صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jan 18th, 2011 - 11:07:34


افرازات الحرب على ثقافة المناطق الثلاث بقلم دكتور/عبداللة ادم كافى
Jan 18, 2011, 11:06

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

بسم اللة الرحمن الرحيم

وبة نستعين

افرازات الحرب على ثقافة المناطق الثلاث

 

بقلم دكتور/عبداللة ادم كافى

قد تكون المناطق الثلاث معروفة للذين يتعاطون السياسة بمعناها العام اما الذين لا يعرفونها فانها (جنوب السودان،جبال النوبة،النيل الازرق) ومما لاشك فية ان الحرب التى دارت رحاها فى السودان خلال الحقبتين الماضيتين قد القت بظلالها على الثقافة السودانية عموما وثقافة المناطق الثلاث بصفة خاصة وبروز بعض الاصوات الثقافية التى تنادى بضرورة الاستفادة من الجو الصحى للسلام فى اعادة ترميم المجتمع ثقافيا وثقافة المناطق الثلاث على وجة الخصوص باعتبارها اكثر بقعة جغرافية تاثرت بالحرب و  ظلالها السالبة وضرورة  ان تكون

التنمية الثقافية موازية للتنمية الاقتصادية وان يكون الشأن الثقافى جزء من الاهتمام العام للجهاز التنفيذى.

مما لاشك فية ان ثقافة المناطق الثلاث جزء لا يتجزء من الثقافة السودانية فمن الطبيعى ان تتاثر الثقافة السودانية بغياب تلك الثقافة من الساحة السودانية الثقافية بسبب تلك الحرب وان البعد الثقافى لتلك المناطق كان خصمأ على الثقافة السودانية وخاصة اذا علمنا بان 70% من الثقافة السودانية واردة من تلك المناطق او بالاحرى كان لها الاثر الطيب فى اثراء الساحة السياسية و الاجتماعية و الثقافية السودانية وان المنتوج الثقافى لتلك المناطق قادر على جعل السودان مركزأ ثقافيا على مستوى افريقيا و العالم العربى بعد ان اصبحت الثقافة مدخلا لصناعة السياحة.

وحتى يتثنى لنا معرفة الاثار السالبة للحرب على ثقافة المناطق الثلاث لابد من دراسة مجموعة من العوامل و التى احسب ان لها الاثرفى الاندثار و التدهور الثقافى لتلك المناطق.

اولأ:عامل الحرب:

يعتبر من اكثر العوامل تاثيرا على الثقافة السودانية ككل وثقافة المناطق الثلاث على وجة الخصوص وقد وجد اغلب القاطنين لتلك المناطق بعد ان وضعت الحرب اوزارها وعودتهم لمناطقهم وجدوا بعض الاثار قد دمرت كليا وفقدانهم لمخزونهم الثقافى وبعض المناطق السياحية و الاثرية قد تعرضت للازالة و المحو الكلى وهذا فاتورة الحرب التى دفعها السودان  وتلك المناطق على وجة التحديد. علما ان الارتباط الثقافى لتلك المناطق لصيق ببيئتهم الرعوية و الزراعية و المجتمعية والتى تتسم ببعض العادات والتقاليد والتى تتميز بالخصوصية و التفرد بمعنى هناك ممارسات ثقافية مرتبطة بطبيعة تلك المناطق.

وعندما اشتدت الحرب فى تلك المنطقة الجغرافية ونزوح اهالى تلك المناطق شمالا حدث تدمير متعمد و غير متعمد لتلك الاثار المتنقلة منها والثابتة مما ادى الى اندثار ارث ثقافى كامل واغلب الموجودات  قديمة منذ الاذل ارتبط بعضها بحقب الاستعمار وبعض الاخر من مقتنيات العصر الحالى كل هذة الاشياء تمثل حضارة تلك المناطق.

بالرغم من المحاولات التى قام بها هؤلاء النازحين شمالا للمحافظة على الانتاج الثقافى لهم من عادات وتقاليد عن طريق ممارستها  الا ان ممارستها فى الشمال تختلف عنها فى القرية او الوطن الام والذى يتسم بالابداع وان النقل الثقافى من مكان لاخر قد يتاثر بالحركة عن طريق الحذف او الاضافة مما يودى الى بترثقافى كلى او جزئى ونجد ان الايقاع السريع للحياة فى الشمال  قلل من التناول الثقافى مما جعل الثقافة المنقولة عرضة للضياع و الانهيار لفقدان الجانب النفسى فى الممارسة.

ويعتقد بعض المهتمين بالشان الثقافى ان الاهتمام الثقافى فى الريف او القرية يكون اكثر من المدن لان الريف يتمتع بالدافعية والمعينات المعنوية للثقافة النابعة من الطبيعة وتوفر الجانب المعنوى للذين يتعاطون الثقافة كجزء مهم من حياتهم المجتمعية. و نجدان الذين يمارسون نشاط ثقافى معين يجيدونة اكثر من غيرهم اذا كانوا فى بيئتهم الاصلية لان المدلول الثقافى فى هذة الحالة يكون اكبر واعظم بخلاف الذين يمارسون النشاط الثقافى فى بيئة غير الاصل وليس ببعيد عن الاذهان رقصة الكمبلا والتى تعتبر من بنات افكار جبال النوبة الثقافية تلك الرقصة التى اضحت قومية واحدى ركائز ثقافة السلام.

ثانيا:العامل الدينى:

ان المفهوم الصحيح للدين هو التفقة فية بصورة شاملة لجميع النواحى و المعانى حتى يكون الانسان اكثر ادراكا وفهما فى التعامل مع كثيرمن العادات و التقاليد وياتى تاثير هذا العامل لاعتقاد كثير من المتدينين بان هناك بعض الممارسات الثقافية لا علاقة لة بالدين وعزوفهم عن التعاطى الثقافى مع هذة العادات و التقاليد باعتبارها ضرب من ضروب اللهو لا علاقة لها بالدين وينبغى لانسان تلك المناطق تركها واغلب هؤلاء قليين التفقة فى الدين وبدوا الترويج لها باعتبارها ثقافى غير اسلامية. وقد اتفق معهم فيما ذهبوا الية من راى باعتبار ان هناك بعض الممارسات الثقافية لاتمت للدين بصلة وان الدين برىء منها براء الذئب من دم يوسف ولكن ليس كل الثقافات لا تتفق مع المعايير الاسلامية بل هناك ببعض الممارسات الثقافية لا تسىء الى الاسلام وترتب على تلك الفتاوى ترك كثير من اهالى المناطق الثلاث لبعض عاداتهم وتقاليدهم والتى تعتبر من صميم الثقافة ونتج من  هذا الترك ايضا نوع من الذوبان الثقافى.

ثالثا:اللغة العربية:

لاشك ان اللغة العربية هى لغة القران وان   التداول بين سكان المناطق الثلاث للغة العربية  امر طبيعى بحكم ديانتهم الاسلامية وقد ادى النزوح شمالا بفعل الحرب ان تتاثراللغة المحلية باللغة العربية بحكم التعاطى اليومى للغة العربية باعتبارها لغة التعامل الرسمى والشعبى فى الشمال وينبع تاثير اللغة المحلية باللغة العربية من خلال ترك سكان المناطق الثلاث للغتهم المحلية  و التوجة نحواللغة العربية اكثر من اللغة الام والتى كانت قادرة على التواصل الثقافى اكثر من غيرها باعتبار ان هناك بعض الكلمات فى اللغات المحلية من الصعب ترجمتها الى العربية الا عن طريق ممارستها فى شكل نشاط ثقافى لانها اسهل وسيلة تعبير و اتصال يمكن ان تمتدللعالم الخارجى وتعرفهم بهذة الثقافة.

ان الاهتمام باللغة العربية على حساب اللغة المحلية من قبل سكان المناطق الثلاث ذات مدلول ثقافى بعيد المدى يترتب علية اندثار اللغة المحلية واضمحلالها وتصاب بالاحلال عن طريق الذوبان الثقافى خاصة اذا علمنا ان اللغة المحلية ذات مخزون ثقافى استراتيجى يصعب على اى شخص ان يتجاوزة .

رابعا:العامل السياسى:

ان العامل السياسى لايقل اهمية ان العوامل الاخرى باعتبار ان السياسة هى المحرك الاساسى لالة الحرب وان السياسة لعبت دورا فى ارثاء ثقافة الحرب بقدر ما كان لها الدور نفسة فى التقليل من ثقافة السلام ابان فترة الحرب والسياسة الخاطئة كانت معول هدم ثقافى اكثر من اداة تطوير لثقافة المجتمع لذلك نجد ان الاهتمام بثقافة الامن والطمانينة وهى الاعمدة التى تقوم عليها التنمية الثقافية قد قلت خلال الفترة السابقة بينما نال الكسب السياسى قصب السبق دون النظر لمردود هذا الكسب واثرة على بيئة المناطق الثلاث ثقافيا واصبح الاهتمام السياسى جل شان انسان تلك المنطقة.

خطوات البناء الثقافى:

1-ترسيخ مفهوم ثقافة السلام و الطمانينة فى المناطق الثلاثة بدلا من ثقافة الحرب والتى اضرت بالثقافة السودانية ككل واذا كانت التنمية تحتاج الى امن واستقرارفان الانتاج الثقافى بمكوناتة لا ينمو الا فى ظل الشعور بالامن والاستقرار ومتى ماتوفرت هذة العوامل فان السودان موعود بثورة ثقافية شاملة يكون احد اضلاعها ثقافة المناطق الثلاث.

2-على الاعلام ان يستثمر الجو الثقافى الصحى للسلام فى البحث وتسليط الضو على ثقافة تلك المناطق وابرازها اعلاميا عن طريق الزيارة الميدانية خاصة ان تلك المناطق تحتوى على ذخيرة ثقافية هائلة لم ترى النور بعد بفعل البعد الاعلامى ويقع هذا العبء على وزارة الشئون الاجتماعية و الثقافية الاتحادية و الولائية.

3-لابد ان تحظى اللغة المحلية بمزيد من الاهتمام اسوة بغيرها من اللغات الاخرى باعتبار ان اللغة هى ثقافة و وسيلة المرء فى التواصل مع العالم الاخر وحتمية المحافظة على اللغتين العربية و المحلية كما تفعل بعض القبائل فى شمال السودان كالمحس و الدناقلة والحلفاوين ونجد ان هؤلاء نادرا مايستخدمون اللغة العربية فى حياتهم الخاصة و اليومية لذلك نجد ان عنصر المحافظة على لغتهم المحلية كان حاضرا فى كل الاوقات.

4-اعادة ترميم مادمرتة الحرب خلال الفترة السابقة من اثار تاريخية ودور قديمة ذات علاقة بحضارة تلك المناطق.

5-ضرورة تسويق المخزون و الانتاج الثقافى لتلك المناطق اعلاميا خاصة هناك بعض المناطق فى جنوب السودان و جبال النوبة تمتاز بالجمال و السحر قادرة على الجذب السياحى بمعنى ان يكون الاهتمام بالشأن الثقافى و السياحى مدخلا لصناعة السياحة فى السودان.

5-يجب ادراك واستيعاب التنوع الثقافى فى تلك المناطق والتامين لها كما ورد فى اعلان المبادىء بنيروبى (مايو 2004) وحماية التراث الثقافى المتنوع واللغات المحلية(نصوص بروتكولات نيفاشا الخاصة بجبال النوبة والنيل الازرق


مقالات سابقة مقالات و تحليلات
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • مقالات و تحليلات
  • خواطـــر شاردات/كمال طيب الأسماء
  • قِفاز التحدي ما زال في أفريقياً من تونس إلى مصر... جاء دور.../عبد الجبار محمود دوسه
  • المُرتزقة الحقيقيون هُم النوبة أعضاء حزب المؤتمر الوطني !!/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ثم ماذا بعد هذا ؟ التغيير ام عود على بدء!/عبدالكريم ارباب محمد
  • ثوره الشباب العربى وابعادها الفكريه/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • يوم ذبح الثور الأسود!!/عدنان زاهر
  • التاريخ يعيد نفسه/جعفر حسن حمودة – صحفي - الرياض
  • العالم باتجاه الحكومة العالمية.. إسألوا "غوغل" أو وائل غنيم! /هاشم كرار
  • بِل راسك يا مشير/إبراهيم الخور
  • ما توقعناها منكم/ كمال الهِدي
  • والساقية لسة مدورة ..!!/زهير السراج
  • الانقاذ والصفرة بيضة /جبريل حسن احمد
  • جنة الشوك / ما بين (إرحل يا مبارك) و(رأس نميري مطلب شعبي)!! بقلم جمال علي حسن
  • انتصرت الثورة الشعبية بمصر فهل وعت الانظمة الاستبدادية بالمنطقة الدرس أم لازالت تتشبس بالشرعية الدستورية الزائفة ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • المجد لثوار انتفاضة مصر-فهل يتواصل المد الثوري علي امتداد النيل العريق ان كنا جديرون بالاحترام؟/م/ نزار حمدان المهدي
  • الدروس المصرية: الفاضل عباس محمد علي - أبو ظبي
  • السودان ...وطني الذي تمزق أشلاء/د.محمد الحافظ عود القنا
  • فقط لو يعلم شباب التغيير والجمهور السوداني هشاشة نظام المؤتمر الوطني وجبنهم ورعبهم . لانتفضوا اليوم قبل الغد./محمد علي طه الشايقي(ود الشايقي).
  • الفريق عصمت ...(اغرب الغرائب)/جمال السراج
  • الرسالة الثانية إلى كافة الحركات المسلحة بدارفور (التفاوض والاتفاق مع النظام السودانى باطل ) إسماعيل أحمد رحمة المحامى0097477842186
  • التحية خاصة لشعب تونسى ومصري الأشاوش/عبدالكريم موسى أبكر
  • في ذكري الاب فيليب عباس غبوش : زعيم ثورة المهمشين في السودان بقلم / ايليا أرومي كوكو
  • دور السي اي ايه في بقاء الانقاذ عشرون عاما (1__3) / بقلم نجم الدين جميل الله
  • اسكندرية بين عهدين كنت قد بدأتها منذ أعوام خلت واليوم أختمها للشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • عيــد الحـب Valentine Day / السيدة إبراهيم عبد العزيز عبد الحميد
  • اعادة النظر في ( حلايب ) نقطة الضعف في العلاقات السودانية المصرية ../ايليا أرومي كوكو
  • جاء دور الشعب السودانى لينزع حقوقه نزعا/حسن البدرى حسن/المحامى
  • سيد احمد الحسين وشريعة جد الحسين/بهاء جميل
  • يا أسفا...هل أسعد بانفصال الجنوب؟ كلا والله، بل أقول: يا أسفا./محمد أبوبكر الرحمنو
  • رسالة لسلفاكير.. أنقذنا من حرامية وبلطيجية لندن فى القاهرة ..هؤلاء خطر على الجنوب و(معاً لمحاربة الفساد ) .. بقلم روبرت دوكو
  • محمد المكي إبراهيم شخصياً/استفهامات: احمد المصطفى إبراهيم
  • اتّـــقِ الله يـــا عبد الله دينــق نـيـــال !!/الطيب مصطفى
  • شكرا شعب مصر.... فقد فهمنا الدرس/محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
  • مبروك سقوط مبارك!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي
  • عام الزحف...لكن إلي أين المنتهي/تيراب احمد تيراب
  • غريزة الدكتاتور /محمد جميل أحمد
  • يسـتاهـل/عبدالله علقم
  • المعلقة السودانية موديل الانفصال/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • اليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية/سيف الاقرع – لندن
  • الماسونية الجديده للطيب مصطفي / محمد مصطفي محمد
  • دكتاتور وسفط اخر والايام دول؟؟؟ بفلم :ابوالقاسم عباس ابراهيم
  • الشعب السوداني والمصالحة الوطنية/جعفر حمودة
  • المنتفعون من حرب دارفور إبراهيم الخور
  • 25 يناير، سقوط الجدار الثاني /د. حسن بشير محمد نور- الخرطوم
  • سياحة في عقل حسني مبارك بقلم/ بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • ... هـذا مـا قاله قـادة البـجا لقرايشـون :/د. ابومحــمد ابوامــنة
  • خاف الله ياعمرالبشير/ابراهيم محمد
  • هل يجوز الحديث عن "يهودية "دولة الشمال السوداني المفترضة بعد الإنفصال ؟/محجوب حسين: رئيس حركة التحرير و العدالة السودانية
  • الجيش المصري أي كلام/كمال الهِدي
  • لن تجد حكومة الإنقاذ فرصة أثمن من منبر الدوحة لإنهاء قضية دارفور . بقلم : يعقوب آدم سعدالنور