في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم .

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-10-2018, 10:31 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالله الشقليني(عبدالله الشقليني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-04-2008, 09:05 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم .




    في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور"
    للشاعر محمد المكي إبراهيم



    عَرجت "يثرِب" لسماوات العُلا وأصبحت مدينةً للمُصطفى . تَخَيرت موقع مسجدها ناقةٌ مأمورة . أفسح لها التاريخُ مكاناً عند كل موجة من بحار الدهر تضرب شواطئ النسيان ، فتألقت وتنضَّرت . فاض المسجد النبوي على نفسه وغطى كل رُقعة المدينة المنورة أيام قنديلها النبي الأكرم ، .. ألف صلاة وألف سلام عليه .
    عَبَرت من هناك القصائد كالعقود على أعناق الفاتنات ، منذ "كعب بن زهير"، و"عبد الله بن رواحة"، و"ابن الفارض"، و"البصيري" و"شوقي "وسلسلة من أساطين المُحبين الشعراء حين تغشاهم النفحات الربانية فتغتسل النفوس من سلسبيل النور المحمدي . يرشفون كؤوساً من زنجبيل الجنان ، ويَستطعمون خُبز الرب .
    نذكر حين كُنا نجلس في صِغرنا نستمع بانبهارٍ لأحفاد"حاج الماحي"يترنمون بمدح النبي بإيقاعات " الدليب " البهية : تسمعُ " قنديل المدينة الهاشمي " وتعقبها " سَمح الوصوفو يا رب نَشوفو " و في الختام " القُبة التَلُوح أنوارا" ، يمتدحون شمائله ويتغزلون بمدينته و المسجد . يعبرون قُرى الشمال وصفاً واحدة تلو أخرى إذ طاف بها "المادح" الكبير مُسافراً في طريقه لأداء مناسك الحج. تُشجي المدائح آذانكَ بعواصف لغةٍ تُلامِس وجدان الخاصة والعامة .لم نكُن حينها نحلُم أن يلفظ لنا شاطئ " محمد المكي إبراهيم " لؤلئيا ينفكُ من صلادة المُحار .
    ما كُنا نحلمُ أن نُحلِّق بطائرة الطفولة الورقية البريئة إلى بروق الجنان الموعودة ثم تخصف علينا لُغةً تستأنس بروحٍ لَدِنة تنام على أكتاف الكلام المَجدول لُغةً موسيقية مُبهرة .
    نَعلمُ أن الشُعراء ينحتون من اللُجَين أحرُفَ نور . فمن بين ثنايا الثياب البيض و أحزِمة المآزر ، خَرجتْ اللغة العاشقة . تجولت الأمكنة ولفحتها روائح عَبقَتْ من موائد التُراث ومصابيح المحبة .
    إن واحة " الأُبيِّض " ونخيل " إسماعيل الولي " أسقطت رُطباً من بعد انتظار . تجَمعت الظباء تدور من حول قباب الأضرحة راغبة ألا تُفلت من الصيد . صبَّت المحبة المتسربلة بحرير القُرون المُتصوِّف رحيقها في البُرهة عسلاً. خرجت القصيدة خُروج الفجر الصادق إلى الصباح المُشرقِ وغطتنا البشائر .
    غَالَب الشاعر " محمد المكي إبراهيم " شوقاً اندلق من جرار العِشق . اضطربت الأفلاك من شعاع اللغة وعجائب مُفرداتها تتراقص على الورق المكتوب فَرِحة على ألسُن القُراء . خرجت الفتنة الشعرية من وادي عبقر ، تُجرجر هزيمة شياطينه . ففي كل عنقود يُطلُ ناهضاً ، تُزهر نبتة ملائكية الرَضاع . تنزل الأنوار السماوية على عجل تتساءل عن عاشق نبتَ من بُستان التاريخ ، أورقَ هندسةًً في الوراثة الشعرية ، زَهرها خطَّاف ألوان . روائحها من عَبق البقيع حيثُ مراقد الهناء التي لن يقوم أصحابها إلا وعليهم سندس خضر وإستبرق ، مُتكئون على أرائك الجنان الموعودة بإذن مولاهم .

    ما انفصم الشعر عن وحي الإلهام ، بل اختمرت فيه تجربة حياة . ظلت في كهفها مُعتكفةً قروناً تتلو آي الذكر بموسيقاها القُرآنية حتى خرجت من لَدُن شاعرنا كاملة الجَّلال والدَّلال : ــ


    مدينتك الهُدى والنور
    مدينتك القباب
    ودمعة التقوى ووجه النور
    وتسبيح الملائك في ذؤابات النخيل
    وفي الحصى المنثور
    مدينتك الحقيقة والسلام
    على السجوف حمامة
    وعلى الرُبى عصفور.
    مدينتك الحديقة يا رسول الله
    كل حدائق الدنيا أقل وسامة وحضور
    هنالك للهواء أريجه النبوي
    موصولاً بأنفاس السماء وكأسها الكافور
    هنالك للثرى طيبٌ
    بدمع العاشقين ولؤلؤٌ منثور
    هنالك للضحى حجلٌ بأسوار البقيع
    وخفةٌ وحبور
    هنالك للصلاة رياضها الفيحاء
    والقرآن فجرياً
    تضيء به لهىً وصدور
    بساعات الإجابة تحفل الدنيا
    وأنهار الدعاء تمور.
    سلام الله يا أنحاء يثرب
    يا قصيدة حبنا العصماء
    سلام الله يا أبوابها
    وبيتها ونخلها اللفَّاء
    سلاما يا مآذنها وفوج حمامها البكَّاء،
    ويا جبل الشهادة والبقيع سلام
    ***
    على أثل الحجاز وضالها
    وعلى خزاماها
    تهب قصيدة الصحراء .
    إلى تلك البساتين المعرجة الجداول
    والقباب الخضر،
    يهفو خاطر الدنيا
    وتحدى العيس في الصحراء
    مدائح لم تقل لبني الزمان
    ترددت عبر القرون ليثرب الخضراء
    ***
    قصائد من رهافة وجدها
    شقَّت جليد الصخر
    واجتازت عباب الماء،
    ***
    قوافل ما انقطعن عن السَّرى
    صلًّتْ عليك
    و أوجفت عبر القرون
    إلى قصيدة حبها العصماء
    ***
    ببابك يستجير الخائفون
    ويجلس الفقراء.
    ببابك تدخل التقوى فتوح الفاتحين
    وحكمة الحكماء
    وفي نَعماء عدلك ترتع الدنيا
    وميزان الحساب يقام
    حفاة الرأس والأقدام
    ندخل في نبوتك الرحيبة
    ***
    من الزمن الكئيب وناسه لذنا بنورك
    ومن شح النفوس ودائها المودي
    لنا بجمالك استعصام.
    مدينتك الهدى والنور
    وتسبيح الملائك في ذؤابات النخيل
    وفي الحصى المنثور
    مدينتك الحقيقة والسلام
    على السجوف حمامة
    وعلى الرُبى عصفور
    مدينتك الحديقة اقرب الدنيا
    إلى باب السماء وسقفها المعمور.
    ***
    محمد المكي إبراهيم لندن 1983
    من ديوان يختبئ البستان في الوردة
    ــــــــــــــ
    عبد الله الشقليني
    05/04/2008 م
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 03:18 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور"
    للشاعر محمد المكي إبراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 03:55 AM

احمد العربي
<aاحمد العربي
تاريخ التسجيل: 19-10-2005
مجموع المشاركات: 5829

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    سلمت عبد الله الشقيليني
    وسلم القائل

    قصائد من رهافة وجدها
    شقَّت جليد الصخر
    واجتازت عباب الماء،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 06:21 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: احمد العربي)

    Quote: سلمت عبد الله الشقيليني
    وسلم القائل

    قصائد من رهافة وجدها
    شقَّت جليد الصخر
    واجتازت عباب الماء،



    العزيز أحمد العربي

    نحمدحضورك مدينة النور الشعري


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 11:35 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote:


    عَرجت "يثرِب" لسماوات العُلا وأصبحت مدينةً للمُصطفى . تَخَيرت موقع مسجدها ناقةٌ مأمورة . أفسح لها التاريخُ مكاناً عند كل موجة من بحار الدهر تضرب شواطئ النسيان ، فتألقت وتنضَّرت . فاض المسجد النبوي على نفسه وغطى كل رُقعة المدينة المنورة أيام قنديلها النبي الأكرم ، .. ألف صلاة وألف سلام عليه .


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 09:22 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)


    يا رحمان ارحم بى جودك

    يارحمـان ارحم بى جودك دلى الغوث ينزل فى بلودك
    سم يا فمى اذكر معبودك قول يا واحدا حى فى وجودك
    يا مسعد اسعد بسعودك ونحن نصلى على مريودك





    بعض من كلمات وألحان حاج الماحي



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 09:50 PM

munswor almophtah
<amunswor almophtah
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 19119

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    تعرف يا الشقلينى الشعراء ديل أبدا ما تقدر تعرف إنو ممكن يقولوا شنو
    فقد قرات فى ذات الموضوع قصيدة عطسها حبا فى المصطفى ذلك التجانى عالم عباس والآن أطالع جمالية هذا الإسماعيلى وإبن الأولياء الدكتور محمد المكى إبراهيم فصفاء هاتيك الصفوة صفاء لا يخالجه عكر وكما الكريستال من خلاله ينظرون إلى حقائق الأشياء اللطيفه لا للكثيف من أجسادها ويصورونها بكاميرا الحرف الراقص لا ينقصون منها ولا يضيفون زوائدا....بل كما هى وما أجمل من المدينة إلا المدينة وكما هى جذبونا إليها فالتحيه للدكتور الشاعر المجذوب محمد المكى إبراهيم ولعالم عباس وللشقلينى الفى الحضره شارب كاس...............................




    منصور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2008, 09:29 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: munswor almophtah)



    عزيزنا الأستاذ منصور المفتاح
    تحية واحتراماً

    بالفعل لهؤلاء الشعراء كهوف صعبة الولوج .

    إن من يستحق الشُكر هو واهب الحليب الوجداني الذي تدفق من صدور حنونة ، غسلته دُنيا تعبُدية تألقت ذات برهة ، وتحدث البنان ناطقاً بها.

    بمثل هذا الإرث الثري ، تمتص العيون القارئة حليب الوجدان ، فنحن من الذين يتعين علينا : ( الأخذ ثم الشكُر ) ، فمثل أشِعارهم حلوة لشراب الوجدان وغسيل الدواخل ومحو تضاريس العُمر .


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2008, 11:10 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: يا رحمان ارحم بى جودك

    يارحمـان ارحم بى جودك دلى الغوث ينزل فى بلودك
    سم يا فمى اذكر معبودك قول يا واحدا حى فى وجودك
    يا مسعد اسعد بسعودك ونحن نصلى على مريودك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2008, 05:47 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: عَرجت "يثرِب" لسماوات العُلا وأصبحت مدينةً للمُصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2008, 03:49 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: عَبَرت من هناك القصائد كالعقود على أعناق الفاتنات ، منذ "كعب بن زهير"، و"عبد الله بن رواحة"، و"ابن الفارض"، و"البصيري" و"شوقي "وسلسلة من أساطين المُحبين الشعراء حين تغشاهم النفحات الربانية فتغتسل النفوس من سلسبيل النور المحمدي . يرشفون كؤوساً من زنجبيل الجنان ، ويَستطعمون خُبز الرب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2008, 08:29 PM

بله محمد الفاضل
<aبله محمد الفاضل
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 8617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    صلى الله عليه وسلم



    لكما التحية والمحبات
    وأنت تنسج بنبلك مدخلاً متماسك البهاء تمهد عبره لسِفر المسافر في سيد الخلق ومدينته
    فشكراً لكما ودمتما بهذا الثراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2008, 09:17 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: بله محمد الفاضل)



    pluginspage="http://microsoft.com/windows/mediaplayer/en/download/"
    id="mediaPlayer" name="mediaPlayer" bgcolor="#000000" showcontrols="false"
    showaudiocontrols="false" showtracker="-1" showdisplay="0" showstatusbar="0"
    videoborder3d="-1" enabletracker="false"
    src="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    url="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    autostart="-1" designtimesp="5311" loop="false">

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2008, 11:20 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: بله محمد الفاضل)

    Quote: صلى الله عليه وسلم



    لكما التحية والمحبات
    وأنت تنسج بنبلك مدخلاً متماسك البهاء تمهد عبره لسِفر المسافر في سيد الخلق ومدينته
    فشكراً لكما ودمتما بهذا الثراء



    الشكر موصول للحبيب : بلة محمد الفاضل




                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2008, 12:08 PM

Giwey
<aGiwey
تاريخ التسجيل: 03-09-2003
مجموع المشاركات: 2130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    الشقلينى

    تحياتى نديّات


    كنت قد عملت لسنوات مع شيخ من أهل المدينة فحدثتنى
    نفسى بأن أقرأ عليه شيئا" من هذا النص البديع فقال لى هذا
    الكلام من أجمل ما قرأت من شعر عن المدينة وأخذ منى النص
    وكتب جزءا" منه على تحفة تشكيلية وعلقه بجانب صورة ضخمة للحرم النبوى
    الشريف بمكتبه ......


    لك الود


    عبد الرحمن قوى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2008, 06:30 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: Giwey)




    الحبيب قوي
    تحية طيبة
    قرأت جزء من النص قبل زمان ، وأعدت قراءتي له مرة أخرى قبل أيام ،
    وعلمت أني كنتُ موشوش الذهن حينها ، ولم تلفحني تلك النسائم الروحانية بعد .
    وقرأت فخرجت كنوز وجدان الشاعر مولولة تصرخ بالمعاني ...
    شكراً حضورك بيننا


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2008, 02:09 PM

لؤى
<aلؤى
تاريخ التسجيل: 01-06-2003
مجموع المشاركات: 14343

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)


    وردى والمديح (( مدينتك الهُدَى والنُور ))

    وردى والمديح النبوى ((مدينتك الهدى والنور))





    pluginspage="http://microsoft.com/windows/mediaplayer/en/download/"
    id="mediaPlayer" name="mediaPlayer" bgcolor="#000000" showcontrols="false"
    showaudiocontrols="false" showtracker="-1" showdisplay="0" showstatusbar="0"
    videoborder3d="-1" enabletracker="false"
    src="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    url="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    autostart="-1" designtimesp="5311" loop="false">


    مَدِينَتُكَ الهُدَىَ والنّور

    مدينتك القباب
    ودمعة التقوى ووجه النور
    وتسبيح الملائك
    في ذؤابات النخيل
    وفي الحصى المنثور
    مدينتك الحقيقة والسّلام
    السّلام على السّفوح حمامة
    وعلى الرُبَى عصفور

    *****

    مدينتك الحديقة يا رسول الله
    كل حدائق الدنيا
    أقل وسامة وحضور
    وهنالك للهواء أريجه النبوي
    موصولاً بأنفاس السماء
    وكأسها الكافور
    هنالك للثرى طيبٌ
    بدمع العاشقين ولؤلؤٌ منثور
    هنالك للضحى حجلٌ
    بأسوار البقيع
    وخفةٌ وحبور
    هنالك للصلاة رياضها الفيحاء
    والقرآن فجرياً
    تضيء به لهىً وصدور
    بساعات الإجابة تحفل الدنيا
    وأنهار الدعاء تمور

    *****

    سلام الله يا أنحاء يثرب
    يا قصيدة حبّنا العصماء
    سلام الله يا أبوابها
    وبيوتها ونخيلها اللفّاء
    سلاما يا مآذنها
    وفوج حمامها البكَّاء
    ويا جبل الشهادة والبقيع سلام

    *****

    على أثل الحجاز وضالها
    وعلى خزاماها
    تهب قصيدة الصحراء
    إلى تلك البساتين
    المعرجة الجداول
    والقباب الخضر
    تهفو خاطر الدنيا
    وتحدى العيس في الصحراء

    *****

    مدائح لم تُقل لِبَني الزمان
    ترددت عبر القرون
    ليثرب الخضراء
    قصائد من رهافة وجدها
    شقّّت جليد الصخر
    واجتازت عباب الماء
    قوافل ما انقطعن عن السَّرى
    صلّّتْ عليك
    وأوجفت عبر القرون
    إلى قصيدة حبها العصماء

    *****

    ببابك يستجير الخائفون
    ويجلس الفقراء
    ببابك تدخل التقوى
    فتوح الفاتحين
    وحكمة الحكماء
    وفي نعماء عدلك ترتع الدنيا
    وميزان الحساب يقام
    حفاة الرأس والأقدام
    ندخل في نبوّتك الرحيبة


    شُكراً أستاذ عبد الله

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2008, 07:00 AM

محمد عثمان ابراهيم
<aمحمد عثمان ابراهيم
تاريخ التسجيل: 14-03-2007
مجموع المشاركات: 1313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: لؤى)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2008, 09:41 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: محمد عثمان ابراهيم)

    الأكرم : محمد عثمان إبراهيم

    لك التحايا الناضرات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2008, 09:13 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: لؤى)

    الأكرم : لؤي

    نعمت أهلا وحللت بيننا سهلاً
    إن القصيدة وليدة نزع بؤرة
    غائرة في الضمير ، وخرجت
    للدنيا .. تصرخ بالشجن

    ونسمع مطرب الشعب محمد عثمان وردي ،
    لنعرف تجربته في المديح وبين يديه درة باهرة اللغة
    خصبة المعاني ... بلوغ ثمار أشجارها الباسقة ..
    يحتاج كثير من الصبر ..
    شكراً لهداياك في ظل الدوحة النبوية الظليلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2008, 10:58 PM

ود محجوب
<aود محجوب
تاريخ التسجيل: 22-04-2003
مجموع المشاركات: 7226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    الأخ عبدالله الشقلينى


    اردت ان اتطفل على بستانك العاطر عل ان انال منه النذر اليسير رغم ان حديثك والرائع منصور المفتاح ما بتعقب. وانما هو انطباع واذا تطفل عليكم متواضع الحرفة فخذوه باللين لعل وعسى.

    اشار الرائع منصور لرائعة الشاعر عالم عباس مع ما اوردته من هيام الاديب ود المكى . وهما من روائع ما قيل فى مدينة الأنوار والأسرار وطيبة المصطفى صلى الله عليه وسلم.

    وانا أجد قصيدة عالم عباس أكثر بلاغة ورائعة ود المكى اكثر روحانية.


    أقول قولى هذا واستغفر الله لى ولكم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2008, 11:58 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    للعزيز ود محجوب ،
    لك أمنيتك ، والشاعران تحلقا في السماوات العُلا ،
    لكل منهما بصمته وأشجانه وإن الشفيع المصطفي لحري بإطلاق
    بخور العشق .. ودوننا الشفاعة



    ( عَبق البقيع ) للشاعر عالم عباس : فتحٌ في المديح النبوي




    إنها فتحٌ في شِعر المديح النبوي .

    يقولون لا نعرف أنفُسنا ، ولا نعرف شُعراءنا وهم يرتقون المَجد في العلا و إلى القمم . بسلاسة يقودون اللغة وقد استعصت على الأعاجم و المُستعربين والمستشرقين من فخامة قاموسها وفتنة جرسها وهو يراوح جوَّالاً بين الأمصار والأرياف والبوادي والحَضر. جَلَستْ اللغة عندهم وتشكلت بساتينها ، وتقاطر الندى يلعق أكمام وردها .كل الذي تعوّد الناس عليه تجده يجاور الغريب بلا نشاز. غطس الحصى في الرمل وتشققت الحجارة و نَبع الينابيع يصيحُ تَفَجُراً :

    هُنا السنابل مُذهبة الألوان بقمحها ترقُص من فرحٍ فمنْ يصنعُ لنا اليوم وليمة ؟

    دعانا الشاعر ( عالِم عباس ) لرحلة صفاء لفحته نسائمها وهو على راحلة مأمون سرجها ، معروف مآلها . تهتز هيَّ ثم تستقر أنى تشاء . الشهر كان شهر صوم منذ عامٍ مضى . على مزامير الزمن الماضي طرِب النبي داؤود وأطْرَب. في الماضي الوسيط لبِس الشعر لغة الموسيقى وشاحاً وأسفرت المعاني عن الجِيد المُرصع بالنعيم . قيثارة الزمن الماضي طوت الشعر في حضنها، ومن الصدور خرج هو صداحاً من ثِقل أحمال الوجدان و دفق العواطف .

    في دروب السيرة النبوية وقفات مع الشعر ونحن نقول بخلاف ما يُعْرَف :
    أبلغ الشِعر أصدقه محبةً .

    ذاك كعب بن زهير بن أبي سلمى، شققنا صدره وأنطقناه فقال:

    عبرتُ الفيافي ورياح سمُوم الصحارى مُتلثِماً لا تعرفني المضارب . تشتمّ الذئاب ريحي فتعوي ،وأنا في غرق إلهامي أفقتُ مُستبشراً عند مجلس العُلا ،
    حيثُ النبي وأصحابه . طرقتُ وأُذن لي ودخلت مُتلثماً أطلب الأمان فأمِنت. استقبلتني الطلعة النورانية ،ولو كنت رأيتها من قبل لنعُمت بالإسلام دينا ، وبمحمد بهي المراتب خير صحُبة في الدُنا ، وبإشراق محبته نوراً و هادياً . بدأتُ أنشد :


    بَانَتْ سُعَادُ فَقَلْبِي الْيَوْمَ مَتْبُولُ .. مُتَيّمٌ إثْرَهَا لَمْ يُفْدَ مَكْبُولُ
    وَمَا سُعَادُ غَدَاةَ الْبَيْنِ إذْ رَحَلُوا .. إلّا أَغَنّ غَضِيضُ الطّرْفِ مَكْحُولُ
    هَيْفَاءُ مُقْبِلَةٌ عَجْزَاءُ مُدْبِـرَةٌ .. لَا يُشْتَكَى قِصَرٌ مِنْهَا وَلَا طُولُ
    تَجْلُو عَوَارِضَ ذِي ظَلْمٍ إذَا ابْتَسَمَتْ .. كَأَنّهُ مَنْهَلٌ بِالرّوْحِ مَعْلُولُ
    شُجّتْ بِذِي شَيَمٍ مِنْ مَاءِ مَحْنِيَةٍ .. صَافٍ بِأَبْطَحَ أَضْحَى وَهُوَ مَشْمُولُ

    .................................................. .......

    ثم اتكأتُ على مِسند الشِعر حتى دنوت :


    إنّ الرّسُولَ لَنُورٌ يُسْتَضَاءُ بِهِ .. مُهَنّدٌ مِنْ سُيُوفِ اللّهِ مَسْلُولُ
    فِي عُصْبَةٍ مِنْ قُرَيْشٍ قَالَ قَائِلُهُمْ .. بِبَطْنِ مَكّةَ لَمّا أَسْلَمُوا زُولُوا
    زَالُوا فَمَا زَالَ أَنْكَاسٌ وَلَا كُشَفٌ .. عِنْدَ اللّقَاءِ وَلَا مِيلٌ مَعَازِيلُ
    .................................................. ....

    وما أن بلغت : إن الرسول لنور يستضاءُ به ... ، حتى نهضتْ النفس الباهرة من مجلسها ، وخلع النبيُ الأكرم عليَّ بُردته وألبَسَنِيها عفوا وسماحاً، فسُميتْ قصيدتي من ساعتها : البُردة .

    للتاريخ رنينٌ يأتيك من حفريات الزمن الماضي . أسفار أبطاله كُتبت بمحبة وأحرُف من نورِ أفعالهم .
    ( عبق البقيع ) : بوح من الطيب يأتيك من مراقد من استحلبوا الحليب من ضُروع العُسرة . نصروا الرسالة فخَلُدتْ وأغدق ربُهم على أرواحهم المنَّ والسلوى .

    جاء الشاعر ( عالم عباس ) و مشت عينيه فسيح المكان بأرض البقيع . ومن عَبقه سرى وجدانه بقشعريرة أنبتت لطائفها شِعراً . طرق المصطفى باب محبته الواجِدة ومن سُحبه المُكتَنـِزة أمطر. فكَّت خاطرة الشِعر ضفائرها عند مجلسه وتبخترت لُغة باهرة في المديح النبوي هزت عُروش ممالك الشِعر القديم وفاحت رياحينها. و بُردة النبي ، ومن عبق مِسك صاحبها الأصيل تمايلت أعطافها نشوى حين كتب الشاعر :



    عبق البقيع

    مِنْ نحْوِ طابَةَ كُلُّ الريحِ ريحُ صَبَا .
    .. وكلُّ نَشْرِِ خُزاماهَا زَهَا و رَبَا
    و رَفّ في الضوءِ مِنْ عطرٍ يَضُوعُ بِهِ .
    .. عِطْراً مضيئاً كَأنْفاس الرُّبَى رَطِبَا
    كُلُّ النواضِرِ منْ زهرائِها انْكَسفَتْ .
    .. كل البدور توارَى نورُهَا و خََبا
    فذا العقيقُ عقيقٌ من سَنَا شُهُبٍ .
    .. منْ مَِّنةِ الله، قدْ أعْطى وقد وهبا
    فالتُّرْبُ مِْسكٌ ومن عَبَقِِ البَّقيعِ نَدَىً .
    .. و النخلُ يَرْشَحُ طِيباً من أريجِ قُبَا
    سما بروحيَ مِنْ ريحانها سببٌ .
    .. إلى المعارج لَمَّا عَزَّ مُنْسَرَبَا
    هنا الأرضُ من نفحاتِ الله عابقةٌ .
    .. هنا السماواتُ قَدْ مَدَّتْ لنا طُنُبَا
    تسري السكينةُ في أوصالنا بَرَدا .
    .. ويخفقُ القلبُ من جّرائِها خَبَبَا
    .....................................
    أو حين يقول :

    صَلّى عليكَ إلَهِي قَدْرَ ما وسِعْت .
    .. آيُ الكتابِ معانٍ أثْقَلَتْ كُتُبَا
    يا ربِّ صَلِّ على المحبوبِ سيِّدِنَا .
    .. كما تكونُ صلاة، غَيْدَقَاً سَكِبَا
    سَحّاً سَكُوباً، دوَاماً دُلَّحَاً غَدِقَاً .
    .. غَيْثَاً غِيَاثَاً، مديداً، دَيْمَةً سُحُبَا
    ..........................


    للقلب أن يطرُق الأضلُعِ من فرحٍ فهُنالكَ من ضاقت نفسه وما وسعتها رغوة كؤوس الصفاء وقد طفحت شعراً ، عميقة جذوره في بطون الأمم . لله درُك أيها الشاعر الذي رقصت أنجُمه مُتلألئة في سماء العتمة وهو المُتيمُ جالس في طيب الثرى ، نَحَرَ الفؤادَ فَعَظُمتْ الذبائح في بهو البقيع الذي تَعرُشه السماء وتَفرُش بساطه الأرض ، وإنك لنازعتَ كعباً بُردته .

    عبدالله الشقليني
    17/05/2007 م

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 13-04-2008, 11:59 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2008, 05:19 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: عبق البقيع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2008, 05:27 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: للقلب أن يطرُق الأضلُعِ من فرحٍ فهُنالكَ من ضاقت نفسه وما وسعتها رغوة كؤوس الصفاء وقد طفحت شعراً ، عميقة جذوره في بطون الأمم . لله درُك أيها الشاعر الذي رقصت أنجُمه مُتلألئة في سماء العتمة وهو المُتيمُ جالس في طيب الثرى ، نَحَرَ الفؤادَ فَعَظُمتْ الذبائح في بهو البقيع الذي تَعرُشه السماء وتَفرُش بساطه الأرض ، وإنك لنازعتَ كعباً بُردته .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2008, 09:16 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote:


    عبق البقيع

    مِنْ نحْوِ طابَةَ كُلُّ الريحِ ريحُ صَبَا .
    .. وكلُّ نَشْرِِ خُزاماهَا زَهَا و رَبَا
    و رَفّ في الضوءِ مِنْ عطرٍ يَضُوعُ بِهِ .
    .. عِطْراً مضيئاً كَأنْفاس الرُّبَى رَطِبَا
    كُلُّ النواضِرِ منْ زهرائِها انْكَسفَتْ .
    .. كل البدور توارَى نورُهَا و خََبا


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-04-2008, 04:13 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: ( عَبق البقيع ) للشاعر عالم عباس : فتحٌ في المديح النبوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2008, 03:35 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)

    Quote: من الزمن الكئيب وناسه لذنا بنورك
    ومن شح النفوس ودائها المودي
    لنا بجمالك استعصام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2008, 02:06 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12033

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في صُحبة " مَدينتك الهُدى والنور" للشاعر محمد المكي إبراهيم . (Re: عبدالله الشقليني)


    اشتقنا لحديث الأرواح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de