صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى English Page Last Updated: Feb 9th, 2011 - 21:01:13


بــــاقـــان والتغييـر الجـــذري!!/الطيب مصطفى
Feb 9, 2011, 21:00

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

زفرات حرى

الطيب مصطفى

بــــاقـــان والتغييـر الجـــذري!!

 

ولا نزال نسبح في بحر الغفلة ونتعامل مع القضايا الكبرى تعامل الصغار فحتى بعد أن انفصل الجنوب وأصبح دولة أخرى وصار سلفا كير وباقان أموم وغيرهما أجانب كاملي الدسم لم يتغير شيء في سلوك الحركة الشعبية فها هو «الأجنبي» باقان أموم عدو الشمال اللدود الذي ظن بعضُ الغافلين أننا سنرتاح من شروره لحظة إعلان انفصال الجنوب.. ها هو باقان يقول حاشراً أنفه في شأن السودان الشمالي قبل أن يجفّ حبر إعلان قيام دولة الجنوب: «إن الحركة الشعبية تدعو لوقف الحرب والعدائيات في دارفور عن طريق مفاوضات سياسية تشمل كافة الأطراف في الإقليم من أجل الوصول إلى سلام يعالج أسباب الحرب ويمنح أهل دارفور نصيبهم من الثروة القومية وحكم أنفسهم والمشاركة العادلة في النظام السياسي في الدولة»!!

باقان يقول ذلك رغم علمه أن ما دعا إليه من «مفاوضات سياسية» تُجرى منذ سنوات ورغم علمه أن فاقد الشيء لا يعطيه فقد كان الأولى بالرجل أن ينصرف إلى حل مشكلات الجنوب من خلال «المفاوضات السياسية» مع الفريق جورج أطور والفريق قلواك قاي والفريق ياو ياو وغيرهم من حاملي السلاح في وجه جبروت الجيش الشعبي في جنوب السودان بل كان ينبغي أن ينفذ ما اتفق عليه مع الأحزاب الجنوبية التي انتظمت فيما سُمي بالحوار الجنوبي الجنوبي والذي ذهب أدراج الرياح لكنه باقان الذي لا تنقضي عجائبُه والذي كان ينبغي أن يغادر إلى دولته لحظة الإعلان عن مولدها في قاعة الصداقة باعتباره أجنبياً لا يجوز له البقاء في دولة الشمال إلا بتأشيرة لكن ماذا نفعل مع المنبطحين الذين ظلوا يسمحون لكل من هبّ ودبّ من شُذاذ الآفاق بالتطاول علينا حتى باقان الذي أصبح يتعامل معنا كما يتعامل الأمريكي غرايشون!!

باقان لم يكتفِ في تصريحاته بما قال عن دارفور وإنما حشر أنفه كذلك في شأن ولاية الجزيرة حيث قال: «الحركة الشعبية تساند وتدعم المهمّشين والمزارعين والرعاة وتعمل من أجل إحداث تغيير جذري في بنية الدولة لمعالجة مشاكلهم» وشدّد باقان «تخيلوا!!» على ضرورة «الاستجابة لمطالب المزارعين والتحاور معهم من أجل تحقيق إنتاجية عالية وإصلاح المشروع»!!

أرجو أن يتمعّن قرائي الكرام في عبارة باقان متحدثاً عن أن الحركة تعمل من أجل إحداث تغيير جذري؟ متى يا تُرى ستعمل الحركة على إحداث هذا التغيير وقد انفصلت بجنوبها وأصبحت حركة أجنبية وأصبح باقان أجنبياً ينتمي إلى دولة أخرى ولا يحمل جنسية الشمال الذي يسعى إلى تغييره بصورة جذرية؟! يقول باقان هذا الكلام وهو يعلم أنه أجنبي ولا يحق له أن يهرف بما هرف به!! هل فهمتم شيئًا قرائي الكرام؟! أما اقتنعتم بأن باقان لم يأتِ بجديد حين تحدث عن أنهم يسعون إلى إحداث تغيير جذري ذلك أن حديثه يتّسق مع ما قاله مراراً عن أن الحركة الشعبية ستسعى إلى إقامة مشروع السودان الجديد من خلال الوحدة أو الانفصال؟! أما اقتنعتم أن عرمان والحلو وعقار قد انتُدبوا من قِبل الحركة الشعبية في دولة جنوب السودان من أجل إحداث ذلك التغيير الجذري في السودان الشمالي حتى بعد الانفصال؟!

بربكم هل كانت الحركة ستسمح حتى للرئيس البشير ناهيك عن من هم دونه بأن يقول إن «المؤتمر الوطني سيعمل على إحداث تغيير جذري في جنوب السودان»؟!

إنه الهوان الذي تجرّعنا من كؤوسه أطناناً والذلّ الذي تمرّغنا في هجيره دهراً جرّاء استكانتنا وانبطاحنا فهل يا تُرى سيكون هذا شأن الجمهورية الثانية التي حدثونا عنها وهل نسمح لباقان وعرمان وغيرهما بأن يعبثوا بمستقبها؟

عشية تصريحات باقان لصحيفة الحركة الشعبية «أجراس الحرية» التي لا تزال تعمل من الخرطوم حتى بعد أن انفصل الجنوب من أجل إحداث التغيير الجذري قال رئيس دولة الجنوب خلال تسلمه نتيجة استفتاء تقرير المصير إن «الحدود بين الشمال والجنوب ستكون حدوداً على الورق» بما يعني أن «سيادته» قرر بعد أن أصبح أجنبياً أن يتاح لأبناء دولة الجنوب المستقلة أن يقيموا في السودان الشمالي رغم أنفنا حتى يُسهموا في التغيير الجذري!! هل فهمتم لماذا تدعو أمريكا وبريطانيا والسويد والنرويج وكل الأعداء إلى منح الجنسية المزدوجة رغم أن مستقبل الجمهورية الثانية ببُعدها الحضاري الذي تحدث عنه الرئيس البشير يقتضي رفض أيٍّ من الحريات الأربع؟!

صدقوني إنني موقن ولا يخالجني أدنى شك في أن هذه القضايا ستكون من ضمن الشروط الأمريكية لتطبيع العلاقة ذلك الصنم الجديد الذي نصبناه إلهاً بعد أن هلك صنم الوحدة الكذوب!! وإذا حدث الانبطاح المعتاد فوالله إن باطن الأرض خيرٌ من ظاهرها.

أخي بروف إبراهيم أحمد عمر مع التحية

مشكلة الطلاب الشماليين بالجامعات الجنوبية

 

عقب نشري مقالاً حول مشكلة الطلاب الشماليين بالجامعات الجنوبية تم ترتيب لقاء جمعني باللجنة العليا لمتابعة قضايا الطلاب الشماليين في الجامعات الجنوبية بحضور كلٍّ من الدكتور حسن الطيب المقبول ود. بابكر محمد فضل وعدد من الطلاب وكان لقاءً مثمراً بحق تداولنا فيه بصراحة في حضور بعض طلاب الطب من خارج اللجنة واتفقنا على بعض المبادئ ورسمنا خريطة طريق تعهّدتُ بنشرها وهأنذا أفعل.

1ـ التأكيد على أن جامعة جوبا كانت من أعظم الجامعات السودانية بسبب وجودها في الخرطوم وبيئتها الأكاديمية المتميِّزة التي جعلتها تنافس على استقطاب أفضل الطلاب بل كانت تنافس في المراكز الثلاثة الأولى بين الجامعات السودانية كما أنها تضم نخبة متميِّزة من الأساتذة رفعوا من شأنها بين الجامعات السودانية.

2 ـ أكدت اللجنة أن استطلاعاً دقيقاً قد أُجري بين طلاب الجامعات الجنوبية الثلاث «جوبا وأعالي النيل وبحر الغزال» أفضى إلى أن نسبة «96%» من الطلاب يؤيدون إنشاء جامعة جديدة تستوعبهم بشروط ترد في ثنايا هذا المقال.

3 ـ التأكيد على أن السبب الوحيد الذي يدفع الطلاب للموافقة على إنشاء جامعة جديدة بديلة للجامعات الجنوبية يتمثل في حصول طلاب تلك الجامعات على شهادة جامعاتهم الأم عقب انتقال تلك الجامعات إلى جنوب السودان بعد الانفصال بما يعني أن تُستبعد الجامعة الجديدة تماماً من خيارات الطلاب إذا لم يتم التأكيد على موافقة حكومة الجنوب بتعهُّد مكتوب على منح طلاب تلك الجامعات شهادات جامعاتهم المنتقلة إلى الجنوب على أن تتم تلك الموافقة الكتابية بنهاية هذا الشهر فبراير 1102م.

4 ـ في حالة فشل محاولة الحصول على موافقة حكومة الجنوب بتعهد مكتوب على منح طلاب الجامعة الجديدة الذين درسوا سنواتهم الأولى في جامعات الجنوب خلال هذا الشهر وبحد أقصى 82/2/1102 يلجأ الطلاب إلى الخيار الثاني الذي يستبعد الجامعة الجديدة تماماً حيث يلجأون إلى خيار نقل الطلاب إلى جامعات شمالية أسوة بالتجربة التي حدثت خلال سني الإنقاذ الأولى عقب تفجُّر ثورة التعليم العالي على أن يتم انتقال الطلاب للجامعات الشمالية بناء على النسبة التي قُبلوا بها عند دخول الجامعة.

5 ـ يؤكد اللقاء على أن عدم الحصول على موافقة حكومة الجنوب على منح شهاداتها للطلاب الشماليين الذين درسوا سنواتهم الأولى بالجامعات الجنوبية وبالتالي لجوء الطلاب الشماليين لخيار استبعاد قبولهم في الجامعة الجديدة لا يعني البتة استبعاد إنشاء الجامعة الجديدة لتخدم هذه البلاد وتستوعب العدد الكبير من الأساتذة المتميِّزين الذي رفعوا من شأن جامعة جوبا وجعلوها في مصاف أعظم الجامعات السودانية خاصة وأن سنوات طويلة مضت لم تنشأ خلالها جامعات حكومية كما أن إنشاء الجامعة لن يكلف كثيراً نظراً لوجود مبنى جاهز في الكدرو مؤهل تماماً لاستيعاب الجامعة الجديدة علاوة على وجود الأساتذة المميَّزين والموظفين والعمال.

6 ـ أبدى طلاب الطب الثلاثة الذين حضروا اللقاء وهم من خارج اللجنة وجميعهم في المستوى الخامس عدم اعتراضهم على الانتقال إلى جامعة الزعيم الأزهري وأن معظم زملائهم يُبدون ذات الرأي حول المقترح الذي تقدمت به تلك الجامعة.

7 ـ أكد اللقاء أن هناك أساتذة وطلاباً شقوا طريقهم بمفردهم بعيداً عن اللجنة حيث التحق الطلاب بجامعات شمالية وجنوبية والتحق أساتذة ببعض الجامعات الجنوبية.

8 ـ أبدى أعضاء اللجنة من الأساتذة اندهاشهم لعدم قيام مدير جامعة الزعيم الأزهري بروف حسن محمد أحمد بطرح مبادرته عليهم رغم أنه قدمها لجهات مختلفة لا يعنيها الأمر أكثر مما يعني اللجنة العليا ممثلة بالأساتذة والطلاب وهأنذا أرجو من د. حسن محمد أحمد أن يطرح الفكرة على اللجنة.


مقالات سابقة زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
  • اتّـــقِ الله يـــا عبد الله دينــق نـيـــال !!/الطيب مصطفى
  • رسائل في البريد...الماسونية وأتباعها بالسودان/الطيب مصطفى
  • بــــاقـــان والتغييـر الجـــذري!!/الطيب مصطفى
  • بين «الراجل » كِبِر والمتآمر غرايشون!!/الطيب مصطفى
  • عندما يزور غرايشون شرق السودان!!/الطيب مصطفى
  • بــــين باقــان وألــور وبائعات العرقي ووسخ الخرطوم!!/الطيب مصطفى
  • إلى سلفا كير مـــع التحيـــة !! احـــذر الفــئران حـــتــى لا يعبثـــوا بالسفينـــة !!/الطيب مصطفى
  • عرمـــان شاعـــرًا/الطيب مصطفى
  • الآن حصحص الحق!! «2 ــ 2»/الطيب مصطفى
  • عندما يعبث الرويبضة بأمن البلاد!!/الطيب مصطفى
  • أرجـــــــــو أن تــقـــرأوا هـــــــذا المقـــــال!!/الطيب مصطفى
  • هل نحن جديرون بالاحترام؟!/الطيب مصطفى
  • اقرأ نهاية هذا المقال لتعرف العنوان!!/الطيب مصطفى
  • مشكلة الطلاب الشماليين في الجامعات الجنوبية!!/الطيب مصطفى
  • فرية الجنسية المزدوجة بين التجربة الكورية والسودانية!!/الطيب مصطفى
  • بين جوزيف لاقو وعبدالله علي إبراهيم وتزوير التاريخ!!/الطيب مصطفى
  • وهل يفرخ الإرهاب إلا في هذا المناخ؟!/الطيب مصطفى
  • يا نافع.. حتى متى تبكون هذا الفأر الميت؟!/الطيب مصطفى
  • العنصـــريـــون!!/الطيب مصطفى
  • لو كنتم تحبّونهم احترموا خيارهم/الطيب مصطفى
  • دولة جنوب السودان وبيت الزجاج!!/الطيب مصطفى
  • عــــودة مــــناوي!!/الطيب مصطفى
  • لا عزاء لدعاة الوحدة الجاذبة!!/الطيب مصطفى
  • تونس بين بورقيبة وبن علي والغنوشي والسودان دروس وعبر/الطيب مصطفى
  • بين حسم مندور وتخرصات عرمان!!/ الطيب مصطفى
  • د. عبدالله الطيب ومشكلة جنوب السودان!!/الطيب مصطفى
  • الرويبضة أبو عيسى!!/الطيب مصطفى
  • صحــافـــة الغفلــة !!/الطيب مصطفى
  • بين ثابو أمبيكي والرويبضة عرمان!!/الطيب مصطفى
  • إني أكاد أختنق!! عندما يصبح الحزن إجبارياً!!/الطيب مصطفى
  • وبدأت معركتنا مع العملاء/زفرات حرى: الطيب مصطفى
  • افرحوا بالاستقلال الحقيقي/الطيب مصطفى
  • اتّقِ الله يا عبد الله دينق نيال!!/الطيب مصطفى
  • الحركة الشعبية والحرب الاقتصادية!!/الطيب مصطفى
  • عندما تغضب الأهــرام المصريـــة!!/الطيب مصطفى
  • يا أتيم قرنق.. عليك يسهِّل وعلينا يمهِّل!!/الطيب مصطفى
  • بين البشير والمهدي والميرغني وحكومة القاعدة العريضة/الطيب مصطفى
  • هــــــل تحسّــبــت وزارة الداخلـــيـــة لخطــــر الهجـــرة العكســـيــة؟!/الطيب مصطفى
  • الجنوب ومسخرة التخطيط الإستراتيجي!!/الطيب مصطفى
  • هل نُبقي على اسم «السودان» بعد الانفصال؟!/الطيب مصطفى