صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : عاطف عبد المجيد محمد English Page Last Updated: Jan 12th, 2011 - 22:21:57


الغرب وعلى رأسهم أمريكا وبمعاونة قادة دول شمال أفريقيا وجنوب الصحراء يتكفلون بالقضاء على تنظيمات الاسلام السياسى بالمنطقة/عاطف عبد المجيد محمد
Jan 10, 2011, 03:09

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

الغرب وعلى رأسهم أمريكا وبمعاونة قادة دول شمال أفريقيا وجنوب الصحراء يتكفلون بالقضاء على تنظيمات الاسلام السياسى بالمنطقة

 

رغم أدرك أيمان الشعوب بأن الغرب وعلى رأسهم الولايات المتحدة الامريكية تمثل قوة أمبريالية و أصحاب أرث أستعمارى بغيض بالنسبة لشعوب أفريقيا , من نهب لثرواتهم ودعم للانظمة الدكتاتورية المشودة بالقارة السمراء , الا أنها باتت تدرك تماما أن أنتشار تنظيمات الاسلام السياسى والمتطرف بات يشكل خطرا حقيقيا يهدد بتمزيق نسيجها الاجتماعى وينزر بأتساع دائرة العنف وعدم الاستقرار , مستغلا تدهور الاوضاع الاقتصادية وأنسداد الافق السياسى على ضوء أنظمة دكتاتورية تعمل على قمع شعوبها وأهدار ثرواتها , فوجدت هذه الشعوب نفسها شاءت أم أبت تواجه هذه التحديات فى ظل أوضاع دولية وأقليمية بالغة التعقيد , من أزمات مالية وأقتصادية وغذائية وتغير مناخ ينزر بعواقب وخيمة وهى التى تعانى أصلا من التخلف والامية ويعيش معظم سكانها دون خط الفقر , وأنتشار الاوبئة والامراض المستوطنة , والبطالة , وحجم مديونيات غير مسبوقة , وأحتكار قلة بالصرف فى مواردها الشحيحة أصلا , وهجرة علمائها ومثقفيها وهو أعظم رأسمال مال تمتلكه أى دولة , وحروب وصراع قبلى يزعزع أسقرارها ونزوح لسكانها بالملايين تاركيين مواطن أستقرارهم الاصليية . كل ذلك جعل هذه الشعوب وهى ترى على شاشات الفضائيات المجتمعات الغربية وهى تنعم بحرية التعبير والضمان الاجتماعى والعيش الرغد , أن تتوق أن ينعم الله عليها بما يعينها للحصول ولو على النزر القليل من ما يتمتع به سكان الغرب .

 

وفى قبالة ذلك , ورغم أن الدول الاسلامية ليست أستثناءا من ما أسلفنا , الا أن شعوبها قد فقدت البوصلة تماما , فالعالم الغربى عالم علمانى فى المقام الاول , فالدين والكنيسة فيه لايعدو عن كونه أرث ورثوه ويتشبسون به من وقت لاخر لمقتضيات حماية مصالحهم , أكثر منه منهاج حياة , وهو مايعكسه جليا وضع الفاتيكان والصراع فى ايرلندا , والتناقض بين الكنيسة الشرقية والفاتيكان وأشكال عدة , ولذلك لجأ الغرب لتشكيل أدبيات يرتكز عليها ليقدمها كنموزج حضارى للعالم يكون أكثر قبولا , وفى نفس الوقت يحافظ على تأمين حماية كيانه الامبريالى الرأسمالى , فأهتدى ومنذ أربعينيات القرن الماضى لتوليفة الديمقراطية وحقوق الانسان وصياغة منظومة الامم المتحدة للهيمنة على العالم , وقد نجح فى طرحه , وحينما أصبح الطرح الاستعمارى لايتوافق تلك الاطروحات , كانت توليفة الاستقلال السياسى المزعوم للدول المستضعفة ومن بينها الدول الاسلامية , مع ضمان استمرار الهيمنة الاقتصادية عليها والاستفادة من مكونات مجتمعاتها القبلية , والتناقضات المتعددة التى زكرناها اّنفا , لتجد هذه الشعوب نفسها تدور فى دائرة جهنمية مغلقة . وحيال كل ذلك وجدت المجتمعات الاسلامية على مفترق طرق , فحتى يومنا هذا لايوجد نموزج واحد على مستوى العالم يدعى أنه نموزج للدولة المسلمة , ولا حتى منظمة المؤتمر الاسلامى لم تقدم لمجتمعاتها وصفا دقيقا لشكل حكم الدولة المسلمة وفق أصول الشريعة الاسلامية , من حيث كيفية أختيار رئيس الدولة أو أمير المؤمنين بتلك الدولة , هل من خلال منهج الشورى والذى يختلف جوهريا مع ماتسمى الديمقراطية , فالشورى تلزم بتوفر أشترطات معينة لمن يجرى مشاورتهم وليس الاميين والبسطاء من المجتمع , وهو مايؤخذ على الديمقراطية , أذ لايستقيم مثلا أن يجيز أمى ميزانية الدولة بكافة ابعادها السياسية والاقتصادية وابعادها الاستلراتيجية وأسقاطاتها الاجتماعية , وهو مايجعل انتهاج الديمقراطية بمجتمعات متخلفة نوع من النفاق السياسى والدجل على الشعوب . وقس على ذلك القضايا القانونية , والمعاملات المالية من مقابلة الذكاة والضرائب وادارة المال العام بالدولة وفلسفة ادارة أموال المصارف ومعملاتها , وأسقاطات كل ذلك على قضايا الاحوال الشخصية . كل ذلك وفى غيبة الطرح المتكامل للدولة المسلمة رغم بعض الاجتهادات من هنا وهناك , الا أنه حتى يومنا هذا لايتجرأ نظام حكم أسلامى واحد أو تنظيم أسلامى أيا كان مسماه المجاهرة بالدعوة لمؤتمر ليناقش هذه القضية الحيوية جدا لتوفير البوصلة للامة الاسلامية , فالجميع يعمل وبنسي متفاوتة لمايمكن أن نطلق عليه توليف , موائمة بين الاصالة والمعاصرة فى بعض الجوانب الثانوية ويتجنب القضايا الجوهرية , وفى ظل هذه الغربة بالمجتمعات الاسلامية نشأت حركات الاسلام السياسى ليجد بيئة مواتية فى غياب أى أطروحات علمية ومؤسسية وعصرية تستمد أركانها الاساسية ومن أصول شرعنا الحنيف , وفى ظل عجزه هو الاخر لقديم ذلك النموزج أنتهج وسائل الغلو والعنف فى محاولة لبلوغ السلطة دونما أن يعد طرحا لشكل كيف يحكم تلك الدولة وفق الاصول الشرعية , فوجدت تلكم التنظيمات  مقاومة شرسة من المسلمين أنفسهم أكثر من القوى الخارجية , وهو ماترجمته أحداث الحادى عشر من سبتمر والمرحلة التى تلتها والحرب التى أطلق عليها الحرب على الارهاب , حيث وجدت القوى الغربية الفرصة مواتية فأنقضت على كافة تلك التنظيمات وتمعاونة قوية من الدول الانظمة الاسلامية الرسمية سواء جهرا , مثل دول الشمال الافريقى وباكستان وسرا وعلى أستحياء من الاكثرية , ويبدو على ضوء الاستراتيجية القائمة أن الدور قد جاء لمواجهة هذه التنظيمات بالقارة السمراء , وخاصة دول شمال أفريقيا وجنوب الصحراء , حيث يجرى جهارا نهارا التحركات العسكرية والامنية على كافة الصعد بالمنطقة , وأسسن أمريكا الافريكوم وهو المعنى مباشرة بمواجهة الارهاب الاسلامى المتطرف , ومقره مؤقتا ببرلين فى أحدى القواعد العسكرية الامريكية , والذى تم تأسيسه قبل أكثر من عام , وما يجرى ممايبدو أنه تداعيات ارنفاع اسعار وازمة مالية بالشمال الافريقى الا سيناريو أبتدعته هذه الانظمة توطئة لتوفير الغطاء للعمليات العسكرية والامنية والاستخباراتية لجتثاث حركات الاسلام السياسى , وبمشاركة فاعلة من هذه الانظمة , وسانحة للقضاء على مختلف قوى المعارضة بها غير الاسلامية ايضا , أى فى أستراتيجية تكامل المصالح , والمتتبع لردود أفعال الدول الغربية لما يجرى بالشمال الافريقى , يقف على حجم الزيف للدعوى الباطلة من تأمين الديمقراطية وخقوق الانسان , فجاءت ردود فعلها على أستحياء , فهل تعى تنظيمات الاسلام السياسى بالمنطقة كل هذه الابعاد , وأعدت العدة لمواجهة مايجرى الاعداد له , وتدرك أن مخرجها الوحيد أنتهاج سياسة ومنهج تكاملى مع مختلف القوى الوطنية قبل فوات الاوان , وتتحول لزاكرة التاريخ .

 

 

والله من وراء القصد

 

 

عاطف عبد المجيد محمد

عضو النظمة الدولية لشبكة المعلومات والعمل لاولوية حق الغذاء-هايدلبرج –المانيا

عضو الجمعية الدولية لعلوم البساتين – بروكسل – بلجيكا

الخرطوم بحرى – السودان

تلفون :00249912956441

بريد الكترونى :


مقالات سابقة بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
  • انتصرت الثورة الشعبية بمصر فهل وعت الانظمة الاستبدادية بالمنطقة الدرس أم لازالت تتشبس بالشرعية الدستورية الزائفة ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • النظام المصرى يقذف بكرة الانقلاب العسكرى بعد افلاس جعبة تكتيكاته فى مواجهة الثورة الشعبية بقيادة شباب الخريجيين/عاطف عبد المجيد محمد
  • لماذا تحرك المجتمع الدولى اليوم للحديث عن الامن والسلم بعد اندلاع ثورة الشباب العربى ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • أمتحان الثورة الشبابية الاحزاب بالساحة العربية والسقوط فى الشعبية/عاطف عبد المجيد محمد
  • الانظمة الاستبدادية بالمنطقة العربية ومكامن قوتها , ووسائل تقويضها /عاطف عبد المجيد محمد
  • ماهى حقيقة ولاء الجيش المصرى للثورة ؟وماهى مواقف القادة العرب ومعارضهم الخواء؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • راهن مبارك بدفتر انجازاته لدعم استراتيجية القوى الامبريالية فهل شفعت ليردوا له الجميل فى قبالة الرهان بمصالحهم ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • أعلان الحرب يسبق القمة العربية فى ظل تواطىء أقليمى كبير/عاطف عبد المجيد محمد
  • الصادق المهدى :التراضى الوطنى (2) يعنى الانتحار السياسى لحزب الامة القومى/عاطف عبد المجيد محمد
  • التناسب العكسى بين سقف مطالب المعارضة والحكومة مع بدء العد التنازلى لتاريخ 9/يوليو /2011/عاطف عبد المجيد محمد
  • قمة البوعزيزى للتنمية الاقتصادية تنعقد اليوم بشرم الشيخ بين ثورة البطالة والفقراء وأنتهاكات حقوق الانسان وسياسات الهيمنة/عاطف عبد المجيد محمد
  • الحكام العرب يتداعون بالاربعاء لحماية عروشهم التى بدأت تنهار أمام توسونامى ثورة البطالة والفقر والجوع وأنتهاكات حقوق الانسان/عاطف عبد المجيد محمد
  • صدق الشابى : أذا الشعب يوما اراد الحياة فلابد أن يستجيب القدر/عاطف عبد المجيد محمد
  • أستباقا لرياح الشمال الافريقى وزير المالية يدشن برنامجا طموحا لتمويل مشاريع الشباب والخريجيين /عاطف عبد المجيد محمد
  • أستباقا لرياح الشمال الافريقى وزير المالية يدشن برنامجا طموحا لتمويل مشاريع الشباب والخريجيين /عاطف عبد المجيد محمد
  • هل توصلت أمريكا أخيرا الى حتمية تغيير أنظمة الحكم العربية وأرساء قواعد الشرق الاوسط الكبير بأستبدالها بأوجه أكثر قبولا؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • هل فقد الاستاذ / عبدالرحيم حمدى عراّب أقتصاد الانقاذ البوصلة ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • الغرب وعلى رأسهم أمريكا وبمعاونة قادة دول شمال أفريقيا وجنوب الصحراء يتكفلون بالقضاء على تنظيمات الاسلام السياسى بالمنطقة/عاطف عبد المجيد محمد
  • جون كيرى يستهل اتفاقية نيفاشا (2) , فهل وفد الحكومة مستعدا لفصل الجزء التالى من البلاد ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • بين دعوة أئمة مساجد السلطان للتفشف ونهج المصطفى (ص) والخلفاء الراشدين ومتطلبات مواجهة التحديات المالية/عاطف عبد المجيد محمد
  • المعارضة تتوعد بالاطاحة والمؤتمر الوطنى بالتحدى , ومحمد أحمد من يملك القول الفصل/عاطف عبد المجيد محمد
  • أكبر مؤسسة أستثمارية تنموية على المستوى الدولى بالدول النامية تذلذل أركان الهيمنة الاقتصادية الدولية ومؤساساتها المشبوهة/عاطف عبد المجيد محمد
  • هل ستخضع حصة بترول شمال السودان بعد 9 يناير لسيناريو العراق (النفط مقابل الغذاء)/عاطف عبد المجيد محمد