مواضيع توثقية متميزة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-23-2017, 05:44 PM الصفحة الرئيسية

مواضيع توثقية متميزة
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى

01-08-2008, 01:19 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى

    اعلم ان هذا البوست سوف تهرع اليه الحشود اما مستهجنة وساخطة واما راضية

    ومباركة وطائفة اخرى تلجه بدافع الفضول ....

    الا اننى اود ان نسبر اغوار هذا الرجل الذى جمع دفتى الدين والسياسة وكانت

    اراؤه مدعاة للنقاش والجدل

    الشيخ حسن الترابى سياسى محنك هامت به السياسة وقبعت بين ثناياه ونال من

    جراء عشقها الكثير من العنت والمشقة ومكث بسببها سنوات من عمره المديد فى

    غياهب السجون

    دعونا يا قوم نتلمس هذا العالم الرحب الجوانب ونجوب مدنه التى يعتريها الكثير

    من الغموض بشفافية وبحيادية تامة ننقل ما توصلنا اليه متجردين من الاهواء والميول

    السياسية الاثرة

    واتمنى من أقطاب الفكر بهذا المنبر السامى حوش بكرى الا يضنوا ويبخلوا علينا بما

    عرفوه عن هذا الرجل الذى لا شك انه شخصية قيادية تبؤات مناصب عليا فى حكومات مختلفة

    هذا البوست عبارة عن توثيق لحياة هذا الرجل الذى يغالى البعض فى عداوته وبغضه

    بينما تفنى فئات اخرى انفسها فى هواه وحبه

    انه بوست لتفتيق الاذهان عن جوانب لم ندركها او غابت عنا فى خضم الاحداث

    ارجو ان يتفاعل الخناذيذ معنا وحتما سوف القى المشاركات التى تحتوى على السب والتنديد

    دبر اذنى ...نريد كلام مدعم بالحقائق لقد سئمنا من سيل الشتم والسباب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 01:25 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    نبذه عن الدكتور حسن الترابى رغم يقينى انه غنى عن التعريف

    ولد الدكتور حسن عبد الله الترابي سنة 1932م من عائلة دينية من الطبقة المتوسطة، وتتلمذ على يد والده احد شيوخ الطرق الصوفية، فحفظ القرآن الكريم صغيرا بعدة قراءات، وتعلم علوم اللغة العربية والشريعة في سن مبكرة على يد والده، ثم واصل تعليمه حتى حصل على إجازة الحقوق من جامعة الخرطوم، ثم على الماجستير من جامعة بريطانية في 1957، ثم الدكتوراه من السوربون الباريسية في 1964، وأجاد الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وحصل صنوفاً من المعارف والثقافات الغربية المختلفة والمتعددة.

    شغل الدكتور الترابي مناصب عديدة، وتقلد مواقع قيادية هامة على المستويين الرسمي والحزبي، من تلك المناصب التي شغلها الدكتور الترابي منصب الأمين العام لجبهة الميثاق الإسلامية وهي الجبهة التي انبثقت عنها جماعة الإخوان المسلمين في السودان، ونتيجة لرؤاه الخاصة وآرائه غير المتوافقة والمتوائمة مع نهج الجماعة وطريقتها في الدعوة والتربية، انفصل عن الجماعة بعد اشتداد الخلافات بينهم وتصاعدها، مما حمل الجماعة على انتقاد آرائه والرد عليه علناً.

    المصدر صحيفة الغد الاردنية
    مقال لبسام ناصر
    بعنوان الترابى واراؤه التنويرية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 01:33 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الحياة الأولى
    درس الترابي الحقوق في جامعة الخرطوم منذ عام 1951 حتى 1955، وحصل على الماجستير من جامعة لندن عام 1957، والدكتوراة من سوربون، باريس عام 1964. يتقن الترابي أربعة لغات بفصاحة وهي العربية، والإنجليزية، والفرنسية، والألمانية.

    كان الترابي أستاذاً في جامعة الخرطوم ثم عين عميداً لكلية الحقوق بها، ثم عين وزيراً للعدل في السودان. وفي عام 1988 عين وزيراً للخارجية. كما أختير رئيساً للبرلمان في السودان عام 1996.


    [تحرير] السياسة
    بعدما تخرج عاد للسودان، وأصبح أحد أعضاء جبهة الميثاق الإسلامية وهي إحدى الفروع السودانية للإخوان المسلمين. بعد خمسة سنوات أصبح لجبهة الميثاق الإسلامية دوراً سياسياً أكثر أهمية، فتقلد الترابي الأمانة العامة بها عام 1964. عمل الترابي مع طائفتين من الحركة الإسلامية في السودان هما الأنصار والختمية. بقي مع جبهة الميثاق الإسلامية حتى عام 1969 حينما قام جعفر نميري بانقلاب. تم اعتقال أعضاء جبهة الميثاق الإسلامية، وأمضى الترابي سبعة سنوات في السجن.

    أراد الانقلاب والطائفتين الإسلاميتين الوصول لحل وسط في عام 1977، وقد كان إطلاق سراح الترابي جزء من هذا الحل.


    [تحرير] الشريعة الإسلامية
    أعلنت حكومة نميري فرض قوانين الشريعة الإسلامية في عام 1983، وانقلبت بعدها علي جبهة الميثاق الاسلامية -حليفتها في السلطة- عارض الشعب هذا الأمر بواسطة الإجراءات القانونية مثل حل البرلمان السوداني، وبواسطة المظاهرات ممل أدى إلى ثورة شعبيه ضد نميري في عام 1985. بعد عام أسس الترابي الجبهة الإسلامية القومية، كما ترشح للبرلمان ولكنه لم يفز.في يونيو عام 1989، اقام حزب الترابي انقلاب عسكري ضد حكومة المهدي، بعد ان طردت اعطاء حزبه من البرلمان، ولقت قوانين الشريعه الاسلامية وعين عمر حسن البشير رئيسا لحكومةالسودان.

    في عام 1991 أسس الترابي المؤتمر الشعبي العربي الإسلامي الذي يضم ممثلين من 45 دولة عربية وإسلامية، كماانتخب الأمين العام لهذا المؤتمر.

    اختلف مع حكومة الانقاذ حول قضايا، اهمها الفساد، والشوري، والحريات، وحل البشير البرلمان، في اواخر عام 1999م، وبعدها اصبح الترابي أشهر معارض للحكومة. شكل مع عضوية حزبه الموتمر الشعبي، في 31 يونيو 2001م.. وحوي معظم قيادات ورموز ثورة الانقاذ الوطني، ومسئولي كبار في الحكومة تخلوا عن مناصبهم.. اعتقل في 2001م لتوقيع حزبه مذكره تفاهم مع الحركة الشعبية، ثم اعتقل مرة اخري في مارس 2004 بتهمة تنسيق حزبه لمحاولة قلب السلطة.. له العديد من الرؤي الفقهيه المتميزة، مما يجعله من ابرز الشخصيات الاسلامية المعاصرة


    [تحرير] من مؤلفاته
    قضايا الوحدة والحرية (عام 1980)
    تجديد أصول الفقه (عام 1981)
    تجديد الفكر الإسلامي (عام 1982)
    الأشكال الناظمة لدولة إسلامية معاصرة (عام 1982)
    تجديد الدين (عام 1984
    منهجية التشريع (عام 1987)
    المصطلحات السياسية في الإسلام (عام 2000)
    الدين والفن
    المراة بين تعاليم الدين وتقاليد المجتمع
    السياسة والحكم
    التفسير التوحدي
    عبرة المسير لاثني عشر السنين
    الصلاة �عماد الدين
    الايمان واثره في الحياة
    الحركة الاسلامية.. التطور والنهج والكسب

    http://ar.wikipedia.org
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 01:43 PM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    عبقريته مضره
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 04:24 PM

abubakr salih
<aabubakr salih
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 8834

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: وليد محمد المبارك)

    الاخ الطيب النقر
    عندى موضوع كتبته عن حسن الترابى فى الايام الفاتت دى اتمنى ان تسمح لى بادراجه فى خيط هذا لانه يصب فى نفس الهدف و هو محاول لسبر او تتبع مسيرة المدعو حسن عبد الله الترابى.

    حســــن الترابى هل عفي الله عن مــــا قد ســـلف؟


    ظللنا في الفترة الماضية نستقبل كثير من الفتاوي و التخريجات الفقهية المثيرة للجدل و التي يصدر عن السيد حسن عبد الله الترابي اخرها فتوي نشرت بالمنبر بواسطة العضو ناظم ابراهيم علي نقلا عن جريدة اللواء كان موضوع تلك الفتوي هو عدم اصالة و جذرية "الرجم" كعقوبة لما يعرف بزنا المحصن في الشريعة الاسلامية.

    اثارت لدي هذه الفتوي الاخيره تفاكير و تحفظات قديمة منذ ايام الطلب الاولي حول ممارسات و شطحات الدكتور حسن الترابى كاحد ابرز القادة السياسين الذين اسهموا في نكبات كبيرة لمسيرة تطور الدولة الســـودانية منذ الاســتقلال و حتي اليوم. تتمثل ابرز تحفظاتى في الطريقة التى يقدم بها الاعلام السوداني و العربي و حتي الاجنبي الدكتور حسن الترابى للناس اذ يقدم و تسبق اسمه صفة المفكر الاســـلامي او المجدد الاســلامي !! ما الغـــريب في اطلاق صفة المفكر و المجدد علي حــسن الترابي فالرجل يحمل اجازة علمية رفيعة في القانون من احدي راسخات الجامعات الغربية، و كذلك للرجـــل كثير من الكتابات و الاسهامات الفكرية المنشورة علي الملا، و الرجل تقدم بكثير من المحـــاضرات العامة في منابر عالمية مختلفة ؟؟

    رغم كل مــا ذكرت حول اسهامــات الترابي لكنني لم استطـــع ان "ابلــع" قصة الترابى المفكر هذه علي الاطلاق لان المفكر الحقيقى في تقديرى يُتبع مساهمات الفكرية و النظرية بمســلك في الحــياة يؤكد به علي ولاءه الشديد لتلك الاسهامات و المنتجات الفكرية التي تصدر عنه، بل ان بعض المفكرين الجد جد عندمــأ خيروا في لحظة من الزمان بين قناعاتهم الفكرية و بهجة الحياة الدنيا و بهارجها اختاروا ان يغادروا هذا المــسرح البهــيج مرفوعى الرؤوس دون ان يتزحزحوا قيد انمة عن تلك القناعـــات، في الخــاطر الاســتاذ الجـــليل محـــمود محمد طـــه الذي تتقاصر قامــة الترابى كثيرا امام ثباته المجــيد و ايضا حدثتنا كتب التاريخ عن الجــعد بن درهم و الحسن بن منصور الشـــهير بالحـــلاج.
    اذن خـــلال هذا سوف اواصــل تتبع مسيرة حسن عبد الله الترابي لنرى هل يحق لنا او لغيرنا ان نطلق او نصنف حسن الترابى في جملة المفــكرين و المجددين ام لا.

    يتبع..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 02:38 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    ابوبكر صالح

    انا بصدد قراءة متانية لما جاد به يراعك وامنى نفسى بنقاش مثمر معك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 08:14 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    عزيزى ابوبكر

    ترانيم مودة

    اود ان اخبرك فى جلاء ووضوح بان نقدك لفكر الترابى لم يكن منصفا ولم يخلو من

    الاعتبارات الذاتية التى تلازم الانسان من بغض وحب ...انت اقررت بان الاعلام العربى

    والاسلامى يتلقف كل ما يدونه الترابى من كتب ويسجل كل قاله فى ردهات القاعات

    ولعل هذا خير دليل على المكانة التى وصل لها هذا المفكر لان هذا السعى الحثيث

    لتتبع كل شاردة وواردة عن الترابى من قبل الاعلام لم ياتى عن فراغ

    وبغضك للترابى تمثل فى قولك بانه لا تستطيع بلعة رغم انه صاحب قدم راسخة فى الدين

    والسياسة وانه تخرج من اسمى وارفع جامعات الغرب وان يراع الترابى قد نضخ بكثير

    من المؤلفات التى ذاع صيتها فى كل صقع وواد والتى اضحت مراجع لا يمكن تجاوزها والحيد

    عنها

    الترابى لم بحد عن افكاره وتوجهاته الفكربة قيد انملة ولو كان ركن الى الدنيا واستطاب

    الحكم وبريقه لما زال مشايعا ذلك النظام الذى شهد على عسره ومخاضه لانه الطبيب الحاذق

    الذى ولد هذا النظام على يديه ...بل الفساد الذى راه يستشرى هو الذى دفعه ان ينهض

    ويطلقها صيحة داوية فى وجوه العسكر واذنابهم انا لست مؤتمرا شعبيا انا اتحدث عن

    قناعاتى التى قد تكون خاطئة لقد كان بامكان الترابى ان يتدارك ذلك الخلاف الذى دب

    بينه وبين البشير بحنكته وذكائه الثاقب ولكن شيخنا لم يستطيع ان يلوذ بالصمت امام

    سيل الفساد الدافق والذى اغرق جميع مرافق الدولة ولعلك تذكر ان الترابى قد تحدث عن

    هذا مرارا وتكرارا فى جلسات البرلمان وفى دور الصحافة ...لم يكن الترابى مشرئبا

    للحكم فى يوما ما انما اعتقد وقد اكون مخطئا فى اعتقادى انه يريد ان يكون ملما بكل

    ما يدور داخل المطبخ السياسى الامر الذى اثار حفيظة الرئيس البشير...ولكن دعنى اخبرك

    بان كل انجازات الانقاذ للترابى اليد الطولى فيها....ما حدانى لقول ما راته عيانك

    ان الترابى كان (
    Quote: يُتبع مساهمات الفكرية و النظرية بمســلك في الحــياة يؤكد به علي ولاءه الشديد لتلك الاسهامات و المنتجات الفكرية التي تصدر عنه،


    وخير شاهد على قولى ان الترابى قد اقر واعترف بان اكبر خطا ارتكبه هو ضلوعه فى هذا النظام

    وللحديث بقية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 02:16 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: وليد محمد المبارك)

    Quote: عبقريته مضره



    ود المبارك

    كيفك

    شكرا على المرور والتعليق

    اتمنى لو دعمت ما ذهبت اليه بالقرائن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 04:43 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الاخ النقر
    هو الترابى دا قفز بالوانة من الخلوة للجماعة ؟
    وين فترة حنتوب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    وهى فترة شكلت حياته بقبحها ومحاسنها!!!!
    ويمكنك الرجوع لزملائه فيها وحديثهم عنها واكثرها توثيقا
    كتاب اوراق سودانية للاستاذ شوقى ملاسى المحامى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 02:23 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: altahir_2)

    الطاهر2

    سلام يا حبيب

    وشكرا للاشارة للكتاب
    بحوزتى معلومات عن فترة حنتوب التى امضاها بغيتنا فى التحصيل

    الاكاديمى فقط

    سوف افصل القول لاحقا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 04:28 PM

abubakr salih
<aabubakr salih
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 8834

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    حسن الترابى و الاستنارة المفاجئة

    كما اسلفت فقد امطــر الترابى الحــياة الدينية و الفكــرية بوابل من الفتاوى المثيرة للجدل في الفترة القريبة الماضية، و كل هذه الفتاوى ذات طابع تقدمي/حداثى اي تتجاوز مواقف الفكر الدينى السلفى في نسخته الاخوانية في قضايا تخص حقوق و المراة فى الاسلام. ابرز تلك الفتاوي هى جواز امامة المراة للصــلاة بما لها من دلالات تعزز قضية المساواة بين الرجــال و النساء، و جواز زواج المراة المسلمة من الكتابى و الدلالات الايجابية في تضيق شقة التمييز بين البشر علي اساس الدين، و يمكن ان نجمل معها الفتوى الاخيرة التى تدعي بعدم اصـــالة الرجم كعقوبة لما يعرف بزنا المحصن.
    كل هذا السيل الجارف من الرؤي المتقدمة قدم امطرنا بها حسن الترابي، لكننا لازلنا نلعق المر جراء السلوك الفعلي و العملي لحسن الترابى في شأن تلك القضايا و الحقوق. جميعنا نعلم ما الذي حدث عندما دانت السلطة في احدي الليالى حالكات الظلمة في يد السيد حسن عبدالله التربى، فقد عبّر الرجل عن نفس و قناعاته اصدق تعبير يوم ان شرّع قوانين ما عرف بالنظام العام و القانون الجنائى لسنة 91 و كذك قانون الاحوال الشخصية. سمح الترابى في قوانينه تلك لرجال الشرطة بالتربص بنساء السودان جميعهن و اصبحنا نرى اخواتنا امهاتنا مجرجرات الي اقفاص الاتهام في المحاكم العشوائية لان رجل شرطة قليل "حظ في العلم و المعرفة و ربما العقل" يعتقد انها لا ترتدى زيا محتشما!! عاصرنا تربص الشرطة بالشباب من الطلاب و الطالبات تحت ما يسمى بــ"التسكع و التلكع" هي احدي مواد النظام العام التى يمكن تبرر بها الشــرطة تعديها علي حقوق البشر!! كل هذه المـــواد و غيرها كثير مثل ما يسمى بالفعـــل الفاضح و هي ايضا احدى المواد المطـاطية في قوانين الترابى و التى كانت تصلح لاى شى حسب مــزاج الشرطى الذى تقابله. فقد كانت و لا تــزال هذه المواد ســـيف مســلط على رقاب النساء السودانيات، لتقف شاهد صادقا علي فكـــر الترابى الحقيقى الذى ينضـــح احتقارا و تجريما و امتهانا لكرامـــة النســــاء.

    من جهة اخرى فان الترابى لم يتعرض في حياته للامتحــانات الكبرى التى تعرض عظــماء عبروا سمــاوات الحـــياة الانســانية كما الشــهب، تشتت اضواءهم علي العالمين لتنير طريق الحادبين علي التغيير، صمدوا صمودا جليلا في مقابل سطان جائر اراد الي يفتش ما في القلوب، ليكره الناس علي قبول غير ما يعتقدون. بل ان الترابى كان علي عكس هؤلاء يملك زمام الســلطة و الة القمــع بين يده مع ذلك مما يمكننا ان ندعى بكل بساطـــة ان الذي نفذه ذلك ما هو الا قناعاته الحقيقة الدفينه في نفسه. و عليه يمكننا ان نقرر ان الترابى شخص غير امـــين بما يكفى لكي نطلق عليه صفة المفــكر لانه يفتقر للاتسقــاق المطــلوب في تمثُل قناعته او ما يدعى انها قناعاته في سلوكه الفعلى بين الناس. فما جنته يد الرجل يفارق كثيرا ما يلهج به لسانه حديثا، اظــنه يراهن في كل ذلك علي ذاكرة خربة تميز المواطن الســـودانى ظانا انه يمكن ان ينفذ من تقوبها الي مســرح الفعـــالية السياسية مرة اخري. اذن علينا ان نحاصره حيث هــو فان لم نفلح في جرجرته الي محــاكم العادلة و القضــاء النزيهة فحتما لن تقصر ايادينا عن سوقه من عنقه الي محـــاكم التاريخ التى لا مهــــرب منها

    يتبع..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 08:56 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    هذه الفتاوى التى كان الترابى يتفوه بها بين ثنايا حديثه لم تكن هناك نية مسبقة

    لايرادها حتى يكون الدكتور ملا الاسماع والعيون ولكنها ترد عفو الخاطر والاعلام هو الذى

    يضخمها ويعلو من شأنها واود احاطتك علما بان هذه الفتاوى لم يكن الترابى اول من اماط

    الثام عنها بل هى موجودة فى امهات الكتب الفقهية وهى كلها تصب فى باب الاجتهاد الذى

    اتاحه لنا الدين فى القضايا الغير منصوصة عليها بل حتى القضايا التى ورد فيها نص

    قطعى الثبوت نجد هناك من ادلى بدلوه فيها على سبيل المثال لا الحصر سهم المؤلفة قلوبهم

    الذى عطله سيدنا عمر بن الخطاب ولم يلغيه للعز والسؤدة التى كانت للاسلام فى تلك الحقبة

    وكذلك اقامة الحدود فى عام الرمادة مثل قطع يد السارق والفتية المأجورين الذين سرقوا

    بعض الابل لان مولاهم لم يكن يعطيهم ما بقيم الاود ويدفع عنهم غائلة الجوع

    فتاوى الترابى وثيقة الصلة بغيرها من الفتاوى القابعة بين المجلدات التى لا يفزع اليها

    الا طالبى العلم فى ضيق وتبرم، وهى من القضايا الخلافية التى خاض فيها ائمة افذاذ

    جهابذة ولم يستنكر عليهم احد ما ذهبوا اليه بل قارعوهم الحجة بالحجة وانت تعلم تلك

    المناظرات والمساجلات التى كانت تدور رحاها بين الامام مالك والليث بن سعد وبين الشافعى

    ومن ذهب الى رايا مغايرا له.

    لم يكن الاسلام يتربص بالنساء بل وضع جوابر تقى المجتع مغبة الوقوع فى براثن الفتنة و

    الفجور وقانون النظام العام سيدى الفاضل لو طبق تطبيقا صحيحا خاليا من الشطط والميول

    الشخصية لم يؤول الوضع لما ال اليه حاليا....وارانى اتفق معك فى ان بعض رجال الشرطة

    لا حظ لهم فى رياضة العقل وبضاعتهم فيه مزجاة ولعل الترابى بربئا من هذا القصور

    ان التفسخ الاخلاقى الذى لا بخفى على عين لم تكن مسؤوليته قاصرة على كاهل الدولة فى

    يوما ما بل هى مشاق تتحملها جوانب عدة مثل العائل والمؤسسة التعليمية والشارع

    العام الذى يجب ان يستهجن كل دخيل وشاذ علينا ....اضافة للسلطة القضائية او التنفذية التى تتحمل القدر الاكبر من اخفاق تلك الاضلاع الثلاث فى القيام بواجبها ...الترابى اذا

    سلمت جدلا بانه هو الذى شرع هذه القوانبن تشريعة هذا لم يأتى من بنات افكاره بل

    استمده من ينبوع الدين الصافى والشوائب التى علقت بهذا الينبوع من الشطط والجموح ان
    نلقى وزرها على الترابى بل على الجهات التنفذية التى يجب ان تعمل على السمو بالرجال الذين يقومون على هذا الامر الخطبر

    وللحديث بقية

    القدر الاكبر من
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 08:58 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    ومن باب الفائدة رايت ان اضيف هنا ههذا المقال الوارد فى اسلام اونلاين



    الدكتور حسن الترابي

    أراد أحد الإسلاميين أن يلخص رأيه في الزعيم والمفكر السوداني حسن الترابي فقال عنه: "إنه من أفضل المفكرين الإسلاميين في العالم، ومن أسوأ السياسيين فيه كذلك".

    ورغم ما في هذا الوصف من مبالغة واضحة فإنه الكلمة الافتتاحية الأنسب لفك شفرة حياة الرجل؛ ومن ثم فهم ومعرفة طبيعة وأبعاد هذه الشخصية التي ملأت الدنيا، وشغلت الناس في عالمنا الإسلامي، وربما العالم كله طوال عقد التسعينيات المنصرم، كذلك تفهم واستيعاب ما انتهت إليه تجربته والتجربة الإسلامية عموما في السودان التي يصعب تصورها بشكل صحيح إلا من خلال إدراك العلاقة الجدلية بين الفكر والسياسة في حياة هذا الرجل.

    البداية.. تدل على المسيرة

    وُلد د. حسن عبد الله الترابي سنة 1932 لعائلة كبيرة في منطقة كسلا عُرفت بالعراقة في العلم والدين، فكان والده أحد أشهر قضاة الشرع في عصره، وأول سوداني حاز الشهادة العالمية. حفظ الترابي القرآن الكريم صغيرا بعدة قراءات، وتعلم علوم اللغة العربية والشريعة في سن مبكرة على يد والده، وجمع في مقتبل حياته أطرافا من العلوم والمعارف لم تكن ميسرة لأبناء جيله خاصة في السودان؛ فتدرج في سلك التعليم حتى حصل على شهادة عليا في القانون. سافر بعدها لأوربا، وتنقل بين أكثر من بلد فيها، فنال الماجستير من جامعة لندن والدكتوراة من جامعة السوربون، وأجاد الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وحصَّل صنوفا شتى من المعارف والثقافات الغربية حتى عده خصومه من الإسلاميين متغربا، وليس شيخا أصوليا.

    وبعد عودته إلى وطنه تولى الترابي عمادة كلية الحقوق بجامعة الخرطوم لتبدأ محطته الفكرية والحركية الأولى، إذ جاءته فرصة تولي القيادة الفكرية والحركية للحركة الإسلامية بعد أن استقال "الرشيد الطاهر" المراقب العام للإخوان المسلمين من منصبه سنة 1964، وتحول إلى حزب الأمة ليصبح بعدُ نائبا للرئيس النميري!

    المفكر.. الجانب المشرق

    والترابي المفكر (وليس السياسي) يعتبره الكثيرون المفكر الإسلامي الأول -في جيله- الذي استطاع على المستوى النظري بلورة رؤية فكرية متكاملة منفتحة على العالم. مقتربة من الواقع، قادرة على الاستجابة لتحديات العصر أيا كان تقييمنا لتفاصيلها على الرغم من أنه حينما حاول تطبيقها بنفسه جاءت أقل كثيرا مما توقع أشد خصومه!

    والترابي في كتاباته أقل منه كثيرا في محاضراته وخطبه، يصفه من سمعوه -بمن فيهم خصومه- بأنه ذو شخصية آسرة، متحدث بارع، يجيد الخطابة، فصيح اللسان، سريع العارضة، قوي الحجة، واسع الثقافة، لديه القدرة على أن يخلب أذهان مستمعيه، ومع ذلك فإن كتاباته تُعدُّ -مقارنة بالكتابات الإسلامية التي صدرت متزامنة- على درجة من الأهمية بما تحمله من أفكار ونظريات تجديدية، حتى إن عبد الوهاب الأفندي في كتابه "ثورة الترابي: الإسلام والقوة في السودان" وهو يقرر أن الحركة الإسلامية لم تقدم في فترة السبعينيات أي كتاب له قيمة.. يستثني كتاب الترابي "الصلاة عماد الدين" الذي كان المحاولة الأولى -وإن وصفها بأنها محاولة خجولة- لإنتاج عمل أيديولوجي ذي قيمة!

    ملامح المشروع الفكري

    وفي الوقت الذي كانت تسيطر فيه أفكار سيد قطب وتفسيراتها المتعددة على عموم الحركات الإسلامية -خاصة في المشرق العربي- وتسوقها نحو العزلة الشعورية عن مجتمعاتها "الجاهلية" كان الترابي يبشر بنظرية "التفاعل مع المجتمع"، ويصوغ خطابا إسلاميا مغايرا بل ومفارقا للخطاب الإسلامي السائد وقتها، وهو الخطاب الذي دشنه بعدد من الكتب مثل: "الإيمان وأثره في حياة الإنسان"، و"تجديد الفكر الإسلامي"، و"تجديد أصول الفقه"، و"قيم الدين ورسالية الفن"، و"نظرات في الفقه السياسي"... وعدد من المحاضرات أهمها: "الحركة الإسلامية والتحديث"، و"قضايا فكرية وأصولية".. وكلها تحمل أفكارا وآراءً تؤكد أن صاحبها يمتلك مشروعا فكريا تجديديا متكاملا، لم يأخذ حقه من القراءة والدراسة ليس بسبب طغيان الجانب السياسي على صاحبه -ولم يكن هو الجانب الأفضل منه بالمناسبة- والذي جعله سياسيا أكثر منه مفكرا، بل لأن هذا المشروع -وهذا هو الأرجح- يحمل آراء وأفكارا تتجاوز في تجديديتها السقف المسموح به في الفكر الإسلامي المعاصر. ولولا أن الترابي تصادم مع كل الأنظمة العربية -تقريبا- لكان أول من تصدى له وواجهه الحركات الإسلامية التي كان معظمها ينظر إليه باعتباره خارجا عليها. ويُنظر إلى أفكاره باعتبارها خلايا سرطانية كان يجب استئصالها، ولكن لم يدفعها للسكوت عليه إلا صدامه مع تلك الأنظمة التي تخوض بدورها معارك طاحنة ضد هذه الحركات، وكان السكوت من باب ارتكاب أخف الضررين.

    فرغم أن المشروع الفكري للترابي يقوم على فكرة محورية أساسها تجديد الدين، وهو التجديد القائم على فهم الواقع والتغيرات والتجارب الإنسانية والتوفيق بين الثابت المطلق والمتغير النسبي، وهي نفس المنطلقات التي اتخذتها الحركات الإسلامية عنوانا لمشروعاتها الفكرية.. فإن الأفكار والآراء التي قدَّمها الترابي تحت نفس العناوين جاءت في معظمها مخالفة ومفارقة تماما لكل ما شاع واستقر في أوساط هذه الحركات بل ولدى المؤسسات الدينية الرسمية أيضا.

    فالترابي لا يتردد في كتابه "تجديد الفكر الإسلامي" عن الهجوم على الفكر الإسلامي ووسْمه بالإغراق في التجريدية، والخروج من التاريخ، والانفصال عن الواقع، ويعتبر أن هذا الفكر "القديم" كان استجابة لعصور مضت لم تعد موجودة الآن؛ ومن ثم فهو بحاجة إلى تجديد شامل يتجاوز الشكليات والمظاهر التي افتتن بها المفكرون الإسلاميون المعاصرون؛ الذين لا يتردد الترابي في الهجوم عليهم ووصفهم بالقصور وضعف القدرة على التنظير والتفكير؛ مثلهم مثل بقية أبناء الحركات الإسلامية التي يطولها اتهام الترابي بالجمود والقصور الفكري، كما أن قادتها -في رأيه- أهل ثقافة وإدارة وسياسة أكثر منهم أهل علم وتفكر وتأمل، وهو ما قد يعني-وربما كان هذا المقصود- أحقيته بلقب المنظر والمفكر الأوحد للحركة الإسلامية؛ على الأقل في بلده السودان!

    سقف التجديد.. سماء مفتوحة!

    والتجديد عند الترابي يجب أن يمتد إلى كل جوانب الدين، فهو يدعو مثلا في محاضرته "قضايا فكرية وأصولية" إلى ثورة تجديدية شاملة للفقه الإسلامي الذي يصفه بالجمود والتقليد واستحضار القديم والامتنان به، وحصر الدين في تقاليد القدماء، ويعلن بلا مواربة ضرورةَ تجاوز الموروث الفقهي كله باعتبار أن التنقيب فيه لن يغني عن ضرورة إيجاد فتاوى جديدة عصرية.

    وخط التجديد يمده الترابي على استقامته حتى يصل به إلى التجديد في أصول الفقه نفسها، والدعوة إلى بناء منهج أصولي جديد للاجتهاد بعد أن صار من غير الممكن للمنهج القديم الاستجابة لبناء المجتمع المعاصر وقد خالفه في دعوته لتجديد أصول الفقه علماء معتبرون وقدموا نقدا علميا لمنهجه.

    والمنهج الجديد -الذي يتصوره الترابي- متجاوز لكل التراث الإسلامي، ولا يحتاج -في رأيه- إلى أن نطلب له شاهدا من التاريخ أو سابقا من السلف. فالتراث الديني عند الترابي فيما بعد التنزيل (أي القرآن والسنة) كله من كسب المسلمين، ولا بد أن يتطور مع الأزمان تبعا لاختلاف البيئات الثقافية والاجتماعية والمادية.

    وتتجاوز آراء الترابي في قضية السنة النبوية في كثير من جوانبها التصور الأصولي السلفي المعاصر لها. فهو لا يعترف مثلا بخبر الآحاد كحجة في الأحكام، ويفرق بين الملزِم وغير الملزِم من أوامر النبي صلى الله عليه وسلم ونواهيه ولا يعطيها كلها حد الإلزام، ويفرق أيضا بين ما ورد عن النبي كرسول ومشرّع وبين ما ورد عنه كبشر لا يلزمنا في شيء، ويطالب بإعادة النظر جملة في علوم الحديث، ويدعو إلى إعادة صياغتها مرة أخرى بعد تنقيح مناهج الجرح والتعديل ومعايير التصحيح والتضعيف.. ومن ضمن ما يقترحه في هذا الصدد إعادة تعريف مفهوم الصحابة، وعدم الاعتراف بقاعدة أساسية عند المحدثين تنص على أن كل الصحابة عدول؛ وهو ما أثار عليه ثائرة السلفيين حتى اعتبره بعضهم من منكري السنة النبوية، بل وألَّف أحد قيادات الإخوان بالسودان كتابا خاصا أسماه: "الصارم المسلول في الرد على الترابي شاتم الرسول"!!

    من العلمانية.. على مرمى حجر

    وكان الترابي أول من طرح -من بين الإسلاميين- فكرة إعادة صياغة الإسلام وتكييفه بحسب العادات والأعراف والسمات الخاصة بكل شعب بحيث يصبح الإسلام نسخا متباينة بحسب طبيعة هذه الشعوب مع الاحتفاظ بالقاسم المشترك الذي يوحد بين هذه النسخ، فتصبح بإزاء إسلام سوداني وآخر مصري وثالث أوربي... وهكذا.

    ويدعو الترابي إلى تأسيس ما يسميه بالفقه الشعبي، وهو فقه لا تكون صياغته حكرا على من يسميهم برجال الدين، ولا يكون لهم فيه ميزة عن غيرهم من عموم المسلمين؛ إذ يكون الإجماع فيه إجماع الشعوب المسلمة وليس إجماع الفقهاء؛ وهو ما يعني أنه يعيد تعريف الإجماع وهو الأصل الثالث من أصول الفقه ليصبح إجماع الشعب (أو ما يطلق عليه الرأي العام وفطرة المسلمين) بديلا عن إجماع الفقهاء.

    وللترابي جملة من الآراء الفكرية والفتاوى الفقهية تجعله في نظر البعض أقرب للفكر العلماني منه إلى الفكر الأصولي السلفي الذي دائما ما ينسب إليه. فهو في قضايا المرأة يتبنى خطابا أقرب إلى حركات تحرير المرأة والحركات النسوية المعاصرة في الغرب منه إلى الخطاب الإسلامي أو حتى الشرقي، حتى يصل فيه إلى التأكيد على المساواة المطلقة بين الرجل والمرأة حتى في أصل الخلقة!

    ويدعو إلى حرية المرأة في العمل والملبس (حيث يعتبر الحجاب خاصا بنساء النبي) والاختلاط.. وكان تنظيمه -الجبهة الإسلامية- أول تنظيم إسلامي يقبل الاختلاط حتى داخل بنيته التنظيمية!!

    والمذهل أيضا أن الترابي -ذلك المنعوت بالأصولية!- كان من أوائل من قبلوا بمفهوم المواطنة والذي يعني المساواة بين أبناء الوطن الواحد دون التمييز بينهم على أساس ديني، بل وطبقه فعليا في أوساط الإسلاميين حتى قبل الاستيلاء على السلطة، إذ فتحت الجبهة الإسلامية عضويته لغير المسلمين، ونصت على ذلك في دستورها؛ وهو ما دفع تيارات إسلامية الأخرى إلى اتهامه بالخروج على أصول الإسلام وثوابت الشريعة باعتماده عقيدة المواطنة بدلا من عقيدة التوحيد.

    كما كان الترابي من أسبق الإسلاميين إلى إعلان رفض حد الردة، بل ورفض أي عقوبة قانونية على من بدل دينه، واعتبر أن ذلك يدخل في باب حرية الفكر والاعتقاد.

    أما في مجالات الإبداع والفنون فقد كان للترابي في رسالتيه (قيم الدين ورسالية الفن) و(نمارق إسلامية) جملة من الآراء غاية في التحررية، فهو يجيز بلا تحفظ كل أنواع الفنون طالما لا تؤدي إلى محظور أخلاقي، ويدعو إلى تصالح جماهير المسلمين مع الفن الذي يراه وسيلة للإصلاح والتغيير والدعوة إلى الله.

    والترابي المفكر منطلق ومتحرر من كل قيد أو زمام؛ وهو ما جعله مثار صدمة وقلق دائم للجميع، خاصة الإسلاميين الذين كانت معظم خصوماته ومعاركه الفكرية معهم فطالته لائحة الاتهامات الشائعة: الماسونية، والإلحاد، وإنكار السنة، وإفساد النساء، والتحلل الأخلاقي.. حتى إن جماعة الإخوان المسلمين بالسودان -التي كان قائدا لها يوما ما- أصدرت بيانا نشر سنة 1988 تؤكد فيه أن الخلاف بين الإخوان والترابي خلاف في الأصول، ووصفه أحد الكتاب السلفيين بأنه يكرر ما فعله مارتن لوثر مع الكنيسة الكاثوليكية، ويؤسس لما أسماه بالبروتستانتية الإسلامية!

    غير أن هذا لم يمنع -في الوقت نفسه- الكثير من الإسلاميين من النظر للترابي باعتباره مدرسة تجديدية إسلامية مستقلة بذاتها، حتى إن اللبناني "فتحي يكن" أحد القيادات الفكرية والحركية البارزة للإخوان المسلمين أقر بأن الترابي (بجانب الغنوشي وسيد قطب) مدرسة تجديدية مستقلة بذاتها من ضمن ما أسماه بالمدارس التجديدية للإخوان المسلمين!

    السياسي.. الوجه الآخر

    غير أن الترابي لم يقنع بدور المفكر الذي يفكر وينظر ويجتهد، ولم يقنع أيضا أن تقوم على أفكاره دولة (كما فعلت ثورة الإنقاذ)، ولم يقبل بدور المرشد والموجه والمنظر الذي يعلو على السياسة وإن احتفظ بدور فاعل فيها كما فعل آية الله الخوميني -مثلا- الذي ظل حاكما للعبة السياسية برمتها في إيران حتى وفاته دون أن يتورط كمرجع ومرشد ديني في صراع الفرقاء السياسيين، بل أراد الترابي أن يجمع بين الفكر والسياسة، فانتقل من دور المفكر "الحر" ليلعب دور مفكر "تحت الطلب" يفكر ويجتهد ليوظف أفكاره واجتهاداته لمشروعه السياسي، فبدا سياسيا حتى وهو يفكر ويجتهد، ليقدم المشروعية والعقلانية والغطاء الأيديولوجي لحركته السياسية.

    وعبثا حاول الترابي أن يمسك العصا من منتصفها فيبقى المفكر والسياسي فيحفظ لنفسه مكانة متميزة بين أقرانه من المفكرين والسياسيين على السواء، فهو يتميز عن المفكرين بالسلطة التي هم على بعد مسافة منها إن لم يطلهم أذاها، ويفوق السياسيين بالفكر الذين هم أبعد الناس عنه، لكنه لم ينجح في هذه اللعبة طويلا، وغلب السياسي فيه على المفكر في آخر المطاف، وبدا للناس في الوجه الذي قد يقبلون به، ولكنهم لا يحبونه؛ فهو المناور الذي لا يستقر على رأي، ولا يلتزم بموقف، والثعلب المراوغ القادر على التلون باللون الذي يوصله لمراده، والانتهازي الذي يقتنص كل الفرص ويوظفها لمصلحته الشخصية، والبراجماتي الذي لا يتورع عن استخدام كل الوسائل والحيل التي تحقق له غايته، والميكيافيللي الذي تبرر الغاية عنده الوسيلة... فوقع في التناقضات وأضر -من حيث لا يدري- بأفكاره، وبدا أن هناك بونا شاسعا بين السياسي والمفكر في شخصية الترابي.

    فالترابي الذي ملأ الدنيا حديثا عن أهمية الشورى واحترام رأي الشعب وإجماعه حتى في الأحكام الفقهية! ضرب عُرض الحائط بهذه النظريات والأفكار التي لم تتجاوز حدود قلمه ولسانه وكان في ممارساته السياسية مستبدا من الذين لا يحترمون آراء الآخرين أو اجتهاداتهم، ولم يعرف إلا رأيه واجتهاده فقط لدرجة أن مشكلته الكبرى مع زملائه من قيادات الحركة الإسلامية أنه كان دائم السخرية منهم، والاستهزاء بآرائهم التي تخالف رأيه، بمن فيهم علي عثمان طه الرجل الثاني في حركته الذي كان عرضة هو الآخر للسخرية والاستهزاء بشكل متكرر، وعلى الملأ، رغم أنه كان مرشحا -قبل انتقاله لمعسكر البشير- لخلافته في قيادة الحركة.. وكانت نتيجة ذلك إعلان قيادات الحركة الإسلامية رفضها لأسلوب الترابي، وتقديمها مذكرة للرئيس البشير -عُرفت بمذكرة العشرة- يطالبون فيها بتقليص سلطاته والحد من استبداديته، رغم أن كل هؤلاء القيادات كانوا من تلاميذه!

    والترابي الذي كان ينادي بضرورة اعتزال كل من يتجاوز الستين للعمل السياسي التنظيمي لإتاحة الفرصة أمام جيل الشباب، ظل مصرًّا -وكان قد قارب السبعين- على الاستحواذ على مقاليد السلطة بكاملها، ولم يتردد في التخلص من جيل كامل من القيادات الشابة في حركته؛ لأنهم تجرءوا وخالفوا بعض أفكاره وتوجهاته، وما زال متشبثا بمقاعد السلطة تحت دعوى أن ثورته لم تبلغ أهدافها بعد.. وما زالت في مرحلة البداية!

    والترابي الذي بدأت علاقته بالرئيس نميري بالصدام الذي قضى بسببه 7 سنوات في السجن خرج ليعقد تحالفا معه صار بمقتضاه وزيرا للعدل!

    وتدرج -وهو الإسلامي- في عضوية المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي حتى صار النائب العام للبلاد ثم المستشار الخاص للرئيس نفسه.. وكانت المفارقة أنه هو الذي استطاع إقناعه بعد ذلك بإعلان تطبيق الشريعة الإسلامية سنة 1983.

    والترابي السياسي لديه القدرة على اقتناص الفرص، واستغلال كل الأحداث والظروف لمصلحته، ولديه القدرة على الاختراق والتسلل وصناعة التحالفات غير الثابتة، وتبني وسائل وآليات مختلفة لتحقيق مآربه يروى -في أحد الحوارات التي أجريت معه- كيف استغل خطأ سب أحد الشيوعيين للرسول صلى الله عليه وسلم، في تعبئة الشعب السوداني كله في معركة ضد خصومه الشيوعيين انتهت بحل الحزب الشيوعي، وطرد أعضائه من البرلمان.

    والترابي الذي كان دائم الهجوم على مصر واتهامها باستعباد أهل السودان واستعمارهم والاستعلاء عليهم حتى استطاع في فترة وجوده بالسلطة الإضرار بالعلاقات الإستراتيجية بين البلدين، عاد بعد ذلك وغيَّر لهجته المتشددة فدعا إلى المصالحة والوفاق، وقال في حوار معه أجري بعد أزمته مع البشير: إن القاهرة هي أحب العواصم العربية إليه، وأقربها إلى قلبه!

    نهاية.. رحب بها الجميع

    وهكذا سارت سياسة الترابي، فكانت النهاية الطبيعية لهذا الصدام مع السلطة التي جاءت لتطبق وتحقق أفكاره على أرض الواقع بعد أن أصر على الاستحواذ عليها، وأن يكون الصوت الوحيد المسموع في السودان كله، وكان أول من انقلب عليه تلامذته وأتباعه الذين كانوا قبل ذلك تحت قيادته، وعلى رأسهم الرئيس عمر البشير الذي كان عضوا بالجبهة الإسلامية وقت أن قام بثورة الإنقاذ سنة 1989، وتولى مقاليد الحكم.

    ورغم نصائح المخلصين لم يقنع الترابي بأن يترك الساحة، ويعتزل السياسة، ويكتفي بدور المفكر المنصور الذي أمهله التاريخ حتى قامت على أفكاره دولة، وما زال رغم كبر السن وقسوة التجارب يأمل في أن يعود مرة أخرى إلى أضواء السلطة وبريقها بعد أن تعود البحث عن السلطة والسعي إليها حتى لم يعد يتصور نفسه دونها، وهو على ثقة من أن التاريخ سيعيد معه سيرته الأولى فيخرج من المحنة، ويعود إلى السلطة مرة أخرى. غير أن الوضع يبدو مختلفا تماما عما كان عليه مع الرجل الذي كانت لديه من الإمكانات والظروف المواتية ما يجعله أقرب أبناء جيله لأن يحمل راية التجديد في الفكر الإسلامي لولا بريق السياسة حين يخطف أبصار المفكر ويجذبه ويملأ عليه قلبه فيفسد عليه أفكاره، خاصة حين يصر على تحقيقها بنفسه!

    والآن.. لم يعد أكثر الناس تفاؤلا يتوقع عودة الترابي بعد أن صار عبئا ثقيلا يود الجميع التخلص منه؛ فالحكومة ترى أنه لا وجود للاستقرار مع الترابي، والمعارضة تفضل نار الحكومة على جنته، ودول الجوار تحمله مسئولية كل أزماتها مع النظام السوداني، والولايات المتحدة الأمريكية تعتبره الراعي الأول للأصولية في العالم، والحركات الإسلامية تعتبره خارجا عليها، حتى الجبهة الإسلامية التي صارت قياداتها التاريخية تعتبره مرحلة لا يجب التوقف عندها كثيرا، وقبل ذلك وبعده: التاريخ الذي قضت سنته بذلك.

    (عدل بواسطة الطيب عبدالرازق النقر on 01-11-2008, 11:30 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 04:30 PM

abubakr salih
<aabubakr salih
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 8834

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    حســـن الترابى امام الحريات الكذوب

    في سياق متصل بما ذكرنا انفا حول مـــواقف الترابى الجديدة من قضايا حقوق المراة و دورها في المجتمع، نجد ان اصبح بين ليلة و ضحاها داعية كبير في مجال الحريات لدرجة ان بعضها اتباعها واتتهم الجرءة و الشجاعة الي تلقيبه بــ "امام الحريات"!! يا ناس مرة واحدة كدا امام الحريات؟؟ لابد ان ذلك قد جاء من ايحاء الشيخ نفسه لانه و منذ ان تأمر علي تلاميذه الشطار صار يحدث الناس عن اصالة الحريات في الدعوة الاسلامية، فقد استمعت اليه في احدي ندواته في الميدان الشرقى جامعة الخرطوم بعد قرارت رمضان و هو يصف البشير بالفرعون الذى يجبر في الارض و ابطرته السلطة و قوة النفوذ!! احترت يومها ايما حيرة و تسألت مية سؤال عن مصدر " قوة العين" التى يمتلكها هذا الرجل. لم اجد تعبيرا ابلغ من و صف تلك الحالة الا بـ قوة العين حسب المدلول الشائع للعبارة في لغة السودان، كان ينعي علي البشير تعطيله للدستور!! اى و الله الدستور تلك الوريقات التى كتبها هو بنفسه في احدي تجلياته ذات عصرية حينما كان يتناول شــاى بعد الغداء، كان يتحدث ساخرا كيف عن كيف سمح البشير لنفسه بحل المؤسسة التشريعية التى كانت تسبح بحمد الشيخ اناء الليل واطراف النهار؟؟كانما هي اول مرة يمزق فيها بشير السوء هذا دستورا في بلاد السودان، او يحل مؤسسة تشريعة كانت تراعى مصالح العباد فهل نجد مسمي لما فعله و يفعله حسن الترابى سوى قوة العين بس!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 11:09 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    اما قولك اخى ابوبكر بان الترابى لم يتعرض للفتن والابتلاءات فهو قول لم بنضجه

    بحث او تصاحبه روية فالرجل حياته باسرها ابتلاء لا ينقطع هديره قل لى بربك هل

    طاف على السودان حكم ولم ينكل بالترابى ويزج به الى السجون؟ ان الترابى رجل قوى

    الشكيمة عنيد لا يحفل بما يلاقيه من تعنت الحكام وجبروتهم اضافة الى دهائه الامر

    الذى جعل جميع الحكومات تعمل على استمالته ومصانعته وهو سيدى الفاضل مع ذلك لا

    يزايد على مسلماته، تنفيذ الشريعة الاسلامية اشار بها الرشيد الطاهر بكر على نميرى

    وايدها الترابى ولسنا هنا بصدد الخوض فى الاثار التى ترتبت على هذه التجربة ولكن وودت

    ان اخبرك ان الترابى وعصبته لا يتهاوونوا او يتوانوا فى ادراج عقائدهم الى ارض الواقع

    وانا فى ذلك لا على اعتمد على نتاف الاخبار او خطفات الاحاديث بل الى التاريخ الذى اردت

    اخذ مفكرنا اليه عنوة....

    ان الترابى سيدى الفاضل اشد ما يعاب عليه برغماتى وانه يعمل على تصفية خصومه واحالتهم

    الى اكواخ ينزون فيها ولقد انتهج نهج الماركسيين السودانيين فى ذلك فلقد عمل على وأد

    شخصية الرشيد الطاهر بكر وارجو الا اكون مخطئا فيما ذهبت اليه ابان دراسته فى كلية

    الخرطوم الجامعيةفلقد كان الطاهر بكر القائد الملهم الذى تسير خلفه جحافل الاسلاميين

    فى تلك الفترة ....وسوف نتحدث عن ذلك لاحقا عند تفصيلنا لحياة المفكر الترابى

    ما دعانى لايراد تلك الفقرة هو خوفى ان ينتابك شك باننى متعصب ومغالى للترابى وباننى

    اكتب باسلوب من تشبع وبافكار من تشيع فتشيح بوجهك عنى وتنقطع وتيرة النقاش ان الترابى

    مهما سما بفكره فهو بشر له هناته وماخذه ونحن لا ننزه عن اخطاء ولا نبرئه من عيوب

    وللحديث بقية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 05:02 PM

M A Muhagir
<aM A Muhagir
تاريخ التسجيل: 07-13-2005
مجموع المشاركات: 3918

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    هذا الدكتور هو المسؤل الاول عن الخراب الذى الم بالسودان الان. هو عراب هذا النظام حتى تمت المفاصلة. اتى بهؤلاء العسكر ونظر لهم ووضع الخطط. زين للشباب ان الحرب فى الجنوب هى جهاد. نصب نفسه نائبا عن الله فى الارض وزوج موتى هذه الحرب من بنات الحور. اى دجل وخداع اكثر من هذا.

    الترابى هو من خطط وحرض على اغتيال المعارضين السياسيين وفى مقدمتهم الراحل محمود محمد طه. وهو من اتى بالارهابيين الى السودان وفى مقدمتهم اسامة بن لادن.

    عندما ركله تلاميذه خارج حلبة السلطة اخذ يصدر الفتاوى المثيرة للجدل. هو احد الدجالين فى هذا البلد. كذب كثيرا حتى كتب عند السودانيين كذابا. ما تكتبه الصحف والمواقع العربيه عن هذا الرجل لا يهمنا كسودانيين لاننا نعرفه جيدا.

    اذا اراد ان يفعل خيرا فى اخر ايامه فليعتذر للشعب السودانى عن سيئاته وليتوب الى الله عن جرائمه.

    سلام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 07:47 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: M A Muhagir)


    شكرى وامتنانى لجميع الاخوة الذين اثروا البوست بارائهم الثاقبة ومقالاتهم

    الهادفة واتمنى ان تتصاول العقول صيالا اشبه بقعقعة السيوف

    سوف اعود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 08:17 PM

محمد عثمان الحاج
<aمحمد عثمان الحاج
تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 3466

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    تحياتي

    حسن الترابي هو المسؤول عن الجزء الأكبر مما حاق بالشعب السوداني من مصائب وآلام ولذلك فدراسة سيرته وتمحيصها مهمة جدا جدا:

    وأول سؤال يتبادر للذهن هو حول شهادة الدكتوراة المزعومة التي يحملها. لقد سمعت من فرنسي من أصل سوداني تأكيدا بأنه لا يحمل شهادة دكنوراة تؤهله للتدريس في الجامعة وأن هناك نوعين من شهادات الدكتوراة في فرنسا حينها أحدهما شهادة دكتوراة الدولة التي تنال بالامتحان وليس البحث وأن الترابي حاز الجزء الأول منها فقط، بخلاف الشائعات الكثيرة الأخرى فنرجوا أن نقرأ توضيحا من أهل العلم حول هذه النقطة من سيرته اضافة للكثير من سيرته التي التي تداولها أهل السودان بصورة لم يسبق لها مثيل لآي شخصية سودانية أخرى كيف لا وقد كان كبير الزبانية الذين حولوا حياتهم إلى جحيم؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2008, 08:20 PM

محمد عثمان الحاج
<aمحمد عثمان الحاج
تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 3466

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: محمد عثمان الحاج)

    صديقي الفرنسي السوداني أكد لي أنه حين سمع الترابي يتكلم الفرنسية وجد أن تمكنه من اللغة ضعيف جدا وبمستوى تلاميذ المدارس الابتدائية ولا يليق بحامل شهادة دكتوراة مزعومة في القانون.

    (عدل بواسطة محمد عثمان الحاج on 01-08-2008, 08:22 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 12:36 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: M A Muhagir)

    الاخ محمد مختار

    سلام يا عزيز

    ماقلته عن الترابى لا يخرج عن اطار التهم الجزاف التى لا تستند الى أدلة دامغة وتبعة

    التردى والقصور فى شتى الجالات لا يتحمل كفلها الترابى وحده...اما قولك عن حرب الجنوب فهى

    جهاد ضد المستعمر البغيض الذى كان يحرص على ان يجد موطأ قدم ليعيث فى ديارنا خرابا ....اما عن

    تزويج الترابى من بنات الحور فهو تجنبا غير سائغ وتحامل غير مقبول ،لم يكن الترابى وحده الذى

    يحفز من همم الشباب ويأطرهم نحو العلا تأطيرا بل الشعب باسره سيدى الفاضل نعم الترابى واقطاب

    هذا النظام هم من اضرموا من شهب الحماس بين اوساط الشباب ولكن جل السواد الاعظم من الشعب

    تفاعل مع ذلك النغم الذى يراه البعض نشازا

    ان الحركة الشعبية لم تكن تعبر عن انسان الجنوب وقد يكون لهم الاسباب الوجيهة لان يشعلوها غبراء

    قاتمة بعد ان اوصدت الحكومات الابواب امام مطالبهم العادلة ولكنها كحركات خارجة عن الحكم المركزى

    عرضة للوقوع تحت براثن الغرب المترصد بالسودان الدوائر فتحرك تلك الحركات وقف اطماعها

    وتوجهاتها ونجدها قد لعبت نفس الدور مع الحركات التى تزعم انها اشعلت اوار الثورة فى الغرب

    ويكون التضرر فى نهاية المطاف ابن الاقليم اوالبقعة التى تموج بالفتن والحروب وربما يطوف

    شيئا من رقى سلحفائى بالاقاليم او الولايات الاخرى بينما تظل هى مكمنا من اماكن الخوف والموت لا

    تجوبها الا اقدام الجنود والدروع ولا يحلق فى فضائها الا البوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 02:44 PM

khalid abuahmed
<akhalid abuahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 3122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الاخوة الأفاضل الطيب وابوبكر

    لفترة طويلة ظللت أبحث عن حوار هادي وعقلاني عن د.حسن الترابي لم أجد ألبتة فكل الذين يتناولون الترابي بالنقد لا يناقشون مؤلفاته الامر الذي يجعل الحوار ضعيف.
    مثلاً أن يقال أن الترابي أصدر فتاوي...
    الترابي لم يصدر في حياته فتوى واحدة وانما تعليق على مسائل محددة مثل ععندما سئل عن إمامة المرأة الطاعن في السن للرجال أو لأهل بيتها..
    ثانيا أن يقال أن المعرفة الفكرية نزلت على الترابي فجأة وقد ذكر كاتب المقال الاخ الطيب المؤلفات، فالترابي يكتب منذ الأربعينات..
    أجمل حوارات استمتعت بها في حياة هي حوارات كل من د. منصور خالد مع العالم العلامة المفكر محمد أبوالقاسم حاج حمد، وآراء منصور خالد في حسن الترابي فيها أدب المتعلمين وأدب العلماء حقيقة بدون تجني وبدون إختلاق النصوص.
    كذلك الحوارات الجميلة التي دارت بين المرحوم الفقيد طه أبوقرجة ود.خالد المبارك يا لها من حوارات أدب واحترام الراي الآخر فعلا للسودانين مدرسة في الحوارات الفكرية مع الاحتفاظ بالاختلاف مع الاخر.
    يااااااااااااااااااااااااا أهل المنبر نريد حوارات هادئة عقلانية حتى تتعلم الاجيال الجديدة من هذه الحوارات ونضمن وطن مستنير..
    الترابي نعم تسبب في ما آل إليه الوطن وقد اعترف هو بذلك في اكثر من ندوة جماهيرية بل في حوارين أحدهما بقناة العربية اعترف ضمنياً بفشل مشروعه (الاسلامي) وبالكوارث التي حدثت للسودان، بل سأل الله المغفرة بسبب الانقلاب المشئوم في 30 يونيو 1989م وقال قد تبت الى الله واعتبر ان هذا الانقلاب كان خطأ كبير..
    الترابي السياسي الوحيد في السودان الذي اعترف بخطئه.
    لا أدافع عن الترابي ما دام قد أعلن بنفسه الخطاء الذي ارتكبه.
    الاخ ابوبكر والاخ الطيب
    واصلوا الحوار..
    وسأتيكم بمقالات نقدية لأفكار الترابي كتبها بعض المفكرين سودانيين وغير سودانيين..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 09:59 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: khalid abuahmed)

    اتمنى ان يزدان هذا البوست باسهاماتك يااستاذ خالد
    وان تلقى دعوتك اذانا صاغية...الحوار العقلانى والنقد البرئ من الشطط والجموح هو ما
    نصبو اليه...نرجو من الجميع التفاعل معنا

    (عدل بواسطة الطيب عبدالرازق النقر on 01-09-2008, 10:02 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2008, 11:17 PM

abubakr salih
<aabubakr salih
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 8834

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الاخ خالد ابو احمد

    تحياتى

    انا تعرضت للفتاوى الاخيرة التى صدرت من حسن الترابى، و كذلك بعض من خطاباته فى الندوات العامة و ربطت ذلك مع الممارسات الفعلية للدكتور الترابى. هذه الاراء و الفتاوى و الممارسات فى تقديرى تكشف عن عدم الامانة الفكرية و عدم الاتساق بين سلوك حسن الترابى و ما يطرح من اراء او محاولته الى ارتداء ثوب اخر غير ثوب نفسه.

    انا لم اقل ان المعرفة تنزلت فجاءة على حسن التربى و انما قلت الاستنارة المفاجئة و مقصدى من ذلك المواقف الجديدة التى يدعى انها قديمة و التى تتمثل فى قضايا المراة مثل جواز امامة المراة، و جواز زواج المسلمة من كتابى و غيرها فى حين ان الترابى فى فترة حكمة و تحكمه فى مصائر البلاد شرّع بنفسه قوانين رهيبة و ظالمة فى حق النساء و الرجال فى السودان راجع قوانين ما يسمى بالنظام العام و القانون الجنائى لسنه 91. كل هذه القوانين متعدية على ابسط الحقوق الانسانية لدرجة التى تعطى فيها عسكرى بوليس "قليل حظ فى العلم و المعرفة و ربما الادب" حــق فى مطارة النساء و الرجال بقوانين الحقبة الحاموربية او الطالبانية فى العصر الحديث!

    ما ارتكبه الترابى فى حق البلاد و العباد يعد جريمة عظيمة لا يكفى الاعتذار عنها انما يجب محاكمته عليها امام القضاء فالتأمر على الدستور و تهديم الوحده الوطنية بدعاوى الجهاد و الحرب المقدسة تستوى تماما مع الخيانة الوطنية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2008, 00:33 AM

Muhammad Elamin
<aMuhammad Elamin
تاريخ التسجيل: 09-20-2007
مجموع المشاركات: 901

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    تري أخي خالد كم من الناس (ومن المتداخلين في هذا الموضوع) يدرك الفرق بين الفتوي والرأي !!

    بل تري كم من الناس يدرك معني الفتوي الإصطلاحي حتي !

    ****

    الإشكال كما أوضحت أن القليل من الناس قد سمع لآراء الدكتور حسن الترابي أو قرأ له قديم مؤلفاته أو محاضراته ونقاشاته (خلاف المقتطفات والنقولات المبتورة خارج سياقها) بحق وظن أنها إستنارة جديدة نزلت عليه !!

    يكفي أن آرائه في المرأة التي وثقت في كتابه الصادر في النصف الأول من السبعينات كان قدنطق بها في النادي الثقافي الإسلامي بالأبيض أول مرة عام 1958 حتي أن أحد الحضور من الشيوخ آنذاك كان يرجو من شباب الإخوان وقتها أن يقوموا للرد عليه !

    ****

    والقليل من الناس كذلك (وهذه ترجع لثقافة الفتوي سوبر ماركت والتقسيم الذهني المخل لحلال وحرام وبس) يعلم أن كثير من آراء الترابي من إمامة المرأة للصلاة واردة في كتب الفقه المعلومة فأبن حزم يجوز إمامة المرأة لزوجها إن كانت أكثر علماً وأقراء للقرآن منه والإمام الشافعي يقدم شهادة المرأة علي الرجل في إستهلال الجنين وفوق ذلك كله القرآن الكريم يساوي بين شهادة المرأة والرجل في اللعان ويقيد شهادة الرجل بإمرأتين في مسألة الدين فقط (لمن يقرأ الآية في سياقها الصحيح) ثم القانون السوداني كما حدثتني إحدي قاضيات المحمكمة العليا يأخذ بآراء الأئمة الأربعة والتي لا تنصف شهادة المرأة بصورة مطلقة

    ****
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2008, 01:19 AM

ابنوس
<aابنوس
تاريخ التسجيل: 04-19-2003
مجموع المشاركات: 1790

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Muhammad Elamin)

    I am looking for this book :The making of an Islamic political leader
    conversation with Hassan Al- Turabi
    By: Mohamad Hamdi

    Please if have this book or you know some one have it contact me at : [email protected] for importatnt university research

    thank you
    Yousif
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 06:26 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Muhammad Elamin)

    Quote: يكفي أن آرائه في المرأة التي وثقت في كتابه الصادر في النصف الأول من السبعينات كان قدنطق بها في النادي الثقافي الإسلامي بالأبيض أول مرة عام 1958 حتي أن أحد الحضور من الشيوخ آنذاك كان يرجو من شباب الإخوان وقتها أن يقوموا للرد عليه !



    هذه الاراء كما اسلفت لم يبتدعها الترابى بل لها اشباه تفوق الحصر والتراث الاسلامى زاخر بفتاوى شبيهة بما ذهب اليه الترابى فى قضايا امامة المراة للصلاة وغيرها
    وسرنى يا اخ محمد الامين ما قلته بان تلك الفتاوى التى صدرت عن الترابى سبقوان ادلى بها منذ اكثر من نصف قرن ولم تاتى من اجل مزايدات سياسية او حتى يكون مادة خصبة تترى اليها حشود الصحفيين
    كما يظن البعض
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2008, 02:03 AM

abubakr salih
<aabubakr salih
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 8834

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الاخ محمد الامين

    Quote: يكفي أن آرائه في المرأة التي وثقت في كتابه الصادر في النصف الأول من السبعينات كان قدنطق بها في النادي الثقافي الإسلامي بالأبيض أول مرة عام 1958 حتي أن أحد الحضور من الشيوخ آنذاك كان يرجو من شباب الإخوان وقتها أن يقوموا للرد عليه !


    هل تقصد ان اراء الترابى الحالية هى من السبعينات؟؟ اذا كان الامر كذلك فشكرا جزيلا لك على هذه المعلومة المهمة، التى تفضح زيف الشيخ الذى يدعى التفكير!!

    يا سيد المفكرين الحقيقين اوفياء لافكارهم، يتمثلونها فى سلوكهم قبل ان يعرضوها على الاخرين. و لو جارت بهم عاديات الايام فهم على الاستعداد لتقديم ارواحهم فداء هذه الافكار و دونك المفكر الجليل الاستاذ محمود محمد طه الذى تأمر عليه حسن الترابى فى بربرية رهيبة و حرمه حقه فى الحياة دون ذنب جناه سوى انه كان يفكر، و يصدق الناس فى تمّثُل افكاره فى حياته العادية. فاين حسن الترابى من دنيا المفكرين؟؟ اين هى افكار المساواة بين الرجل و المراة فى الشهادة، اين هى حقوق المراة فى امامة الصلاة اين هو جواز زواج المسلمة من الكتابى؟؟ لم نرى كل ذلك فى قوانين الحقبة الترابية و انما راينا صور عجيبة من صور التربص بالامهات و الاخوات. فلاول مرة فى تاريخ السودان تتدخل الدولة فى تحديد الزى الذى ان ترتديه النساء، لاول مرة تتلسط علينا دكتاتورية تسألك عن اثبات علاقة الرحم بينك و بين البنت التى تمشى معك فى الشارع او تجلس معك فى مكان عام. يا سيدى حسن الترابى مجرد سياسى كذوب يستخدم كل ما يقع تحت يديه من وسائل حتى ينال ما يصبو اليه حتى لو ادت وسائله تلك الى تمزيق ارجاء الوطن.

    انظر الى حال البلد الان فقد صارت الى زول كل ذلك جراء وسائل الترابى غير الشريفة فى العمل السياسى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2008, 03:14 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32937

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: abubakr salih)

    حسن الترابي بين حق الاجتهاد ونرجسية الذات

    لا يكف حسن الترابي؛ زعيم التنظيم الأصولي في السوداني؛ عن تفجير فرقعاته الإعلامية هذه الأيام؛ من سياسية و"فكرية"؛ وأضع فكرية بين قوسين؛ لأشير للفرق بين من يعمل في مجال الفكر من اجل التنوير؛ ومن يدعي التجديد والتنظير من أجل الظهور.

    والحاكم في كل فرقعات الترابي هذه؛ من سياسية أو شبة فكرية؛ أنها لا تهدف لتطوير ممارسة سياسية جادة؛ أو لتحريك نقاش فكري خصب؛ حول جملة من أهم القضايا التي تواجه وطننا وشعبنا؛ من قضايا الحكم ومشكلات الديمقراطية والتنمية الخ؛ ومن حقوق المرأة وحقوق المواطن وغيرها من القضايا العقدية؛ وإنما تهدف فرقعاته إلى إشباع نرجسية الذات؛ واختلاب بعض البريق الكذاب والمؤقتة؛ عله يعيد المجد السياسي الغابر؛ والرجل يشعر بوطأة الزمن عليه؛ وهو الذي لا يرحم أحدا.

    ومن البديهي إننا نحتفظ للترابي بالحق في الاجتهاد والتعبير عن الذات؛ وكذلك نطالبه بكشف كل الأسرار التي يعرفها عن نظام الإنقاذ البغيض؛ وما قبلها من أنظمة؛ إذا ما كان يرمي إلي ذلك حقا؛ ولكن غرض الترابي ليس هو الاجتهاد أو التعبير عن آرائه السياسية او كشف الحقائق؛ لأنه لا يطرح آرائه واجتهادا ته وحقائقه إلا بصيغة المكايدة والاستفزاز وعقلية "شوفوني" ؛ ويبتعد عن تسجيلها وتحقيقيها في صورة مكتوبة؛ وعن صياغتها بلغة واضحة وسليمة؛ وعن الحوار الموضوعي حولها؛ وبذلك يفرغ كل دعاويه من اي مصداقية؛ ويجعل الناس تعاملها بما هي أهل له؛ اى بالسخرية والإعراض.

    والترابي في سعيه "التجديدي" المزعوم؛ ينطلق من عقلية نرجسية؛ لا ترى الحق الا في معيته؛ ولا تسمح لأحدا غيره بالتفكير. فالرجل الذي ساهم في اغتيال شهيد الفكر الحر محمود محمد طه؛ يأتى لنا ب"اجتهادات" لم يقل بها حتى الأستاذ محمود؛ دون أن يبدي ذرة من الندم والاعتذار والتراجع عن منهج تكفيره للآخرين؛ وهو المنهج الذي ذرع الشوك وحصد الدم في السودان؛ فكأن الآخرين عندما يجتهدوا - في الدين والسياسة-؛ هم عنده كفارا مارقين؛ أما هو فيفعل ما يشاء ويقول ما يشاء دون حساب.

    والترابي بما جبل عليه من تضخم في الذات؛ لا يسعى حتى لإقناع محاوريه أو المستمعين إليه؛ وإنما يرمي إليهم بآرائه المتقلبة؛ في استفزاز غريب وبمنهج متعال ولغة جارحة؛ لا يقدر عليها إلا أمثال الترابي. انظر إليه كيف خاطب قضية خطيرة مثل قضية حقوق المرأة في الإسلام؛ وحقوق المرأة في المجتمع؛ بهذا الأسلوب الفطير؛ وهذه الطريقة السوقية الاستفزازية؛ وكأنما قصده الفرقعة الإعلامية؛ وليس النهوض بحال المرأة حقا

    وحسن الترابي؛ اكبر أعداء المرأة السودانية؛ والإنسان السوداني؛ بكل ما أنتج من نهج وممارسات؛ يعود اليوم ليزعم انه من اكبر أنصار المرأة؛ ويود لها التحرير من سلطة الفقهاء؛ حني يجيرها في صالح مشروعه الظلامي الانتحاري؛ الذي رأينا حصاده في السودان؛ والذي يتوسل الترابي إلي إعادة مجده فيه بكل الطرق؛ ولو كان بنقض ما غزله في الأمس القريب.
    إن الترابي بلا شك؛ قد قاد ثورة مضادة لحقوق المرأة في السودان؛ وقد اجتذب لثورته المضادة هذه؛ جموعا من الرجال والنساء؛ بل لقد لعبت بعض النساء دورا مقدما؛ في ثورته المضادة هذه؛ المتلفحة بثياب الاجتهاد والتجدد؛ وقد رأينا أثناء حكمه المباشر للسودان؛ في أعوام 1990-1999؛ كيف منعت النساء من العمل؛ وكيف جلدن؛ وكيف اجبرن على النقاب الفارسي؛ وكيف منعن من السفر إلا بمحرم؛ وكيف انتهكت حقوقهن في قانون الأحوال الشخصية المتخلف لعام 1991؛ فعن اى تجديد واجتهاد وتحرير للمرأة يتحدث هذا الشيخ المغامر؟.

    إن التجديد والتحرير منهج متكامل؛ لا يجوز لنا ان ندعيه؛ ونمنع عنه الآخرين؛ كما إن الانتماء للإنسان موقف متكامل؛ في الفكر والممارسة؛ ولا يمكن لمن بني اكبر الأنظمة دموية وشمولية في تاريخ السودان؛ ورعى هذا النظام الفاشي في أكثر حقبة شراسة وعنفا؛ أن يدعي اليوم قيادة التجديد والتحرير والعدالة والمساواة.

    إن الترابي الذي يرفض الاعتذار للشعب السوداني؛ عن كل ما ارتكبت يداه؛ ويتبسم ويسخر من معاناة الناس؛ ويكرر في كل قيامه وقعوده تحلله من كل مسؤولية؛ عما فعل وعما فعل تلاميذه الذين رباهم في حجره؛ وعلمهم السحر؛ يظن انه بهذه الفرقعات يخدع شعب السودان؛ وما درى الرجل انه لا يخدع إلا نفسه.

    عادل عبد العاطي

    15-4-2004
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2008, 02:23 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abdel Aati)

    I’ m very glad to see all this documentation
    about elturabi and I would like to thank
    all of the participants.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2008, 01:16 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    بئس الفكر الذي دمر البلاد.



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2008, 10:24 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    الاهيف دينق

    البوست ازدان بطلعتك البهية


    اقول يا حبيب سمعنا جمال خطوتك البوست دا مخصص فقط لاقطاب الفكر
    واساطين البيان وانت بكل اسف كفتيرتك دى خاوية على عروشها
    على كل حال شكر الله سعيك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2008, 10:58 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: لاقطاب الفكر


    كوز ماليزيا.

    عن أي فكر تتحدث أيها الارهابي؟

    هل هو فكر نهب البلاد أم فكر تعذيب وقتل المواطنين وإقامة المذابح ومحاكم التفتيش؟

    يا لك من كوز غبي.


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2008, 11:32 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    Quote: هل هو فكر نهب البلاد أم فكر تعذيب وقتل المواطنين وإقامة المذابح ومحاكم التفتيش؟


    what are you talking about

    our great thinker dr elturabi is not involve with your non senes
    that you were babbeling about
    so i suggest you try to critisize someone with your own catgory of people like the triple A people that i'm sure ur familier with them coz of the drinking problem that you have and we pray to god for your recovery so you dont lose your job as wine drinker in one of the city's biggest jaz clubs !!!!!
    regards
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 00:02 AM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: what are you talking about

    our great thinker dr elturabi is not involve with your non senes
    that you were babbeling about
    so i suggest you try to critisize someone with your own catgory of people like the triple A people that i'm sure ur familier with them coz of the drinking problem that you have and we pray to god for your recovery so you dont lose your job as wine drinker in one of the city's biggest jaz clubs !!!!!
    regards


    هسع ده كلام زول واعي؟


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 00:19 AM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 19830

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 00:20 AM

Zakaria Joseph
<aZakaria Joseph
تاريخ التسجيل: 11-27-2007
مجموع المشاركات: 9005

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Mr. El Turabi a thinker? !!!!
    Mr. El Neger
    The pen is mightier, or more dignified, than the sword and your mentor, the septuagenarian ideologue and emperor of the religious intolerance is nowhere near those who dedicate their lives to endeavors that benefit human race. In fact, Mr. el Turabi stands as timidly unclothed intellctually as Khalid Kodi pictured him and he is about right on that potrait - a symbol of opportunism and shamelessness. He is in for a long ride when he meets his Maker.

    (عدل بواسطة Zakaria Joseph on 01-13-2008, 00:20 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 00:40 AM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 19830

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    فكرو ياتو?

    العمل بيهو الإنقلاب?

    والا البيعارض بيهو الإنقلاب
    - بعد ما تلاميذو أدوهو كيك آوت -

    والا الفكرين في بروجرام واحد
    ???

    ياخ إنت وشيخك ظريفين خالص

    المهم "فكر" شيخك دا مسئول عن قتل 3000000 سوداني
    يعني عشر 1/10 عدد السودانيين

    وراجيهو هو وتلاميذه حساب عسير عن ذلك

    قال فكر قال


    الباقر موسى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 05:57 AM

Ahmed Yousif Abu Harira
<aAhmed Yousif Abu Harira
تاريخ التسجيل: 10-19-2005
مجموع المشاركات: 2030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Elbagir Osman)

    هو الفكر ده معناهو شنو؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 12:42 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Elbagir Osman)

    Quote: فكرو ياتو?

    العمل بيهو الإنقلاب?

    والا البيعارض بيهو الإنقلاب
    - بعد ما تلاميذو أدوهو كيك آوت -

    والا الفكرين في بروجرام واحد
    ???

    ياخ إنت وشيخك ظريفين خالص

    المهم "فكر" شيخك دا مسئول عن قتل 3000000 سوداني
    يعني عشر 1/10 عدد السودانيين

    وراجيهو هو وتلاميذه حساب عسير عن ذلك

    قال فكر قال



    رغم الغيظ والحقد الذى يتنزى به صدرك الا ان الترابى سيظل

    رقما لا يستطيع احد تجاوزه

    ارجو ان لا تكدر علينا اخى الباقر ودعنى اخاطب اصحاب العقول النيرة والفكرالمتزن الرصين

    واقتطف من خطفات حديثهم الممتع متعة لا تضاهيها متعة

    دونك ارتال من البوستات التى تموج بالسطحية وتطفح بالثلب والتشهير ارجو منك شاكرا

    ان تمضى اليها وصدقنى سوف تجد فيها ضالتك

    ودع اقطاب الفكر يسبرون اغوار تلك النفس الاسرة دون جلبة او ضوضاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 06:40 AM

صلاح شكوكو
<aصلاح شكوكو
تاريخ التسجيل: 11-19-2005
مجموع المشاركات: 4484

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: السيرة والمسيرة :-

    وُلد د. حسن عبد الله الترابي سنة 1932 لعائلة كبيرة في منطقة كسلا عُرفت بالعراقة في العلم والدين، فكان والده أحد أشهر قضاة الشرع في عصره، وأول سوداني حاز الشهادة العالمية. حفظ الترابي القرآن الكريم صغيرا بعدة قراءات، وتعلم علوم اللغة العربية والشريعة في سن مبكرة على يد والده، وجمع في مقتبل حياته أطرافا من العلوم والمعارف لم تكن ميسرة لأبناء جيله خاصة في السودان؛ فتدرج في سلك التعليم حتى حصل على شهادة عليا في القانون. سافر بعدها لأوربا، وتنقل بين أكثر من بلد فيها، فنال الماجستير من جامعة لندن والدكتوراة من جامعة السوربون، وأجاد الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وحصَّل صنوفا شتى من المعارف والثقافات الغربية حتى عده خصومه من الإسلاميين متغربا، وليس شيخا أصوليا.
    وبعد عودته إلى وطنه تولى الترابي عمادة كلية الحقوق بجامعة الخرطوم لتبدأ محطته الفكرية والحركية الأولى، إذ جاءته فرصة تولي القيادة الفكرية والحركية للحركة الإسلامية بعد أن استقال "الرشيد الطاهر" المراقب العام للإخوان المسلمين من منصبه سنة 1964، وأصبح بعدها نائبا للرئيس النميري !


    وحتى لا أكون قادحا أو فاضح أو صائحا فإن شخصية الترابي تظل مثيرة للجدل
    سواء في السودان أو خارجه ورغم سنين نضالة الطويلة ‘لا أن الجدليات دائما
    ما تفضي الى عدم فهم للفكر الذي ينطلق منه الرجل .. وحتى لو أنه قال أو
    قيلت نيابة عنه مسألة أن قطفا قد أجنزيء لآراءه من جملة أحاديث تبقى في ثنايا
    أعماق الرجل ثمة تناقضات تحتاج الى ( فك ) أو فهم محتواها ..
    ولكن ما من أحد يمكن أن بقدح في أنه شخصية أكاديمية وسياسية تتمتع بكم كبير من التنظيروالمقدرة الأكاديمية والفكرية .. لكنه بهذه الجدلية التي سور بها نفسه
    قد خرج بها من دارة ( الإستوثاق ) الى التشويش مما أفقده إستوثاق العامة
    والخواص وزمرة ثم عصبة الجماعة ..
    لكننا رغم إدراكنا لهذه الحقائق لكننا لايمكن أن ( نحيّز ) كل سطعات الإنقاذ
    لرجل واحد إلا من باب أنه كان باب الرمح فيها لأن الأفكار النظرية يمكن أن نؤطرها
    لشخص بعينه لكن الأفكار والأفعال يصعب أن ( نقر ) لها بقرار واحد .
    طريقته في الحديث والتي تجمع بين الطريقة الأكاديمية الوصفية .. ثم التهكمية
    الواضحة في ثنايا حديثه أيضا تبعيض في جوانب شخصيته يحتاج الى سبرغور مكنوناتها للوصول الى تحليل علمي يجعل الفهم غالبا على التصور .
    لكن الرجل رقم لا يمكن تجاهله في السياسة السودانية مهما حاولنا ( مكايدة )
    أو مزايدة بأن نطمس صورته العامة .. ومثل هؤلاء الناس ( غالبا ) ما يكونون عرضة
    للقيل والقال وكثرة المقال .. وهذه أيضا يمكن وضعها في خانة الجدلية التي تؤطر
    شخصيته ..
    أخيرا .. لست مع أو ضد ولكن للرجل إسهاما فكريا نيرا في ميزان الكتاب الأكاديمي
    خاصة في مادة (( النظم الدستورية )) وما تعلق منها بالقانون الإسلامي .. كما أن
    للرجل سعة في الأفق وإستنارة في المواقف ومقدرة على الإقناع والجدل والحضور .
    لكن يبقى السؤال لماذا كلما تقدم خطوة .. إنشطرت خطوته التالية ؟؟
    وتشطرت جماعته وإنفضت عنه في السبل والمنعطفات ؟؟

    ولك التحية أخي الطيب النقر
    وأشكر لك مشيك في الحقل الملغوم بنية الإستبيان والبيان

    عاطر المودة

    ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 03:11 PM

Mahathir
<aMahathir
تاريخ التسجيل: 03-09-2003
مجموع المشاركات: 622

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    ما تعليقك على هذا اخ الطيب.........
    Quote: قال الترابي، إن الحركة الإسلامية لم تصرف عليه من الميزانية، واضاف إن الذي موَّله شخص كندي من أصل باكستاني، اضافة إلى نائب رئيس وزراء ماليزيا، الذي قال إنه كان زميلاً له في الدراسة، ويُدعى أنور ابراهيم،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 03:33 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    كوز ماليزيا الطيب النقر.

    هسع كده كويس؟

    شايف القصة جابت ليها كمان أنور إبراهيم وما أدراك من هو أنور إبراهيم.

    الله يرحمك يا بابكر كرار.



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2008, 08:57 PM

عبدالغني بريش فيوف
<aعبدالغني بريش فيوف
تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 1784

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    الاخ
    عبدالرزاق النقر
    سلام
    الترابي يشغل في اوساط الاسلاميين والسياسيين 00 موقعا ذات بعد جدلي بآرائه واجتهاداته ومواقفه المثيرة ؛؛ وحفلت مسيرته بالعمل السياسي المؤثر والاجتهاد الفكري المتميز ، فقد اقام الدكتور حسن الترابي مدرسة فكرية وسياسية متمردة على الواقع المتردي فكريا وسياسيا 00 الخ 00 لكن للأسف معظم اهل السودان الذين يهاجمون الترابي لم يقرأوا له ابدا لسبب معروف وهو عدم توفر منشوراته ومؤلفاته في المكتبات السودانية 00 ويا حبذا لو الناس قرأت له وحكمت عليه من خلال هذه الاعمال الاجتهادية التجديدية وليس فقط من خلال اعماله السياسية 00 صحيح ان ما قام به الترابي في عام 1989 من انقلاب على الشرعية الشعبية كان عملا بذيئا وجبانا 00 لكن ما ينطبق على الترابي من ناحية الاخفاق السياسي في السودان ينطبق على كل من الصادق المهدي والميرغني ومحمد ابراهيم نقد وغيرهم من الذين ضيعوا السودان لعقود من الزمان 00 على العموم اسهامات الترابي في الامور الدينية سلبا كان او ايجابا شئ لابد النظر اليه بالموضوعية لانه أي الترابي ليس مجرد شخصية سياسية سودانية بل شخصية دينية اسلامية مؤثرة في العالم الاسلامي واختلافنا معه في نهجه واسلوبه واراءه لا يعطينا الحق في التقليل من اسهاماته 0000000000
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2008, 02:52 AM

Mahathir
<aMahathir
تاريخ التسجيل: 03-09-2003
مجموع المشاركات: 622

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الترابى ذكر انه خريج قانون السربون فى اوائل ال60s كان زميل دراسه انور خريج اللغه المليزيه بجامعه الملايو فى ال70s ....هل هذه الزماله الدراسيه صحيحه ام كذب شيخنا يالطيب الطيب?
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2008, 03:09 AM

Muhammad Elamin
<aMuhammad Elamin
تاريخ التسجيل: 09-20-2007
مجموع المشاركات: 901

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Mahathir)


    Mahathir

    This is exactly what I meant above by the "inaccurate quotations" of Dr Turabi's statements and speeches especially as many fail to grasp the rich traditional Arabic prose he commands.

    The reference of student companionship is more likely that of Anwar Ibrahim and Lutfur Rahman Khan the CEO of State Petroleum in Canada which later became known as Arakis .

    However Dr Turabi was absolutely spot on regarding the Sudanese petroleum industry; had it not been for the Canadian business man and the helping hand of the then Malaysian Finance Minister Anwar Ibrahim the industry would not have developed. Not just that but Anwar Ibrahim helped Sudan not being expelled from the IMF by forwarding monthly payments to cover some of Sudan's debts.

    I was forced to write in English as I am online from work !!

    Muhammad

    (عدل بواسطة Muhammad Elamin on 01-14-2008, 03:11 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2008, 07:37 AM

doma
<adoma
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 15889

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Muhammad Elamin)

    Quote: على العموم اسهامات الترابي في الامور الدينية سلبا كان او ايجابا شئ لابد النظر اليه بالموضوعية لانه أي الترابي ليس مجرد شخصية سياسية سودانية بل شخصية دينية اسلامية مؤثرة في العالم الاسلامي واختلافنا معه في نهجه واسلوبه واراءه لا يعطينا الحق في التقليل من اسهامات

    وعلي نفس النهج لنا ا ن نحتفي باسهمات ادولف هتلر ولا نقلل من شأنها .
    . الترابي دا ما يستاهل شئ غير ان يصلب في ميدان عام ويعلق تلاته ايام .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2008, 12:02 PM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)


    كتب الأخ خالد أبو أحمد
    Quote: لفترة طويلة ظللت أبحث عن حوار هادي وعقلاني عن د.حسن الترابي لم أجد ألبتة فكل الذين يتناولون الترابي بالنقد لا يناقشون مؤلفاته الامر الذي يجعل الحوار ضعيف.

    وانتهز الفرصة لأهديه أحد مؤلفات الأستاذ محمود محمد طه التي ناقشت أفكار الترابي وحللت شخصيته قبل أن يعرفه الناس على حقيقته فكان من أسباب كيده المستمر للأستاذ محمود ووقوفه وراء المؤامرات التي سعت للتخلص منه وتأييده لحكم الردة الذي نفذه نظام نميري الذي كان الترابي نائبه العام ومستشار رئيسه المخلوع الذي بايعه الاخوان المسلمون إماما لهم:
    زعيم جبهة الميثاق فى ميزان: 1) الثقافة الغربية 2) الاسلام

    عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2008, 12:40 PM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)


    وللذين يتحدثون عن "فكر" الدكتور الترابي التجديدي وأحاديثه التي نشرت مؤخرا عن حرية الفكر وحرية الاعتقاد وحرية الرأي والمساواة بين الناس وعدم التمييز بينهم بسبب الجنس أو الدين مما جعل بعض تلاميذه القدامى وخاصة المتشددين منهم يخرجونه من الملة ويكفرونه فنحب أن نذكرهم بالحديث الذي أجرته معه الصحفية أمينة النقاش في 1 مايو 1985 ونشرته جريدة الأهالي المصرية ..
    (* لماذا وافقتم على اعدام زعيم الحزب الجمهوري الشيخ محمود محمد طه ؟!
    - لأن الشيخ طه مرتد واصبح قاعدة للغرب لانه يريد ان يجرد المسلمين من فكرة الجهاد ليصبحوا عرضة للتسلط الغربي كما يريد ان يدخل الماركسية والراسمالية والليبرالية الغربية في بطن الاسلام كما جعل من نفسه إلهاً ينسخ أركان الشريعة ....
    * الا تخشى ان يمتد هذا السلاح اليكم وفي السودان من يكفرونك ويعتبرونك خارجاً عن الاسلام ؟
    - لهم ذلك ان شاءوا والامر متروك في النهاية للشعب ونحن معروفون لديه معرفة واسعة....)
    وبعد ثلاث سنوات من ذلك وبالتحديد في يوم 30 ابريل ن عام 1988 نشرت جريدة الوطن للترابي قوله:
    (ما دمت منفعلا بديني فإني لا أستشعر أية حسرة على مقتل محمود محمد طه ، إن ردته أكبر من كل أنواع الردة التي عرفناها في الملل والنحل السابقة (..) وعندما طبق نميري الشريعة تصدى لمعارضته ، لأنه رأى عندئذ رجلا دينيا يريد أن يقوم بنبوة غير نبوته هو ، وأكلته الغيرة فسفر بمعارضته ، ولقى مصرعه غير مأسوف عليه البتة)
    فتأملوا فكر الرجل وتناقضاته.. وأرجو الاطلاع على مقال الأخ القراي فهو يبين بعضها ..
    د. عمر القراي: من سقطات الترابي!!
    عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2008, 01:37 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Omer Abdalla)

    رجاء للذين يروجون او يودون اقحام الراحل محمود محمد طه هنا فى هذا البوست هناك بوست للاخ تاج السر يمكنكم طرح كل ما فى كنانتكم
    فى ذلك البوست
    قد يكون محمود قامة فكرية ولكن هذا البوست ليس معنيا بفكره
    اما بخصوص الصراع بين المدرستين ارجو ان ننزه انفسنا عن الولاء
    ونلتزم الحياد فيما نكتب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 12:57 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    انا مندهش حقيقة لبعض الاقلام التى تشكك فى دراية الدكتور الترابى
    باللغة الفرنسيةوهو الحائز على ارفع الشهادات من اسمى جامعاتهم
    وحجتهم شخص متحدث بالفرنسية وقف على هنات الدكتور
    ربما كان هذا الشخص يكن للترابى بغضااو لم تروق له الكيفية التى
    يتحدث بها او يناؤى توجهه ويعارض افكاه لذا لجا الى حبك هذه الفرية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 03:06 PM

أحمد أمين
<aأحمد أمين
تاريخ التسجيل: 07-27-2002
مجموع المشاركات: 3366

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الدكتور حسن الترابي في قناة بي بي سي 1995
    ايام فتونته شوف العنجهية التى يتحدث بها

    http://jp.youtube.com/watch?v=6bOE0tzC0MY&feature=related

    لا توجد احزاب فى السودان (طبعا مافى أى أحزاب صدقناك؟)

    منظمة العفو الدولية (نعرف من يدفع لأمنستى) (منو لو سمحت؟)
    وهى لا تدافع عن المسلمين؟ (طبعا الوقت داك معظم تقارير امنستى عن الاسلامين الجزائرين لا يجب أن تذكر)

    لاتوجد هيمنة ثقافية فى السودان أو حتى حكومية(بالله)
    نحاول أن نخلق نموذج لأفريقيا كلها(كانت حتكون مصيبة)
    ---------------------------------------

    شوف ليك جنس وهم وكذب؟

    ده هسع يثقوا فيهو الناس تانى كيف؟

    مصيبة الترابى إن فى زمن الاتصال الحديث لايمكنك أن تخدع الناس
    ---------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 03:07 PM

أحمد أمين
<aأحمد أمين
تاريخ التسجيل: 07-27-2002
مجموع المشاركات: 3366

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الدكتور حسن الترابي في قناة بي بي سي 1995
    ايام فتونته شوف العنجهية التى يتحدث بها

    http://jp.youtube.com/watch?v=6bOE0tzC0MY&feature=related

    لا توجد احزاب فى السودان (طبعا مافى أى أحزاب صدقناك؟)

    منظمة العفو الدولية (نعرف من يدفع لأمنستى) (منو لو سمحت؟)
    وهى لا تدافع عن المسلمين؟ (طبعا الوقت داك معظم تقارير امنستى عن الاسلامين الجزائرين لا يجب أن تذكر)

    لاتوجد هيمنة ثقافية فى السودان أو حتى حكومية(بالله)
    نحاول أن نخلق نموذج لأفريقيا كلها(كانت حتكون مصيبة)
    ---------------------------------------

    شوف ليك جنس وهم وكذب؟

    ده هسع يثقوا فيهو الناس تانى كيف؟

    مصيبة الترابى إن فى زمن الاتصال الحديث لايمكنك أن تخدع الناس
    ---------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 00:39 AM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: رجاء للذين يروجون او يودون اقحام الراحل محمود محمد طه هنا فى هذا البوست هناك بوست للاخ تاج السر يمكنكم طرح كل ما فى كنانتكم
    فى ذلك البوست
    قد يكون محمود قامة فكرية ولكن هذا البوست ليس معنيا بفكره
    اما بخصوص الصراع بين المدرستين ارجو ان ننزه انفسنا عن الولاء
    ونلتزم الحياد فيما نكتب

    الأخ الطيب عبد الرازق
    تحية طيبة
    لقد كان واضح من البداية انك تريد أن تروج للترابي وتحب أن تسمع ما يروقك فيه ولكنك حاولت تغليف أمرك ببعض العبارات الفضفاضة التي يلتمس فيها الموضوعية والحياد مثل قولك "وبحيادية تامة ننقل ما توصلنا اليه متجردين من الاهواء والميول السياسية الاثرة" وبالطبع لم تستطع أن تخفي ميولك وتلتزم الحياد الذي دعوت الآخرين اليه حتى في كلماتك التي افترعت بها الخيط حيث تحدثت عن الترابي "الرجل الذى جمع دفتى الدين والسياسة" ولم تتحدث عن استغلاله للدين لتحقيق مآربه وطموحاته السياسية .. وتحدثت عن "الشيخ حسن الترابى" السياسى المحنك الذي "هامت به السياسة وقبعت بين ثناياه ونال من جراء عشقها الكثير من العنت والمشقة ومكث بسببها سنوات من عمره المديد فى غياهب السجون" ولم تتحدث عن الترابي الذي عمل مستشارا ونائبا عاما ثم عرابا لأسوأ النظم الدكتاتورية التي مرت على السودان فأدخلت معارضيها السجون وبيوت الأشباح وسامتهم القتل والعذاب .. وأحد هذه السجون التي تحدثت عنها كان خدعة دبرها مع حكام الإنقاذ إثر انقلابهم المشترك لكي يخدع المعارضة ويوهم الشعب بأنه لاصلة له ولجماعته بالانقلاب .. وحتى عندما شارك في النظم الديمقراطية كان همه الأول والأخير هو ايضا التخلص من خصومه الفكريين والسياسيين بفرض ما اسماه هو والمتحالفون معه "الدستور الإسلامي" ليقيموا عليه حكومة ثيوقراطية تطبق فهمهم المتخلف للدين بعد طرد النواب المنتخبين من البرلمان بسبب معارضتهم السياسية وبمباركة محاكم الردة على خصومه الفكريين وقد واصل نهجه هذا بعد المصالحة مع نظام مايو والمشاركة فيه حيث دفع بتنظيمه لتأييد نميري ونظامه ومبايعته اماما وهو في أسوأ عهود تسلطه بعد اعلانه قوانين سبتمبر سيئة الذكر ومحاكمها التي اسموها زورا "محاكم العدالة الناجزة" والتي لم يجد الشعب السوداني منها سوى السيف والسوط فأخرجوا في تأييدها المسيرات المليونية .. لقد تحدثت عن الترابي ك "شخصية قيادية تبؤات مناصب عليا فى حكومات مختلفة" ولم تتحدث عن طبيعة هذه الحكومات وعن دوره فيها ..
    ثم فوق ذلك ادعيت انك تريد الآخرين أن يتحدثوا "عن جوانب لم ندركها او غابت عنا فى خضم الاحداث نريد كلام مدعم بالحقائق لقد سئمنا من سيل الشتم والسباب" ولكن لم تحتمل هذا الكلام الهادي المدعم بالحقائق لأنه لم يصادف هوى نفسك وظننته زج باسم وفكر الأستاذ محمود في غير موجب مع ان الحديث الذي وصلناك به لم يتعد أصل الموضوع المطروح وهو أفكار ومواقف الدكتور الترابي ..

    لكن يبدو انك تريد فقط أن تسمع صوت من يزيدك طربا في مديح الشيخ الترابي فأرجو أن تجد مبتغاك من اتباعه في المنبر الذين يشاركونك الهم والاعجاب ..
    عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 07:04 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Omer Abdalla)

    اخى العزيز عمر

    دعنى اصارحك فى جلاء انالا اخفى اعجابى بالدكتور الترابى ولكن هذا لن يجعلنى اجافى الحيدة وانوء عن الالتزام الذى اتوسل غيرى ان يلزمواغرسه
    انا اخى عمر لم يتيح لى حظى العاثر بعد ان اصارع الشماريخ الذين
    هم على شاكلتكم صراع تحكمه العقول وسجال لا يعدو اوطارالمنطق
    هناك من يضيق على الخناق دعنى استعطفه بفصل او عدة مباحث ثم اهرع بعدهااليكم ونشعل جذوة النقاش التى لن ينطفئ وميضهاالا بالبرهان الساطع والحجة الدامغة التى تجعل الخصم يصمت ولا يحر جوابا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 07:19 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: ان الترابى سيدى الفاضل اشد ما يعاب عليه برغماتى وانه يعمل على تصفية خصومه واحالتهم

    الى اكواخ ينزون فيها ولقد انتهج نهج الماركسيين السودانيين فى ذلك فلقد عمل على وأد

    شخصية الرشيد الطاهر بكر وارجو الا اكون مخطئا فيما ذهبت اليه ابان دراسته فى كلية

    الخرطوم الجامعيةفلقد كان الطاهر بكر القائد الملهم الذى تسير خلفه جحافل الاسلاميين

    فى تلك الفترة ....وسوف نتحدث عن ذلك لاحقا عند تفصيلنا لحياة المفكر الترابى



    اخى العزيز عمر

    اعتقد انا ما اوردتة فى شيخى الهائم فى حبه ينجينى من طائلة الاتهام والغلو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 00:09 AM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    كوز ماليزيا.

    بلاش فقر معاك.

    حريقة تحرقك وتحرق معاك شيخك المجرم حسن الترابي.



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 02:52 AM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 02-03-2007
مجموع المشاركات: 21633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    الأخ العزيز الطيب النقر
    الأخوة المتداخلون

    تحية طيبة

    يا أخي الطيب...

    د. الترابي هو من أكثر الشخصيات السياسية المدنية التي وجدت فرصة كبيرة
    وفضاء لا يزاحمه فيه أحد من أقرانه سوى في الأمة والإتحادي أو الشيوعي...
    تحالف مع نظام مايو ومكث في دهاليزه ثمانية سنوات يصول ويجول في وقت كانت
    الساحة لا تتقبل غيره..
    استغل سنوات الديمقراطية بكل ما كان ممكنا حتى السلطة.. ثم تآمر عليها ومكث
    في النظام احدى عشر عاما.. يعني بالعربي كده هذا الرجل وجد أكثر من عقدين من الزمان
    في دهاليز السلطة.. فترة لم يجد اكثر منها الا النميري والبشير.. وهم عساكر..
    ما هي المحصلة في سنوات السلطة الطويلة هذه؟؟
    لا نتحدث عن غواء و فكر او هرطقة عبث بها في الأوراق..
    لكن نبحث عن حسنة واحدة فقط لهذا الرجل في أعوامه التي زادت عن العشرين
    قضاها في السلطة؟؟
    لم يجني الوطن من هذا الرجل سوى الويلات والخراب..
    هذا الرجل لا يستحق أي وقفة...
    كان بالإمكان عن يكون هذا البوست في شئ قيم يفيد الناس كأطروحاتك السابقة أخي الطيب..
    جرائم الإنقاذ هذه كلها ومن قبلها كل ما أرتكب من آثام في حق الناس عندما كان مهندسا
    لقوانين سبتمبر البغيضة..


    تحياتي


    عبدالعزيز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 10:58 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abdlaziz Eisa)


    الاخ عبدالعزيز

    احترامى وتبجيلى لشخصكم الفذ

    لم يكن الترابى وحده الذى شارك فى العهود البائدة فلقد سبق الترابى المهدى بعد ان التقى بنميرى فى بورتسودان وانضمت بقية القيادات البارزة الى ركب مايو

    اما عن قولك بان الترابى نال نصيب الاسد بتربعه على الساحة قرابة عقد من الزمان فان الترابى كان يقود البلاد الى الوحدة التى انفصم عراها ويحررها من قيود التبعية والرق الدولى التى ترزح تحت نيرة دول تجاورنا ان جميع انجازات الانقاذ للترابى الشقص الاغر فيها
    ولا ينكر ذلك الا جاحد اعماه التعصب
    ولى عودة
    شكرا على مرورك وتعليقك اخى عبدالعزيز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 11:29 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    Quote: كوز ماليزيا.

    بلاش فقر معاك.

    حريقة تحرقك وتحرق معاك شيخك المجرم حسن الترابي.



    دينق


    يا غبى اذا كان عقلك القاصر لا يستطيع ان يصاول ويساجل سجالا ادبيا خاليا من الاساءة والتجريح فلا داعى ان تطل علينا بين الفنية والاخرى وتنعم علينا بارتال السب والشتم

    اسمع يا تافه يا حقير الكورية الفاضية بتاعتك دى انا ونفر من رواد هذا المنبر على اهبة الاستعداد لملئها نظير اعادة المبلغ الذى لهطته من تماسيح التموين

    اها قلت شنو ?

    انا ما عايز اشوف خلقتك فى البوست دا تانى ومن هسع اكلمك البوست دا حارشو بالجبكسين عشان الفيروسات الزيك
    دى ما تشرف هنا تانى
    get lost mr freak man
    ihope idont bumb to you any more in this post
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 01:24 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    كوز ماليزيا الطيب النقر.

    شايفك هائج مثل الكوز الذي يريد نهب البلاد.

    أنتم ككيزان مارستم تكميم الافواه والسيطرة على جميع أجهزة الاعلام المرئية والمقروئة، طيلة فترة حكمكم الجائر. ولمجرد رفضي لبوست كبيركم الذي علمكم السحر حسن الترابي الضلالي أنت تهيج الهيجة دي كلها؟ أها مثل هيجتك دي هنالك 35 مليون سودان هائجين لهم أكثر من 18 عاما. وذلك خلاف الذين فقدوا عزيز لديهم بسبب حكمكم"الراشد".

    أيها الكوز الرعديد الطيب النقر.

    طالما أنا موجود بهذا البورد فلن أترك لكم جنبة ترتاحون عليها أيها اللصوص المجرمين. حريقة تحرقك وتحرق جميع الكيزان المعاك.
    ولا نامت أعين الكيزان.


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 01:43 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    Quote: فقهاؤنا.. وإغراء السياسة نقلا عن الشرق الاوسط

    السيد ولد أباه



    قرأت للداعية السعودي، عائض القرني، مقالته الطريفة الجريئة في «الشرق الأوسط» التي حث فيها العلماء والدعاة على الابتعاد عن أتون السياسة، والتفرغ لإرشاد الناس وتعليمهم دينهم وحثهم على قويم الخلق. وقد نبه القرني إلى حقيقة نادرا ما يتم التصريح بها، وهي أن فقهاءنا لم ينجحوا في الغالب في تحبيب الدين إلى الناس، واستمالة الشباب الذي تتقاذفه موجات التطرف المتنوعة، ولم يوفقوا في تقديم المادة الفكرية التي تستجيب لهمومه في عالم أصبحت «المعاني فيه والدلالات على قارعة الطريق» كما كان يقول شيخ نقاد العرب الجاحظ. لم يفتأ العلماء قديماً تستهويهم السياسة ويشدهم بريق الحكم، لكنهم نادرا ما افتكوا الأمر أو استتبت لهم السلطة، حتى ولو كانوا عادة قوة الضرب الآيديولوجية لتشريع الثورات والانقلابات. فالعلماء هم ابعد الناس عن السياسة كما قال ابن خلدون الذي كان يصدر في حكمه عن استقراء تاريخي دقيق وعن تجربة ذاتية غنية.
    ومن الواضح أن المؤسستين الدينية والسياسية لم تندمجا في الإسلام، بل حافظت كل واحدة منهما على استقلاليتها ضمن حدود صلاحياتها الضمنية الدقيقة: الإفتاء والتأويل للفقهاء وتسيير شؤون الدولة والحكم للخلفاء والسلاطين. وكما يبين الصديق رضوان السيد الذي قدم أهم دراسات عربية في الفكر السياسي الإسلامي الوسيط، فان التصادم بين المؤسستين كان يحدث في لحظات الأزمة عندما تضعف إحداهما فتطمع في الاحتواء على مهمات الأخرى، بيد أن الأمر ينتهي إلى وضعه الطبيعي في آخر المطاف. ولم تبرز في الفكر الإسلامي المعاصر أطروحة تتبنى صراحة حكم العلماء قبل نظرية ولاية الفقيه التي أخرجها الإمام الخميني من أدراج التراث الشيعي لحل معضلة الشرعية الدينية للدولة في عصر الغيبة (أي غيبة الإمام المهدي المنتظر). وكان الفقه السياسي السني والشيعي قد انتهيا على الرغم من اختلاف مرجعيتيهما إلى النتيجة نفسها: الفصل بين النظام الشرعي المثالي الذي لم يعد ممكنَ التحقيقِ إلا بمعجزة ربانية (الخلافة الراشدة بالنسبة للسنة وحكم الإمام المعصوم بالنسبة للشيعة) والسلطة السياسية، كما هي في الواقع. ولذا انطبعت كتابات الأحكام السلطانية والسياسة الشرعية بالبراغماتية والواقعية الشديدة، وخلصت إلى اعتبار السياسة من شأن الغلبة والقوة وانتهت إلى حصر شرعية الحكم في صون البيضة
    وحراسة الدين الذي هو مقوم الهوية الجماعية.
    فإمام أهل السنة أبو حامد الغزالي يذهب بوضوح لا لبس فيه الى أن مدار الشرعية السياسية هو استيفاء شروط القوة والغلبة وحفظ وجود الأمة وتجنيبها الفتنة، وابن تيمية يدافع عن شرعية العدل والمصلحة بدل شرعية العقيدة، منتبها إلى سهولة تطويع النصوص والمعتقدات لإضفاء الشرعية على الاستبداد. انهار نموذج العالم بانهيار المؤسسة الدينية في كثير من البلدان الإسلامية، على الرغم من الهياكل المعلنة القائمة كمؤسسات الإفتاء والمجامع الفقهية التي لم تعد لها في الغالب أي استقلالية عن الدولة. ومن نتائج انهيار هذه المؤسسة، بروز محاولات لبناء مرجعيات بديلة على خط التصادم بين الحركات الإسلامية السياسية وأنظمة الحكم، مما دفع بعض الفقهاء إلى معترك الصراع السياسي. ولقد كان إلى عهد قريب علماء الأزهر الكبار يشكلون مرجعية عامة في مصر ينقاد لها حتى الناشطون في الجماعات الإسلامية المتمردة على النظام، كما هو شأن الشيخين محمد أبو زهرة ومحمود شلتوت، أما اليوم فقد أصبح من الواضح أن للجانبين مرجعيتيهما المتصادمتين.
    نزل الفقيه إلى معترك السياسة فكانت النتيجة هزيلة. لم تنجح تجربة ولاية الفقيه في إيران وانتهت إلى تعايش إشكالي بين حكم الحوزة التقليدية ومنطق الدولة القومية الحديثة.
    وفي المجال السني، إذا غضضنا الطرف عن تجربة طلبة العلم الأفغان الذين أسسوا دولة خارج التاريخ، نجد أن انخراط بعض العلماء في الحركات الاحتجاجية المسيّسة أدى إلى نتائج كارثية كما بيَّن الشيخ عائض القرني. وهكذا أهمل أغلب علمائنا ما انتدبهم له الشرع من أمانة تأويل النص وتجديد منابع الاجتهاد. فآخر تفسير منشور للقرآن الكريم تتوفر فيه المعايير العلمية الدقيقة (ولو كان من منظور تقليدي) هو تفسير الشيخ الطاهر بن عاشور الذي كتبه في منتصف القرن المنصرم. أما مشروع تجديد الفقه وإعادة بناء منظومته الأصولية فلم يتجاوز محاولات محمد عبده الأولى وحدوس محمد إقبال. ساستنا كثر وألوانهم عديدة، فلسنا بحاجة لفقهاء متسيسين بل لسياسات فقهية جديدة.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 01:48 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    ولا نامت أعين ....


    انت عارف يا دينق كان يوم اسود الخلا سيدنا خالد بن الوليد يقول العبارة دى

    قديتنا بالعبارة دى و جبتا كثافتنا ياخى جدد

    اسمع يا حرامى التموين ورينى عجاج كرعينك من البوست دا

    انت عايز نصف عمرك عشان تفكك عبارة تفوه بها الترابى على عجل

    حريق تحرق تلت اللزيك من اصحاب الكوارى الفاضية والفهم العقيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2008, 02:14 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    طولو بالكم يا الطيب و دينق من اجل حوار موضوعى يستفيد منه الجميع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 01:02 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: احمد حامد صالح)

    شكرا يا ودصالح على المرور والتعليق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 03:03 PM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 02-03-2007
مجموع المشاركات: 21633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: الاخ عبدالعزيز

    احترامى وتبجيلى لشخصكم الفذ

    لم يكن الترابى وحده الذى شارك فى العهود البائدة فلقد سبق الترابى المهدى بعد ان التقى بنميرى فى بورتسودان وانضمت بقية القيادات البارزة الى ركب مايو

    اما عن قولك بان الترابى نال نصيب الاسد بتربعه على الساحة قرابة عقد من الزمان فان الترابى كان يقود البلاد الى الوحدة التى انفصم عراها ويحررها من قيود التبعية والرق الدولى التى ترزح تحت نيرة دول تجاورنا ان جميع انجازات الانقاذ للترابى الشقص الاغر فيها
    ولا ينكر ذلك الا جاحد اعماه التعصب
    ولى عودة
    شكرا على مرورك وتعليقك اخى عبدالعزيز


    يا الطيب الطيب

    سلام
    يا أخي الصادق واخفاقاته في الديمقراطية هذا شئ آخر... يمكنك فتح بوست آخر لكل هؤلاء المجرمين..

    إننا هنا بصدد هذا الشيخ الكاذب الفاجر الذي أوصل البلاد بإفكه الى أسوأ فترة تمر على السودان..
    بعدين صحح معلوماتك.. هذا الشيخ الضليل كان في السلطة التي أساء إستخدامها أكثر من عقدين..
    يعني بالعربي كده أكثر من عشرين عاما.. 20 عاما مارس فيها فجوره وعبثه بمقدرات هذا الشعب..
    هذا الرجل ارتكب من الجرائم والفجور في حق الشعب ما هو كفيل بوضعه في أسفل سافلين..
    لعن الله الترابي وقبحه..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 02:42 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الارهابي الطيب النقر.

    شايفك غيرت الصورة.

    من لبس الجلابية لي لبس البدلة والكرفتة.

    ده نظام خلع الكوزنة ومحاولة أرتداء فكر جديد أيها الارهابي الصغير؟

    يا لك من جبان رعديد.


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 04:38 PM

فتح العليم عبدالحي

تاريخ التسجيل: 08-07-2005
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    شكرا علي هذه الماده الراقيه،سأعود لمناقشتك مره اخري نحتاج الي نتفق علي اهمية رؤي الترابي الفكريه وتقدميتهاولنا من بعد هذا الاتفاق ان نختلف معه في تقديرات السياسه وهذا وارد وسائغ
    لك التحيه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 05:24 PM

محمد عثمان الحاج
<aمحمد عثمان الحاج
تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 3466

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: فتح العليم عبدالحي)

    تحياتي عبد الرازق

    أحد من عاشرتهم في الغربة في دولة عربية كان يحمل درجة الماجستير في القانون من جامعة السوربون ولم تكن تلك الدولة تسمح للأجانب بالعمل في مجال المحاماة فعمل مترجما لاجادته للفرنسية والانجليزيةـ وقد كرر على مسامعي أنه رغم كونه خريج السوربون فهو لايجيد اللغة الفرنسية مثل اجادته للإنجليزية وأن كل من تعلم الفرنسية في عمر متأخر لابد وأن يرتكب بعض الأخطاء الصغيرة التي لا تخفى على من كانت الفرنسية لغتهم الأم وهم في ذلك يكونون مثل بعض أهل السودان الذين ولدوا في بيئات تتكلم لغات اخرى غير العربية فتجد فيهم من يذكر المؤنث ويؤنث المذكر وغير ذلك رغم أنه ظل يتكلم العربية عشرات السنين. لكن في كل الأحوال صاحبي هذاك لم يزعم أحد أنه آية من آيات الله في الذكاء والعبقرية وهو ما كان يشاع عن الدكتور الترابي. قالوا لنا أنه كان أول السودان في الشهادة الثانوية حسنا اقتنعنا بذلك رغم أن عدد الممتحنين على أيامه كان عددا قليلا جدا لا يزيد عن عددهم في مدينة سودانية متوسطة في يومنا هذا! قالوا لنا أنه دكتور في القانون وأتت أقوال تثير الشكوك في هذه النقطة فنريد ن نعرف الحقيقة. في الوقت الذي كان الترابي يدرس فيه في فرنسا كانت الأجهزة السرية الفرنسية تحكم قبضتها على البلاد التي كانت سابقا مستعمرات لفرنسا ونجحت في حكمها بطريقة غير مباشرة عبر العديد من الدكتاتورين فكيف لنا أن نعلم أن شهادة الترابي هذه ليست ملفقة لكي يتأهل لتولي منصب كبير في السودان يومها؟ وهل سمعت بشهادة محامية الارهابي كارلوس في قناة الجزيرة التي أكدت فيها أن الترابي استلم مبلغا يعادل ملايين الدولارات مقابل تسليم كارلوس التي أكدت بشدة أنه مسلم ولا يتظاهر بالاسلام؟

    يا أخي زعموا لنا أن الترابي مفكر عظيم وقرأنا ما يكتبه فلم نجد فيه شيئا مما يروجونه وإلا لكنا أول من أتبعه. وقالوا لنا أنه سياسي داهية وعظيم فكذبناهم في ذلك وأثبتت الأيام أنه لا معرفة له بالسياسة. أنت يا أخي في ماليزيا التي قادها الدكتور مهاتير محمد لتصبح قوة اقتصادية عالمية فبالله عليك ألم يخطر ببالك أنت تقارن بينه وبين الترابي؟ أنظر لهذا الطبيب الذي حير حتى أعظم العقليات الاقتصادية في العالم أذكر أنه أيام أزمة انهيار العملات الآسيوية اقترح عليه اقتصاديون من إم أي تي طريقة معينة للخروج من الأزمة لكنه انتقدها وخط لنفسه خطا آخر جعل اقتصاده يستعيد عافيته في مدة أقصر فهذا رجل عبقرية لايشك أحد في ذلك فعندما يتفوق طبيب على بروفيسورات الاقتصاد فهذا يعني أن في رأسه عقلا، أما صاحبكم الترابي فحدث ولا حرج. لذلك يجب أن تكون أنت أول من يفضح أسطورة الترابي بحكم اقامتك في ماليزيا!

    أتذكر يا أخي وأنا طفل عندما قرأت مسرحية الملك لير لشكسبير بكيت لحال الملك العجوز الذي اقتسمت بناته ملكه وطردنه فأصبح هائما ليس له إلا بنته الوحيدة التي تحبه التي كان هو قد طردهاأيام عظمته. لكن حسن الترابي ليس هو الملك لير المسكين الذي لم يرتكب جريمة ضد شعبه.

    (عدل بواسطة محمد عثمان الحاج on 01-21-2008, 05:27 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2008, 03:43 AM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 02-03-2007
مجموع المشاركات: 21633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: محمد عثمان الحاج)

    Quote: يا أخي زعموا لنا أن الترابي مفكر عظيم وقرأنا ما يكتبه فلم نجد فيه شيئا مما يروجونه وإلا لكنا أول من أتبعه. وقالوا لنا أنه سياسي داهية وعظيم فكذبناهم في ذلك وأثبتت الأيام أنه لا معرفة له بالسياسة. أنت يا أخي في ماليزيا التي قادها الدكتور مهاتير محمد لتصبح قوة اقتصادية عالمية فبالله عليك ألم يخطر ببالك أنت تقارن بينه وبين الترابي؟ أنظر لهذا الطبيب الذي حير حتى أعظم العقليات الاقتصادية في العالم أذكر أنه أيام أزمة انهيار العملات الآسيوية اقترح عليه اقتصاديون من إم أي تي طريقة معينة للخروج من الأزمة لكنه انتقدها وخط لنفسه خطا آخر جعل اقتصاده يستعيد عافيته في مدة أقصر فهذا رجل عبقرية لايشك أحد في ذلك فعندما يتفوق طبيب على بروفيسورات الاقتصاد فهذا يعني أن في رأسه عقلا، أما صاحبكم الترابي فحدث ولا حرج. لذلك يجب أن تكون أنت أول من يفضح أسطورة الترابي بحكم اقامتك في ماليزيا!


    الأخ محمد عثمان

    سلام

    شكرا لهذا الكلام المتميز..

    ولكن في حالة أخونا الطيب نقول:

    قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد
    وينكر السقيم طعم الماء من سقم


    تحياتي



    عبدالعزيز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2008, 11:48 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abdlaziz Eisa)

    فتح العليم
    ترانيم ود واحترام
    انتظر مداخلاتك الثرة ونقاشك المثمر على احر من الجمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2008, 01:44 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى



    كنا نود ان نسمع رأيكم حول الجمع بين الشياخة و السياسة ... و هل تجربة الاخوان فى السودان بالجمع بين الدين و السياسة كانت ناجحة




    Quote: إشكالية السياسة في الأيديولوجيا الأصولية نقلا عن الشرق الاوسط

    نجيب غلاب



    الدين سواء أكان سماويا كالمسيحية والإسلام واليهودية، أم وثنيا كالهندوسية والبوذية، شكل عبر التاريخ قوة فاعلة وُظِفت من قبل الراغبين في الحصول على السلطة، حيث تم استغلال تدين الجماهير في صراع المصالح، والواقع العالمي الراهن، يؤكد أن الدين ما زال قوة جبارة لتحريك إرادة الشعوب وبعث روح المقاومة والتحدي لديها، وقد دفع ذلك الكثير من السياسيين إلى تبرير سياساتهم الداعمة لمصالحهم من داخل المنظومة الدينية.
    تكمن المشكلة الكبرى في وقعنا المعاصر في تحويل السياسة إلى دين كما هو الحال لدى الحركات الأصولية التي تعيد تفسير الدين وتقدم قراءات للواقع من خلال ذلك التفسير لتصبح تلك القراءات ايديولوجياً دينية، تحول السياسة في بنيتها إلى ممارسة دينية، ونتيجة لذلك تغدو ممارسة السياسة فرضا على كل مؤمن يبحث عن خلاصه.
    والأصولية التي تمارس السياسة كدين لدى أعضائها قناعة جازمة، أن استخدام السلطة السياسية في خدمة الفكرة الدينية، واجب ديني من يرفضها يدخل دائرة الكفر، فالمؤدلج يهيمن عليه اعتقاد انه ممثل الإرادة الإلهية، وان مسؤوليته تتمحور في نشر الدين.
    تسعى أغلب الأصوليات للسيطرة على الدولة لتحقيق أهدافها، وعندما تعجز عن ذلك وفق آليات سلمية، فإنها تلجأ للقوة، وإذا سيطرت على الدولة سلما أو حربا فإنها تحولها إلى أداة لقسر الناس على رؤيتها، وتعمل على تنميط أفراد المجتمع وفق نموذجها الأصولي، وفي هذه الحالة ونتيجة لطبيعة التنوع في المجتمع، فإن السياسة تصبح مجالا للصراع العنيف وقوة قاهرة للآخر، وهذا بطبيعة الحال يتناقض مع المسلمات الأساسية للدين كما هي في مصادره الأولية والتي تؤسس للحرية كمدخل جوهري لبناء القناعات، ويتناقض أيضا مع السياسة كمجال يقوم على الحوار والنقاش والاختيار الحر.
    ففي العالم الإسلامي فسرت الأصولية المؤدلجة الدين بطريقتها وجعلت تفسيرها هو الدين، فأصبحت السياسة لدى الشيعي التابع لنظرية ولاية الفقيه دينا خالصا، ولا يختلف الأمر فيما يخص المذهب السني فمع انتشار الايديولوجيا الاسلاموية أصبحت السياسية بناء عقديا وعبادة دينية بمقام الجهاد في سبيل الله.
    وما عمق من إشكالية توظيف الدين في السياسة رد فعل الحاكم المسلم لمواجهة الحركات الاسلاموية، فالحاكم يرى ان الدين الذي يقدمه الحركي متناقض مع صحيح الدين، وتصبح المؤسسة الدينية التقليدية كفيلة بمواجهة الإسلام الحركي وتخطئة مسلكه، فتنال دعم الحاكم ويصبح الزعيم المؤمن شعارا لمواجهة القوى الأصولية ذات المطالب السياسية، فتعيد المؤسسة الرسمية صياغة أصولية بطريقة مختلفة، لكنها في نتائجها تعمل هي الأخرى على تحويل الدين إلى أيديولوجيا سياسية لتصبح هي الدين ومن يخالفها كافر، أي أن الحاكم في مواجهة الأصولية يسهم في خلق أصولية.
    ولمواجهة إشكالية استغلال الدين في السياسية في ظل واقع لا يمكن فيه تجاوز الدين فإن الحل يكمن بفصل السياسة عن الدين، بما لا ينفي الدين، بمعنى أن يظل الدين مسألة ثقافية مرتبطة بالافراد وأن تمارس السياسة باسم السياسة، لا باسم الدين، أي ان يناضل كل فرد أو جماعة من أجل قيم عقلانية تهدف لتحقيق مصالح الأفراد والمجموع بأبعادها المادية والمعنوية.
    وعزل المسألة الدينية كمجال ثقافي، عن السلطة السياسية كمجال للصراع على المصالح، لا يعني تناقض الدولة مع الدين، فالسياسي الساعي للسيطرة على القوة السياسية لا يرفض الدين ولا يقف ضده، ولكنه يمارس السياسة باسم السياسة لا باسم الدين، وذلك من خلال برنامج يدافع عنه، والبرنامج قد يكون ذا مضمون ديني، لكن من دون التأكيد ان برنامجه حق مطلق، ولكنه أكثر صوابا في معالجة مشاكل الواقع من وجهة نظر أصحابه. وفصل مجال الدين عن مجال السياسة، لا يعني أيضاً استبعاد الدين وعزله عن حركة الحياة، فالقوى السياسية هي تعبير عن المجتمع، وقوى المجتمع الحية عندما تتصارع على الموارد، لا بد أن تكون محكومة بالثقافة المهيمنة على المجتمع، فإذا كان الدين محددا جوهريا في ثقافة المجتمع فإن الأفراد وصانعي القرار لا بد ان يتأثروا بتلك الثقافة.
    وهذه الطريقة تحرر الدين من الاستغلال، وتجعله فاعلا في حياة الناس، وقادرا على التوائم مع مصالحهم وحاجتهم، كما أن هذا الفصل العملي يتجاوز إشكالية التناقض بين السياسة والدين، وتحرر الدين من الوعي الأصولي المؤدلج الذي يقدم الدين كبنية ماضوية مغلقة، وأيديولوجيا فكرية نهائية منغلقة على العصر.
    وهذا الفصل ضروري لتجاوز مشكلة الوعي الأصولي في سعيه الحثيث لتسييس الدين لأن هذا التسييس يحول الدين من قوة جامعة للناس لا خلاف حول مبادئه، رغم تعدد التفسيرات والاتجاهات الفكرية داخلة، إلى قوة مشتتة ومفككة للمجتمع، ويجعل القيم الدينية محل خلاف ونزاع وصراع.
    فالقوى الأصولية المؤدلجة غالبا ما تتجاوز واقعها وتنسى مصالح الناس وتعمل على فرض رؤيتها الدينية على المجتمع وتجعل من ذلك أولوية، وهنا ينتج داخل المجتمع صراع لا على الموارد بل حول القيم الدينية، وهذا يُدخل الجماعات في صراعات وتناقضات عميقة، فالقوى الأخرى في المجتمع تضطر لرفع السلاح نفسه لتقاوم باسم الدين القوى الأصولية وتخلق أصوليتها، وهذا يذكي الصراع وتصبح السياسة صراعا على العقائد. إلى ذلك عندما يتحرك السياسي باسم الدين للسيطرة على الدولة فإنه يفقد الدولة معناها الحقيقي، وتتحول الدولة إلى قيمة دينية، وأداة بيد رجل الدين، كما أن السياسة عندما تصبح دينا تتحول الدولة إلى قوة قاهرة للمجتمع باسم العقيدة، وتصبح الدولة دولة عقيدة، وهذا يمثل أعظم مداخل الاستبداد، لأنه يلغي فكرة الحرية لصالح رؤية إطلاقية لا تعبر عن حقيقة الدين، وإنما عن رؤية من أدلج الدين وجعل منه سياسة، وفي هذه الحالة فإن الأفراد مجبرون على اتباع الحاكم لا باعتباره معبرا عن مصالحهم، ولكن باعتباره ممثل الشريعة والعقيدة، ومعبرا عن إرادة الله وتصبح طاعته واجبة بصرف النظر عن انسجامها مع حاجات الناس ومصالحهم.
    لذلك نؤكد أن تجاوز هذا المشكل يكون بممارسة السياسة باسم مصالح الناس وحاجاتهم لا باسم الدين، وهذا لن يؤدي إلى تجاوز الدين، فبحكم تدين المجتمع الصانع للدولة، فإن الممسكين بالقوة، لا يمكنهم تجاوز الدين عند صنع السياسات، فشرعية العاملين في الدولة مرتبطة بحرية اختيار الناس لهم، هنا يصبح الحاكم ملزما بالاستجابة لرغبات الناس وحاجاتهم المادية والمعنوية، وهذه الاستجابة ليست مبنية على رؤية إيديولوجية، بل على رؤية عقلية تفهم الواقع كما هو، وهذا ما يجعل منها استجابة متوافقة مع طبيعة الناس وفلسفتهم للحياة ومع مصالحهم الواقعية.
    في تصوري إن المتدين الحقيقي في ظل تجربتنا التاريخية وواقعنا الراهن والذي يريد لدينه الفلاح والصلاح والنصر، عليه أن يتحرك في المجال المستقل عن صراع السياسيين، ويتحول إلى داعية إصلاحي في مجال الأخلاق والاجتهاد في كافة المجالات، وان يطور رؤى فكرية إبداعية تنسجم وتتطور مع حراك المجتمع ويترك السياسي يختار البرامج التي تناسبه باسم السياسة لا الدين والحرية هي الكفيلة بجعل المجتمع يختار ما يناسبه.

    * كاتب يمني

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-22-2008, 01:53 PM)
    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-22-2008, 01:53 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2008, 10:34 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: احمد حامد صالح)

    اسيل الخد دينق

    شوف ياتمساح التموين لو ما رديت حق الغلابة حتروح النار
    وانا دا ما برضينى عشان كدا انا حا اهريك لمن تعيد الحق لاصحابو
    ياخى استحى القروش البتبعزقا فى العرقى اتبرع بيها للدولة الرشيده وانشاء الله اكتبا فى رصيد حسانتك الفاضى زى مخك دا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2008, 01:56 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    عزيزى ود النقر ارجو ان لا يتحول موضوع البوست سجال بينك و الاخ دينق ... لا شك ان الترابى احد اهم العناصر تاثيرا فى رسم الخارطة السودانية فى العقود الثلاثة الاخيرة ... كنا نود ان تبرز لنا اسهاماته الايجابية وفق طرح موضوعى ... و ننتظر من ناس دينق تقييم حقيقى مدعوم بدلائل موثقة عن التجربة الترابية فى السياسة السودانية عشان يقدر المتابع البسيط مثلنا يفهم هذه التجربة بشكل جيد

    ارجو ان نرى تعليقك على ما ذكره السيد سالم احمد سالم < الاتحاد الافريقى > عن تجربة الدكتور الترابى

    Quote: ((هو هو نفسه حسن الترابي عرّاب الجهاد بين الأخوين في الشمال والجنوب، وتلك أكوام رماد محرقته البشرية التي التهمت آلاف الشباب.. كانوا ذلك الأمل الذي كان يحجل تارة بين يدي الآباء والأمهات وتارة من خلفهم في أول يوم يذهبون فيه للمدارس.. وتعهدت الأسر غرساتها وإكسير مستقبلها بالرعاية والسقيا من أعذب ماء الحياة والعيون لبنا سائغا من بين فرت المعيشة الضنك ودم الأيادي المجروحة في الورش.. فما أن كبروا حتى برز لهم العراب، وجاء في الأثر أنه برز لهم ثلاث مرات مرة تلو جمرة.. فقاسمهم.. حتى سيطر على عقولهم اليافعة.. وقال للأهل أنا أدعو إلى السماء وأنا جار لكم ولا غالب لكم اليوم من الناس.. ثم امتدت يد العراب فحصدت الأبناء تمرا رطبا بعراجينه وقذف بهم في وجه إخوة لهم ولا الأبنوس.. وقال لهم وهو يبتسم ابتسامته تلك موتوا جميعا حتى نتدفأ بنار الجهاد ونحكي الأحاجي لفلذات أكبادنا.. وعندما حصدت أرواحهم أتون جهاده المزعوم، لم يبخل عليهم العراب بابتسامته وعطاياه، فوزع عليهم صكوك جنانه وزوجهم الحور العين.. وجاء في الأثر، لكن بعد أقصاه عساكره واستولوا على صولجانه وحرّقوا زرائبه، انقلب العرّاب على عقبيه فألغى أرصدة صكوك جناته وطلّق منهم حوره العين وبدّل القول وقال لم يكن ذلك جهادا.

    هكذا تحدث سالم

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-23-2008, 02:02 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 11:16 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: احمد حامد صالح)

    اخى العزيز ود صالح

    شكرا على اثراء هذا البوست باسهاماتك المتميزة....الحقيقة اود ان اخبرك بان هذاهو ديدنى مع الحبيب دينق منذ ولوجى لهذا المنبر ونحن فى مثل هذه المناكفات التى تنبئ عن محبة مستتره
    انشاء الله انا بصدد التعقيب على المداخلات والقراءات والتحليلات الثاقبة...فقط اتمنى ان انجو من الذى يضيق على الخناق ويحول بينى وبين السجال الفكرىالذى يتطلب تشحيذ الذهن والركون الى رياضة العقل ...
    واتمنى ان يتواصل هدير اسهاماتك حتى نميط اللثام عن العقلية الفذه التى يتمتع بها هذا الرجل ونفيض فى الجوانب التى سما بهاالى الافاق ونناقش اخفاقاته التى كادت ان تمحق خطره وعلو ذكره فنحن لا ننزه عن اخطاء ولا نبرئه من عيوب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 01:01 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    كوز ماليزيا.

    في لصوص أكتر من الكيزان في السودان.

    أن الجريمة التي قام بها شيخكماالضلالي حسن كولا لا تغتفر أبدا.

    أنه شخص مجرم وكل أتباعه من المجرمين وكل صبيانه من الاغبياء

    الخواء الفكري الذي تعاني منه هو الذي جعل هذا الوسخ الفكري أن يعشعش في مخك ودائما الافكار الخربة تجد لها أماكن في الادمغة الفارغة وفي ضعاف الشخصية

    وفي المضطربين ذهنيا من أمثالك. لن تبيع للناس هنا بضاعة فاسدة مثل الفكر الاجرامي لكبيركم الذي علمكم السحر.

    بعدين شايفك مركز على قصة الخمرة دي شديد، هل أنت عندك صراع نفسي مع تناول الخمرة؟



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 01:47 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    دينق سلام ... معذرة اخى ... ارجوك ان تتيح المجال لصحبك ودالنقر ... لنسمع دفوعاته حول الترابى ... ليكشف لنا افكاره بهدوء و موضوعية ... يبدو انك تعكنن مزاجه ... بتلخبط افكاره ... اعطه المساحة ... حتى لا تكون له شماعة ... ان كان صحيحا كما تدعى خاويا سينكشف امره ... ارجوك اعطه المساحة التى طلبها ... و عليه لا نتوقع منك المداخلة على الاقل لمدة اسبوع ... وقف اطلاق ملاسنات مؤقت ... حتى لا تعطه العذر ... او ربما يفصح عن افكار و رؤى موضوعية حول الترابية

    عزيزى الطيب ود النقر ... منتظرين نسمع منك ... و نحن نثق ان دينق لن يخرب مزاجك لمدة اسبوع ... يعنى الويك اند كله معاك الفرصة... افكار الترابى العقائدية ... رؤيته السياسية ... نتائج ممارساته فى واقع الحال السودانى ... جبهة الميثاق ... مايو ... الجبهة ... 30 يونيو ... الجنوب ... المؤتمر ... المفاصلة ... الشعبى ... المستقبل كلها رؤس مواضيع و مداخل للابحار ... على طريقة ناس الاذاعة و التلفزيون المايك عندك يا ود النقر


    ملحق اراء للجابرى لتريييض العقل






    في مسألة الدين والدولة يقول الجابري :

    • السؤال هل الإسلام دين ودولة ؟ سؤال لم يطرح قط في الفكر الإسلامي منذ ظهور الإسلام حتى أوائل القرن الماضي .

    • فهم المسلمون من شعار فصل الدين عن الدولة في أوروبا أن معناه إنشاء دولة ملحدة غير إسلامية وحرمان الإسلام من السلطة التي يجب أن تتولى تنفيذ الأحكام وهذا ليس صحيحاً .

    • إن هدف النبي من رسالته في بدايتها هو نشر الدين الجديد وليس تكوين دولة ولا الحصول على زعامة أو ملك و ليس في القرآن الكريم من دعوة لإنشاء دولة أو ملك أو إمبراطورية .

    • القرآن يتضمن وجود أحكام يحتاج بعضها لسلطة تنوب عن الجماعة لتنفيذها كحد السرقة مثلاً و هذه السلطة تطورت إلى دولة منظمة مع اتساع عالم الإسلام الجغرافي .

    • أول خلاف في الإسلام لم يكن على الدولة بل على الشخص الذي سيتولى الحكم في الناس بكتاب الله وسنة رسوله وحين تتم البيعة له يصبح مسؤولاً أمام الله لا أمام الذين بايعوه .

    • اختيار الخليفة كان سياسياً وتابعاً لميزان القوى في الجماعة وليس لأي نص كتابي والحسم تم للقوة وليس للنسب .
    • استعمل القرآن عبارة ( أولي الأمر ) بالجمع وبالتالي يمكن أن لا يكون ولي الأمر واحداً .

    • ليس هناك نص يلزم المسلمين بنوع من الحكم معين ولا وجود لنص فيها هم عن نوع من حكم معين وبعض الفرق الإسلامية كانت تقول كان بالإمكان الاستغناء عن الخليفة مطلقاً وبالتالي عن الدولة إذا قام كل منهم بما عليه وماله من الناحية الدينية الأمر الذي تسقط معه الحاجة إلى حاكم

    • إن شعار الإسلام هو الحل يراد توظيفه كشعار سياسي إيديولوجي في وجه شعارات أخرى .

    • ليس في القرآن ولا في السنّة من نص تشريعي ينظم مسألة الحكم ولذلك يجب أن ينطبق عليها قول الرسول ( أنتم أدرى بشؤون دنياكم ) . وبالتالي فإن المصلحة العامة التي تقتضيها ظروف العصر هي المرجع ، والخلقية الإسلامية هي الموجه ، والتجربة التاريخية للأمة هي موطن العبرة والاعتبار .

    • إن انقلاب الخلافة إلى ملك وراثي كان من الوقائع السياسية وهو تحت بند أنتم أدرى بشؤون دنياكم .

    • إن الاجتهاد في شؤون الحكم واسع وغير محدود إلا بحدود المثل العليا التي يقررها الإسلام ، وهذا يعني أن إعادة بناء الفكر السياسي في الإسلام يجب أن ينطلق من عملية بناء الفكر الإسلامي المعاصر بصورة تستجيب لحاجات عصرنا ومتطلباته ولذلك لا مبرر لتحفظ بعض الحركات السياسية الإسلامية من الديمقراطية الحديثة .

    هذه بعض الأفكار وغيرها كثير ... المهم أن يدور الحوار حولها لا أن ترجم بالحجارة كعادتنا في أي خلاف لمنع الحوار والبحث عن المصلحة العامة وعن حاجة العصر ومتطلباته بدون تعصب ولا تشنج و لا ان تعلق على شماعة دينق







    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-24-2008, 01:54 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 01:57 PM

khalid abuahmed
<akhalid abuahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 3122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الاخ دينق
    مع كل احترامي وتقديري لشخصك أطلب منك تغيير الصورة التي تضعها مكان صورتك لأن شخصية الصورة هذه لا تشبه اسلوبك في الحوار، وأحب أن أخبرك انني ما دخلت بوست وجدتك فيه إلا خرجت ومنعت نفسي الإنجرار وراء اللاشئ او بمعنى ان الحوار الذي تشارك فيه يصبح لا فائدة منه، لأنك أدمنت المهاترة.
    وتجدني في كل حوار عاقل يحترم الإنسان عقله وفكره، حوار اتعلم منه كيف احترم الراي الآخر مهما كانت درجة اختلافي معه، المهم أننا نتعلم من الحوار الأشياء المفيدة لا الحوارات عديمة الجدوى الفارغة من المضامين التي تريد أن تضيع وقتنا الثمين..
    ولك كل التقدير والاحترام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 06:13 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: دينق سلام ... معذرة اخى ... ارجوك ان تتيح المجال لصحبك ودالنقر ... لنسمع دفوعاته حول الترابى ... ليكشف لنا افكاره بهدوء و موضوعية ... يبدو انك تعكنن مزاجه ... بتلخبط افكاره ... اعطه المساحة ... حتى لا تكون له شماعة ... ان كان صحيحا كما تدعى خاويا سينكشف امره ... ارجوك اعطه المساحة التى طلبها ... و عليه لا نتوقع منك المداخلة على الاقل لمدة اسبوع ... وقف اطلاق ملاسنات مؤقت ... حتى لا تعطه العذر ... او ربما يفصح عن افكار و رؤى موضوعية حول الترابية


    الاخ أحمد حامد صالح.

    حاضر يا حبيب.

    نفك أسر هذا الكوز الرعديد شوية.

    بجيكم راجع بعد أسبوع.



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2008, 06:19 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    خالد.

    لو كنت أنت بتقوم بواجبك أنا كنت بحتاج أتصدى الى أي كوز حايم في البورد ده، ولكن هنالك عناصر إنتهازية تريد كل شئ جاهز بالنسبة لها.

    إذا أنت تريد أن تفتح حوار ونقاش مع الجرمين والذين لا يؤمنون بوجود الاخر أصلا فهذا شئ يرجع لك أنت.

    أما الصورة التي أضعها على بروفايلي، هذا شأن لا يخصك.



    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2008, 10:23 AM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    شكرا عزيزنا الفاضل دينق على تفضلكم بوقف اطلاق الملاسنات مع الاخ ود النقر لمدة اسبوع ... الان الكرة فى ملعبك يا ود النقر ... دينق تعهد مشكور بعدم المقاطعة ... اعطاك مساحة اسبوع بدون عكننة ... و الحكاية صادفت نهاية الاسبوع كمان ... اعتقد هى فرصة لك لابراز الصفحات الايجابية الترابية فى الساحة السودانية ... نريدان نسمع عن ... تاثيره فى تعزيز التعايش بين مكونات المجتمع السودانى المتباين ... تثبيت اركان الديمقراطية ... دعم الحريات ... اعطاء المساحة للراى و الراى الاخر ... تحقيق الرفاهية الاقتصادية ... تثبيت قيمة الدولار مقابل الجنيه يعنى يوم الانقلاب كان كم و يوم المفاصلة كم ... الخصخصة ... محاربة الفساد ... تحقيق مجتمع العفة فى الشارع السودانى ...المشاريع الزراعية < الجزيرة > حالها قبل الترابى و حين الترابى ... و ما تنسى حرب الجنوب ايام الترابى ... الدفاع الشعبى ... عرس الشهيد ... الحفاظ على وحدة السودان ... نيفاشا ... دوره فى طرح تقرير المصير ... دوره فى تعزيز علاقات السودان مع دول الجوار و المجتمع الدولى ... المؤتمر الشعبى العربى ... اسامة ... كارلوس ... الصفقة ... دوره فى تعميق التقوى و الورع فى السودان ... هل كان اجدى للسودان احتفاظه بصوفيته ام الانتقال التجربة الدينية الترابية ... التحنبل ... دوره فى اذابة الطائفية ام انه اضاف طائفة جديدة < الترابية > ... التكويش ... الاستئثار بالسلطة ... التمكين ... التفكير نيابة عن الشعب ... البابوية....هناك الكثير الكثير نرجو يا عزيزنا الفاضل ود النقر ان تبين لنا دور الترابى الايجابى فى النقاط اعلاه بكل هدوء و موضوعية بعيدا عن التشنج و العاطفة و ايضا ان تكون مدركا ان الراى الاخر جاهز لتسليط الضوء على السلبيات المقترنة بالترابية و عليه عليك ان تتسلح بالحقائق و النتائج الملموسة ... فى انتظارك يا ود النقر

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-25-2008, 10:33 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2008, 01:22 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: احمد حامد صالح)

    الاخ ود صالح

    سلام

    لقد عكرت صفوى ايها الرجل وكدرت على يومى...اناسبق وان اخطرتك اننى لا اروج لفكر الترابى هنا ولكن بصدد دراسة فكره والماخذ على هذا الفكر وارانى فى غنى عن جودك وكرمك فلقد تفضلتم شاكرين بابعادالمهفهف دينق الذى يهرف بما لا يعى لمدة اسبوع حتى امتشق يراعى واوهنه بعبارات الثناء لفكر الدكتور حسن الترابى
    كلا ايها السادة لا احد يملى على شروطه هنا فى هذا البوست وانا ابغض هذه الكيفية من الحوار...
    المخبول دينق لا يستطيع ان يشتت افكارى بل اسعد جدا بتهريجه وشغبه كما يسعد الكبار ببرامج الاطفال لان فيها تزجية للوقت والحنين لتلك الفترة من الجهل البرئ التى ما زال اسيل الخد واقعابين احضانها وهو الكهل الذى يزحف نحو الخمسين
    وسبق ان نوهت اننى مشغوووووول جدا وصدقنى المشرف بتاعى زارنى زرة ليها ضل
    وودت لو اتت كل المداخلات والتحليلات على شاكلة المداخلة اتى ادلى بها الاخ شكوكو وفيوف
    السكير النزق دينق سواء بقى او عاد لن يضفى شيئا على هذا البوست
    ولى عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2008, 02:08 PM

احمد حامد صالح

تاريخ التسجيل: 10-21-2006
مجموع المشاركات: 2108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: لقد عكرت صفوى ايها الرجل وكدرت على يومى...اناسبق وان اخطرتك اننى لا اروج لفكر الترابى هنا ولكن بصدد دراسة فكره والماخذ على هذا الفكر وارانى فى غنى عن جودك وكرمك


    عزيزى الطيب انا اسف جدا لتعكير صفوكم ... و تكدير يومكم فى هذه الجمعة المباركة ... حاولنا معك حوار هادف للاسف يبدو ان مدرستك الحوار الهادف البناء ليس من ضمن مقرراتها ... ليس فيها اخذ ورد ... فقط استماع و هز الراس بالايجاب ... كتائب خرساء ... كم من جماعات راجعت ... و هنا اتذكر مقولة اب عاج ... الثورة تراجع و لا تتراجع ... سيدى مادمت فى غنى عن مداخلتى معك ... انسحب بكل شرف و احترام ... و اترك التقيييم للقارئ الكريم ... و اقول للاخ دينق عزيزى انت فى حل من الاتفاق ... و لك ان تلغى وقف الملاسنات ... مادام ود النقر زاغ من كلامه بانك بمداخلاتك تعكنن عليه الكتابة برواقة و اتحاف المنبر بمقالات حول الشيخ الترابى ... و حقيقة اشكرك دينق على استجابتك الرائعة ... لكن للاسف ودالنقر لف و دار و زاغ بل... هرول ... من النقاش الموضوعى الهادف ... و قال مزنوق من المشرف بتاعو ... طيب انت وقت مزنوق بتهبش مالك ... و قال ما تفرضوا على شروط الحوار ... سيدى لم نفرض شروط بل طرحنا اسس ... اخيرا ود النقر لك العتبى حتى ترضى ... نتمنى لك التوفيق و مع السلامة

    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-25-2008, 02:17 PM)
    (عدل بواسطة احمد حامد صالح on 01-26-2008, 10:33 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2008, 07:43 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: الاخ ود صالح

    سلام

    لقد عكرت صفوى ايها الرجل وكدرت على يومى...اناسبق وان اخطرتك اننى لا اروج لفكر الترابى هنا ولكن بصدد دراسة فكره والماخذ على هذا الفكر وارانى فى غنى عن جودك وكرمك فلقد تفضلتم شاكرين بابعادالمهفهف دينق الذى يهرف بما لا يعى لمدة اسبوع حتى امتشق يراعى واوهنه بعبارات الثناء لفكر الدكتور حسن الترابى
    كلا ايها السادة لا احد يملى على شروطه هنا فى هذا البوست وانا ابغض هذه الكيفية من الحوار...
    المخبول دينق لا يستطيع ان يشتت افكارى بل اسعد جدا بتهريجه وشغبه كما يسعد الكبار ببرامج الاطفال لان فيها تزجية للوقت والحنين لتلك الفترة من الجهل البرئ التى ما زال اسيل الخد واقعابين احضانها وهو الكهل الذى يزحف نحو الخمسين
    وسبق ان نوهت اننى مشغوووووول جدا وصدقنى المشرف بتاعى زارنى زرة ليها ضل
    وودت لو اتت كل المداخلات والتحليلات على شاكلة المداخلة اتى ادلى بها الاخ شكوكو وفيوف
    السكير النزق دينق سواء بقى او عاد لن يضفى شيئا على هذا البوست
    ولى عودة


    الكوز المجرم الطيب النقر.

    أنت متربي في حزب لا يعرف سوى الهووس الديني والغدر والخيانة وقتل الابرياء من أبناء الوطن.

    أنت أيها المجرم تحاول أو تبيع للناس بضاعة الترابي الفاسدة، نفس البضاعة التي دمرت السودان من قبل وأنت هنا تقوم بأعادة تغليفها وبيعها من جديد ولكنها بضاعة لا تختلف كثيرا من براز شيخكم نفسه. فأن شيخكم يتبرز وأمثالكم هم الذين يعتقدون أن هذا البراز فكر. بئس الفكر وبئس المشيخة التي يلبس عمامتها شخص مثل حسن الترابي. أما أنت يا الطيب النقر فأنت لا تسوى سوى أحد الطفيلين الذين يريدون ركوب الموجات المتحركة هذا الايام، تارة مع البشير واليوم مع حسن كولا. ومرة لابس جلابية ومرة أخرى لابس بدلة وكرفتة رخيصة الثمن Cheap Tie تكشف لنا عن عقلية رخيصة إنتهازية وغبية أيضا.
    ولا نامت أعين الكيزان.


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2008, 04:44 AM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 19830

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    This is a naive attempt to recycle the outdated Turabi.

    Turabi created this abyss we are living in
    ,
    he is responsible for 3000000 million lives murdered,
    to start with

    Elbagir Musa
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-28-2008, 04:09 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Elbagir Osman)

    دينق

    انت رجل موسوم بالغباء...مولع بالثلب...متهافت على المنكر
    شوف يا صاحب الخد المتوقدوالفهم السقيم عقليتك الضحلة الخرقاء بانت واضحة للعيان حينماتركت لب الموضوع واوليت اهتمامك لاشياءلا تعنيك
    انا حر فى اختيار لونى السياسى ايها المخبول الفدم كما حر ايضا فى شراء الكرافتة التى تروق لى وهذا ليس من صميم عملك...لك ان تناقشنى فى قناعاتى من غير اساءة او تجريح ولكن انوك مثلك لا تسعفه قدراته الذهنية على الصيال الفكرى
    دينق ايها القمئ الحقير انت رجل تستحق الرثاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-28-2008, 04:37 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    اخى العزيز ود صالح
    انا اعتذر وبشدة اذا اثارت لوحة مفاتيحى امتعاضك ولكن صدقنى لم اكن اقصد الاهانة او التجريح فانا اجلكم وامنى النفس ان يسود بينا الاحترام والتقديروالاخاء الصادق ارجو ان يجد صدى كلامى مكانة عندكم فتغفروا لنا تطاولنا
    لم اهرب من البوست والهروب ليس من شيمى وانا حينمالاح فى خاطرى فتح بوست لم اكن اروج لفكر الترابى وكنت اتوقع الكثير من العنت والمشقةمن ذوى العقول الصلدة المتحجرة التى لا تجيد سوى اجترار كلام مبتذل واحاديث جوفاء
    حتما ساعود فى وقت ارحب للنقاش المثمر واتمنى ان يكون ذلك قريبا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-29-2008, 11:00 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    الشئ الذى احب ان اطرحه ان الترابى طيلة فترتة الدراسية بمدرسة حنتوب لم يحفل بالعمل السياسى ولم يكن فى تنظيم الاخوان لانه كان مشغولا بالتحصيل الاكاديمى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-29-2008, 12:26 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: This is a naive attempt to recycle the outdated Turabi.

    Turabi created this abyss we are living in
    ,
    he is responsible for 3000000 million lives murdered,
    to start with

    Elbagir Musa


    Well said Abagir Musa

    Cheap Tie with cheap shot, this is what we call it low rate.


    Deng
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-30-2008, 12:47 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    the most stupid guy in da whole world would you mind to get lost and get da hell out of my sight beca you bug me whenever I lay an eye on ur dump words , so go and get an life
    ……
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-31-2008, 01:10 PM

nadus2000
<anadus2000
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 4756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: والترابي المفكر (وليس السياسي) يعتبره الكثيرون المفكر الإسلامي الأول -في جيله- الذي استطاع على المستوى النظري بلورة رؤية فكرية متكاملة منفتحة على العالم. مقتربة من الواقع، قادرة على الاستجابة لتحديات العصر أيا كان تقييمنا لتفاصيلها على الرغم من أنه حينما حاول تطبيقها بنفسه جاءت أقل كثيرا مما توقع أشد خصومه!


    سأبدأ مما ورد أعلاه..ففي المقال الذي استشهدت به، حاول كاتبها أن يعيد انتاج (Recycling)، شخصية د.حسن الترابي، أو يمكن أن نسميها غسيل شخصية (Chatacter Laundery ) على طريقة غسيل الأموال المعروفة، فكان لا بد أن يبدأ بإزالة ما يعتقد أن الجميع يجمعون عليه، وهو ضعف أداء الشيخ وأتباعه السياسي، والذي أدى بهزيمة وانهيار الحلم، ليس فقط في السودان، وانما أينما رفع شعار الدولة الدينية كحل.
    ركن كاتب المقال وأنت معه (بفرضية أنك متفق مع ما ورد بالمقال)، الى خلع جبة السياسي للشيخ حسن، والباسه جبة المفكر، وأعلم أن هذه الجبة لستم المبادرين بالباسها له، ولكن ذلك أمر ردده كثيرين، وأعتقد أن ترديد كان على طريقة كذب وكرر ترداد الكذب حتى يصدقها العامة وكمان يصدقها الكذاب نفسه.

    وسؤالي :
    = ما هو تعريف المفكر، ومما هي الاسس والمعايير التي يمكن عليها مقايسة، استحقاق اللقب؟
    = ما هو الانتاج الفكري الذي أنتجه الشيخ؟ ..


    ===============
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-01-2008, 06:24 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: nadus2000)

    من ينكر ان الترابى مفكرا اشبه بالذى ينكر الشمس فى رابعة النهار
    لى عودة وبرواقة افند ما ذهبت اليه
    ارجو منك فى خلال تلك الفترة ان تطالع بعض ما جاد به يراع الترابى من مؤلفات تهافتت عليهاالايادى واضحت مقررات تدرس فى الجامعات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-01-2008, 11:41 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 44129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    Quote: the most stupid guy in da whole world would you mind to get lost and get da hell out of my sight beca you bug me whenever I lay an eye on ur dump words , so go and get an life


    صبي الجبهة الطيب النقر.

    ما هذا الكلام الفارغ؟

    أنت متأكد يأنك تتحدث عن "مفكر" يا غلام؟


    دينق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 00:54 AM

Abd Alla Elhabib
<aAbd Alla Elhabib
تاريخ التسجيل: 12-09-2005
مجموع المشاركات: 3705

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Deng)

    Quote: من ينكر ان الترابى مفكرا اشبه بالذى ينكر الشمس فى رابعة النهار
    يا لك من مخلوق غريب ..لا يخجل !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 11:01 AM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abd Alla Elhabib)

    عبدالله الحبيب

    ماهذا الاسلوب الفج فى الحوار يا مؤلف الهنا والسرور
    انا اناقش الكل من غير تطاول او استخفاف وسبق ان ابديت باعجابى بفكر الترابى فى جلاء ومن غير مواربة...ويبدو ان هذا الامر قد اثار غضب طائفة من رواد هذا المنبر
    حسنا حتى استل سخيمة تلك الطائفة التى تودان تحجر على الناس قناعاتهم ومعتقداتهم اصرخ فى رجاء بان لا يلجوا هذا البوست حتى لا تطالع اعينهم مايصيب مرائرهم بالعلة المزمنة
    وانا يحز فى نفسى ان تضام بسوء يا اخ عبدالله لذا اودان اكفيك شر تلك القالة
    dont come here again

    (عدل بواسطة الطيب عبدالرازق النقر on 02-02-2008, 11:16 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 11:51 AM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 02-03-2007
مجموع المشاركات: 21633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    سلام


    الأخ الطيب النقر

    نسأل الله أن يهديك الى سراطه المستقيم وتصا من هذا الإعوجاج..
    المجرم شيخ حسن يستاهل الشنق في رابعة النهار..

    الله يهديك يا أخي..


    تحياتي




    عبدالعزيز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 11:51 AM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 02-03-2007
مجموع المشاركات: 21633

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    سلام


    الأخ الطيب النقر

    نسأل الله أن يهديك الى سراطه المستقيم وتصحا من هذا الإعوجاج..
    المجرم شيخ حسن يستاهل الشنق في رابعة النهار..

    الله يهديك يا أخي..


    تحياتي




    عبدالعزيز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 02:36 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abdlaziz Eisa)

    Quote: نسأل الله أن يهديك الى سراطه المستقيم وتصحا من هذا الإعوجاج


    عن اى سراط واعوجاج تتحدث ايهاالعزيز
    اسال الله ان يهدى الجميع لاتباع صراطه وان يبعدنا عن ضيق الافق والعصبية الرعناء وان يجعلناراجحى الحصاة و من اولى النهى والاحلام الجذلة
    والا يجعل فهمنا عقيما وخلافنا شديدا فالترابى عهدته مفكرا اريبا وسياسيا حكيماولا اود ان اكون غريما بل اخا كريما



    اخ عبدالعزيز

    ارجو ان تتخير الفاظك واعلم انى قد كظمت غيظى مرارا لاسباب شتى
    اعلاها اننا متفقون حول الشان السياسى وادناها اننا حريصون على
    يسود الاحترام بيننا
    ارجو ان تراجع مدخلاتك السابقة بشى من الانصاف وسوف ترى انها لم تخلومن التجريح والاساءه التى اشحت عنها بوجهى بحجة انك لم تتعمد
    ان تسئ الى ومما زاد الامر ضغثا على ابالة اتهامك لى بالاعوجاج ودعوتك لى بالهداية
    ولما كل تلك الهالةوالاستشهاد بديوان العرب وسبك الدعوات فى محراب بكرى لاننى اشايع فكر الترابى يا اخى هذا شان يخصنى
    هذا البوست لدراسة ذلك الفكر معظم المداخلات اتت فارغة جوفاء لانها لم تتجرد من العواطف والميول الحزبية الاثرة
    انا مقتنع بان ذلك الفكر تشوبه الكثير من الاخطاء كنت اود من المتداخلون ان يتحسسوا تلك الفجوات بمباضعهم ويسلطوا الضوء عليها كنت اريده نقاش مثمر نستفيد منه جميعا ولكن لم احصد سوى
    المهاترات والدعوات الحانية من قبل شخصكم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2008, 06:46 PM

Abd Alla Elhabib
<aAbd Alla Elhabib
تاريخ التسجيل: 12-09-2005
مجموع المشاركات: 3705

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    * مفكرون وعلماء كثيرون كانوا مصائبا علي شعوبهم وبلدانهم .
    الترابى بأنانيته وكذبه وطموحه السياسى الأعور جر السودان
    وأهله إلى المهالك .
    * للترابى أهداف شخصية وتنظيمية وتحركه دوافع لبلوغ مراميه
    ماهى دوافعك لتلميع فكر رجل ركله أهل السودان إنتخابيا
    أكثر من مرة.??
    * لا تعرف الحق بالرجال;أعرف الحق تعرف أهله...أنت تروج لبضاعة
    فاسدة ووعى الناس هنا يجب أن يقطع عليك الطريق.
    رجاء..أعرض عن التهديد ما ظهر منه وما بطن ثم خاطبنى بالعربية إذ أن لغتك
    الإنجليزية با ئنة الضعف وختاما تذكر أن تأمر من يأتمر بأمرك :
    Quote: dont come here again

    أنا أحق منك بسودانيز أونلاين لأننى أنتمى للشعب السودانى فى صبره على ويلات
    الترابى وأتباعه..وأنت كما وصفت نفسك لا تزال تائها فى شعاب الحركة الإسلامية.!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-03-2008, 02:33 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: Abd Alla Elhabib)

    Quote: وطموحه السياسى الأعور


    ايه فى البلاغة وتعابيرك تأخذ بالالباب يا من ترى نفسك أحق بهذا المنبر منى

    بس دعنى أسالك لعلى استفيد من علمكم الزاخر لماذ كان طموح الترابى السياسى اعور؟؟؟

    لماذ لم يكن كسيحا اومعوج مثلا

    لا والله تعبير هائل وفظييييييييييييييييييع

    اريد ان اهمس فى أذنك يا رجل يجب ان تعمل على توثيق هذا التعبير الاخاذحتى لا تاتى جحافل الادباء و((تلهطوا)) منك

    ويضيع حقك الادبى

    يا الحبيب اود ان اخبرك ان المامى بالانجليزية مثل المامكم بالعربية استغفر الله اقصد مثل المام فخامتكم باللغة الصينية

    ولكن على قلة باعى فيها استطيع ان افحم من يتطاول على والقمه حجرا

    وهذا ليس مربط الفرس

    انا احب ان الفت انتباهك الى شئ مهم ان هذا البوست يجب الا يلجه الا اقطاب الفكر واحسب اننى لم اجانب الصواب اذا زعمت انك لا تنتمى

    الى تلك الطائفة التى اسعفتها مقدراتها الذهنية بان تعى ان مقصدى من وراء هذا البوست هو دراسة فكر الترابى والماخذ على هذا

    الفكر وليس الترويج كما تفضلتم فالترابى ليس فى حاجة ان اروج لفكره المنتشر فى ردهات الجامعات الاسلامية

    لذا ناشدتك فى رجاء الا تكلف ذهنك ازدراد مواد يتعذر عليه هضمها والشئ الذى حدانى لذلك هو شفقتى وحنيتى المفرطة

    ولكن ما دمت حريصا على الحضور فيجب ان تتحلى بسلوك الطالب فى معية استاذه وستجدنى طالبا معك وليس استاذا لاننى حينما لاح لى

    ان اخصص هذ البوست لفكر الترابى كنت محتاجا لمن يعلج جهلى ويدلنى على مواطن الخطل والقصور فى هذا الفكر وليس لمن يصفنى بالجراءة

    والغرابة

    وختاما احمد الله الذى جعلنى تائها فى شعاب الحركات لاسلامية وليس ممعنا فى احضان الماركسية العجفاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 05:22 PM

الطيب عبدالرازق النقر
<aالطيب عبدالرازق النقر
تاريخ التسجيل: 06-14-2007
مجموع المشاركات: 1549

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المفكر الاسلامى والسياسى الدكتور حسن عبدالله الترابى (Re: الطيب عبدالرازق النقر)

    والان نبدأ بايجاز فى سرد أهم الركائز التى قام عليها فكر

    الترابى بعد أن انقطع دابر المهاترات وذهب أصحاب الكفتيرات

    الخاوية على شاكلة دينق الى ير رجعة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de