صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار : تقارير English Page Last Updated: Jan 12th, 2011 - 22:21:57


الصحافيين .. الدخول في "عش الدبابير"
Jan 3, 2011, 18:01

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

الصحافيين .. الدخول في "عش الدبابير"

الخرطوم:بهرام عبد المنعم

"لن انتظر التلفزيون كثيراً.. وقوى الشر لا زالت موجودة به" ... هذه العبارات ليست من بنات أفكاري، أو نسيج خيالي، إنما قالها الشاعر والمسرحي الكبير الأستاذ هاشم صديق في لحظة "تجلي" ونقاء سريرة وضمير في حوار مع "الأحداث" نشرته في سبتمبر الماضي. الجُمعة الموافق الرابع والعشرين من شهر ديسمبر المنصرم ابتدر التلفزيون القومي سلسلة مُناظرات تلفزيونية موسومة بـ"وجهات نظر" استضاف فيها مُقدم البرنامج الصحافي ورئيس تحرير جريدة السوداني الأستاذ ضياء الدين بلال الأمين السياسي للمؤتمر الوطني إبراهيم غندور والقيادي بالحركة الشعبية ونائب رئيس البرلمان أتيم قرنق ومجموعة من الصحافيين ومُختصين في الشأن السياسي، ومهتمين باتفاقية السلام الشامل "CPA"... ويوم الأحد الموافق السادس والعشرين من شهر ديسمبر المنصرم استضاف التلفزيون في الحلقة الثانية أمين عام الحركة الشعبية باقان أموم على أن تبث الحلقة مباشرة، لكن الحلقة تم تسجيلها على أن يتم بثها لاحقاً، إلا أن مستجدات وتكهنات ظهرت من هنا وهناك أشارت إلى عدم إمكانية بث الحلقة نهائياً، وأخرى ألمحت إلى إمكانية بث الحلقة ريثما تعود المياه إلى مجاريها... وعاد التلفزيون بعد مشاورات مكثفة إلى بث الحلقة صباح اليوم التالي بعد حذف عدة حوالي سبعة دقائق بررها القائمين على المسألة بوجود عوائق فنية حالت دون تسجيلها لرداءة الصوت... وتعود تفاصيل تلك الملابسات إلى أن ليلة الأحد الماضية كادت أن تمر بسلام كما ينبغي لها، لولا ظهور الأستاذ المحامي غازي سليمان إلى مباني التلفزيون، وكنت انتظر في صالة الاستقبال مع الكاتب الصحافي ياي جوزيف والسكرتير الصحافي لأمين عام الحركة الشعبية باقان أموم الأستاذ عاطف كير نتجاذب أطراف الحديث، وبعد برهة دلف إلى القاعة الأستاذ غازي سليمان وصافحنا جميعاً، وعندما توجه إلى مصافحة الأستاذ ياي جوزيف قال له: "يا أستاذ غازي ما زلت قوياً، ردّ عليه بالقول إنت قايلني حأموت بسرعة كده"، ضحكنا جميعاً وانصرف كل إلى مشاغله، ذهبت بعدها في طريقي إلى حيث مكان بث الحلقة وفي ذهني أسئلة شتى حول ما ستؤول إليه لأمور، وقلت في نفسي "بأي صفة سيناظر الأستاذ غازي سليمان باقان أموم". لكن الأستاذ غازي قطع شكي باليقين في اتصال هاتفي بيني وبينه عندما سألته مباشرة صبيحة اليوم الثاني "كيف لقيادي بالحركة الشعبية أن يناظر قيادي في ذات الحزب"، جاءني صوته غاضباً وقال لي بلهجة صارمة "أنا ما حركة شعبية، أنا الحركة دي فارقتها منذ أن رحل مؤسسها الدكتور جون قرنق"، قلت له" بأي صفة كنت ستشارك إذاً في الحلقة ؟" قال لي:  "أنا شاهد عصر وراوي للتاريخ" ودعته وأغلقت الهاتف. وقبل وصولي إلى المكان المُخصص إلى الصحافيين دعاني الأستاذ ضياء الدين بلال ووجدته مشغول بالهاتف وعندما أنهى مكالمته، سألته مباشرة هل الأستاذ غازي سليمان مشارك في تلك الحلقة؟ سألني والدهشة ارتسمت على وجهه، غازي منو؟ أجبت" غازي سليمان" هنا جنّ جنون ضياء الدين والأستاذة سناء عباس معدة البرنامج. وبعد أن دلفنا إلى مكان المُعد لبث الحلقة تفاجأ الجميع بوجود كرسي ثالث وضع للأستاذ غازي إلا أن ضياء الدين قال للأستاذ غازي عندما أراد الجلوس في ذلك الكرسي "مكانك هناك" ردّ له غازي "هناك وين"، قال له "هناك مع الصحافيين" إلا أن الأستاذ غازي رفض بشدة وغادر المكان. وحول الدراما التي صاحبت تسجيل تلك الحلقة الحلقة قال مقدم البرنامج ضياء الدين بلال وقتها لـ"الأحداث" إن الحلقة لن تبث نهائياً. لكن مدير مدير القناة القومية الأستاذ إبراهيم صديق قال لـ"الأحداث" إنه وحسب معلوماته الشخصية فإن الحلقة لم تحجب نهائياً وستبث في موعدها المُحدد. والبرنامج كما يقول مُعده ضياء الدين بلال لـ"الأحداث" مطروح كبرنامج حواري بمشاركة مختصين وصحافيين، موضحاً أن الحلقة الأولى التي جرت الجمعة الماضية بمشاركة إبراهيم غندور وأتيم قرنق وجدت إشادة طيبة وحققت نجاحاً منقطع النظير، وقال ضياء الدين بلال إن استضافة أمين عام الحركة الشعبية ووزير السلام بحكومة الجنوب باقان أموم تمت باتصالات مباشرة من التلفزيون عبر الأستاذة سناء عباس، مبيناً أن باقان استفسر مُعدة البرنامج الأستاذة سناء عباس عن نظيره في الحلقة وعندما أعلمته بعدد من الشخصيات من داخل المؤتمر الوطني اعتذر لها وطلب حضور مساعد رئيس الجمهورية نافع علي نافع لترجيح كفة المُناظرة. ويقول السكرتير الصحافي لأمين عام الحركة الشعبية باقان أموم الأستاذ عاطف كير لـ"الأحداث" إن شخصاً من التفلزيون اتصل هاتفياً وطلب مشاركة باقان أموم في مناظرة حول القضايا المطروحة حالياً وعلى رأسها الوحدة والانفصال والراهن السياسي، موضحاً أن طاقم مكتبه أبدى موافقة مبدئية ليتثنى لهم معرفة نظير باقان أموم في المناظرة التلفزيونية لإبداء الموافقة النهائية، وأنهم أشاروا صراحة إلى ضرورة حضور قيادي بارز في المؤتمر الوطني يوازي منصب باقان أموم وهو الدكتور نافع علي نافع، موضحاً أن الدكتور نافع اعتذر طبقاً للمعلومات التي وردت إليهم، وأن التلفزيون أكد لهم إمكانية مشاركة باقان أموم لوحده دون ورود ذكر للأستاذ غازي سليمان، على أن يداخل باقان أموم فقط عدداً من الصحافيين في الحلقة. لكن الأستاذ غازي سليمان قال لـ"الأحداث" إن شخصاً من التلفزيون اتصل به هاتفياً أيضاً بغرض المُشاركة في برنامج وجهات نظر بغرض "مسح باقان أموم بالأرض" – على حد تعبيره- على الهواء مباشرة، وأن الحضور في مكتبه أثناء الاتصال شهود على ذلك، لافتاً إلى أنه علم بأن البرنامج مناظرة مع باقان أموم، وأنه اشترط على التلفزيون أن تكون المناظرة وجهاً لوجه دون وجود مشاركة  أي من الأشخاص، لكن التلفزيون أخبره بوجود بعض الصحافيين لإثراء الحوار بالمداخلات والأسئلة، موضحاً أنه حضر إلى التلفزيون في حوالي الساعة الثامنة مساءً وأن الحلقة ستُبث في التاسعة والنصف وذهب إلى صالة الاستقبال والتقى باقان أموم وتجاذب معه أطراف الحديث لعدة دقائق.  وعاد ضياء الدين بلال وقال لـ"الأحداث" إن شخصه علم مؤخراً بأن التلفزيون علم قبل بدء البرنامج بأن الحلقة لن تكون على الهواء مُباشرة وإنما سيتم تسجيلها، لافتاً إلى أن باقان اعترض على التسجيل في بادئ الأمر، لكنه وافق على التسجيل شريطة عدم الحذف أو الإضافة، ويؤكد ضياء بلال بأنه تفاجأ بظهور الأستاذ غازي سليمان داخل التلفزيون دون ترتيب مسبق معه من جانبه، لافتاً إلى اعتراضه للمسؤولين من إعداد البرنامج والمُخرج على مشاركة غازي سليمان في الحلقة دون موافقته شخصياً، لكن يمكنه المشاركة مع الشخصيات التي ستثري الحوار عبر المناقشة بجوار عضو هيئة دعم الوحدة الأستاذة إخلاص قرنق ورئيس تحرير صحيفة "الأهرام اليوم" الأستاذ الهندي عز الدين، وقال ضياء الدين إن شخصه تفاجأ بوجود مقعد ثالث في المسرح المُعد للبرنامج وطالب بسحبه فوراً من المنصة لعدم وجود اتفاق مُسبق بوجود غازي سليمان، موضحاً أن الشخص الذي جلب الكرسي الثالث قال له صراحة بأنه ينفذ الأوامر وعليه أن يضع الكرسي الثالث على خشبة المسرح، مشيراً إلى أنه قال له صراحة كيف تضع كرسي بدون موافقتي أنا كمقدم برنامج، وأن باقان أموم رافض مشاركة غازي سليمان مبدئياً، لافتا إلى اقتراحه بسحب غازي سليمان من البرنامج مع احترامه الشديد للأستاذ غازي لكنه خارج الاتفاق حول الحلقة موضوع البث، لافتاً إلى أن غازي أصرّ على المشاركة وسأل عن مكانه إلى جوار باقان أموم وجهاً وجهاً، كما أشار ضياء الدين إلى المُشكلة المُفتعلة فيما يتعلق بالصوت أثناء تسجيل الحلقة، وعندما فرغت من الحلقة بحثت عن المُخرج والمُنتج لكن دون جدوى ولم أعثر عليهما، وبعد ذلك ودعت باقان إلى الخارج، وبعدها التقيت بالأستاذة سناء عباس وكشفت لي عن وجود مشاكل صاحبت عملية التسجيل، لكني قلت لها يمكن أن يُعاد البرنامج، وبعد ذلك حاولت الاتصال بمدير التلفزيون والمُنتج للاستوثاق مما جرى حول الحلقة لأنه التزام مهني وأخلاقي، وقال ضياء الدين إن التلفزين لم يخطره رسمياً ببث الحلقة أو الاعتذار عنها. وعاد عاطف كير وأشار في حديثه لـ"الأحداث" إلى التزام التلفزيون المبدئي ببث الحلقة على الهواء مباشرة، موضحاً أن طاقم مكتبه أقنع باقان بالمشاركة رغم تجاربهم السابقة مع التلفزيون التي يحرفون فيها الحديث وانتزاعه من سياقه، لافتاً إلى التزامهم بالمشاركة أيضا رغم علمهم بعدم بثها مباشرة لكن شريطة أن تبث بشكل كامل دون حذف أو إضافة وأن هذا لم يحدث، موضحاً أن الثقة بينهم والتلفزيوم معدومة تماماً. وواصل غازي سليمان حديثه لـ"الأحداث" وقال إن المسرح كان به ثلاثة كراسي وليس اثنين، إلا أن باقان اعترض على مشاركتي وأن مقدم البرنامج ضياء الدين بلال قال رفض جلوسي في مواجهة باقان أموم وقال لي: "محلك هناك مع الصحافيين"، مشيراً إلى رفضه للجلوس في صفوف الصحافيين باعتباره سياسي كبير. من جهته قال الكاتب الصحافي المقيم ببريطانيا خالد الإعيسر الذي شاركة في الحلقة الأولى الجمعة الماضية لـ"الأحداث" إن فكرة الحوارات بناءة وتخدم قضايا الوطن المصيرية وترتقي بالعمل الإعلامي إلى مصاف الحياد وتناول الملفات الوطنية من باب المصلحة العامة التي تتيح للمواطن جني ثمار الأمن والسلام والاستقرار والإندماج في منظومة مُجتمعية آمنية، إلا أنها من زواية إعلامية تتطلب منبرا يتفهم اختلاف الرأي.

 


مقالات سابقة تقارير
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • تقارير
  • فى رده على خلافاتهم مع صندوق اعمار الشرق
  • الديون وبراميل النفط... نذر الحرب المؤجلة!!
  • الأجندة الوطنية تنتظر حوار (الوطني) والمعارضة...اتفاق الأجندة واختلاف الآليات
  • الديون وبراميل النفط... نذر الحرب المؤجلة!!
  • الجمهورية الثانية أم الانقاذ الخامسة ..؟!
  • الانفصال بات رسمياً الشمال والجنوب.. تحديات في الطـريق
  • دارفور ومقترحات الوساطه نائب الرئيس والاقليم... الحكومة ترفض، والحركات ترحب
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان ل" المهمشين" : ترجح التحاق جنوب السودان بالجامعة العربية وتصف الهيمنة الاسرائيلية بانها اتهامات زائفة
  • مطار الخرطوم الدولي.. يهدد وسط العاصمة بمخاطر بيئية وصحية
  • المهدي والإنقاذ .. أما يزال الأرنب يركض ..؟!
  • جدل القانون والتفسيــر:الوزراء الجنوبيون... مغادرة المناصب بعد النتيجة
  • لماذا صوّتوا للإنفصال ..؟!! تقرير: التقي محمد عثمان
  • تخوف من المآلات المشورة الشعبية... حقوق يكتنفها غموض
  • تقرير إعلام مكتب SPLM بالقاهرة حول نتائج استفتاء تقرير مصير جنوب السودان
  • شهدت تظاهرات احتجاجية جنوب كردفان...خطوة نحو الانتخابات، وعين على (المشورة(
  • سيناريو تونس .. الشارع السوداني هل يتجاوز المعارضة والحكومة ؟
  • سنار.. الجبايات وقلة الدعم أدت الي تدهور الزراعة
  • رفع العقوبات...واشنطون تعد...والخرطوم تشكِّك
  • البحر الاحمر : الوالي يواصل مسلسل (الإختفاء)
  • مع بدء التصويت للانفصال...جوبا تكسب الرهان...والخرطوم تخسر الاقتصاد
  • بانوراما الشمال عشية الاستفتاء : تقرير صالح عمار
  • أغاني منتهية الصلاحية /فتح الرحمن شبارقة
  • البحر الاحمر تبحث عن واليها .. والانباء متضاربه
  • الوطني استبعدها المعارضة ترفع كرت الانتفاضة لتغيير النظام
  • البشير بجوبا .. خطب وعشاء أخير
  • مبارك المهدي .. عودة الإبن الخارج ..!!
  • تعثرت الدوحة دارفور... في انتظار مستقبل مجهـول
  • الصحافيين .. الدخول في "عش الدبابير"
  • مسؤولية الإنفصال.. (الشينة منكورة)!!