صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jan 12th, 2011 - 22:21:57


هوية السودان و ازمة النخبة الشمالية الحاكمة بقلم : مبارك محمد (حتة)
Jan 10, 2011, 02:22

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

هوية السودان و ازمة النخبة الشمالية الحاكمة

 

بقلم : مبارك محمد (حتة)

 

     حدث ما كان متوتعا من النخبة الحاكمة في السودان الشمالي نتيجة افعالهم على اخوتهم من الجنوب ، اما نحكموكم و نحن اسياد البلد ، او في ستين داهية بالانفصال لانكم لا تشبهونا اصلا ، بشهادة خال الجلابة مصطفى ، و قد ياتي غرب و شرق السودان و كل من لا يشبهكم بالانفصال جزء جزء ، حتى تقعدوا و تنحصروا في النهاية في بيتكم براكم !!!! ماهذه العقلية التي يفكر بها ناس اللا انقاذ و خاصة صقور المؤتمر الوطني ؟!؟!؟! قال ما بشبهونا قال !!!!!!!

    فعقلية النخبة الحاكمة في السودان الشمالي لا ترى الا ما هو مناسب في عقليته المريضة ، ضاربا بالاخرين عرض الحائط و يروهم حفنة سذجة بليدين يجرون ورائهم انما حلوا كالشيخ و مريديه او الدراويش ، و لا يلتفتون الى الاخرين الا عندما يحدث امر جلل ، فيتذكر الاخوة و الدين و الوطنية و السلام ، و يشحدهم شحدة بالالتفاف حولهم ، و عليكم الله ياجماعة ما تخلونا برانا و المركب كان انقد حنغرق كلنا ، و الامثلة كثيرة و مثال على ذلك في تقسيم الكعكة في نيفاشا جرى اللا انقاذيون وحدهم و الفوز باكبر عدد من كراسى السلطة ، العكس عند الهجوم على امدرمان و موقف اوكامبو فروا الى جميع السودانين كالفئران المذعورة ، وبان هذا وطنكم و الوطن يسع للجميع ووو........

      فمنذ استقلال السودان نعلم ان الجنوبيون طالبوا بحكم ذاتي و اعتبروه ارتداد في سودانيتهم و كفر واجب الجهاد  ، و رفض العقلية الشمالية الحاكمة هذا المطلب الغريب ، و كيف ديل دايرين يطلعوا من طوعنا ؟؟؟؟ ، استخفافا بالجنوبين ام ازدراء ام تحقيرا بهم ام انهم لا يستحقون ان يكونوا اناسا لهم قرار مستقل و حرية في ارضهم – نتذكر في التاريخ كم عانى الكثير من تجار الرقيق في السودان عندما تم القاء تجارة الرقيق  عالميا . و هذا الموقف ينطبق حاليا في النخبة الحاكمة في السودان الشمالي ناسيا او متناسي بان اوضاع العالم قد تغيرت و ان برنامج حكر و قبض الشعوب (بتابع لي تابع لي و ما عندك اي فكاك او مخرج) انتهى – و عندما جاء اللاانقاذيون اللااسلاميون و الاسلام برئ من كل افكارهم و افعالهم باسم الدين و حب الرسول (ص) ، اعلن بان الجنوب كافرة واجبة الجهاد ، فاذا كانت حرب الجنوب جهاد ديني كان اولى بان يعلن الجهاد منذ البداية في الخمسينات ، او ما كانت ان تنتهي هذه الحرب بهذه الطريقة الترايجيدية عند الانقاذين ، و فاتحين الذراعين و بالاحضان مع دموع التماسيح !!!!! هل هي خبث ام الحرب خدعة و دهاء ؟؟

       النخبة الحاكمة في السودان الشمالي قادوا البلاد الى حروباتهم ضد ابناء السودان  ليحققوا ما في عقولهم المريضة الموهومة باسم اولاد عدنان و العروبة ، و لدي سؤال ينخر نافوخي باستمرار . هل تم ضم السودان الى الجامعة العربية بمشورة كل اهل السودان ؟؟؟ و ما الفائد في استمرارنا بالارتباط بالعروبة و جامعتهم التي لا تسمن و لا تغني من جوع اذا كنا اصلا نحكي عربي كما يقولون لنا ، و التي يختلفون فيما بينهم قبل انعقاد اي جلسة عربية عادية كانت ام طارئة !!!!

          ان السودان ليست عربية 100% بلسان النخبة الحاكمة و التي تقر بان السودان متعدد الاعراق و الاثنيات ، و هل يا ايها النخبة الحاكمة من اللازم ان تقحمونا في افكاركم الوهمية و التي انتم تعلمون اصلا ان السودان ليست عربية ، و ان العرب دخلوا الى السودان دخول نازح او لاجئ بحثا عن الكلأ لماشيتهم او هروبا من دفع الزكاة ، و ان السودان ليست ارضهم بالميلاد ، اما اذا كنتم نيليون اصلا ...... فانتم نوبة من بعاخي و شبكة وترهاقا كابر من كابر - ارجو عدم دفن الرؤوس في الرمال – و اذا كانت السودان عربية كما في فكر صاحب - عقلية الجنوبين لا يشبهونا - و من شاكلهم ، ماذا عن البقية الاخرين ف الشمال فوق و الشرق هناك الا يشبهونكم ؟؟؟؟؟ هم ليسوا بعرب بعد ان انفصل الجنوب ؟؟؟؟؟

   صحيح ان دولة السودان ليست عربية 100% ، و لا حتى هي مقبولة 100% في المحافل العربية و المواقف شواهد ، كم مرة مثل السيد دينق الور السودان في الاجنماعات العربية ؟؟؟؟ و كم مرات مثل السيد مصطفى عثمان ؟؟؟ .

      واقعيا نقرأ و نكتب بالعربية و لغة الشارع العام هي العربية و عربي جوبا في الجنوب من فرضها ؟؟؟؟ ، و لكن حسب قراتي ان النسبة الغير عربية في السودان الشمالي اكبر بكثير و ان كانت لغة التخاطب هي العربية و هذا ليس مبرر على انهم عرب او بكرة سيصبحون عرب !!!!!

   و السؤال المطروح لماذا لا نكونوا سودانين في اول الاول و ترك هم الجري وراء العروبة و التي نتصدى لها اكثر من العرب انفسهم ؟؟؟ و لماذا هذا الركض المارثوني ؟؟ و هل من وراءه مصلحة ؟؟ فاذا كان لسبب ديني فانتم ايها النخبة ابعد من تكونوا بعدا من الدين بفعل جرائمكم بحق اهل دارفور و النيل الازرق و جنوب كردفان ووو ، فاندونسيا مثلا و باكستان و ايران و غيرها من البلاد الاسلامية ذات الاقتصاد القوى متمسكة بدينها ووطنيتها و ليس لها هموم بمسالة الانتماء للعروبة و كذلك تركيا و نيجيريا و تشاد فلماذا انتم في السودان كل هذا الجري ؟؟؟ و هل من الشرف ان يكون كل سكان السودان عرب او نكون دولة عربية و يبجلنا الاخرون ؟؟؟ و لا حتى كل الدول العربية عربية 100% العراق مثلا اصبح للاكراد موضعهم الخاص من العروبة ، و لا كل الدول العربية كلها مسلمة 100% كلبنان و فلسطين و مصر مثلا .

      فاذا كانت المسالة مسالة دين فليست كل العرب على دين واحد ، و اذا كانت مسالة اثنية  فكل الدول العربية ليست ذات اثنية واحدة ، و انظر الى دول شمال افريقيا لديها اثنيات متعددة و معترفة بها فلماذا هذا الاجحاف من بشير المؤتمر اللاوطني و ذمرته سحق الاخرين المهمشين في اطراف و اواسط السودان و عدم الاعتراف بلغاتهم الام عدا العربية ، و الخالق البارئ يقول في كتابه المكنون و الذي لا ياتيه الباطل من بين يديه و لا من خلفه (ان في اختلاف الوانكم و السنتكم لايات لقوم يتفكرون) ، الم تقرأ و تمر و تؤمن بهذه الايات ، يا الداير تطبق شرع الله في خلقه ؟؟ و لا ديل ما خلق الله و لا ما معنى اللون و اللسان المذكور في كتاب الله ؟؟؟ نحن العجم عرفناه انت البتكورك بالعربي و تنادي بالعروبة ما عرفتها ؟؟؟؟؟؟؟؟ عجب عجب عجب عجب عجب عجب ياعرب !!!!!!!!.

       و العجب العجيب عندنا في السودان فالذين يتهمون الاخرين بالعنصرية في اي محاولة انقلابية و بمناسبة و بدون مناسبة و ينادون بالعروبة ، هم اكثر الناس عنصرية وخوفا من ان تؤول مقاليد الحكم الى اصحابه اهل الهامش ابناء ارض السودان الحقيقيين ذات الحضارات المعروفة من قبل دخول عبدالله بن ابي السرح و عبد الله جماع و الاتراك مع المصريين مرورا بالانجليز ، فهؤلاء الذين لهم لغة ام و حضارة غير العربية تتعتز بها و ضاربة في التاريخ اقدم من دخول العرب الى السودان (و الما عندو قديم ما عندو جديد) .

      فمثلا جنوب النيل الازرق كانت مملكة الفونج و مازال ابناء الفونج يتحدثون و يعتزون بماضيهم و متمسكون باسلامهم و ارضهم ، و كذلك ممالك النوبة في شمال السودان فهي افريقية النبع دون نزاع من الشلال الثالث الى حلفا مسلمين و مازالوا يعتزون بنوبيتهم ، و ان تنكر جزء منهم باصله في مثلث حمدي الذي اعترف انه من صعيد اصلا – يعني فرعوني – و في دارفور لن اقول شئ لان قارئ هذه الاسطر يعلم اكثربحضارة مملكة الفور من كاتب هذه الاسطر.

       فاذا كانت بالسودان اكثر من 150 لسان او لغة او زطانة كما يسميها الذين يزدرون بلغة الاخرين - غير العربية لغة الاتصال العام و المعاملات و الدين - فهذا لا يلزم على ان يكونوا عرب او تكوين دولة عربية على ارضهم ، كما في عقلية صفوة المؤتمر اللاوطني ، فاذا كان البشير و مصطفى الطيب و من شاكلهم لا يتحدثون غير العربية لغة ام في منازلهم – و انا اجزم بان لهم لغة ام اضاعوها باستكبارهم على غيرهم – و هم سكان النيل منذ القدم - زارعي الجروف - نوبة او نوباطيا وافارقة ، و اذا لم يكونوا كذلك فمن اين اتووووووووا ؟؟؟؟  او قد تنازلوا عن لغتهم الاصلية طوعا من اجل سواد الانتماء للعروبة فهل يعني هذا ان يتنازل كل اهل السودان الاخرين عن لغانهم او رطاناتهم طوعا او كرها ؟!؟!؟!؟!؟

      فاذا كانت المسالة مسالة دين فالدين لا يلزم ان يغير الفرد اثنيته او لغته او لونه بعد اسلامه ، او شرف الانتماء للعربية بعد الاسلام ، و المعلوم ان الاسلام لم يشرط بعد النطق بالشهادتين تغيير الاثنية حتى يقبل منك ، فالشريعة التى تريد ان تحكم بها هل تعلم انه يوجب جلد شارب الخمر و قطع يد السارق و القصاص من القاتل ، فان لم ينطبق عليكم شرب الخمر فيكم انتم ، فالحد الثاني و الثالث ينطبق عليكم - 100% تماما - فانتم سرقتم السلطة من اصحابها في 1989 فهل تقطع ايديكم ؟؟؟؟؟؟ و ارجلكم من خلاف ؟؟؟؟؟؟؟ و قتلتم ضباط 28 رمضان ، و قتل و حرق في جبال النوبة و النيل الاورق و كجبار و الانقسنا ووو..... و لا الـ 10,000 في دارفور و لا ...........

الاخت )نادية عثمان مختار  ( لك التحية على مفاهيمك  يا المدغمسون سلااااااااااااااام


مقالات سابقة مقالات و تحليلات
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • مقالات و تحليلات
  • خواطـــر شاردات/كمال طيب الأسماء
  • قِفاز التحدي ما زال في أفريقياً من تونس إلى مصر... جاء دور.../عبد الجبار محمود دوسه
  • المُرتزقة الحقيقيون هُم النوبة أعضاء حزب المؤتمر الوطني !!/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ثم ماذا بعد هذا ؟ التغيير ام عود على بدء!/عبدالكريم ارباب محمد
  • ثوره الشباب العربى وابعادها الفكريه/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • يوم ذبح الثور الأسود!!/عدنان زاهر
  • التاريخ يعيد نفسه/جعفر حسن حمودة – صحفي - الرياض
  • العالم باتجاه الحكومة العالمية.. إسألوا "غوغل" أو وائل غنيم! /هاشم كرار
  • بِل راسك يا مشير/إبراهيم الخور
  • ما توقعناها منكم/ كمال الهِدي
  • والساقية لسة مدورة ..!!/زهير السراج
  • الانقاذ والصفرة بيضة /جبريل حسن احمد
  • جنة الشوك / ما بين (إرحل يا مبارك) و(رأس نميري مطلب شعبي)!! بقلم جمال علي حسن
  • انتصرت الثورة الشعبية بمصر فهل وعت الانظمة الاستبدادية بالمنطقة الدرس أم لازالت تتشبس بالشرعية الدستورية الزائفة ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • المجد لثوار انتفاضة مصر-فهل يتواصل المد الثوري علي امتداد النيل العريق ان كنا جديرون بالاحترام؟/م/ نزار حمدان المهدي
  • الدروس المصرية: الفاضل عباس محمد علي - أبو ظبي
  • السودان ...وطني الذي تمزق أشلاء/د.محمد الحافظ عود القنا
  • فقط لو يعلم شباب التغيير والجمهور السوداني هشاشة نظام المؤتمر الوطني وجبنهم ورعبهم . لانتفضوا اليوم قبل الغد./محمد علي طه الشايقي(ود الشايقي).
  • الفريق عصمت ...(اغرب الغرائب)/جمال السراج
  • الرسالة الثانية إلى كافة الحركات المسلحة بدارفور (التفاوض والاتفاق مع النظام السودانى باطل ) إسماعيل أحمد رحمة المحامى0097477842186
  • التحية خاصة لشعب تونسى ومصري الأشاوش/عبدالكريم موسى أبكر
  • في ذكري الاب فيليب عباس غبوش : زعيم ثورة المهمشين في السودان بقلم / ايليا أرومي كوكو
  • دور السي اي ايه في بقاء الانقاذ عشرون عاما (1__3) / بقلم نجم الدين جميل الله
  • اسكندرية بين عهدين كنت قد بدأتها منذ أعوام خلت واليوم أختمها للشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • عيــد الحـب Valentine Day / السيدة إبراهيم عبد العزيز عبد الحميد
  • اعادة النظر في ( حلايب ) نقطة الضعف في العلاقات السودانية المصرية ../ايليا أرومي كوكو
  • جاء دور الشعب السودانى لينزع حقوقه نزعا/حسن البدرى حسن/المحامى
  • سيد احمد الحسين وشريعة جد الحسين/بهاء جميل
  • يا أسفا...هل أسعد بانفصال الجنوب؟ كلا والله، بل أقول: يا أسفا./محمد أبوبكر الرحمنو
  • رسالة لسلفاكير.. أنقذنا من حرامية وبلطيجية لندن فى القاهرة ..هؤلاء خطر على الجنوب و(معاً لمحاربة الفساد ) .. بقلم روبرت دوكو
  • محمد المكي إبراهيم شخصياً/استفهامات: احمد المصطفى إبراهيم
  • اتّـــقِ الله يـــا عبد الله دينــق نـيـــال !!/الطيب مصطفى
  • شكرا شعب مصر.... فقد فهمنا الدرس/محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
  • مبروك سقوط مبارك!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي
  • عام الزحف...لكن إلي أين المنتهي/تيراب احمد تيراب
  • غريزة الدكتاتور /محمد جميل أحمد
  • يسـتاهـل/عبدالله علقم
  • المعلقة السودانية موديل الانفصال/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • اليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية/سيف الاقرع – لندن
  • الماسونية الجديده للطيب مصطفي / محمد مصطفي محمد
  • دكتاتور وسفط اخر والايام دول؟؟؟ بفلم :ابوالقاسم عباس ابراهيم
  • الشعب السوداني والمصالحة الوطنية/جعفر حمودة
  • المنتفعون من حرب دارفور إبراهيم الخور
  • 25 يناير، سقوط الجدار الثاني /د. حسن بشير محمد نور- الخرطوم
  • سياحة في عقل حسني مبارك بقلم/ بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • ... هـذا مـا قاله قـادة البـجا لقرايشـون :/د. ابومحــمد ابوامــنة
  • خاف الله ياعمرالبشير/ابراهيم محمد
  • هل يجوز الحديث عن "يهودية "دولة الشمال السوداني المفترضة بعد الإنفصال ؟/محجوب حسين: رئيس حركة التحرير و العدالة السودانية
  • الجيش المصري أي كلام/كمال الهِدي
  • لن تجد حكومة الإنقاذ فرصة أثمن من منبر الدوحة لإنهاء قضية دارفور . بقلم : يعقوب آدم سعدالنور