صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jan 12th, 2011 - 22:21:57


الإدارة العامة فى السودان : ما بين الواقع والطموح نبراساً للتنمية ورقة بحثية /د. حسن صالح محمد على أمين مكتبة مصعب بن عمير
Jan 7, 2011, 09:26

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

الإدارة العامة فى السودان : ما بين الواقع والطموح نبراساً للتنمية

                                  ورقة بحثية

د. حسن صالح محمد على            أمين مكتبة مصعب بن عمير

 مستخلص الدراسة

إختار الباحث هذا الموضوع (الإدارة العامة فى السودان : ما بين الواقع والطموح نبراساً للتنمية ، لأن الوظيفة العامة فى أى بلد هى مناط التحول الاستراتيجى  فى التنمية وتطوير القدرات البشرية وهدفت الدراسة للتعريف على مطلوبات العمل الاداري وبيان وظائف العملية الادارية وكذلك مبادئ وأسس العملية الادارية علاوة على معرفة التطور التاريخى للإدارة فى السودان ومن ثم الوقوف على بعض مشاكل الادارة فى السودان

إستخدم الباحث المنهج الوصفى والوصف الظاهرى ، كما استخدم المنهج التاريخى للوقوف للإدارة فى السودان ومن ثم الوقوف على بعض مشاكل الادارة فى السودان .

إستخدم الباحث المنهج الوصفى والوصف الظاهرى كما إستخدم المنهج التاريخى للوقوف على الحقائق التاريخية وتحليلها ونقدها واستخدم الباحث تحليل المضمون والملاحظة والتقارير والانترنت والمراجع كادوات للبحث .

ومن أهم نتائج الدراسة :-

1-    ضعف الرقابة المحاسبة الادارية

2-    تعين العاملين وفقاً للولاء السياسي

3-    قلة تدريب وتأهيل العاملين بما يساهم فى التنمية

4-    يعتبر العامل الوظيفة مصدراً للإعاشة فقط دون إسهامه فى التنمية

5-    ان المجاملات هى من ابرز عيوب  العمل الاداري

6-    قلة الكفاءة والفاعلية والتخصصية فى العمل .

ومن أهم توصيات الدراسة :

1)     العمل على تأهيل وتدريب العاملين التدريب المتقدم

2)     تعيين العاملين على اساس التخصص لتطوير وترقية الاداء الاداري

3)     إيجاد المعينات الاساسية للعمل من معدات وبرمجيات وتجهيزات ومعامل

4)     لابد للعامل ان يقوم بإضافة حقيقة فى مجال عمله

5)     إيجاد آلية للرفاهية الإدارية والمحاسبية

 

 

Abstract                                                                                 

reality and ambition, a beacon for the development, because the public office in any country are the focus of a strategic shift in the development and the development of human capacity and the study aimed to define the liabilities of the administrative work and the statement of the functions of the administrative process as well as the principles and foundations of the administrative process as well as knowledge of the historical development of management in the Sudan and then to identify some management problems in Sudan
The researcher used the descriptive method and description apparent, as the historical method has been used to standing up for management in the Sudan and then to identify some management problems in the Sudan.
The researcher used the descriptive method and description Zahery also used the historical method to determine the historical facts, analysis and critique, and the researcher used content analysis and observation, reports, and online reference tools for research.

One of the main results of the study: -
1 – weak oversight of management accounting
2 – had to be employed in accordance with the political loyalty
3 – Lack of training and qualification of employees to participate in          development              
4 – Group function is a source of subsistence only, without its contribution to development
5 – The courtesies of the most prominent are the disadvantages of the administrative work
6 – lack of efficiency, effectiveness and professional work.
One of the main recommendations of the study:
1) Work on the rehabilitation and training of advanced training
2) hire workers on the basis of specialization to develop and upgrade the performance of administrative
3) finding aids for the basic work of the equipment, software and equipment and laboratories
4) to be the factor that adds a reality in the field of work
5) a mechanism for the well-being of the administrative and accounting

 

 

 

المقدمة :

الإدارة هى اوجه التعاون الإنساني وأقدم الممارسات الانسانية ، وان الانسان هو أساس العملية الاداري بكل مستوياتها ، فالإنسان مخلوق إجتماعي ليعيش الاجماعيه كذلك هى المفتاح السوي وتقوم بدور فعال فى تطوير وتنمية المجتمعات

أهمية الإدارة :

إن الإدارة العامة لمظهر النشاط الحكومى ستظل دائماً مجال عناسة وإهتمام لان الدولة تهدف الى انجاز البرامج الموضوعة  بواسطة متمخذى القرارات السياسية فى الدولة فالادارة الناجحة هى التى تقوم بالجوانب النظرية والتطبيقية وان كانت الجوانب التطبيقية وان كانت الجوانب التطبيقية صعبة والتطبيق العملى لابد من ان يتلاءم وطبيعة وظروف المجتمع  ومراحل  تطوره وتعقيدة ([1]) .

 ويعزو الاهتمام بالإدارة العامة برفع كفاءة الاداء فى المؤسسات والهيئات والمنظمات لزيادة الفاعلية فى تحقيق الاهداف وبذلك تحقق التنمية والرفاهية .

أهمية الإدارة : أن الادارة عملية ضرورية فى أى عمل منظم فى جميع المستويات الادارية داخل أى مؤسسة وتقوم بدور مهم  فى حياة المجتمعات وان التقدم الاقتصادى والاجتماعي والسياسي  ما هو إلا ثمرة حقيقية لطبيعة النظم الادارية المتبعة  فى المجتمع  حيث لا توجد دولة متخلفة اقتصادياً وانما هنالك  دولة متخلفة ادارياً لان الادارة هى المحرك الرئيسى فى التنمية حتى لو توفرت كل عناصر الانتاج

أهداف الدراسة :

1-    التعريف بالإدارة والإدارة العامة ومطلوبات العمل الإارى

2-    بيان وظائف العملية الإدارية ومبادئ وأسس العملية الإدارية

3-    التعرف على التطور التاريخى للإدارة فى السودان

4-    الوقوف على بعضمشاكل الإدارة فى السودان

مشكلة الدراسة:

1.    يلاحظ الباحث ضعف الرقابة فى العملية الادارية فى السودان

2.    يرى الباحث ان التعيين للوظيفة العامة وفقاً للولاء السياسي

3.    يرى الباحث ان العامل يعتبر الوظيفة مصدر للإعاشة

4.    يلاحظ الباحث ان بعض العاملين لا يخدمون وقت العمل

5.    يرى الباحث قلة أساليب الحوافز والعقاب فى الخدمة المدنية

أسئلة البحث:

1/ لماذا الرقابة الإدارية فى العملية الادارية  فى السودان ضعيفة ؟

2/ هل يتم التعيين للوظيفة حسب الولاء السياسي ؟

3/ لماذا لا يحترمون بعض العاملين وقت العمل ؟

4/ هل يعتبر العامل الوظيفة مصدراً للرزق ؟

5/ هل توجد الحوافز والعقاب فى الخدمة المدنية فى السودان

منهج الدراسة :

يستخدم الباحث الملاحظة والمراجع والإنترنت  والتقارير وتحليل المضمون

تعريف الادارة : هى ممثلة للعنصر الشخصى فى حياة المنشأة والذى يحرص ويعمل على تحقيق أهدافها ( [2])

تعريف الادارة العامة فى اللغة العربية : تعنى الولاية على النفس أو المال أو كلاهما معاً وهى السيطرة الكاملة على الموارد والامكانيات المتاحة والافراد ثم الوصول نحو الأهداف الرئيسية للمنشأة ([3]) وتعريف الادارة فى اللغة الانجليزية

Management , it means manager or Control or dirct the people ([4])

فالبعض تسخدم لفظ  Management  والبعض الآخر يستخدم لفظ Administration                          فلفظ Management                

يطلق على فروع النشاط البشرى مثل الانتاج والتمويل ، بينما اللفظ  Administration يطلق فى العموميات أو الانشطة برمتها والواقع فان الكلمتان ان إختلفتا  من حيث تكوين الحروف فى اللغة الانجليزية إلا انهما متفقتان فى المعنى ومن الأفضل النظر الى كلمة  Administrationعلى انها الاوسع مجالاً وكلمة  management على أنها الأضيق مجالا([5])

هل الادارة علم ام فن ؟

فاذا اطلقنا الى ان الادارة علم معناه ان هنالك تمييزاً بين الادارة العلمية ونوع آخر  من الادارة اما الادارة فن فانه يطلق عادة على الناحية المتصلة بممارسة الادارة ([6])

مبادئ الادارة : وضع هنرى فايول مبادئ للإدارة هى : -

1-    تقسيم العمل

2-    السلطة

3-    الانضباط

4-    وحدة الرئاسة

5-    وحدة التوجيه

6-    الاولوية لمصلحة المنظمة

7-    عدالة العائد

8-    المركزية

9-    تدرج السلطة

10-   الترتيب

11-   المساواة

12-   الاستقرار

13-   المبادرة

14-   التعاون ([7])

مطلوبات العمل الإدارى :-

1-    ان العمل الادارى يتضمن مجموعة من الانشطة وهى (التخطيط – التعليم – التوجية – الرقابة )

2-    ان العمل الادارى يتضمن الاستخدام الكفؤ والاستخدام للموارد وهى : -

أ/ الموارد البشرية : مثل عمال الانتاج ، المديرين ، الفنيين

ب/ الموارد المادية : المباني ، المكاتب  ، الاثاث

ج/ الموارد المالية : الارباح – ايراد المبيعات – الفروض المصرفية

د/ الموارد الاعلامية : التنبؤات ، الأفكار

3-    ان العمل الادارى عمل هادف يهدف للنهايات التى تسعى المنظمة لتحقيقها ([8])

أسس العملية الادارية :

ومن أهم أسس العملية الإدارية :-

1/ الإدارة وسيلة وليست غاية فى ذاتها

2/ الإدارة كيان نظامى لا ينشأ من فراغ

3/الإدارة تعني بإشباع حاجات الأفراد العاملين

4/الإدارة تهتم بالإستخدام الأمثل للموارد البشرية والمادية المتاحة

5/عملية إتخاذ القرار السليم فى المنظمة هى لب العمل الاداري ([9])

التطور التاريخى للإدارة فى السودان :

السودان ورث نظاماً متكاملاً فى مجال تنظيم المؤسسات الدولة والحكم منذ عهد المماليك والدويلات القديمة وحتى التاريخ الحديث  مروراً بدولة الحكم الثنائى ودولة المهدية وعهد الحكم الاستعمارى ([10])

صدر قانون التلمذة الصناعية 1908 وقانون خدم المنازل  1921م وقانون إستخدام الاولاد 1929 ، ونظر الغياب جهاز العمل فى ذلك الوقت فقد اوكل الاشراف على تنفيذ تلك القوانين لمديرى المدير بات كسلطة حاكمة فى ذلك الوقت

ولقد اصدر الحاكم العام البريطانى قراراً بانشاء مجلس استشارى للحكومة يختص بموضوعات العمل والعمال فى 1936م وفى الاربعينات  نشطت التنظيمات العمالية وبدأت فى المطالبة بتحسين شروط الخدمة وكان للحرب العالمية الثانية اثاراً إقتصادية خطيرة تمثلت فى ظهور موجة الغلاء وارتفاع معدلات المعيشة متزامنة مع ارتفاع  فى معدلات العطالة وفى محاولة لايجاد حلول لتلك المشكلات تم غنشاء اول مكتب للإستخدام بالخرطوم يعنى بايجاد فرص عمل للجنود المسرحين وقد تم إنشاء اندية للعمال  فى عطبرة والخرطوم وتم إنشاء اول تنظيم  يضم العمال فى عام 1946م تعنى بشئون العمال وتحسين شروط خدمتهم  وفى ام 1948م أصدرت الحكومة قوانين خاصة بتحديد الحد الادنى لشروط وظروف الاستخدام كقانون المخدم والشخص المستخدم وقانون التعويضات وقانون الورش والمصانع والقوانين الخاصة بتنظيم النقابات وحل المنازعات العمالية .

وفى عام 1953م تم إفتتاح عمل آخر فى بورتسودان للإشراف على العمال المتخصصة فى الشحن والتفريغ  وبعد الاستغلال ورحيل المستعمر تم إعادة بناء المؤسسات وصياغة أهدافها ورغم هذه المحاولات فان اداء الخدمة العامة ما زال غير مرضي عنه ، تواجه العديد من التحديات بعدم تحديد فلسفة وأهداف عامة وأهداف محددة للخدمة العامة كذلك عدم وجود تناسب بين حجم ونوعية المؤسسة الادارية التى يتطلبها الحكم الوطنى وبين التطلعات القومية للدولة الجديدة ([11])

فى العام 1967م شمل نشاط مصلحة العمل كل محافظات السودان فى العام 1969م تم إنشاء أول وزارة للعمل .

فى فترة الانقاذ اللوطنى صاحبت الزارة تغييرات فى المسمى والهياكل والادارات ([12])

وظائف الادارة :

1- التخطيط : يقصد به رسم السياسات العامة للمنشأة وهو اولى مهام الادارة حيث يتم الاختيار من بين البدائل بالنسبة للأهداف والسياسات والبرامج والأنشطة من أجل  تحقيق ما تسعى اليه المنشأة .

2- التنظيم : يتطلب تنظيم الموارد البشرية والمادية بطريقة اكثر فاعلية  تستخدم جميعاً فى تحقيق الاهداف فهو يمثل وضع الخطة موضع  التنفيذ بتقسيم العمل على جميع العاملين ، كل حسب تخصصة وتوفير الوسائل الممكنة للتنفيذ .

3-    التوظيف : تهتم الادارة بتدبير ما يلزم المنشأة من القوى العاملة

4- التوجيه : هو توجيه العاملين بالمنشأة ولا يقتصر على النواحي الفنية بل يتعدى الى نواحى السلوك داخل المنشأة .

5-    التنسيق  : وهو تنظيم جهود العاملين وتحديد أعمالهم بحيث لا تحدث ازدواجية فى العلم  .

6- الرقابة والتقويم : ويقصد بالتقويم ، المراقبة وإشراف على سير العمل من بداية الخطة حتى نهايتها ، وهو عملية مثمرة للعملة الانتاجية وللخطط والبرامج وجميع العاملين ([13])

العوامل التى تؤثر على الادارة :

1/ العوامل الاقتصادية                  2/ العوامل التقنية             

3/ العوامل الإجتماعية والثقافية          4/ العوامل السياسية

المدارس الادارية :

وتتكون  المدارس  الإدارية من الاتى : -

1-    مدرسة الإدارة العلمية

وهى تهتم بتحقيق الكفاءة الانتاجية بما يتناسب مع التطور الآلى والفنى وبعتبر فردريك ونسلو ابو الإدارة العلمية وتقوم مدرسته على الاتى : -

1/ قسم العمل الذى يقوم به العامل الى حركات بسيطة أولية

2/قام بدراسة علمية لجميع الحركات التى يقوم بها العامل 

3/ قام بدراسة علمية لأسلوب اداء العامل

4/ إختيار أفضل الطرق لتجنب ضياع الوقت

5/ دراسة الفترات التى يصل فيها العامل الى حد التعب .

2-    مدرسة بحوث العلميات:

تستخدم في مجال الإدارة بقصد تقدير نتائج عمليات معينة وكذلك تستخدم فى دراسة وتحليل المشاكل التى تواجه الادارة .

3-    المدرسة اليجريبية : -

تهتم بدراسة سلسلة من التجارب  عن مواقف ذات طابع محدد .

4-    مدرسة العلوم السلوكية : تعتمد علىتحليل مفهوم العلم الإداري الذى يستهدف إنجاز الاعمال .

5-    مدرسة النظام الاجتماعى : اصحاب هذه المدرسة يعتبرون ان الادارة هى نظام إجتماعي

6-    مدرسة إتخاذ القرار : يرون ان الادارة هى نوعاً من السلوك المتواجد فى مختلف التنظيمات الانسانية .

7-    المدرسة الرياضية : يرون علماء هذه المدرسة ان الادارة هى نمازج وعمليات رياضية ()

الإدارة من منظور إسلامي:

المبادئ العامة للفكر الاسلامي فى مجال الادارة يتمثل فى الآتى .

أ/ الشورى قال تعالى : ( وأمرهم شورى بينهم )

ب/ النظر الاستراتيجى قال (ص) :( أعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا ....الخ )

ج/ الإهتمام بالفرد قال تعالى : ( ان خير من استأجرت القوى الأمين ) : ( وأعطوا العامل أجره قبل أن يجف عرقه )

د/ الرقابة الذاتية : ( ويعلم خائنة الاعين وما تخفى الصدور ) : ( وقل إعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون )

هـ/ السلطة والمسئولية : ( إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوماً جهولا)

و/ القيادة : ( ولا تمش فى الأرض مرحاً إن الله لا يحب كل مختال فخور ([14])

مشاكل الادارة فى السودان : -

1-    التغييرات الكثيرة فى هيكلة الخدمة العامة

2-    إحداث المؤسسات المتوازية دون دراسات علمية

3-    تقديم الولاء السياسي على المعرفة والخبرة

4-    الفهم العام للوظيفة بأنها مصدراً للإعاشة فقط

5-    القلة إسلوب الحوافز والعقاب فى الخدمة المدنية

6-    شح الموارد المالية وضعف معينات العمل

7-    التسيب فى العمل وعدم إحترام الوقت

8-    عدم التخصص فى العمل ، فكثيرون يعملون فى غير تخصصاتهم

9-    ضعف الرقابة والمحاسبة الإدارية .

10-   كثرة المجاملات فى العمل الاداري

11-   إنهيار معيارى الكفاءة والفاعلية فى العمل  .

12-   غياب المؤسسية فى أغلب الاحيان

13-   ضعف التدريب المنهجى الذى يساعد على تطوير العمل وترقيته .

كيف يتم الإصلاح الإداري : -

يتم الاصلاح الادارى عبر الآتى : -

1-    تأسيس جهاز للرقابة العامة

2-    ضرورة عمل تقويم إدارى

3-    إصلاح الوظيفة العامة

4-    توفير التدريب المقدم للعامل وفق الحاجة

نتائج الدراسة : -

1-    التضخم فى عدد الوزارات والهيئات  والمؤسسات

2-    ان تحديد الأهداف وإعداد الخطط ورسم السياسات غير واقعي وليس مبنى أحياناً على المعلومات الاساسية .

3-    عدم فعالية الرقابة بسبب غياب أو ضعف معايير الأداء

4-    تعيين العاملين وفقاً للولاء السياسى بدل الكفاءة والخبرة

5-    قلة تدريب وتأهيل العاملين بما يساهم فى التنمية

6-    العامل يعتبر الوظيفة مصدر للإعاشة فقط دون إسهامة فى التنمية

7-    ان المجاملات هى ابرز عيوب العمل الإدارى

8-    قلة الفاعلية والكفاءة والتخصص فى العمل .

 

 

 

 

 

توصيات الدراسة :

1-    العمل على تأهيل وتدريب العاملين التدريب المتقدم من ذوي الاختصاصات

2-    إيجاد المعينات الأساسية للعمل من معدات ومعامل وأجهزة وبرمجيات ومكتبات .

3-    لابد ان يقوم العامل بإضافة حقيقية فى مجال عمله

4-    العمل على تعيين العاملين على أساس التخصص لتطوير وترقية العمل الإداري

5-    إيجاد آلية للرقابة الإدارية والمحاسبية .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مصادر ومراجع :

1-    أحمد المصرى . الإدارة والمدير العصرى .- القاهرة : مدرسة شباب الجامعة للطباعة والنشر .- ص5

2- ثابت عبد الرحمن إدريس . المدخل الحديث فى الإدارة العامة .- اسكندرية : الدار الجامعية ،2003م .- ص21

3- حسين أحمد عبد الرحمن النظامى . المدخل الى أصول ومبادئ الادارة العامة . – القاهرة : الدار العالمية للنشر والطباعة ، 2008م .- ص 54.

4-    على شريف . الإدارة المعاصرة .0 الإسكندرية : الدار الجامعية ،2000م .- ص 17- 18 .

5- عمر أحمد عثمان الفكي . مبادئ الإدارة .- الخرطوم : منشورات جامعة السودان المفتوحة .- 2003، ص130 – 134 . 

6-    كرار أحمد كرار . تقدير لجنة تنظيم الخدمة المدنية . - مجلس الوزراء .- 1968م .

7- كرم الله العوض .تقدير اللجنة الفنية لإعادة النظر فى هياكل الخدمة العامة .- الأمانة العامة لمجلس الوزراء .- 1968م .

8- محمد الأمين خليفة . تقويم اداء وكسب ثورة الانقاذ الوطنى خلال عشرة أعوام .- 89-1999 م .- الخرطوم : شركة مطابع السودان للعملة المحدودة . – ص 192م

9- وزارة العمل والإصلاح الإدارى . إنجازات وزارة العمل والاصلاح الادارى  .- بيروت : المركز القومي للإنتاج الإعلامي .- 2005م ،ص 12-13 .

10-              Pfeiffer , "public Admi is traction " the Ronald press co .1967

11-              Webster new Dictionary , New York , Marian ,1976 p340

12-              كمال حمدى أبو الخير .أصول الإدارة العلمية .- القاهرة : دار الجيل .- ص 37 – 67 .

 



[1] / ثابت عبد الرحمن إدريس . المدخل الحديث فى الإدارة العامة .- اسكندرية : الدار الجامعية ،2003م .- ص21

[2] / حسين احمد عبد الرحمن التهامي . المدخل الى اصول ومبادئ الادارة العامة .- القاهرة : الدار العالمية للنشر والتوزيع .- 2008م . – ص54

[3] / Pfeiffer , "public Admin is traction " the Ronald press co .1967

/ [4]  web ester view dictionary , New York , Marian ,1976 ,p – 340

[5] / أحمد المصرى . الإدارة والمدير العصرى .- القاهرة : مدرسة شباب الجامعة للطباعة والنشر .- ص5

 

[6] / على شريف . الادارة المعاصرة .- الاسكندرية : الدار الجامعية .- 2000 .- ص 3- 18

[7] / على شريف . – نفس المصدر .- ص 41-42

[8] / على شريف .- مرجع سابق . – ص 3- 18

[9] / حسين أحمد .- مرجع سابق .- ص 57

[10] / كرار أحمد كرار . تقرير لجنة تنظيم الخدمة المدنية .- مجلس الوزراء ، 1968م

[11] /كرم الله العوض . تقرير اللجنة الفنية لإعادة النظر فى هياكل الخدمة العامة. – الأمانة العامة لمجلس الوزراء ،1986م

[12] /  وزارة العمل والاصلاح .- نفس المصدر .- ص 13

[13] / حسين محمد . – مرجع سابق .- ص 56-57

[14] / عمر أحمد عثمان المقلى . مبادئ الإدارة .- الخرطوم : منشورات جامعة السودان المفتوحة ،2003م .- 30-134 م


مقالات سابقة مقالات و تحليلات
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • مقالات و تحليلات
  • خواطـــر شاردات/كمال طيب الأسماء
  • قِفاز التحدي ما زال في أفريقياً من تونس إلى مصر... جاء دور.../عبد الجبار محمود دوسه
  • المُرتزقة الحقيقيون هُم النوبة أعضاء حزب المؤتمر الوطني !!/عبدالغني بريش فيوف/الولايات المتحدة الأمريكية
  • ثم ماذا بعد هذا ؟ التغيير ام عود على بدء!/عبدالكريم ارباب محمد
  • ثوره الشباب العربى وابعادها الفكريه/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • يوم ذبح الثور الأسود!!/عدنان زاهر
  • التاريخ يعيد نفسه/جعفر حسن حمودة – صحفي - الرياض
  • العالم باتجاه الحكومة العالمية.. إسألوا "غوغل" أو وائل غنيم! /هاشم كرار
  • بِل راسك يا مشير/إبراهيم الخور
  • ما توقعناها منكم/ كمال الهِدي
  • والساقية لسة مدورة ..!!/زهير السراج
  • الانقاذ والصفرة بيضة /جبريل حسن احمد
  • جنة الشوك / ما بين (إرحل يا مبارك) و(رأس نميري مطلب شعبي)!! بقلم جمال علي حسن
  • انتصرت الثورة الشعبية بمصر فهل وعت الانظمة الاستبدادية بالمنطقة الدرس أم لازالت تتشبس بالشرعية الدستورية الزائفة ؟/عاطف عبد المجيد محمد
  • المجد لثوار انتفاضة مصر-فهل يتواصل المد الثوري علي امتداد النيل العريق ان كنا جديرون بالاحترام؟/م/ نزار حمدان المهدي
  • الدروس المصرية: الفاضل عباس محمد علي - أبو ظبي
  • السودان ...وطني الذي تمزق أشلاء/د.محمد الحافظ عود القنا
  • فقط لو يعلم شباب التغيير والجمهور السوداني هشاشة نظام المؤتمر الوطني وجبنهم ورعبهم . لانتفضوا اليوم قبل الغد./محمد علي طه الشايقي(ود الشايقي).
  • الفريق عصمت ...(اغرب الغرائب)/جمال السراج
  • الرسالة الثانية إلى كافة الحركات المسلحة بدارفور (التفاوض والاتفاق مع النظام السودانى باطل ) إسماعيل أحمد رحمة المحامى0097477842186
  • التحية خاصة لشعب تونسى ومصري الأشاوش/عبدالكريم موسى أبكر
  • في ذكري الاب فيليب عباس غبوش : زعيم ثورة المهمشين في السودان بقلم / ايليا أرومي كوكو
  • دور السي اي ايه في بقاء الانقاذ عشرون عاما (1__3) / بقلم نجم الدين جميل الله
  • اسكندرية بين عهدين كنت قد بدأتها منذ أعوام خلت واليوم أختمها للشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • عيــد الحـب Valentine Day / السيدة إبراهيم عبد العزيز عبد الحميد
  • اعادة النظر في ( حلايب ) نقطة الضعف في العلاقات السودانية المصرية ../ايليا أرومي كوكو
  • جاء دور الشعب السودانى لينزع حقوقه نزعا/حسن البدرى حسن/المحامى
  • سيد احمد الحسين وشريعة جد الحسين/بهاء جميل
  • يا أسفا...هل أسعد بانفصال الجنوب؟ كلا والله، بل أقول: يا أسفا./محمد أبوبكر الرحمنو
  • رسالة لسلفاكير.. أنقذنا من حرامية وبلطيجية لندن فى القاهرة ..هؤلاء خطر على الجنوب و(معاً لمحاربة الفساد ) .. بقلم روبرت دوكو
  • محمد المكي إبراهيم شخصياً/استفهامات: احمد المصطفى إبراهيم
  • اتّـــقِ الله يـــا عبد الله دينــق نـيـــال !!/الطيب مصطفى
  • شكرا شعب مصر.... فقد فهمنا الدرس/محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
  • مبروك سقوط مبارك!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي
  • عام الزحف...لكن إلي أين المنتهي/تيراب احمد تيراب
  • غريزة الدكتاتور /محمد جميل أحمد
  • يسـتاهـل/عبدالله علقم
  • المعلقة السودانية موديل الانفصال/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • اليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية/سيف الاقرع – لندن
  • الماسونية الجديده للطيب مصطفي / محمد مصطفي محمد
  • دكتاتور وسفط اخر والايام دول؟؟؟ بفلم :ابوالقاسم عباس ابراهيم
  • الشعب السوداني والمصالحة الوطنية/جعفر حمودة
  • المنتفعون من حرب دارفور إبراهيم الخور
  • 25 يناير، سقوط الجدار الثاني /د. حسن بشير محمد نور- الخرطوم
  • سياحة في عقل حسني مبارك بقلم/ بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • ... هـذا مـا قاله قـادة البـجا لقرايشـون :/د. ابومحــمد ابوامــنة
  • خاف الله ياعمرالبشير/ابراهيم محمد
  • هل يجوز الحديث عن "يهودية "دولة الشمال السوداني المفترضة بعد الإنفصال ؟/محجوب حسين: رئيس حركة التحرير و العدالة السودانية
  • الجيش المصري أي كلام/كمال الهِدي
  • لن تجد حكومة الإنقاذ فرصة أثمن من منبر الدوحة لإنهاء قضية دارفور . بقلم : يعقوب آدم سعدالنور