نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 12:06 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة هاشم بدر الدين(Hashim Badr Eldin)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع

05-11-2006, 05:56 PM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع

    إنتهت الحرب العالمية الثانية بإنتصار الحلفاء على دول المحور. وهو إنتصار لم ينفرد به الإنجلوساكسون إنما شاركهم فيه الإتحاد السوفيتى ودول المعسكر الشرقى، فخلق ذلك توازن قوة وصراع نفوذ وسباق تسلح و حرب باردة دارت رحاها فى دول العالم الثالث.
    لكن بعد إنهيار المعسكر الشرقى وإختلال توازن القوة برزت الولايات المتحدة كدولة عظمى وحيدة لا تنازع فى سلطانها. وعندما كان هذا السلطان لا يتم الا بالممارسة، استغل الأنجلوساكسون ذريعة محاربة الإرهاب الإسلامى بعد أحداث الحادى عشر من سبتمبر للسيطرة على العالم، وتنصيب أنفسهم حكاماً على كوكب الأرض، وسادةً على ساكنيه.
    فكان الإنقاذيون الذين استضافوا بن لادن أول المنبطحين وأول من قدم البيعة للأنجلوساكسون، وارتضوا أن يكونوا، بعد قبول توبتهم، خُداماً لهم وجنوداً فى جيشهم المنتصر، وجواسيساً لهم على بقية المسلمين. حتى شيخهم الذى ضحوا به خطباً لود سادتهم، خرج من سجنه لينافسهم فى التودد والإنبطاح، وأخذ يفصل لنفسه ديناً جديداً يرضى عنه حكام العالم الجدد.
    مصلحة الإنجلوساكسون تقتضى بقاء نظام فى الخرطوم عميل منبطح يسبح بحمدهم. من أجل ذلك فلتُغتصب نساء دارفور وليقتل كل من فيها. لكن العجيب أن يخضع أبناء دارفور للتهديد ويوقعوا على موثيقة الخبير الفاشل أليكس دى وال، وكأنه بعد ذبح أهلهم وإغتصاب نسائهم وتشريد من إثنين مليون منهم، قد تبقى لهم شئ يخسروه.

    أليكس دى وال، الخبير البريطانى الذى صاغ وثيقة أبوجا، باحث ومستشار للمخابرات الأمريكية ، يتمنى أكثر مما يفكر، له عدة دراسات عن السودان، أشهرها " الطعام والسلطة فى السودان." وهو الكتاب الذى أغدق فيه بالإطراء على رياك مشار تمهيداً للدور الذى أوعزت به الولايات المتحدة لرياك للإطاحة بجون قرن عام 1991 ففشل وخابت فيه آمالهم.
    أليكس يعيش هذه الأيام حالة من (الهضربة) فمصيره ومستقبله الشخصى كمستشار لزوليك اصبح مرهوناً بتوقيع عبدالواحد على ورقة التوليت.
    Quote:
    The whole mediation has left Abuja save Sam Ibok, Boubou Niang and
    myself. President Obasanjo met with Abdel Wahid today and passed us a
    message, saying he doesnt want to speak to him again as he is just wasting time. The Americans say they won't speak to him unless he signs--or when he's in court. (Believe me they are 100% serious.) Sam and Boubou have also given up on the man. They leave Thursday morning with the signed copies of DPA to Addis Ababa.

    On 15th the Peace and Security Council will deposit the DPA with the AU and UN Security Council. In the 30 hours that are left for Abdel Wahid to sign, please encourage him to do the only responsible thing.

    The DPA isn't perfect. But it is one hell of a lot better than staying
    out in the cold. This chance will not come again. Never.





    معذرة أليكس دى وال ورئيسك زوليك لم نكن نعلم أنكم آلهتنا وأن بيدكم أقدارنا وآجالنا. ليس كل أهل السودان على شاكلة هذا الجبان المنبطح مجذوب الخليفة وعلى عثمان وعمر البشير والذين وقعوا معهم صاغرين. أفعل ما تؤمر يا زوليك، يبدو أنكم نسيتم المكان الذى قطع فيه راس جدكم غردون.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2006, 01:09 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 23203

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    الأخ هاشم بدر الدين

    تحية طيبة

    أرجو منك أو ممن يملك نص اتفاقية أبوجا الأخير أو أي رابط يوصل إليها أن يتكرم بوضعه هنا..

    ربما تكون حكومة الإنقاذ قد انتهزت فرصة تفرق المعارضة الدارفورية وانقسامها للوصول إلى ما تظن أنه نصر لها، ولكنها في نهاية الأمر لا زالت محاصرة ولن يفلت المجرمون من العقاب.. والمطلوب من الحكومة الآن كثير وإذا هي أوفت بما يطالب به مجلس الأمن والمجتمع الدولي يكون الطريق قد انفتح للشعب السوداني لبناء حكومة وطنية ديمقراطية تلتزم بالمواثيق الدولية.. اتفاقية السلام بين الحركة الشعبية وحزب المؤتمر الوطني تصب في نهاية الأمر في نفس الخط..

    وشكرا

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2006, 01:17 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Yasir Elsharif)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2006, 06:32 AM

هشام هباني
<aهشام هباني
تاريخ التسجيل: 10-31-2003
مجموع المشاركات: 51245

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: بكرى ابوبكر)

    البطل اخوي ود بدر الدين


    سلامات يا زول

    لقد اصبت كبد الحقيقة بهذا الموضوع دقيق التحليل وهو ما احاول ان اكتب فيه هذه الايام متناولا ذات النتائج بقراءات مختلفة تفضح تعاون الجمهوريين الاميريكان عبر انظمتهم المتعاقبة مع الانظمة الفاشية وبالتحديد في بلادنا منذ فترة حكم رونالد ريجان وتعاون ادارته مع عصابة مايو المندحرة المتحالفة مع الكيزان حيث استبيحت سيادة الوطن وخاصة بعد تكشف ذلك بعيد الانتفاضة اثناء محاكمات رموز مايو ومحاكمة منفذي فضيحة صفقة الفلاشا الشهيرة التي كشفت حيثياتها الي اي مدى كانت الدولة السودانية الفاشية والغة في العمالة والتبعية ولا زالت ذات الرموز السابقة من تلكم الحقبة الكالحة هم الان في النظام الراهن وهوذات النسخة المعدلة من مايو السابقة ويظل ذات التعاون القديم وبذات الوجوه .وذات التنازلات والعمالة لادارة الجمهوريين في عهد جورج دبليو بوش وهي التي تبدت في تصريحات مصطفي عثمان وزيارات اللواء غوش والتي كشفتها صحيفة امريكية مشهورة...حيث اوضحت التعاون المخابراتي الوثيق الذي تم بين الادارتين في وجود العراب عروة واخرين من ذلك الزمن الرديء..وكيف جاءت نيفاشا وابوجا وليدا امريكيا مائة بالمائة وهو وليد مخيب لامال شعبنا في الاستقرار والوحدة والسلام ....وساحاول ان افضل ذلك في موضوعي القادم للنشر هذه الايام.....ولي قدام

    هباني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2006, 11:54 AM

bakri abdalla
<abakri abdalla
تاريخ التسجيل: 10-09-2003
مجموع المشاركات: 1476

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: هشام هباني)

    Quote: As a proposal for a solution to the problem at hand, in
    which an armed Movement has failed to win a war, has extremely weak
    political structures, and
    is divided among itself, is facing an undefeated
    and powerful government that is recognized by the international
    community and has won legitimacy for its CPA with the South, it does not work.
    If you defeat your adversary on the battlefield you can dictate your
    terms. If you do not do so, no matter how deep the suffering of your
    people and how just and righteous your cause
    , you cannot do so. It is
    necessary to compromise.
    أليكس دى وال



    Alex de Waal


    Consultant to the African Union Mediation and
    DARFUR PEACE AGREEMENT author
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 01:33 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: bakri abdalla)

    Thank you Bakri for bringing this quote of the infamous letter of Alex De Waal
    This is his e-mail give him some heat
    [email protected]

    Here is a message from the arrogant CIA thug to the people of Darfur; an attempt to salvage the damage.



    Quote: AN OPEN LETTER TO THE PEOPLE OF DARFUR by Alex de Waal-Consultant to the African Union Mediation
    By
    May 9, 2006, 23:27

    Email this article
    Printer friendly page


    AN OPEN LETTER TO THE PEOPLE OF DARFUR





    “The Darfur Peace Agreement”



    What it Means for the People of Darfur







    Peace for Darfur



    The people of Darfur have suffered more than three years of terrible war, massacre, hunger and displacement at the hands of the Government of Sudan and others. The Darfur Peace Agreement is the first step for peace. We know that many more steps are needed.



    The Darfur Peace Agreement was signed in Nigeria on 5 May. It is the work of the African Union together with the United States of America, Great Britain, Canada, the European Union, the United Nations, and other countries. All these foreign governments and organizations agreed every part of it. Everybody in the international community supports it. It will allow Darfurians to return home in safety, to go about their daily lives again without fear for their families and loved ones, and to begin to see the end of their political and economic marginalization.



    Now that the Government has signed the Darfur Peace Agreement, the United Nations is able to consider sending soldiers to Darfur to protect the people. The Government of Sudan is even now talking to the United Nations and the United States about bringing a UN protection force in to Darfur.



    The Darfur Peace Agreement is 140 pages long and took teams of experts five months to negotiate. This is a short summary of the main points in the Agreement and an explanation of what it means for the people of Darfur.



    The Agreement has four main sections as well as a timetable for the different activities - most importantly, the total disarmament of the Janjaweed. The African Union, the Movements and international security experts will monitor this disarmament.



    Sharing Power



    Section one deals with how the Movements will share power with the National Congress Party, and how Darfurians will have their fair share of power in Sudan as a whole.



    The main points are:



    The Movements can choose one of their leaders who will become the fourth most senior man in the Presidency. His title is “Senior Assistant to the President” and the President has to involve him in every decision for Darfur.


    A new government body is set up, the “Transitional Darfur Regional Authority.” Its job is to do all the work to make the Peace Agreement real, including helping people return to their homes, providing money for rebuilding, providing compensation, sorting out land ownership, and organizing security. It will be headed by a nominee of the Movements. All the commissions - resettlement, compensation, land etc - will be headed by respected Darfurians nominated by the Movements.


    The Movements will get one Governor and some other government posts in Darfur as well as one Cabinet Minister and 12 seats in the National Assembly. The Movements did not, and cannot, win the war. The government cannot be forced to give away its majority before elections.


    Elections will be held in three years so the people of Darfur can choose their own government. A year later the people of Darfur can choose whether to have one Darfur Region or the three states of North Darfur, South Darfur and West Darfur.


    Darfurians will not have to pay any education fees for five years. They will get preferential treatment in civil service jobs.


    Rebuilding Darfur



    Section two deals with making sure that Darfur gets its fair share of Sudan’s wealth and making sure there is enough money for compensation, relief and reconstruction.



    · Every person who suffered during the conflict will be able to claim compensation from a special fund. Someone chosen by the Movements will run this fund. The government has agreed to compensate the victims. Not just for their own lives and their children’s lives, but also for their animals, their possessions, their homes, their health and much besides. It has already paid a first installment of $30 million into the fund. More will follow soon. The compensation process is simple and quick. There is even provision for interim compensation payments without a full hearing.



    · A special assistance programme will be set up to help every displaced person return home and rebuild their lives in areas where international troops have ensured they will be safe. There will be packages to help people begin to farm again, to keep animals, and to rebuild their houses. There will be assistance to dig wells and provide schools and clinics. Someone chosen by the Movements will run this programme.



    · The Government and international donors have promised the biggest-ever programme of rebuilding, which is guaranteed for ten years.



    · A special group will study who owns which land in Darfur and sort out disputes. Hawakeer will be the basis for the settlement of land disputes.



    · Masars will be demilitarized and protected. Nomads will be able to move freely with their animals once again.



    Security



    Section three is about security. It aims to stop the fighting immediately and make it possible for people to be safe, so that we can move on to control and disarm the militias, build up a police force that the people trust, and make sure that the rebel fighters are either incorporated into the army or disarmed and helped to build new lives for themselves.



    The most important issue is to stop the fighting. This is not easy. For almost three years the Government and Movements have promised a ceasefire and it has never happened. Because of this, the new Agreement is much tougher. Every army unit, militia or Movement force must confine itself to a particular place and will not be allowed to move. The African Union troops will monitor this closely, supported by international observers. After another six weeks, each military unit has to withdraw to a smaller area, and after another six weeks, to put its heavy guns in a special place where they can be monitored.


    The Government has to control every single militia by restricting it to its own base or its own home community. Attacks are strictly forbidden and will not be permitted.


    IDP camps and the areas around them will become “Demilitarized Zones” where no soldiers or militia are allowed.


    In IDP camps, the people themselves will choose their policemen from the community. Later on, these “community police” will become part of the ordinary police.


    The Janjaweed will be disarmed in stages. First they will not be allowed to roam about. Especially, they must be stopped in any area where there are civilians including people returning home from IDP camps. Then they must give up their heavy guns. Lastly they will be disarmed.


    4,000 fighters from the Movements will join the national army, with senior command posts from the very first day.


    The PDF will be restricted to their bases and then reduced in size. The police force will be reformed so that policemen are trusted by everyone and can perform their job effectively.


    The leaders of all communities will meet together to decide how they should control their village defence groups. Over time, when peace and stability is restored, everyone will hand over his gun.


    Now that the Peace Agreement is signed, the African Union is asking for more troops - including an airborne unit - and more equipment.



    Darfur-Darfur Dialogue and Reconciliation



    Part four of the Agreement is the Darfur-Darfur Dialogue and Reconciliation. This is a conference in which tribal and community leaders, women and youth, and all possible groups from every part of Darfur can meet together to resolve their problems. They will set up a “Peace and Reconciliation Council” so that problems between tribes can be solved quickly.



    Guarantees



    Many people in Darfur are fearful that the Government will not honour the Agreement or that Darfur will return to war again.



    Not just the African Union but also every single western country and especially the United States of America back the Agreement. President Bush wrote to Abdel Wahid Nour and Minni Minawi giving them his personal assurance that he will do everything he can to make sure that the Agreement is properly honoured, and that Darfur returns to peace and security, that the land is rebuilt, and that democracy is achieved. International pressure has never been so great. It will not diminish.



    Any peace agreement is a compromise between people who have fought and killed one another. We realize that people in Darfur are still deeply afraid and worried about their future. We hope that the Darfur Peace Agreement is the first step towards rebuilding Darfur as a common home for all its people.



    Alex de Waal

    Consultant to the African Union Mediation



    © Copyright by SudaneseOnline.com


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 01:23 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: هشام هباني)

    Quote: البطل اخوي ود بدر الدين


    سلامات يا زول

    لقد اصبت كبد الحقيقة بهذا الموضوع دقيق التحليل وهو ما احاول ان اكتب فيه هذه الايام متناولا ذات النتائج بقراءات مختلفة تفضح تعاون الجمهوريين الاميريكان عبر انظمتهم المتعاقبة مع الانظمة الفاشية وبالتحديد في بلادنا منذ فترة حكم رونالد ريجان وتعاون ادارته مع عصابة مايو المندحرة المتحالفة مع الكيزان حيث استبيحت سيادة الوطن وخاصة بعد تكشف ذلك بعيد الانتفاضة اثناء محاكمات رموز مايو ومحاكمة منفذي فضيحة صفقة الفلاشا الشهيرة التي كشفت حيثياتها الي اي مدى كانت الدولة السودانية الفاشية والغة في العمالة والتبعية ولا زالت ذات الرموز السابقة من تلكم الحقبة الكالحة هم الان في النظام الراهن وهوذات النسخة المعدلة من مايو السابقة ويظل ذات التعاون القديم وبذات الوجوه .وذات التنازلات والعمالة لادارة الجمهوريين في عهد جورج دبليو بوش وهي التي تبدت في تصريحات مصطفي عثمان وزيارات اللواء غوش والتي كشفتها صحيفة امريكية مشهورة...حيث اوضحت التعاون المخابراتي الوثيق الذي تم بين الادارتين في وجود العراب عروة واخرين من ذلك الزمن الرديء..وكيف جاءت نيفاشا وابوجا وليدا امريكيا مائة بالمائة وهو وليد مخيب لامال شعبنا في الاستقرار والوحدة والسلام ....وساحاول ان افضل ذلك في موضوعي القادم للنشر هذه الايام.....ولي قدام

    هباني

    ود الناظر
    كيفك يا حكومة
    يبدو أن الخبير الفاشل أليكس دى وال أصابته صدمة عندما نشرنا تهديده لعبدالواحد. سوف نُملك الحقائق للناس ليعلموا كيف يتم بيع بلادهم وكيف يحاول البعض تسويق نفس الإتفاقيات التى وقعوا عليها تحت التهديد ويتحدثوا عن مزاياها.إنتهى عهد الإستغفال.
    فى إنتظار تحليلك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 01:12 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: بكرى ابوبكر)

    شكرا يا باشمهندس على ايراد النص
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 01:11 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Yasir Elsharif)

    Quote: والمطلوب من الحكومة الآن كثير وإذا هي أوفت بما يطالب به مجلس الأمن والمجتمع الدولي يكون الطريق قد انفتح للشعب السوداني لبناء حكومة وطنية ديمقراطية تلتزم بالمواثيق الدولية.

    الحبيب د. ياسر الشريف
    ألا ترى أن طلبك هذا كبير جداً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 02:07 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    Quote: خطاب مفتوح إلى شعب دارفور

    بقلم/ ألكس دي وال – مستشار لدى وساطة الإتحاد الإفريقي

    ترجمة: مصطفى عبدالكريم مصطفى – الرياض
    [email protected]
    12/05/2006م

    نشر المقال في موقع سودانيزأونلاين.كوم في تاريخ 09/05/2006م في صفحة المقالات الإنجليزية.

    خطاب مفتوح إلى شعب دارفور
    (إتفاقية سلام دارفور) ماذا تعني لشعب دارفور

    سلام لدارفور:
    عانى شعب دارفور أكثر من ثلاث سنوات من حربٍ مرعبة، قتل جماعي، جوع، ولجوء على يد الحكومة السودانية وآخرين. إن إتفاقية سلام دارفور هي الخطوة الأولى نحو السلام. نحن نعلم أن خطوات أخرى عديدة (مازالت) مطلوبة.
    تم التوقيع على إتفاقية سلام دارفور في نيجيريا في الخامس من مايو. وهي – أي الاتفاقية – من عمل الإتحاد الإفريقي مع الولايات المتحدة الإمريكية، بريطانيا العظمى، كندا، الإتحاد الأوروبي، الأمم المتحدة، ودول أخرى. جميع هذه الحكومات الأجنبية والمنظمات تؤيد كل جزء منها – أي الاتفاقية. كل شخص في المجتمع الدولي يدعمها. سوف تجعل – هذه الاتفاقية – الدارفوريين للعودة إلى قراهم في أمان، العودة لممارسة حياتهم اليومية مرة أخرى بدون خوف على عائلاتهم وأحبابهم، والبدء في رؤية نهاية التهميش السياسي والإقتصادي لهم.
    والآن وقد وقعت الحكومة على اتفاقية سلام دارفور، فالأمم المتحدة أصبحت قادرة على النظر في إرسال قوات إلى دارفور لحماية المدنيين. الحكومة السودانية أصبحت الآن تتحدث مع الأمم المتحدة والولايات المتحدة عن استقدام قوة حماية تابعة للأمم المتحدة في دارفور.
    جاءت اتفاقية سلام دارفور من 140 صفحة ، وأخذت جهد فريق من الخبراء مدة خمسة أشهر للتسوية. هذا ملخص بسيط عن النقاط الأساسية في الاتفاقية ، مع توضيح ما تعنيه الاتفاقية لشعب دارفور.
    للاتفاقية أربعة أجزاء، وجداول تبين الأنشطة المختلفة – وأهمها النزع الكامل لسلاح الجنجويد. الإتحاد الإفريقي، الحركات والخبراء الأمنيين الدوليين سيراقبوا هذه العملية.
    مشاركة السلطة:
    القسم الأول يتعامل مع كيفية مشاركة الحركات للسلطة مع حزب المؤتمر الوطني، وكيف يكون لشعب دارفور نصيبهم العادل من السلطة بشكل عام.
    النقاط الأساسية هي:
    · يمكن أن تختار الحركات أحد من قادتها ليكون الشخص الرابع في مؤسسة الرئاسة. ومنصبه هو "كبير مساعدي الرئيس" وعلى الرئيس أن يحيطه بكل قرار يخص دارفور.
    · سيتم تشكيل سلطة حكومية جديدة "سلطة دارفور الإقليمية الإنتقالية". وعملها أن تجعل اتفاقية السلام حقيقية، ويشمل ذلك مساعدة الناس للعودة لمنازلهم، إعطاء الأموال لإعادة البناء، التعويض، حل مشاكل ملكية الأرض، وترتيب الأمن. كل المفوضيات – إعادة التوطين، التعويض، الأرض ..الخ – سيتم رئاستها من قبل أحد الدارفوريين يتم ترشيحه من قبل الحركات.
    · ستحصل الحركات على منصب والي ومناصب حكومية أخرى في دارفور، كما أنهم سيحصلون على وزير إتحادي و12 معقداً في المجلس الوطني. الحركات لم ولن تربح الحرب. لا يمكن إرغام الحكومة على التنازل عن أغلبيتها قبل الإنتخابات.
    · ستجرى الإنتخابات بعد ثلاث سنوات ليتمكن شعب دارفور من اختيار حكومته. وبعد سنة من ذلك، سيتختار شعب دارفور ما إذا كان سيكون لهم إقليم دارفور واحد، أو ثلاث ولايات؛ شمال دارفور، جنوب دارفور، وغرب دارفور.
    · سوف لن يدفع الدارفوريين رسوم دراسية لمدة خمس سنوات. وسيعطى الدارفوريين أفضلية في وظائف الخدمة المدنية.
    إعادة إعمار دارفور:
    يؤكد القسم الثاني على حصول دارفور على نصيبها العادل من ثروة السودان، والتأكيد على أن هناك موارد كافية للتعويض، العون وإعادة البناء.
    · في استطاعة أي شخص عانى خلال الصراع من الحصول على تعويض من صندوق خاص. سيتم إدارة هذا الصندوق من شخص يتم اختياره من قبل الحركات. وافقت الحكومة على تعويض الضحايا. ليس فقط – تعويض – حياتهم الشخصية، حياة أطفالهم، ولكن أيضاً – تعويض – عن حيواناتهم، ممتلكاتهم، بيوتهم، صحتهم والكثير بجانب ذلك. دفعت – الحكومة – القسط الأول ومقداره 30 مليون دولار للصندوق. وستتدفق الكثير عاجلاً. إن عملية التعويض سهلة وسريعة. حتى أن هناك تعويضات جزئية – مرحلية – سيتم دفعها قبل سماع كامل الدعوى.
    · سيتم وضع برنامج خاص لمساعدة النازحين العودة لمنازلهم وإستعادة حياتهم في المناطق التي ستتأكد منها القوات الدولية بأنهم سيكونون في آمان. ستكون هناك مساعدات للناس للبدء في الزراعة مرة أخرى، تربية المواشي، وإعادة بناء بيوتهم. ستكون هناك مساعدات لحفر الآبار، ومساعدات لبناء المدارس، والمستوصفات. سيتم إدارة هذا البرنامج من قبل شخصية ترشحه الحركات.
    · وعدت الحكومة والمانحين الدوليين ببرنامج ضخم - غير مسبوق في إعادة الإعمار. وهذا البرنامج مضمون لمدة عشرة سنوات.
    · ستقوم مجموعة خاصة بدراسة من يمتلك أي من الأراضي في دارفور والقيام بحل المنازعات. وستكون الحواكير أساس التسويات في منازعات الأراضي.
    · ستكون المسارات آمنة ومحمية. سيتمكن البدو من الترحال بمواشيهم بحرية مرة أخرى.
    الأمن:
    يتناول القسم الثالث الأمن. وهدفه وقف الحرب مباشرة، وأن يجعل ذلك الناس يشعرون بأنهم في أمان، ليمكننا ذلك من التحول لضبط المليشيات ونزع سلاحها، تكوين قوة شرطة يمكن أن يثق فيها الناس، والتأكد من أن قوات المتمردين إما تم استيعابهم في الجيش، أو تم نزع سلاحها ومساعدتها في بناء حياتهم الجديدة بأنفسهم.
    · المسألة المهمة هي وقف الاقتتال. هذه ليست سهلة. منذ ما يقارب الثلاث سنوات وعدت الحكومة والحركات وقفاً لإطلاق النار، ولكن ذلك لم يحدث أبداً. ولهذا السبب، فالاتفاقية الجديدة أكثر صرامة. كل وحدة عسكرية، مليشيا أو قوة تابعة للحركات لابد لها أن تلزم نفسها بمكان معين، ولن يسمح لها بالحركة. قوات الإتحاد الإفريقي، مدعومة بمراقبين دوليين ، ستراقب ذلك مراقبة لصيقة. بعد ستة أسابيع أخرى، على كل وحدة عسكرية أن تنسحب لمناطق أصغر، وبعد ستة أسابيع أخرى، على الوحدات العسكرية أن تضع أسلحتها الثقيلة في مكان مخصص يمكن مراقبتها.
    · على الحكومة ضبط أي مليشيا وذلك بقصر حركتها في داخل قواعدها أو في إطار المجتمع التابع لها المليشيا. الهجمات غير مسموحة بها البتة.
    · ستكون المناطق حول معسكرات النازحين منزوعة السلاح بحيث لا يسمح بتواجد المليشيات والجيش.
    · في داخل معسكرات النازحين سيتمكن الناس من اختيار الشرطة من بينهم. بعد مدة ، ستصبح (شرطة المجتمع) جزءاً من قوات الشرطة العادية.
    · سيتم تجريد الجنجويد على مراحل. أولاً سوف لن يسمح لهم بالتجوال. خصوصاً سوف يتم إيقافهم في أي مكان يوجد فيه مدنيين ويشمل ذلك العائدين إلى قراهم من معسكرات النزوح. ثم يلي ذلك تسليم أسلحتهم الثقيلة. وأخيراً سوف يتم تجريدهم كلياً.
    · سينضم 4000 مقاتل من قوات الحركات إلى الجيش القومي، مع مناصب قيادية من اليوم الأول.
    · سيتم حصر قوات الدفاع الشعبي في معسكراتها وتالياً يتم تقليص عدده. سيتم إعادة تكوين قوات البوليس ليكون قوة موثوقة بها من كل فرد ولتؤدي – هذه القوات – مهامها بفعالية.
    · سيتجمع جميع قادة المجتمع معاً ليقرروا كيف يمكن ضبط مجموعات دفاع القرى. مع الوقت، عندما يعم السلام، سيسلم كل فرد سلاحه.
    الآن وقد تم التوقيع على إتفاقية السلام، فإن الإتحاد الإفريقي يطلب مزيد من القوات، ويشمل ذلك قوة جوية ومعدات كثيرة.
    الحوار الدارفوري – الدارفوري والمصالحة:
    الجزء الرابع من الإتفاقية عن الحوار الدارفوري – الدارفوري والمصالحات. هذه عبارة عن مؤتمر يجتمع فيه قادة المجتمع وزعماء القبائل، النساء، الشباب، وأية مجموعات محتملة من أي جزء من دارفور، وذلك لحل مشاكلهم. وسيتم تشكيل "مجلس السلام والمصالحة" حيث يمكن حل المشاكل بين القبائل بأسرع ما يمكن.
    الضمانات:
    يعتقد الكثيرون في دارفور بأن الحكومة سوف لن تفي بما تم الاتفاق عليه وأن دارفور ستعود للحرب مرة أخرى.
    ليس فقط الإتحاد الإفريقي، ولكن جميع الأقطار الغربية خصوصاً الولايات المتحدة الأمريكية التي ساندت الإتفاقية. كتب الرئيس –جورج- بوش لعبدالواحد نور ومني مناوي ليعطيهم تأكيداته الشخصية بأنه سوف يفعل ما في وسعه لتطبيق الإتفاقية بأحسن ما يكون، وأن تعود دارفور للسلام والأمن، والأرض سوف يعاد تعميرها، وأن يتم تطبيق الديمقراطية. لم يسبق للضغط الدولي بأن يكون عظيماً بهذه الدرجة. سوف لن _ أي الضغط الدولي _ ينقص.
    أي اتفاق سلام هو عبارة عن توافق بين أشخاص حاربوا وقتلوا بعضهم البعض. نحن متيقنين بأن الناس في دارفور مازالوا خائفين وقلقين على مستقبلهم. نتمنى أن تكون إتفاقية سلام دارفور خطوة أولى نحو إعادة بناء دارفور كموطن مشترك لجميع ناسه – ساكنيه.

    بقلم/ ألكس دي وال
    مستشار لدى وساطة الإتحاد الإفريقي






    © Copyright by SudaneseOnline.com

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 02:20 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    To Alex De Waal,
    I don’t think I can address you by my dear, nor do I find in the writers manuals, or in my humble vocabulary a title that can obfuscate (only for the sake of diplomacy) what I truly think of you.

    I assume it’s not a pleasant experience to see your impudent threats published on the web. So the CIA thug suddenly has turned to a compassionate philanthropist whose heart is reaching out to the people of Darfur. (What a transformation—I believe in miracles, too.)

    If Abdul Wahid signs your piece of garbage he will only be another loser and join a huge club in Sudan crowded by short-range leaders who led their people down, but Sudan will never be an easy place for the Anglo-Saxon to roost, or rule by a proxy.

    Let's read a quote from an ealier article of yours
    Quote: Darfur's landscapes have a cruel beauty, and few are more unyielding than the nomadic encampment of Aamo. It is in a stony wasteland on a plain ringed by mountains formed from ancient volcanic cores. A distant sweep of pink sand marks the course of a seasonal river, Wadi Kutum. Many years ago, I stayed there as a guest of the nazir ('paramount chief') of a clan of Arab nomads known as the Jalul. With their broad black tents pitched on the sand, camels browsing on the thorn trees, and sparse but finely worked possessions, they were the stuff of coffee-table ethnography books.

    You obviously can write—so descriptively—and limn a landscape. I, too, read Lawrence Seven Pillars of Wisdom and was captivated by his pointillistic description of the Arabian desert; and I also could borrow his style—who cares nowadays.

    Your performance in Abuja and your writing about Sudan and Somalia make so evident a great imagination; when added to your immense erudition you can make one hell of a good fiction writer.

    Hashim Badr Eldin Mohamed
    I also fought in Sudan, you can go ahead and concoct charges of war crimes against me, too.

    (عدل بواسطة Hashim Badr Eldin on 05-13-2006, 02:54 AM)
    (عدل بواسطة Hashim Badr Eldin on 05-13-2006, 03:03 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 08:56 AM

هشام هباني
<aهشام هباني
تاريخ التسجيل: 10-31-2003
مجموع المشاركات: 51245

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    رفعة لله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 03:57 AM

شرف الدين آدم إسماعيل

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 844

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    الاستاذ / هاشم بدر الدين
    تحية طيبة


    فعلا صدق حدسي فيما يتعلق بعدم الحيادية فيما يتعلق بالمفاوضات فى ابوجا واعنى هنا الوثيقة المقدمة كاتفاق لللسلام فى دار فور , فهى لم تاتى بجديد غير تسمينها كورقة مقدمة من جكومة الخرطوم , وفيما يتعلق بالضغوطات والتهديدات التى مورست على وفود الحركات الثورية , نجد ان الوسطاء لجأوا لاساليب التهديد , فى حين انه يفترض بهم كوسطاء , العمل على تقريب وجهات النظر بين اطراف النزاع , لا التهديد والوعيد , وفعلا في زمن المصالح والمنافع الذاتية تنقلب الآية, فيصبح المظلوم ظالما ويصبح الظالم مظلوما , ولا يخفى على احد تصريحات مسئولى المنظمات الاممية , والاتحاد الافريقي بشأن الاستاذ عبدالواحد محمد احمد النور رئيس حركة تحرير السودان من محاولات للتقليل من شأنه وحجم قوته , والتى وصلت الى درجة المهاترات والاساءات , فالرجل اثبت الايام مدى شعبيته وحجمه الحقيقي , اضف الى ذلك ثباته على موقفه , وعدم التهاون فيما يتعلق بحقوق اهل دار فور المشروعة ,استطاع اخراس كل الالسن التى راهنت على توقيعه اتفاقا منفردا, واثبت لهم ان انسان دارفور لا يفرط فى حقوقه.
    مجددا نحي كل من رفض هذه الاتفاقية الهزيلة , واحيك اخى الاستاذ/ هاشم بدر الدين

    ولنا عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 04:52 AM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: شرف الدين آدم إسماعيل)

    الأخ الغالى شرف الدين آدم إسماعيل

    شكرا على المشاركة. اذا كان الرفيق عبدالواحد قد إرتكب جرائم حرب فلينقل فوراً إلى لاهاى، لكن أن يلجأ رجال المخابرات الأمريكية لإستخدام محكمة جرائم الحرب الدولية (والتى لا تعترف بها أمريكا) كوسيلة تهديد من أجل تنفيذ سياسة بلادهم وتحقيق مصالحها الإستراتيجية، فذلك أسلوب مرفوض، يفقد المحكمة مصداقيتها ويجعل منها مجرد آداة سياسية، ويجب إدانته مهما كان الثمن.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-13-2006, 01:58 PM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 06-03-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: Hashim Badr Eldin)

    Quote: اذا كان الرفيق عبدالواحد قد إرتكب جرائم حرب فلينقل فوراً إلى لاهاى، لكن أن يلجأ رجال المخابرات الأمريكية لإستخدام محكمة جرائم الحرب الدولية (والتى لا تعترف بها أمريكا) كوسيلة تهديد من أجل تنفيذ سياسة بلادهم وتحقيق مصالحها الإستراتيجية، فذلك أسلوب مرفوض، يفقد المحكمة مصداقيتها ويجعل منها مجرد آداة سياسية، ويجب إدانته مهما كان الثمن.


    و لماذا يضع عبد الواحد نفسه فى ذلك الموقف ؟؟؟؟
    لماذا يعرض نفسه لهذه الضغوط و هو الثائر الحر ؟؟
    هل إستشار هذه الأطراف الضاغطة قبل أن يعتلى جبل مرة قبل ثلاث سنوات معلناً التمرد على عصابة الخرطوم ؟؟؟
    لماذا لا يتخارج من هذه الأبوجا الفاسدة ؟؟؟
    على اية حال إنها لحظة تاريخية حاسمة لعبد الواحد أو خليل ... من يرفض نهائياً هذا السخف الأبوجى و التوقيع على فورمات الذلة المسماة " سلاماً " جوراً و بهتاناً ثم يعود للنضال المسلح ... فقد كسب وربح قلوب الملايين من الرافضين لهذا الإستسلام التخاذلى إبتداء بلاجئى المعسكرات و مروراً بالمتذمرين من المقاتلين و طلبة الجامعات و السواد الأعظم من أبناء دارفور بالداخل و الخارج أن كانوا عرباً أم زرقة ... فالطريق ممهد لأحدهما لأن يكسب كل هؤلاء ... خليل أو عبد الواحد , خاصة بعد سقوط أركو الشنيع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2006, 02:29 PM

Hashim Badr Eldin
<aHashim Badr Eldin
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 1714

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأنجلوساكسون آلهتنا الجدد يهددون عبدالواحد بنقله إلى لاهاى اذا لم يوقع (Re: حيدر حماد)

    الحبيب حيدر حماد

    إنتهت المدة ولم تجدى التهديدات.
    وجماعة أركوى يقولون أنهم سيطرحوها للتصويت داخل مؤسسات الحركة. وثيقة أبوجا ولدت ميتة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2006, 01:34 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 23203

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


فرصة السودان تكمن في التعاون مع مجلس الأمن والأمم المتحدة.. (Re: Hashim Badr Eldin)

    الأخ هاشم بدر الدين

    تحية المودة والاحترام

    عندما كتبت في مداخلتي أعلاه:


    Quote: والمطلوب من الحكومة الآن كثير وإذا هي أوفت بما يطالب به مجلس الأمن والمجتمع الدولي يكون الطريق قد انفتح للشعب السوداني لبناء حكومة وطنية ديمقراطية تلتزم بالمواثيق الدولية.


    كتبت أنت معلقا باقتضاب:

    Quote: الحبيب د. ياسر الشريف
    ألا ترى أن طلبك هذا كبير جداً.


    المطلوب من الحكومة أن تتعاون مع مجلس الأمن ومع الأمم المتحدة.. وها هي قد بدأت تفعل بعد أن أصدر مجلس الأمن بالإجماع القرار "رقم 1679 القاضي بنشر قوة دولية في دارفور مع إمهال الخرطوم أسبوعا للسماح لبعثة مشتركة من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي لزيارة الإقليم للتحضير لنشر القوة."
    "وتبنى المجلس القرار الذي يدعو إلى تطبيق اتفاق أبوجا بإجماع أعضائه وهدد باتخاذ إجراءات حازمة وفعالة ضد أي شخص أو مجموعة تنتهك أو تحاول إعاقة تطبيقه."

    فقد جاءت الأخبار:
    الخرطوم تتراجع وتبدي مرونة بشأن نشر قوة دولية بدارفور
    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/1F3B0C17-9106-49B7-8F05-A6E5E74E8F2E.htm

    وهذه خطوة جيدة وعلى فصائل دارفور التي لم توقع بعد أن ينقلوا كفاحهم المسلح إلى نضال سياسي سلمي تحت حماية الأمم المتحدة ومجلس الأمن.. هذا هو أقصر الطرق في رأيي وهو خير من استمرار الكفاح المسلح.
    وشكرا
    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2006, 01:23 PM

حيدر حماد

تاريخ التسجيل: 06-03-2005
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: و إعترف كبيرهم بالإنبطاح المذل (Re: Yasir Elsharif)

    و ها هو كبيرهم الذى علمهم السحر يعترف بإنبطاح تلاميذه العاصين
    Quote: الترابي يتهم الحكومة بأنها في طريق طأطأة رأسها لأمريكا



    الترابي

    السوداني:

    اتهم زعيم حزب المؤتمر الشعبي الحكومة بقيادة البلاد بسلسلة من حديد لاستعمار آخر في اطار سعيها للحصول على المكافأة الأمريكية بشطب اسم السودان من قائمة الارهاب والفرار من قائمة اتهام المحكمة الجنائية كسابقتها الجمهورية العربية الليبية التي طأطأت رأسها لواشنطن. وفيما وصف الترابي اتفاق أبوجا الذي وقع مؤخراً بأنه قضية تسوية خلت بنودها من منح أهل دارفور الشراكة في الحكم الاقليمي دمغ الدول الغربية بتعمد الخطوة لأنها أكثر الماماً بعقلية الاقليم. وحذر الترابي من مغبة ان يلقى الاتفاق بأهل المنطقة الى دائرة مغلقة باعتباره ليس جذرياً ومن شأنه الدفع بجماعات أخرى لحمل السلاح والتمرد ثانية. وشن زعيم المؤتمر الشعبي هجوماً عنيفاً على الحكومة مؤكداً انها حشدت مناصب ووزارات ووزراء دولة ومستشارين سلبوا أموال الشعب خصماً على المواطن السوداني الذي قام السواد الأعظم بدفع رسوم الضرائب من دمه ومن لحمه ومن تحت أرضه في اشارة الى البترول ولفت انتباه القيادات فيها الى ان حقوقهم من المحاكمة الجنائية سيقود البلاد الى نفق مظلم واعتبر نيفاشا وأبوجا بداية حقيقية لدخوله. وانتقد الترابي ما أسماه الخضوع والخنوع للأمريكان وتساءل هل خلقنا الله لنكون نسخة من الأمريكان نقول (سمعاً وطاعة) أم أننا خلقنا مختلفين ليكون لنا أصل في البلاد وقال: الحكومة وقياداتها تسعى لارضاء أمريكا وتغضب رب السموات والأرض قولاً وفعلاً. وصوب زعيم حزب المؤتمر الشعبي وابلاً من الانتقادات للحكومة مؤكداً انها تقود البلاد الى استعمار جديد في اطار سعيها للحصول على المكافأة الأمريكية بشطب اسمها من قائمة الارهاب ومن الفرار من قائمة المتهمين بمحكمة لاهاي. وقال ان النظام يجر البلاد لمزيد من الاذلال ولاستعمار آخر تحت الضغط والوعيد والترهيب مستدلاً بالطريقة التي تعاملت بها واشنطن مع الحكومة في الاتفاق الأخير وأرسلت ما أسمته بصغير أمريكا في اشارة لروبرت زوليك نائب وزيرة الخارجية الأمريكية للضغط على الحكومة التي سارعت لتوقيع الاتفاق قبل ان تستشير أمريكا الجانب الآخر (الحركات) وقال إن واشنطن استخسرت ان ترسل لهم 10 من كبار مسؤوليها حتى لا يكون اذلالها البلاد من زمرة من البشر (بل واحد).

    وأطلق الترابي دعوة لابدال النظام بالحكمة التي تتحول الى تعبئة ومنها الى طاقات تحقق أهدافاً ان شاء الله.

    وتوقع د. الترابي ان تلاقي قضية الشرق مصير دارفور وزاد (إرهاباً وتطويعاً) وأكد ان الاتفاق لن يحل أزمة دارفور حلاً جذرياً وحال توقيع الفصائل الرافضة تدفع الأوضاع في المنطقة. وقال ان الاتفاق محاولة لصرفهم عن الدين بكلمات ذكية شملتها بنود الاتفاق. وانتقد الترابي اتفاق نيفاشا مؤكداً ان مضامينه لم ترَ النور بعدُ ولم يضف جديداً على أوضاع الجنوبيين وعقد مقارنة بين اتفاق نيفاشا وأبوجا مؤكداً ان الأول إذا لم يتحقق سنطلق عليه اتفاقاً سطحياً ولكننا سنحمل حينها الذين يتولون الحكم من الجنوب مسوؤلية التراجع ونقول لهم ارتكبتم خطيئة ولكن إذا تعرض الاتفاق الثاني لنفس المآلات لا نستطيع ان نحمل المسؤولية لأهل دارفور لأن وجودهم شكلي ومهمش
    .
    sudanile

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de