قوانين الصحافة والأحزاب من أدوات الديكتاتورية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-11-2018, 10:43 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة الباقر موسى الباقر عثمان(Elbagir Osman)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-10-2011, 03:49 PM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 21257

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


قوانين الصحافة والأحزاب من أدوات الديكتاتورية

    جاء في الميدان

    ولماذا قانون للصحافة أصلاً؟!

    الحريات التي يطلقها الدستور، كحرية الصحافة،
    ظلت تقيدها قوانين الأجهزة اﻟﻤﺨتلفة. خاصة
    والدولة الشمولية تسيطر على كل هذه الأجهزة.
    على سبيل المثال قانون الأمن الوطني يمنح
    جهاز الأمن حق مصادرة وإغلاق الصحف. بل إن
    الجهات المنوط بها الدفاع عن الحريات الصحفية
    وحرية ممارسة العمل السياسي، درجت على
    الصمت التام تجاه الاعتداءات المتكررة على
    الصحف بما في ذلك منع توزيع الصحيفة بعد
    طبعها دون إبداء أية أسباب .
    كما إن الحكومة ظلت تواصل سياستها تحين الفرص ، لمواصلة هجماتها المرتدة علي
    الصحف ، عقب كل معركة يهب فيها الصحفيون
    لغل يدها عن التدخل في شئونها.
    أن الأساس المادي لضرب الحريات الصحفية قائم
    في البلاد، فهناك حالة طوارئ معلنة في أنحاء
    شاسعة من البلاد تدور فيها رحى الحرب. وقد
    غدا التوسع في السياسات الحربية ديدناً للنظام،
    بصرف الأنظار عن الأزمات المحيطة به من كل
    جانب.
    ومن عجب ، إن رئيس البرلمان وهو الجهة التي
    من المفروض فيه تبنى قضايا الحريات، يقول إن
    من يعترض على الحرب خائن ويجب حظر نشاطه
    ويتهم الصحفيين بأنهم جواسيس!
    يبدو فعلاً إن عدد الذين يتحسسون مسدساتهم
    في النظام، عندما يسمعون كلمة حرية الصحافة
    سيزداد بمتوالية هندسية.
    إن القانون الجديد للصحافة يأتي متزامناً مع
    توجه الحكومة لضرب هامش الحريات. وليس
    سراً، إن ترتيب البيت الإعلامي للنظام، جارِ على
    قدم وساق، لعزل البلاد وأخبارها عن العالم.
    فالسياسة الإعلامية للنظام لمرحلة ما بعد ٩ يوليو،
    تشمل بالفعل تضييق الخناق على الصحفيين
    وتشديد ملاحقتهم.
    إن موقفنا المبدئي لبسط الحريات الصحفية، يملي
    علينا أن نعترض على أي قانون للصحافة. ما ندعو
    له هو توافق الصحفيين أنفسهم عبر كياناتهم
    الصحفية، من مجلس رؤساء تحرير الصحف،
    واتحاد الصحفيين، على ميثاق شرف يرعى حرية
    الصحافة وتمسكها بأخلاقيات المهنة. والقانون
    الجنائي كفيل بمعالجة التجاوزات أمام القضاء
    الطبيعي.


    http://www.midan.net/almidan/wp-content/uploa...2011/10/Binder13.pdf
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de