صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : ثروت قاسم English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


الله واحد ... عبدالواحد /ثروت قاسم
Oct 4, 2010, 07:40

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

الله واحد  ...  عبدالواحد

 

ثروت قاسم

 

مقدمة

 

أكد  الرئيس سلفاكير ( نيويورك – الجمعة 24 سبتمبر 2010 )  ,  فشل  استراتيجية نظام الانقاذ الجديدة لاحلال السلام في دارفور من الداخل . لأنها  , وحسب وجهة نظره  ,  مبنية  , وحصريأ , على الحل  العسكري الذي يهدف إلى تفكيك الحركات الدارفورية  المعارضة المسلحة !  كما اشار الرئيس سلفاكير الي أنعدام الأرادة السياسية  لنظام الانقاذ   لتحقيق السلام في دارفور ! ولنا في  انتكاسات  اتفاقية ابوجا  ( 2006 ) واتفاقيات الدوحة الاطارية ( 2010 )  خير مثال !

 

في الحلقة السابقة استعرضنا  العنصر الاول ( الأمن ) ,   في الاستراتيجية الجديدة   في دارفور .  ونواصل   في هذه الحلقة  استعراض بقية عناصر الاستراتيجية الاربعة  الباقية  وهي  :

 

أعادة التوطين , المصالحة ,  المفاوضات  , والتنمية .

 

 

العنصر الثانيً :

 

 

اعادة التوطين :

 

 تعمل الاستراتيجية الجديدة علي  تفريغ   (  بالاكراه والغصب , وليس طوعاً  )  كل معسكرات النازحين في دارفور  , وكذلك  كل معسكرات اللاجئين الدارفوريين في شرق تشاد  ! تفريغ هذه المعسكرات من النازحين واللاجئين , وترحيلهم قسراً الي قري الانقاذ النموذجية  الوهمية الورقية , حيث يتم تجريدهم من اي سلاح  , يحمله اي عنصر منهم  ! وتشرف علي اغاثة من يسمع الكلام  منهم ,  ويبوس الأيادي ,  منظمات (  الاغاثة  ؟ )  الانقاذية الاسلاموية  ( طبعأ بعد مغادرة (  طرد  )  منظمات الاغاثة العالمية ؟ )  !

 

سوف يتم حرق جميع هذه المعسكرات  الحالية  ! وترحيل النازحين واللاجئين ,  كرها  وقسراً ,   الي قري الانقاذ النموذجية ( الموجودة علي الورق )  !  الترحيل الذي  يعني في الواقع , رمي هؤلاء المساكين في اطراف مدن دارفور الكبري , بعد تجريدهم من سلاحهم  . وتركهم لمصائرهم ؟

 

القال ليكم منو اتولدوا زرقة ؟ سجمكم اكان كده ؟

 

تتسال الأنقاذ : لماذا يجب تفضيل هؤلاء  واولئك  علي ساكني العشوائيات المحيطة بالخرطوم , والتي تفتقر لكل شئ ؟

 

في هذا السياق ,   صرح معالي السيد عبدالحميد كاشا , والي جنوب دارفور ( الاثنين 9 أغسطس 2010 ) ,  بأن شرطته بصدد قفل معسكر كلمه , وترحيل جميع نازحيه ,  بالقوة العسكرية !

 

وهذا أول الغيث !

 

وزاد الطين بلة , تصريح اليوناميد بأنهم بصدد تسليم ستة من النازحين في معسكر كلمه , لشرطة والي جنوب دارفور , حسب طلب الأخير ! وكان هؤلاء الستة نازحين قد طلبوا حماية اليوناميد , من أنتقام  وتهديد شرطة والي جنوب دارفور لهم , بعد تفلتات أمنية في معسكر كلمه الشهر المنصرم !

 

قوات اليوناميد قد أصبحت خاتم في يد نظام الأنقاذ !

 

وقد بدأ العد التنازلي  لقفل , وترحيل بقية معسكرات النازحين في دارفور الكبري , ومعسكرات اللجؤ في شرق تشاد ! قسرأ بالقوة العسكرية , وبدون الموافقة الطوعية للنازحين والاجئين ! ولكن بموافقة اليوناميد !

 

ولم يقل بغم   ...  لا الجنرال غرايشون , ولا  أمبيكي , ولا الوسيط   باسولي , ولا المجتمع الدولي , ولا حتي  حلوم  .

 

عاد ده كلام يا حلوم ؟

 

سكوت أجرامي من الكل , حتي لا تتشقلب ريكة الأستفتاْء ( الأحد 9 يناير او مايو 2011  ) !

 

في فترة  الاربعة أشهر  (   8 ؟  )  القادمة المتبقية للاستفتاء , يمكن لنظام الأنقاذ ان يبرطع في رمال دارفور الكبري زي ما عايز  , ولن يساله سائل ...   تلت التلاتة كم ؟

 

 خلال هذه الأشهر الحرم  , يمكن للرئيس البشير ان يسافر , في سلام , ليس فقط الي طرابلس القريبة دي , بل الي  بلاد الواق واق , ويخرج لسانه لاوكامبو  !

 

 ويمكن تجميد تفعيل  (  وليس شطب ) امر القبض ؟

 

حقأ وصدقأ , هذه اشهر حرم ! وحتي ميلاد دولة جنوب السودان    الجديدة !

 

وفي سبيل ذلك  (   ميلاد دولة جنوب السودان    الجديدة !  )

تهون   المرحلة الثانية للابادة الجماعية في دارفور !

 

في سبيل ذلك يهون  موت  عشرات الالاف  من الدارفورين  في معسكرات النزوح واللجؤ !

 

 في سبيل ذلك تهون معاناة وأذلال أربعة مليون نازح ولاجئ  دارفوري !  

 

في سبيل ذلك تهون عمليات الأغتصاب في معسكرات اللجؤ والنزوح

الدارفورية !

 

في سبيل ذلك تهون عمليات تفريغ   (  بالاكراه والغصب , وليس طوعاً  )  كل معسكرات النازحين في دارفور  , وكذلك  كل معسكرات اللاجئين الدارفوريين في شرق تشاد  !

 

في سبيل ضمان عقد الأستفتاء في سلاسة ويسر , يهون كل شئ ؟

 

 كل شئ !

 

كل شئ  !

 

هذا ما قال به القس فرانكلين جراهام , واذا قال القس فرانكلين جراهام فصدقوه , ان القول ماقال القس فرانكلين جراهام !

 

 

العنصر الثالثً : العنصر الثالثً :

 

 المصالحة :

 

 

 تسعي الاستراتيجية الجديدة  لعقد مؤتمرات   صلح  ومصالحة جديدة , في أطار ما يسمي بالحوار الدارفوري الدارفوري  , بين النازحين واللاجئين الذين يقبلون بشروط نظام الانقاذ ( خصوصاً تسليم السلاح للسلطات الحكومية )  ,  وبين القبائل العربية  !  تتم المصالحة في مؤتمرات قبلية ديكورية هوائية يجتمع فيها مؤيدوا نظام الانقاذ من الزرقة ,  مع مؤيدي نظام الانقاذ من العرب ,  ويتم قراءة اي من الذكر الحكيم , وحق الله بق الله , والعفو والعافية , ويذهب كل فريق  الي قطيته , وهو يسبح بحمد نظام الانقاذ  الذي قتل الفتنة , واعاد المحبة بين اهل دارفور !

 

حوار أهل الأنقاذ مع ناس الأنقاذ !

 

بعضهم مسلمون , وأغلبهم فاسقون !

 

في هذا السياق , سوف يحرص نظام الأنقاذ علي الأتي :

 

أولأ :

 

أنعدام  أي ارادة  سياسية    لتنفيذ  توصيات ومقررات مؤتمرات   الصلح  والمصالحة الجديدة  ,  التي  سوف يتم عقدها في أطار الأستراتجية الجديدة !  وعدم الأعتراف بأي حقوق للقبائل المتضررة !

 

هل تذكر في هذا السياق توصيات ومقررات ملتقي كنانة  للصلح والمصالحة في دارفور ؟

 

 ماصتها القبائل المتضررة , وشربت مويتها !

 

ثأنيأ :

 

سوف يحرص نظام الأنقاذ علي  العمل علي انعدام أي  آليات لتنفيذ توصيات ومقررات مؤتمرات   الصلح  والمصالحة التي  سوف يتم عقدها في أطار الأستراتجية الجديدة  !   سوف تظل  التوصيات والقرارات معلقة في الهواء ! ولن تستطيع عفاريت الأنس والجن أنزالها  الي أرض  الواقع !

 

ثالثأ :

 

سوف يحرص نظام الأنقاذ علي العمل علي عزل  , وتغييب , وعدم مشاركة   القبائل والفصائل  المتضررة والمعارضة لنظام الانقاذ   (  أصحاب المصلحة الحقيقية  في الوصول الي سلام مستدام في دارفور ) ,  في  مؤتمرات   الصلح  والمصالحة التي  سوف يتم عقدها في أطار الأستراتجية الجديدة  !    تمامأ  كما كان الحال دومأ في  مؤتمرات الصلح  والمصالحة الهوائية  التي تم عقدها في الماضي  , والتي تم عزل المعارضين لنظام الأنقاذ من المشاركة فيها !

بالمناسبة ... ذكرني , يا هذا ,  مرة ثانية , بما تم في تنفيذ توصيات ومقررات ملتقي كنانة , الذي ترأسه الرئيس البشير شخصيأ  , وكان أكبر مظاهرة أعلامية للحوار الدارفوري  - الدارفوري ؟ 

 

ماذا تقول ؟

 

 قبض الريح ؟

 

أذن ...  باي باي مشكلة دارفور !

 

 العنصر الرابع :

 

المفاوضات :

 

 حسب  الاستراتيجية  الجديدة , سوف تستمر المفاوضات  العبثية في منبر الدوحة , من اجل المفاوضات العبثية , مع حركة التحرير والعدالة  !  وسوف يتكرم نظام الانقاذ ببعض الوظائف علي بعض قيادي حركة التحرير والعدالة , بما يسمح به الوضع التشريعي الجديد بعد انتخابات ابريل 2010م  ,  التي جاءت , حسب مفهوم الانقاذ ,  بممثلي شعوب دارفور الشرعيين في المواقع التنفيذية والتشريعية في دارفور الكبري !

 

 سوف تستمر المفاوضات العبثية  حتي نهاية هذه السنة ,  وتنتهي قبل عقد الاستفتاء  في يوم الاحد 9 يناير 2011م  !

 

وبعدها الجوة جوة والبرة برة  !

 

كدايس  (  بدون اسنان)  حركة التحرير والعدالة ,  ربما قنعت من الغنيمة ,  بفتات وظائف  لئام الانقا ذ  , وامنت علي مقولة  الانقاذ :

 

( الحكم تلتو ولا كتلتو ) !

 

رغم أن الدكتور التجاني السيسي  , رئيس حركة التحرير والعدالة , لم يخف  تطلعه  ليكون رئيس جمهورية كل السودان (  عن طريق الانتخابات الحرة )   ,  وليس النائب الاول بعد أنفصال  الرئيس سلفاكير   !  كما كرر رفضه للوحدة الابتلاعية التي اقترحتها  عليهم  حركة العدل والمساواة !

 

العنصر الخامسً :

 

 التنمية :

 

 احتوت الاستراتيجية الجديدة علي وعود باستقطاب الدول العربية والاسلامية لتقديم دعم  مالي ( شختك بختك ؟ ) لبناء قري نموذجية لاعادة توطين النازحين واللاجئين  , الذين يتعهدون بالتزام الهدوء والادب , ويقدمون البيعة للمؤتمرأونطجية    ! وسوف يتم صرف تعويضات لكل نازح ولاجئ  يبوس الايادي الانقاذية  ,  ويعتزل مقاومة  نظام الانقاذ  , ويبتعد عن الاعمال الكعبة .

 

هذا ما تقول به الأستراتيجية الأنقاذية الجديدة !

 

الله واحد ... عبدالواحد

 

أما الزعيم  عبد الواحد النور ( الذي أثبتت الأيام صدق حدسه وأكتمال رؤيته ) فيقول أنه لكي ننقل الدارفوري اللاجئ  أو النازح   , نقلة طوعية  وبدون أكراه أو غصب , من حالة الأغاثة والأعتماد علي الغير الحالية , الي حالة التنمية والعمل والأنتاج  المستقبلية , فيجب ان يوفر نظام الأنقاذ , وهو القادر , ستة   مستحقات  قبلية , لا يمكن بدونهأ , اتمام عملية النقل هذه , بنجاح .

 

يمكن تلخيص هذه المستحقات القبلية في الأتي :

 

أولا :

الترحيل خارج دارفور  للقبائل الوافدة والاجنبية التي عمل نظام الأنقاذ علي توطينها , طيلة السبعة سنوات المنصرمة ,  في حواكير واراضي النازحين والاجئين الدارفوريين ,

ثانيأ :

نقل قوات الحدود ( اسم الدلع لمليشيات الجنجويد  والنهب المسلح  ؟ ) من الحدود الدارفورية الي الحدود السودانية الأخري مع مصر واثيوبيا واريتريأ ,

ثالثأ :

نزع السلاح من كل مليشيات الجنجويد  والميليشيات الاخري في دارفور ,

رابعأ :

وقف كامل وشامل لأطلاق  النار , مع ايجاد اليات لمراقبته وحفظه , 

خامسأ :

صرف تعويضات مجزية , جماعية وفردية , لمتضرري الحرب , للمساعدة في التوطين وتدشين عمليات الأنتاج .

سادسأ :

 السماح للمنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني والأغاثي  مواصلة العمل في دارفور , حتي تتم عملية النقل السلس من منطق الأغاثة الي منطق التنمية والانتاج .

يدعي عبد الواحد أن نظام الانقاذ قادر علي تفعيل المستحقات القبلية الستة المذكورة أعلاه ! وبعدها  تكون مشكلة دارفور قد  تم حلها  دون مفاوضات ولا يحزنون !

ولكن لم يقبل المؤتمراونطجية بشروط  الزعيم عبد الواحد  المنطقية لانهم يعتقدون ان تطبيقها فيه هلاكهم , وضياع سلطتهم ؟ ولذلك فقد قرر المؤتمراونطجية   أعادة أنتاج وتدوير وأدارة ازمة دارفور بدلأ من    حلها ؟

 

أثبتت الأيام صدق حدس عبد الواحد .

 

ماذا حدث لاتفاقية ابوجا التي أبرمها ( 2006 )  مني اركوي مناوي مع أبالسة الأنقاذ ؟ بعد أن فرتق من عبد الواحد , وأرتمي في أحضان ابالسة الأنقاذ ؟

 

مني اركوي مناوي سافر الاسبوع المنصرم  ,  وسرأ , الي جوبا  , لكي يبدأ تمردأ جديدأ من جنوب السودان  , بعد أن أقفل الرئيس دبي  شرق تشاد ,  في وجه   كل الحركات الدارفورية المعارضة الحاملة للسلاح !

 

  وبهذا  التطور الجديد ,  رجعت حركة وجيش تحرير السودان ( جناح مني أركوي مناوي )  بقضية دارفور الي المربع الاول  ...   مربع عبد الواحد !

 

 

الدكتور خليل ابراهيم لم يسمع كلام عبد الواحد , ووقع اتفاقية أطارية للسلام ( الدوحة –  فبراير 2009 )  , مع أبالسة الأنقاذ !  وأنتهت هذه الأتفاقية الي أن  يطلب ابالسة الانقاذ من الانتربول القبض علي المجرم خليل ابراهيم , وأن يضطر دكتور خليل   , مرغمأ  , الي الانحشار في جحر ضب , تحت رحمة ملك الملوك , الذي لا يعرف الرحمة !

 

في هذا السياق , تكونت  ( القاهرة – الثلاثاء 28 سبتمبر 2010 ) الجبهة  الدارفورية العريضة  ،  باسم (  قوى المقاومة المسلحة بدارفور ) , والتي تحتوي علي  5 حركات دارفورية مسلحة كما يلي  :

 

+ حركة العدل والمساواة  ،

 

+  حركة وجيش تحرير السودان - قيادة الوحدة ,

 

+  حركة وجيش تحرير السودان -  قيادة بابكر عبدالله ,

 

+ حركة وجيش تحرير السودان - قيادة خميس عبدالله أبكر ,

 

+  وجبهة القوى الثورية المتحدة .

 

 

أدانت  ورفضت قوى المقاومة المسلحة بدارفور المذكورة اعلاه , الاستراتيجية الجديدة  , وكذلك  منبر الدوحة التفاوضي .

 

وبهذه الادانة الثنائية , رجعت القوى  الخماسية للمقاومة المسلحة بدارفور بقضية دارفور الي المربع الاول ...   مربع عبد الواحد !

 

ومن ناحية أخري ,  ورغم الاتفاقية الاطارية للسلام التي وقعها الدكتور التجاني السيسي  , رئيس حركة التحرير والعدالة  , مع ابالسة الانقاذ في الدوحة ,  فقد  قام نظام الانقاذ , بمساعدة  متمردي حركة « جيش الرب » الأوغندية  بالهجوم على مناطق حركة التحرير والعدالة  في منطقة دافاك في ولاية جنوب دارفور، يوم الاثنين  13 سبتمبر 2010 . كما قام نظام الانقاذ بحرق 14 قرية في منطقة جبل مرة  يومي 26 و27 سبتمبر 2010 , مما أدي الي نزوح أكثر من 5 الف دارفوري . 

 

وبرغم العدوان  المذكور أعلاه , وربما  كتابع  له  ,   سوف يبدأ  نظام الانقاذ  معاودة المفاوضات ( العبثية  ؟ )  مع  حركة التحرير والعدالة   ( الكديسة بدون أسنان ؟ )  في الدوحة , هذا الاسبوع  ,  لكي تبصم بالعشرة علي مسودة أتفاقية سلام  , اعدها  نظام الانقاذ ,  ثنائيأ , مع الوساطة القطرية – الدولية  , وبدون مشاورة الحركة  , كما أعلن   بذلك   ,  وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية أحمد بن عبدالله آل محمود , والوسيط الدولي جبريل باسولي , في بيان أصدراه قي الدوحة يوم  الأربعاء  22 سبتمبر 2010    !

 

   أستهجن  معالي الدكتور التجاني السيسي  ( الدوحة – يوم الأحد 26 سبتمبر 2010 )  صدور بيان الوساطة الأستفزازي ,  بدون أي مشاورة مسبقة مع حركتة !  كما أستنكر اتجاه نظام الانقاذ والوساطة ,  لتصفير حركته  , وكأن  التفاوض  معها  في الدوحة لا معنى له   !

 

 

أعطني تهميشأ اكثر من ذلك ؟

 

هل هذا يكفي لتقييم عبثية منبر الدوحة ؟ 

 

وبهذا  الاستهجان  الثنائي  , رجعت حركة التحرير والعدالة   بقضية دارفور الي المربع الاول ...   مربع عبد الواحد !

 

وفي هذا السياق , فقد أنكر عبدالواحد أن قواته  قد قتلت زعيمأ من زعماء  قبيلة التاما في معسكر السلام بالقرب من نيالا يوم الثلاثاء 28 سبتمبر 2010  ؟

 

 

ماذا قال لكم عبدالواحد  في عام 2006 في ابوجا , وأستمر يكرر في نفس الأسطوانة  , منذ ذلك  العام  وحتي  تاريخه  ؟

 

مالكم ياقوم لا تسمعون ؟

 

حقأ وصدقأ الله واحد ... عبد الواحد !

 

 

 


مقالات سابقة بقلم : ثروت قاسم
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : ثروت قاسم
  • ماذا قال الفرعون وملك الملوك والشنقيطي للرئيس البشير ؟/ثروت قاسم
  • الحركة الشعبية تغزو الخرطوم بدبابات ومدافع ومدرعات الجيش النمساوي ؟/ثروت قاسم
  • شكلة بين الرئيس اوباما والرئيس البشير والسيد الامام ؟/ثروت قاسم
  • نظام الاتقاذ ... وعاد وثمود وفرعون ذو الاوتاد ؟ /ثروت قاسم
  • بعض تداعيات شريط فيديو ( عمر البشير يجلد الفتيات في السودان ) ؟ /ثروت قاسم
  • ويكيليكس السودانية ... والطعن في الفيل الانقاذي ؟ ثروت قاسم
  • الرئيس البشير سوف يستمر رئيسأ في كل السيناريوهات ؟ ثروت قاسم
  • سلطان الفور وحمالة الحطب والكافرة ؟ /ثروت قاسم
  • معجزة من معجزات النبي موسي ؟/ثروت قاسم
  • تدشين دخول اسرائيل طرفأ فاعلأ في الحرب المتوقعة بين الجنوب والشمال ؟/ثروت قاسم
  • الانفصال ... عملية كسبية – ربحية للرئيس البشير وللرئيس سلفاكير ؟ /ثروت قاسم
  • نظام الانقاذ يحرق المصاحف في دارفور ؟/ثروت قاسم
  • هل من أجماع وطني ضد المؤتمر ال لا وطني ؟/ثروت قاسم
  • شطب امر قبض الرئيس البشير فورأ ؟/ثروت قاسم
  • هل بدأ الرئيس البشير أستعداداته للاقامة الدائمة في دولة خليجية ؟/ثروت قاسم
  • الاستفتاء ... من شروط العودة الثانية للمسيح وقيام القيامة !/ثروت قاسم
  • اوباما ... وحل الدولتين في بلاد السودان /ثروت قاسم
  • الحل المطروح لحل مشاكل بلاد السودان ؟/ثروت فاسم
  • تفاصيل الصفقة الشاملة التي قدمها مكتوبة نظام الانقاذ للسناتور الامريكي كيري ؟ الحلقة الرابعة ( 4 -5 )/ثروت قاسم
  • باقان اموم يشتري أرض أبيي من المؤتمر الوطني الذي يهجر قبيلة المسيرية خارج منطقة أبيي ؟ الحلقة الثالثة ( 3 -5 )/ثروت قاسم
  • · الحرب الكونية ضد نظام الانقاذ ؟الحلقة الثالثة ( 3 -5 )/ثروت قاسم
  • نظام الانقاذ يحاكي من قتل والديه ويطلب الرحمة لانه يتيم ؟ /ثروت قاسم
  • طبول الحرب ... بين المستشار مصطفي والوالي هارون ؟ /ثروت فاسم
  • الخطة ( ب) لأفشال الانفصال وتداعياتها ؟ الحلقة الاولي ( 1-2 ) /ثروت فاسم
  • السيد الامام ... وثقافة الحوار /ثروت قاسم
  • الخطة السرية الامريكية لتفكيك نظام الأنقاذ بالقطاعي ؟ الحلقة الاولي ( 1- 5 ) /ثروت قاسم
  • ماهو الجديد في مشكلة دارفور ؟ /ثروت قاسم
  • ماذا قال صدام لبريماكوف مباشرة قبل هبوب العجاجة في مارس 2003 ؟ الحلقة الثالثة ( 3 -3 ) /ثروت قاسم
  • الله واحد ... عبدالواحد /ثروت قاسم
  • السر وراء الهدف الحقيقي لكل عنصر من العناصر الخمسة للاستراتيجية الجديدة في دارفور /ثروت قاسم
  • تفاصيل الصفقة التي فشل الأستاذ علي عثمان محمد طه في إبرامها مع الرئيس اوباما ؟/ثروت قاسم
  • الاستراتيجية الجديدة لحلحلة ازمة دارفور مؤسسة علي نظرية ( ديك تشينى ) الشهيرة !/ثروت قاسم
  • هل سوف يستورد الرئيس سلفاكير لبلاد السودان الحرب الامريكية ضد الارهاب العالمي ( ضد الانقاذ ) في اجتماع الجمعة الفضيلة ؟ الحلقة الرابعة ( 4 - 6 ) /ثروت قاسم
  • تفاصيل اخر لقاء بين صدام وبريماكوف مباشرة قبل هبوب العجاجة في مارس 2003؟ الحلقة الاولي ( 1 -3 ) /ثروت قاسم
  • الجنرال غرايشون والاشهر الحرم ؟ الحلقة الثالثة ( 3- 5 ) /ثروت قاسم
  • أسرار طبخة الإستراتجيّة الإنقاذيّة الجديدة لحل مِحْنة دارفور داخليأ ؟ الحلقة الثانية ( 2 - 7 ) /ثروت قاسم