صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : عبدالغني بريش اللايمى English Page Last Updated: Apr 3rd, 2011 - 00:38:07


زلات لسان وهفوات كلام إسحق أحمد فضل الله عن النُوبة/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
Mar 15, 2011, 21:19

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

بسم الله الرحمن الرحيم

زلات لسان وهفوات كلام إسحق أحمد فضل الله عن النُوبة

عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية

إسحق أحمد فضل الله -عضو ما يسمى " بمنبر الشمال العادل " وكاتب في صحيفة الإنتباهة التي يملكها خال الرئيس السوداني عمر البشير المهندس /الطيب مصطفى  0 ويُعرف عن السيد إسحق كتابته لمقالات عنصرية تستهدف غالبا أهل الغرب والجنوب وجبال النوبة لشيئ ما في نفس هذا الرجل الذي ينتمي إلى قوم سُود بثقافة بيضاء كما قال الدكتور/الباقر عفيف 0 وتحت مظلة منبر الشمال العادل يفرغ السيد/ إسحق كل ما بداخله من سموم وعُقد النقص والغيرة والحقد والضعف الثقافي والفكري وقلة الأدب التي أصبحت عنده نوع من أنواع الحوار الديمقراطي 0

إن إسحقاً هذا شخص بذئ وردئ للغاية ، وفي قاموسه السياسي يجب أن تكون بذيئاً مثله حتى يقبل بك خصماً سياسيا ، وإلآ أنت لا تعرف أدب الحوار والحديث - لماذا ؟ لأن نظام الإنقاذ الذي أخرجه للوجود أوجب عليه أن يكون قليل الأدب وغير محترم 0

 ما أن تم إعلان نتائج استفتاء جنوب السودان بالإستقلال عن شماله ، حتى خرج  من بين وسط الشمال ومن ثقوبه كلاب مسعورة يائسة تلهث جائعة معتوه ، سخرت للنيل من الشعب النوبي الذي ما زال يرتبط  بإتفاقية نيفاشا في برتوكولها الخاص بالمشورة الشعبية 0 هكذا خرج علينا العجوز العنصري إسحق أحمد فضل الله بمقال في صحيفة الإنتباهة بتاريخ 10 مارس 2011 تحت عنوان " حكاية النوبة والحركة الشعبية " - وإليكم ما جاء في مقاله :

؛؛؛؛؛ والحكاية وما فيها هي أن النوبة فتحوا فمهم وقالوا «بغم» .. وانطلقوا يحكون ما فعلته بهم الحركة الشعبية

٭ والحركة الشعبية تنطلق الآن في حملة انتقام من النوبة

٭ وعرمان ينتقم من النوبة لأنهم سخروا من ترشيحه لرئاسة الجمهورية في العام الماضي «وراجع صحيفة الحرة 91/3/0102)

٭ الحلو ينتقم من تلفون كوكو لأن كوكو يكتب سلسلة من المقالات في «رأي الشعب» عن إقصاء الحركة لأبناء النوبة عن كل منصب ويقول: «الحركة أشركت عبدالعزيز الحلو ليمثل النوبة.. لأن الحلو من المساليت وليس من النوبة

٭ وراجع «رأي الشعب 5/3/0102

٭ وأتيم قرنق ينتقم من كوكو لأن تلفون كوكو في مقالاته يكشف أن «أتيم قرنق هرب من القتال إلى «أستراليا

= وبعد مقال الأمس في صحيفة ألوان «هكذا يستمر كوكو في الحديث» يذهب أتيم مهتاجاً للصحيفة، ويزعم أنه كان قائداً لمعسكر «ناتنقا» .. وهو بالفعل كان قائداً لمعسكر ناتنقا.. الذي كان معسكراً للنازحين

٭ وأتيم وعرمان يستدرجون تلفون كوكو من الخرطوم إلى جوبا بدعوى تعيينه في وظيفة مستشار.. ثم يُعتقل ويُسجن حتى اليوم

٭ وكوكو يعلن أن «إدوارد لينو ينتقم مني لأنني مسلم.. ولينو يقول للحركة إنني من الإخوان المسلمين

٭.. والحركة التي تسقط في عش الزنابير تنتفض .. وتتخبط

٭ وقيادة الدينكا وبعد الانفصال.. وبعد ركل مؤخرة النوبة بالحذاء = تجد أنها تقف عارية أمام عشرين عدو

٭ والحركة تتلفت بحثاً عن النوبة الذين كانوا يحمونها تماماً = والحركة الشعبية وحتى تستعيد النوبة تلجأ إلى أسلوب يصفه «مطوك» في تقرير شهير كتبه لسلفا كير

٭ مطوك يحدث سلفا عن ضرورة ركوب ظهر النوبة بعد إيقاع النزاع بينهم

٭ والحركة الشعبية تجعل النوبة ينشقون إلى مجموعات ثلاث

٭ وراجع صحيفة الوطن 12/5/0102م

٭ وخميس جلاب والحلو ودانيال كودي كل منهم يلطم الآخرين

٭ والخطوة التالية خطة تحلية وتجميل عرمان حتى يعود النوبة إلى الوقوع في حبه».. خطة تبدأ

٭ وعرمان يدعو الأطراف إلى منزل كودي للتصالح «راجع الوطن 12/5/0102م»

٭ وما يجري هناك لا نستطيع أن نفصله هنا «عرمان سوف ينكر كل شيء بالطبع» لكن المشهد يكشف أن النوبة لا يحملون العقول الحجرية التي يظنها عرمان

٭ والحركة حين تجد أن النوبة يصبحون خطرين جداً تقرر القيام بضربة تدفن النوبة من جهة وتجعل لحومهم سماداً جيداً لمزرعة الحركة من جهة أخرى

٭ الحركة الشعبية تقرر إرسال الجنود النوبة في جيش الحركة للقتال مع حركات تمرد دارفور

٭ والنوبة يرفضون

«راجع صحيفة الوطن»

٭ مثلها الحركة تقرر أن يصبح لحم النوبة في الخرطوم سماداً لمزرعة أخرى

٭ والحركة التي تدفع بالنوبة في الخرطوم للمظاهرات تجد أنها بهذا

.. تدق العداء بين الوطني والنوبة حين تتصدى الحكومة للمظاهرات.. من جهة وأنها تخدم مرحلة أخرى في مخططها لضرب الخرطوم

٭ المخطط الذي ينطلق الآن حتى تبقى الحركة في الخرطوم بعد التاسع من يوليو

٭ وجعل أجساد النوبة سماداً لمزرعة الحركة عمل ينطلق في جبال النوبة الآن

٭ وصحيفة سودان فيشن «1/1/1002» تحمل رفض النوبة محاولات الحركة الشعبية لتحويل المشورة الشعبية إلى تقرير مصير.. ثم النوبة يكتشفون أنه حتى تقرير المصير هذا ليس هو ما تريده الحركة الشعبية.. ماتريده الحركة هو صدام هناك بين النوبة والوطني

٭ والمشاهد كلها تذهب لإضعاف النوبة الذين أصبحت لهم قوة مخيفة

٭ والحركة تجد أن النوبة «وراجع صحيفة التيار 4/1/1102» ينظرون ويجدون أنهم وبعد ثلاثة عشر عاماً من القتال في صفوف الحركة وبعد اثني عشر ألف قتيل، لا يحصلون الآن إلا على وظيفة للسيد تيه وأخرى للسيدة بطرس.. وكلاهما في الصحة وحدها

٭ بينما كل الوظائف الدستورية والعسكرية وغيرها في الشمال والجنوب تذهب إلى الحركة الشعبية

٭ وبدقة أكثر تذهب إلى  الدينكا

٭ والنوبة يتحركون = الآن = والحركة تقوم بشيء نحكيه الأيام القادمة ؛؛؛؛؛؛

ما جاء في مقال هذا الرجل لا يعدو كونه كلام " نسوان " مطلقات جالسات تحت ظل راكوبة ما ، أي أنه كلام مليئ بقِيل وقال ولا يمس الحقيقة بصلة ، ويعتبر نفايات وقمامات متحركة من دون غطاء ولا حياء ، وفيه من وقاحة وقذارة لسان وخسة ما بعدها خسة ودناءة 0 ففي هذا المقال ، وكأن الرجل يحاول أن يقول للنوبة ان وجودكم في الحركة الشعبية خسارة كبيرة جدا ، لكنه سرعان ما كشف عن حقيقته ، وذلك عندما اطلق كذبة إنقسام النوبة إلى ثلاث مجموعات ( الحلو - دانيال كودي - خميس جلاب ) ، وهذا القول في حقيقة الأمر عاري من الصحة تماما ، لأن النوبة منذ انضمامهم إلى صفوف الحركة الشعبية لتحرير السودان في عام 1984 وحتى اليوم لم يحدث أي انشقاق بينهم أو أي مشاكل على غرار ما يحدث مثلا بين الرزيقات والمسيرية ، والرزيقات والهبانية في كردفان ودارفور ، وبين القبائل الجنوبية مع بعضها البعض 0 كانوا متحدين ، وسيظل حالهم كذلك حتى يتقرر مصيرهم السياسي والاقتصادي والاجتماعي من خلال المشورة الشعبية القادمة 0

السيد اسحق احمد فضل الله تضخمت لديه كل صفات النذالة والقذارة والمذلة ، سيما بعد انفصال جنوب السودان عن شماله ، والآن يحاول أن ينقل نفاياته السياسية مع الحركة الشعبية في الجنوب إلى جبال النوبة من خلال ممارسة السُكر السياسي 0 وعليه ان يفيق ليفهم معنى هذا الكلام العشوائي الذي يدخل ضمن الفتنة الموجهة لكل بناء النوبة 0 وأبناء النوبة لن يسكتوا على زلات لسان هذا الرجل وعن هفوات كلامه واتهاماته المجانية لقياداتهم التاريخية 0

إن مقال هذا الرجل مسيئ جدا قُصد به منع التواصل النوبي النوبي ، ومحاولة بائسة لتخريب أجواء الانتخابات المحلية القادمة لولاية جبال النوبة/جنوب كردفان ومن ثمة المشورة الشعبية المنصوص عليها في اتفاقية نيفاشا المزمع إجراؤها قبل انتهاء الفترة الانتقالية في يوليو القادم 0 كما يأتي هذا المقال من أمثال اسحق احمد فضل الله ، لأنهم يعرفون خطورة حدوث المشورة الشعبية في جو نزيه وحر ، ومن أجل منعها يصعدون خطاباتهم وشتائمهم وردحهم ، ويقومون بفبركة أخبار فتنوية لزيادة معاناة النوبة وتسميم أجواءهم السياسية 00 يريدون فتنة وانشقاقا للنوبة ، سيما ان مقالاتهم تأتي  بالتناغم مع مقالات السيد/ تلفون كوكو في صحيفة ألوان السودانية هذه الأيام 0

وفيما يتعلق بحديث الكاتب عن السيد تلفون كوكو المحبوس حاليا في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان فهو حديث يدخل ضمن الفتنة السياسية أيضا ، لأن تلفون كوكو عكس ما قال الكاتب لم يستدرجه أحد إلى جنوب السودان ، بل ذهب هناك بإرادته الحرة ، وليس ما يمنعه من العودة إلى الشمال حال قضت العدالة ببراءته 00 ودفاع الكاتب عنه إنما يعني إحداث فتنة نوبية نوبية ، ويندرج في إطار المخطط الرامي إلى إضعاف الحركة الشعبية بجبال النوبة ، لأن قضية تلفون كوكو هي قضية تخص الحركة الشعبية وحدها بإعتبار أن هذا الأخير عضوا فيها 0

لم يستطع اسحق احمد فضل الله وأمثاله إغراق النوبة نهائياً في مستنقع الإنشقاقات ، فكان الدور لإثارة الفتنة بين النوبة 0 ولم يتمكن الجلابة من تعطيل الانتخابات التكميلية للولاية ومن ثمة المشورة الشعبية ، فكانت فبركة الأخبار وترويجها على نطاق واسع في المنطقة 00 إنهم يعملون على نشر الفوضى البناءة التي تنفتح على إذكاء مشاعر التمرد على قيادة الحركة في جبال النوبة ، والهدف هو أن يصبح الجبال جنوباً جديدا 0

أما كلام الكاتب على أن قيادة الدينكا بعد الانفصال ركلت مؤخرة النوبة بالحذاء - فهو قلة أدب ووقاحة زائدة ، لأن لا أحد يستطيع ركل النوبة بأي شئ 0 الكاتب نفسه أقرّ بالدور الذي لعبه النوبة في صفوف الحركة الشعبية لتحرير السودان منذ قيامها حتى التوقيع على اتفاقية نيفاشا في عام 2005 ، ودورهم الحاسم في استقلال السودان ، ووجودهم الآن في الجيش السوداني بنسبة تزيد على 60% دليل عن ان من يفكر في ركلهم إنما هو بمنتحر 0

ختاما - ننصح المدعو اسحق احمد فضل الله بعدم إشعال الفتن بين أبناء النوبة من أجل تمزيق نسيجهم الاجتماعي ، وبعدم ممارسة أسلوب فرق تسد الذي دأب نظام الإنقاذ على استخدامه طيلة عهده  00 ونرجوه ايضا بالكف عن التعبئة الخاطئة التي تستهدف مستقبل وأمن واستقرار المنطقة 0 وإنه بهذا الأسلوب الرخيص انما ينفث سماً زعافا في جسد جزء عظيم من السودان 00 وعليه أن يدرك أن جبال النوبة وحدة متكاملة ، وقضية النوبة ليست سلعة يمكن المتاجرة بها في أسواق النخاسة السياسية ، وأن أبناء النوبة جسد واحد وتاريخ واحد وثقافة واحدة ، وماضي وحاضر ومستقبل واحد 00 وسيضع كل نوباتي يده على يد أخيه النوباتي حتى تتحقق أهدافهم السياسية المنشودة 00 فهل فهم السيد اسحق وأمثاله هذه الرسالة ؟؟؟ 0

 


مقالات سابقة بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 25 ديسمبر 2010 الى 13 فبرائر 2011
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
  • الشعوب السودانية تُريد اسقاط المعارضة !!/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • خطة أمنية لقتل قيادات نوبية في حال لم يفز المؤتمر الوطني في انتخابات جنوب كردفان/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • إسرائيل تضرب الإرهابيين سيارة سيارة في السودان/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطال عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 3-3/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطاول عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 2-3/عبدالغني بريش اللايمي/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ما وراء تطاول عمر منصور فضل على القائد عبدالعزيز الحلو 1-2/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • هل اللواء تلفون كوكو أداة لتخريب العملية السياسية في جبال النوبة ؟/عبدالغني بريش اللايمى /الولايات المتحدة الأمريكية
  • كندة غبوش الإمام بين النفاق الديني والتملق السياسي/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • زلات لسان وهفوات كلام إسحق أحمد فضل الله عن النُوبة/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • عنصرية العرب تجاه السُود في أحداث ليبيا/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • مسخرة إسمها ترقية أبناء النوبة إلى رُتب عسكرية متقدمة ! /عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • مؤتمر كمبالا ضربة أخرى للوحدة النوبية /عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • المُرتزقة الحقيقيون هُم النوبة أعضاء حزب المؤتمر الوطني !!/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية