صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
 
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار English Page Last Updated: Jan 22nd, 2011 - 16:44:46


ياسر عرمان : لن يستطيع أحد منعي من إقامة حزب في الشمال بعد انفصال الجنوب.
Jan 22, 2011, 16:44

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

 

ياسر عرمان لـ " أفريقيا اليوم"

 لن يستطيع أحد منعي من إقامة حزب في الشمال بعد انفصال الجنوب.

 الكونفيدرالية  بين الشمال والجنوب بها  تفاصيل مزعجة .. وحزبنا سيتمكن من احتواء المشكلات بين الجانبين.

 مطلوب تشجيع ضم الجنوب للجامعة العربية ، ولا يجب أن نجعل من إسرائيل فزاعة

 

 

الخرطوم " أفريقيا اليوم " صباح موسى

يتمسك نائب الأمين العام للحركة الشعبية  لتحرير السودان رئيس قطاع الشمال بها " ياسر عرمان" بإنشاء حزبه الجديد ، ويؤكد  أن أي قوة بالخرطوم لن تستطيع منعه من  تحقيق ذلك ، وهو يحذر من   أي استهداف للحركة الشعبية بالشمال سيكون ضارا , مشيرا إلي  أن حزبه سيكون قوة حقيقية في الشمال.

عرمان يشدد في حواره مع " أفريقيا اليوم " www.africaalyom.com

 علي أن حزبه المرتقب سيكون بإمكانه  احتواء المشاكل بين الشمال والجنوب, معتبرا أن البترول من الممكن أن يكون سببا في علاقات جيدة بين الشمال والجنوب, لافتا إلي  أن مشروع الكونفيدرالية المطروح بين الشمال والجنوب مقبول من ناحية الشكل, ولكنه مزعج في التفاصيل, معربا عن أمله في أن يقدم السودان نموذجا لحل مشاكل الحدود والرعاة التي تؤرق أفريقيا.

ويقول  " عرمان" : مستقبلي الشخصي غير مهم في مقابل مستقبل الوطن والذي يحتاج إلى مشروع السودان الجديد. .. وإلي  نص الحوار:

 

كيف تنظر إلي  مستقبلك الشخصي بعد إنفصال الجنوب؟

-         المستقبل الشخصي للأفراد غير مهم, مقارنة بمستقبل الأوطان. المطروح على المحك الآن هو مستقبل السودان, وليس مستقبلي الشخصي, فهناك خروج لـثلث مساحة السودان, ووجود دولة في الجنوب يطرح بقوة فكرة السودان الجديد في الشمال والجنوب, السودان يحتاج للاعتراف بالتنوع, والجنوب يحتاج للعدالة الاجتماعية والديمقراطية, الشمال به جنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق, وبه مناطق أخرى لها مطالب, وهناك ملايين الفقراء والمعدمين ، وهم يحتاجون إلى دولة جديدة, إن لم تتغير سياسات الخرطوم ستذهب دارفور وشرق السودان, ولذلك فإن مشروع السودان الجديد أصبح مطلوبا في دولتين بدلا من دولة واحدة.

 

وكيف ترى مستقبل جنوب السودان بعد الانفصال؟

-         بالتأكيد الجنوب سوف يواجه تحديات مثل كل البلدان في العالم, الجنوب يحتاج لبناء دولة مختلفة عن الشمال, ويجب أن ينجح الجنوب لأن نجاحه جزء من استقرار المنطقة, ويجب على الشمال مساعدته, والحل يكمن في السودان الجديد, لوجود التنوع, لذلك ليس هناك اعتراف ضمني, نقول أن الجنوب اختار خيارا  صعبا, ولكن لا يعني هذا مطالب وتكاليف كبيرة عليه.

-         قضايا عالقة

 

في تقديرك ما هي أهم القضايا العالقة بين الشمال والجنوب وماهي طرق حلها؟

-         انفصال الجنوب يطرح قضية كبرى, وهي هل الانفصال سيكون  مجرد ترتيبات سياسية أم وقائع لعلاقات ستظل باقية؟ فنحن نحتاج لحلول جذرية فهناك 9 ملايين من الرعاة الشماليين على الحزام الحدودي بين الشمال والجنوب, وهناك أطول حدود في أفريقيا, وتبلغ مساحتها 2500 كم, هناك أيضا  البترول, وأيضا دارفور وقضيتها سوف  تؤثر على الجنوب إذا ظلت بدون حل, هنالك قضايا استقرار الجنوب السياسي, وكذلك استقرار الشمال السياسي, والطريقة الوحيدة للحل, هي إيجاد علاقة إستراتيجية بين الشمال والجنوب على مبادئ أساسية, بأن يعتمد الجنوب فيما لا يمتلكه على الشمال والعكس, ويجب أن تكون الحدود آمنة, ويجب أن نأخذ في الاعتبار الفرق بين الحدود السياسية والحدود الشعبية, يجب أن نقدم حلا نموذجيا  لمشاكل الرعاة في كل أفريقيا, لدينا فرصة لتقديم نماذج للحل, ولذلك نحن نحتاج إلى حل قضايا ما بعد الاستفتاء حلا إستراتيجيا.

في تقديري أن البترول من الممكن أن يكون سببا لعلاقات جيدة بين الشمال والجنوب, وأدعو الأحزاب السياسية الشمالية بأن تواصل عملها بالجنوب, وكذلك الأحزاب السياسية الجنوبية في الشمال.

 

ماهي أهمية وجود الأحزاب الجنوبية في الشمال والأحزاب الشمالية في الجنوب  .. في رأيك ما الفائدة والهدف من ذلك؟

-         علاقتنا في الشمال وعلاقة الأحزاب الشمالية بالجنوب ستكون مثل علاقات الخضر في أوروبا تلتزم بقوانين بلدانها ولديها رؤى, يجب أن نخلق برامج مثل أحزاب الديمقراطيين, ولكن المؤتمر الوطني أتى من عباءة حسن البنا, وهو لا يستطيع فهم هذه الأفكار.

 

هل يعني ذلك أنكم ستكونون مرتبطين بالحركة الشعبية  في دولة الجنوب في التمويل والبرنامج والأهداف ، مع عملكم  في دولة الشمال؟

-         سنقيم أحزابا مستقلة تنظيميا وماليا, ومستقلة من ناحية اتخاذ القرار... فقط سوف تكون رؤيتنا مشتركة.

 

هل ترى في ارتباطك كحزب شمالي بالجنوب أهمية للشمال كدولة أم أهمية خاصة بك شخصيا  فقط؟

-         لن أذهب في مجاملة الجنوبيين, لأن هناك قضايا في جبال النوبة وشمال السودان, الجنوب لو انفصل سنبني حركة جديدة هي رؤية للسودان الجديد, فالشمال به مشاكل تحتاج إلى ضرورة النضال لتحقيق شمال جديد قائم على العدالة الاجتماعية, وعلى الديمقراطية, نؤمن بوحدة السودان, و من الممكن بعد إنشاء دولة الجنوب تتم الوحدة مرة أخرى مع الشمال, فتجربة الانفصال بها إيجابيات, وهي معرفة أهمية كل من الطرفين للآخر بعد الفراق.

-         عمل سري

 

هناك اتهامات بأن قطاع الشمال للحركة الشعبية الذي ترأسه أنت سوف يتوجه للعمل السري لصالح الحركة في الشمال. ماهو ردك على ذلك؟

-         هذا الحديث فبركة إعلامية ودس رخيص, تقوم به أجهزة معلومة تابعة للمؤتمر الوطني, وأؤكد لك أنني قبل وصولك بدقائق قد جددت عقد إيجار هذا المبنى ( مبنى قطاع الحركة الشعبية بالخرطوم) لمدة ستة أشهر قادمة, فالحركة الشعبية لن تلجأ للعمل السري, لأننا حركة حاكمة, لدينا حاكم منتخب, وحاكم في جنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق, ورؤساء لجان في البرلمان الحالي في شمال السودان, فهذا الحديث لا قيمة له, هو مجرد  محاولة للتشويش على الرأي العام, وخيارنا الأفضل هو العمل السلمي الديمقراطي الدستوري.

 

هل تعتقد أن المؤتمر الوطني سوف يقبل بحزب لك في الشمال؟

-         لن تستطيع أي قوة منعنا, وإن فعلت سنرى حلا لهذا الأمر, فلدينا اتفاق حول المشورة الشعبية في شمال السودان, وبروتوكولات حول الخرطوم, واستهداف الحركة الشعبية سيضر بالشمال, ولذلك يجب أن يتم تركنا لنعمل , وكذلك في الجنوب لا نحتاج لمنع أي حزب شمالي به, وعلى المؤتمر الوطني أن يترك هذا الأمر للجمهور, هو الذي يقرر مصيرنا, وأتعجب من الوطني وهو يتحدث كأنه مسجل الأحزاب أو القاضي, فهذه فوضى من الحاكم الذي يفرض كل سلطاته على الشعب.

 

متى ستعلن عن حزبك الجديد في الشمال؟

-         عمليا لدينا 3 وحدات ستكون الحركة الشعبية الجديدة وسوف يكون لنا مشاورات حول الإسم والذي لن  يكون  نهائيا, لدينا حركة شعبية قوية في الشمال, وفي جنوب كردفان, وجنوب النيل الأزرق وجبال النوبة, ولدينا مناصرين في 15 ولاية شمالية ليكونوا حركة جديدة, فقط يتركونا والشعب يقرر هل يريدونا أم لا؟ أقول أننا سوف نكون قوة حقيقية في الشمال, هذا جزء من برنامج لا نريد حرب بين الشمال والجنوب, فلنا صلات جيدة بالجنوب ونستطيع احتواء أي مشاكل في الفترة المقبلة بين الدولتين.

-         كونفيدرالية مزعجة

 

ما رأيك في مشروع الكونفيدرالية الذي يطرح هذه الأيام ليكون بين الدولتين بعد الانفصال؟

-         يجب أن نصل إلى إتحاد بين الدولتين, أو نصل إلى كونفيدرالية تضم دولا أخرى مع الشمال والجنوب, لأن هناك قضايا غير منظورة, وهناك تحدي كبير بين الشمال والجنوب وأفريقيا لأنهم على هامش النظام الدولي, لذلك هم يحتاجون إلى عمل مشترك. نتحدث عن تكتل أفريقي, ولابد من تعاون لتوحد الشمال والجنوب. أما عن الكونفيدرالية فمن ناحية الشكل العام سيقول الطرفان في المؤتمر الوطني والحركة الشعبية أنه مع هذا المشروع, ولكن المشروع المطروح حول هذا المعنى به تفاصيل مزعجة, سوف تتحول إلى قضايا سوف تحتاج إلى حل. على أية حال يمكن الوصول إلى إتفاق لو توفرت الإرادة السياسية.

 

ما هي توقعاتك لمستقبل مشكلة أبيي وما هو الطريق الأمثل لحلها في رأيك؟

-         يجب أن تكون أبيي عاملا لترسيخ العلاقات بين الشمال والجنوب, فالإتجاه الآخر هو الحرب,وأرى أن الحل في أبيي تأخر ولكنه ليس مستحيلا, مازالت هناك 6 أشهر يمكن الوصول إلى حل فيها, مصالح المسيرية مرتبطة بالجنوب, ومصالح الجنوب مرتبطة بالشمال, المهم هو كيفية الوصول إلى حل, نحن نحتاج إلي أناس يطفئون الحرائق لا أناس يشعلونها.

 

هناك أقاويل بأن تحالف المعارضة السودانية بالخارج يريد أن تكون رئيسه في المرحلة المقبلة بدلا من علي محمود حسانين هل توافق على هذا؟

-         لا نحدد مواقفنا إلا من خلال مؤسساتنا. علي محمود حسانين كل ما فعله لم نكن جزء منه, ونحترم رأيه فيما يراه مناسبا لنفسه, وسنقوم نحن أيضا بما نحدده لأنفسنا.

-         جوبا وتل أبيب

 

ماهو رأيك في العلاقات المستقبلية بين جوبا وتل أبيب؟

- المصلحة العربية تقتضي أولا إقامة علاقات جيدة بين الشمال والجنوب بدلا من الحديث عن هاجس إسرائيل وعلاقتها بالجنوب, وأؤكد أن الخرطوم والقاهرة أهم لجوبا من تل أبيب فالكل تعلم في القاهرة وعاش فيها من الجنوبيين ، و لم نسمع عن جنوبي درس بجامعة تل أبيب, فلا يجب أن تكون إسرائيل فزاعة للعرب في الجنوب, الشعب الجنوبي مصلحته مع الشمال أكثر من إسرائيل ،  وعلى العالم العربي ألا يرجع دولة الجنوب إلى إسرائيل, والأفضل هو المساهمة في تنمية الجنوب, والحديث عن انضمام الجنوب للجامعة العربية حديث جيد, ويجب أن نشجعه جميعا.


مقالات سابقة اخر الاخبار
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • اخر الاخبار
  • الشرطة تمنع احتجاجات بالسودان
  • منكريوس: على الطرفين في السودان بذل المزيد لتنفيذ اتفاقية السلام
  • المؤتمر الوطنى يعلن استمرار الحوار مع حزب الامة القومي
  • الاجتماع العام للجالية السودانية بلندن
  • شهود: سودانيات يطالبن بالافراج عن أبنائهن
  • الوطنى: مستعدون للحوار حول القضايا كافة بإستثناء الحكم بالشريعة
  • رصد دولى لتحركات هارون بطائرة حربية و المسيرية يواجهونة و يطالبون بحماية دولية
  • ثورة مصر تنتصر .. ومبارك يتنحي
  • جنوب السودان: اكثر من مائة قتيل في اشتباكات مع متمردين في جونغلي
  • تدفع نقدا أو حياتك في خطر : لاجئون بمصر يشكون هل هي لجان شعبية أم بلطجية
  • الرئيس مبارك يتنحى عن حكم مصر ويسلم السلطة للمجلس الاعلى للقوات المسلحة !!
  • المعارضة بالبحر الاحمر : جرائم تحاك ضد الوطن
  • الأردن يتطلع إلى إقامة علاقات بناءة مع دولة جنوب السودان
  • السودان: إطلاق سراح مريم المهدي بعد اعتقالها لساعات
  • الجيش السوداني الجنوبي يعلن عن مقتل 105 اشخاص في معاركه مع المتمردين
  • أخيرا عاد شروق بعد إيقاف ثلاثة شهور
  • هانئ رسلان يكشف في حوار جرئ ملابسات(ثورة الشباب)-2-2
  • مُزكره من اسر المعتقلين الى مدير جهاز الامن
  • مركز السودان لدراسات الهجرة ينظم ندوة مستقبل العلاقات السودانية الإفريقية
  • تخفيض مدة عقوبة السجن التي يقضيها القوصي الطباخ السابق لاسامة بن لادن بسجن جوانتانامو الى عامين فقط
  • ارتياح كبير في أوساط الجنوبيين بمصر لنتيجة الاستفتاء
  • مقتل 16 في اشتباكات بين ميليشيات متمردة وجيش جنوب السودان
  • هانئ رسلان يكشف في حوار جرئ ملابسات(ثورة الشباب)
  • قراصنة يختطفون ناقلة نفط أبحرت من ميناء بشائر
  • دعـوة لمـنـح البـشــيـر جـائـزة نـوبـل لـلســلام
  • البشير يدعو للإستفادة من الإنترنت في الرد على معارضي (فيس بوك)
  • الحركة الشعبية بجنوب كردفان تحتج علي تسجيل أطفال دون الـ (18)
  • الجنوبيون فى مصر سعداء بالنتيجة النهائية للاستفتاء ولا يستبعدون
  • التحديات الرئيسية في جنوب السودان بعد الانفصال
  • جوبا: اغتيال وزير التعاونيات في جنوب السودان
  • تحركات مريبة علي الحدود المصرية السودانية
  • ارقام اضافية من لاجئين سودانيين اوقفتهم السلطات العسكرية المصرية خلال يومين
  • حكومة القضارف تمنع ندوة سياسية لدواعي أمنية
  • اللاجئون السودانيون بمصر يدفعون ضريبة الاحداث بالاختفاء والتوقيف
  • إستطلاع مع المواطنين المصريين عن المشهد الراهن / رصد : نادية عثمان مختار
  • فى رده على خلافاتهم مع صندوق اعمار الشرق
  • حريق هائل في مجمع المنظمات بمعسكر اردمتا للنازحين .
  • رئيس تنزانيا الأسبق يدعو البشير وسلفاكير إلي الصمود أمام حل قضايا المرحلة الانتقالية
  • واشنطن تعترف بجنوب السودان وتشطب الشمال من لائحة الإرهاب
  • البشير يؤكد حسم تطبيق الشريعة الاسلامية في السودان بعد الانفصال الشؤون السياسية
  • 99 % يصوتون لصالح انفصال جنوب السودان والبشير يقبل به
  • إعــلان بالاحتفال بالمجموعة القصصيّة الجديدة للكاتب صـلاح الزين: "وضعيّة ترفو حَكايا لتـُروى"
  • البشير يقبل بنتيجة استفتاء جنوب السودان
  • نتيجة استفتاء جنوب السودان الموافقة على الاستقلال
  • الموقوفون لدى الشرطة العسكرية من اللاجئين السودانيين خلال الاحداث الجارية بالقاهرة
  • الديون وبراميل النفط... نذر الحرب المؤجلة!!
  • جهاز المغتربين ووزارة الصحة بولاية الجزيرة يقفان على سير مشروع طب الأسرة بالولاية
  • نشرة جهاز المغتربين الأولى لشهر فبراير 2011م
  • البشير يعد بالحرية للجميع في شمال السودان
  • جنوب السودان يبحث إقامة عاصمة جديدة