صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : حسن الطيب / بيرث English Page Last Updated: Jan 22nd, 2011 - 16:47:26


الإنفصال حلمَ تحوَّل الي حقيقةً / حسن الطيب / بيرث
Jan 22, 2011, 16:47

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

بسم الله الرحمن الرحيم

الإنفصال حلمَ تحوَّل الي حقيقةً

 حسن الطيب / بيرث

قبل عام من استقلال السودان بدأت الحرب  في الجنوب وبعد عامين من التحرر من الإستعمار المصري البريطاني جاء انقلاب الجنرال إبراهيم عبود الذي مهد الطريق الذي سارت عليه الحكومات المتعاقبة في الخرطوم عبر السعي لتشكيل هوية «عربية ـ إسلامية» ، دون اعتبار الي مدى التنوع العرقي والثقافي والديني الذي يعيشه عموم سكان ارض السودان.
ويعود ذلك الي الحدود العشوائية التي رسمتها القوى الاستعمارية بين دول المنطقة، حيث تبين مع مرور الزمن مدى التباين والفجوة التي تفصل بين الشمال العربي ـ المسلم، والجنوب الإفريقي بطابعه المسيحي ـ الوثني في السودان. ومن ثم المآل الكارثي الذي انتهت إليه عملية الانصهار القسري بين الجانبين، وخصوصا في ظل حكومات متعاقبة عجزت عن بناء دولة مدنية ديمقراطية ، ووحدة وطنية تقوم على الاعتراف بحقيقة التنوع والتعدد، وتحقيق مساواة تامة بين المواطنين، بعيدا من أي تمييز ديني أو عرقي أو ثقافي، وفق نصوص دستورية واضحة، وممارسة عملية تكفل للجميع حقهم في الحرية والكرامة، وتوفر لهم الشعور الكامل بالانتماء إلى وطن واحد، لا تمييز ولا استعلاء فيه لأحد على أحد.
لذلك ازدادت حدة الحرب في مطلع الستينات من القرن الماضي، قبل أن تشهد مرحلة هدوء في السبعينات، بعد توقيع اتفاق أديس أبابا الذي منح الجنوب قدرا من الحكم الذاتي، كما نص على كفالة حرية الأديان لجميع السودانيين  واستمر حتى العام 1983، حين حل نظام النميري الحكومة الإقليمية في الجنوب، ونقض اتفاق السلام بإعلانه تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية ، مما أدي الي تجدد الحرب الأهلية مرة أخرى وحصدت أرواح نحو مليوني سوداني، معظمهم من الجنوب، فضلا عن تشريد ملايين آخرين في الدول المجاورة.
ثم جاء نظام «الإنقاذ» إلى السلطة بانقلاب عام 1989 ، وإنحدر بالإنتاج الزراعي والصناعي للبلاد بشكل مريع، واتبع سياسات خصخصة أدت إلى رفع يد الدولة عن كل الخدمات الاجتماعية كالتعليم والصحة والدعم التمويني، وكان المتضرر الأكبر من ذلك المناطق الأقل نموا، وزاد في مفاقمة الوضع الفساد الذي استشرى وجعل السودان في قائمة الدول الأكثر فسادا في العالم، ناهيك عن اعلان الجهاد ضد الكفار، وتعذيب وتشريد وسجن وأعدام من لا ينتمي للنظام.
لذلك تنامي احساس ووعي سياسي لدى أبناء الجنوب وبعضا من أبناء الأقاليم المهمشة بأن مشاركتهم في حياة البلاد السياسية والاقتصادية والاجتماعية لا  داعي لها في ظل هذا النظام.
فالوحدة القسرية التي قامت على جثث الملايين لا تتعلق في جوهرها بمؤامرات استعمارية غربية، او يهودية  تحاك ضد السودان لتفتيته أو تقسيمه كما يشاع ، بقدر ما تتعلق بحق مجموعات بشرية تجد نفسها متمايزة وفي الوقت نفسه مغبونة ومضطهدة .
لذلك تدافع الملايين من أبناء الجنوب في الداخل والخارج في التاسع من يناير للتصويت للإنفصال، والدافع هو تراكم لامتداد زمني من القهر والظلم  بسبب الإستعلاء وثورات العسكر، فهنيئا لكم يا أهل الجنوب الإنفصال وحيا الله سواعدكم التي لوحت طويلا بالرفض وحناجركم التي هتفت لأجل الحرية وصدوركم التي تعرضت لاطلاق الرصاص عارية، وبذلك  نلتم ما أردتم  بعد نصف قرن من النضال، ولا أملك إلا أن أقول:ألف مبروك  للجنوب  وألتعازي الحارة لمن حكم شعبه بغير العدل الإسلامي الذي يشمل المسلم وغير المسلم ، وفوَّت على نفسه فرصة نشر الإسلام والدعوة إليه ، وفتح المجال لدعاته الصادقين الناصحين الملتزمين بالوسطية الإسلامية الحق .
وأختم بقول يحي البرمكي..
رب قوم قد غَدَوا في نعمةٍ **** زَمَنًا والدَّهرُ رَيانُ غَدَق
سَكَتَ الدهرُ زَمَانًا عنهمُ****** ثم أبكاهم دَمًا حين نَطَق


مقالات سابقة بقلم : حسن الطيب / بيرث
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : حسن الطيب / بيرث
  • هل يلجأ النظام لإنفصال دارفور بعد الجنوب؟! / حسن الطيب / بيرث
  • الجنجويد من دارفور لـ" مصر" / حسن الطيب / بيرت
  • الإنفصال حلمَ تحوَّل الي حقيقةً / حسن الطيب / بيرث
  • تغويض الطغاة واجب وطني / حسن الطيب / بيرث
  • السودان..الحسد سبب العناء / حسن الطيب / بيرث
  • الحقيقة المرة / حسن الطيب / بيرث
  • ميلاد مجيد وعيد سعيد / حسن الطيب / بيرث