صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار : تقارير English Page Last Updated: Apr 3rd, 2011 - 00:38:07


الثورة المصرية: اقتلاع نظام فاسد... ومخاوف من الفوضى
Mar 9, 2011, 17:13

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

 

الثورة المصرية:  اقتلاع نظام فاسد... ومخاوف من الفوضى

 

القاهرة- أفريقيا اليوم/ صباح موسى

جاءت  الثورة المصرية  لتحقق أحلاما بدت صعبة المنال بالتخلص من نظام حكم ظل جائما علي صدر البلاد لثلاثة قرون تدهورت خلالها أحوال المصريين علي مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية  ، لكن الثورة العظيمة ورغم ما حققته من نجاحات،  بدا أن هناك  إفرازات وتداعيات خطيرة تتشكل بالتوازي معها بما يهدد بآثار سلبية على المجتمع المصري، وعلى الحياة المصرية بشكل عام.

 

يرى المراقبون أنه من الطبيعي أن تظهر بعض العيوب والسلبيات ابان أي ثورة، ولكن لابد من التحكم في هذه العيوب حتى لاتعم الفوضى، وإلى الآن تبدو الأمور في مصر ليست تحت السيطرة بالقدر الكافي، فمازالت هناك مظاهرات فئوية تعيق سير العمل، ومازالت هناك اتهامات واسعه بالتخوين والعمالة على نطاق واسع  ، فهذا يدعي البطولة، وذاك يركب الموجة، ويتلون حسب المرحلة، فالثورة أظهرت الكثير والكثير من أصحاب الأقنعة، ولايمكنك أن تصدق أن هذه هي الصحف أو سائل الإعلام القومية، حيث تحولت على النقيض تماما :  مانشيتات ضد الفساد، ومهاجمات للنظام السابق، إعلاميون كبار كانوا من تحولوا من مدافعين شرسين عن  النظام السابق  إلي  ثوار يتغنون بإنتصارات الثورة ، وهذه الشريحة على الرغم من أن الناس يكشفونها وتسقط  من نظرهم، إلا أن الذي يحتفظ برأيه ويتعاطف مع النظام السابق يتهم بالخيانة أيضا، فهناك شريحة كبيرة من الفنانيين والرياضيين كانو مستفيدين من النظام السابق، ولكن ياويل من يجهر بصوته سيوضع في القائمة السوداء للثورة، في رفض واضح لقبول  الرأي الآخر!!.

 

الثورة المصرية وفي أقل من شهر شهدت البلاد فيها تغييرات وتحولات كبيرة فهناك تغيير للحكومة، وتعديل للدستور، وأكثر من 10 آلاف بلاغ أمام مكتب النائب العام المصري" عبد المجيد محمود" حول قضايا فساد، فهناك تغيير كبير وحقيقي، ولكن المراقبين يرون أنه لابد من أن تستمر عجلة الإصلاح الإقتصادي بجانب الإصلاح السياسي، حتى لاتنهار البلاد، في المقابل نجد  فلول  النظام القديم تعبث في الظلام، وتشيع جوا من الفوضى بعدم الأمان وإنتشار البلطجية، في ظل عدم الانتشار الكافي لرجال الشرطة، فمازال هناك تخوف من احتكاك الناس بهم،  نظرا لحالة العداء   بين الجانبين، ويعد اقتحام مباني جهاز أمن الدولة التابع لوزارة الداخلية المصرية أسوأ مافي المشهد، فمنذ يومين اقتحم عدد من المتظاهرين الشبان مقر الجهاز بضاحية مدينة نصر بالقاهرة، وأخرجوا العديد من الملفات، وتم العثور على أخرى قبل  التخلص منها من قبل ضباط الجهاز، وسط حالة من الإستغراب والتساؤل لماذا يتم حرق ملفات داخل أمن الدولة، فهل هناك أسرار تفضح الجهاز نفسه؟.

 

 الغريب أن الشباب وجدوا ملفات لشخصيات عامة وإعلاميين فقط بها أشياء تشوه صورتهم، الأمر الذي فسر على أنه مقصود، ولايمكنك أن تشاهد مبنى أمن الدولة بمدينة نصر والذي كان يسمى بالقلعة الحصينة، والذي شهد في السابق عمليات تعذيب يشيب لها الرأس، والشباب يقتحمونه بكل سهولة ويخرجون منه وهم حاملين ملفات وأسرار، بعضها نشر على مواقع الإنترنت بسرعة البرق.

 

الشباب من جانبهم برروا اقتحام هذه المباني لخوفهم من أن ذيول النظام السابق تتخلص من أوراق الإدانة، وهذا ماحدث بالفعل مع مبنى أمن الدولة بمنطقة لاظوغلي بالقاهرة، والتي شوهد بها دخان كثيف قبل يومين، وسط تأكيدات بأن ضباط المبنى حاولوا التخلص من بعض الأوراق إما بحرقها، أو بوضعها في حفرة عميقة ثم الصب فوقها بالخرسانه، وقد تم القبض في محافظة السويس على خمسة أشخاص استأجرهم رجل أعمال لتزوير مستندات لشخصيات عامة على انها ملفات سرية لهم بأمن الدولة.

 

الصورة الكلية للثورة مبشرة ومبهجه في شكلها العام، وأيضا مبهرة ومشرفه للعالم الخارجي، ولكن الصورة بها رتوش حادة لابد من التخلص منها في أقرب وقت ممكن حتى تستعيد مصر مكانتها، فالكل الآن منهمك بالداخل، وليس هناك مراقبة للحدود، ولا متابعة للملفات الخارجية الشائكة، ففي وسط هذا الإنشغال فاجأت بوروندي الجميع ووقعت على اتفاق عنتيبي لإعادة تقسيم مياه النيل، وسط غفلة طويلة لم يفق منها الجميع بعد ، فترتيب البيت من الداخل، لابد وأن يصحبه مراقبة الخارج لأنه أخطر بكثير على الأمن القومي للبلاد.

 

في جانب من الصورة في مصر تجد أن الكبار  يتم تقديمهم  للمحاكمة على ما ارتكبوه من جرم في حق الشعب، وعلى رأسهم وزير الداخلية الأسبق " حبيب العدلي" والذي اكتشف الشباب حجم البذخ في مكاتبه بعد اقتحام مباني أمن الدولة، وكذلك إمبراطو الفساد في مصر " أحمد عز" إلا أنه رغم اعلان تجميد أرصدة مبارك وعائلته، وفسادهم  لم يصدر بعد ما يفيد بضبط ولا إحضار لأي شخص منهم، ومايزيد الأمر غرابة، هو تردد أنباء عن  تحركات  نجلي الرئيس السابق وزوجته   من لندن إلى شرم الشيخ، ثم مجئ علاء مبارك وسوزان إلى القاهرة ، بما يثير تساؤلات عما إذا كانت السلطة القائمة في البلاد ستستطيع  أن تأتي  بمبارك وعائلته للتحقيق معهم؟ أسئلة كثيرة تحير الشارع، ذهبت بالبعض لتخيل أن مبارك لم يتنح ، وأنه مازال الرئيس الفعلي للبلاد، وأن كلمات نائبه عمر سليمان الأخيرة جاءت واضحة بأن الرئيس تخلى عن منصبه للجيش ولم يقل تنحى.

 

البعض يرى أن  حالة الفوضى الموجودة داخل مصر الآن مقصودة حتى يستطيع الجيش بعدها  فرض الأحكام العرفية، والتي لايتوقع أحد ماهو مستقبل البلاد في ظلها، وهذا الفريق يتخوف من عودة النظام السابق مرة أخرى. ويرى فريق ثان أن إستمرار التظاهر سيعمل على تلبية جميع المطالب والتخلص من كل ذيول النظام السابق، بينما يرى فريق آخر أن ماحدث في مصر ليس ثورة بمعناها المعلوم، فلم ينضم الجيش إلى الشعب بوضوح، وليس انقلابا، فلم ينقلب الجيش على مبارك، فالأخير مازال قابعا تحت حراسة مشددة من الحرس الجمهوري بشرم الشيخ، أي حراسة من الدولة.

 

الداخل المصري الآن يحتاج إلى رجال حقيقيين، إلى قيادة تقود البلاد إلى بر الأمان، فرغم أن أهم مميزات الثورة في مصر وأسباب نجاحها هو عدم وجود قيادة، إلا أن القائد في هذه المرحلة مهم لتسيير أمور البلاد حتى لاتعم الفوضى، وحتى تحقق  الثورة نتائجها المرجوة، وعلى   مستوى الحكومة والمجلس العسكري لابد أن تكون هناك قرارات حاسمة فتلبية المطالب يجب أن يصاحبه نوع من تأدية الواجب حتى تستقيم الأمور.


مقالات سابقة تقارير
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 25 ديسمبر 2010 الى 13 فبرائر 2011
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • تقارير
  • الاتحاديون.. فرقة لا تبشّر بوحدة
  • والي الجزيرة يقر ببعض الفساد ويكشف عن تدابير في فضيحة دريم لاند
  • الجنوب كسب براءته العقوبات الأمريكية...الشمال مسلسل فشل رفعها مستمر
  • استكمالاً للانفصال القوات المسلحة تحزم حقائبها في رحلة العودة شمالاً
  • تقرير حول اللقاء الثاني لرابطة أبناء دار فور و المحكمة الجنائية الدولية بباريس
  • لضبط الحدود الحزام الأمني...تقليل تكلفة المراقبة بحفظ المنافع
  • لدى دعوته الإعلاميين لحوار حوله:الوطني يبتدر نقاشات الدستور الدائم والخضر يدعو الأحزاب إلى سعي مماثل
  • ليمان في السودان .. مرحلة القضايا العالقة
  • توقعتها الخرطوم :الدول الغربية... أوراق ضغط جديدة في الطريق
  • استفتاء على الأبواب:دارفور..جدل الإقليم الواحد يدخل مرحلة التنفيذ
  • (اربعاء الرحيل) ... تطور جديد لازمة الاطباء
  • هدد المعارضين بالسحق...المؤتمر الوطني...رسالة لأكثر من اتجاه
  • هيبة المواطن وهيبة الدولة .. علاقة عكسية ..!
  • «بشير» ضحية معامل مستشفيات الخرطوم .. وتباين الفحوصات أفقدته كليته
  • الدولة السودانية.. خمسون عاماً من العنف
  • 18 مارس، ثورة عمال الشحن والتفريغ (المنسية)
  • شاندي في الخرطوم .. مطالب باصلاحات في جهاز الامن
  • أحزاب تمتنـع مستشارية الأمن...الحوار الاستراتيجي اتفاق واختلاف
  • نقد، كتب «حضرنا ولم نجدكم» قصة تظاهرة لم تبدأ...غياب المعارضة، وحضور الشرطة
  • الثورة المصرية: اقتلاع نظام فاسد... ومخاوف من الفوضى
  • أسرار الاسلاميين في مجالسهم الخاصة : الثورة والاصلاح داخل الحركة الاسلامية ....... قتال بالسلاح ( الفشنك ) ... !! (3-4)
  • بعد واقتراب .... الخرطوم وواشنطون...التطبيع في انتظار الاشتراطات
  • أبيي.. الأزمة مازالت مستمرة
  • أسرار الاسلاميين في مجالسهم الخاصة : الثورة والاصلاح داخل الحركة الاسلامية ....... قتال بالسلاح ( الفشنك ) ... !! (2-3)
  • الانتقالي فقد شرعيته السياسية الدستور الجديد...اتفاق في المبدأ، واختلاف في الآليات
  • بمشاركة حركتي خليل والسيسي دارفور... التفاوض على ورقة الحل
  • موسي في اريتريا .. لتنفيذ اتفاق اسمرا، أم قطع طريق أمام فتح ملف الشرق ؟
  • أسرار الاسلاميين في مجالسهم الخاصة :الثورة والاصلاح داخل الحركة الإسلامية ...... قتال بالسلاح ( الفشنك ) ... !! (1- 3 )
  • جدل حول استمرارهم...جنوبيو البرلمان......الاتفاق السياسي يواجه بمأزق القانون
  • مع انتهاء أجلها القوات الدولية...جدل القبول والرفض يتجدد
  • مبعوث جديد لواشنطون ليمان... أي الأسرار يحملها في حقيبته للخرطوم!!
  • نفايات مستشفى الخرطوم .. المخاطر تحدق بعمال النظافة
  • تضارب التصريحات الحكومية حول زيارة غرايشون لبورتسودان : ماذا يخبئ ؟
  • بعد رحيل مبارك الخرطوم.... القاهرة....قضايا في انتظار النقاش