صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى English Page Last Updated: Jan 12th, 2011 - 22:21:57


الحركة الشعبية والحرب الاقتصادية!!/الطيب مصطفى
Jan 6, 2011, 18:51

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

زفرات حرى

الطيب مصطفى

الحركة الشعبية والحرب الاقتصادية!!

 

بينما تتعالى بعض الأصوات المثيرة للضحك والإشفاق من داخل دواوين الدولة بل وبنك السودان مطالِبة بتوحيد العملة عند الانفصال في تجاهل تام للأجندة الأجنبية الشريرة التي تسعى للفتك بالسودان الشمالي من خلال الحرب الاقتصادية التي نرى شررها بل نيرانها تشتعل هذه الأيام وتُشعل معها السوق والدولار الذي يتصاعد بشكل مطّرد تكشف الأقدار صورة مصغرة للحرب الاقتصادية التي تشنها الحركة الشعبية ومن يقفون وراءها، فقد حملت الأنباء اكتشاف الشرطة عمليات منظمة تُشرف عليها الحركة الشعبية لتزييف العملة بجوبا وترويجها وتوزيعها ونشرها بالخرطوم والسودان الشمالي.

قسيس يعمل نائباً لمدير إحدى الشركات الاستثمارية وفي ذات الوقت هو سلطان لإحدى القبائل الجنوبية سلم العملة المزيفة «عشرين ورقة من فئة المائة دولار» داخل كنيسة بالخرطوم يكشف فيها كذلك أوراقًا ومستندات مروّسة للبنك المركزي بجنوب السودان!! هذا ما قُبض عليه في عملية واحدة فقط وما خفي أعظم، فقد ثبت أن الأمر يتم بدعم من الحركة الشعبية فهل نتوقع من الحركة الشعبية التي لم تكفّ عن حربها على الشمال ـ «حرب عسكرية» قبل نيفاشا وحرب سياسية واقتصادية بعد نيفاشا والبقية تأتي ـ هل نتوقع غير ذلك يا من لا تزالون تحسنون الظنون بأعدائكم رغم كل ما اقترفوه ولا يزالون؟!

عندما ذهب د. صابر محمد الحسن إلى جوبا قبل عدة أشهر لتنسيق وإحكام التعاون في الشأن المصرفي مع جنوب السودان كنت أعلم يقيناً أنها مجرد زيارة علاقات عامة يتبادل فيها الطرفان الابتسامات «الصفراء» ذلك أن صرافات جوبا والجنوب لم تكن خاضعة لضوابط بنك السودان المركزي الذي كان يطارد تجار العملة في الشمال ولكنه لا يملك أن يفعل شيئاً في جنوب السودان الخارج على سلطانه كونه يأتمر بأمر حكومة أخرى لا تُضمر غير الشر للاقتصاد السوداني!!

لا أظن القراء قد نسوا ذلك الخبر بل الإعلان المنشور في صحيفة الخرطوم مونتر الجنوبية والذي أعلنت فيه الشركة اليهودية الإسرائيلية «شالوم انتربرايزس» بالعاصمة اليوغندية كمبالا عن افتتاح فرع لها في جوبا وقلت حينها إذا كان اليهود يعملون بالمفتوح في جنوب السودان ويدخلون الجنوب دون المرور بمطار الخرطوم فما الذي يمنع وصولهم الخرطوم التي لا تطلب تأشيرة من القادمين من جوبا وهذا بالطبع إذا استثنينا آلاف الجنود من القوات الأممية التابعة لبعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان «اليونامس» وماذا بربكم تتوقعون أن يكون عمل هؤلاء وأولئك غير التجسس وشنّ الحرب الاقتصادية تماماً كما كانوا يفعلون في العراق تحت غطاء المفتشين الدوليين للبحث عن أسلحة الدمار الشامل التي اعترفت أمريكا فيما بعد أنها كانت مجرد كذبة كبرى؟!

والله لو كان الأمر بيدي لبدأت قبل انفصال الجنوب بعامين وربما منذ توقيع نيفاشا في فصل عملة الجنوب عن عملة الشمال ذلك أن أكبر المهددات الاقتصادية المؤثرة على سعر الجنيه السوداني تأتي من تلقاء الجنوب الذي يقوم الآن بتخطيط يتجاوز قدراته المحدودة بشنّ الحرب على الشمال بغرض إضعافه وإنهاكه اقتصادياً وعسكرياً وسياسياً وفي جميع الجبهات.

لا أظن أن القراء الكرام قد فات عليهم نبأ المخطَّط اليوغندي للحرب على الشمال، وعليّ الطلاق لو لم يُكشف عن ذلك لما شككت لحظة واحدة أن أعدى أعداء السودان الشمالي المدعو موسيفيني يعمل ربما بالليل والنهار للنيل من السودان الشمالي فهلاّ أدّبنا هذا المتغطرس المغرور من خلال دعم جيش الرب وبالمفتوح؟!

عبدالله دينق نيال في طريق عرمان!!

ضحكت عندما قرأت تصريحًا للأخ عبدالله دينق نيال نائب الأمين العام للمؤتمر الشعبي يقول فيه إن «الحديث عن أن الشمالي شمالي والجنوبي جنوبي لا يشبه الأخلاق السودانية»!!

كلام الأخ عبدالله الذي أحترمه كثيراً لا يعدو كونه مجرد «كلام فارغ» لا يستند إلى حقائق تاريخية ولست أدري والله عن أي أخلاق سودانية يتحدث؟! هل عن أخلاق شعب السودان الشمالي أم أخلاق شعب السودان الجنوبي ولا أظن الرجل يعني بأي حال أن هناك منظومة من القِيم المشتركة بين الشعبين اللذين لا يمكن وصفهما بأنهما شعب واحد يحمل ذات المشاعر ويؤمن بذات القِيم الأخلاقية إلا إذا اعتبرنا القطط والفئران يصدران عن قيم أخلاقية وصفات مشتركة!

لا أعني البتة أن أياً من الشعبين يتحلى بقيم أخلاقية أفضل من الآخر وإنما أعني أنهما شعبان مختلفان في كل شيء ولذلك لا يجوز من الناحية العلمية أو المنطقية أن نقول إن أمراً من الأمور لا يشبه أخلاقهما مجتمعَين وليت الرجل اختار أحدهما للتعبير عن فكرته كأن يقول إن الحديث عن أن الشمالي شمالي والجنوبي جنوبي لا يشبه أخلاق شعب السودان الجنوبي وعليه في هذه الحالة أن يثبت صحة كلامه بدلاً من إلقاء الكلام على عواهنه!!

كلام عبدالله دينق العاطفي الذي ما قاله إلا للاستهلاك السياسي بدون أن يفكر في حيثياته يذكِّرني بكلام مشابه أدلى به نائب رئيس البرلمان «حتى يوم 9/1/1102 فقط» أتيم قرنق فقد قال الرجل لا فُضّ فوه إن الانفصال بين الشعبين سيكون سياسياً وليس اجتماعياً وأذكر أني قلت له في حينه مكذباً حديثه إنه لا توجد روابط اجتماعية بين شعبي الشمال والجنوب بل هناك قطيعة اجتماعية كاملة حيث إنك لن تجد جنوبيين يشاركون أبناء الشمال أفراحهم وأتراحهم والعكس صحيح بل إن المعارك التي احتدمت بين الشعبين فيما يشبه الحروب الأهلية مثل تمرد توريت 5591 وأحداث الإثنين الأسود التي اشتعلت في الخرطوم بعد ذلك بخمسين عاماً وتحديداً في أغسطس 5002 كانت عبارة عن تطهير عرقي طال أبناء الشمال على أساس العِرق والعنصر!!

فضلاً عن ذلك فإن كلام عبدالله دينق يخلو تماماً من منطق السياسة التي أخلت الساحة تماماً لمنطق العواطف التي خيّمت على الممارسة السياسية في السودان طوال العقود الماضية منذ استقلال السودان تلك العاطفة التي جعلت مجرد التفكير في الحلول الجذرية لمشكلة الجنوب أمراً مستحيلاً على مدى أكثر من نصف قرن من الزمان تعذر خلالها منح حق تقرير المصير الأمر الذي عطّل مسيرة السودان السياسية وأدخله في نفق مظلم مليء بالثعابين السامة.

يقول دينق: «لا يشبه الأخلاق السودانية» بالرغم من أن تقرير المصير يقوم على منطق أن الشمالي شمالي والجنوبي جنوبي وإلا فخبروني بربكم لماذا مُنح الجنوبيون دون غيرهم الحق في تقرير مصيرهم وكيف يجوز أن يقرر أبناء الجنوب بموافقة حزب عبدالله دينق نيال الانفصال بعيداً عن أبناء الشمال ثم يقول عبدالله دينق نيال إن الحديث عن أن الشمالي شمالي والجنوبي جنوبي لا يعبِّر عن أخلاق السودانيين؟!

عبدالله دينق قال هذه العبارة في إطار الحديث عن منح الجنسية المزدوجة لأبناء الجنوب وهو كلام لا يُجيزه القانون ولم يحدث في العالم في أية تجربة انفصال سابقة هذا فضلاً عن أنه لا معنى البتة للانفصال إذا كان هناك ازدواجية جنسية أما الحديث عن قبائل التماس فهذه حجة داحضة يحاول عرمان تسويقها ليؤمِّن بها الجنسية المزدوجة حرصاً على مستقبله السياسي ذلك أن رحلة الشتاء والصيف ستتوقف تماماً بمجرد إعلان الانفصال إذ لا يمكن للمسيرية والرزيقات أن يدخلوا أرض الجنوب وإلا واجهوا القتل والسحل خاصة وأنهم لن يُسمح لهم بحمل أسلحتهم.


مقالات سابقة زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
  • اتّـــقِ الله يـــا عبد الله دينــق نـيـــال !!/الطيب مصطفى
  • رسائل في البريد...الماسونية وأتباعها بالسودان/الطيب مصطفى
  • بــــاقـــان والتغييـر الجـــذري!!/الطيب مصطفى
  • بين «الراجل » كِبِر والمتآمر غرايشون!!/الطيب مصطفى
  • عندما يزور غرايشون شرق السودان!!/الطيب مصطفى
  • بــــين باقــان وألــور وبائعات العرقي ووسخ الخرطوم!!/الطيب مصطفى
  • إلى سلفا كير مـــع التحيـــة !! احـــذر الفــئران حـــتــى لا يعبثـــوا بالسفينـــة !!/الطيب مصطفى
  • عرمـــان شاعـــرًا/الطيب مصطفى
  • الآن حصحص الحق!! «2 ــ 2»/الطيب مصطفى
  • عندما يعبث الرويبضة بأمن البلاد!!/الطيب مصطفى
  • أرجـــــــــو أن تــقـــرأوا هـــــــذا المقـــــال!!/الطيب مصطفى
  • هل نحن جديرون بالاحترام؟!/الطيب مصطفى
  • اقرأ نهاية هذا المقال لتعرف العنوان!!/الطيب مصطفى
  • مشكلة الطلاب الشماليين في الجامعات الجنوبية!!/الطيب مصطفى
  • فرية الجنسية المزدوجة بين التجربة الكورية والسودانية!!/الطيب مصطفى
  • بين جوزيف لاقو وعبدالله علي إبراهيم وتزوير التاريخ!!/الطيب مصطفى
  • وهل يفرخ الإرهاب إلا في هذا المناخ؟!/الطيب مصطفى
  • يا نافع.. حتى متى تبكون هذا الفأر الميت؟!/الطيب مصطفى
  • العنصـــريـــون!!/الطيب مصطفى
  • لو كنتم تحبّونهم احترموا خيارهم/الطيب مصطفى
  • دولة جنوب السودان وبيت الزجاج!!/الطيب مصطفى
  • عــــودة مــــناوي!!/الطيب مصطفى
  • لا عزاء لدعاة الوحدة الجاذبة!!/الطيب مصطفى
  • تونس بين بورقيبة وبن علي والغنوشي والسودان دروس وعبر/الطيب مصطفى
  • بين حسم مندور وتخرصات عرمان!!/ الطيب مصطفى
  • د. عبدالله الطيب ومشكلة جنوب السودان!!/الطيب مصطفى
  • الرويبضة أبو عيسى!!/الطيب مصطفى
  • صحــافـــة الغفلــة !!/الطيب مصطفى
  • بين ثابو أمبيكي والرويبضة عرمان!!/الطيب مصطفى
  • إني أكاد أختنق!! عندما يصبح الحزن إجبارياً!!/الطيب مصطفى
  • وبدأت معركتنا مع العملاء/زفرات حرى: الطيب مصطفى
  • افرحوا بالاستقلال الحقيقي/الطيب مصطفى
  • اتّقِ الله يا عبد الله دينق نيال!!/الطيب مصطفى
  • الحركة الشعبية والحرب الاقتصادية!!/الطيب مصطفى
  • عندما تغضب الأهــرام المصريـــة!!/الطيب مصطفى
  • يا أتيم قرنق.. عليك يسهِّل وعلينا يمهِّل!!/الطيب مصطفى
  • بين البشير والمهدي والميرغني وحكومة القاعدة العريضة/الطيب مصطفى
  • هــــــل تحسّــبــت وزارة الداخلـــيـــة لخطــــر الهجـــرة العكســـيــة؟!/الطيب مصطفى
  • الجنوب ومسخرة التخطيط الإستراتيجي!!/الطيب مصطفى
  • هل نُبقي على اسم «السودان» بعد الانفصال؟!/الطيب مصطفى