صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


مـن سيقرر مصير السودان !؟/سعيد عبدالله سعيد شاهين
Sep 7, 2010, 10:48

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

                    مـن سيقرر مصير السودان !؟

سعيد عبدالله سعيد شاهين                    

  كـنـدا        تورنتو

      حتى الأمس ورغم الجولات الماكوكيه  والدخول المرحب به بحفاوة تامه من قبل المضيف فى مركز إتخاذ قرار مصير العالم

للسيد/الأمين العام للحركه الشعبيه وزير السلام بحكومة الجنوب

ورغم أن الجميع صرح داخل وخارج السودان بالإلتزام التام بمواعيد الإستفتاء بالدقيقه والثانيه والإعتراف بما تسفر عنه نتيجة الإستفتاء ، إلا أنه ما زالت التهديدات والوعيد تتراء على لسان قادة الحركه وعلى رأسهم وزير (السلام) حتى أوشكت أن تتحول إلى المطالبه علنا الإعتراف بالنتيجه (المقرره) سلفا من قبلهم وهى

الإنفصال !؟ وما رشح مؤخرا من الصراع الدائر بين المبعوث والمندوبه الدائمه لأمريكا بمجلس الأمن وفريقها بالخارجيه ومن خلفهم!؟ بل وصل المدى حد الحوافز الضخمه لصندوق النقد الدولى والبنك الدولى بأن خزانتنا جاهزه لدعم الدوله الجديده ؟

لم تلتفت أية جهة للتشديد فى أمر ضمان توفير حرية الإختيار عند التصويت . ولم نرى  إستهجانا لرغبة الحركة فى أمر تفويج الجنوبيين من الشمال للجنوب ليصوتوا هناك !؟ وأين كان هذا الحرص طوال الخمس أعوام الماضيه ؟ وما هو دور قطاع الشمال فى ذلك ؟ ألا يعنى هذا عدم ثقة فى جنوبى الشمال ؟ وفى فاعلية قطاع الشمال عموما ؟ أما شماعة عدم الثقة فى المؤتمر الوطنى وألاعيبه فيمكن تداركها ببساطه بأن تكون مراكز التصويت تحت إشراف الأمم المتحده والإتحاد الأفريقى وجامعة الدول العربيه والحركة الشعبيه وممثلى تحالف جوبا والمؤتمر . أليس من الأفضل صرف ملايين الترحيل والعوده القهريه لتصرف على مواطن الجنوب الذى يعانى كثيرا ؟

       ورغم أن هناك بند فى الإتفاقيه على إمكانية التأجيل بإتفاق الطرفين إلا أنه لاتوجد جهة ما داخليه أو خارجيه تعمل على الضغط لتفعيل هذا الأمر حتى يتم حسم الخلافات الجوهريه مثل الحدود وبقية ضمانات أن يكون الإستفتاء سلسا .

       رغم كل هذا الإستعجال المدمر لكامل العمليه على الجميع داخليا وخارجيا ، إلا أن أمر جعل خيار الوحده  ما زال  ممكنا

عند تنفيذ المطلوبات التاليه :-

أولا ) العمل على تشكيل آليه قانونيه (أستثنائيه) برئاسة قاضى محكمة عليا سابقا مشهود له بالنزاهة والكفاءة والحيده وعضوية مندوب يتمتع بالكفاءة والتخصص فى الأمور القانونية من الحركة الشعبية والمؤتمر الوطنى وأحزاب التجمع والوحده الوطنيه وممثلى منظمات المجتمع المدنى للنظر فى أمر كتابة مسودة دستور وقوانين جنائيه ومدنيه وأحوال شخصيه وقانون الأمن الوطنى ويمكن تقسيم العمل لكل أمر على شكل لجان متخصصه ثم مناقشة المقترحات النهائية حتى لا تتضارب مع بعضها (الدستور والقوانين) وبعد إقرارها ترفع لإجتماع الرئاسه لتحويلها الى إجتماع مشترك بين برلمانى الجنوب والشمال لإجازتها فى صورتها النهائية ، حتى يضمن الجميع أن الحقوق الدستوريه والقانونية مصانه ومحفوظه للجميع أيا كان نظام الحكم لاحقا .على أن تنتهى هذه العملية برمتها فى فترة أقصاها منتصف نوفمبر القادم لتحول الى البرلمان فى الجنوب والشمال لمناقشتها فى جلسة مشتركه .وفى حالة وجود أى خلافات تحسم من داخل الجلسة المشتركه للبرلمانين وفى حالة وجود إختلاف يتم حسمها عبر الإستفتاء الشعبى والذى يجب أن يكون حتى لو إتفق البرلمانين على الصيغة النهائية، بهذا يكون أمر عدالة توزيع السلطه والثروة قد حسم دستوريا وقانونيا وبرضاء الجميع أو الأغلبية العظمى .

ثانيا ) من الناحية السياسية يتم تشكيل وعاء تحت مسمى ميثاق العمل السياسى يتنادى له جميع القوى السياسيه داخل وخارج السودان بما فيها الحركات المسلحه إلا من أبى ، ومن خلال مندوبين ذوى تخصصات كل فى مجاله السياسى الإقتصادى الإجتماعى الثقافى الفنى الرياضى التعليمى الصحى والإعلامى والنقابى لعمل ميثاق يرسم خريطة العمل السياسى برمته فى كافة مناحى الحياة حتى تنال كل جهة حصتها كامله فى إدارة شأنها وفق ما تراضى عنه . لتاسيس قيام دولة المؤسسات ، مع الإلتزام بالدستور والقوانين المجازه . ووضع اللوائح الداخليه بما لا يتعارض مع الدستور والقوانين .

ثالثا ) فى إطار ميثاق العمل السياسى يتم التركيز على تقنين ممارسة العملية السياسه الحزبيه وفق ضوابط تتيح التداول السلمى لزمام أمر الأحزاب . كما يجب وضع ضوابط صارمه لإبعاد العمل النقابى عن الممارسه الحزبيه وتركيزها لتطوير العمل النقابى يساعد على رفع سقوفات الإنتاج والعملية التنموية عموما وحفظ حقوق المخدم والمستخدم وكيفية فض النزاعات بما لا يؤثر على العمل الحكومى أى أن ينظر للخلافات بين المخدم والمستخدم فى إطارها المطلبى العادل والإمتثال للقوانين المنظمه لذلك دون التدخلات السياسيه .

       هذه كبسوله مضغوطه لمحاولة الخروج من النفق المظلم الذى دخل فيه الشعب السودانى بسبب فعل الممارسات الحزبيه الشائهة منذ إستقلال السودان حتى اليوم ولا يستثنى منها أى حزب .

       إن شعب السودان يطالب قادته كافة تحمل المسؤلية كامله إتجاه أن يكون السودان واحدا موحدا طوعا بإرادة بنيه دون تدخل أو وصاية ويحمل قادته كافة إعادة هيبة إستقلال وسيادة أراضيه بعد أن استباحتها التدخلات الأجنبية بإستهتار قادته ومكايدات العمل السياسى الشائه الذى مورس طوال الحقب السابقة .

       الجهة الوحيده التى ستوجه لها سهام معارضة هذا التوجه أو عرقلته هى أولا المؤتمر الوطنى تحت ذريعة تشبثهم بكراسى السلطه التى لن يجدوها بعد تداعيات الإنفصال . والجهة الأخرى المتهمه بعرقلة هذا الأمر هم قادة إنفصال الجنوب بالحركة الشعبية لرغبتهم فى التحكم بالسلطه فى الجنوب لمصالح آنيه لا علاقة لها بقضايا إنسان الجنوب . وعليه إن كانت القوى السياسيه السودانيه راغبة حقيقه فى تحمل مسؤلياتها أن تنزع عن نفسها مسميات التجمع أو تحالف جوبا وأن تعمل تحت رقابة ومؤازرة جموع قواعدها بكل حيده إلا لمصلحة السودان الكيان أولا وأخيرا لأن شريكى الإتفاقية هما الآن كل المشكله . والمؤسف أنهما معا لا يمثلان كل السودان وإنما أتيا عبر التمرد المسلح على الدوله السودانيه كدوله . والجميع دون إستثناء يعمل من أجل سودان جديد قائم على المساواة فى الحقوق والواجبات وهذه الرساله قالها الشعب السودانى عند مقدم د/قرنق الى الخرطوم بأمل أن قدومه هو إعادة الحقوق لكل أهل السودان التى همش حقوقهم (كافة) فى كل بقاع السودان إستهتار قادته منذ الإستقلال .

       بعد كل هذا يمكن القول بإرتياح إن الإجابة على سؤال من سيقرر مصير السودان ؟  باتت واضحه  وهو شعب السودان هو الذى سيقرر مصيره وله ذخيرة تجارب من مخزون إكتوبر وابريل مدعومين من أبناء برره يتميزون غيظا فى داخل وحداتهم النظاميه وحواء السودان لم ولن تعقر بعد بحمد الله . ألا هل بلغت اللهم وشعب السودان أشهدوا...


مقالات سابقة بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • إغتسل ، فضلا سيدى الرئيس !؟/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • فلنغتسل من نجاستنا الوطنيه !؟؟/ سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • إستـــــوب/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • كوافيـر الإيـــــــــــلام/سعيد عبدالله سعيد
  • أفرحى يا بطون ، ومعكم آل بوب/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • سـلفاكير: دا أنا بخاف من المؤتمر يطلع لى مــوسيفينوووو!؟/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • فليعوضنا الله فيك خيرا يا عواضه/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • ناس السجم والرماد/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • شيادة المشير الى اين تشير/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • ومازال السؤال قائما من سيقرر مصير السودان ؟/سعيد عبدالله سعيد شاهين
  • مـن سيقرر مصير السودان !؟/سعيد عبدالله سعيد شاهين