صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-11-2018, 04:12 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-09-2006, 03:23 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي

    كتب محمد حامد جمعة ان محمد طه قتله الهوس الجهوي
    كان صادقا في ذلك , و لكن الجهة التى يقصدها ليست ذات البعد جغرافي
    و لكن تراجع في اللحظات الاخيرة عن الافصاح أكثر , و حاول ان يرمي الكرة غربا صوب حركات دارفور المسلحة , ولكن الحقيقة ان الهوس الجهوي
    هو من قتل محمد طه محمد احمد , الهوس الذي ينطلق من داخل الحكومة نفسها , الهوس الذي ينطلق من داخل معسكرين بالحكومة نفسها , المعسكرين بداخل المؤتمر
    الوطني نفسه , لم يتشكلا نتيجة موافق او اختلاف أراء , ولكنها القبلية المنطلقة من جهوية واحدة , هناك صراع محتدم بينهما منذ أمد ليس بالقريب .
    لوح معسكر بتهديدات علنية في انه سيبدأ تنظيف الطابور الخامس من الخرطوم , من المعني بتلك التهديدات ؟
    و بغض النظر عن موقف المرحوم من القضية الاخيرة التى تشغل الرأي العام السوداني و هي قضية القوات الدولية , الى أي المعسكرين كان يقف ؟
    الرسالة التى أراد قاتلوه ان يرسلوها , لا تعني أحزاب المعارضة من قريب او بعيد , ولا شركاء المؤتمر الوطني في الحكومة و ليس السلطة من قريب او بعيد ,
    انها رسالة موجهة لداخل المؤتمر الوطني , موجهة للمعسكر الآخر بداخله , ان الغرض من اغتيال محمد طه محمد احمد , هو توظيف الحادثة لتوصيل الرسالة ,
    أعني انه ليس المقصود بها مواقفه او صراعاته المتعددة , انما توجيه الرسالة بتسديد ضربة في عمق المعسكر الآخر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 04:03 AM

ahmed haneen
<aahmed haneen
تاريخ التسجيل: 19-11-2003
مجموع المشاركات: 7977

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    عصام

    تحياتي

    لا وقت للطبطبة ..

    فقد دخل الكلام الميس .. نرجو الأفصاح ..

    هل تريد ان تقول ..

    ان عصابة الجعليين داخل المؤتمر الوطني
    بدأت في تصفية عصابة الشوايقة ؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 04:11 AM

عبده عبدا لحميد جاد الله

تاريخ التسجيل: 19-08-2006
مجموع المشاركات: 2194

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: ahmed haneen)

    عزيزي عصام سلامات

    نسأل الله للفقيد الرحمة مع الشهداء والصديقين
    يا اخوان قتل محمد طه الهوس الديني الذي لاقبيلة ولا قبلة له،وكما رددنا نتيجة حتمية لمشروع العنكبوت الذي بنىّ على العنف والأقصاء وضاقت مواعينه ثم تحور الى هذا المنزلق الخطير .

    لا لترهيب وقتل الصحفيين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 06:25 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: عبده عبدا لحميد جاد الله)

    الاخ عبده
    عاطر التحايا
    قتل المرحوم الهوس بصوره المتشعبة و المتعددة , ألم تبعث الانقاذ الهوس الجهوي و العشائري و القبلي , .... الى كافة صنوفه
    انه الوجه الاخر للصراع الداخلي بين جماعات الهوس ذات نفسها ؟
    هذه الجريمة ليست لترهيب الصحفيين , فالدولة تمتلك الكثير من الادوات التى تمكنها من السيطرة على العمل الصحفي , و تشريد الصحفيين
    ما زلت مصرا على انها رسالة معسكر لآخر

    و تحمل قادمات الايام شرا مستطيرا

    نسأل الله اللطف

    مع فائق الود و التقدير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 04:35 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: ahmed haneen)

    الاخ أحمد حنين
    كيفك

    Quote: عصام

    تحياتي

    لا وقت للطبطبة ..

    فقد دخل الكلام الميس .. نرجو الأفصاح ..

    هل تريد ان تقول ..

    ان عصابة الجعليين داخل المؤتمر الوطني
    بدأت في تصفية عصابة الشوايقة ؟؟؟؟

    حمد لله لم أكن يوما من المطبطبين , و لكن بعد دخول الكلام الميس , ما رأيك فيما قلته أنت
    Quote:

    ان عصابة الجعليين داخل المؤتمر الوطني
    بدأت في تصفية عصابة الشوايقة ؟؟؟؟


    حتما قادم الاحداث أسوأ مما مضى منها
    لطفك يا رب

    مع فائق التقدير و الاحترام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 05:00 AM

محمد الامين محمد
<aمحمد الامين محمد
تاريخ التسجيل: 07-03-2005
مجموع المشاركات: 9928

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    ده كلام سابق لي وقتة نشوف تحقيق الحكومه الرسمي ثم نحكم في اعتقادي القتلة هم التكفرين المهوسين دينا لان طبيعه الصراع السوداني لايوجد فيها الغدر قمة الرجاله لدينا في السودان مقابلة عدوك امام الملاء وليس خفية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2006, 03:50 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: محمد الامين محمد)

    الاخ محمد الامين محمد
    Quote: ده كلام سابق لي وقتة نشوف تحقيق الحكومه الرسمي ثم نحكم في اعتقادي القتلة هم التكفرين المهوسين دينا لان طبيعه الصراع السوداني لايوجد فيها الغدر قمة الرجاله لدينا في السودان مقابلة عدوك امام الملاء وليس خفية


    لا أتوقع انك في انتظار ان تعلن الحكومة الاسباب و الدوافع الحقيقية وراء اغتيال محمد طه محمد احمد

    القادم أسوأ مما مضى
    نسأل الله اللطف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 05:12 AM

Shams eldin Alsanosi
<aShams eldin Alsanosi
تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 2129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:04 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Shams eldin Alsanosi)

    أرجو التركيز قليلا
    Quote: تقول الاأخبار الواردة من يوغندا والتي تتداولها أوساط جنوبية بارزة ودبلوماسيين غربيين أن جون قرنق لما تيقن الموت رفض الإستسلام وحطم نافذة الهليكوبتر بأداة صلبة يعتقد انها سلاح أحد الحرس المرافقين له ومن ثم قفذ من الهليكوبتر قبل إصطدامها بالأرض عندما كانت تحلق على علو منخفض فوق قمم الأشجار مما أدى لإصابته بكسر في ساقه ويده ولكنه ظل على قيد الحياة فترة طويلة كتب خلالها رسالة بدمه النازف شرح فيها أسباب سقوك الطائرة ... !!!!

    وهذه الرسالة موجودة حاليا بحوذة محطة الإستخبارات الأمريكية بكمبالا والتي كان عناصر من أفرادها اول من وصل لمكان تحطم الطائرة وإحتفظوا بالرسالة ولم ينشروا ما بها حتى لا تسوء الأوضاع في المنطقة بين موسفيني والحركة الشعبية وأيضا بسبب ان القوانين الأمريكية تحظر على الوكالة عدم نشر ما لديها إلا بعد مرور عشر سنوات !!!

    وترجح عدة مصادر يوغندية وجنوبية بكمبالا هذه الفرضية وتتساءل لماذا لم يتم تشريح جثة جون قرنق قبل دفنه ؟؟

    كما أن المصادر تقول أن قرنق لم يمت داخل الطائرة لأن جثته هي الوحيدة التي لم تحترق كسائر الجثث بل وجدت سليمة تماما كما أفاد بذلك معظم من حضروا التشييع وألقوا النظرة الأخيرة على جثمان الراحل !!..

    وإذا ما صحت هذه الفرضيات فذلك يفسر تماما لماذا تأخر موسفيني يوما كاملا عن إخبار الحكومة السودانية وقادة الحركة الشعبية بفقدان طائرة النائب الأول كانت كافية لإنقاذه إذا صح انه فعلا مات بالنزيف ولعل موسفيني تلكأ في نشر الخبر حتى يضمن أن قرنق مات بما يبدو للجميع حادثا طبيعيا ..

    وتقول مصادر جنوبية بكمبالا أن مؤامرة موسفيني هذه تعني ان البداية كانت بتخدير طاقم الطائرة بدس مادة مخدرة في طعامهم او شرابهم بدأ مفعولها بعد الإقلاع حتى يوحي للعالم ان الحادثة طبيعية...

    ويبدو ان لغز موت قرنق سيظل طي الكتمات لعشرات السنين رغم جهد لجان التحقيق مثله مثل معظم الألغاز الموجودة في حياتنا السياسية السودانية كمجزرة بيت الضيافة وحادثة طائرة الزبير محمد صالح ولغز (إذهب للقصر رئيسا وأنا للسجن حبيسا) !!

    صنفرة:

    المعلومات أعلاه نشرت بجريدة الوفاق عدد الخميس الفائت وقد قصدت بنشرها هنا حتى يطلع المقيمين بالخارج على جميع الفرضيات المتعلقة بحادث تحطم طائرة قرتق نسبة لعدم وجود موقع إلكتروني لجريدة الوفاق ..


    المعلومات أعلاه نشرت بجريدة الوفاق
    هل يعني لكم ذلك شيئا ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:05 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:08 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:12 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    سأقدم كل ما له علاقة بالمرحوم أولا لنصل سويا لخلاصة مدخل البوست
    الآن , أنظروا هذه من موقع شبكة المشكاة الاسلامية

    Quote: فتوى الرابطة الشرعية في سب النبي صلى الله عليه وسلم
    الرابطة الشرعية للعلماء والدعاة*

    التاريخ: 20/ربيع الأول/1426 هـ الموافق: 29/4/2005م

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده،

    وبعد .. فقد اطلعت الرابطة الشرعية للعلماء والدعاة بالسودان على المقالة التي نشرت بجريدة الوفاق تحت عنوان مولد المصطفى بتاريخ 12/ربيع الأول/1426ه الموافق 21/4/2005م والمتضمن الكفر الصريح الواضح والردة البينة والمتمثلة فيما يلي:

    القذف الصريح للنبي صلى الله عليه وسلم باتهام أمه بالزنا ..ونص المقالة هو: "إن القارئ المدقق للأحداث التي رويت عن هذه الفترة سيجد حقائق اغفل عنها كل من تناول سيرة محمد ..وكلها تثبت أن محمدا ليس ابن عبد الله!! فيجد أن عبد الله وأبوه عبد المطلب تزوجا في يوم واحد، تزوج عبد الله آمنة وتزوج عبد المطلب هالة، حملت آمنة بمحمد بعد الزواج مباشرة ومات أبوه وأمه حامل به، أنجب عبد المطلب حمزة وكان حمزة أكبر من محمد بأربع سنوات مما يدل على أن الحمل بمحمد وولادته جاءت بعد الحمل بحمزة وولادته بأربع سنوات، عبد الله مات بعد الزواج بآمنة ولم يمكث معها إلا شهوراً قلائل، إذا المولود بعد سنوات من موت عبد الله لا يمكن أن يكون ابن عبد الله، إلا إذا كان محمد مكث في بطن أمه أربع سنوات، آمنة تعترف أن الحمل بمحمد سبقه حمل أخر مرة أو مرات،هل لمحمد إخوة ؟ من هم وأين ذهبوا أو طمست سيرتهم ؟".

    وجاء في نفس المقال وصف لنبي الله إبراهيم عليه السلام بأنّه شيخ يستقسم بالأزلام، ولا شك أن في هذا تكذيباً لصريح القرآن في شأن إبراهيم عليه السلام، قال تعالى: ((إن إبراهيم كان أمّةً قانتاً لله حنيفاً ولم يك من المشركين))، كماجاء في المقال قذف عمرو بن العاص بابن العاهرة.

    وغير ذلك مما لا يتسع المقام لسرده، وبعد إحالة المقال إلى لجنة الفتوى بالرابطة صدر مايلي:

    إن سب الرسول صلى الله عليه وسلم والانتقاص منه والطعن فيه وفي رسالته من نواقض الإيمان، التي توجب الكفر ظاهراً وباطناً، سواء استحل ذلك أولم يستحله .. لعدة اعتبارات منها:

    (أ‌) جاء في القران الكريم آيات كثيرة تدل على كفر من آذى الرسول صلى الله عليه وسلم بسب أو استهزاء أو طعن أو تشكيك، فمن ذلك:

    1/ قوله تعالى: ((ومنهم الذين يؤذون النبي ويقولون هو أذن قل أذن خير لكم يؤمن بالله ويؤمن للمؤمنين ورحمة للذين امنوا منكم والذين يؤذون رسول الله لهم عذاب أليم، يحلفون بالله لكم ليرضوكم والله ورسوله أحق إن يرضوه إن كانوا مؤمنين، ألم يعلموا أنه من يحادد الله ورسوله فأن له نار جهنم خالداً فيها ذلك الخزي العظيم))[التوبة: 61-63]، يقول ابن تيمية : "فعُلم أن إيذاء رسول الله محادة لله ورسوله، لأن ذكر الإيذاء هو الذي اقتضى ذكر المحادة، فيجب أن يكون داخلاً فيه، ولولا ذلك لم يكن الكلام مؤتلفاً إذ أمكن أن يقال :إنه ليس بمحاد، ودلّ ذلك على أن الإيذاء والمحادة كفر؛ لأنه أخبر أن له جهنم خالداً فيها، ولم يقل هي جزاؤه ، وبين الكلاميين فرق، بل المحادة هي المعاداة والمشاقة وذلك كفر ومحاربة، فهو أغلظ من مجرد الكفر، فيكون المؤذى لرسول الله صلى الله عليه وسلم كافرا عدوا لله ورسوله، لأن المحادة اشتقاقها من المباينة بأن يصير كل منهما في حد".

    2/ قوله تعالى: ((يحذر المنافقون أن تنزل عليهم سورة تنبئهم بما في قلوبهم قل استهزئوا إن الله مخرج ماتحذرون، ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون، لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم إن نعف عن طائفة منكم نعذب طائفة بأنهم كانوا مجرمين))[التوبة: 64-66] يقول ابن تيمية: "وهذا نص في أن الاستهزاء بالله، وبآياته وبرسوله كفر، فالسب المقصود بطريق الأولى، وقد دلت هذه الآية على أن كل من تنقص رسول الله صلى الله عليه وسلم جاداً أوهازلاً فقد كفر".

    3/ قوله تعالى: ((إن شانئك هو الأبتر))، أخبر سبحانه وتعالى أن شانئه أي مبغضه هو الأبتر، والبتر هو القطع فبين سبحانه أنه هو الأبتر بصيغة الحصر والتوكيد، يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "إن الله سبحانه بترَ شانئ رسوله من كل خير فيبتر ذكره وأهله وماله فيخسر ذلك في الآخرة ويبتر حياته فلا ينتفع بها ولا يتزود فيها صالحاً لمعاده ويبتر قلبه فلا يعي الخير ولا يؤهله لمعرفته ومحبته والإيمان برسله ويبتر أعماله فلا يستعمله في طاعته ويبتره من الأنصار فلا يجد ناصراً ولاعوناً ويبتره من جميع القرب والأعمال الصالحة فلا يذوق لها طعماً ولا يجد لها حلاوة وإن باشرها بظاهره فقلبه شارد عنها".

    (ب‌) وردت أحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم تدل على كفر الساب له صلى الله عليه وسلم منها:

    عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رجلاً أعمى كانت له أم ولد تشتم رسول الله صلى الله عليه وسلم وتقع فيه، فينهاها فلا تنتهي، ويزجرها فلا تنزجر، قال فلما كانت ذات ليلة جعلت تقع في النبي صلى الله عليه وسلم وتشتمه ، فاخذ المغول فوضعه في بطنها، واتكأ عليها فقتلها، فوقع بين رجليها طفل، فلطخت ما هناك بالدم، فلما أصبح ذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فجمع الناس فقال: انشد الله رجلاً فعل ما فعل، لي عليه حق إلا قام، فقام الأعمى يتخطى الناس وهو يتزلزل، حتى قعد بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله أنا صاحبها، كانت تشتمك، وتقع فيك، فأنهاها فلا تنتهي، وازجرها فلا تنزجر، ولي منها ابنان مثل اللؤلؤتين، وكانت بي رفيقة، فلما كانت البارحة جعلت تشتمك وتقع فيك، فأخذت المغول فوضعته على بطنها، واتكأت عليها حتى قتلتها، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : (اشهدوا أن دمها هدر)، يقول الخطابي: "فيه بيان أن ساب الرسول صلى الله عليه وسلم مهدر الدم، وذلك أن السب لرسول الله صلى الله عليه وسلم ارتداد عن الدين، ولا أعلم أحداً من المسلمين اختلف في وجوب قتله".

    وثبت في الصحيحين من حديث مالك عن الزهري عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل مكة وعلى رأسه المغفر، فلما نزعه جاءه رجل فقال إن ابن خطل متعلق بأستار الكعبة فقال اقتلوه، وابن خطل رجل من بني تميم يقال له ابن عبد العزى بن خطل لما أسلم سمي عبدالله، وبعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم مصدقاً وبعث معه رجلاً من الأنصار وكان معه مولىً له فغضب عليه غضبة ً فقتله ثمّ ارتد مشركاً، وكانت له قينتان تغنيان بهجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم والمسلمين، فلهذا أهدر النبي صلى الله عليه وسلم دمه ودم قينتيه فقتل وهو متعلق بأستار الكعبة.

    يقول القاضي عياض: "دلت نصوص الكتاب والسنة وإجماع الأمة على تعظيم الرسول صلى الله عليه وسلم وتوقيره واحترامه ، ومن ثم حرم الله تعالى أذاه في كتابه، وأجمعت الأمة على قتل منتقصه من المسلمين وسابه، قال الله تعالى: ((إن الذين يؤذون الله ورسوله لعنهم الله في الدنيا والآخرة وأعد لهم عذاباً مهيناً))[الأحزاب: 57]، وقال تعالى: ((وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبداً إن ذلك كان عند الله عظيماً))[الأحزاب: 53].

    (ج) أجمع العلماء على كفر شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم ، وقد حكى الإجماع جمع من كثير من أهل العلم، نذكرهم على النحو التالي:

    1/ فهذا ابن تيمية يورد إجماع الصحابة بقوله :- وأما الصحابة فلأن ذلك نقل عنهم في قضايا متعددة ينتشر مثلها ويستفيض ،ولم ينكرها احد منهم فصارت إجماعا..فمن ذلك ما رواه سيف بن عمر التميمي في كتاب (الردة والفتوح): "لما رفع إلى المهاجر بن أبي أمية – وكان أميرا على اليمامة ونواحيها – أنّ امرأة مغنية تشتم رسول الله صلى الله عليه وسلم ،فقطع يدها ونزع ثنيتها، فكتب إليه الصديق رضي الله عنه: بلغني الذي سرت به في المرأة التي تغنت وزمزمت بشتم النبي صلى الله عليه وسلم ، فلو لا ماقد سبقتني لأمرتك بقتلها، لأن حد الأنبياء ليس يشبه الحدود ، فمن تعاطى ذلك من مسلم فهو مرتد ،أو معاهد فهو محارب غادر ،وقد ذكر هذه القصة غير سيف".

    2/ وقال اسحق بن راهويه: "قد أجمع العلماء أن من سب الله عزوجل أو سب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أو دفع شيئاً أنزله الله، أو قتل نبياً من أنبياء الله، وهو مع ذلك مقر بما أنزل الله أنه كافر".

    3/ ونقل أبو بكر الفارسي، أحد أئمة الشافعية، في كتاب الإجماع أن من سب النبي صلى الله عليه وسلم مما هو قذف صريح كفر باتفاق المسلمين فلو تاب لم يسقط عنه القتل، لأن حد قذفه القتل، وحد القذف لا يسقط بالتوبة.

    4/ ويقول القاضي عياض: " ..ولا نعلم خلافاً في استباحة دمه – يعنى ساب الرسول صلى الله عليه وسلم – بين علماء الأمصار وسلف الأمة، وقد ذكر غير واحد الإجماع على قتله وتكفيره".

    5/ وقال ابن حزم: "ومن أوجب شيئاً من النكال على رسول الله صلى الله عليه وسلم أو وصفه، وقطع عليه بالفسق، أو بجرح شهادته فهو كافر مشرك مرتد كاليهود والنصارى حلال الدم والمال، بلا من أحد من المسلمين".

    6/ ويقول السبكي: "أما سب النبي صلى الله عليه وسلم فالإجماع منعقد على أنه كفر والاستهزاء به كفر".

    7/ قال الإمام أحمد: "من شتم النبي صلى الله عليه وسلم ، أو تنقصه مسلماً كان أو كافراً فعليه القتل".

    8/ قال أبو يوسف من أصحاب أبي حنيفة: "وأيما مسلم سب النبي صلى الله عليه وسلم أو كذبه أو عابه أو تنقصه فقد كفر بالله وبانت منه امرأته".

    9/ قال ابن القاسم عن مالك في كتاب ابن سحنون، والمبسوط، والعتبية وحكاه مطرف عن مالك في كتاب ابن حبيب: "من سب النبي صلى الله عليه وسلم من المسلمين قتل ولم يستتب".

    وبناءً على ماسبق فإن القائمين على تحرير هذه الصحيفة قد تعرضوا لجناب رسول الله صلى الله عليه وسلم بالطعن والتشكيك في نسبه ورموه بما رمت به اليهود عيسى بن مريم وأمّه كما قال تعالى ((وبكفرهم وقولهم على مريم بهتاناً عظيماً)) فكفروا ظاهراً وباطناً سواء استحلوا ذلك أولم يستحلوه..

    وإن لم يقولوه أو يكتبوه فقد نقلوه وقد تقرر عند العلماء أن حاكي الكفر وناقله يكفر إذا لم تكن حكايته للكفر ونقله على وجه النكير ولم يتضمن نقل الصحيفة نكيراً في ذات العدد ونفس المقال وعليه فحكم الشرع في القائم على أمر الصحيفة والمشارك في صدور العدد المتضمن تلك المقالة هو:

    أولاً: أن يقتلوا ردة.

    ثانياً: أن تغلق الصحيفة ويلغى تصريحها من الجهة المعنية لأنها استخدمت في نشر الكفر والردّة.

    هذا ما ندين الله به وهو الهادي إلى سواء السبيل.

    الموقعون على الفتوى

    1- فضيلة الشيخ الأمين الحاج محمد أحمد رئيس الرابطة

    2- فضيلة الشيخ سليمان عثمان أبو ناروا نائب رئيس الرابطة

    3- فضيلة الشيخ د. علاء الدين الأمين الزاكي الأمين العام للرابطة

    4- فضيلة الشيخ محمد عبد الكريم

    5- فضيلة الشيخ د. عبد الله الزبير عبد الرحمن

    6- فضيلة الشيخ عمر عبد الخالق

    7- فضيلة الشيخ د. إسماعيل حنفي الحاج

    8- فضيلة الشيخ مدثر أحمد إسماعيل

    بالموقع http://www.meshkat.net/new/contents.php?catid=13&artid=13018
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:44 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    و هنا أيضا بصفحة الاخبار
    http://www.sudaneseonline.com/ar/article_3068.shtml

    Quote: طه في رد مبطن على البشير: لن نكسب شيئا من إطلاق الشعارات الحماسية


    Quote: وتتواتر الأنباء في الخرطوم بوجود خلافات كبيرة بين الرئيس البشير ونائبه طه حول ملف دارفور، وعلى وجه الخصوص حول قضية نشر القوات الدولية في الإقليم المضطرب، غير ان المسؤولين في حزب المؤتمر الوطني ينفون بشدة وجود تلك الخلافات، كما نفى طه نفسه في تصريحات سابقة تلك الخلافات.

    وقال طه «علينا ترتيب الأمور ووضع السياسات المحكمة لمواجهة التحديات التي تواجه البلاد»، وأضاف إن التحدي الذي يواجه السودان، هو كيفية بناء مجتمع أفضل وحياة أحسن من دون ان يؤثر ذلك على إرادتنا السياسية الحرة في ظل هيمنة القطب الواحد. وأكد أن ما يحدث الآن في لبنان من قتل للأطفال أسقط كل الشعارات المرفوعة، مشيراً الى أن ما يحدث هناك صورة تجسد ما يحدث في كثير من البلدان التي تحاول أن تخرج من إطار الهيمنة.

    وقال «رغم إننا صنعنا السلام في الجنوب ودارفور واننا نفاوض في الشرق، إلا أن ذلك لم يعجب كثيراً من القوى التي تريد أن تكون هذه الاجابات والترتيبات موظفة ومصوبة لخدمة هيمنتها، لكننا نريد أن نصل الى هذه الغاية، ونحن نحتفظ بإرادتنا السياسية الحرة، وعلينا ان نفهم ان هذا جزء من صراعنا مع العالم الذي لن نكسبه بالشعارات وهي مطلوبة، ولا بالنية الحسنة وحدها وهي مطلوبة، ولا بالحماسة وهي مطلوبة جداً، لأنه من دون حماسة ومن دون نية خالصة ومن دون شعارات لا يمكن أن تحدث تعبئة، ولا يمكن أن نحرك الناس».

    وقال «ليس هذا كل العتاد ولا كل العدة، وانما علينا ان نحكم ترتيب أمورنا ووضع السياسات»، وأضاف ان البلدان والحركات التي أحسنت تدبير رؤيتها من دون الاندفاع وراء الشعارات، استطاعت ان تقلب الموازين.


    Quote: وتتواتر الأنباء في الخرطوم بوجود خلافات كبيرة بين الرئيس البشير ونائبه طه حول ملف دارفور


    قف , تأمل

    ]
    Quote: وقال «رغم إننا صنعنا السلام في الجنوب ودارفور واننا نفاوض في الشرق، إلا أن ذلك لم يعجب كثيراً من القوى التي تريد أن تكون هذه الاجابات والترتيبات موظفة ومصوبة لخدمة هيمنتها، لكننا نريد أن نصل الى هذه الغاية، ونحن نحتفظ بإرادتنا السياسية الحرة، وعلينا ان نفهم ان هذا جزء من صراعنا مع العالم الذي لن نكسبه بالشعارات وهي مطلوبة، ولا بالنية الحسنة وحدها وهي مطلوبة، ولا بالحماسة وهي مطلوبة جداً، لأنه من دون حماسة ومن دون نية خالصة ومن دون شعارات لا يمكن أن تحدث تعبئة، ولا يمكن أن نحرك الناس».

    وقال «ليس هذا كل العتاد ولا كل العدة، وانما علينا ان نحكم ترتيب أمورنا ووضع السياسات»، وأضاف ان البلدان والحركات التي أحسنت تدبير رؤيتها من دون الاندفاع وراء الشعارات، استطاعت ان تقلب الموازين.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 07:55 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    و لنعرج على مقال للاخ عضو البورد بشير يحيي بوش نشر بموقع حركة / جيش تحرير السودان
    http://www.sudanslma.com/design-4.asp?action=showarticl...ecid=5&articleid=491
    Quote: فمن باب الايجاز دعونا نتابع شيئا من تحركاتهم الاخيرة ، فقبل سفر (المتشيخ) والمحامي الفاشل على عثمان محمد طه الى بروكسل لتقديم فروض الولاء والطاعة للاوربيين والامريكان في بلجيكا، ظهر في بعض وسائل اعلام الانقاذ وخاصة بعض كتاب الاعمدة المحسوبيين لنظام الانقاذ من أن هناك خلافا ما في القصر الجمهوري بين الرئيس (الراقص) ونائبه (المتشيخ) ... وأثير حول هذا الموضوع غبار كثيف فقال الكثيرون لماذا لا تستفيد الحركات مثل تحرير السودان من هذا الخلاف واستقطاب أحدهم وإغتنام الفرصة ، وقال آخرون شاطروا البشير لتقفوا معه لعزل (المتشيخ) وتفوزوا بمنصب النائب الثاني ... لكن يقال أن الرجل هو نفسه لم يصبر كثيرا بل أوفد مرسالا في محاولة منه للتقرب من الحركات وفتح باب الحوار ، وفي حواره الخاص ابلغ الحركات بانه على خلاف مع (المتشيخ) ويريد أن يتغدى به قبل أن يكون هو وجبة عشاء دسمة على طاولة صاحبه ، فهل التودد تكون بهذه الطريقة المكشوفة ، ذلك لم تنطلي على قادة الحركات مثل حركة تحرير السودان حسب معلوماتي ، وفي ذات الاطار من سياسة الخداع توجه (المتشيخ) الى طرابلس الغرب لمقابلة الاخوة مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان والدكتور خليل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة باعتبارهم روساء الحركات الفاعلة في غرب السودان ودار في تلك اللقاء اشياء كثيرة وحتى اليوم تتواتر علينا المعلومات ، لكنها غير قابلة للنشر في الوقت الحالي.

    و هنا أيضا وفي ذات المقال
    Quote: وفور وصول (المتشيخ) الى الخرطوم امر رؤساء تحرير الصحف وكتاب الاعمدة في صحف الخرطوم لحضور المؤتمر الصحفي الهام للرجل المهم لشرح تفاصيل عملية تضليل عام لكل الشعب السوداني عما يجري في أروقة المؤتمر (الوطني) وكان مقدم سيادة النائب في تلك المؤتمر (عبد الباسط) لا ادري ما صفته انما الذي لفت نظري هو ذهوله البادي على محياه لاننا كأهل دارفور نعرف جيدا من هو الرجل ... لانه في مقابلة له مع قناة الجزيرة القطرية قال ان الصور التي تعرض على انه معناة أهل دارفور هي صور من راوند!!! يعني بالعربي على الدارفوريين الافارقة ان يذهبوا الى هناك ويتركوا دارفور للجنجويد! ونحن أهل دارفور لا ننسى هذا الكلام مهما طال الزمن ونحمد الله كثيرا على سلامة ذاكرتنا الفردية والجمعية.
    ومن ثم كان الصحفيين أكثر ذهولا من السيد سبدرات وبعدها تتالت المقالات والتحليلات في صحف الخرطوم تشرح خلافات البشير و(المتشيخ) لكن يبدو أن قادة حركة تحرير السودان وغيرها من الحركات كانت تساير هذا السناريو رغم علمهم المسبق بها ومصداقا لذلك فقد نشروا فيما بعد جزءا من تلك التحليلات والمقالات في موقع حركة تحرير السودان www.sudanslma.com لكنهم لم يصدقوا من تلك التقارير والمقالات شيئا ، وكان الهدف منها مسايرة نظام الانقاذ الى نهاية المسرحية ومن جانب آخر كان لابد من أن نظام الانقاذ تطمئن على أن الحركات بلعت الطعم ونامت قريرة العي


    هل ما زال الاخ بوش يراها مسرحية غير واقعية ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 08:03 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    و ارجو قراءة خُوْصُ النَّخْلِ لا يُوقِدُ نَاراً! لكاتبه كمال الجزلي بتركيز عالي , والمنشور بالميدان على الرابط http://www.midan.net/nm/private/news/kgizouli_4c_06.htm

    Quote: خُوْصُ النَّخْلِ لا يُوقِدُ نَاراً!

    بقلم/ كمال الجزولى






    (تأخر فى النشر)

    ظلَّ الكثيرون ينعون على الحكومة منذ وقت طويل ، كما نعيت مؤخراً فى سلسلة مقالات ، توحُّل خطابها ومواقفها العمليَّة فى لجج (الارتباك) على أكثر من صعيد ، خصوصاً فى جبهة علاقاتها الخارجيَّة. وفى المؤتمر الصحفى الذى عقده الأستاذ على عثمان طه ، نائب رئيس الجمهوريَّة ، بالقصر الجمهورى ، منتصف الأسبوع الماضى ، أثار معه رئيس تحرير (الصحافة) هذا الموضوع ، سائلاً إياه عن حقيقة ما يُشاع حول خلافات ناشبة ، منذ حين ، بينه والرئيس البشير ، فجاءت إجابته ، رغم ما يتسم به من قدرات مشهودة ، نموذجاً طازجاً من سِنخ هذا (الارتباك) ، حين شدَّد على "رفضه نشر قوات دوليَّة فى دارفور ، سواءً قبل أو بعد الوصول لاتفاق سلام فى الاقليم" (الصحافة ، 15/3/06). واستطراداً ، فإذا أخذنا فى الاعتبار بميثاق المنظمة الدوليَّة ، والسودان عضو فيها منذ الاستقلال ، تقع مجَّانية تماماً ، وبلا أىِّ معنى حقيقى ، إضافة الرجل إلى تصريحه هذا قوله: "نحتاج إلى الأمم المتحدة فى مرحلة ما بعد السلام للتنمية والاعمار"! ولكن فحوى (الارتباك) الذى نعنيه هنا ، تحديداً ، هو أن هذا الافصاح الجديد يصادم ، بدوىٍّ هائل ، التصريح السابق الذى كان طه نفسه قد أطلقه ، ونشر على نطاق واسع ، قبل أقل من أسبوع واحد من مؤتمره المذكور ، وذلك لدى اجتماعه فى بروكسل مع خافير سولانا ، منسق الشئون الخارجيَّة فى الاتحاد الاوربى ، وروبرت زوليك ، نائب وزيرة الخارجيَّة الأمريكيَّة ، قائلاً: "سندرس نشر قوات دوليَّة فى دارفور بعد توقيع اتفاق السلام!" (وكالات وصحف وقنوات فضائيَّة ، 9 ـ 10/3/06).

    تزامن ذلك التصريح مع (القسَم المغلظ) لوزير الدفاع ، الفريق عبد الرحيم محمد حسين ، أمام مظاهرة (للدفاع الشعبى) هدرت بالرفض لهذه القوات فى شوارع الخرطوم ، بأن يجعل من دارفور (مقبرة) للقوات الدوليَّة ، على كلمة سابقة لرئيس الجمهورية. كما تزامن أيضاً مع الاجتماع رقم (46) لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقى المعنى بالتقرير بشأن إحلال القوات الدوليَّة محل قوات الاتحاد الأفريقى ، فأثار ضجَّة كبيرة ، وأسال مداد معلقين كثر لامسوا حواف التشكيك ، صراحة ، فى مهمة نائب رئيس الجمهوريَّة ، أصلاً ، فى بروكسل ، على طريقة: "لا تنقذ الغنم .. ولا تخيِّب رجاء الذئب" (الانتباهة ، 11 ـ 13/3/06 ؛ والصحافة "عمود الطاهر ساتى" ، 13/3/06). بل ، الأهم من ذلك كله ، أن مجلس السلم والأمن الأفريقى قد استند ، حرفياً ، إلى ذلك التصريح ، ضمن البند الخامس من قراره الصادر فى 10/3/06 ، بالموافقة المبدئيَّة على نقل مهمَّة قوات الاتحاد فى دارفور إلى القوات الدوليَّة التابعة للأمم المتحدة ، بعد التمديد لقوات الاتحاد لمدة ستة أشهر أخرى. وقد سألت من أثق فى قربه من مجريات الأمور ، داخل السلطة ، عن السرِّ فى ذلك التزامن ، وما إن كان تكتيكاً أم استراتيجيَّة ، فأجابنى بنبرة ذات مغزى: "يبدو أن التكتيك قد تحوَّل لدى البعض إلى استراتيجيَّة"! ولعل تعليق هيدى أنابى ، مساعد الأمين العام للامم المتحدة لعمليات حفظ السلام ، على القرار الأفريقى ، يكتسى ، هو الآخر ، مغزى خاصاً ، إذ قال: "إن الوقت اللازم لتعبئة وتزويد قوَّة تابعة للأمم المتحدة بالمعدَّات ونشرها يستغرق ما بين ستة إلى تسعة أشهر!" (السودانى ، 15/3/06). وقد يحقُّ ، الآن ، لمن يرون فى (الأمم المتحدة) و(القوى العظمى) علاقة (أحمد وحاج احمد) أن يقعوا على حُجَّة إضافيَّة فى تطابق تعليق مسئول المنظمة الدوليَّة هذا مع كلمة ألان قولتى ، موفد بريطانيا الخاص إلى السودان ، والتى كان أدلى بها فى مؤتمر صحفى لدى زيارته لنيالا أواخر فبراير الماضى ، بأن القوات الدوليَّة "تحتاج إلى ما لا يقل عن تسعة أشهر إذا وافقت عليها جميع الأطراف"!

    وبرغم تواتر الشكوى من اللغة الملتبسة التى قد يلجأ إليها الأستاذ طه أحياناً فى تعاملاته الاعلاميَّة ، إلا أنه لم يكن صعباً على المرء أن يلمح نموذجاً آخر من التناقض بين خطابه فى مؤتمر القصر وبين تصريحات سابقة له. فقد شدَّد ، أيضاً ، على "رفض محاكمة أى مواطن سودانى أمام المحكمة الجنائيَّة الدوليَّة مهما كان الثمن" (الأيام ، 15/3/06) ، فى إشارة لقرار مجلس الأمن رقم/1593 لسنة 2005م بإحالة ملف دارفور إلى المحكمة الجنائيَّة الدوليَّة ، بينما كان صرَّح ، قبل حوالى العام ، فى المؤتمر الصحفى المشترك الذى عقده فى أوسلو مع د. جون قرنق ، النائب الأول لرئيس الجمهوريَّة وقتذاك ، وهيلدا جونسون ، وزيرة التعاون الدولى النرويجيَّة ، قائلاً: ".. إن الحكومة تدرس حالياً القرار بالطريقة التى تحقق جوهره .. فإذا كان يهدف إلى تحقيق السلام وحماية المدنيين والحل السياسى ومعاقبة منتهكى حقوق الانسان فنحن معه" (الصحافة ، 12/4/2005م).

    الشاهد أن المؤتمر الصحفى بالقصر جاء مفاجئاً فى توقيته ، وغير اعتيادى فى الدعوة إليه ، وفى أسلوب إدارته ، وناسخاً ، إلى ذلك ، لبعض مواقف نائب الرئيس ، حتى لقد خلف انطباعاً عاماً بأنه لم يُنظم ، أصلاً ، إلا لهذا الغرض ، الأمر الذى لم يخلُ ، بطبيعة الحال ، من مرارة لم تفت ملاحظتها على المدققين ، وتجلت ، خصوصاً ، فى العبارة التى قصد نائب الرئيس ، ولا بُدَّ ، إلى إحكام صياغتها فى معرض تأكيده على ضرورة "سحب البساط من تحت أرجل الذين يحاولون أن يجعلوا من دارفور أو من أيَّة بقعة فى السودان (مقبرة) لما تحقق من استقرار نسبى" (السودانى ، "تقرير الفاتح عباس" ، 15/3/06). ولعل هذا وغيره هو ما دفع البعض لاستدعاء ما كان وجهه الرئيس ، خلال اجتماع المجلس الاستشارى للقطاع السياسى والتنظيمى فى 12/3/06 ، من نقد مبطن لتصريحات نائبه فى بروكسل ، وقد حجبته صحف اليوم التالى بأمر (صارم) من د. نافع على نافع ، مساعد الرئيس (الصحافة "مقال علاء الدين بشير" و"تقرير عارف الصاوى" ، 15/3/06).

    لكن ، ولئن كان ذلك كله كذلك ، فإن المسألة الجوهرية فيه تبدو لنا غير متعلقة بشخص الأستاذ طه ، أو بغيره من رموز النظام ، أو بخلاف بين زيد وعبيد مِمَّا خاض فيه الخائضون. (فارتباك) الخطاب والأداء ليس وقفاً على الوقائع أعلاه وحدها ، ولا حتى على غيرها من الصيد الوافر الذى يسهل قطفه ، ولو من سطح مياه مؤتمر القصر ، كقول الاستاذ طه بوجود فرق بين مطالبة حركات دارفور فى (أبوجا) بمنصب "نائب لرئيس الجمهوريَّة" وبين ما قال إنهم طالبوا به من "تمثيل فى رئاسة الجمهوريَّة"! فضلاً عن تجشمه ، فى ظلِّ المطلوبات الوطنيَّة الواضحة لأغراض توحـيد الجبهة الداخليَّة ، مشقة التمييز ، بلا طائل ، بين "حكومة الوحدة الوطنيَّة" و"حكومة الاجماع الوطنى" .. الخ (الصحافة ، 15/3/06).

    (الارتباك) ، كما ابتدأنا هذا المقال ، سمة ملازمة لخطاب وأداء نخبة (الانقاذ) الحاكمة برمتها ، ومنذ زمن بعيد. ومؤدى ذلك أنها ، ولأسباب تتعلق بتكالبها على السلطة ، وخوفها المَرَضى من ضياعها ، تتحاشى ، جهد طاقتها ، الطريق الواضح المفضى إلى أفق تخارج به نفسها والبلاد من عنق الزجاجة ، فما تنفكُّ تطرح من حلول (البصيرة ام حمد) ما يضمن ، فحسب ، إنتاج نسخة ، أو نسخ متكرِّرة ، من ذاتها الفانية ، وتقبل من هذه الحلول ما من شأنه ، فقط ، ألا يمسَّ شعرة من مشروعها لتأبيد (سلطتها). لكن ، ولكون هذه الحلول ملتوية ، بطبيعتها ، وتشتمل ، بالضرورة ، على الشئ ونقيضه ، فى آن واحـد ، فإن (الارتباك) يقع ، هنا ، ضربة لازب!

    ثمة مثل نوبى يقول: "إن خوص النخل لا يوقد ناراً" ، كناية عن أن الانسان ، إذا أراد أن يُنضج أمراً ، فإن عليه ألا يعوِّل على الضعيف والتافه من الأمور ، وفق شرح السيِّد محمد متولى بدر ، ولكم تحتاج (الانقاذ) للتأمُّل العميق فى هذه الحكمة الشعبيَّة السديدة!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 08:16 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    وهنا أيضا
    Quote: الخرطوم: لا خلافات بين البشير ونائبه

    الخرطوم- الوطن - أحمد حنقة

    في أول تعليق رسمي على الإشاعات، بشأن الخلافات في وسط قيادات حزب المؤتمر الوطني الذي يحكم السودان بأغلبية ضئيلة «52%»، حسب ترتيبات اتفاق نيفاشا، نفى وزير الدفاع السوداني الجنرال عبد الرحيم محمد حسين (المقرب من الرئيس البشير) وجود خلافات بين الرئيس عمر البشير ونائبه علي عثمان طه (مهندس اتفاقيات نيفاشا) الموجود حاليا في إجازة بصحبة أسرته في تركيا، حول قضــــية دخول القوات الدولية لدارفور. فيما تقدمت الخرطوم بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي والاتحاد الإفريقي ضد متمردي دارفور الذين يتخذون من إريتريا مقرا لهم


    بجريدة الوطن

    http://www.al-watan.com/Data/20060706/index.asp?content=firstpage
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 08:18 AM

abdelfattah mohammed
<aabdelfattah mohammed
تاريخ التسجيل: 27-07-2005
مجموع المشاركات: 925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    عصام الحاج

    تحياتي وأشواقي

    تحليل سليم مائة بالمائة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 08:22 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: abdelfattah mohammed)

    و الآن انتأمل بمنتهي الدقة هذا المقال الذي ورد بمجلة العصر على الرابط http://www.alasr.ws/index.cfm?method=home.con&contentid=7571

    Quote: بوجا على طريقة نيفاشا.. علي عثمان من جديد!!
    18-3-2006
    أحمد إسماعيل
    وطيلة فترة الضجيج حول قضية استبدال بعثة الاتحاد الإفريقي في دارفور بقوات أممية، لم يظهر علي عثمان إلى السطح، حتى فاجأ الناس بزيارته الخاطفة إلى بروكسيل، تلك الزيارة التي ما زالت خلفياتها وخباياها تتكشف كل يوم!..ولكن المهم في الأمر أن علي عثمان قد يعود مجدداً إلى ساحة الأحداث في ظرف شبيه بظرف نيفاشا: تعثر في الموقف التفاوضي..

    تتحدث الأوساط السياسية في الخرطوم عن وجود خلافات بين الرئيس البشير ونائبه على عثمان محمد طه، خاصة بعد رجوع الأخير من لقاء بروكسل الذي قابل خلاله مسئولين في الاتحاد الأوروبي والإدارة الأمريكية والأمم المتحدة، ذلك اللقاء الذي تفوح منه رائحة طبخة سياسية لتسوية ملف استقدام قوات دولية إلى دارفور.

    ورغم أن الرجل قد تهرب من الإجابة على الأسئلة التي وجهت له في مؤتمر صحفي بخصوص نشوب خلاف بينه وبين الرئيس، إلا أن جملة الأحداث التي صاحبت تحرك طه الأخير تجعل ذلك ليس بمستبعد..فقد بدأت الرحلة إلى بروكسل بزيارة سرية إلى طرابلس، التقى (طه) خلالها بقائد حركة تحرير السودان "مني أركوي" وبقائد حركة العدل والمساواة "خليل إبراهيم"، وتقول الأخبار إنهم قد تحصلوا منه على وعود بنقل مطالبهم إلى مؤسسة الرئاسة..ولكن الرجل قبل أن ينقلها لابد أنه قد حملها إلى بروكسل.. الأمر الذي سوف يجعل من القادة الأوربيين متحمسين إلى نقل ملف مفاوضات أبوجا إليه بدلاً عن (مجذوب الخليفة) -الرجل القريب من جداً من البشير- على نحو ما فعل من قبل حين استولى على ملف نيفاشا وسحبه من يد د.غازي صلاح الدين (المفاوض غير المتعاون بنظر الشركاء الغربيين!!)، ورغم أن الرجل قد نفى رغبته في الاستيلاء على رئاسة وفد أبوجا، إلا أنه ليس من المستبعد أن يحدث ذلك بطلب من الشركاء الغربيين!.

    ودائماً ما يبرز علي عثمان محمد طه في المنعطفات الحاسمة، ولكنه يرمي بالكرة في غير مرمي السودان..فقد جاء إلى ملف نيفاشا بعد أن أصيب الشركاء الغربيين بالإرهاق من د.غازي ووفده، فقرروا نقل الملف إلى الرجل الثاني في الإنقاذ..فكانت النتيجة المباشرة التوقيع الفوري على أخطر ملف في ملفات نيفاشا وهو (بروتوكول الترتيبات الأمنية) الذي جعل في السودان ثلاث جيوش بقيادات مستقلة، بالإضافة إلى المليشيات الموجودة أصلاً، واستمر الأمر حتى وقعت نيفاشا التي جاءت بعدها القوات الدولية البيضاء إلى البلاد بعشرة آلاف ونيف من جنودها وشرطتها!..

    لقد جاء علي عثمان محمد طه إلى منطقة الرئاسة، وهو يحمل على ظهره أثقال اتهام غربي له بالتورط في تنفيذ أعمال إرهابية مثل محاولة اغتيال الرئيس المصري (مبارك)، لهذا لم يستبعد البعض أن يكون التوقيع السريع في نيفاشا، نتيجة لضغوط من ذلك النوع!!.. وقد تردد في وقت لاحق، أنه ومجموعته قد وردت أسماؤهم في قائمة الـ(52) متهماً بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في دارفور!!..

    وبعد تشكيل حكومة الوحدة الوطنية خبا نجمه قليلاً بالرغم من بقائه كنائب ثانيً للرئيس البشير، في المقابل صعد نجم أحد أبرز مساعديه السابقين وهو (د.نافع)، الذي بدا ممسكاً بأطراف القيادة، وقد برز إلى السطح أيضاً نجم معاون آخر لعلي عثمان، وهو مدير المخابرات السوداني صلاح قوش، الذي ظهرت صوره لأول مرة في وسائل الإعلام، وهو يخاطب مؤتمراً لمكافحة الإرهاب عقد بالخرطوم بعد عودته مباشرة من زيارة قام بها إلى واشنطن التقى خلالها المسئولين هناك!..وتردد بعدها أن (قوش) قد اتفق مع الأمريكيين على تشكيل محور أمني لمكافحة الإرهاب في شرق ووسط أفريقيا.

    وطيلة فترة الضجيج حول قضية استبدال بعثة الاتحاد الإفريقي في دارفور بقوات أممية، لم يظهر علي عثمان إلى السطح، ولم ينبس ببنت شفة في تلك القضية، حتى فاجأ الناس بزيارته الخاطفة إلى بروكسيل، تلك الزيارة التي ما زالت خلفياتها وواجهاتها وخباياها تتكشف كل يوم!..ولكن المهم في الأمر أن علي عثمان قد يعود مجدداً إلى ساحة الأحداث في ظرف شبيه بظرف نيفاشا: تعثر في الموقف التفاوضي.. رفض حكومي وشعبي لدخول القوات الدولية إلى دارفور، ظهور تنظيمات جهادية في دارفور وبيعة على الموت من قبل مليون مقاتل شعبي.. ستة أشهر مهلة من قبل مجلس الأمن والسلم الإفريقي، ومن بعدها تدخل القوات الأممية دارفور..في كل تلك الظروف كان علي عثمان حريصاً على إبداء تقديره لدور الأمم المتحدة في السودان، والإعراب عن احتياج دارفور لهذا الدور!

    كل ذلك يؤكد أن ثمة تسوية ما تمت في (بروكسل)، وينتظر أن يتم تنفيذها خلال أشهر (المهلة) الستة .. ولكن ماذا سيكون دور علي عثمان محمد طه في التسوية هذه المرة؟!..هذا ما ستكشف عنه الأيام القادمة التي لن تطول.

    بالاتفاق مع "المصريون"


    أرجو الوقوف كثيرا عند كل كلمة فيه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 09:02 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    و الآن تأملوا هذا الحوار الذي ورد بجريدة الهدف الالكترونية على الرابط
    http://www.elhadaf.net/aburas.htm

    الحوار الصحفي الذي أجرته صحيفة الخبر مع الأستاذ عثمان إدريس أبو راس
    نائب أمين سر قيادة قطر السودان لحزب البعث العربي الاشتراكي
    والمنشور بتاريخ 13 و 14 فبراير 2006
    Quote: عام مضى على اتفاقية الإنقاذ / الحركة الشعبية . . كيف يمضي اتفاق الطرفان. . وما هي أبعاد أو صدقية ما يروجه البعض عن خلافات ركني الشراكة ؟

    تذكرون أن أول نفي لوجود خلاف بين علي عثمان والبشير كان قد ظهر في صحيفة الوفاق . النفي في حد ذاته إن لم يكن تأكيداً للخلاف فإنه قد خرج بالشائعات حوله إلي فضاء الإعلام . . وفي وقت لا حق تصدى علي عثمان نفسه للموضوع في برنامج في الواجهة. حيث نفي كلياً وجود ذلك الخلاف المتداول في مجالس المدينة .

    وفي مرحلة ثالثة بدأ الحديث يطفو على صفحات الصحف عن انحسار دور علي عثمان – وتم تداوله بأكثر من صحيفة وتعززت تلك التكهنات أيضاً بتواجد استطال – للسيد/ علي عثمان بالمملكة العربية السعودية بعد أداء فريضة الحج – وربطت بعض الصحف بين غياب علي عثمان والمؤتمر الصحفي للسيد/ سلفاكير ، الذي اتهم فيه شركاءه بعدم الجدية في تطبيق اتفاقية السلام . والأطراف الجنوبية في الاتفاقية أخذوا على الحكومة إطلاقها العنان لمنبر السلام العادل ، والذي يجمع أعضاء المؤتمر الوطني الحاكم الذين يتخذون موقفاً مناوئاً من الاتفاقية . لقد بدأ هذا الموقف في التبلور بعد تنحي السيد/ غازي صلاح الدين وتولي السيد/ علي عثمان قيادة المفاوضات مع الحركة في نيفاشا . لقد أثار التوقيع على الاتفاقات ردود فعل سلبية في بعض الأوساط الحاكمة ، بل وكان عدم الرضا واضحاً في وجوه أفراد الوفد الحكومي لدى التوقيع النهائي في نيروبي – كما لا حظ المراقبون أن مشاعر الفرح في الجنوب لم يكن هنالك ما يماثلها في الشمال .

    وخلافاً لما هو متوقع ، فإن الفريق الذي قاد مفاوضات نيفاشا ، قد تم استبعاده لدى تكوين حكومة الوحدة الوطنية ، مما يعني إفساح المجال أمام التيار المناوئ للاتفاقية . ونذكر أن مركز الدراسات الإستراتيجية في واشنطن لم يكن يستبعد وجود معارضين للاتفاق سواء في جانب المؤتمر الوطني أو جانب الحركة الشعبية يعملون على عرقلة الاتفاقية . وفي تقدير الكثيرين أن تشكيل الحكومة هو أساس الخلاف بين رأس النظام ونائبه علي عثمان . ويقال أن الأسماء التي رشحها الأخير قد أسقطت ، بينما أعاد البشير تعيين الذين هم في عداد المقربين إليه . عبد الرحيم محمد حسين ، بكري حسن صالح في مواقع مفتاحية أساسية . . وكانت الشائعات ، من وقت مبكر تتحدث عن استقطاب واستقطاب مضاد بين مركزي السلطة ، على أسس قبلية ، وتكون مراكز قوى موالية في المواقع المفصلية في ترتيبات استباقية للتوقيع على اتفاق السلام – كما رافق ذلك حركة نشطة في مجال تمويل التنظيم ودعم مالي لرموز بارزة ، خلقت أثاراً عميقة في السوق تمثلت في فوضى في أسعار الأراضي والسكر والدولار .

    أن تسريب الخلاف ونفيه في العلن ، كان يعني أن الهدنة الطويلة نسبياً بين الطرفين ، منذ الإطاحة بالدكتور حسن الترابي عام 1999م . قد أوشكت على الانتهاء – وأن حلقة جديدة من صراع القصر والمنشية ربما تكون في الطريق . وخلال المؤتمر الأخير للمؤتمر الوطني ، طفت همهمات عدم الرضا من بعض المؤتمرين من ترشيح البشير لرئاسة قادمة ، ومن أن المتذمرين ليسوا كلهم من أنصار النائب علي عثمان إلا أن للمسألة دلالاتها في الصراع على السلطة ، كموضوع للفرز والاستقطاب داخل النظام . وهكذا اعتبر المؤتمر الصحفي للنائب / سلفاكير في غياب النائب / علي عثمان ، ضربة موجهة للجناح المهيمن المتهم بتعويق الاتفاقية ، بل يحمل ذلك إشارة تفاهم بين نائبي رئيس الجمهورية / سلفاكير وعلي عثمان وكان الترشيح للوزارة واقتسام الوزارات لا سيما الخلاف حول وزارة الطاقة قد أوشك أن يطيح بالاتفاقية من جذورها – باعتبارها – أي وزارة الطاقة ( درة تاج الثروة ) التي جرى اقتتال الطرفان من أجلها طويلاً


    Quote: تذكرون أن أول نفي لوجود خلاف بين علي عثمان والبشير كان قد ظهر في صحيفة الوفاق

    Quote: وكانت الشائعات ، من وقت مبكر تتحدث عن استقطاب واستقطاب مضاد بين مركزي السلطة ، على أسس قبلية ،

    Quote: أن تسريب الخلاف ونفيه في العلن ، كان يعني أن الهدنة الطويلة نسبياً بين الطرفين ، منذ الإطاحة بالدكتور حسن الترابي عام 1999م . قد أوشكت على الانتهاء – وأن حلقة جديدة من صراع القصر والمنشية ربما تكون في الطريق


    Quote: وخلال المؤتمر الأخير للمؤتمر الوطني ، طفت همهمات عدم الرضا من بعض المؤتمرين من ترشيح البشير لرئاسة قادمة ، ومن أن المتذمرين ليسوا كلهم من أنصار النائب علي عثمان إلا أن للمسألة دلالاتها في الصراع على السلطة ، كموضوع للفرز والاستقطاب داخل النظام .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 09:11 AM

abdelfattah mohammed
<aabdelfattah mohammed
تاريخ التسجيل: 27-07-2005
مجموع المشاركات: 925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    بلا قناع ، بل إقناع ياسعادة العميد محمد حامض " وليس حامد "...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2006, 11:03 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: abdelfattah mohammed)

    تسلم أخي عبدالفتاح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2006, 09:13 AM

Dr_Bringy


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    الاخ عصام الدين
    هذه المقالات تؤكد في طياتها الخلاف القائم بين البشير وعلى عثمان
    لكن لم يظهر حتى الآن الربط المباشر بين هذا الخلاف وقتل محمد طه!!!
    وما كان دور المرحوم محمد طه في هذا الخلاف؟
    ولأي الطرفين كان ينحاز؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2006, 09:29 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: abdelfattah mohammed)

    الاخ عبدالفتاح
    عاطر التحايا
    انهم يعلمون جيدا من القاتل , ولكن على قول المثل : على من تقدر يا جحا .

    مع فائق الود و التقدير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2006, 05:32 AM

الصادق صديق سلمان
<aالصادق صديق سلمان
تاريخ التسجيل: 11-07-2006
مجموع المشاركات: 4008

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: Esameldin Abdelrahman)

    الأخ/ عصام

    ماهو الرابط بين كل ما الروابط الواردة أعلاه
    وبين مقتل محمد طه.؟؟

    أبوفتحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2006, 02:46 AM

Esameldin Abdelrahman

تاريخ التسجيل: 17-02-2004
مجموع المشاركات: 2191

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدق محمد حامد جمعه ........ محمد طه ضحية للهوس الجهوي (Re: الصادق صديق سلمان)

    Quote: الخرطوم: الحياة

    نفى مساعد الرئيس السوداني نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم الدكتور نافع علي نافع وجود أي خلافات بينه وبين نائب الرئيس علي عثمان محمد طه، وقال إن الذين يراهنون على ذلك إنما يراهنون على السراب. وكان نافع يرد على تقارير تحدثت عن خلاف نشب بينه وبين طه حول التعامل مع الاحتجاجات الأخيرة للمعارضة على الزيادات في أسعار المحروقات وعدد من السلع الأساسية والتي أدت إلى اندلاع تظاهرات في عدد من المدن السودانية.

    وذكرت التقارير أن طه كان يرى ضرورة التعامل بهدوء مع الاحتجاجات والسماح للقوى السياسية المعارضة بالتعبير عن رفضها مما يعطي النظام صورة ديموقراطية ويخفف في الوقت نفسه من الاحتقان الشعبي، فيما كان يرى نافع ضرورة المواجهة بحزم مع أي تظاهرة حتى لا يبدو النظام ضعيفاً في هذا الظرف الحساس الذي يواجه فيه المجتمع الدولي.

    وأضافت التقارير ان الخلافات امتدت إلى أوامر متضاربة وجهت إلى أجهزة الأمن أدت إلى تصارع حول الصلاحيات وتضارب في اختصاصات الأجهزة أسفرت عن بوادر انشقاقات وولاءات متباينة داخل بنية النظام وأجهزته الأمنية


    لنقرأ معا هذا الخبر بتمعن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de