صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : عبدالغني بريش اللايمى English Page Last Updated: Apr 3rd, 2011 - 00:38:07


مسخرة إسمها ترقية أبناء النوبة إلى رُتب عسكرية متقدمة ! /عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
Feb 27, 2011, 08:39

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

بسم الله الرحمن الرحيم

مسخرة إسمها ترقية أبناء النوبة إلى رُتب عسكرية متقدمة !

عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية

قامت قيادة الجيش السوداني بإستدعاء عدد 250 جندياً  من أبناء جبال النوبة الذين يعملون في صفوفها في الأسبوع الأخير من شهر يناير 2011 ، وتم ترقيتهم إلى رتبة ملازم وملازم أول دون توضيح أسباب هذه الترقية المفاجئة ؛؛ مع العلم أن جميع هؤلاء الجنود خدموا في الجيش السوداني بإخلاص وبإنضباط شديدين لأكثر من ثلاثة عقود 0

الشيئ القليل الذي نعرفه عن الخدمة في الجيش ( أي جيش ) ، هو أن الترقية فيه تتم وفق قواعد وضوابط وأصول معينة -  منها مثلا ( الأقدمية - الخبرة - الشهادة العلمية 00 الخ ) 00 غير أن الحالة التي نحن بصددها والترقية المتأخرة جداً لهؤلاء الجنود تطرح مجموعة من الأسئلة المشروعة 0 ومنها مثلا لماذا جاءت الترقية في هذا الوقت بالذات ؟ وما هو السبب الحقيقي وراء هذه الترقية التي أثارت استغراب ودهشة حتى من تم استدعاءهم ؟ سيما أن جميع ممن تم ترقيتهم عمل في الجيش السوداني لفترات طويلة تتراوح من 30 إلى 40 سنة دون أن تراجع الإدرات العسكرية التي ينتمون إليها أحوالهم الخدمية 0

الذين تم استدعاءهم هم جنود عاديون - عريف - وكلاء عريف - رقيب  - رقيب أول ، وجميعهم على أبواب ( المعاش أوالتقاعد القانوني ) 0 لكن على أي حال تم ترقيتهم إلى رُتبة ملازم وملازم أول ، وتبدو هذه الترقية ضمن خطة ممنهجة خبيثة قذرة اعدتها حكومة الإنقاذ بعناية تامة لإحداث فتنة نوبية نوبية ، لأنها جاءت بعد استفتاء جنوب السودان على تقرير مصيره مباشرةً ، وبعد احالة الجيش السوداني عددا كبيرا من أبناء النوبة برتب عسكرية كبيرة إلى المعاش التعسفي ( الصالح العام ) 0

إن هذه الترقية ، وفي هذا الوقت بالذات أريد منها إشاعة أجواء الاستقرار في جبال النوبة كما تبدو للوهلة الأولى 0 لكن الحقيقة هي أن النظام القائم في الخرطوم أراد بهذا القرار تطبيق سياسة " فرق تسُد " 00 لأنه من جهة يقوم بتسريح أبناء النوبة المتعلمين الذين يحملون رُتب عسكرية كبيرة  من ( نقيب -  فريق ) من صفوف الجيش السوداني ، ومن جهة أخرى يقوم بترقية " كِبار السن " من أبناء النوبة إلى رُتب وهمية ! 0 أليس في الأمر استغراب ؟ يعني - لماذا يمنح الجيش ترقية لأشخاص في السبعينيات من عمرهم ، ويعفي أشخاصاً في الثلاثين من العمر من الخدمة العسكرية  ؟ 0

 الحقيقة - هي أن في الشهور الأخيرة من عمر استفتاء جنوب السودان كان قد سادت أجواء ملبدة داخل االنظام الحاكم في السودان على خلفية الوثيقة التي حملت اسم علي عثمان محمد طه يحث فيها الجيش السوداني ووالي ولاية جبال النوبة السيد أحمد هارون على مراقبة سلوك أبناء النوبة في كافة المرافق العامة والخاصة في السودان لإحتواءهم والقضاء عليهم أول بأول حتى لا تخرج ولاية جبال النوبة من سيطرة " المركز " كما خرج جنوب السودان 0

وكانت المذكرة المسربة التي حملت اسم علي طه قد تضمنت الأتية :


بسم الله الرحمن الرحيم -
( سري للغاية)
لعناية الأخ والي ولاية جنوب كردفان -


توجيهات الأخ نائب رئيس الجمهورية علي عثمان محمد طه في الزيارة الأولى بالولاية
للأخ والي جنوب كردفان 0


* التقييم السياسي الأمني والخطط الإستراتيجية للأحزاب للمرحلة القادمة


* الخطة الإستراتيجية رقم (11) رباعية الأهداف تجاه الجنوبيين الجدد *


 1/ يجب تجنيد الجنوبيين الجدد في القوات النظامية والغير نظامية حتى يتم التمكن من السيطرة عليهم بالأوامر العسكرية 0

2/ عرقلة المثقفين والمعاشيين في العودة للمنطقة حتى لا يشاركوا في الحراك السياسي والاجتماعي والثقافي بالمنطقة ويجب استيعابهم وتنظيمهم في إضعاف الجنوب الجديد 0

3/ يجب تفعيل ودعم المؤسسات الدينية (الدعوة والإرشاد، الزكاة، ..الخ) واستيعاب أكبر عدد من أبناء الجنوبيين الجدد في المشاريع أعلاه على وجه الخصوص في المناطق المختارة حتى يتم التمكن من السيطرة على عقولهم 0

4/ الزج بهم في الصراعات الداخلية والخارجية حتى يتم التمكن من اقتلاعهم من جذورهم0

 إذن يمكن اعتبار هذه الترقية العسكرية تطبيقاً لما جاءت في الوثيقة المسربة ، التي تحث على قتل القضية النوبية قبل فوات الآوان عن طريق تشريد القيادات النوبية المتعلمة والواعية ، ومنعهم من العودة إلى مناطقهم حتى لا يشاركوا في الحِراك الاجتماعي والثقافي فيها ، وترقية العواجيز منهم إلى رتب عسكرية وهمية بغرض زرع الفتن واشعال الصراعات الداخلية بين المتعلمين وغير المتعلمين حتى يسُهل القضاء عليها جميعا 0

نعم - الحكومة السودانية أرادت بهذه الترقيات العشوائية الجزافية إحداث نوع من الفتن بين أبناء النوبة بقصد تصفية قضيتهم بأكملها 00 والمصيبة هي أن قطاع كبير من أبناء النوبة لا يعلمون أن ما تقوم به حكومة الخرطوم هو فتنة بغيضة 00 ولذا وجدنا بعضهم يشيد بهذه الترقيات ، وبعضهم رقص فرحاً بها 0 لكن أحرار النوبة في كل مكان لا تنطلي عليهم مثل هذه الترقيات التي يراد بها تفتيت وتشتيت صوت النوبة إلى مجموعة أصوات ضعيفة 0

إنها سياسة فرق تسُد في صورتها الخبيثة تجاه النوبة ، لكي يتمكن المركز من فرض سياسة الجلبنة والبدونة والعربنة 00 ولا مانع لدى حكومة الخرطوم من توزيع الهبات على البعض من أجل انجاح هذه الخطة العنصرية البغيضة 0 فهناك ما يشبه القناعة لدى " أهل الإنقاذ " بأن الأمور لن تسير على ما يرام عندما يتعلق الموضوع بأبناء النوبة ، إلآ بشراء مواقفهم وذممهم وتوزيع الهبات والترضيات السياسية الرخيصة على ضعفاء النفوس منهم ، والدفع من تحت الطاولة حتى بات يدفع من لا يملك لمن لا يستحق ، فقط لكي يتم تنفيذ خطة القضاء على ( الجنوبيين الجدد ) كما سماهم علي عثمان طه 0

الحكومة السودانية تدرك تماماً بأن العبث بالقضية النوبية لا يمكن لها أن تمر إلآ بهذه الترضيات والترقيات الوهمية ، لأن أبناء النوبة اليوم ليسوا بأبناء النوبة بالأمس 0 الكل اليوم أو قُل أغلبية النوبة اليوم يعرفون حقوقهم ، ويعرفون كيف تؤخذ هذه الحقوق من اللصوص والنهابين 00 وإذا كانت الحكومة محقة في دعاويها ضد الشعب النوبي ، كان عليها  أن تأتي وتدخل الجبال نهاراً جهاراً بعيداً عن توزيع الهبات أو الترضيات السياسية الشخصية ، والدفع بضعاف النفوس من النوبة لتأييد خطتها الخبيثة تحت غطاء الحفاظ على ما تبقى من السودان ، وبإسم الأمن والاستقرار 0

نعم - الحكومة تمارس سياسة فرق تسد بهذه الترقيات لتفكيك النوبة إلى مجموعات صغيرة ، لتصبح أقل قوة غير متحدة مع بعضها البعض ، مما يسهل لها نشر روح الانتقام والكراهية بين مجتمعه ، وإشعال حروب داخلية بينهم 0

والحال أن سياسة فرّق تسد قد غدت كلمة السر في التعاطي الجلابي مع الشأن السوداني الداخلي ، وتبدو الساحة النوبية أكثر استجابة لهذه السياسة بفضل أبناء النوبة الذين جعلتهم الحكومة كالأيتام على موائد اللئام ، يتسوّلون حصة بائسة في حكومة عنصرية تعادي الشعب النوبي وتطلعاته المستقبلية المشروعة 00 إذ تستهدف الحكومة هؤلاء النوبة بلعبة الاستدراج والبيع والشراء ، الأمر الذي ساهم في المزيد من إرباك الساحة السياسية النوبية 00 ولعل الخطر الأكبر الذي يتهدد الساحة النوبية برمتها هذه الأيام هو أن سياسة فرّق تسد خفّفت العبء عن الحكومة المركزية ، ليتحول الصراع إلى نوبي نوبي نيابةً عن " المركز " ، الشيئ الذي يفتح الباب على مصراعيه من جديد على فرصة نجاح مشروع الاسلمة والتعريب 00 ومن هنا لا بد أن نعيد القول ، إنه من دون توعية الناس بالمخططات المدمرة للمركز تجاه النوبة ، فإن الخسارة ستكون كبيرة 0

لا بد أن يتوقف التخبط السياسي في الساحة السياسية النوبية ، ولا بد أن يتوقف التسابق النوبي على حضن الجلابة 00 وتبدو الحركة الشعبية شاهدة على الجميع ببوصلتها السياسية الواضحة ، ومعها ، وإلى جانبها عدد من قوى التحرر النوبية التي تصر هي الأخرى على مواصلة النضال والكفاح حتى النصر 00 وإلى هناك 0

 

 


مقالات سابقة بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 25 ديسمبر 2010 الى 13 فبرائر 2011
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
  • الشعوب السودانية تُريد اسقاط المعارضة !!/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • خطة أمنية لقتل قيادات نوبية في حال لم يفز المؤتمر الوطني في انتخابات جنوب كردفان/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • إسرائيل تضرب الإرهابيين سيارة سيارة في السودان/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطال عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 3-3/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطاول عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 2-3/عبدالغني بريش اللايمي/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطاول عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 1-2/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • هل اللواء تلفون كوكو أداة لتخريب العملية السياسية في جبال النوبة ؟/عبدالغني بريش اللايمى /الولايات المتحدة الأمريكية
  • كندة غبوش الإمام بين النفاق الديني والتملق السياسي/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • زلات لسان وهفوات كلام إسحق أحمد فضل الله عن النُوبة/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • عنصرية العرب تجاه السُود في أحداث ليبيا/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • مسخرة إسمها ترقية أبناء النوبة إلى رُتب عسكرية متقدمة ! /عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • مؤتمر كمبالا ضربة أخرى للوحدة النوبية /عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • المُرتزقة الحقيقيون هُم النوبة أعضاء حزب المؤتمر الوطني !!/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية