الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله .

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 07:33 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالله الشقليني(عبدالله الشقليني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-05-2006, 01:35 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله .




    الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله.

    حالماً عاش بيننا، وحالماً رحل.
    لم يُرد أن يكلف أحباءه كثير شيء غير الرحيل بهدوء.
    في عين معارك الدُنيا كان حافظ بلسم الجراح.
    نردٌ تدحرج علينا في مُنعطفات العُمر، وكسبنا إنسانية
    فيَّاضة لم نعرف كيف نُدونها. مسته ريح من يجلسون
    للصفاء النفسي سويعاتٍ ينهلون من الصفاء فوق ما نعرف.
    لن تجنح سفائننا إن نظرناه كمؤسس حياة عِرفانية لا تعرف
    لها شريكاً غير روح تخفت متسربلة عبر قرون ولبست
    جسده . كمؤسسي الديانات القديمة، يمشون بيننا ويمتلكون قلوبنا
    ونحن لا نعرف كيف تدور الدُنيا بكل رغائبها، وهي على يده خُبزاً
    يصنعه حافظ من أجلنا دوماً.
    بين المعرفة والمحبة والصداقة يتخذ حافظ لنفسه الجمع بين كل العلائق
    الإنسانية ويتجرعها راضياً.

    رآني أول مرة على سرير الاستشفاء زائراً، فلدينا أصدقاء مشتركين بيننا. أمسك يدي بمحبة، وبدأ يسرد لي عن الدنيا من حولي يُجملها، ونسيت أنني على حافة رحيل أبدي أو أكاد. من صنع يديه كان يحضر لي طعاماً
    ( عُزوبياً ) فاخراً، مغموساً بمحبة لا أول لها ولا آخر. يسافر من أقصى برلين إلى أقصاها وأتجمل بمرآه ومُحادثته .
    يقول الطيبون من بُسطاء شعبنا:

    يرحل الطيبون عن دُنيانا عاجلاً، أما الأشقياء فيركضون خلفنا.
    رحل الطيب الإنسان بلغته ولغة العصر، وإنني متفائل بأن مسلكه بما يُضمر من فكر،
    سيبقى بيننا:

    لم ينته الأمر برحيله. فالذهن البشري خلاق وقادر أن يقفز من حواجز
    الجسد وسجونه ويحطّ في جسد آخر، ولستُ مُخطرفاً.

    عبد الله الشقليني
    15/05/2006 م


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2006, 01:55 AM

حمزاوي
<aحمزاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2002
مجموع المشاركات: 11590

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)

    قد تبدلت الدنيا وأصبح الأمل ذكري وصمت الصوت القوي وأنطفئت الومضة وتبدد الحلم وتجهم الواقع ونعي الناعي أن الدكتور حافظ فضل قد مات وبفقده فقدت السودان ركنا مهما من المباديء والقيم النبيلة.
    كان بشوشا متواضعا مع الجميع الصغير والكبير وكان أسدا هصورا في قول الحق ومجابهة الصعاب بعزيمة الرجال .
    ان الكلمات لا تفي والدموع لا تشفي وفى القلب لوعة وفي الكبد حرة لا تنطفيء , فنم عند مليك مقتدر في جنات الخلد مع الصديقين والشهداء.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2006, 11:52 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)



    عزيزنا حمزاوي
    خففت كلماتك سكين الذبح ،
    وهي في يد راجفة ، زاحِفة تملأ دُنيانا
    بأحزان الفجاءة ، وثِقل الرحيل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2006, 03:02 PM

Hani Abuelgasim
<aHani Abuelgasim
تاريخ التسجيل: 26-10-2003
مجموع المشاركات: 1103

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)

    أستاذي عبدالله،

    لك التحايا الخالصة، ولنا ولآل الفقيد الصبر.

    الدكتور حافظ عليه رحمة الله، والد زمينا د.مازن حافظ، عرفت فيه أبا مثالياوقائد وقدوة.

    وعرفته من خلال الزميل د. أحمد المعتز محمد محجوب، الذي عاصر وجوده في المانيا وكان (كما يحكي لناد.أحمد المعتز) بمثابة الأخ الأكبر للجميع، ولم ينسى أن يذكر فضله في دعم الحركة الطلابية هناك.

    وعرفته من خلال والدي د.أبوالقاسم محمد، الذي زامله في إحدى فترات الدراسة. فعرفت عبره رجل في منتهى الطيبة، لا ينبغي أن يكون سوى طبيبا بارعا، ومثقف يحب وطنه، وإنسان بأجمل ما تحمل الكلمة من معنى.

    له الرحمة والمغفرة.
    نسأل المولى له الجنة ونعيمها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2006, 03:49 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)

    هاني
    العزيز
    لك محبة من القلب ،
    فعطر الراحل فوّاح
    يُغطي الدُنيا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-05-2006, 03:52 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)



    في رحيل الدكتور حافظ فضل ، يُطهِّر الملح مآقينا .


    من فاهك يخرُج الغُصن ،
    وتُمسكُه حَمامة .
    من نظر مُحيَّاكَ يأتي الخير برداً رقيقاً على البشرة ،
    وتأتينا السلامة .

    في البدء لم أكن أعرف أن طائر الرفراف أو الذعرة أو الكناري أو الحسّون جميعاً أقصر عُمراً من العُقاب . أنتَ عصفور حطَّ على دربي ، ولم أكن أعرف أن عمري اليوم صار أطول إلا بعد أن سمعت أنك هادئاً رحلت . تركت لنا رُكن الشقاء نصطلي و غادرتَنا هَمساً .
    كانت الدُنيا عندما التقينا حزمة عِشق رغم المُصائب ، ذات سعة وبالناس أرحب . نمُد دفتر الهوية يوم وأقصاه ليلة ، وتفتح لك الأكوان أبوابها.. جيئة ، و إن أردت ذهابا .

    حين التقيتُك قبل أكثر من عقدين ، بدوت ناصعاً أنتَ وزوجُك وطفلكما الأول . مجدٌ يُضاحكني رغم أن في البال شواغل . كنتُ أنا على شفا رحيل أبدي أو أكاد ، وكنت أنت بلسم جِراح النفسِ والبدن .

    مِن صُنع يداك تذوقتُ طعام موطني ، أدفأ ألف مرة من كل الأطعمة الملوكية التي تأتي بأطباق العِناية . على سرير الاستشفاء جلست أنا وكنتَ قُبالتي تسرُد الحكاوي المُطربة . تركب تُرام المدينة من أقصى برلين الغربية إلى أطراف ( اشبانداو ) ، تحمل قلبكَ على أرجوحة الهوى . طعم حديثك دافئاً ، وداخل جسدك طفلٌ وعالِم ، عصفورٌ يُرفرِف وراحلة سماوية تطوي السماء طيا .

    جئتني كأنك تعرفني قبل ميلادي . كأنك لعبت مع أقراني في الضاحية ، أو اشتركنا هوى حين كان العِشق في طفولتنا نقسِّمه كقطعة خُبز .
    كأن الحلاج قد قرأ حُزني حين قال : ـ

    عَجبتُ مِنكَ وَ مِني يا مُنية المُتَمنّي
    أدنيتني مِنكَ حَتى ظَننتُ أَنَكَ أَني

    أي غمام حملك لموطنك ؟ ، وأي سِفر قديم دَلَّكَ أن ميعاد الرحيل قد أزِف وتُراب الوطن خير مرقَد .

    ما أعجب الدُنيا ، نودعها بطيب خاطر ، وتستقبلها الأجنَّة بالصراخِ ! .
    على الضفاف ضَربت الجُروف ماءها أدمعاً ، وارتج كوننا الصغير أن سامِقاً رحل بلا وداع .
    لأباريق الجنان بمائها السلسبيل أن تَطرَب ، تنسكب بإذن مولاها على مرقدك تُرطبه ، وتُبرِّد من على البُعد مواجِعنا .

    عبد الله الشقليني
    5/5/2006 م

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2006, 06:41 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)



    ترجل الفارس ،
    وانـزرع في الأرض :
    من هُنا تخرج سُنبلة
    ويُحلق الطير

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-05-2006, 06:47 AM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 20-05-2003
مجموع المشاركات: 20213

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)

    عزيزي الباذخ عبدالله الشقليني

    سلام و مودة

    ما أنبل حزنك يا عبد الله و ما أعمق مودتك لأصدقاءك و وفاءك هذا الممتد ..

    Quote: عَجبتُ مِنكَ وَ مِني يا مُنية المُتَمنّي
    أدنيتني مِنكَ حَتى ظَننتُ أَنَكَ أَني


    ألا رحم الله حافظ

    و حفظك المولى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-05-2006, 10:51 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: ابو جهينة)



    العزيز أبو جهينة

    لم يزل الدمع مثل الماء الثقيل ،
    حطَّ على بلور أعيُننا ،
    كان حافظ ملء القلب حناناً ،
    عواطفه تطوف بك عاصفة
    تقتلع كل الأحراش من نفسك .

    ليت السفائن تمشي على البحار العاشقة
    شكراً لك

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2006, 09:58 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 12002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الراحل الدكتور حافظ فضل .. حلمٌ لم يحن موعد رحيله . (Re: عبدالله الشقليني)



    كان نسمة إحساس بالإنسان وببلسم الحياة الراقية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de