صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم: إسحق احمد فضل الله English Page Last Updated: Apr 12th, 2011 - 08:23:40


السفارة المجنونة/إسحق احمد فضل الله
Apr 12, 2011, 08:22

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

السفارة المجنونة

إسحق احمد فضل الله

 

أستاذ:

الشهر الماضي نحدِّث عن بعض مخابرات إريتريا في الخرطوم، والشخصيات تلك تختفي.

ونحدِّث عن زيارة سرية جدًا لخارجية أفورقي للخرطوم، وإريتريا تبحث عن جرجرة الخرطوم في حربها ضد اثيوبيا.

ونحدِّث عن زيارة سرية جدًا لخارجية إثيوبيا للخرطوم، وإثيوبيا تبحث عن جرجرة الخرطوم في حربها ضد إريتريا.

والخرطوم ترفض.

ونحدِّث عن مخطَّط الشيوعي والتجمع لإشعال الخرطوم باسلوب «جرجرة النظام لصدام في الطرقات».

وسفارة إريتريا الآن تذهب إلى مثلها وتعد لإشعال الخرطوم نهار الجمعة القادمة.

والوفد السري، والسفارة الإريترية يعدان خطة لحشد الإريتريين بالعاصمة «الصحافة والجريف» ثم مظاهرة تحمل شعارات معادية لإثيوبيا في طرقات الخرطوم.

عندها الخرطوم إن هي سكتت أصبح سكوتها اعلانًًا لانحيازها ضد إريتريا، ومشاركتها في الحرب القادمة.

والخرطوم إن هي أرسلت شرطتها لفضّ المظاهرة جاء الاشتباك.

والاشتباك يصبح «غزوًا» اريتريا للسودان، فالسفارة التي تقوم بالفعل بتوزيع منشورات تدعو للمظاهرة في الخرطوم دون إذن الخرطوم يعني أن السفارة تلك تغزو الخرطوم عسكريًا.

أو يقول الاجتماع السري أن تنطلق الجالية الإثيوبية في العاصمة الخرطوم للتصدي للمظاهرة الإرتيرية لينفجر العنف في شوارع الخرطوم.

والعنف الذي تبحث عنه محطات تلفزيون معروفة تعيد تفسيره للعالم بأنه «مشاهد من انتفاضة في الخرطوم» والسفارة الإريترية بهذا تقدم «الشبكة والمهر» وهي تخطب التجمع السوداني والحركة الشعبية.

وشرطة الخرطوم تحدثنا بأنها «لن تسمح بالمظاهرة هذه، وانها لم تتلق طلبًا من السفارة هذه للقيام بأي شيء».

والخرطوم الآن تنظر بعيون ضيقة.

ومطار أسمرا الذي استقبل أفواجًا من مخابرات أسمرا والتي تهرب من الخرطوم في المرة الأخيرة لعله يستقبل سفير إريتريا مشحونًا بطائرة شحن.

والسفارة هذه وكما يبدو، لا هي تعرف الدبلوماسية ولا هي تعرف الخرطوم.

والداخلية تحدثنا نهاية اليوم أن السفارة خاطبت الخارجية تطلب قيام المظاهرة والخارجية تحول الأمر الى الجهات الأمنية ... والداخلية تحدد للسفارة مكانًا يتبع إليها على ان يقام فيه «حفل» ... وليس مسيرة ... وألا تشمل الشعارات إساءة إلى أي بلد مهما كان...

*************************

(2)

استاذة ، تسألين عن ..

السودان ... والناس ... وصحافة أمس ... والصادق الذي يقول ان الوطني افسد كل شيء ؟! وعرمان الذي يختفي؟؟ والشمس والقمر والنجوم والسودان؟!

ونعجز عن اجابة دقيقة ..

فقيادة اوركسترا سوق ام درمان شيء نعجز عنه ... لكننا نكتفي برسم المشهد.

واليوم الحادي عشر من ابريل 2011م يصبح هو الذكرى الرابعة والعشرين باليوم للصادق المهدي هو يهبط الجنينة رئيسًا للوزراء ليفاجأ بأنه لا يستقبله أحد!!

كان الناس هناك يضجُّون بالسخط وهم يتبعون جنازة رئيس حزب الأمة في الجنينة الذي قتله رجال النهب المسلح بالأسلحة التي بذلتها حكومة الصادق المهدي هناك.

والدكتور علي حسن تاج الدين

يوجز الحال وهو يقص كيف ان اعرابيًا نهب التمرد أبقاره ينظر إلى اسلحة الشرطة لحظة ثم يقول لهم.

سلاحكم دا، ما بيجيب لي بقري هاكم سلاحي دا.

وبالفعل يسلم الشرطة سلاحًا حديثًا، وكل احد هناك كان يحمل سلاحًا حديثًا عدا رجال الشرطة.

وتقرير وزير الزراعة في حكومة الصادق المهدي يكتب إلى الصادق ليقول في حرقة «المواطن هنا قضى عمره مشغولاً بالدفاع عن حلقومه ..  ولا حول ولا قوة إلا بالله.

مازلنا نطالب سيادتكم بوضع خطة للأمن في المنطقة فقد قُتلت الأنفس وسُفكت الدماء ونُهب المال وأصبح الأطفال لا يملكون إلا السماء والأرض مأوى لهم، ومأواهم معسكرات اللاجئين».

والدكتور في حصر مؤلم لأيام الهوان والنهب زمان الصادق يقول ما بعضه.

«الحادث الأول وقع بخزان ابوجداد وسبعة عشر شخصًا قُتلوا، وقنابل وصواريخ تضرب البيوت والقطاطي ومدفعية ثقيلة ونهب.

بعد يومين كانت مجزرة لا مثيل لها، ونهب لا يدع شيئًا.

داهموا الناس بالرشاشات والمدفعية الثقيلة والناس نيام عند الفجر، ثم داهموا حفير أبورماد والناس في صلاة الظهر».

والوزير ـ وزير الزراعة .. الذي يخاطب الصادق ... وكان خطابه يحمل توقيع اثني عشر شاهدًا منهم العمدة عبد الرحمن عسيل ومحمد عيسى وقت وعبد الرحمن جمعة.

والمجزرة أيام الصادق في دارفور وكردفان لا يحصيها شيء.

كان هذا هو خطاب وزير الزراعة إلى السيد الصادق المهدي عام 1987م أيام حكومته.

والخطاب نموذج لألف خطاب مماثل والوصف نموذج لما يجري في كل مكان في دارفور كلها.

والصادق في القضارف أمس الأول يدعو لإسقاط الإنقاذ لأنها أفسدت البلاد... والصادق بالطبع يدعو الناس لإعادته حاكمًا .

ولعل كاتبًا يكتب عن أيام الصادق.

فالجيل الحالي يجهل أن النهب المسلح يبدأ أيام حكومة الصادق.

وأن دارفور المجتمع الآمن النبيل يعود قبائل مقتتلة أيام الصادق.

وأن السلاح ينبت في أيدي الناس أيام الصادق.

وأن معسكرات النزوح تبدأ أيام الصادق.

و....و .......

والصادق المهدي يظن أن الناس كلهم تجاوزوا السبعين.. وأنهم يعيشون دون ذاكرة.


مقالات سابقة بقلم: إسحق احمد فضل الله
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 25 ديسمبر 2010 الى 13 فبرائر 2011
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم: إسحق احمد فضل الله
  • مــــــلامـــح معــركــة/إسحق احمد فضل الله
  • السفارة المجنونة/إسحق احمد فضل الله
  • بوابة التاسع من يوليو/إسحق احمد فضل الله
  • عـــالــــــم تحـــــت الأرض/إسحق احمد فضل الله
  • من مدير الأمن لعيون سلفا كير فقط /إسحق احمد فضل الله
  • السيد (م.. ن)/إسحق احمد فضل الله
  • الضــيـــوف..!!/إسحق احمد فضل الله
  • لكن بدون قلة أدب/إسحق احمد فضل الله
  • وما يظن باقان اننا لا نعرفه (3)/إسحق احمد فضل الله
  • ما لم يقله قوش..!!/إسحق احمد فضل الله
  • وما يظن باقان أننا لا نعلمه هو ...! (1)/إسحق احمد فضل الله
  • حكاية النوبة والحركة الشعبية/إسحق احمد فضل الله
  • أربعة جيوش / إسحق احمد فضل الله
  • والمعلق السياسي يقول أحيييييييي عليكم/إسحق احمد فضل الله
  • الــورشـــة السياســـيــة/إسحق احمد فضل الله
  • وبنسبة «99%»/إسحق احمد فضل الله