صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
 
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار English Page Last Updated: Jan 25th, 2011 - 18:26:13


جدل واسع في الساحة السياسية السودانية بعد لقاء " البشير –المهدي "
Jan 25, 2011, 18:25

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

 

جدل واسع  في الساحة السياسية السودانية بعد لقاء " البشير –المهدي "

 أنباء عن تشكيل حكومة جديدة  بالخرطوم وتوقعات بخروج علي عثمان طه .

 

 

الخرطوم "أفريقيا اليوم " صباح موسى

آثار اللقاء الذي دار بين الرئيس السوداني " عمر البشير" وزعيم المعارضة " الصادق المهدي" جدلا واسعا على الساحة السياسية السودانية, فالأخير كان له مطالب موحدة مع المعارضة, وكان ينوي معها تحريك الشارع بإنتفاضة لخلع النظام في الخرطوم ... لكن الرجل فاجأ الجميع ولبى دعوة البشير وتفاوض مع حزبه بمعزل عن المعارضة ، بل وتم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة بينهما تبدأ العمل خلال الأيام القليلة المقبلة للنظر في وضع حلول عاجلة للقضايا السياسية المطروحة بالساحة السودانية , كما تناول اللقاء الأجندة الوطنية  التي طرحها المهدي على النظام من قبل, وشدد " المهدي في اللقاء على حاجة البلاد لإتفاق بين جميع الأحزاب السياسية للخروج من هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها البلاد .

 

 اللقاء أصاب المعارضة بحالة من الذهول, ورفض تحالف قوى الاجماع الوطني السوداني اللقاءات الثنائية واشترط العلم المسبق لكل الأطراف بها ومعرفة أجندة الحوار به، وأكد التحالف أن لقاء «البشير المهدي» كان مفاجئا لجميع فصائل المعارضة ، واعتبر "إبراهيم السنوسي"  مساعد الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي السوداني  أن   اللقاء  استهدف  اختراق المعارضة وشل حركتها  ، خاصة  وأن المؤتمر الوطني يشعر بهلع وخوف جراء ثورة تونس.

 وأشار السنوسي  إلى أن المؤتمر الوطني يريد من هذا اللقاء  إطلاق أنشطة  منافسة للأجندة الوطنية بجانب تمزيق المعارضة وإضعافها وشق حزب الأمة نفسه، كما يريد الوطني إطالة بقائه في السلطة.

 

  " كمال عمر" الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي السوداني  أرجأ تعليقه  على   اللقاء   بعد مناقشته في أول إجتماع لتحالف المعارضة, وقال لـ " أفريقيا اليوم " :  www.africaalyom.com

 ينبغي أن يكون الرأي موحدا حول هذا اللقاء ،  مضيفا ليس لدينا اعتراض في تفويض حزب الامة لتمثيل التحالف والحوار مع المؤتمر الوطني, مشيرا إلي  أن الأمة  لديه تجارب سابقة كان ينبغي الإتعاظ بها ،   فيما تحفظ " مكي علي بلايل" رئيس حزب العدالة السوداني على لقاء البشير المهدي, وقال لـ " أفريقيا اليوم" نحن في الحزب نتحفظ على هذا اللقاء, ونرى أن حزب الأمة لم يكن موفقا فيه, فلدينا تحالف مشترك في المعارضة, وكان ينبغي مناقشته قبل اتمام اللقاء, مضيفا أرى أن نتائجه ستكون تحصيل حاصل, فهناك اتفاقيات بين المهدي والمؤتمر الوطني من قبل ولم تفضي إلى شئ, وانسحب منها المهدي.

 

 

الصادق المهدي من جانبه ينفي ماتفكر فيه المعارضة, ويقول أنه حدد يوم 26 الجاري وهو( تاريخ تحرر الخرطوم بيدي قوات المهدية) للموافقة على أجندة وطنية تحوي تكوين حكومة قومية, وعقد اتفاق توأمة مع الجنوب, وحل أزمة دارفور, وإشاعة الحريات وحقوق الإنسان ،  ويضيف في حال عدم الإستجابة فإن حزب الأمة سوف يبحث خياراته, أما هو فسيبقى لديه خياران إما اعتزال السياسة أو الإنضمام لمعسكر مواجهة النظام, مؤكدا أن لقائه بالبشير ماهو إلا خطوة فيما خطط له, فإما أن يقبل المؤتمر الوطني بأجندته الوطنية أو سيكون لديه خيارات أخرى.

 

ويؤكد الأمين العام لحزب الأمة القومي الفريق " صديق اسماعيل" أنه ليس هناك إتفاق خلف الأبواب المغلقة مع الوطني،  رافضا  دخول حزبه مع المؤتمر الوطني في شراكات ثنائية أوالإستجابة لبعض المحاصصات الوزارية، معتبرا أن  الاتهامات الموجهة لحزبه بالدخول في حوار ثنائي  ليست سوي  «عبارات فضفاضة متداولة للإستهلاك السياسي». وقال إنهم نقلوا للحزب الحاكم ضرورة التوافق, وإجراء المزيد من التوافق السياسي ووضع برنامج وطني متفق عليه دون إقصاء الآخرين.

 

ويرى المحلل السياسي السوداني " محمد الأسباط" أن كلا  من المؤتمر الوطني وحزب الأمه القومي كانا في حاجة إلى هذا اللقاء, فالوطني يريد شخصية بحجم الصادق المهدي وحزبه لتواجه معه تحديات المرحلة المقبلة, ويكون بذلك قد كسب جزء كبيرا  من المعارضة والشارع أيضا, أما الصادق المهدي فلديه مشاكل تنظيمية ومالية في حزبه, وهذا الإتفاق سيمهله الوقت لترتيب الحزب من الداخل, وأيضا سيحقق له المال, فبالتأكيد سيكون هناك عائد من هذه الصفقة مع الحزب الحاكم, ويقول " الأسباط" لـ " أفريقيا اليوم" أن فكرة إعتزال المهدي سياسيا كانت ستجعل من  صعود مبارك الفاضل سلفا قويا له في رئاسة الحزب, الأمر الذي سيعزز إنتفاضة أو إنقلاب على النظام, وهذه محاولة غير محسوبة العواقب, وسوف تسجل في تاريخ المهدي السياسي, ولذلك أراد أن يخرج من هذا المأزق بإتفاق مع الوطني يضمن له اشياء أخرى آمنه.

 

من ناحية أخري سرت أنباء واسعة   في الخرطوم أمس أن البشير بدأ بالفعل في إجراء مشاورات لتشكيل حكومة موسعة «ذات قاعدة عريضة»،بينما أقرت لجنة كلفتها قيادة الدولة بإعادة الهيكلة وتقليص الجهاز التنفيذي ومراجعة الهيئات والمؤسسات وإجراء تغييرات جذرية فيها ،  وقالت مصادر مطلعة إن اللجنة المكلفة بإعادة هيكلة الدولة أوصت بتقليص عدد الوزارات الاتحادية من 34 وزارة إلى 18-20 وزارة، بدمج بعض الوزارات وإلغاء أخرى، وتقليص عدد وزراء الدولة من نحو أربعين إلى عدد محدود،ويتجه قادة الحكم إلى تغييرات واسعة في مجلس الوزراء ومراجعة شاملة في المؤسسات والهيئات العامة ،  وتجرى الاتصالات الآن لإحتواء حزبي الأمة والإتحادي واللذان يشكلان جوهر المعارضة السودانية.

 

وتوقعت مصادر مسئولة لـ " أفريقيا اليوم" أن يشهد التشكيل الجديد للحكومة السودانية خروج  " علي عثمان محمد طه" نائب الرئيس البشير ، حيث  لوحظ في الفترة الأخيرة  وجود تقليص واضح  لدوره في مثل هذه المرحلة الخطرة التي يمر بها السودان, على عكس ماهو معروف عنه, فهو رجل الأزمات الصعبة في البلاد, الأمر الذي يراه المراقبون تقليص متعمدا  لدوره, تمهيدا للإطاحة به.

وهنا يبقى السؤال هل هذا الأمر ممكنا مع شخصية داهيه مثل " طه" والذي يعتبر هو الرجل الفعلي في حكومة الإنقاذ؟ سؤال سوف تكشف عن إجابته الأيام القليلة القادمة, فيما استبعد فريق آخر من المراقبين خروج" طه" من الوزارة السودانية الجديدة, وتوقعوا أن يكون للرئيس فيها ثلاث نواب سيكون طه نائبا أول فيها بعد خروج سلفاكير ميارديت الذي سيكون رئيسا لدولة الجنوب بعد إنفصالها.


مقالات سابقة اخر الاخبار
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 05 سبتمبر 2010 الى 25 ديسمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • اخر الاخبار
  • الشرطة تمنع احتجاجات بالسودان
  • منكريوس: على الطرفين في السودان بذل المزيد لتنفيذ اتفاقية السلام
  • المؤتمر الوطنى يعلن استمرار الحوار مع حزب الامة القومي
  • الاجتماع العام للجالية السودانية بلندن
  • شهود: سودانيات يطالبن بالافراج عن أبنائهن
  • الوطنى: مستعدون للحوار حول القضايا كافة بإستثناء الحكم بالشريعة
  • رصد دولى لتحركات هارون بطائرة حربية و المسيرية يواجهونة و يطالبون بحماية دولية
  • ثورة مصر تنتصر .. ومبارك يتنحي
  • جنوب السودان: اكثر من مائة قتيل في اشتباكات مع متمردين في جونغلي
  • تدفع نقدا أو حياتك في خطر : لاجئون بمصر يشكون هل هي لجان شعبية أم بلطجية
  • الرئيس مبارك يتنحى عن حكم مصر ويسلم السلطة للمجلس الاعلى للقوات المسلحة !!
  • المعارضة بالبحر الاحمر : جرائم تحاك ضد الوطن
  • الأردن يتطلع إلى إقامة علاقات بناءة مع دولة جنوب السودان
  • السودان: إطلاق سراح مريم المهدي بعد اعتقالها لساعات
  • الجيش السوداني الجنوبي يعلن عن مقتل 105 اشخاص في معاركه مع المتمردين
  • أخيرا عاد شروق بعد إيقاف ثلاثة شهور
  • هانئ رسلان يكشف في حوار جرئ ملابسات(ثورة الشباب)-2-2
  • مُزكره من اسر المعتقلين الى مدير جهاز الامن
  • مركز السودان لدراسات الهجرة ينظم ندوة مستقبل العلاقات السودانية الإفريقية
  • تخفيض مدة عقوبة السجن التي يقضيها القوصي الطباخ السابق لاسامة بن لادن بسجن جوانتانامو الى عامين فقط
  • ارتياح كبير في أوساط الجنوبيين بمصر لنتيجة الاستفتاء
  • مقتل 16 في اشتباكات بين ميليشيات متمردة وجيش جنوب السودان
  • هانئ رسلان يكشف في حوار جرئ ملابسات(ثورة الشباب)
  • قراصنة يختطفون ناقلة نفط أبحرت من ميناء بشائر
  • دعـوة لمـنـح البـشــيـر جـائـزة نـوبـل لـلســلام
  • البشير يدعو للإستفادة من الإنترنت في الرد على معارضي (فيس بوك)
  • الحركة الشعبية بجنوب كردفان تحتج علي تسجيل أطفال دون الـ (18)
  • الجنوبيون فى مصر سعداء بالنتيجة النهائية للاستفتاء ولا يستبعدون
  • التحديات الرئيسية في جنوب السودان بعد الانفصال
  • جوبا: اغتيال وزير التعاونيات في جنوب السودان
  • تحركات مريبة علي الحدود المصرية السودانية
  • ارقام اضافية من لاجئين سودانيين اوقفتهم السلطات العسكرية المصرية خلال يومين
  • حكومة القضارف تمنع ندوة سياسية لدواعي أمنية
  • اللاجئون السودانيون بمصر يدفعون ضريبة الاحداث بالاختفاء والتوقيف
  • إستطلاع مع المواطنين المصريين عن المشهد الراهن / رصد : نادية عثمان مختار
  • فى رده على خلافاتهم مع صندوق اعمار الشرق
  • حريق هائل في مجمع المنظمات بمعسكر اردمتا للنازحين .
  • رئيس تنزانيا الأسبق يدعو البشير وسلفاكير إلي الصمود أمام حل قضايا المرحلة الانتقالية
  • واشنطن تعترف بجنوب السودان وتشطب الشمال من لائحة الإرهاب
  • البشير يؤكد حسم تطبيق الشريعة الاسلامية في السودان بعد الانفصال الشؤون السياسية
  • 99 % يصوتون لصالح انفصال جنوب السودان والبشير يقبل به
  • إعــلان بالاحتفال بالمجموعة القصصيّة الجديدة للكاتب صـلاح الزين: "وضعيّة ترفو حَكايا لتـُروى"
  • البشير يقبل بنتيجة استفتاء جنوب السودان
  • نتيجة استفتاء جنوب السودان الموافقة على الاستقلال
  • الموقوفون لدى الشرطة العسكرية من اللاجئين السودانيين خلال الاحداث الجارية بالقاهرة
  • الديون وبراميل النفط... نذر الحرب المؤجلة!!
  • جهاز المغتربين ووزارة الصحة بولاية الجزيرة يقفان على سير مشروع طب الأسرة بالولاية
  • نشرة جهاز المغتربين الأولى لشهر فبراير 2011م
  • البشير يعد بالحرية للجميع في شمال السودان
  • جنوب السودان يبحث إقامة عاصمة جديدة