ناسف الموقع مغلق للصيانة مؤقتا
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-24-2017, 11:40 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة احمد حنين(ahmed haneen)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني

01-25-2006, 03:22 AM

ahmed haneen
<aahmed haneen
تاريخ التسجيل: 11-19-2003
مجموع المشاركات: 7975

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني

    الصحافة

    حديث المدينة

    غُمة .. وانزاحت ..!!

    الحمد لله .. انتهت الـ(غمة) الأفريقية.. و غادرنا ضيوفنا الأعزاء مكرمين بعد أن تشرفنا بإقامتهم بيننا الأيام الماضية .. وبعد أن صفعونا على خدنا الأيمن برفضهم القاطع رئاسة السودان للاتحاد الأفريقي .. وحان وقت الحساب ..!!
    نتائج استضافتنا للقمة الأفريقية سافرة أمام الجميع لايمكن تأويلها .. فهي بعد كل البذخ المهدر أنجزت أفحش إساءة توجه للسودان .. قبلت الدول الأفريقية أن يستضيف السودان القمة .. بكل ما تعني الاستضافة من تعطيل الموارد وهدر الطاقات ، ثم رفضت - وفي بيتنا - أن تسمح للسودان برئاسة الاتحاد الأفريقي على طائلة اتهامات كلها تتعلق بالذمة الأخلاقية للبلاد وحكامها..من المسئول عن هذه الفضيحة الدبلوماسية الكبرى ؟؟ من هو العبقري الذي اشترى لنا لائحة شتائم علنية وبفادح أموالنا ؟؟..
    لا تتلاعبوا بالكلمات .. وتقولوا لنا أن نجاح القمة أهم من حيازة السودان للرئاسة .. سنصدق ذلك لو لم يطلب السودان هذه الرئاسة .. لكن الواقع أننا طلبناها .. وبذلنا من أجلها كل الثمين .. وأهدرنا زمن القمة لساعات طويلة تحت إصرارنا على حيازة لقب الرئاسة .. ولم يرفض الأفارقة منحنا الرئاسة فحسب ..بل حجبوها بكل عناد حتى في عدم وجود مرشح آخر .. و أجبروا دولة أخرى - لم تترشح ولا تريد الرئاسة - لتتولى المنصب .. من المسئول ؟؟
    أين جيوش المستشارين الذين يفيض بهم القصر الجمهوري وما جاوره .. على أى شريعة يتبرجون بالمناصب إذا كانوا غير قادرين على توقع مثل هذه الفضيحة الكبرى وكف أذاها عن السودان وعن رئيسه ..!!
    واقعة إستضافة القمة وقد وقعت.. ألم يكن ممكنا لحصيف راشد أن يتنبأ بما سيحدث وينصح الحكومة أن لا تقدم مرشحا لرئاسة الاتحاد الأفريقي ونكسب منةً عليهم وندعى اننا أصلا لا نفكر في جاه الرئاسة وحسبنا من الوجاهة أن نغدق على قادة أفريقيا من حر مال فقرنا المدقع .. نشترى على الأقل السمعة والصيت طالما أن النفق ليس في آخره شمعة احترام وتوقير..
    لابد من حساب.. وأمام الشعب كله ليدرك المسئول - أى مسئول - أن أموال الشعب السوداني ليست مجرد ملايين من الدولارات لا يعرف من ينفقها من أين جاءت وفيما تذهب..
    وقبل ذلك لابد أن يجهر وزير المالية أمام الشعب - مالك هذه الخزائن الحسيرة - بما أنفقته الدولة في هذه المأساة التي تلقينا فيها أعظم شتيمة في تاريخنا الوطني.. المال المهدر في القصور واليخوت وشركات الضيافة الأوروبية و المراسم الفخيمة وتعطيل العمل في البلاد ..
    دارفور - المعاقة أمنيا وتنمويا - كانت أولى بهذه الأموال .. المهندس الحاج عطا المنان والي جنوب دارفور يحلم ببضعة ملايين من الدولارات ليقيم بها قرى وحفائر للمياه وطرق ومدارس لأبناء السودان الذين فقدوا الأهل والمأوى ..يطويهم عامهم الثالث وهم مجرد أرقام في حيازة منظمات الإغاثة في معسكرات من أكواخ القش يتسولون الطعام والشراب والدواء .. ويقتلهم الهم الأكبر أن لا يعلموا حتى مجرد أمل ..متى تنتهى محنتهم ويعودوا الى ديارهم..
    بالله عليكم .. لماذا تنفق علينا دول العالم لتعمير ما خربناه بالحروب الأهلية.. ولماذا نلعن الدول المانحة في أوسلو لو تأخرت في سداد عهودها طالما نحن قادرين على إنفاق مئات الملايين في مثل هذا البذخ الهادر لاستضافة زعماء لمدة يومين ينجزون فيها مزيدا من تلطيخ سمعتنا الدولية الملطخة أصلا ..من المسئول ؟؟
    في أى حكم رشيد كانت هذه الفضيحة كافية ليسقط المجلس النيابي الثقة في الحكومة كلها ويختار غيرهم ..أين رقابة البرلمان ومحاسبته .. لا يجب ان يمر هذا الأمر بلا مسئولية ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2006, 09:00 AM

البحيراوي
<aالبحيراوي
تاريخ التسجيل: 08-17-2002
مجموع المشاركات: 5763

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)



    الأخ أحمد حنين تحياتي

    ليت الرئاسة كانت تٌُؤخذ زندية وجعلية لأخذناها كما أخذنا رئاسة السودان

    والفارق الوحيد هو عدم وجود فسحة للقوة لكنا أخذناها وما طلبناها



    بحيراوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2006, 09:37 AM

Badri
<aBadri
تاريخ التسجيل: 11-16-2002
مجموع المشاركات: 766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    Quote: لا يجب ان يمر هذا الأمر بلا مسئولية ..


    أعتقد أن المسؤلية التي يتحدث عنها عثمان ميرغني ستؤدي الى اعتقاله فقط
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 03:39 AM

ahmed haneen
<aahmed haneen
تاريخ التسجيل: 11-19-2003
مجموع المشاركات: 7975

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    الأخوان بحيراوي وبدري

    معكم نواصل

    ولاحظوا ان عثمان مرغني ما زال يضرب في مناطق
    حساسة ،، وامر اعتقاله وارد

    اليوم الصحافة

    حديث المدينة

    كلكم راع .. وكلكم (غير) مسئول عن رعيته ..!!

    غياب المسئولية والمساءلة هو كلمة السر في غالب الكوارث التي تحل علينا.. في بلدنا المكلوم في حظه، كل مسئول راع و(غير!!) مسئول عن رعيته.. من أصغر مسئول تنفيذي كبير ..الى أكبر تنفيذي كبير.. وفضيحة مؤتمر القمة الأفريقية لا يجب أن تمر دون أن نكسب منها نهجا جديدا، أن الراعي مسئول عن رعيته وعن أخطائه .. والمجلس الوطني (البرلمان) هو الجهة التي دستوريا انيط بها مسئولية محاسبة ورقابة الجهاز التنفيذي.. لا يمنع من اداء هذا الدور عطلة المجلس .. فالنائب البرلماني ممثل لشعبه في أى وقت ومكان..
    الأرقام الدولارية التي أنفقت على استضافة مؤتمر القمة الأفريقي مهولة ومرعبة.. وبلا شك يريد الشعب أن يعلم بتفاصيلها وأوجه صرفها ، بل وأكبر من ذلك النهج الذي تدار به الدولة ..هل تصدر القرارات من محميات سيادية غير قابلة للمراجعة والمساءلة .. أم من مؤسسات رشيدة تديرها عقول جماعية تتدبر المثالب والمغانم قبل التورط في الإلتزامات أو الكوارث الكبيرة..
    لا يمكن أفتراض أن الشعب السوداني بعنفوان وعيه غائب لايعرف كيف تدار أمواله ودولته .. إليكم المثال السافر الذي لا زال ينتظر دوره في كشف الفضائح ..ففي زخم الاستعداد لمؤتمر القمة الأفريقي راجت فكرة كاسحة أن اليخت الفاره الذي لفت أنظار الناس في رحلته المدمرة العجيبة من البحر الى النهر .. من بورتسودان الى الخرطوم .. استجلب خصيصا لمؤتمر القمة .. ثم اتضح أنه من الأصل لا علاقة له بالقمة.. وكل الذي حدث أن الأذكياء الذين ابتدعوا فكرته وتعاقدوا عليه اختاروا أن يأتى في التوقيت الحاد قبيل القمة للايحاء بأنه من ضمن ترتيبات القمة .. وعندما طال وقوف اليخت على ضفة النيل الازرق في رئاسة النقل النهري ببحري ، راجت معلومات متناثرة عن عيوب فنية تحول دون نزوله الى النيل في الوقت الحاضر..
    كل هذه الدراما من صنع منهج إدارة معوج ومعاق في نخاعه .. وإذا لم يقوَّم فسيظل هذا النهج فاتورة مبدئية لمشترياتنا من الكوارث الوطنية ..
    من يصنع القرار وكيف ؟؟..في جهازنا التنفيذي والسيادي .. وماهي أسس المحاسبة على الأخطاء عندما تصبح مسلسل خطايا تتكرر بذات النسق وتؤدي الى ذات النتائج الوخيمة..؟؟
    والذين يتحدثون عن مؤامرة أمريكية حالت دون حصول السودان على رئاسة الاتحاد الأفريقي يمارسون مزيدا من الغواية على الشعب .. فالولايات المتحدة الأمريكية صدحت برأيها جهرا.. وما بنته الا على ثغرة أخلاقية لا يستطيع فرد انكار أنها من بدائع صنعنا المرعب .. محرقة دارفور التي أودت حتى أمس الأول بأرواح (24) من جنودنا البواسل .. وليس أمامنا بدل العويل والنواح على المستحقات الدولية لفاجعة دارفور ..إلا أن نبذل الجهد للوصول الى السلام والتسوية التي تضع أوزار الحرب ..لكن كيف يحدث ذلك ونحن نكابد خطل حساب الأولويات.. ننفق عشرات الملايين من الدولارات في وجاهة دبلوماسية لمدة يومين ، بينما كل مشكلة دارفور المال الذي يغير الحال .. ويجلب التنمية.. نترك إطعام شعب دارفور للمنظمات الدولية .. ونجلب شركات الضيافة الأوروبية لتطعم لنا وفود القمة ..
    لن تكون فضيحة مؤتمر القمة هي الأخيرة .. طالما أن النطفة التي تلد مثل هذه المحن موجودة .. في النهج المفتون بالذات الضيقة الذي يستحوز على القرار ويترك الشعب مجرد متفرج على المحن ما ظهر منها وما بطن ..
    لا يمكن السماح لفضيحة مؤتمر القمة أن تمر على خير .. يا نواب مجلسنا الوطني أليس فيكم رجل رشيد ..!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 11:26 AM

معاذ الدخري
<aمعاذ الدخري
تاريخ التسجيل: 12-28-2005
مجموع المشاركات: 294

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 04:25 PM

Ahmed Abdallah
<aAhmed Abdallah
تاريخ التسجيل: 08-12-2005
مجموع المشاركات: 5193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    Quote: يا نواب مجلسنا الوطني أليس فيكم رجل رشيد ..!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 04:43 PM

هاشم نوريت
<aهاشم نوريت
تاريخ التسجيل: 03-23-2004
مجموع المشاركات: 13621

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: Ahmed Abdallah)

    احمد حنين
    دبايوا
    شكرا لايرادك هذين المقالين ودائما تتحفنا بكل جميل .
    والتحية لعثمان ميرغنى والمقالين يردان على كل من غمز فى قلم عثمان ميرغنى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 04:33 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 02-07-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    وشهد شاهد من أهلها!!! .....وأهل مكة أدري بشعابها!!!
    كمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 09:46 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: kamalabas)

    الاخ المحترم احمد حنين


    ولم يرفض الأفارقة منحنا الرئاسة فحسب ..بل حجبوها بكل عناد حتى في عدم وجود مرشح آخر .. وأجبروا دولة أخرى - لم تترشح ولا تريد الرئاسة- لتتولى المنصب .. من المسئول ؟؟



    الموضوع ببساطة لانه اتفاقية السلام مش كاملة..

    مجازر دارفور تغطى شاشات التلفزيون العالمية..

    يعنى مفيش سلام فى السودان..

    تانيا ملفنا بتاع الارهاب لسه مفتوح وقادتنا مطلوبين فى المحكمة دولية.

    وثالثا عندهم مشاكل مع تشاد وارتريا وغيرهما.

    غير كدا مصر لا يمكن توافق ولن تعلن هذا الرفض طبعا لانه ماعندها ثقة فى حكومة الخرطوم.

    رابعا فضائحنا بالتوقيع على دفن النفايات فى السودان..

    وهروب السودانيين من بلدهم لدرجة انهم يفضلوا الموت على العودة.

    ومليون سبب وسبب..

    الفضيحة فى رايى هى انه السودان يتوقع رئاسة المنظمة لانه استضافها.

    دا دليل جهل الحكومة و الشعب الموالى للحكومة...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2006, 09:54 PM

Ibrahim Adlan
<aIbrahim Adlan
تاريخ التسجيل: 08-22-2004
مجموع المشاركات: 1200

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    شهادتي لله

    الهندي عز الدين عمر




    الجاتك في مالك .. سامحتك!

    ماهي الفائدةالتي جناها السودان من استضافة قمة الاتحاد الافريقي بالخرطوم ؟! لقد ظل السادة الزعماء والقادة الافارقة لأكثر من خمس ساعات مساء أمس الاول يتجادلون ويتشاكسون حول مقعد «رئاسة» الاتحاد الافريقي . الذي بدا الرئيس النيجيري اوليسغون اباسانجو منذ الجلسة الافتتاحية متمسكاً به ، ومقاتلاً من أجل الإبقاء عليه ، مستدراً لعطف زملائه (الزعماء) في قارة بلا زعماء وتبدى ذلك جلياً عندما طلب من جميع الحاضرين بالقاعة الوقوف لدقيقة حداداً على روح الفقيد الدكتور جون قرنق دي مبيور!!
    وكانت بحق لفتة بارعة ، وضربة باغت بها قادة الدبلوماسية والمراسم في حكومتنا الرشيدة ..!! وكان أولى بهؤلاء (بالدكاترة ) والمستشارين في حكومتنا ان يشيروا على رئيسنا المشير البشير بهذه المبادرة (لعلكم تعلمون ان القصرالجمهوري يضم أحد عشر مستشاراً رئاسياً ناهيك عن جيش الوزراء ووزراء الدولة والسفراء الذين أشرفوا على تنظيم هذه القمة)!!
    خسرنا أكثر من (150) - مئة وخمسين مليون دولار لاستضافة هذه القمة التي ظل ضيوفها يجادلون في أحقية دولتنا في رئاسة الدورة الجديدة وذلك من الساعة الخامسة والى مابعد العاشرة مساء اليوم الاول ، طعنا في (قدرات) الدولة التي تكبدت مشاق الدعوة ، والضيافة !! الدولة التي عطلت دواويين العمل والمدارس والجامعات والاسواق والبنوك واغلقت الشوارع ، وبنت (الفلل) الفخيمة من أجل راحتهم ، وراحة السيدات الأول ..!!
    كم خسرت الخزينة العامة في بلادنا بتعطيل العمل لمدة ثلاثة أيام متلاحقة، كم خسرت مضخات الاقتصاد الوطني في القطاعين العام والخاص ؟! كم مليار دينار خسرتها الحكومة وخسرها الشعب بمختلف قطاعاته وفئاته خلال أيام قمة الافارقة التعساء ؟!
    ماهو العائد الوحيد الذي حققته للسودان هذه القمة ؟ لاشئ .. لاشئ .. بل العكس أدخلت هذه القمة بلادنا ، ولأول مرة في تاريخها منذ الاستقلال في امتحان لتحديد (الكفاءة والاهلية ) لقيادة (اتحاد) تقوده
    مساعد نائب وزيرة الخارجية الامريكية جنداي فرايزر (بالريموت كنترول) !! لاحظ مساعدة نائب وزيرة الخارجية !!
    السودان الذي استقل قبل خمسين عاماً ولم تسبقه في نيل شرف التحرر غير اربع دول فقط في الاتحاد الافريقي الذي يضم أكثر من خمسين دولة ،السودان الذي كان رقماً أساسياً في مؤتمر دول عدم الانحياز في باندونغ قبل استقلاله ، السودان الذي صالح «عبد الناصر» والملك فيصل في مؤتمر اللاءات الثلاثة عام 1967م ، السودان الأكبر جغرافية ، والأجدر بشراً ، يطعن اليوم في رئاسته للاتحاد الافريقي بعض زعماء لدول تجبى فيها الضرائب من عامة الشعب وتسلّم في نهاية اليوم الى قصر الحاكم (كاش بالجوالات) !! دول يبيع فيها وزير البترول شحنة نفط حكومية لحسابه الخاص ، يبيع النفط والباخرة التي تحمله الاثنين معاً ، يحول العائدات الى احدى حساباته في اوروبا ، ولا أحد يسأله ..!! دول تحكمها عصابات ودول أخرى يحكمها دجالو تنزيل الأموال ، ودول يحكمها تجار المخدرات ومهربو السلاح ..!! اذن كيف يطعن هؤلاء في قدرات السودان بدعوى استمرار العنف في دارفور !! والعنف يدور هناك على مرمى حجر من قصورهم ، العنف هناك في العواصم الكبيرة التي تصحو وتنام على حوادث القتل والاختطاف والاغتصاب بالعشرات!! حكت حرم السفير الاميركي الاسبق في الخرطوم تيموني كارني ان الامان الذي وجدته في الخرطوم ، لم تجد له مثيلاً في العواصم الافريقية ، وكانت قد تعرضت للنهب اثناء زيارتها لعاصمة افريقية شهيرة!!
    إذن وحتى ، لو ترأس الرئيس البشير هذا الاتحاد الافريقي في العام 2007م ماهو العائد وماهو المكسب الذي سيتحقق لشعبنا الصابر المصابر الذي اقتطعوا من حر ماله عشرات الملايين من الدولارات لاستضافة قمة العبث الافريقي ؟!
    كان أجدى لو كانت في بلادنا دبلوماسية واعية واجهزة خاصة قادرة ومقتدرة ان يعتذر السودان عن استضافة القمة مادام أمر الرئاسة يحتاج الى كل هذا العك .. وكل هذه التكاليف الباهظة ؟
    كان اجدى ان تعتذروا عن الاستضافة ولو قبل يومين من الموعد فهذا أكرم ، واحفظ لكرامة وريادة دولتنا العزيزة ، ولاتحدثونا عن نجاح القمة وعن عدم أهمية الرئاسة ..!!
    مئة وخمسين مليون دولار كانت تكفي لتشييد نحو (ستة ) «6» كباري وجسور على النيل مثل ذلك الذي اقامه الدكتور شرف الدين بانقا ، على النيل الابيض بين الخرطوم وام درمان !! وما احوج شعبنا للكباري والمستشفيات ، والطرق ، والمدارس المجانية !!
    ان رئاسة الاتحاد الافريقي ليست اضافة ذات قيمة لرئيسنا المشير البشير ، ولا لدولتنا التي تسمق بالعمل والانتاج والتعليم والصحة .
    وكيف يمكن لرئيس الاتحاد الافريقي- اذا كان السودان يفعل شيئاً حسناً في قارة تدار معظم دولها بالريموت كنترول من مكتب صغير في وزارة الخارجية «الاميركية » بواشنطن ؟! وبالأمس القريب قال الرئيس «بوش» إنه سيشعر بالقلق في حالة تسلم السودان قيادة الاتحاد الافريقي .

    - آخر سطر :
    ماهي الظروف (القاهرة) التي منعت فخامة الرئيس مبارك من حضور القمة ؟! وماهي الظروف العصيبة التي منعت الرئيس التونسي زين العابدين بن علي من تشريف القمة علماً بأن الرئيس البشير قد شرف قمتهم المعلوماتية ، رغم المشاركة (الاسرائيلية) ؟! وماهي الأسباب التي منعت الرئيس الاوغندي «موسفيني» من الحضور ، علماً بأن جيشه يسرح ويمرح - بأذن حكومتنا - في الاستوائية أملا في القضاء على جيش الرب؟



    Quote: بهذه المبادرة (لعلكم تعلمون ان القصرالجمهوري يضم أحد عشر مستشاراً رئاسياً ناهيك عن جيش الوزراء ووزراء الدولة والسفراء الذين أشرفوا على تنظيم هذه القمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2006, 03:47 AM

charles deng

تاريخ التسجيل: 09-27-2005
مجموع المشاركات: 503

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: Ibrahim Adlan)

    Sudaneseonliners
    I do not agree with those who accuse Africans for refusing to allow Sudan take up the chairmanship of the AU. Indeed the Africans have not refused the Sudan the honor of chairmanship, but have denied the dictator Omar Hassan Ahmed al-Bashir the right to become chairman because of genocide in Darfur. There is a distiction between Sudan as a nation and Omar al-Bashir, who forcibly took power from an elected government on the night of June 30, 1989. It is therefore not true that the Africans have denied Sudanese people the right to chair their AU. Sudan is not Omar al-Bahir, nor is Omar al-Bahir the Sudan. We as people never elected Omar al-Bashir to be our president.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2006, 04:45 AM

ودقاسم
<aودقاسم
تاريخ التسجيل: 07-07-2003
مجموع المشاركات: 11102

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    هذا حوار هام ، يجب أن يصل بنا إلى نتيجة حتى لا تأخذنا العزة بالإثم فنظل ندّعي أننا نسير على الطريق الصحيح ، ونحن في الحقيقة أبعد ما نكون عنه ... الحكومة في مراحلها المختلفة ظلت تدافع بكل الوسائل عن أخطائها وممارساتها ، والشعب يعترض رافعا صوته أو في صمت ، والأطراف تحترق ، وكثير من المدافعين عن الحكومة يرون أن الشعب ليس على حق .. والآن يصدر حكم إقليمي ضد الحكومة يصنفها صراحة بأنها غير مؤهلة لرئاسة دورة الاتحاد الإفريقي لسنة 2006 ، ثم يفتح الطريق إلى مساومة لمنح السودان رئاسة الاتحاد للعام 2007 ، وفي رأئي أن هذا أيضا حلم لن يتحقق ... وإذا كانت الحكومة جادة ، فإن هذا التقييم الذي تم بواسطة الاتحاد الإفريقي ودعمته توجهات دولية ، وكان أيضا هناك دعم شعبي سوداني أيضا لصدور هذا الحكم ، فعلى الحكومة أن تراجع أمرها برمته ، وأن يتحمل البرلمان مسئوليته التاريخية ، وعلى الشعب السوداني أن يمارس كل الضغوط على الحكومة لمحاسبتها على فشلها المتكرر ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-28-2006, 02:29 AM

ahmed haneen
<aahmed haneen
تاريخ التسجيل: 11-19-2003
مجموع المشاركات: 7975

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الغُمة الإفريقية والفضيحة الدبلوماسية الكبري/ عثمان مرغني (Re: ahmed haneen)

    الأخوان

    معاذ الدخري
    احمد عبدالله
    هاشم نوريت
    كمال عباس
    نور تاور
    ابراهيم عدلان
    شارلس دينق
    ود قاسم

    شكرا جميلا لأثرائكم موضوع البوست

    ونواصل مع مقال د زهير السراج عن فضيحة الغمة

    تحقيق من اجل الكرامة


    كرامتنا التي أهينت في القمة الأفريقية، لا يجب أن تمر بدون تحقيق دقيق يكشف مكمن الخلل.. ويعري المتهمين ويقدمهم للمحاكمة.. فما حدث ليس بالأمر الهين ولا البسيط.
    * دولة تتكبد المشاق وملايين الدولارات في استضافة قمة.. ثم تفشل في رئاستها.. لأنها ظنت أن المال كل شئ، فاعتمدت على المال وحده.. الذي أطاح بكرامتها ومرَّغها في التراب.. فماذا نسمي هذا؟
    * أنها فضيحة داوية وكبيرة.. تناقلتها كل الدنيا.. وأضحكت علينا «اللي يسوى واللي ما يسواش»، والمسؤول الوحيد هو «نحن» وليس اميركا التي تآمرت علينا، ولا افريقيا التي طعنتنا في الظهر.. وقتلتنا بدم بارد، مثلما زعم البعض ليبرئ نفسه من التهمة الخطيرة.. «إهدار كرامة وطن».
    * هذه الفضيحة كشفت مدى الفقر السياسي الذي نتمتع به، برغم جيوبنا المكتنزة بأموال البترول المهدرة في ما لا ينفع..!!
    * أين نحن من دهاقنة السياسة السودانية الذين كانوا نجوم المحافل والمؤتمرات.. والمؤامرات- إن دعا الأمر- لتحقيق مصلحة البلاد والمحافظة على الكرامة التي لا تقدر بثمن .. وهل للكرامة ثمن؟
    * لم يكن لكرامتنا ثمن.. فظلت عفيفة شريفة تربأ بنفسها عن المزايدات والمضاربات والمرابحات.
    * وعندما صار لها «ثمن» تمرَّغت في التراب وصرنا بلا كرامة.
    * أين نحن من الخرطوم التي خاطبت الجمعية العامة للأمم المتحدة، فصارت حديث العالم ومضرب المثل في الحصافة والحنكة والحكمة.
    * أين نحن من خرطوم اللاءات الثلاث التي صانت شرف الأمة العربية؟
    * أين نحن من الخرطوم التي لم يتوقف طموحها على رئاسة افريقيا، بل رأست مجلس الأمن شهراً كاملاً. فأبدعت وأجادت وأحسنت الرئاسة والقيادة..!!
    * أين نحن من كل ذلك.. ثم تأتي إلينا أفريقيا في عقر دارنا.. لتمرِّغ أنوفنا في التراب.. لا فرق في هذا بين السياسة والرياضة..!!
    * لقد ظن البعض، أن الدولارات البترولية والفلل الرئاسية والصالات الرئاسية والقاعات الرئاسية والسجاجيد الحمراء.. ومطايب الطعام والشراب، كفيلة بإدارة رؤوس الأفارقة، فتجاهلوا العمل الجاد، والاستعانة بالخبرات السودانية الكبيرة في مثل هذه الأعمال، التي إن لم تفلح في تحقيق الأهداف المنشودة، فهى تعطي النصيحة التي تبقي أنوفنا بعيدة عن التراب.
    * من يصدق أن شخصيات سودانية وطنية ومخلصة، على سبيل المثال الدكتور كامل ادريس الذي وصل الى قمة منظمة عالمية كبرى مرتين بدعم أفريقي كامل، برغم الحصار والعداء الشديد الذي كان يواجهه السودان.. واثبت جدارته وجديته في خدمة قضايا العالم الثالث وخاصة افريقيا التي ستقوم بتكريمه في شهر فبراير القادم بمدينة هراري بزيمبابوي وإطلاق اسمه على أكبر معهد في أفريقيا للملكية الفكرية.. من يصدق أن هذه الشخصية السودانية العالمية وغيرها من الشخصيات ظلت بعيدة عن قمة أفريقيا السودانية، ولم يفكر أحد في الاستعانة بها لتقديم الدعم أو توجيه النصح والمشورة؟
    * على الأقل فإن دكتور كامل ادريس والخبرات السودانية المماثلة، إن لم تفلح في تحقيق أهدافنا المنشودة، فهى كانت ستقدم النصيحة والمشورة التي تصون كرامتنا، وتبقيها مرفوعة فوق التراب..!!
    * ولكن ماذا نفعل للذين يظنون أن الله قد وضع فيهم الحكمة وحدهم، وان ما لا تشتريه الحكمة يشتريه المال؟؟
    * إنني أطالب بتكوين لجنة تحقيق تكشف مكامن الخلل، وتقدم المتهمين للحساب.. فما حدث لا يجب السكوت عنه..!!
    * إنها كرامة وطن.. مُرِّغت في التراب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de