صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : بارود صندل رجب English Page Last Updated: Apr 3rd, 2011 - 00:38:07


محنة السودانيين في ليبيا/بارود صندل رجب
Mar 6, 2011, 22:06

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

محنة السودانيين في ليبيا

يعيش السودانيون في كل بلاد الدنيا في ظروف صعبة للغاية فقد طردتهم المسغبة من بلادهم لا لفقرها فهي بلاد حباها الله خيرات كثيرة ولكن سؤ السياسة وبؤسها حرم أهلها من الاستفادة من الخيرات الكثيرة ، وتزداد محنة السودانيين في الخارج حين تخلت عنهم حكومتهم فلا هي قدمت لهم أي خدمات ولم تتركهم يأكلون من القليل الذي يحصلون عليه فضربتهم بالرسوم والإتاوات والمكوس فعجز معظمهم من العودة إلي السودان ..... وفي ليبيا القريبة هناك مئات الالاف من السودانيين أغلبهم من العمال وأصحاب المهن الهامشية ...فهؤلاء ومنذ فترة طويلة ساهموا في بناء ليبيا طوبة طوبة ووجدوا القبول من أهلها فعاشوا في أمان إلاّ في فترات تتوتر فيها العلاقات بين الحكومتين وحتي أن معظم السودانيين لا يحملون وثائق ثبوتية جوازات مثلاً..... هذا العدد الكبير من السودانيين لم يجدوا من حكومتهم إلاّ التجاهل لقضاياهم وتهميشهم ، قضية العائدين من ليبيا قبل عدة سنوات وحقوقهم التي ضاعت تقف شاهدة علي ما نقول ، تركت الحكومة السودانيين يواجهون مصيرهم في هضم حقوقهم من قبل الحكومة الليبية ، وبما أن الرياح تأتي بما لا تشتهي السفن ، انفجرت الثورة في ليبيا بصورة أفقدت القيادة الليبية صوابها فلجاءت إلي تجنيد أجانب قيل أن أغلبهم من الأفارقة للدفاع عن النظام فأقدمت كتائب النظام تفتك بالأبرياء وترتكب الفظائع!! وفي هذا الجو المكفهر المنذر بالخطر الداهم علي الأجانب في ليبيا خاصة السودانيين خرجت علينا الحكومة السودانية عبر وزارة الخارجية ببيان تذكر فيه أن عدداً من أبناء دارفور المنتمين للحركات المسلحة شاركوا من ضمن كتائب العقيد القذافي في قمع المتظاهرين هذا البيان وقع كالصاعقة علي أهل السودان ّّ كيف لحكومة راشدة تمثل كل أهل السودان بغض النظر عن انتماءاتهم الجهوية والسياسية تحرض علي قتل مواطنيها والشاهد أن هذا التصريح للناطق الرسمي للخارجية السودانية زاد من وتيرة الاعتداء علي السودانيين فقد ثبت للثوار في ليبيا أن هنالك سودانيين شاركوا في قمعهم حسب بيان حكومة السودان وبما أنه يصعب تمييز بين عامة السودانيين أو قل أبناء دارفور في ليبيا وبين المنتمين للحركات المسلحة فأن الضرر وقع علي الجميع !! هذا التصرف من الحكومة السودانية ليست مجرد زلة لسان من الناطق الرسمي باسم الخارجية وإلاّ لو جدنا اعتذارا من الوزير نفسه بل محاسبة الناطق الرسمي ، ولكن الأمر يتجاوز هذا الموظف المسكين انها سياسة الدولة ألامر  مدبر وممنهج في إطار استهداف حكومة المؤتمر الوطني لابناء دارفور أين ما وجدوا !! لم يكفي في نظر النظام مئات الآلاف من القتلي من أهل دارفور منذ اندلاع القتال في دارفور والحكومة متهمة في إنها تتحمل الجزء الأكبر من هذه المأساة ، وملايين النازحين والاجئين والمشردين في أركان الدنيا الأربعة ، لم يكفي كل ذلك بل ذهبت الحكومة تحرض الشعب الليبي علي قتل السودانيين وخاصة أهل دارفور؟

أليس من الغريب أن تقدم حكومة المشروع الحضاري الإسلامي علي تحريض لقتل مواطنيها أليس في هذا الحكومة رجل رشيد يقف في وجه هؤلاء العنصرين الذين أتخذوا من الإسلام تقية لأفعالهم وسوء تدبيرهم ، أهذه هي المسئولية الدينية التي تحملتها الحكومة السنية في الخرطوم ! لو أن مثل هذا الفعل حدث في بلاد الكفر ( العلوج) لقامت الدنيا في وجه الحكومة لإسقاطها وشطبها من خارطة السياسة ولقدم المتورطين لمحاكمة عاجلة ... باعتبار أن هذا الفعل يدخل في تعريف الخيانة العظمي ؟بجانب استقالات كثيرة تطال الكبار والصغار ، ولكن عندنا الأمر في غاية البساطة وأن لا قيمة للإنسان السوداني خاصة من دارفور ومن كل مناطق الهامش ألم يعلن وزير الأعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة بان الحكومة سوف تمتنع من أعطاء حتي حقنة العلاج للجنوبي بعد الانفصال هل تعرض هذا الوزير لاى نوع من المسائلة !! مر الامر مرور الكرام أمام دهشة العالم كله ، فالذين في سدة الحكم لا يرون في أهل المناطق الهامشية إلاّ الرعاع والرجرجة والدهماء وأن لا حقوق لهم وهم تبع لأهل الإسلام والعروبة من الشمال النيلي ، أي عنصرية تلبست هؤلاء فجعلتهم يتخبطون في غيهم كمن مسه الشيطان بنصب وعذاب .

هذا الفعل الشنيع الذي أقدمت عليه وزارة الخارجية يحتاج لوقفة بعد التنديد والاستنكار وأن صمت الحكومة في أعلي القمة يعني الإقرار بذلك وأنها شريكة في هذا  الفعل , مع العلم أن هذا الذي جري تجعل الحكومة شريكة حقيقية في الجرائم التي ترتكب ضد السودانيين في ليبيا لان القتل الذي يقع بسبب هذا التحريض بصورة مباشرة يكون المحرض شريكا فيه وأن الأفعال والجرائم التي وقعت في ليبيا صنفت علي أنها جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب فعلي الحكومة أن تستعد للزود عن منسوبيها من أن يقادوا إلي المحكمة الجنائية الدولية ولا يتاتي ذلك إلاّ بإقالة وزير الخارجية والناطق الرسمي باسم الوزارة بل تقديمهما لمحاكمة عادلة وعاجلة وان تعتذر الحكومة للشعب السوداني علي هذه الجريمة أن لم تفعل هذا وبأسرع ما يمكن فأن هنالك كثيرين سوف يتابعون مثل هذه الملفات !!

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون ! ونقول لأهل السلطان مهلاً ..... لا تفرحوا بذهاب النظام الليبي الذي دنا أجله أنشاء الله فذهاب هذا النظام سوف يرفع الغطاء عن كثير من الملفات السرية التي تبين تورط حكومات كثيرة في التعامل مع النظام الليبي إلي درجة تسليم معارضين ليبيين ليقتلوا من قبل النظام الليبي ، قدر الله أن ينكشف المستور ليهلك من هلك عن بينة ويحي من حيّ عن بينة فصبراً أهل دارفور فأن الفرج قريب وما ذلك علي الله بعزيز ويؤمئذ يفرح أهل السودان.رسالتنا لثوار ليبيا ولشعبها أن لا ينجروا الي أكاذيب الحكام والانظمة الفاسدة ويعتدوا علي اخوانهم الابرياء الذين يعانون هم أنفسهم من طغيان حكامهم فكلنا في الهم واحد فلنتكاتف جميعا في أزالة حكامنا الفاسدين لنعيش أحرارا في بلداننا ننعم بخيراتها ونتعاون فيما بيننا في محبة واخاء .              

  

                                          بارود صندل رجب                                                      المحامي          

 

 


مقالات سابقة بقلم : بارود صندل رجب
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 25 ديسمبر 2010 الى 13 فبرائر 2011
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : بارود صندل رجب
  • حكومة المؤتمر الوطني خارجة عن القانون!!/بارود صندل رجب
  • ما بين سحق مندور المهدي للمعارضة وتبرع الرئيس السخي/بارود صندل رجب
  • دارفور ما بين مطرقة الحكومة وسندان الحركات المسلحة/بارود صندل رجب
  • هل الحكومة محصنة من التغيير؟/بارود صندل رجب
  • محنة السودانيين في ليبيا/بارود صندل رجب
  • من يحكم جمهورية السودان؟/بارود صندل رجب
  • الشعب يريد إسقاط النظام/بارود صندل رجب المحامي
  • لماذا تتهاوي الأنظمة العربية ؟ ولمن الدور بعد تونس ومصر؟/بارود صندل رجب