرد قلمه الفصيح منافحاً عنها، مستجلياً جمال السبك و روعة الحوار و حيوية اللغة غير المألوفة في أوساط متعاطي ثقافة تلك الأيام. ذلك هو الآستاذ شمو إبراهيم شمو، أحد أبرز أبناء دارفور، و اكثرهم عنايةً بتراثها، والمسحور أبداً باسلوب أهلها في التعبير. كان يومذاك في أواخر دراسته الجامعية في كلية الآداب جامعة الخرطوم، ولقد سجل شمو مقالات نقدية للرواية تعد، و حتى اليوم، من اعمق الدراسات النقدية التي تناولت رواية (حدث في قرية)، و رواية (أعمال الليل و البلدة).
    و تتالت الدراسات و المقالات النقدية عن الرواية، وبينما ركزت بعضها في غموض اللغة و عسرها، كان آخرون، يدافعون عن تيار الرواية الجديدة و لغتها، و أساليبها. و من حسن الحظ، في تلك الأيام، و عقب ثورة اكتوبر فقد برز تيار ثقافي في السودان يحمل لواءها جماعة "أبا دماك" و أهل التيار الاشتراكي، يحتفي بالتعبير باللغة العامية، و خاصة في مجال الرواية والقصة القصيرة و لغة السرد و الشعر، ولذا فقد وجدت تلك اللهجة في الرواية من الأنصار ما حيّد به الفئة التي ترى في التعبير بغير الفصحى خروجا عن قواعد الإجادة والقدرة، أو هو صنو الإخفاق و العجز! أقول من حسن الحظ لأنه لو لم تكن تلك الظروف مواتية، لما أجازتها اللجنة لتطبع، كما أن اختيار اللجنة ذاتها جاء من عناصر و في ظروف و متغيرات سياسية مواتية. عندئذٍ انتبه المثقفون من ابناء دار فور إلى ما بين أيديهم، و عندما صدرت الرواية الثانية (أعمال الليل و البلدة) كان الانطباع جد مختلف، واكثر قبولاً وترحابا، بل تجلى للكثيرين مكامن الجمال في اللغة والسرد و بدا الاحتفاء الحقيقي بالروائي ابراهيم اسحق.
    يتبع...


    من مدونة سودان راي :

    http://sudaniyat.org/archive3/showthread.php?t=2834


    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2010, 03:32 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)



    الحبيب محمد عبد الجليل

    أحسب أن تعدد الملفات تُشتت الرؤى ،
    فكنا نقف في مفترق الطرقات :
    ولا نذكر أين تركنا " فروة المقيل "
    لمثل هذا الشاعر الذي عرفته عاصمة الثقافة العربية
    وتطلعت لأنواره يتعين على أهل وطنه أن يعرفوه في سفرٍ واحد ،
    يدخلون " خلوته " ويعضون التمر ، فمن بعده الصيام الذي
    يخرج فيه الجمل لسانه من عطش الحرّ

    هذا سلطان الزمان
    وفيه منابت شتى ، نجمعها في واحدة
    نكون قد فزنا

    محبتي


    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-20-2010, 11:41 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    الأخ الأٍستاذ/ عبدالله الشقليني - تحياتي،

    دع فروة المقيل وتعال من حيث شئت .. فنحن في الصيف
    يا صديقي ولا زال الطريق طويلاً .. نخط كلمتنا وعندما
    تضيق العبارة نردد مع عالم:

    أَدِرْ يا "ظريف"
    و دِرْ يا " حريف"
    و دُرْ بالرحيقِ على الأقربين
    و ألْقِِ السلامَ، وجِئْ باليمين
    و سَمِّ الإلَهَ،
    وصلِّ و سلِّم
    على خاتم المرسلين،
    و جُدْ بالطريفِ
    الرقيقِ العفيفِ،
    و هات حُدَاءً
    كجَلْوِ العروس
    حداءً يجود، كغيم الخريف
    يميتُ ويُحْيي،
    ثقيلٌ خفيفْ
    عنيفٌ لطيف.
    ****
    خمرتنا الشاي،
    خُطّابُها،
    وحسبك أنّا سُكارى بها
    فغنِّ لنا، نحن طُلاّبُها
    و زكّ النفوس و أربابها
    و حَكِّمْ " قوانين"شُرَّابها
    و أقمْ شرعها العدل
    ما بين أصحابها،
    و املأ أباريق أحبابها
    و اجْلُ أكوابها
    و مُرْ عسكريها وحُجّابها
    بألاَّ يطوفَ على بابها
    كمكلي!

    ===================

    ويبقى الحلم منتصباً في إنتظار قادمين
    لا تدجنهم حرارة صيف ولا برد شتاء يعيدون
    صياغة الوطن أبهى من أحلام لم تسندها
    الإرادة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2010, 06:22 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Picture1.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    محمد جميل/د. عبدالله الوشمي/عصام عيسى رجب/نصار الحاج
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2010, 10:28 AM

جعفر خضر

تاريخ التسجيل: 08-09-2008
مجموع المشاركات: 1600

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    التحية لك محمد عبد الجليل والتحية للجميع
    والانحناءة للشاعر عالم عباس


    DSC01966.JPG Hosting at Sudaneseonline.com

    عالم عباس يعجن قصيدة من طين القضارف

    DSC01945.JPG Hosting at Sudaneseonline.com

    منتدى شروق الثقافي شرف باستضافة :عالم عباس ، وعبدالعزيز بركة ساكن والبروفيسور غزافييه لوفن
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2010, 10:55 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: جعفر خضر)

    الاخ - جعفر خضر - تحياتي لك وللقضارف وأهلها
    من الجبل للصومعة ومن ديم النور لـ روينا
    وديم بكر وحي الأسراء وسلامة البى .. ما بيني
    وبينها لا ينتهي بعام .. شكرا على الطلة
    ونؤمل في الحكي الذي كان في أمسية القضارف
    شعر عالم وسرد عبدالعزيز بركه ساكن .. وإضافة
    البروفسور غزافييه لوفن ..

    سعدت بلقاء عبدالعزيز بركة ساكن في الرياض
    قبل شهرين بس .. في واحدة من جلسات السودانيين
    (أمات نفسا بارد) حكى فيها بركة تجربته بجميع
    تضاريسها حتى عندما أضطر للعمل (عامل صحة) ..
    وكيف أن هذه التجربة أضافت له وهو يتسلق عربية
    الصحة ويلف على البيوت يلملم الفضلات البشرية، قال
    كانت جميلة: بس بعض البيوت البنلف عليها فيها
    حبيباتي (بشوفني) .. جعفر شكرا ياخ.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2010, 12:36 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    يـا حزن مليون ارتعاش في حنايا أضلعٍ ذابت هباءْ
    لـيكن نـهارك مصلتا كالسيف في عنق الرياء
    لـيكن كليلك خاشعا متبتلا.وشما على شفة الدعاء
    لا القلب أن يـسـمعْ دعاءك يـسـتجيبْ
    لا الـموت مـستبق عـليك ويـستبد بـك القنوط
    فـأيـن لحـد الـقـبر مـن حـضن الـحبيب؟
    سـيـان لـحـد القـبر أو حـضـن الـحبيب
    كـلاهما مـوت وجـسر لـلفناء ولـلمغيب
    الله لـك
    يــا أيـهـا الـمـلقى بـقـارعة الــدروب
    يا أيها الـقـلـب اليذوب
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2010, 04:02 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)


    *
    كتبنا في سالف العصر والأوان :

    Quote: نعلمُ أن نفسك عاصفةٌ هوجاء تفرح وتحزن وتتأسى وتشتجر في دواخلها من ضروب الفِكَر وأزمات الواقع ، ولكنا نستفتحُ من روحكَ الغلابة تمشي في كل دروب الشِعر ، حواريه وأزقته ، وبيوته وبساتينه ، ولك : ( من كل روضة عينة ) ( ومن كل عينة زهرة ) لم نكُن في حضرتك سيدي الشاعر عالم عباس ، إلا كأباريق المَسيد.. تستمع وتستمتِع و تَطربْ .

    *
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-23-2010, 06:37 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    كتب عبدالله الشقليني:

    لمثل هذا الشاعر الذي عرفته عاصمة الثقافة العربية
    وتطلعت لأنواره يتعين على أهل وطنه أن يعرفوه في سفرٍ واحد ،
    يدخلون " خلوته " ويعضون التمر ، فمن بعده الصيام الذي
    يخرج فيه الجمل لسانه من عطش الحرّ

    هذا سلطان الزمان
    وفيه منابت شتى ، نجمعها في واحدة
    نكون قد فزنا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-23-2010, 12:54 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    ظـنـنـتُ الـذي راح عـني ذوى
    في المـسـاءات غــاب
    مـسـحتُ جـراحي بـراحي وأشـعلتُ لـلريح
    مـا مـزقته التباريح قوّضْتُ من لهفتي ألف باب
    شـتّان مـن نـار الـتعلات والبعد بـردُ المآب.
    مـن اين ؟ مـن اين؟
    سـبـحت بـاسـمك فـى الـركـعة الألــف
    بـعـد هـجـوع المـصلين والـعاشقين الـذين
    يـشقّون لـليل قـبواً، يلاقون أحبابهم في سكون
    رأيـتـك تـنـشقُّ مـن مهجتي وردة كـالدهان
    ادافع عـن وجنتيك خيوط الضياء الحبيس بقلبي،
    أداري عيون النهار
    لـتـنمو بـحـريةٍ عـن فـضـول الـمرأئي،
    وعـن هـمسات الوشاة وعـن عـنف نـبضي
    يـدفّـع نـسـغ المودة فـي عـرقك الـمشتهي
    لأحميك بـين ضـلوعي المدرّع بالصمت والوجد
    ي سدرة المنتهى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-24-2010, 06:58 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: نحن أبناء الأقاليم والمناطق المهمشة، ثمة صورة نمطية لنا في أذهان إخوتنا من بعض أهل المركز (وأركز على بعض هذه)، وهي في الغالب صورة سالبة، فإذا أتيحت لك فرصة تصحيحها يتكالب عليك نفرٌ يسلقونك بألسنة حداد، إذ إن ذلك تمرداً يلحق الضرر بامتيازات هي خالصة لهم من دونك! أنا أدرك ذلك منذ وقت طويل، وكثيراً ما دخلت في مساجلات متنوعة مع إخوة كرام تعلمت منهم الكثير واثروا تجربتي، ولعلهم بالمثل ازدادوا تفهماً. حين نشر لي صديقنا الأستاذ كمال الجزولي في صحيفة الصحافة (أوائل عام 2000)، ورقة كنت أعددتها لسمنار علمي حول ثقافة المركز وثقافة الهامش - يوليو 1998 كانت الفكرة هي التنبيه إلى أخطاء توارثناها ونتعامل معها كمسلمات دون إدراك أو فهم عميق، وقراءة لتحولات ومتغيرات كثيرة تستدعى وقفة وتصحيحا، مع وعي متزايد وظلم ماحق، وأنه قد آن الأوان للكلام بصراحة حول المسكوت عنه، والتفكير بصوت عال، وبشكل جماعي حول موروثاتنا الثقافية وفي الجانب الحساس منها. الورقة إذن مطروحة في منبر علمي يؤخذ كلامها ويرد في المكان المناسب، ويجب أن تناقش ببرود علمي هادئ ومستنير! ما حدث أنني لم أشترك في السمنار المعني، لسبب ما،! وبعد عامين رأى أهميتها صديقنا كمال الجزولي فاستأذن في نشرها تعميماً للفائدة. الورقة أثارت لغطاً كثيراً وحراكاً ثقافياً مهماً، في نظري. أسعدني وآلمني أيضاً الهجوم الضاري الذي أصابني، وسعدت بالذين تولوا الدفاع عن أطروحتي، وأبانوا لي معلومات مهمة كنت أجهلها، وتعلمت منها الكثير. لم أردّ على أحد، ولم اعلق على ما قد قيل، قدحاً أو مدحاً، سعادتي كانت في أن رسالتي وصلت كأوضح ما تكون، وأن السكون والركود قد بدأ يتحرك، وان الناس صاروا يدركون ويفكرون بصوت عال. كان الهجوم وإلقاء التهم، والتجريح الشخصي دليل نجاح في لمس المواضع الحساسة والعصب الحي، وفتح الجراح التي رُمت على فساد، وأن الخطر الذي كان كامناً بدأ الناس يرونه رأي العين! ولم تمض غير خمس سنوات أو نحوها منذ كتابتها حتى بدت تتجسد، تباعاً كل ما حذرت منه، كان يمكن تفادي معظم الأضرار التي حدثت لو عقل أهل الحل والعقد ما حذرت منه وصرخت به أنا (النذير العريان)!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-25-2010, 07:33 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    تنهزم الأفكار، نعم

    لكن بالأفكار

    يحتك المنطق بالمنطق

    والحجة بالحجة

    والبرهان الساطع بالبرهان

    نتجادل حتى

    يتثلم الرأي الأوهى

    في وجه الرأي الأقوى

    نختلف كما يختلف الناس

    ولكن يا للخزي ويا للعار

    إن أفلسنا

    حتى ضقنا ذرعا

    بالرأي الآخر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-26-2010, 06:35 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    درج النادي الأدبي بالرياض على الاحتفاء بضيوفه، لاحظت أن
    الاحتفاء كان زائداً عن المعتاد في ليلة عالم .. انتخــب
    النادي أحد كبار الشعراء ليرافق عالم في الأمسية، كمــا
    قدم لها رئيس النادي الدكتور/ عبدالله الوشمي، وعبداللـه
    أكاديمي وشاعر وأحد المهمومين بالشأن الثقــافي
    في المملكة كما أنه أحد أهم الناشطين العاملين على فتح
    النوافذ للثقافات العربية والعالمية في المملكة ولا يخفى
    رهانه على الثقافة.

    ظل النادي يخصص نصف الوقت للقراءات والآخر للمداخلات، غير
    أن الحضور من الأكاديميين والشعراء والمثقفين قد أجمعوا
    في ذلك المساء على ضرورة إعطاء المزيد من الوقت للإستماع
    للقراءات من الشعر الصافي المقطر.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-26-2010, 01:02 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    أحدثت قصيدة الباء التي أغفلت همهمات حيوية وسط
    حضور أدبي الرياض في ذلك المساء ..

    الف.. لام.. حاء..
    ثم أغفلت الباء عمداً
    هو الباء باء البهاء وباء البهار وباء البنفسج
    باء هو البحر، بوابة، للبكاء وللبوح، والباذخات من الغيم
    تهمي على باسقات الشجر!
    باء بعيد كما بحة الناي بعد الرحيل إلى بكة الشعر،
    حيث البلاغة تزهو بباء البديع وباء البيان
    وحاء
    تحرك حرية العشق، حاء من الحيرة المستكنة،
    حاء هو الحلم حين تحول من حالة الوهم،
    حاء الحقيقة والحيرة المصطفاة..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-27-2010, 11:40 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    تزداد القناعة بأهمية إمساك لحظة عالم
    في أدبي الرياض، فقد كانت لحظة مليئة بالإشارات
    الشفافة على مقدرة الكلمة (لو صدقت) على إعادة
    الاشياء إلى جادة الاستقامة.

    استضاف النادي بعد عالم
    العديد من رموز الثقافة والشعر من المنطقة
    العربية والعالم بالأمس كان الشاعر المصري
    (المقيم بفرنسا) وبعض التشكيليين الفرنسيين
    والعرب ..

    قرأ أحمد الشاعر:

    أنحنى للبكاء السعيد
    على حجر أمى
    مثلما ينحنى الماثلون
    أمام الملوك
    وكما يرفع الأمراء
    عن الرأس تيجانهم
    أرفع القلب قبعة فى الهواء
    وكما ينزلون عن الخيل
    والخيلاء
    سأنزل عن صهوة الكبرياء
    ثلاثون عاماً وأحبو على
    ذكرياتى
    وأرضع من هدهدات
    النساء
    أنحنى للسهاد النبيل
    على وجه أمى
    مثلما ينحنى النبلاء
    أنحنى لليدين اللتين
    تدسان لى
    فى حقيبتى المدرسية
    كل شروق
    فطائر محشوة
    بالدعاء
    أنحنى للندى الليلكى
    الذى يتساقط
    من كفها
    فى يدي
    =============================

    كانت أشعار عالم معلقة في مخيلة الحضور:

    لكنما ليلاي أبعد ، والوطن
    ينأى مع الأيام، لكن الوطن
    ينمو،
    فيا ليلاي
    مع الايام أيكما الوطن

    اليوم أسكر غربة
    وأنا احس الشمس ترضع من ثدي الغروب
    لو أنني حملتها بعضاً من الأشوق
    لاحترقت ضحى
    ولربما جنت، اذا لمحت
    حبيبي يغسل الاحزان عن جفن الدروب

    عالم عباس
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-29-2010, 09:03 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    دعـني أنـيخ لك الـقصائد فـي محطات الزمان
    فاطـلق أســاري مُــرْ كـما تـهوى لـديْ،
    إذ ابـتـسمت قُــوىً تـكـاد الجِـنُّ تـرهبها
    وإذ ولّــــى زمــــان الـمـعـجـزات
    إنـــي إذا مــــا الــلـيـل خــــان
    وأضـاع طيفك في خضم عبابه - وهتفت باسمك
    مـا اسـتـجبت - أصـيح ، يـنبلج الـصباحُ
    خــــذنـــــي إلـــــيـــــك
    إنــي اصـلي مـرةً اخـرى لـتأخذي لـديك
    .. حـتى إذا صادفْتُ بـرقاً عـند بـسمتك التى
    ضـــن الــزمــان بــهــا عــلـىّ
    سـأذوبُ محترقاً سـعيدا فـي تـوهجها المقدس
    كـالــكـواكـب فـــــي الــســديـم
    لتظل نار البعث تخلق مـن رمادي عاشقا
    صهرته كالعشاق بالأشواق حتى ضاء في الليل البهيم
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-30-2010, 09:43 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    كتب جماع مردس عن عالم عباس:

    يذكرني الشاعر السوداني الكبير عالم عباس محمد النور، دوما الشاعر
    السويسري فيليب جاكوتية وتحديدا ديوانه (الأرض هي وطننا) والذي قال
    عنه احد النقاد الفرنسيين (ليس جاكوتيه شاعر التمزقات المأسوية،
    ولا التحولات ولا الإنقطاعات، ولا المعضلات المجردة من كل مخرج. وانما
    تتمثل موهبته في القبض ، عند المستوي الأكثر تواضعا، والأكثر انفتاحا
    للوعي ، عند تجليات الغريزة التي تمكن الأشياء من الإنزلاق بعذوبة في
    الهواء صوب الأعالي )

    لدي قراءة اشعار عالم عباس تجد في شعره فلسفة (تتبطن) العمل من
    الداخل، ، صيغ ومعان مفهومية، وهذا كله يمر عبر العلاقة مع الأشياء ،
    وفي شعره نحيي حضور الشئ المحسوس – الحضور المحسوس للشئ الحسي،
    شعر كالحلم توقظك كلماته المغسولة بالضوء ، كالنهار الذي تنتظر
    قدومه ، مليئة بالأمل كالساعة التي لم نعشها ، فيوض من المعاني
    الشفافة المترعة بأنواع من الأحساسيس والدلالات المتناغمة.

    وهذا ما يقودنا لأن نتساءل لمن يكتب الشاعر .. للخاصة ام للعامة ..
    هذه الأسئلة ظلت تحتل مكانا خصبا في عقول الأدباء والنقاد ومناقشاتهم
    ومساجلاتهم في الماضي منذ العهد العباسي ومثال لذلك ما اثير عن شعر
    ابي تمام من جدل نقدي من خلال كتابي (الموازنة بين شعر ابي تمام
    والبحتري ) للأمدي ( واخبار ابي تمام للصولي) وكان ذلك في العصر
    العباسي الذي تشكلت فيه مدرستان شعريتان تقليدية وحداثية ، وازاء
    هاتين المدرستين او المذهبين الشعريين شكل اتجاهان احدهما ينتصر
    للغموض الذي يلازم الشعر ويعده شيئا داخلا في طبيعة الشعر ، والأخر
    ينتقده منتصرا للوضوح ، ولعل ابا اسحق ابراهيم بن هلال الصابي هو
    اوضح المنتصرين للغموض موقفا ، فقد عد الغموض سمة ( الشعر الفاخرة )
    وذلك بقوله (افخر الشعر ما غمض فلم يعطك غرضه الا بعد مماطلة منه)
    كذلك عبدالقادر الجرجاني الذي ينتصر للغموض .

    ------------------------------------------

    غضبٌ في السماء
    وقد صبّت الشمسُ من حقدها
    ما تشاء!
    شواظاً وناراً،
    فما ثَمَّ ماء!


    لم يكن في السماوات من مطرٍ،
    فالسحاب جهامْ
    والأرض من غيظها
    برْقَعتْ وجهها
    تستفزُّ الأنام.
    هبّت الريح تتْرى،
    بأخْبثَ ما تحمل الريحُ،
    واستوثق المَحْلُ يسري،
    وشاع السقام.
    وعمّ الظلام.
    ودبَّ السهاد فلا نوم،
    فالنوم يقظان،
    سهران للموت،
    والموتُ أقسم
    ألا ينام!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-31-2010, 08:33 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Pictureb1MMarail29.JPG Hosting at Sudaneseonline.com


    عندما كانت قاعة أدبي الرياض تضج بالشعر
    كان:

    معتز وماريل خارج القاعة يعبران عن سعادتهما
    كما تشاهدون
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-31-2010, 10:47 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    تحية للشاعر الكبير والضيوف والضيفات الفضليات
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-01-2010, 08:14 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    كتب عالم في الروزنامة - 10 يونيو 2008م ما يلي:

    الخميس

    وما زلت بالفاشر عرضة لمفاجآتها ..


    فقد دعاني نادي الشعر بالمجمع الثقافي للقاء أعضائه، والاستماع
    لأشعارهم، وتبادل النقد والتذوق، فاشترطت أن تصلني القصائد مسبقاً
    ليكون لديَّ متسع من الوقت كي أنظر فيها بروية، إذ من الصعب أن
    تدلي برأي في قصائد تسمعها لأول مرة، وفي جلسة واحدة!

    سعدت بمجموعة الأشعار الجيدة والناضجة والمبشرة التي قدمت لي، ومنيت
    نفسي بحوار ممتع في جلسة صغيرة مع شباب محب للشعر. لكن الأمر كان
    أكبر من تصوري! كان حفلاً كبيراً آخر، شارك فيه وزراء، ومستشارون،
    ومفوضون، ومعتمدون، وقادة أجهزة أمنية! وبعد أن قرأ الشعراء قصائدهم،
    وتحدث أهل الحل والعقد، دعوني إلى المنصة .. فأسقط في يدي!!

    لم يكن ذلك في الحسبان، فقد أعددت نفسي لحديث أهل الأدب مع بعضهم
    البعض، في حلقة دافئة بالشعر والمحبة لا يتجاوز عدد أفرادها العشرة،
    لكن ها أنذا، فجأة، مطالب بالحديث وسط كل هذا الهيل والهيلمان!

    إنتهزتها فرصة، فشكرت الحضور، وحمدت للمدينة أن تحترم رموزها، وتحتفي
    بتميزها. لكنني أضفت أنها يجب، أيضاً، أن تصون معالمها، ومن أشهرها
    نقعة الفاشر التي بناها السلطان عبد الرحمن الرشيد عام 1792م، ونقعة
    الخليفة محمد نور. فالأولى اختفت، وعفت آثارها، وحلت محلها الأكشاك
    والأطلال الشائهة! أما الأخرى فقد شيدت فيها مبان في غاية القبح! وحتى
    رهد تندلتي شوِّه منظره، واختنق بصفائح، وحوائط، وأكشاك، وبثور دميمة،
    بل وصار مواقفاً لسيارات (التيكو)! ومنذ أن شببنا كان أميز ما يميز
    الفاشر (آبار حجر قدو)، فكيف سمح المسئولون أن تدفن بالأكشاك الشوهاء،
    والدكاكين البائسة، فلا تبقى منها ولا بئر واحدة، ولو من باب الحفاظ على
    رمزية الموروث التاريخي، في مدينة يقتلها العطش، ولا يشرب (أرقى) أحيائها
    إلا مرة كل أسبوع؟! وشنأت ترك الحبل على غارب (العبقرية) الإستثمارية
    تحاصر حتى واجهات المدارس والمنتديات، بل والمجمع الثقافي نفسه، لا
    بالمكتبات وأكشاك الصحف، وإنما بكل ما لا يخطر على البال من كناتين وأبسطة
    وأكشاك خردوات! والأدهى أن تلك (العبقرية) تفتقت، أيضاً، عن مراحيض استثمارية
    عامة! فاعجب (لثقافة) تقتات من الخبائث!

    أما ما ردَّ به المسئولون على انتقاداتي فسأمسك عنه، حتى لا تقولوا إن
    العذر أقبح من الذنب!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-02-2010, 11:24 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    قرطبة

    إيه يا قرطبة!
    من بعض ما بين تاريخك المُشمّئزِّ
    وحاضرك المستفزِّ،
    وحسراتك الماطرة،
    وما بين ليل الكنائس،
    تجلي النواقيس في الفجر،
    توخز صمت المساجد مقهورةً،
    ثم تخنق أحلامها في حلوق المآذن،
    ينسرب الضوء منها،
    ويمضي بأوهامها الخاسرة!
    قرطبة،
    كنت فيها أسير،
    وأنّى يغرِّد طيرٌ، أطير.
    وحيث تلَفَّتُّ حولي،
    أجدك ، كما الريح حولي!
    أمامي وخلفي، وتحتي وفوقي،
    وتطربني الزقزقاتُ،
    هديل الحمائمْ.
    تبعثرني لغة الطير، لكنني
    في صراخ غيابك، لا يستقرُّ
    سوى الصمت حولي،
    فابكي وأبكي، وأبكي !
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-03-2010, 10:57 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    من أرشيف أخبار سودانيزونلاين:

    في أمسية عكست عمق العلاقات الثقافية بين السودان والسعودية


    عالم عباس والعسعوس يعطران أروقة النادي الأدبي بالرياض

    استضاف النادي الأدبي بالرياض بالتعاون مع جمعية الصحفيين
    السودانيين والجمعية السودانية للثقافة والفنون والآداب
    الشاعر السوداني عالم عباس محمد نور والشاعر السعودي حمد
    العسعوس الخالدي في مساء الثلاثاء 27 أبريل 2010م، حيث جال
    الحضور على مدى سلعتين ما بين خيمة الحردلو وجرير والأعشى،
    وذلك عبر تواصل لمهرجان الإبداع السوداني السعودي وجسور
    التواصل الذي شهدته الساحة في الآونة الأخيرة.

    ؤأدار االأمسية باقتدار الشاعر الدكتور عبدالله الوشمي رئيس
    النادي الأدبي بالرياض، فقدم محاضرة في السهل الممتنع
    والحضور الذهني المتقد.

    بدأ الوشمي التقديم بكلمة ترحيبية أنيقة بالحضور وبالشاعر
    عالم عباس وزميله الشاعر حمد العسوس فارسي الليلة .. كما
    أعطى الحضور فكرة سريعة عن الأنشطة الثقافة الثرة التي
    انتظمت بالنادي في الآونة الأخيرة، والتي تضمنت عددا من
    الأنشطة الثقافية السودانية/بالتضامن مع جمعية الصحفيين
    السودانيين والجمعية السودانية للثقافة وللآداب والفنون.

    ورحب بعد ذلك الشاعرعالم عباس بالحضور.. وقال: في رياض
    الشعر وفي حضرة هؤلاء الأعشى وأمرؤ القيس والمرقش .. وحضوركم
    أنتم يجب التواضع.. نحن في مكان يتنفس الشعر بشكل مختلف ..
    نحن من التخوم العربية .. ولكن نحن أيضاً نقول الشعر كما
    يجب أن يكون، ثم ألقى بعد ذلك عددًا من قصائده التي نالت
    اهتمام الحضور وإعجابهم.

    وألقي الشاعر العسعوس دررًا من قصائده بأسلوب أنيق، وقدم
    اعترافًا حول إحدى قصائده، مما جعله محل التقدير لشجاعته.

    وشارك بمداخلات قيمة كل من الأستاذ الصحفي معاوية يس
    والدكتورة شيراز محمد عبد الحي والصحفية هويدا التوم والدكتور
    محمد الحسن والأستاذ محمد العليان.

    وعلق الشاعران على المداخلات تعليقات متعمقة، وأبان الأستاذ
    عالم عباس علاقته بالراحل المقيم الشاعر محمد عبدالحي الذي
    عده ثاني اثنين أحدثا ثورة في الشعر السوداني مع الشاعر
    الكبير التجاني يوسف بشير، وأكد أنه امتداد لجيل العباقرة
    مثل عبد الله الطيب ومحمد المهدي المجذوب، وفي مرحلة تالية
    الشاعر، مصطفى سند وأشار إلى أن ملحمة (العودة إلى سنار)
    للشاعر محمد عبدالحي تمثل أنموذجا في تناول قضية الهوية
    السودانية في الشعر، مع ما قدمه الشاعر الفذ النور عثمان
    أبكر من إسهام في هذا الاتجاه.

    وقد اتفقت الآراء على أن هذه الأمسية عكست بصورة جلية عمق
    العلاقات الثقافية بين البلدين الشقيقين، وأكد الأستاذ
    إسماعيل محمد علي أن الجمعية حريصة على أن يكون المثقفون
    في السودان والسعودية على تواصل مع المشهد الثقافي فيهما،
    لكون الثقافة جسر تواصل بين الشعوب له فاعليته وتأثيره.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2010, 07:43 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    جاء بصحيفة الرياض السعودية بتاريخ 24 أبريل 2010م
    ما يلي:

    حوار الإعلام والرواية والشعر
    أسبوع ثقافي جديد في أدبي الرياض

    عبدالله الوشميثقافة اليوم – محمد المرزوقي

    بعد أن فرغ نادي الرياض الأدبي الثقافي من إقامة ملتقاه عن النقد الأدبي
    في دورته الثالث، فقد انصرف النادي إلى إقامة أسبوع ثقافي جديد متنوع
    الفعاليات، وذلك عبر ثلاث أمسيات سيقيمها النادي خلال هذا الأسبوع .

    وقد أوضح رئيس النادي الدكتور عبدالله الوشمي بأن النادي يقيم الليلة محاضرة
    بعنوان "مشروع صحيفة الشرق" يقدمها الإعلامي قينان الغامدي، كما يقيم النادي
    يوم الاثنين أمسية ثقافية للشاعر فؤاد رفقة والروائي نجم والي، وذلك بالتعاون
    مع السفارة الألمانية، حيث تأتي هذه الأمسية ضمن الشراكات الثقافية التي
    ينفذها النادي مع الجهات المختلفة.

    وأضاف الوشمي: سيقيم النادي يوم الثلاثاء القادم أمسية شعرية لكل من
    الشاعرين الأستاذ عالم عباس محمد نور رئيس اتحاد الكتاب السودانيين
    والشاعر حمد العسعوس، وذلك بالتعاون مع جمعية الصحفيين السودانيين
    بالمملكة،كما سيوقع الأستاذ حمد العسعوس بعد الأمسية ديوانه الجديد
    (رسائل الفصل الأخير)..مشيرا إلى أن النادي ما يزال يستقبل بناء قاعدة
    معلوماتية واسعة للأدباء والمثقفين.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-06-2010, 04:56 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11582

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)






    sea-011.jpg Hosting at Sudaneseonline.com




    للأحباء جميعاً ،
    في قصيدته التي استهل بها ديوانه الشعري :" في انتظار الكتابة "

    (1)في انتظار الكتابة

    في انتظار الكتابة
    جلستُ على خِنجرٍ صَدِئٍ
    سَمْمَتْه الكآبةْ

    (2) حديد القصيد

    لايفُلُّ القصيدَ الحديدُ ولا النارُ
    إنَّ القصيدَ عنيد !

    (3) شمس الكلام

    ما يفُلُّ القصيد هو الصمتُ،
    لا الموتُ ،
    فأشرِق بشمسِ الكلام ،
    وإمَّا اكتويتَ بجمرِ التجاهُلْ
    غرِّدْ،
    وإمّا احترقتَ بجمرِ الحُروف العصيّة
    أورِقْ
    وإمّا انفجرتَ فأبرِقْ
    وإن طرْتَ حَلِّقْ،
    فإن شبَّ فيكَ جحيم القلقْ
    وقد ناوشَتْكَ رماح الأ{قْ
    وقد جرّحتْكَ السهامْ
    فإن شئتَ ألاّ تهونَ على الموت
    فامسِكْ بحبل القصيدْ
    فإن هَلَّ هلّلْ
    وإن قَلَّ حوْقِلْ
    وإن ثار، ثِبْ،
    قائماً في المقامْ
    وردِّدْ على خاتَمِ المُرسلينَ السلامْ
    لعلَّ ثمارَ الكلام
    يكون الخِتام ْ.


    عالم عباس محمد نور
    جدة / يوليو تموز 2002


    *

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 06-06-2010, 04:57 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2010, 08:45 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: عبدالله الشقليني)

    (1)في انتظار الكتابة

    في انتظار الكتابة
    جلستُ على خِنجرٍ صَدِئٍ
    سَمْمَتْه الكآبةْ


    (2) حديد القصيد

    لايفُلُّ القصيدَ الحديدُ ولا النارُ
    إنَّ القصيدَ عنيد !

    (3) شمس الكلام

    ما يفُلُّ القصيد هو الصمتُ،
    لا الموتُ ،


    فأشرِق بشمسِ الكلام ،
    وإمَّا اكتويتَ بجمرِ التجاهُلْ
    غرِّدْ،
    وإمّا احترقتَ بجمرِ الحُروف العصيّة
    أورِقْ
    وإمّا انفجرتَ فأبرِقْ
    وإن طرْتَ حَلِّقْ،


    فإن شبَّ فيكَ جحيم القلقْ
    وقد ناوشَتْكَ رماح الأرقْ
    وقد جرّحتْكَ السهامْ
    فإن شئتَ ألاّ تهونَ على الموت
    فامسِكْ بحبل القصيدْ
    فإن هَلَّ هلّلْ

    وإن قَلَّ حوْقِلْ
    وإن ثار، ثِبْ،
    قائماً في المقامْ
    وردِّدْ على خاتَمِ المُرسلينَ السلامْ
    لعلَّ ثمارَ الكلام
    يكون الخِتام ْ.

    ------------------------------------
    الاخ الأستاذ/ عبدالله الشقليني - تحياتي،

    كلمات تولد من جديد مع كل قراءة لتبعث
    في النفس شوطاً من الوعي الفعال
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2010, 06:22 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Pictureb1MMarail3.JPG Hosting at Sudaneseonline.com



    Pictureb1MMarail13.JPG Hosting at Sudaneseonline.com
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2010, 09:41 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    الأخ/ محمد عبدالجليل ـ
    الأخوة والأبناء :

    ليست القضية في التنوع من حيث هو حالة "هويات متعددة" ـ وإنما في الوعي بالفارق، وطريقة التعاطي وامتلاك جدلية التعايش "من عدمها" ـ باعتبار الوجود الفعلي لـ(شريك) ما بعد "الأنا" الفردي في الامتلاك ـ أليست مهزلة أن ندعي الحرية في تقييم بعض الخيارات الطاردة إلى فراغ عدمي.!..
    أحياناً "يبدو" وكأنما على مر التاريخ ومنذ نشأة الدولة السودانية "قطعاً" لم نتجاوز مفهوم "القبيلة الوطن" أو الدين الوطن أو حتى "الفكرة الوطن" حيث لا قيمة للمكان، بمعنى أن المواطنة متحولة والمكاسب غير ثابتة ـ أظنها الجغرافيا "ذات البعد المادي المحايد": هي الضامن الأصيل لحق المواطنة ـ ربما كان علينا أولاً : "الانتقال من حالة اللاوطن إلى الوطن ـ وهذا لا يعني أن "المواطنة" تنفي القبيلة أو الدين ـ باعتبارهما "واقع فعلي" ماثل أمامنا وعلينا التعامل معه ـ
    من الناحية الموضوعية والفكرية يمكن النظر في الخلاف ـ ذلك إن كان هناك "فكر اختلافي أصلاً" ـ عموماً "إن وجد" أراه حالة "تمايز" لها اعتبارها وموضعها في السياق الفكري والثقافي العام ولا يجوز أن تكون مبرر كراهية فضلاً أن تكون مبرر عداء ـ لا بد من وضع محددات "ذاتية" حقيقية محايدة "وليست مجرد شعارات زائفة" تأكيداً لحضورنا جميعاً، دون تغييب لطرف.
    في هذا الظرف الدقيق الذي الم بـ"سودانويتنا" أرى ضرورة للالتزام بالموضوعية والابتعاد عن المهيجات العصبية والمناظرات والتي "بطبيعتها" تستحضر بعداً تغييبياً للمعرفة وتتجلى فيها ذهنية الصراع في الانتقال إلى عقلية "إقصائية" لا يكتمل وجودها إلا بحمل مشاعر العداء والكراهية للآخر "أياً كان موقفه وموقعه" ولو في نفس "الحفرة" ـ علينا أن نعي "تماماً" أن المناظر (ليس معرفياً) تأكيداً، من كونه "متحولاً مجرداً" عن الحقيقة التي لا يبحث عنها "أصلاً".
    أخشى أن نقع في بؤرة التأزم وفرضية انتقال الكراهية إلى الواقع الثقافي السوداني ـ هل أكون محقاً إذا قلت : "نحن" المتضرر ألأوحد من ضغط الضربات الموجهة للقريب" ـ ماذا يهم "مدن الثراء البعيد" أن نتحاقد أو نتفتت ما دام "الاحتقان والغلو والموت" يجني لها من المال ما تعين به ترفها الباذخ.

    (عدل بواسطة صلاح هاشم السعيد on 06-08-2010, 09:56 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-09-2010, 12:30 PM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: صلاح هاشم السعيد)

    الأخ الأستاذ صلاح هاشم السعيد، تحياتي لك،

    تعجبني مداخلاتك فهي دائماً كثيفة محتوى ومبنى، وكل منها تحتاج
    قعدة في الواطة لتفكيك طبقاتها:

    (الوعي بالفارق)
    (طريقة التعاطي)
    (إمتلاك جدلية التعايش)
    (القبيلة الوطن)
    (الدين الوطن)
    (الفكرة الوطن)

    ..............
    ..............
    .............
    ..............
    .............
    وهكذا كل عبارة رأس لموضوع وحوار طويل على (الجغرافيا ذات البعد
    المادي المحايد) فكيف الإنتقال من (حالة اللا وطن إلى الوطن) وطن
    يستوعب القبيلة والدين والثقافة وينسجم على عتبات الوعي والأفق
    الإنساني البعيد الذي يدرأ عنا (ترف مدن الثراء البعيد الباذخ)

    سأعود في وقت يسمح بالوقوف .. آملا ألا تضيق العبارة كما ضــــاق
    الوطن حتى الآن
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 09:35 AM

صلاح هاشم السعيد
<aصلاح هاشم السعيد
تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    Quote: الأخذ الأستاذ / صلاح هاشم السعيد - تحياتي لك..

    ما لم أقله اعلاه أن أستاذ عالم قال لي في آخر
    مكالمة قبل أن يغادر للوطن أنه آسف لأنه كان يريد أن
    يلاقيك وأنه لم يقرأ الخيط إلا وقد تبقت لسفره سويعات ..




    الاخ : محمد عبدالجليل

    دون إبطاء ..
    "فقط" لو علمت ..
    لذهبت إليه أينما كان ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 10:12 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    كتب صلاح هاشم السعيد:

    حباً في عالم عباس
    قد يبذل الشعر جهداً كي يغادر محطة "الموت" ـ
    وكأن الشعر بعد (وقائع ما بعد حرب البسوس) لن يظل كالسابق ـ
    مسالك الشعر عند عالم عباس لا تعرف حدوداً ـ كأنما "الفتح" لغته،
    إيحاءاته ما ورائية تنقال "إشارة" ـ وعد لانطلاقة "ما" للتفكير
    بتجاوزات الألفاظ "الأكثر خفاء" كعلائق خلخلة في (بنائية النص)
    وإيحاءاته الدلالية كـ(خاصية) صدام "جارحة" وليست تدويناً
    بالصفح في كل الأحوال، لكن المهم "جرد الحساب" والاستقدام "المر"
    والفريد للنص القرآني في بناء حداثي "مقاوم" خارج المدرك
    المعتاد لمفردات اللغة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

06-12-2010, 09:10 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عالم عباس جدل المعاني والنشيد يشعل ليل الصحراء نشيداً وألق أدبي الرياض الثلاثاء27 أبريل توج (Re: Mohamed Abdelgaleel)

    صلوا علىّ
    وخذوا شراييني اجدلوا حبلاً
    ومدوا من يدي
    دلواً لقاع الجبْ
    يابشراي لو هلّ المحي

    ان الذي ألقوه في ليل الخيانة
    كان طفلي، وبنيّ
    لو رداء منه ردوه الىّ
    اني عميت
    وريحه مازال ينفذ عبر خيشومي
    ترى من أي حي ؟
    برق توهج، كاد ان يحكي المحي
    وحدي أنا
    وأنفض سامرهم
    صرخت لعلهم
    لكنهم...
    ضنوا علّى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 2:   <<  1 2  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·


اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de